مها المتفوقه كان هناك فتاة أسمها مها كانت مها تحب المدرسة وذات يوم
كانت مها تكتب واجباً منزلياً لكنها سمعت فجأة صوت جرس المنزل يرن ففتحت الباب
فرأت خالتها وبناتها قد أتوا وأنشغلت باللعب معهم بل حتى نسيت أن ترجع كتابها إلى الحقيبه حتى ضاع
وجلست باقي اليوم تلعب وتمرح بدون أن تحل واجباتها...
وحين رجت للمدرسة أخذت المعلمة تدور على الصف حتى وصلت إلى مها ..
لكن المعلمة تفاجأت حينما رأت الطاولة فارغة فسألت مها ..
لكن مها طأطأت رأسها خجلة وهي تقول:لقد ضاع كابي ولم أحل الواجب.
جن جنون المعلمة فقالت:مها المتفوقه تصل لهذه الدرجه لم تحظر كتابها ولم تحله أيضا؟؟
لكن مها قررت أن تحافظ على كتبها وعلى حل واجباتها حتى لو كان لديها ضيوف .....




وهكذا رجعت مها إلى مستواها الدراسي وتفوقت على فصلها...
#######الكاتبه:سلمى مبارك
#####العمر:سبع سنوات