السلام عليكم


تعد الشمس مصدر الإشعاع الطبيعي الأول لكل أنواع الطاقةالكهرومغناطيسية فهذا الإشعاع الذي ترسله الشمس على شكل موجاتكهرومغناطيسية، يتألف من ثلاثة أجزاء وهي: الأشعة فوقالبنفسجية (تشكل2%من أشعة الشمس) والضوء المرئي(47%) والأشعة تحت الحمراء(51%).والأشعة تحت الحمراء أشعة غير مرئية حرارية نحصل عليها من الشمس أو من منابع اصطناعية لها قدرة على عالية على الاختراق و النفوذ .
وتسمى الأشعة تحت الحمراء ضوء الحياة أو شعاع الحياةlight of lifeلأنها سبب وجود جميعالكائنات الحية.
وأهم وظيفة للأشعة تحت الحمراء هي زيادة مناعة الجسم ضد الأمراضReinforcement immune system وذلك ناتج عن زيادة الدورةالدموية الصغرى وزيادة الايض****bolismوأيضا تساعدعلى تأخير الشيخوخة والعجزSlow down the aging process.المعروف أن أجسامنا تنتج الأشعة تحت الحمراءوتسمىbiogenetic rayوكمية لأشعة المنتجة في الجسمتختلف من شخص لآخر وعندما يبدأ انخفاض إنتاج الأشعة تحت الحمراء من الجسم يبدأالجسم بالضعف والمرض والتعب والشيخوخة ويصبح معرض لكثير من الآفات وعندما يكونإنتاج الأشعة تحت الحمراء يقارب الصفر فأننا على أبواب الموت لا محالة.





تعد الشمس مصدر الإشعاع الطبيعي الأول لكل أنواع الطاقةالكهرومغناطيسية فهذا الإشعاع الذي ترسله الشمس على شكل موجاتكهرومغناطيسية


لذلك يستطيع بعض الناس التغلب على المرض وذلك لقدرتهم على إنتاج الأشعة تحت الحمراء منأجسامهم لذلك أجسامهم قوية.وباستخدام الأشعة تحت الحمراء هناك الآلاف من البشر قد شفوا من أمراضمثل الربو القصبي والضغط الدموي والسكري وقصور البنكرياس أيضا و من كان يعاني منقرحة المعدة قد شفوا والصداع أيضا. وقد كان الناس في السابق يشربون ويستحمون في مياه البرك والأنهار الغنية بالأشعة تحت الحمراء وكانوا يتمتعون بصحة جيدة ذلك الشيء الذي نفتقده الآنفسلاحف البحر تدفن بيضها على رمال الشاطئ ليفقس بفعل الأشعة تحت الحمراء الآتية من الشمس.


التطبيقات البيولوجية للأشعة تحت الحمراء: (2) Infrarid applications
ليس للأشعة تحت الحمراء أي تأثير ضار مطلقا حتى لو تعرض لها الشخص لمدة24ساعة، وهي على العكس مادة طبيعية ضرورية ولا غنى عنها، وهذا يجعل أطباء الأطفال يضعون الأطفال في الخداج في حاضنات تبث أشعة تحت الحمراء مباشرة بعد الولادة هكذا تفهم أهميته هذه الأشعة للحياة.والأشعة تحت الحمراء لها قدرة اختراق عالية وأيضا قدرة شفائية مذهلة
فإنها تظهر تأثيرها القوي على سطح الجلد
وتحسن مسيرة الدم وتنشط الهضم
وتجدد الأنسجة
وتساعد على تغذية الجسم بالأكسجين والمواد الغذائية




وامتصاص الورموتقليل الألم
وتستعمل كعلاج لأمراض الروماتيزم وأوجاع الأعصاب
وبعد الإصابات الرياضية أو إصابات العمل
والتمهيد قبل العلاج الحركي والتدليك والحروق وتهدئةالألم خصوصا آلام الوجه.
السؤال الذي يطرح نفسه من سخر الشمس لتصدر الأشعة تحت الحمراء لفائدة البشر مجاناً إنه الله سبحانه وتعالى خالق كل شيء.

وصدق الله تعالى عندما قال : (وَسَخَّر لَكُمُ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ دَآئِبَينَ وَسَخَّرَ لَكُمُ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ )[إبراهيم : 33].
وقال سبحانه وتعالى: (وَمَا بِكُم مِّن نِّعْمَةٍ فَمِنَ اللّهِ ثُمَّ إِذَا مَسَّكُمُ الضُّرُّ فَإِلَيْهِ تَجْأَرُونَ) [النحل : 53].