واشنطن - على رغم سيل المشكلات التي تواجهه على صعيد الاقتصاد والحرب على الإرهاب وإيران، وجد الرئيس باراك أوباما متسعاً ليتحول إلى أحد أبرز مؤلفي كتب الأطفال. إذ أعلن أن تشرين الثاني (نوفمبر) سيشهد صدور كتاب تحت عنوان: «إليك أغني... رسالة إلى ابنتيَّ»، ويعرض فيه بلغة منتقاة سيرة 13 مؤلفاً أميركياً يتصدرهم الرئيس الأول للولايات المتحدة جورج واشنطن. وتظهر ابنتا أوباما - ماليا (12 عاماً) وساشا (9 سنوات) - على الغلاف وهما تركضان خلف كلبهما «بو» ويقع الكتاب في 40 صفحة وستطبع منه مبدئياً 500 ألف نسخة، على أن تباع النسخة بنحو 100 ريال سعودي. وتعهد الرئيس الأميركي بالتبرع بمبيعات كتابه لمصلحة صندوق يقدم منحاً دراسية لأبناء القتلى والمعاقين من الجنود الأميركيين. بيد أن أوباما ليس أول رئيس أميركي يكتب للأطفال، إذ ألف الرئيس السابق جيمي كارتر كتاباً للأطفال في العام 1995، وتعاون الرئيس ثيودور روزفلت مع مؤلف آخر في كتاب للأطفال صدر العام 1895. ويقول الناشرون - دار «راندوم هاوس» - إن كتاب أوباما للأطفال يمثل زواجاً فريداً بين الكلمات والصور، وبين التاريخ والسرد.
المحرر: saad_alharbi
تعليقات: 0




مصدر : يا ساتر