تنبيه :: عزيزي اذا واجهتك مشكلة في تصفح الموقع , فاننا ننصحك بترقيه متصفحك الى احدث اصدار أو استخدام متصفح فايرفوكس المجاني .. بالضغط هنا .. ثم اضغط على مستطيل الاخضر (تحميل مجاني) .
 
 
النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    :: عضوية VIP ::
    الصورة الرمزية فقير الحظ
    الحالة : فقير الحظ غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 12502
    تاريخ التسجيل : 07-04-08
    الوظيفة : طـــــالـــــــب
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 1,840
    التقييم : 100
    Array
    MY SMS:

    اللهم انت النور النور وصاحب بيت المعمور بلغ راحة البال والسرور لقارئ هذا السطور

    افتراضي الفتح الإسلامي لفارس


    الفتح الإسلامي لفارس
    اذهب إلى: تصفح, ابحث
    هذا المقال بحاجة إلى إعادة كتابته أو كتابة أجزاء منه بالكامل للأسباب المذكورة في صفحة النقاش.
    رجاءً أزل هذا الإخطار بعد أن تتم إعادة الكتابة.

    تاريخ إيران
    قائمة إمبراطوريات فارس - ملوك فارس
    حضارات قبل عيلامية (3200–2700 BC)
    حضارة جيروفت (3000–5th c. BC)
    سلالات عيلام (2700–539 BC)
    مملكة ماني (10th–7th c. BC)
    الامبراطورية الميدية (728–550 BC)
    الامبراطورية الاخمينية (648–330 BC)
    الامبراطورية السلوقية (330–150 BC)
    الامبراطورية الفرثية (250 BC– 226 AD)
    الامبراطورية الساسانية (226–650)
    عصر الخلافة الإسلامية (637–651)
    خلافة أموية (661-750)
    خلافة عباسية (750-1258)
    الدولة الطاهرية (821–873)
    سلالة العلويون (864–928)
    سلالة الصفاريون (861–1003)
    دولة سامانية (875–999)
    سلالة الزياريون (928–1043)
    دولة بويهية (934–1055)
    دولة غزنوية (963–1187)
    السلالة الغورية (1149–1212)
    الامبراطورية السلجوقية (1037–1194)
    الدولة الخوارزمية (1077–1231)
    سلالة إلخانات (1256–1353)
    سلالة المظفرون (1314–1393)
    السلالة الشوبانيدية (1337–1357)
    السلالة الجلائرية (1339–1432)
    الإمبراطورية التيمورية (1370–1506)
    تركمان قاراقويونلو (1407–1468)
    تركمان أق قويونلو (1378–1508)
    الامبراطورية الصفوية (1501–1722/1736)
    سلالة هوتاكي غيلزاي (1722–1729)
    سلالة أفشاريد (1736–1802)
    زنديون (1750–1794)
    قاجاريون (1781–1925)
    سلالة بهلوي (1925–1979)
    الثورة الإسلامية (1979)
    الحكومة الانتقالية (1979–1980)
    الجمهورية الإسلامية الإيرانية (1980– حتى الوقت الحاضر)
    سكان إيران

    تحرير
    الفتح الاسلامي لبلاد فارس (637-651) قاد إلى نهاية الامبراطورية الساسانية وكذلك في نهاية المطاف إلى تراجع المجوسية (الزرادشتية). غير أن منجزات الحضارات السابقة الفارسية لم تُفقد، إذ تم إلى حد كبير استيعابها في النظام الإسلامي الجديد.

    فهرس [إخفاء]
    1 بلاد فارس قبل الفتح الاسلامي
    2 صعود الامبراطورية الاسلامية
    3 فتح بين النهرين
    4 فتح الهضبة الإيرانية
    5 الأسلمة بعد فتح إيران



    [تحرير] بلاد فارس قبل الفتح الاسلامي
    جاء في أطلس تاريخ الإسلام (ص49): "هناك مبالغة في نصوص تصوير اتساع دولة فارس في العصر الإيراني، لأن فارس لم تكن قط في أي عصر من عصور تاريخها قبل الإسلام دولة ثابتة الحدود. إنما كانت حدودها تتسع أحياناً في عصور الملوك الأقوياء، وتنقبض في عصور الضعفاء وهم الأكثرون. وعماد القوة العسكرية الإيرانية كان جماعات مرتزقة من قبائل تركية إلى جانب قبائل الهضبة الإيرانية نفسها. وكان الأكاسرة يسلطون هذه الجماعات المقاتلة على على البلاد لإرهاب أهلها وإرغامهم على دفع الجزية والإتوات كما ترى في الولايات الشرقية". وقد ذكر المؤرخ توماس أرنولد و وصف مظالم الدولة الساسانية في شعبها واستبدادها الذي امتاز بضروب الفوضى والعنت، فصار الشعب يكره ويمقت حكامه، وخاصة عندما تبنت الدولة الديانة الزردشتية وسمحت لكهنة هذه الديانة بالسيطرة حتى على بعض الأمور المدنية. ويشير المؤرخ غيتاني: «وظهر الغزو الإسلامي كمخلص للشعب من حكم الساسانيين».

    العمود الفقري مِنْ الجيش الفارسي ( سباه ) في العصرِ الساساني كَانَ متكوّناً من اثنين مِنْ أنواعِ وحداتِ سلاح الفرسان الثقيلةِ : كليباناري و كاتفراكس ، هذه قوة سلاح الفرسان ، وهي متكوّنة من النبلاء الذين يتَدربون في شبابهم على الخدمة العسكرية ، ويدعمهم سلاحِ الفرسان الخفيفِ : مشاة ، ونّبّالون ( الذين يرمون السهام ) ، وتَركّزتْ وسائلُ الساسانين في عَرْقَلَة العدو في النّبّالين ، وفيلة الحربِ، وقوَّات أخرى ، وهكذا يمكن في المعارك أن يفتح ذلك ثغرات في العدو يمكن لقوات سلاح الفرسان أن يستغلها .


    [تحرير] صعود الامبراطورية الاسلامية
    وفي ربيع سنة 632 م ، يزدجرد الثالث حفيد الملك كسرى الأول الذي عاشَ مغموراً واعتلى العرش الساساني ، وفي تلك السَنَةِ نفسهاِ بدأت الغزوات الإسلامية العربية الأولى لبلاد الفرس.


    [تحرير] فتح بين النهرين
    قاوم الفرس البداية مقاومة فعّالة استطاعت أن تضغط على الجيوشِ الإسلامية الأوليةِ وتمنعها في البداية ، ولكن كان الملك يزدجرد الثالث تحت رحمة مُستشاريه وكان هؤلاء المستشارون عاجزون عن الاتحاد فيما بينهم أمام الإنهيار الواسع للبلادِ بسبب الممالكِ الإقطاعيةِ الصغيرةِ ، وكذلك كان البيزنطيون كانوا يواجهون ضغوطات مماثلة بسبب الغزوات الإسلامية العربية ، إلا أن الفرس لم يعودوا مهددون بعد اللقاء الأول بين الساسانيين والعرب المسلمين الذي كَانَ في معركةِ الجسرِ سنة 634 م والذي أدّى إلى انتصار الساسانيين ، على كل حال الغزو الإسلامي لبلاد الفرس لَمْ يُتوقّفْ هناك وظَهرَ ثانية بسبب الجيوشِ الإسلامية المنضبطةِ تحت قيادة القائد العربي المسلم سعد بن أبي وقاص أحد الصحابة والذي اختاره الخليفة الراشد عمر بن الخطاب لقيادة الجيش العربي المسلم وهزم سعد بن أبي وقاص الجيش الساساني الكبير الذي كان بقيادة الجنرالِ الساساني رستم فروخزاد في معركة القادسية في سنة 637 م وأصبحت مدينة المدائن محاصرة وسقطت بعد الحصار ، بعد هذه الهزيمة الكبيرة للفرس في معركة القادسية هَربَ الملك يزدجرد الثالث شرقاً مِنْ المدائن ، وترك خلفه أغلب الخزانةِ الإمبراطوريةَ الواسعةَ ، وفتح المسلمون العرب المدائن بعد ذلك ، وتركت الدولة الساسانية مصدراً مالياً قوياً لهم استطاعوا الاستفادة منها ، وكَانت الإمبراطوريةُ الساسانية في ذلك مستنزفة ومقسّمة وبدون حكومةِ قوية مركزية فعّالةِ ، في وقت الغزوات العربيةِ ، وتطورت الأحداثَ بعد ذلك بسرعة ، فبسبب الفراغ النسبي مِنْ السلطةِ في الإمبراطوريةِ كانت النتيجة هي الغزو الإسلامي لباقي أراضي الإمبراطورية في بلاد فارس ، وحاول عدد مِنْ حكام بلاد فارس الساسانيين دَمْج قواتهم لإيقاف الغزوات الإسلامية ، ولكن هذه الجهود كانت بلا فائدة بسبب انعدام السلطة المركزية القوية ، وتمت هزيمة هؤلاء الحكام في معركةِ نهاوند ، وكان الأمل الوحيد للإمبراطورية الساسانية لهزيمة العرب المسلمين هو طائفة فروسية هم ( طبقة النبلاء الأحرار ) ، وتم استدعاء هذه الفرقة العسكرية التي لم تكن جاهزة في كل وقت وحاولوا تكوين جيش وحيد للدفاع الأخير عن الإمبراطورية الساسانية ، ولكن أيضاً بلا فائدة بسبب عدم وجود التركيبة العسكرية المنضبطة وعدم وجود الدعم المالي للقوات العسكرية ، وتحطمت هذه الطائفة الفروسية تدريجياً بسبب الفوضى في الإمبراطورية ، فأصبحت الإمبراطورية الساسانية عاجزةَ جداً الآن الغزوات الإسلامية .




    معركة القادسية عندما بدأ القتال، واجه الجيش الفارسي مشاكل أساسية. ففرق الفرسان الثقيلة المدرعة التي أثبتت في السابق فعالية ضد الجيوش الرومانية، كان بطيئةً جداً على التحرك بشكل منظم أمام فرق الفرسان العربية الرشيقة المسلحة تسليحاً خفيفاً، والمشاة الرماة. ببساطة مسلح عربي أو شرق إيران المرتزقه خدموا الفرس افضل.

    633 م
    معركة الأنبار




    634 م
    معركة البصرة
    635 م
    معركة الجسر
    636 م
    معركة القادسية
    السيطرة على المدائن.

    [تحرير] فتح الهضبة الإيرانية
    مع انتشار أخبار الهزائم المتتالية للجيوش الفارسية أمام العرب المسلمين هرب الملك يزدجرد الثالث مع نبلاء الدولة الفارسية من عاصمة الإمبراطورية نهاوند إلى المحافظة الشمالية خوزستان ، وبعد ذلك بسنوات تم اغتيال الملك يزدجرد الثالث على يد طحان في مرو سنة 651 م




    641 م
    معركة نهاوند
    642 م
    معركة الري في فارس
    643 م
    السيطرة على أذربيجان و طبرستان (إيران).
    644 م
    السيطرة على فارس، كرمان، سستان، مكران وكهران.
    646 م
    حملات في خراسان، أرمينيا وآسيا الصغرى.

    [تحرير] الأسلمة بعد فتح إيران
    قام بعض الخلفا خلال حكم الخلافة العباسية، وخاصة الخليفة السابع "المأمون" بتشجيع الترجمة وأعاد النشاط إلى اللغه الفارسيه. ومن ناحية اخرى ، اولى كثير من الحكام المسلمين من اصل فارسي اهتماماً باللغة الفارسيه. لا تاهيري ولا سافاريد الذين الفارسيه يفضل استخدام الفارسيه بدل العربية في محاكمها في سيستان ونيسابور، وحتى اخر فرد من سلالة تاهيريد ملاحظه علي حسن الأسلوب العربية .

    في السلالة السامانية هو المسؤول جزئياً عن الاولى إحياء الثقافة الفارسية. السامانيون التي هزمت سافاريد، واطلقوا على انفسهم احفاد بالاسرة eran سباهبود بهرام شوبين ، وضع جهدا كبيرا في احياء الثقافة واللغة الفارسية. أول مهمة الشاعر الفارسي بعد وصول الإسلام ، Rudaki، ولدت في هذه الحقبه واشاد به ملوك السامانية. عن الخلف ، غزنوي كانوا غير إيراني تركي الاصل ، اصبح في احياء الفارسي.

    الشيعه بويهيون الحكام اتخذ موقفا مماثلا في هذا الصدد. وحاول إحياء العديد من العادات والتقاليد الساسانية. وحتى الفارسية القديمة اعتمدت شاهانشاه لقب (ملك الملوك) لحكامهم. بعد ارتفاع سلاله الصفويون، الشيعة اصبح الدين الرسمي للدولة واعتماده على فرض غالبية سكان إيران.











  2. #2
    :: عضوية VIP ::
    الصورة الرمزية فقير الحظ
    الحالة : فقير الحظ غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 12502
    تاريخ التسجيل : 07-04-08
    الوظيفة : طـــــالـــــــب
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 1,840
    التقييم : 100
    Array
    MY SMS:

    اللهم انت النور النور وصاحب بيت المعمور بلغ راحة البال والسرور لقارئ هذا السطور

    افتراضي رد: الفتح الإسلامي لفارس


    وين الردود









معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 16-03-07, 10:59 PM
  2. الفتح الإسلامى لمصر
    بواسطة أدهم السعداوى في المنتدى المنتدى العام General Forum
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 13-05-25, 04:40 PM
  3. التاريخ الإسلامي.. أدوار تاريخ التشريع الإسلامي ومصادر التشريع
    بواسطة إمارتيه حلوه في المنتدى مادة التاريخ History
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 11-11-04, 10:39 AM
  4. مفارش غرف نوم..
    بواسطة الرمش الذبوحي في المنتدى منتدى حواء طبخ زينة ديكور جمال الطفل
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 11-10-07, 07:02 PM
  5. مفارش روووعه ..
    بواسطة إمارتيه حلوه في المنتدى منتدى حواء طبخ زينة ديكور جمال الطفل
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 11-03-24, 10:30 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •