موسكو - تجلى عشق رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين للصناعة في بلاده مع ترويجه لسيارة لادا (كالينا) التي قطع بها مسافة 2655 كيلومترا مبديا اعجابه بها وقال ان صالونها مريح للسائق والركاب وتنطلق سريعا. الا ان بوتين انتقد صالون سيارة (لادا بريورا) التي ينتجها نفس المصنع افتوفاز قائلا: انه غير مقاوم للضجيج كما ينبغي ومحركها ضعيف. كما حاول الترويج لمنتجات مصنع «كاماز» الروسي الشهير للشاحنات لكنه لم يستطع ان يقول انه حقق «نجاحا كبيرا» موضحا انه عندما التقى بسائقي الشاحنات اكدوا له ان الشاحنة الاميركية تستطيع ان تدخل كابينتها دون الانحناء بجانب توافر مكانين مريحين للنوم ودولاب للملابس في الشاحنات الاميركية.
المحرر: saad_alharbi
تعليقات: 0




مصدر : يا ساتر