هل يزعجك ياحبيبي ان تموت شهيدا ..؟؟ هل يزعجك ياحبيبي ان تموت شهيدا ..؟؟


عاد من عمله متجهم الوجه مقطب الجبين، فتحت له امرأته الباب فلم يسلم عليها و لم يكلمها، لم يغير ملابس العمل


كعادته كل يوم، جلس في زاوية و وضع يده على رأسه و راح يتأفف، قدمت له زوجته الطعام فلم يأكل و قال : أعيدي


الطعام إلى مكانه فلن آكل شيئاً


سألته : ما بك ؟!


قال في انفعال : لا شيء.. لا شيء..


قالت أرجوك أخبرني فلعلي أستطيع مساعدتك..


قال : قلت لكِ لا شيء..فدعيني و شأني..


تلطفت معه أكثر و قالت : أنا زوجتك و صاحبة سرك ، فلمن تبث همك إذا لم تبثه لزوجتك ؟


تشجع و قال : و بماذا تستطيعين مساعدتي ؟


قالت أساعدك بحياتي لو أردت ، و هل عندي من هو أغلى منك ؟ فقط قل لي ما الذي أزعجك ؟






قال : قانون أصدرته الحكومة هو الذي أزعجني..


قالت : و ما دخلك أنت بقوانين الحكومة ؟!


قال : القانون يقول : يحكم بالإعدام على كل رجل لا يتزوج على زوجته..


قالت :
و هل يزعجك يا حبيبي أن تموت شهيداً ؟!!!