قاتل المئات كان هناك رجل في قريه وكانوا يلقبونه بالجبان ثم بعد ثلاث سنوات انتقل الى قرية الى قرية اخرى ثم اشترى سيف وكتب عليه قاتل امئات ومعذب المئات وهكذا اصبح الناس يخافونه ثم بعد ثلاثة ايام اتى رجل الى القرية ثم ذهب الىمنزل قاتل المئات ثم قال الرجل الى قاتل المئات اذا كنت حقا قاتل المئات سوف يأتي جيش يعذبنا دائما ثم قال قاتل المئات من اين سيأتون قال الرجل من الجهة اليسرى ثم قال قاتل المئات أناسأذهب من الجهة اليمنى ثم قال الرجل ولكن الجيش سيأتون من الجهة اليسرى ثم قال قاتل الفأس اتوني بحصان ثم قال قاتل المأت أرفعوني على الحصان فرفعوه فقال اربطوني فربطوه فذهب الى الجهة اليمنى فرا الجيش فأراد أن يهرب وأمسك بجذع شجره فخاف الحصان فأراد أن يهرب ولكن قاتل المئات كان مقيدا بالحصان وكان قاتل المئات خائفا جدا وهو ممسك بجذع الشجره فانكسر الجذع فراه الجيش فخاف منه الجيش وقالوا انه قوي وهربوا منه وهكذا عاد الى القريه وهكذا قالوا أصحاب القريه انه قوي فقال الرجل الامتحان الثاني فقال قاتل المئات ومهذا الامتحان فقال الرجل هناك أسد يأتي ويأكل أطعمتنا فقال قاتل المئات ومن أين يأتي فقال الرجل من الجهة اليمنى فقال قاتل المئات أنا سأذهب من الجهة اليسرى فقال الرجل لماذا ان الأسد ياتي من الجهة اليمنى فقال قلتل المئات هذا ليس من شأنك فذهب من الجهة اليسرى وفجأة رأى الأسد وهكذا أراد أن يهرب فقفز من فوق الحصان وأمسك بالجذع فأتى الأسد من تحته وفجأة انكسر الجذع وهكذا قفز فوق الأسد وتمسك برأسه فكان الأسد مسرعا الى القرية فأتى صياد وصوب على الأسد وأطلق السهم على رأس الأسد فمات الأسد فقال قاتل المئات لماذا قتلت حصاني فقال الصياد انا اسف أيها القوي أنا أقبل اعتذارك فقال الرجل وهذا الامتحان الثالث فأقاموا حفله فوضع لقاتل المئات صندوق فوضع فيه تراب وحلوى فوق التراب فأغلق الصندوق وذهب الى قاتل المئات فقال ماذا في هذا الصندوق فقال قاتل المئات أولا كنت في قرية اللتي كنت أعيش فيها كانت مليئه بالتراب وكان فيها قليلا من الحلوى فقال الرجل ان جوابك صحيح وكان اللذي في الصندوق ترابا وحلوى وهكذا أصبح قاتل المئات حاكما للقريه --------- النهايه