تنبيه :: عزيزي اذا واجهتك مشكلة في تصفح الموقع , فاننا ننصحك بترقيه متصفحك الى احدث اصدار أو استخدام متصفح فايرفوكس المجاني .. بالضغط هنا .. ثم اضغط على مستطيل الاخضر (تحميل مجاني) .
 
 
صفحة 13 من 18 الأولىالأولى ... 389101112131415161718 الأخيرةالأخيرة
النتائج 121 إلى 130 من 177
  1. #121
    مراقبة عامة
    الصورة الرمزية الرمش الذبوحي
    الحالة : الرمش الذبوحي غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 20026
    تاريخ التسجيل : 15-09-08
    الدولة : ღ ع ــآبرة سبيل ღ
    الوظيفة : ღ تآمل آلمدى آلبعيد ღ
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 28,202
    التقييم : 3153
    Array
    MY SMS:

    لآ آله آلا آنت سبحآنك آني كنت من آلظآلمين..

    افتراضي رد: رواية / توأم ولكن أغراب في جامعة امريكية


    ((نرجع للتوليـــــــــــــــــن .... توها طالعه من محاظرتها ....
    -(الدكتوره نجلاء :~ تولين تعاي شوي بدياكي ...
    -(تولين راحت لها بدون نفس :~ نعم ...
    -تعاي معي للغرفتي بدياكي توقعي انك ماحظرتي أسبوع ونص
    عن محاظراتي ياللي عم بعطيكون اياها ....
    -(تكتفت بغرور :~ ؤففففـ ماأتذكر اني قد تغيبت عن كلاساتك ...
    -تولين تعاي معي ووأعي وبعدين تأدري تروحي وين مابدك ...
    -ؤفففـ يالله بسرعه لأني موب فاضيه لج ....
    ((الدكتوره تكره تولين بس تتحملها وماتدري وش اللي مصبرها عليها للحين...
    تولين لما دخلت الغرفه وهي تطالع الأرض بملل ... وماحست هي وين
    دخلت ...
    وقفت عند الباب بس سمعت الدكتوره نجلاء تناديها :~ تولين تعاي بسرعه ...
    -(رفعت راسها وهي تتأفف .. لما دخلت لها ووقعت لفت راسها بتروح بس تفاجئت
    بطلال يطالعها ....
    رفعت عيونها على الغرفه اللي دخلتها وحست انها بغرفة الدكتور طلال واللي معه
    وهي مالاحظت من قبل ....
    الدكتوره نجلاء كانت تحاكيها بس تولين ماسمعتها ...
    وهي مسرحه بوجه طلال اللي يطالعها ولا بعد نظراته عنها ...
    بس نظراته ماكانت عاديه لأنو كلها احتقار وحقد ...
    تولين بلعت ريقها اللي حاسه بغصه منه ....
    ماقدرت تتحمل نظراته .... بسرعه طلعت من الغرفه ....
    جلست برى بالسيب ((الممر الضيق )) اللي مافيه أحد أبدا ...
    جلست وهي تمسك دموعها لا تنزل ....
    نزلت راسها بين رجولها وماحست الا بدموعها تنزل أكثر وأكثر من غير شعور ...
    دكتور طلال طلع من الغرفه بيروح للمحاظرته ... ولما شافها
    حس بنار داااخله وبقوووه .... مر من عندها بيروح بس تولين رفعت راسها عليه وبسرعه لحقته وهي تقول بقلبها ...
    جوجو أنا اسفــــــــــــــــه ... لأن حبي أغلى من الصداقه اللي بيني وبينج ....
    تولين بسرعه قالت :~
    دكتور طلال ممكن تسمعني لو دقيقه ....
    ((طلال مالتفت عليها وطنشها ... بستولين من دون شعور مسكت كتفه وهي تقول
    بضعععف :~ دكتور بليز بليز اسمعني ...
    ((طلال بلع ريقه بقهر وحقد ... رفع يده ليدها وبقوه دفها من كتفه وكأنها قذاره ...
    تولين ماهمها أي شي غير انها تكلمه ... وقفت قدامه وهي تقول بانذلال وحب كبير ذاللها
    بشكل كبير وغير مقبول أبدا :~ دكتور بليز بليز اسمعني .... بليز ... عشان غلاة جوجو بقلبك تـ...
    -(قاطعها بغضب وبين اسنانه اللي صاكه بقوه من الحقد :~ لا تنطقين علاقتي انا
    وجواهر على لسانج ....
    -((بهاللحظه من غير شعور بكت قدامه وهي تقول بين عبراتها :~ طيب انا آسفه...
    طلال انا آسفه آآسفه .... سامحني تكفى سامحني ...
    شتبي أكثر من جذي منذله جدامك ..؟؟؟ انت الإنسان الوحيد اللي ذليتني جذي ...
    وياليتني ماعرفتك ولا اني انذل للأحد ... بس مو بيدي ...
    بليز طلال بليـ....
    -(بقسوه :~ انا موب طلال اللي تحاجينه وجذبتي عليه بالمسن ... اذا عندج شوية
    اسلوب قولي دكتور لأن مابيني وبينج ميانه ولا راح يكون
    بحياتج كلها ....
    تدرين ليش ..... لأني أكره شوفة ويهج ....
    تعرفين شمعنى أكره روحي اذا شفتج .... يعني أكرهج كلج على بعضج ...
    ولا تذلين نفسج أكثر من جذي لأني لو كنت أدري انج تولين جان ماحبيتج ابدا
    ابدا ابدا ... والحين لا عاد اشوف ويهج جدامي مره ثانيه ...
    ((توليننزلة راسها بأسف على نفسها ووشلون وصلت لهاذل اللي عاشته بسبب
    واحد مايستاهل حبها ابدا ومافي أمل يحبها ....
    لأنه يكرهها مثل ماقال .....
    جلست تولين على الأرض وصارت تبكي بانفعال .....
    طلال كان يمشي بالسيب ويسمعها وهي تبكي لأن السيب ماكان فيه غيرهم ...
    غمض عيونه بأســـــــــــــــــــــــــــــــى ....
    $$ تولين اختـــــــــــــــارت الحب على الصداقه ..$$
    بس أختيارها مافاد ... لأنها خســــــــــــرت الحب والصداقه مع بعض ...$$
    تولين الحــــــــــــــب ذللكـ رغم غروركـ الشديـــــــــــد ..$$
    """"""""""""""""""""""""""""""""
    نرجع للميشـــــــــــــــــــــــــو ...
    لما دخلت نزلت بالصاله الخاليه من أي شخص ....
    سمعت صوت بآخر الصاله ...
    بسرعه راحت له ولقته راكان بيده كاس يشربه ...
    استغربت من وضعه بكل مره يشرب كاس ماتدري ايش بالضبط ...
    اذا هو عصير او شي ثاني ...
    بسرعه قالت :~ راكان ....
    -(التفت عليها ... لما شافها لف عنها ببرود ولا رد ....
    -(تنهدت وهي مستعده تقول اللي عندها ومايهمها أي أحد :~ راكان ....
    تتزوجنــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــي ..
    -(راكان كان بشرق من الكاس اللي يشربه .. بس من غير شعور
    رش كل اللي بفمه من الصدمه اللي سمعها ...
    التفت عليها وهو يمسحفمها ثم قال :~ نعم نعم عيدي ماسمعت ..!!
    -(ميشو عادتها بثقه :~ قلت تتزوجني ....
    -(عقد حواجب موب مستوعب هذي وش تقول ....
    -شفيك مستغرب... أول مره بنت تطلب منك تتنزوجها ...
    -لا بس أول مره أشوف وحده تطلب بكل بجاحه من ولد يتزوجها ...
    أخبرالعكس ...
    -عاد هالمره صار العكس وش نسوي ... ماقلت موافق ولا لا ...
    -(رفع راسه يطالع فوق وهو يقول :~ أكيد لا ....
    -يعني افهم منك انك ترفضني ...
    -انتي صاحيه ..!!!!
    -اعتقد اني اصحيه اكثر منك وانت بكل مره تشرب يامن البنت اللي بالحفله
    ولا هالمره حتى وانت بالجامعه ...
    -(عقد حواجبه موب فاهم عليها ... بس شوي الا وضحك بصوت عالي :~ هههههههههـ
    انتي من جدك ..!!!
    -..........................
    -انتي اكيد موب طبيعيه ... لا واليوم تأكدت انك موب طبيعيه ابدا ابدا ابدا ...
    -مايهمني غير جوابك ... تتزوجني ولا لا ..!!!
    -قلت لك لا .... انتي من جدك اتزوج وحده مدري واحد مثلك ..؟؟؟
    اصلا انا للحين موب مستوعب اذا انتي بنت ...
    -أحترم نفسك ...دايم اسكت لك بس من اليوم ورايح لا يمكن اسكت لك فاهم ...
    عموما فكر بالموضوع عدل لأني برد وأسألك ....
    ((ثم لفت وراحت .... بس ماأمداها الا ودق عليها نفس الشخص ...
    حست ان راكان يطالعها ....
    من غير شعور ردت وحطته مايك يسمعه راكان برضو مع الصدى اللي بالصاله طالع
    واظح بشكل كبير ...
    -هههههههههههههههههـ ماأصدق انج تطلبين منه يتزوجج .... انتي من صجج ...
    ههههههههههههههههههههـ .....
    ((ميشو التفت حواليها تدور أحد بس مالقت .....))
    -هههههههههههـ لا تلتفتين ... لأني من تحت الأرض هههههههههههههههـ ....
    عموما عموما مثل ماقلت لج مالج غيري ..... لا هذا ولا غيره يبيج مثلي ....
    ((ميشو التفت على راكان وهي تطالعه ... راكان عقد حواجبه مو فاهم شي ...
    -(ميشو بصوت عالي :~ ومنو قال لك انه ماوافق .... هو موافق وراح تشوف يا..
    -(توها بتسبه الا وقال :~ هاااه انتبهي لا تقولين ولا جلمه قذره ولا تحجيت كل اللي عندي عند
    بعض الناس اللي حاطه مايك عندهم .... ولا تبين اقول له عن مـ....
    ((علطول سكرت الخط بوجهه قبل لا يتكلم .... لأنها تتوقع من هالإنسان أي شي ...
    رفعت عيونها عليه تبي تتأكد اذا حس بشي أو فهم شي ...
    بس شافت البرود نفسه لما وقف وهو يطالعها وواظح عليه مافهم أي كلمه ....
    طاحت منه قرطاسه بدون مايحس ثم راح عنها ...
    ميشو شالت القرطاسه باستغراب وش تكون ...
    بس استغربت أكثر لما شافتها حبوب ...
    بسرعه قالت لراكان بصوت عالي وهو يرقى من الدرج :~ طاحت منك حبوب ..!!؟؟
    ((بس راكان ماسمع لها لأنه بهاللحظه تسند على حديدة الدرج من راسه اللي
    بينفجر من قوة الألم .... مسكه بقوووه وهو يتحمل ...
    ميشو بخوف بسرعه راحت له .... جلست عنده وهي تقول :~ راكان
    انت فيك شي موب طبيعي ..!!!
    ((راكان رفع عيونه عليها بس انصدمت لما شافتها حمررررررررررا ...
    كشر بوجهها ثم قال بصوت واطي وهو يسحب الحبوب من يدها :~ لا تتدخلين بشي مايعنيك
    فاهمــــــــــــــــه ..؟؟؟...
    ((حاول يتماسك نفسه ثم رقى الدرج وتركها تفكر ....
    رفعت عيونها وهي مستغربه وش سر هالحبوب ....
    سمعت مسج وصلها ... لما فتحته كان من الشخص المجهول وهو يقول بالمسج :~
    ياعينــــــــــي عليج وعلى حبج اللي مايدري عنج ...
    بس الظاهر ان حبيبج يتعــــــآآآآآطى ............
    وافهمها ايفهيــــــــــــــم (فيس يغمز) .
    ((فتحت عيونها عالآآآآخر ....
    بصوت واطي وبغضب :~ الـجلب ...
    ((بسرعه دقت على الغريب ...
    لما رد قالت بغضب :~ انت شتقصد يا###### .... تتهم راكان بالباطل يا###...
    سكت لك وايد بس انك تطلع على راكان اشاعات وسخه مثل هاي والله ماأخليك يا####
    واذا تبي تقول له عن ماضيي قل له ... بس اياني واياك تعترض له يا#####...
    -ههههههههههـ للهدرجه تحبينه .... خلاص انسيه عيل ... لأنج لي وموب له ...
    وعلى فكره سكت لج على كل جلمه قلتيها قذره ... عدلي أسلوبج ولا ترى بفضحج وبطلع
    عن حبيبج اشاعات تملي كل الجامعه ....
    -انت تهددني ..!!!
    -اذا انتي تسمينه جذي .. أممممـ ... ماعندي مانع .... المهم عدلي نفسج ...
    ولما اشوفج ؤكي على ؤكي راح أطلع لج ....
    أي صح والأهم .. أبيج تنسين حاجه اسمها راكااااان ....
    لأنج لي .... انسيه وبعدها أطلع لج ....
    ((ميشو سكرت الخط بقهررررررر .... من جد عرف يهددها ...))
    $$ بــــــــــــــــــس معقوله ميشو راح تقدر تنسى راكان .!!! ..$$
    مع الوقت راح نعرف ايش راح يصير بأبطالنـــــــــــــــــا $$...
    ((بالعصـــــــــــــــــــــــر ....
    نـــــــــــــــــــــــارا وهي بالقبــــــــــــــــــــو ....
    وأغنيـــــــــــــــــة آشلـــــي سيمبسون ((Love . makes . the . world . go . round))
    معليتـــــه على آآآخر شي ....
    وقفت قبال المرايه وهي تطالع نفسها .....
    تفكر شلون الخطوط السودا اللي مشوهه وجهها بكل مكان ...
    وكيف الخروم بكل مكان بسبب الحلق اللي تحطه فوق حاجبها وأربعه تحت شفتها...
    وواحد في دقنها وثنين بجمب عينها اليسار ...
    والمشكله ماعاد صارت تحط حلق .. بس مشوه شكلها عالفاضي وصاير متجرثم
    بشكل للدرجة انو البعض منتفخ وصاير أسسسود ومتجمع الدم عليه ومجمد ...
    وكيف كحلها مغطي عيونها بشكل قوي ....
    وحواجبها ناتفتها بشكل مقزز ...
    $$ وأكيد مايحتاج أقول الكل عارف ان الله لعن النامصات والمتنمصات $$
    واحنا انشالله موب منهم $$
    وكيف شعرها مغطي نص وجهها بالمايل وأسسسسسسود استريت ...
    ((نارا تفكر بحالتها مع ريان ويزيد ....
    التفت على جوالها وبسرعه دقت على يزيد اللي خذت رقمه بأيام فقدانه
    للذاكره ....
    ((من جهة يزيد لما شاف الرقم أتسعت عيونه عالآخر ...
    نــــــــــــــــــــارا ..!!!...
    لما رد عليها سمع صوت الأغاني العاااليه عندها ...
    بعد الجوال عن أذنه من صوت الإزعاج اللي عنداه ....
    بس سمعها تقول بصوتها المبحوح مثل أختها ليــــان ...
    -يزيد ...
    -هلا ...
    -ابي اشوفك الحين ....
    -شلون ..!!!
    -خلاص قابلني جدام الـ...................
    ((بعد ماوصفت له المكان سكرت منه بدون ماتقول باي أو مع السلامه ...
    """""""""""""""""""""""
    ((من جهه ثانيــــــــــــــه ....
    توليــــــــــــــــــــن ...
    فتحت المسن وهي تنتظر طلال يدخل ...
    بس مادخل .... عشان كذا ألرسلت له إيميل ....
    سكرت اللاب توليــــن ثم نزلت ....
    شافت أمها بتروح للدوامها ....
    -(تولين بسرعه :~ ماما ودي أروح وياج اليوم ...
    -(أم تولين فتحت عيونها عالآآآآآآآخر :~ من صجج ..!!!...
    -(تنهدت بضيقه ثم هزت راسها بنعم ....
    -(أم تولين بابتسامه :~ سبحان مغير الأحوال ... طيب يالله بسرعه لا تتأخرين ...
    -ؤكي بس بييب عباتي ....
    ((تولين طلعت مع أمها للمستشفى ....
    أما من جهه ثانيـــــــــــــــــــــــه ...
    طلال توه جالس بمقهى ...
    بتردد كبيــــــــــــــــر ... فتح المسن .... شاف ست ايميلات واصلته ..
    لما دخل عليهم لقى بعضهم من أصحابه ووحده من تولين ...
    تنهد بنرفزه .. ثم فتح ايميلات أصحابه ...
    لما بقت آخر وحده للتولين .... توه بيحذفها ....
    بس مايدري ليش انتابه فضوووول يعرف وش مرسله له ...
    لما فتحها .... بدى يقرى محتواها وهــــــــــــــــو :~.......




    دكتــــــــــــــــــــور طلال .... هذا الإيميـــــــــــل راح يكشف لكـ مشاعركـ ...

    إليك 16 سبباً لتعرف أنك تحب


    السبب السادس عشر
    عندما تتحدث معه مساءاً لأوقات متأخرة في التليفون وبعد أن تغلق معه الخط بدقيقة واحدة تشعر بأنك تريد أن تحدثه ثانية
    ((طلال بهاللحظه جت بباله توليـــــــن ))

    السبب الخامس عشر
    عندما يرسل لك رسالة على موبايلك تفرح بها جداً وتقرأها بعد ذلك كثيراً جداً من المرات

    ((طلال ابتسم لما تذكر ايميلات تولين اللي ترسلها وبكل دقيقه
    يرجع يقراها ..))

    السبب الرابع عشر
    تمشي ببطء جداً عندما تكون معه وتتمنى ألا ينتهي الوقت بينكم

    ((طلال تذكر بهالإحساس لما يكون مع جوجو ...
    وكيف المفروض تكون تولين مو جوجو لأنه اللي يحبها
    تولين مو جوجو ))

    السبب الثالث عشر
    تشعر بسعادة بالغة عندما تكون معه

    ((طلال تذكر هالإحساس برضو لما سكون مع جوجو ..
    ويتخيلها لو كانت تولين بدالها لأن تولين هي اللي يحبها ))

    السبب الحادي عشر
    عندما تفكر فيه فإن قلبك يخفق بشدة أكثر من أي وقت آخر

    ((طلال علطول جت بباله تولين بهاللحظه ...
    مد يده للقلبه وهو يحس بقلبه تزداد دقاته نفس ماكانت تدق اذا
    كلمها عالمسن ))

    السبب العاشر
    تبتسم دائماً عندما تسمع صوته

    ((طلال تخيل تولين بدل جوجو .... بدون مايحس ))

    السبب التاسع
    عندما تنظر إليه لا ترى أي شخص آخر من الموجودين حولك

    ((طلال تذكر تولين لما عرف انها هي اللي يحبها ...
    وكيف حس ان العالم مافيه غيره وغيرها من كبر الصدمه عليه ))

    السبب الثامن
    عندما تستمع لأغاني عاطفية فإنك تسمعها بتمعن وتركيز شديدين

    ((ابتسم طلال على روحه كيف كان يشغل المسجل
    بسيارته عالآخر ويفكر بجوجو ...
    بس تولين جت بباله لأنها المفروض تكون تولين مو جوجو ))

    السبب السابع
    لا تفكر أبداً إلا فيه

    ((طلال علطول جت صورة تولين قدامه ))

    السبب السادس
    عندما تفكر فيه تشعر بسعادة بالغة

    ((طلال تذكر كيف كان يحس ان حياته رااائعه بوجود
    جوجو معه ... اللي هي تولين ))

    السبب الخامس
    عندما تنظر إليه تشعر بفرحة غامرة

    ((طلال تذكر كيف يستااانس اذا شاف جوجو ...
    اللي بالأصح المفروض هي تولين ))

    السبب الرابع
    عندك استعداد لفعل أي شيء لمجرد أن تراه فقط ولو لثانية واحدة

    ((ابتسم لما تذكر شكله يحاول يجي جوجو بكل مره ...
    اللي هي المفروض تكون تولين اللي يحبها ..))

    السبب الثالث
    عندما تقرأ هذا الكلام فإنك تفكر في شخص معين

    ((طلال علطـــــــــــــــول ماجت بباله أحد غير
    توليـــــــــــــــــن وبس ..))

    السبب الثاني
    أنت مشغول جداً بالتفكير في هذا الشخص لدرجة جعلت تنسى أنه لا يوجد رقم 12 في هذه القائمة

    ((بهاللحظه طلال ابتسم انه طول الوقت يفكر بالبنت اللي يحبها وهي
    تولين ... عشان كذا رفع الصفحه يتأكد اذا مافيه رقم 12..
    وبالفعل ابتسم أكثر لما ماشاف فيه رقم 12 ..))

    السبب الأول
    أنت الآن ترفع الصفحة لأعلى لتتأكد من ذلك

    وتضحك على نفسك لأن كلامي طلع صح
    ((بهاللحظه طلال ضحك بصوت واظح شوي بالمقهى وهو يفكر بتولين
    كيف خذت له عقله ..))

    ..؟!انت مو بس تحـــب

    أنت عاشق

    ...دكتـــــور .... بعد ماقريت هالإيميل أكيـــد عرفت منو يحب قلبكـ ...
    ورجـــــــــــــاء إذا عرفت منو هالشخص ...
    لا تتردد في الكلام معه بكــــــــــــــــــــــره ...
    سواء كانت جوجو أو غيرها ....
    رجـــــــــــــــاء لا تتردد بالكلام معه ....
    وصدقني .... أي أحد مننا راح يرضى باللي تختاره أنت ...
    وهذا آخر كلام مني لكـ ...
    وماعاد راح تشوف مني أي شي من بعد ماتختار ...
    الله يهنيـــــــــــــــــك مع من يختارها قلبكـ ..
    بالتوفيـــــــــــــــــــــــــــق ...


    ((طلال سكر الإيميل وهو يفكر بحركتها ...
    ضحكـ عالخفيف على حركتها اللي بالفعل ماكان يفكر غير بتولين ...
    للهدرجه ياطلال انت تحبها وماتدري ....
    ((طلال علطول راحت عنه ملامح اللين والإبتسامه لما تذكر حقده على
    تولين .... كشر بقهر منها وبعدها طلع من المقهى ...))
    """""""""""""""""""""""""""
    ((نارا كانت واقفه تنتظر يزيد بالسوق اللي اتفقو عليه ....
    لما شافته يتلفت من بعيد يدورها ....
    ماتدري ليش ابتسمت ....
    راحت له وهو ملقيها ظهره يدورها ...
    نارا بحركه غير اراديه منها رقت فوق الكرسي اللي وراه لأنه طويل ثم
    مدت يدنها ثم غطت عيونه وهي تقول :~
    منو تدور عليــــــــه ؟؟؟
    -(يزيد عقد حواجبه مستغرب حركتها ... بس علطول ابتسم وهو يقول :~
    قاعد ادور على أحلى وحده بالسوق ...
    -(نارا ابتسمت بفرح لأنه يقصدها ومو مصدقه انو فيه احد يمدحها رغم ان
    الإيمو وتخريم مقبحتها :~ أممممممـ ... عيل موب أنا ...
    -ههههههههـ قصدي أشين وحده ...
    -أمممممـ برضو موب أنا ....
    -خلاص ؤكي على وحده ماخذه عقلي ...
    ((بهاللحظه الرتجفت يد نارا بالرتباك ثم سحبت يدها ...
    التفت عليها وهو ندمان عاللي قاله بتسرع كالعاده ...
    بس لما شافها واقفه على الكرسي وصاير أطول منه ضحك ...
    -(نارا برتبااك قالت :~ يعني لأنك طويل تبي تضحك علي ...
    -(يزيد مد يده ليدها وهو يقول :~ لا أنتي أحلى بطولك الطبيعي ...
    ((نارا سحبت يدها من يده .... يزيد حس انها بتهاوشه على حركته بس انصدم لما ابتسمت
    له ثم مدت يدها على كتوفه ونقزت عالأرض وهي متمسكه بكتوفه العريضه ..
    ((لما وقفت عالأرض رفعت عيونها عليه وكيف صارت ترفع راسها
    من طوله ... ضحكت وهي تقول :~ ياليتني عالكرسي ولا نزلت ...
    -(ابتسم :~ ههههههـ حرام عليك حسستيني اني شريك ...
    -(عقدت حواجبها :~ شريك ..؟؟ شنو شريك ؟؟
    -(ضحك :~ههههههههههـ لا خلاص انسي مدري شلون طلعت مني ههههـ ..
    الله يفشلني ...ههههههـ
    -لا لا صج شنو ..؟؟
    -(ابتسم وهو يقول :~ بس لا تضحكين ...
    -(غمزت له :~ ؤكي بس يالله تحجى ...
    -(وهو يقول بفشله :~ أممممـ صراحه شخصيه كرتونيه لديزني
    لونه أخظر وعملاق وقبيح جدا ههههههـ ..
    تابعته مره وأعجبني ... وشفت أجزائه ...
    -(نزلت راسها وهي تكتم ضحكتها ..
    -(جلس قدامها عالكرسي ثم قال :~شفتك تضحكين ... لا تكتمينها ...
    -(رفعت راسها ثم ضحكت عالخفيف وهي تقول :~ لا بس صج صج
    مايليق شكلك تشوف أفلام كارتون .. لا وديزني كمان ههههههههـ ...
    عاد لو تدري عمري ماشفت هالحركات أبدا من بعد أيامي واحنا صغار أنا وريان ...
    ((ثم سكتت علطول ومتندمه انها قالت ريان ...
    يزيد حب يغير السالفه عشان كذا قال :~ طيب ماقلتي لي شعندك تبيني .؟؟
    -(رفعت عيونها عليه ... ثم قالت :~ كنت ابي أسألك اذا .... اذا ...
    آآآآآآ ..... اذا تـ .....
    -(ابتسم :~تكلمي خذي راحتك ... لا تنحرجي مني ...
    -(غيرت السالفه بسرعه ثم قالت :~ شرايك أعزمك على كوب كافي ...
    -(يزيد ابتسم :~ لا بالأول تقولين شعندك ...
    -(نارا بتوتر لفت له ظهرها ثم قالت وهي تطالع بالناس :~
    أنت للحين تحبني ؟؟؟
    -(يزيد تفاجئ سؤالها .... ماحب يجاوب عليه فقال :~ ليش السؤال ؟؟
    -(بلعت ريقها ثم كررت :~ بس انت قول أي او لا ... تحبني ؟؟؟
    -(تنهد وهو مايدري وش مغزاها من هالسؤال ... بس قال :~ انتي تدرين شنو الجواب
    من زمان ليش تسأليني ؟؟؟
    -(التفت عليه بحرأه وهي تقول :~ لا ابيك تعيدها جدامي الحين ...
    وحط عينك بعيني ...
    -(رفع عيونه عليها ... الرتبك أكثر لما طالعها ....
    يحس شكلها باأسود وعيونها السماويه الفاااتحه تركبه بشكل مو طبيعي ...
    نزل راسه بسرعه وهو يحاول يتفادى نظراتها المربكه ...
    نارا مدت يدها لدقنه بكل جرأه ورفعته لها وهي تقول :~ جاوبني الحين ...
    أنت تبيني ولا لا .... يعني تحبني ولا لا ..؟؟؟
    قلها الحين .... يزيد قلها الحين .....

    $$ انتهــــــــــــــــــــــــــــي البـــــــــــــارت __^ ...







    "
    "
    ..سآغيب عنكم مدة آذكروني بدعوة
    لعلهآ تصل آلى آلسمأء فيقول لهآ الله كن فتكون ..



  2. #122
    مراقبة عامة
    الصورة الرمزية الرمش الذبوحي
    الحالة : الرمش الذبوحي غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 20026
    تاريخ التسجيل : 15-09-08
    الدولة : ღ ع ــآبرة سبيل ღ
    الوظيفة : ღ تآمل آلمدى آلبعيد ღ
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 28,202
    التقييم : 3153
    Array
    MY SMS:

    لآ آله آلا آنت سبحآنك آني كنت من آلظآلمين..

    افتراضي رد: رواية / توأم ولكن أغراب في جامعة امريكية



    البـــــــــــــــــــاب الحــــــــــــادي عشــــــــ11ــــر ...
    الفصـــــــــــــــــــل الـــــ1ــــأول ...

    نارا مدت يدها لدقنه بكل جرأه ورفعته لها وهي تقول :~ جاوبني الحين ...
    أنت تبيني ولا لا .... يعني تحبني ولا لا ..؟؟؟
    قلها الحين .... يزيد قلها الحين .....
    -(وهو يطالعها مايدري وش يقول ... بس بالأخير قال :~ انتي وش تشوفين بعيوني؟؟
    -(بعدت يدها عنه ثم قالت :~ ماشوف شي ...
    -طيب انتي وش تبيني اقول ؟؟؟
    -قل الحقيقه ...
    -طيب لو الحقيقه لا وش بتسوين ؟؟؟
    -راح اقول الله يوفقك وبعدها بروح ...
    -(ابتسم :~ طيب واذا قلت اي ؟؟
    -راح أقول متأكد ؟؟؟
    -واذا قلت لك أي متأكد اني أحبك ؟؟؟
    -يزيد لا تحط لي احتمالات .. قل الحقيقه الحين أي ولا لا ...
    -(سكت شوي ثم قال :~ أي أحبكـ ....
    -(رفعت عيونها عليه علطول ثم قالت بهدوء :~ من متى ..؟؟
    -من أول يوم شفتك فيه بالإمارات ...
    -طيب وش نهاية حبك لي ؟؟
    -(بلع ريقه ثم سكت ...)
    -(عقدت حواجبها :~ انت تخفي عني شي صح ؟؟
    -لا ..... بس انتي جاوبيني ... ليش كل هالأسئله ...
    -بس جذي ...
    -(يزيد حس بقهر :~ تستهبلين ولا شلون ؟؟؟
    -يزيد انت حبيتني رغم انك تدري اني احب ريان ...
    -.................
    -ورغم رفضي لك كنت دوم تساعدني بأي شي ومايأست ...
    -.......................
    -يزيد ...
    -نعم ...
    -رح تظل تحبني لين متى ؟؟؟
    -(رفع راسه بقل صبر وهو يقول :~ شوفي اذاا هذا اللي مناديتني عليه
    او عشان تتأكدين اذا احبك او لا .. خلاص تطمني قلت لك الجواب
    والحين يالله فمان الله ...
    -(مسكت يده بقوه قبل لا يروح وهي تقول :~ طيب ماتبي تعرف رايي؟؟؟
    -(مالتفت عليها بس سكت ...)
    -يزيد أنا ..... أنا أحبكـ .... وريان راح أطلعه من حياتي بكره ...
    بس انت انتظرني بكره راح أجيك بعد ماأنهي كل شي مع ريان ...
    ((يزيـــــــــــــــــــــــــــد موب مستوعب اللي قاعد يسمعه ...
    التفت عليها ببطئ :~ عيدي شقلتي ؟؟؟
    -(نزلت راسها وهي تقول :~ اللي سمعته .... بس انتظرني بكره ...
    أوعدك راح انهي كل شي مع ريان .... وبعدها راح أجيك ...
    اذا تحبني انتظرني بس يوم واحد ....
    ((وبعدها نارا لفت عنه وراحت ....
    يزيد يطالعها وهو يحاول يستوعب ...
    أفــــــــــــــــــــــــرح ..!!!!
    ولا لا ..!!!
    هي تحبني وقالتها بنفسها .... بس ليش انا متضايق وكأني مابيها تحبني...
    يايزيد وهذا يبيله سؤال ؟؟؟ شي طبيعي تتضايق دامك.............................
    ؤففففففـ يارب والله مدري وش اسوي ...
    وانا المفروض افرح باللي قالته وصار العكس ...
    بس رغم هذا راح أنتظرها بكره ...
    ومايهمني أي شي من خصوصياتي ...
    واذا على اللي مخبيه راح اقولها ....
    بالوقت المناسب ...
    المهم انها قالت انها تحبني وراح انسى كل شي دامها معاي ...
    """"""""""""""""""""""
    ((بندر وهو يدق جرس باب الدكتور ابو نارا ...
    فتح له الدكتور ...
    -(بندر تلعثم شوي ثم قال :~ انت الدكتور ابو مشاري ؟؟؟
    -أي نعم ....
    -ودي أتكلم معاك شوي ...
    -أي تفضل بس ماقلت لي من تكون ؟؟؟
    -أنا بندر ولد محمد بن ..................
    -(ابو مشاري سكت شوي يحاول يتذكر هالأسم ... بس للحظه فتح عيونه عالآخر وهو يقول:~
    انت ولد محمد الـ .........!!!!!!
    -أي نعم ...
    -(ابو مشاري بدت نار الحقد ترجع بقلبه بس حاول يتصبر وهو يقول بهدوء :~ تفضل ..
    -((لما جلسو ... سكتو شوي ثم قال بندر :~ ماودي أشغلك أكثر بس بغيت أسألك عن
    ...... عن .................. (بلع ريقه ثم كمل :~ ابي أسألك عن عيال أخوي التوأم...
    الربع تواأم .... سمعت انك كنت مدير قسم الولاده ... فأكيد تعرف وش صار عليهم؟؟
    -(ابو مشاري ضغط على يدها بحقد ثم قال :~ ماأعرف أي شي عن اللي تقوله ...
    -(بندر عقد حواجبه شاك فيه :~ ماتعرفهم ؟؟؟ بس انا متأكد انك تعرفهم ...
    -(وقف وهو يقول :~ ماعرفهم واذا ماعندك غير هالحجي توكل على الله ...
    انا مشغول ...
    -(بندر وقف بعزة نفس وهو يقول :~ ابو مشاري انت متأكد انك ماتبي تقول لي عنهم ؟؟
    -قلت لك انا ماأعرفهم ليش موب راضي تقتنع ..؟؟
    -بس انا متأكد انك تعرفهم ووراك سر ماتبي تقوله لي ...
    -(من غير شعور :~ وبعدين تو أبوك يتذكر ان عنده أحفاد ..!!
    بعد كل هالسنين ....
    -يعني تعرفهم ؟؟؟
    -قلت لك ماأعرفهم ويالله توكل على الله ...
    -(بندر صك على اسنانه مقهور من ابو مشاري .... بس رجع يحاول وهو يقول :~
    ابو مشاري قل لي هم وين وانت ماعاد عليك ... انا أدور عليهم ...
    وأبي الاقيهم بأسرع وقت ....
    -دورهم عند أحد غيري ...
    ((بندر طلع مقهور من ابو مشاري بس ماعاد عنده شي يقوله اكثر ....
    لما نزل بهاللحظه نارا مرت من عنده بتدخل للمبنى ....
    بندر رفع عيونه عليها وبسرعه اشمئز من شكل هالبنت المقزز ...
    والمخيـــــــــــــــــــــــــــــــــف ....
    نارا ماعطته أي نظره وبس تطالع طريقها ...
    لما رقت بندر وقف وهو يفكر ...
    مايدري ليش شك بوضع هالبنت .. بسرعه لحقها وهو يرقى من الدرج ....
    نارا طقت باب بيت ابو مشاري ...
    لما فتح لها وهو يقول بغضب :~ قلت لك ماأعرفهم ...
    ((بس لما طاحت عينه بنارا كشر بحقد ....
    نارا بلعت ريقها وهي تحاول تضبط اعصابها اللي خايفه من ابوها ...
    بهاللحظه بندر وقف ورى جدار بحيث مايشوفونه ...
    -(نارا :~ ابي آخذ بعض أغراضي ...
    -مالج أغراض واطلعي برا ولا اشوف ويهج ...
    ((ثم سكر الباب عليها بقوه ...
    نارا غمضت عيونها وهي تهدي أعصابها ...
    لفت بتطلع بس تفاجئت بوجود بندر واقف قبالها يطالعها ...
    نارا بعدم اهتمام مشت من جمبه بتروح بس هو قال بسرعه :~ لو سمحتي
    -(مشت وطنشته .... بندر لحقها وهو أصلا مشمئز منها وماله خلق يكلمها بس يبي يعرف أي
    شي يدله على عيال اخوه الكبير ...
    -لو سمحتي بغيت اسألك سؤال ... انتي تعرفين صاحب هالبيت ...
    -(دخلت اللفت (الأصنصير ) ودخل معها بندر ...
    نارا ماتطالعه وتطالع الأرض ....
    بندر التفت عليها ثم قال :~ ماجاوبتيني ؟؟
    -(التفتت عليه وهي تقول بهدوء :~ أي اعرفه ...
    -(التفت عليها باهتمام ثم قال :~ طيب ماقد قال لك عن الربع تواأم ؟؟؟
    -(لفت وجهها عنه وهي تبتسم بسخريه ولا ردت عليه ...
    -(بقل صبر :~ اكلمك أنا ...
    -ؤفففففففـ لا ماقد قالي ..
    -طيب انتي شتقربين له ؟؟
    -بنته للسوء حظي ...
    -ليش لسوء حظك ؟؟
    -(التفتت عليه وبملل قالت :~ وانت شكو ؟؟؟
    ((فتح اللفت ثم طلعو بس نارا سبقته وهي رايحه تمشي على رجولها ...
    -(بندر :~ أقدرأوصلك اذا تبين ؟؟؟
    ((نارا ماردت عليه وكملت طريقها ... بندر بصوت خفيف :~ احسن ..
    """""""""""""""""""""
    ((الســــــــــــــــــــــاعه 12 بمنتصف الليل ...
    صقـــــــــــــــــــــروهو جالس بالصاله ومتوتررررررر اذا يروح لليان بداخل الغرفه أو لا..
    وأخير قرر يقوم ...
    توه بيدخل الغرفه بس تردد ولف بيروح بس تفاجئ بصوتها وراه وهي تقول :~
    -صقر ...
    -(التفت عليها علطول :~ سمي ...
    -(نزلت راسها وهي تقول بتوتررررر :~ انت وعدتني تقول منو اخوي ؟؟؟
    -(بلع ريقه ثم قال :~ وانتي وعدتيني تنفذين حقوقي كزوج لج ؟؟؟
    -(نزلت راسها وهي تحس بالمذله له ....
    -(صقر ماوده يستغلها بس هي تجبره على هالشي فقال :~ اذا نفذتي واجباتي عليج
    أوعدج راح آخذج لين عنده وأعرفكم على بعض بكره ...
    ((غرقت عيونها بالدموع :~ بس .. بـ ... بس ماأقدر ... وربي موب قادره ...
    -(رفع راسه وهو يجمع شجاعته ومايعطف عليها :~ عيل انسي اقول لج منو هو ..
    وعلى فكره انا تأكدت من شي واحد وهو انه ماله عايله مثـ ... مثلج ...
    ويشبه لج وايد .... واحتمال كبير يكون اخوج ... خاصتا ان لون العيون برضو
    قريبه من بعض ...
    وماأعتقد يكون هالشي بالصدفه ..
    -(تحاول تكتم عبرتها وماتطلعها :~ صقر وربي موب قادر ... ماأقدر ...
    -(حس بحراره شديييييييييده بسبب الغضب اللي يرتفع بجسمه وهو يشوف قد ايش تكرهه
    للدرجة تحلف انها ماتقدر ... وكله بسبب اخوه عبدالمحسن ...
    -(لف عنها وهو يقول بقسوه :~ ليان أنا كل يوم صبري راح ينفذ والسبب انتي ...
    ماأعتقد ان حبك لي صعب بسانتي ماتبين تحبيني بسبب ........((ثم عض شفته
    بحقققققققد....وهو يتذكر عبدالمحسن ))
    -(نزلت راسها ودموعها راح تنزل بس تكتمها .... بلعت ريقها وبضعـــــــــــف
    وقــــــــــــــــــــــــل حيله قالت بحـــــــــــزن كبير :~
    طيـــــــــــــــــــــــــــــب أنـــا .... أنا لـ ....... لكـ من اليـ ... اليوم ور..
    ورايــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــح ...
    ((على آخر كلمه نزلت دموعها من دون ماتحس وبشكل يقطع القلب ..
    وهي مستسلمه كليا لصقر زوجهـــــــــــــــــــــــا ..
    ((صقر كان معطيها ظهره .... ابتسم بسعــــــــــــــــــــــــاده كبيــــــره ...
    التفت عليها وهو يتجاهل دموعها وضعفها :~ صدقيني ماراح تلاقين مني غير الخير ..
    بس انتي حاولي تحبيني وانسي اللي ماينتسمى ...
    ((صقر نزل راسه لها وكيف تبكي بشكل يقطع القلب ...
    قلبه يعوره عليها ... بس مو بيده شي غير انه يبيها له وتحبه ...
    وهي مو راضيه تسوي أي شي من اللي يبيه ...
    مد يده لكتوفها وسحبها لصدره وهو يضمها بقوه ويقول بصوت واطي :~
    ليــــــــــــــان ... صدقيني انا احبج وكل هذا اللي اسويه موب
    قصدي اعذبج ... بالعكس .. حبي لج للجنون ...
    بس انتي حبيني ... وراح تلاقين اسعاده اللي ماتتخيليها بحياتج ...
    ((ليان كانت تبكي بدون توقف وهي كارهه نفسها بين يدينه الحين ...
    تحس بروحها مخنووووووقه من كرهها له وهي لازقه فيه ..
    تكرهه بشكل جنوني ....
    عقدت حواجبها وهي تحاول تتحمله وموب طاااايقتـــــــــه ...
    $$ مضت الساعات ....
    والشمــــــــــــــــــــــــــــــــــس طلعـــــــــــــــــت $$
    الكل صحى من النــــــــــــوم للدوامات ..$$
    وأبطال الروايـــــــــــــــــــــــه استعدو لليـــــــــــــــــــــوم جديد مايدرون
    وش مخبي لهــــــــــــــــــــــــم بهاليــــــــــــــــــــــوم $$

    ((بالجــــــــــــــــــــــــــــامعه ...
    أميــــــــــــــــــــــره جلست داخل المبنى لحالها ...
    راكـــــــــــــــــــــــان توه داخل وهو مكشر من الألم اللي براسه على هالصبح ...
    أميـــــــــــــره شافته من بعيد وبصوت عالي قدام الكل :~
    ركــــــــــــــــــــــــــووووووون ...وينــــــــــــــــــك ياريـــــــــــال من زمــــان عنكـ ..؟؟
    ((راكان التفت عليها ثم ابتسم على نشاطها بهالصبح ...
    راح لها وهو يقول :~ صباح الخير __^ ...
    -صبح صبح على هالويه الزين ...شحالك ياولد ...؟؟
    -(بابتسامه :~بخير دامك بخير ...
    -ومنو قال لك اني بخير ....
    -ماشالله اللي يشوفك الحين يقول هذي بصحه وعافيه ولا انا غلطان ..
    -لا بسم الله علي لا تنظلني والله أحس بضلع في كتفي يعورني لا تقعد تتنظلني على غير
    سنع ...
    -ههههـ طيب آسفين هههـ ...
    ((بهاللحظه مر فيصل .... أميره لما شافته علطول تجاهلته وهي مقرره تطلعه من حياتها..
    راكان لما شافهم سكت ولا قال شي ...
    -(أميره التفت على راكان وهي تقول :~ ماقلت لي أخر أخبارك __^ ..
    -(راكان حس انها تتجاهل فيصل عشان كذا قال :~ ابد تمام ...
    ((مرت قدامهم تولين .... راكان سرح يطالعها ...
    -(أميره ابتسمت بخبث وهي تقول :~ راكااان شفيك بتاكل البنيه بعيونك ؟؟؟
    -(التفت عليها ثم ضحك وهو يقول :~ لا ولا شي بس سرحت شوي ...
    -في شنوووو ؟؟؟
    -ؤهووه عاد أميره والقافه القصوى .... ههههـ .. بس بسألك سؤال واحد ...
    -سم ...
    -سم الله عدوك ... ماقد لاحظتي فيه شبه بهالجامعه مو طبيعي ؟؟
    -(عقدت حواجبها ثم قالت :~ مدري ليش ؟؟؟
    -لا بس سؤال ...
    -(سكتت شوي ثم قالت بسرعه :~ أمبلا ... فيه اللي مرت تو ... شفتها ؟؟
    علي سؤال غبي اكيد شفتها وانت تو تطالع فيها ...
    هي و..... و.... وواحد ثاني ...
    -(ابتسم عالخفيف وهو فاهم انها ماتبي تنطق اسم فيصل :~
    وهذا اللي انا محيرني ....
    تدرين أنهم كلهم بدون أهل ...
    -(التفتت عليه :~ ليه وش اسم البنت ...
    -تولين وبس وبرضو فيصل وبس ... والشبه اللي بينهم قوي
    جدا ....وفيه برضو بنتين شاك فيهم بس خليهم عنك لأني متأكد من فيصل وتولين ..
    أتوقع انهم أخـــــــــــــــــــــوان ...
    -(التفت بحماس :~ أخــــــــــــــــــــــــــــــــواااااااااان ....
    يعني فيصل بيعرف أهله الحقيقيين ...
    -بس نفس المشكله حتى تولين ماتعرف مين أهلها يعني ماراح يستفيدون أي شي
    -بس لحظه شلون اخوان وهم بنفس العمر ؟؟؟
    -شدراك يمكن واحد منهم عايد سنه من سنواته اللي قبل بالمدرسه ؟؟؟
    -أي صح يمكن ... بس ليش ماقلت لهم ...
    -(بسرعه قال :~ لا انتبهي تتكلمين بشي عن هالموضوع .... مالنا دخل فيهم ...
    -شلون مالنا دخل ... لا لازم نقول انهم اخوان لازم يعرفون بعض ...
    -أميره لمصلحتك ماتتكلمين ... احنا مالنا شغل فيهم ....
    لأنه موب اكيد يكونون أخوان يمكن على قولتهم يخلق من الشبه 40 ...
    انتبهي تتكلمين عن هالموضوع صدقيني هالموضوع لو تتكلمين عنه لا تتوقعين راح
    يكون عادي بالنسبه للتولين وفيصل .... اكيد بتكون ردة الفعل قويه ...
    عشان كذا لا تتدخلين ... لمصلحتك ياأميره لا تتدخلين ...
    أنا حذرتك ماتتدخلين
    -(أميره طاحت عينها على اساعه وبسرعه شهقت :~ يؤ بدت محاظرتي يالله أشوفك على
    خير ... باااي ...
    -(وهو يطالعها بطفاقتها ابتسم :~ بالتوفيــــق ...
    ((راكان التفت بيروح الا وطاحت عينه على ميشو اللي جالسه وممدده
    رجولها عالأرض وتطالعه ...
    لف وراح عنها ....
    ميشو تطالعه وكأنها تخطط على شي فظيــــــــــــــع من نظراتها ...
    ((طلعت الآي بود ثم شغلت أغنيه على فرقة Tato(( ...SHOW . ME . LOVE))
    ريمو خذت السماعه الثانيه من ميشو وهي تسمع معها ...
    دق جوال ميشو .. بهاللحظه ضحكت ريم وهي تقول :~
    هههههههـ والله مشكله الأغنيه يرن جوالهم وجوالج بعد يرن ... والله خربطتي مخي ..
    -(ميشو ماعطت ريم وجه ثم قفلت الخط على وجه المتصل الغريب ..
    سحبت السماعه من ريم وحطتها بأذنها الثانيه ....
    مرت من قدامهم نارا ....
    ميشو تطالع فيها ... نارا التفتت عليها ثم حولت نظرها للجوالها ودقت على ريان ..
    بس الغريب انه مارد ...
    مرت من جمبها توليـــــــــــــــــــن رايحه للمحاظرتها ....
    لما وصلت قاعتها تقابلت بالصدفه مع جواهر ...
    جواهر طالعت تولين بنظره كلها تعالي واحتقار ...
    تولين مالقتها وجه ولفت بتروح بس جواهر وقفت قدامها وهي تقول :~
    رغم كل اللي سويتيه الا ان طلال للحين يبيني ...
    -(تولين :~ ؤفففففـ طيب شسويلج ..!!
    ((ثم لفت بتروح لكن جواهر مصره تقهرها وهي تقول :~ تصدقين ...
    عبالج اني غشيمه ومو عارفه أي شي من زماااااان ...
    صدقيني عارفه كل شي من قبل لا تنفظحين .... ههههههـ وتدرين منو اللي فظحج ...
    أنــــــــــــــــــــــــــــــــا يالغبيــــــــــــــه ....
    محد قاللج تعترضين طريقي ... ومثل مايقولون لا تلعب بالناااااار ياحلوه ...
    وانتي اللي جنيتي على نفسج ياعبيطه .... صج انتي عبييييطه ...
    شلون تتوقعين مني ماراح أعرف انج تحاجين طلال وايميلج أعرف الباسوورد تبعه ...
    شلون نسيتي انج تعرفين الباسوورد تبعي وأنا برضو اعرف باسووردج ...
    كننا رفيجات روح بروح للدرجة اننا نأتمن بعضنا للبعض بشكل ...
    ومافي شي تخفينه عني او انا اخفيه عنج حتى الباسوورد كننا مانخفيه عن بعض...
    ياقلبي انتي ماقد سمعتي بحاجه اسمها محادثات لازم تحذفينها ..؟؟؟
    بالله جم مره بذكر جاني فتحت اللاب تبعج ؟؟؟
    وبالصدفه شفت ايميل الدكتور طلال .... ولما دخلت على محادثاتج انصدمت ...
    وكنت اقول لا بيي اليوم اللي بتعترفين وراح تبطلين الاعيبج علي ...
    بس اعرف امثل علي جاني مو عارفه أي شي ...
    انتي اللي جنيتي علينا يصير جذي ...
    بس انتي ماتنعطين ويه ... وبعد كذا اظطريت افظحج بالجامعه كلها ...
    بس ببلوتوث واحد يتناقلونه الكل بمثل هالأخبار العسل على قلوبهم ...
    صحيح بجيت لأنهم بيطردون طلال ...
    ((ثم كملت بتريقه :~ بس مشكووووره لأنج توسطتي له .... وهو بدون مايدري ..
    يعني ماستفدتي شي ... وانا وياه اللي استفدنا ...
    هاهاااااااااااااااااااااااااي وربي راحمتج وبقوووووه ...
    بعدي بس يالله بعديييييي ...
    ((ثم مرت من جمبها بكل ثقه وسخريه ...
    تولين حقدددددددددت بشكل مو طبيعي ....
    وهي تقول بقلبها :~ طييييــــــــــــــــــــب طيـــــــــــب ...
    وربي كنت راح أترك طلال يختار .. بس هالمره حتى لو اختارج
    مستحيل اهده ...
    ((بسرعه تولين ركضت ورى جواهر وسحبتها بقوه من كتفها وهي تقول بخبث :~
    طيـــــــــــــــــــــــــب أنــــــــا ولا أنتـــــــــــي ياجواهر ...
    نشــــــــــــــــــــــوف منو اللي بياخذ قلب طلال ...
    ومالغبي والعبيـــــــــــــــــــــــــط غيرج ...
    يالغبيـــــــــــــــــه .... ماقدرتي تكسبين قلب طلال من يومج صغيره ...
    وأنـــــــــــــــــــــــــا بس من مكالمتين بالمسن خليته يموووت فيني ...
    وأحمدي ربج اني خليته يخطبج لأنه عباله انتي هي انا ... مثل ماقلت له ...
    ولا لو ماقلت اني جواهر جان مادرى عنج ولا خطبج ياسخيفـــــــــــــــه ...
    ((ثم كملت بنفس الغرور بس بتعالــــــــــــــــــــي أكبر ورفعة خشم وبتسامه ساخررررره:~
    بالله روحــــــــــــــــــــــــي شوفي شكلج ؟؟ انتـــــــــي ويه وحده أحد يحبج ؟؟؟
    وربـــــــــــــــــــــي اني أرحمج يالغبيـــــــــــــــه ..!! ينلعب عليج بجم جلمه ...
    روحي بس مناج والعبيها مع غيري ... لأن طلال لي ....
    واذا بغيتيها تكون حرب بيننا انا مستعـــــــــــــــــــده ....
    ومن اليوم ورايح نشوف منو بياخذ طلال ....
    يالغبيــــــــــــــــــــــــــــــــــــه ياشينـــــــــــــــــــــه ...
    ((جواهر احترقت قهر من الكلام اللي تسمعه ...
    بجد ماعاد تقدر تتحمل كلام تولين القاسي والمغرور ...
    ((توليـــــــــــــــن تطالع جواهر من فوق لتحت ببتسامه ساااخررررره
    ثم لفت بتروح عنها ....
    جواهر من القهر والحقد اللي بقلبها رمت شنطتها بقوه على ظهر تولين ....
    تولين صحيح ماتعورت بقوه بس التفتت بشطانه وبسرعه شالت الشنطه ورمتها بقوه
    على وجه جواهر ...
    بهاللحظه اللي حواليهم التفتو يطالعونهم بستغراب شفيهم يتطاقون
    بخكرنه ككككـ ...
    بس بدى الجد لما جواهر ماعاد تحملت استفزاز تولين لها أكثر من كذا ...
    تولين ماأمداها بتلف بس جواهر شدت طرحتها بقوه من ورى
    ثم شدت شعرها ....
    توليـــــــــــــــــــن صرخت ....
    بس لا يمكن تسكت للأحد وبالأخص جواهر اللي صارو عداوت بسبب
    طـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــلآل....
    بهاللحظه بدى طقاق أعـــــــــــــــــز بنتين على قلوب بعضهم ...
    وطرحاتهم عالأرض وكل وحده شاده شعر الثانيــــــــــــه
    ((البنات حاولو يفكون بين الثنيتين بالقوه ...
    لما فكوهم عن بعض ...





    "
    "
    ..سآغيب عنكم مدة آذكروني بدعوة
    لعلهآ تصل آلى آلسمأء فيقول لهآ الله كن فتكون ..



  3. #123
    مراقبة عامة
    الصورة الرمزية الرمش الذبوحي
    الحالة : الرمش الذبوحي غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 20026
    تاريخ التسجيل : 15-09-08
    الدولة : ღ ع ــآبرة سبيل ღ
    الوظيفة : ღ تآمل آلمدى آلبعيد ღ
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 28,202
    التقييم : 3153
    Array
    MY SMS:

    لآ آله آلا آنت سبحآنك آني كنت من آلظآلمين..

    افتراضي رد: رواية / توأم ولكن أغراب في جامعة امريكية


    -(جواهـــــــــــــر :~ أنا اراويج ياخطافـــــــــــــــــــة الريايل ..
    -(تولين وهي تلف طرحتها رفعت عيونها :~ عداااااال عدال بس يالحلوه ...
    مناك بس يالله مناااااك ... وأنا أعلمج شلون خطافة الريايل تكون يالخايسه ...
    ((ثم قالت بصوت أعلى وبقوووه عشان الكل يسمعها :~ هاهاااااااي حدج الزبال
    اللي يمر جامعتنا كل يوم .. ترى هذا حدج يالخايسه ولا انتي ماخطبج
    الدكتور طلال الا عشاني ... يعني لو ما قلت اني انا انتي جان مافكر فيج يالغبيه يالخانسه ..
    كل شي فيج يحوم الجبد الله يقرفج حومتي جبدي تراج يالغبيـ.............
    -(قطع عليها صوت غاضب من وراها بصرخه خشنــــــه :~
    توليــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــن ...
    ((تولين حست بدمها جف مكانه ... هالصوت موب غريب عليها خاصتا انو معصب ...
    وقف قدامها الدكتور طلال وواظح عليه معصب بقوووه بسبب كلامها الأخير اللي سمعه ...
    بلعت ريقها بخووووف ....
    وهو يطالعها بحتقااااااااار وغضب ...
    -(الدكتور طلال بصوت واظح عليه يضبطأعصابه بقد مايقدر :~ جدامي يالله ...
    ((جواهر تكتفت بانتصااااااار وهي مبتسمه بسخريه لتولين ...
    تولين تنهدت بقل صبر ثم لفت من جهة غرفته بعيد عن الكل ...
    تولين وهي تمشي كان هو وراها يمشي ...
    قلبها كل ماله يزيد دقاته ...
    ودها تلتفت تشوف وجهه للحين معصب أو لا ...
    بس طلال معصب بشكل هي ماتتوقعه وشي طبيعي من بعد اللي سمعه,,,
    لما وصل غرفته وهم بالممر الفاااضي قال بسرعه :~ وقفي ...
    -(وقفت بس مالتفتت عليه ...
    -(طلال :~ طالعيني ... لا تعطيني ظهرج ...
    ((طلال يضغط على كفه بقوووه وهو يحاول بقد مايقدر يضبط أعصابه ...
    تولين التفتت عليه وهي منزله راسها ....
    -(طلال :~ فسري لي كلامج البايخ اللي قلتيه جدام الكل ؟؟
    -...........................
    -(بصوت واظح عليه بدى ينفذ صبره :~ تولين جاوبيني ولا تسكتين ...
    -............................
    -(بغضب :~ توليــــــــــــن ... قلت لج جاوبيني بسرعه ...
    -(تولين ارتجفت خوف كبير منه ... حتى انه لاحظ رجفتها بس ماهتم ...
    تنهدت بخوف وهي تحاول تطلع الكلمات من لسانها :~ آآآآ.... هي استفزتني ...
    -انا ماقلت من اللي استفز الثاني انا قلت وش معنى كلامج الباااايخ السخيف اللي ماأدري وش اقول عنه ...
    قولي لي وش معناااه ..
    -......................
    -(بنفاذ صبر :~ تدرين انا وش فسرته ؟؟؟؟
    -.......................
    -(بصرخه خشنه كلها غضب :~ رفعـــــــــــــي راسج وطالعينــــــــــــــــي ...
    -(رفعت راسها بخوف وهي تحاول تطالع كتفه ولا تحط عينها بعينه ..))
    -(تنهد مره ثانيه :~ انا من اللي سمعته حسستيني اني ولا شي جدام الكل ...
    كدكتور انتي قللتي من قيمتي على حساب انج تستفزين جواهر اللي هي اصحبج
    الروح بالروح على حسب اللي قلتيه لي حظرتج بالمسن <~ قال الجمله الأخيره بين اسنانه
    من القهرررررررررر ))
    :~ بس انتي انسانه طايشه وماتقدرين الكلمات اللي تطلع منج ...
    شايفه روحج لدرجة انج ماتشوفين الصح والغلط .....
    خنتي أقرب صديقه لج .... هذا أولا ...
    وثانيا جذبتي على دكتوووورج ....
    وثالثا من بعد ماخطبت جواهر ماتحجيتي بأي شي لاب العكس كملتي الغلط فوق الغلط ...
    وبالنهايه تقولين انج تحبيني ... تحبينــــــــــــــــــــي !!! ... هذا بالله حب تسمينه ؟؟؟
    انا اللي عمري مافكرت لا احب ولا اتزوج .... صرت اعرفه اكثر منج ؟؟؟
    تدرين جم عمري ؟؟؟؟؟ وانا للحين مافكرت اتزوج الا من بعدج بكذبتج ...
    عمري بالثلاثينااااات .... فاهمه شلون يعني بالثلاينات ..!!! يعني كنت عايش حياتي
    بدون لا هم ولا تفكير بس انتي طلعتي بحياتي وخربتي لي كل شي ؟؟؟
    مستانسه لأني حبيتج ؟؟؟ مستانسه لأني خطبت جواهر وانا احسبها البنت اللي حبيتها ؟؟؟
    انتي بالله ابي اسألج ؟؟ عندج ذرة ضميــــــــــــــــــــر ؟؟؟
    انتي تحسيـــــــــــــــــــــــن ؟؟؟ قلبج قلب بشر ولا شنــــــــــــو ؟؟؟
    انشانه بس تدور وناستها ووسعة صدرها على حساب الناس ؟؟؟
    تحجي ليش ساكته ؟؟؟؟ مستانسه لأن الأمور وصلت لين هنا ؟؟؟
    مسـ......
    -(قاطعته بدون ماتحس وكيف جمعة ثقتها بنفسها مره ثانيه :~ دكتور ...
    طلال ... اذا أنا غلطـــــــــــــــــــــــــت ... لا تحط غلطك فوق غلطي ....
    اذا انت تبي جواهر الله يوفقك بس انك تجرح فيني وانا اسكت لا خلاص هذا قبل ..
    أماالحين ماراح أقبل لا أنت ولا غيرك يجرح فيني وأنا اسكت ...
    اذا على الواحد اللي يحب من طرف واحد راح ينذل ....!! يموت أحسن من أنه ينذل
    جدام اللي يحبهم ..!!! ....
    ((لفت بتروح بس طلال مسك يدها بقوه وهو يقول بقهررررررر :~
    ومنو قالج انه من طرف واحد ..!!!!! ...
    -(تولين سحبت يدها بقوه وهي تقول بنفس ثقتها المهزووووووووزه :~
    خلاص ... تصرف على انك ماتعرفني وريح نفسك .... دام انا اللي مسببه لك أزمه بحياتك
    ... خلاص تقدر تتجاهلني خاصتا اني محرومه من مادتك يعني مافي أمل
    تشوفني مره ثانيه ....
    وعادي انا عندي ... دامني لقيطــــــــه فأكيد متعوده على أعظم من هالهموم....
    والحين روح لجواهر والله يوفقكم مع بعض ...
    ((كملت طريقها وهي تحاول تكون واثقه من نفسها بس الدموع خانتها وهي تنزل
    بدون توقف وكأن فيه أحد ميت عندها ...

    نــــــــــــــــــــــــــــــــاديت والليـــــــــل .. جاوبنــــي وبكـــــاني ..!!
    محــــــــــــدا سمعنــــــــــي سوآ ليلا نزع دمعـــــــــــي ..
    ماغيــــــــــــر ليلــــــــــــــــي من الأحبـــــــــــاب وآسانــــــــي ...
    ياويــــــــــــل همي انا .. ربعــــــــــــــا مثل ربعــــــــــــي ..
    ......
    طالــــــــــــــــت مسافتـــــــــــــي وتاهـــــــــت بي الزمــــــــاني ...
    وعلمنـــــــــــي الوقــــــــــت كيف اقســــــى على طبعـــــــــــي ..
    ومن طاول الوقـــــــــــــــت لو هو قاسي...
    ومن يرفض العشــــق يقبل عقبهـــــــــــــــــــــا سبعي
    كــــم عاقل صــــــــار بأمر الحب هايمـــــــــــــــــاني ..

    """""""""""""""""""""""""
    فيصـــــــــــــــــــل وهو رايــــــــح للحديقه بالصدفـــــــــه قابل وتيـــــن ...
    وتين اول ماشافته نزلت راسها بسرعه ...
    فيصل حس بروحه اختبص فجأه ...
    هالبنت تعرف تربكه بطريقه غريبه ..!!!
    لما حس انه لحالها مايدري ليش يبي يغتنم الفرصه ويجي يكلمها ...
    تقدم لها ثم قال :~ السلام عليكم ...
    -(رفعت راسها بتوتر :~ وعليكم السلام ...
    <~ قالتها بصوت غير مسموع ...
    -(فيصل حاس روحه مخخختبص مايدري وش يسوي بس أخير قال :~
    عادي لو أيلس شوي ؟؟
    -أي ..
    -(بلع ريقه اللي جف ثم جلس بس بعيد عنها شوي ... التفت عليها وهو يقول :~
    جم عندج من اخوان ؟؟؟
    -(استغربت سؤاله بس قالت :~ ماعندي أحد ..
    -(رفع حاجبه مستغرب :~ صج ..!!!
    -أي ابوي وأمي متوفين وانا عايشه عند عمي ..
    -(حس بقلبه بيطلع من مكانه ... اذا هو بيموت لأنه يحبها عاد كيف اللي يحبها برضو حياتها ماساويه كذا ...
    تذكرها لما كانت تبكي بدورات المياه في بدايــــــــــة روايتنـــــــــا ...
    -(بتردد :~ وانتي مرتاحه عندهم ؟؟
    -(استغربت تدخله بس اكتفت بكلمة :~ الحمدالله على كل حال ...
    -(فيصل يحس انها كل مره ترتفع بعينه .. ابتسم :~ تبين تشربين شي ؟؟
    -لا مايحتاي ...
    ((بهاللحظــــــــــــــــــــــه قروب فيصل مرو من عندهم وهم يسولفون بضحك ...
    -(برهوم طلعت عيونه لما شافهم مع بعض :~ شبااااب شبااااب شوفو فصول منو يالس
    وياه .!!!!
    -(فهد لما التفت وشافهم حس بحقد على فيصل .... أميره تحبه وهو لاهي بحب ثاني ...
    -(متعب بضحك :~ اقول شباب خلونا نطيح ويهه عند البنيه ...
    -(عبادي لما شافهم مع بعض تزل راسه بأسف على حركته اللي سواها قبل وبعدهم عن بعض
    رغم انهم لايقين للبعض ... بجد حاس بندم مو طبيعي بس ماقال شي ..
    -(مساعد :~ ههههههههههـ طيب انا ببدى ...
    ((كمل مساعد بصوت عالي للفيصل :~فصوووووووول ...
    -(فيصل لما التفت عليهم علطول قال بصوت خفيف بس سمعته وتين :~يلعن بليسهم
    ذالقرود يفشلووون ...
    -(وتين نزلت راسها وهي تكتم ضحكتها ... فيصل التفت عليها
    ثم ابتسم مستانس وهو يقول بغباء :~ عيبتج هاه ..!! تبين اعيدها ...
    -(وتين كاتمه ضحكتها عليه ..))
    -(مساعد بصوت عالي :~ فصوووووول بنطلونك منشق مع النص ...
    ((فيصل بروعه علطول نزل عيونه يشوف اذا مشقوق او لا بس انقهر لما عرف انه
    مقلب ... رفع راسه وهو يقول بحركه من يده يهدد على انهم يسكتون ...
    -(برهوم :~ هههـ شكله تفشل ... ((ثم قال بصوت عالي :~ فصووووول
    ليش ويهك صاير طماطه ..!!! أفا بس افا لا يكون انت البنيه واحنا ماندري ؟؟
    ((فيصل نزل راسه متفشششل من ربعه ... اما وتين ماسكه ضحكتها عليهم ...
    -(فهد ابتسم بخبث ثم قال :~ فصووووووول موب جن هالتيشيرت اللي لابسه حقي ؟؟
    اقول افصخه افصخه ولا تدري بسامحك دام كتبي تكشخ به عند بعض الناس ..
    ((فيصل نزل راسه أكثر وهو يلعنهم ويسبهم بقهررررر ...
    -(متعب :~ فصوووول لا تنقطع رقبتك من كثر ماتنزلها ... ياخي ترى نستهبل عليك
    بنطلونك موب منشق ولا شي .... انتبه بس لا تتحمس وينشق جد ...
    -(فهد :~ اقول انتبه لتيشيرتي تراه غالي لا تشقه ترى اعرفكم موب وجه عيال نعمه انت ...
    ((فيصل غطا وجهه وهو يقول من غير شعور يكلم نفسه :~ ياجلاب والله
    ماأعديها لكم ...
    -(وتين لما سمعته ماقدرت تمسك ضحكتها ..
    هههههههههههههههههههـ ....
    -(فيصل التفت عليها ثم قال :~ ماعليج منهم ترى بعض الأحيان يحبون يمزحون وايد ..
    صح مزحهم ثقيل الله يهديهم بس عادي متعود انا يعني شي طبيعي هذا ...
    <~ أي هيـــــن $
    -(وتين وقف وهي تقول :~ طيب انا بروح ...
    -(فيصل وقف بسرعه بيلحقها .. بس التفت على ربعه وهو يأشر بيده يعني اصبرو علي انتم..
    لف وهو رايح لها عند المبنى وبهاللحظه كانت أميره
    توها طالعه ...
    تقابلت مع وتين عند الباب بس فيصل قال من ورى وتين :~
    وتيــــــــــــــــــن ممكن بس لحظه من وقتج ؟؟؟
    ((وتين وأميره التفتو عليه ...
    فيصل لما طاحت عينه على وتين اختبص ثم قال بتردد وهو موب
    حاس بوجود اميره ابدا :~ اقدر اشوفج مره ثانيه ؟؟
    -(وتين هزت راسها بـ(لا) وهي تقول :~ سوري ماأقدر ..
    ((أميره مسكت ضحكتها وهي تحاول تلفت انتباه فيصل تبي تقهره ..
    بس حست ان فيصل موب لمها ابدا ابدا ابدا ...
    ذااااايب بالغراااام مع وتييييين ..
    -(فيصل :~ ؤكي شرايج لو اشوفج المره اليايه بالصدفه ... مايحق لج ترفضين اليلسه وياي ؟؟
    -(أميره نزلت راسها ثم وقفت جمممممبه وهي تقول :~ أي افلقني اذا كانت بالصدفه ...
    -(فيصل مالقاها وجه وهو يطالع وتين ينتظر جوابها ... وتين باتسمت ثم قالت :~
    ماأدري ... يالله باي ..
    -(أميره علطول بصوت عالي :~ هاهاااااااااااااااااااي لقط ويهك اللي قاعد يتمشى بالأرض..
    -(التفت عليها بقهرررر :~هاهاا ماأعرف القطه ... لقطيه بدالي واللي يعافيج ...
    -(أمير ببتسامه وسيعه :~ جم تعطيني ... عاد انت ويهك كبر يدتي ماشالله ...
    -(فيصل رفع حواجبه :~ أعطيج عصا والله ...
    -هاها تعرف تنكت ...
    -طالع عليج ...
    ((فهد كان يطالعهم من بعيد ومقهوووور ...
    خاصتا ان اميره مبتسمه بس فيصل لا مكشر ...
    -(أميره :~ طيب ماودك تعتذر ...
    -(عقد حواجبه :~ على شنو ..
    -هاهااي لا يكون نسيت انك مديون لي باعتذارين ...
    -(لف عنها وهو يقول :~ ماأتذكر ....
    -(أميره بخبث :~ اعتذر احسن لك قبل لا تشوف شي ماتتوقعه ...
    -عبالج تهدديني ؟؟
    -اللي ودك ... المهم اعتذر قبل لا يفوت الفوت ...
    ((فيصل مشى وطنشها ... أميره ابتسمت بخبثوهي تقول :~ طيييب طيـــــب ..
    ((بسرعه طلعت جوالها ثم الرسلت بلوتوث للشخص مكتوب فيه ...
    توليــــــــــــــــــــــن وفيصـــــــــــــــــل ... أخواااااان من أم واحده خبر مؤكد ...
    انشــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــر دون توقف ....
    ((شوي شوي شــــــــــــــــــــــــــوي الا وانتشر هالبلوتوث ... او عالإيميلات ...
    أميره رفعت حاجب ببتسامة انتصــــــــــــــــار ثم لفت ودخلت المبنى ...
    -(فيصـــــــــــــــــــل لما وصل قروبه :~ والله لا أردها لكم واحد واحد بس انطروني..
    -(متعب :~ ههههههههههههههـ ياخي ورى ويهك قلب كل الألوان ....
    -(برهوم يغمز له :~ للهدرجه تحبها باحركااات ..
    -(فيصل :~ حركات بخشمك .. اقول مناك بس ..
    ((عبادي وصل له بلوتوث وقبله .....
    -(فهد :~ خلاص عيل افصخ خطبتك من جينفر وتزوج هاي ...
    -(فيصل وهو يرفع يدينه لفوق :~ ياااارب الله يسمع منك ... بس مافي أمل ..
    -(متعب :~ ياخي انا شاك فيك ليش ماتبي تهد جينفر ابدا وكأنك تحبها او عندها لك
    شي ....
    ((عبادي رفع عيونه على فيصل بصدمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــه كبيــــره ..
    عبادي يحاول يستوعب بس برضو مو مصدق ...
    -(فيصل التفت على عبادي وهو يقول :~ عبود تكفى شوتهم هالبايخين ...
    -(عبادي :~.......................
    -(فهد :~ ههههـ عبووود شفيك ساكت ياريال ومبلم في ويه فيصل ...؟؟؟
    -(برهوم :~ هههههههههههـ ياخي لا يفوتك ويهه والله لا فيصل ولا عبيد كل واح
    السبه من الثاني ... مشكله والله ذالقروب تحسه فيه دلاخه شوي ..؟؟
    -(فيصل مسك كتاب ثم رماه على راس برهوم وهو يقول :~ دلاخه بويهك يادلخ ...
    -(متعب :~ عبووود شفيك ياريال ..لا يكون صدقت انك سبهه من صج ؟؟
    ((الكل حس ان الجوال فيه شي ...
    -(فهد سحب الجوال من عبادي وهو يقول :~ انا هالجوال مدري وش فيـ......
    ((انقطعت آخر كلمه له لما قرى المكتوب ....
    -(برهوم :~ فهووود ياريال لا تقول بعد انت دلخ ؟؟؟
    -(متعب سحب الجووال وهو يقول :~ والله كلكم دلوخ عـلـ.............
    ((فتح عيونه عالآآآخر لما قرى المكتوب ...
    -(برهوم :~ والله انت الدلخ بعد هات هات بس ...
    ((لما قرى الثاني المكتوب سكت ورفع عيونه يطالع فيصل بصدمه ...
    وباقي القروب رفعو عيونهم يطالعونه بصدمه كبيـــــــــــــره ...
    -(فيصل ابتسم بستهبال وهو يقول :~ لا يكون فيه خبر عني بهالجوالات ترى اعرف
    نفسي مع هالشهره اللي معذبتني ...!!
    انا قايله من زمااان الشهــــــــــــــــــره عذااااب ياخوان بس انتو ماتصدقون ..
    أسألو مجرب مثلي انا أكيد ....
    واذا مغجبين فيني فراح اقولكم من الحين صفو طابور ...
    ((فيصل مدد رجوله بس حس ان الوضع غريييب ومافي احد علق او ظحك ...
    حتى اللي يمرون قدامهم يطالعون في فيصل ....
    عقد حواجبه مستغرررب ...:~
    -ياجماعه شفيكم .؟؟
    -(متعب مد الجوال للفيصل وهو يقول :~ فيصل صج الحجي اللي ينقال ..!!
    -(فيصل سحب الجوال ...
    لما قرى المكتوب .... ارتجفت يده للدرحة انو الجوال كان بيطيح ...
    طلعت عيونــــــــــــــــه وهو ساكت يحاول يستوعب ...
    -(فهد بلع ريقه :~ فيصل تحجى شسالفه ؟؟؟
    -(عبادي :~ فيصل تحجى واللي يعافيك ...
    ((فيصــــــــــــــــــــــــــــــــــــــل نو كومينــــــــــت ..
    ساكــــــــــــــــــــــــــــــــــــت ..
    يطالع قدامه وعلى لا شيــــــــــــــــــــــــئ يطالع ...
    -(برهوم يأشر بيده قدام وجه فيصل ويحركها وهو يقول :~ فصووول تحجى واللي يعافيك شسالفه ؟؟؟
    -(بهاللحظه تحولت ملامح فيصل للحقـــــــــــــــــــــــــــــد والغضـــب ...
    نطق بأسم أميـــــــــــــــــــــــــره بصوت غير مسموع ...
    بسرعه وقف يركض بجنون ...
    موب مستوعب انها تطلع اشاعات بااااااااااايخه مثل هذي ...
    اشاااعات يحس انها تجرحه مايدري ليه ... كل شي ولا انها تعترض أصله وأهله وفصله ...
    بسرعه يركض يدور أميره بجنون وهو ناوي عليها نيه شيييينه ...
    -(بصوت عالي واظح عليه الغضـــــــب :~ أميـــــــــــــــــــــــرآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آآآآآآآآآآآآآه ....
    ((أميره كانت واقفه عند الكافتريا ...
    فيصـــــــــــــــــــــــــــل شافها من بعيد ...
    بسرعه ركض وهو أول مره يعصب بهالشكل ...
    أميره شهقت من الخوف وهي تسمع اسمها اللي من فيصل وواظح عليه الغضضضب
    خاصتا انها عارفه هي وش مسويه ...
    بسرعه رمت العصير اللي بيدها وحطت رجلها وانحششششششششششه ....
    وهي تركض تهرب منه ومن غضبه اللي ناوي عليها ...
    الكل يطالع بروعه .....
    فيصــــــــــــــــــــل يركض وهو يناديه بعصبيييييييه ووجهه قلب أحمرررررر:~
    أميررآآآآآآآآآآه وقفييييييييييييي ... والله ماأهدج ... وقفيييييييييي ....
    ((أميره وهي تركض بخوووووف ويدها على قلبها ... تركض وتدف اللي قدامها
    بخووووووف وكلشوي تلتفت وراها وتلاقي فيصل يلحقها وهو يدف اللي قدامه بس يبي
    يوصلها بأي طريقه ...
    ((أميره بقلبها ...:~
    أميـــــــــــــــــــــــــــــــــــره انتي شساويتي ... قال لج راكان انتبهي لا تتدخلين بالموضوع بس انتي ملقووووفه
    وماتيوزين عن هاللقافه ... ؤففف ياربيه شساوي الحين ...
    ((بهاللحظه طاحت بقوه على وجهها ... بس تلاحقت روحها لما وقفت بسرعه ودخلت بقاعه
    فيها طلاب عندهم محاظره ....
    الدكتور التفت عليها بروعه .... وكل الطلاب يطالعونها بستغراب وشكلها اللي واظح
    عليها الخووووف واتعب من الركض ...
    فيصل لما وصل الباب ضربه بقوه وهو يحاول يفتحه ويصرخ بأسم أميره :~
    أميـــــــــــــــره فتحي الباب احسن لج قبل لا اساوي شي مايعيبج ...
    فتحي البااااااااااب .... والله لا أطلع هالإشاعات من عيووونج ....
    طلعيييييييييييييييي لي ....
    ((بالقاعه كانت ميشو موجوده فيها هي وناارا ...
    ميشو ابتسمت وبسرعه راحت للباب وساعدت أميره اللي كان
    فيصل بيفتح الباب وبيقوى أميره وهي تحاول تسد الباب بالقوه ...
    أميره التفت على ميشو ...
    ميشو ابتسم واغمزت لها وهي تقول :~ يالمينونه شمساويه ...
    -(أميره بخوف :~ مدري أنا مينونه مينونه مايبتي شي يديد ...
    -هههههههـ الله يرجج .. بس خطيره يالزاحفه ... للهدرجه خليتي شاب يعصب للهدرجه ..
    -(أميره :~ هه امبلاج ماتدرين انا شنو قايله عنه ... شويه اذا ماقص لي رقبتي ..
    ((نارا وهي تطالعهم طفشت ثم لفت عيونها على الشباك تطالع الحديقه ...
    بالصدفه شافت ريان برى جالس ...
    اتسعت عيونها ... بسرعه قامت تبي تلحق عليه ...
    جت تبي تطلع بس اميره وميشو ماعطوها وجه ...
    -(ناارا :~ فتحو البااااب بسرعه ....
    -(من برى .. فيصل :~ أميرآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه ...طلعيييييي حاجيني ...
    -(أميره بخوف :~ انا مينونه تبين افتح للهليمينون اللي برى الباب عشان صج
    يرتكب فيني جريمه ... لا ياحلوه مستحيل افتح لج وله الباب ...
    -(ميشو :~ أي ياقلبي انسي نفتح الباب .. تو هالبنت <~ تقصد أميره ....
    توها ماعاشت حياتها زي العالم والناس ...
    -(أميره :~ أي توني ماتزوجت ...
    ((القاعه ضحكو على آخر كلمه .... الدكتور وصلت معاه :~ شو هايدي المهزله ؟؟
    ((قروب فيصل وأخير وصلو فيصل ... مسكو بقوه وهم يقولون :
    فيصل تعوذ من ابليس ياريال ....لا تسبب مشكله والله بتتوهق انت بالنهايه ...
    -(فيصل بصراخ والكـــــــــــــــــــــــــــل سامت يطالعون الوضع المخيف :~
    والله ماأروح الا لين تطلـــــــــــــــــع ... أميراااااه طلعي قبل لا اهد الجامعه كلها فوق راسج ..
    طلعييييييي ..... اذا انتي قد الإشاعه الغبيه اللي نشرتيها طلعي وواجهيني ...
    طلعييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييي يييييي ...
    ((فيصل صار يضرب الباب اقوى وأقوى برجله وبيده وهو يحاول يدف الباب بس ميشو
    وأميره ماسكينه بقوووووووووووووه .....
    الطلاب اللي بالقاعه لما حس وان الباب راح ينفتح من قوة دف فيصل بسرعه قامو
    وساعدو أميره وميشو ...
    بس اميره من الخوف جلست ورجولها ترررررررررررتجف ومو قادره توقف منها ...
    طلعت جوالها بيدين ترررتجف ثم دقت على ........
    -آلــــــــــــــو راكان تكفى ساعدني ...
    -(بخـــــــــــــــــوف :~ شفيــــــــــــــج ..!!!
    -(بشفاااايف ترتجف :~ فيصل يخــــوووف اخاف يسوي فيني شي ...والله خايفه
    تكفى تعال بقاعة .................
    -طيب طيب بس دقايق ....
    ((سكرت الخط وهي تررررررتجف ..
    ميشو سمعت اسم راكان بس ماتوقعت يكون راكان هو نفسه ...
    -(نارا عصبت :~ فتحوووو البااااب انتو ماتفهون ؟؟؟ فتحووو الباااااب ...
    -(الدكتور :~ شو هايدا ... معقوله كل هالمهزله بالجامعه وساكتين للإلكون ؟؟؟
    -(نارا بصوت أعلى :~ فتحو البـــآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآب ...
    -(فيصل من برى بصوت أعلى ومعصصصب :~ أميــــــــــــرآآآآآآآآآآه ...
    طلعي طعـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــييييييييي يي ...
    ((أميره نزلت راسها بين رجولها وهي تسكر أذانها من الخووووووف ....
    اللي حاظر الموقف كلهم ساكتين ويطالعون فيصل اللي صاير مجنووووون ...
    اما اللي داخل بس مسكرين الباب بقوووه...
    راكان لما وصل بسره تحرك بيركض بس حس بدوار قدامه ...
    كان بيطيح بس تمسك على بنت جمبه من غير قصد ....
    البنت الرتاعت بس مسكته لما حست انه يتألم من راسه ....
    راكان وهو يحاول يتحمل الألم ...
    فتح عيونه بقوه يحاول يصحصح ...
    بسرعه تقدم من فيصل ودفه .....
    فيصل جن جنونه ...
    -(فيصل بصراخ خشن وغاضب :~ انت ياجلـــــــــــب ... لا تتدخـــــــــــــل ...
    ((فيصل رجع بدف الباب :~ أميـــــــــــــــــــررآآآآآآآآآه .... طلعي طلعيييييييييييي ...
    ماتفهميييين ....
    ((راكان يحاول يركز من ألم راسه بس موب قادر ...
    وأخير مسك فيصل بقوه يحاول يوقفه ...
    بس فيصل من غير قصد دف راكان بقوه عالأرض ...
    راكان لما طلح عالأرض ظرب راسه بالكرسي ....
    للحظــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــات ...
    راكان ماصــــــــــــــــــــــار يتحـــــــــــــــــركـ ....
    فهد فتح عيونه عالآخر .....
    بسرعه جلس عند راكان وهو يحاول يحركه ...
    فهد وقف ودف فيصل بقوه وصرخ بوجهه وكأنه يصحيــــه :~
    أنت مينــــــــــــــــــــــــوووون ... شوف شساويت بالريااال ...
    مايتحرك ... ذبحته يامينون ذبحتــــــــــــــــــــه ...
    ((ميشو ماتدري ليش حست انه راكان ...
    ميشو بقوه وهي تدف اللي ماسكين الباب :~ بعدووو ... بعد انت وياه بطلع ...
    ((فيصل وقف بصدمــــــــــــــــــه يحاول يستوعب ...
    الغضب كله تحول الى صدمه وخووووووف وتوتررررررررر ...
    ميشو لما فتحت الباب .... شهقت وهي تشوف راكان عالأرض مايتحرك ...
    -راكــــــــــآآآن ....
    ((دفت اللي كانو بجمب راكان وهي تصارخ عليهم ..:~
    راكااااان ... قوم ...
    ((ميشو وهي تحاول ترفعه ماقدرت ... بسرعه ساعدوها برهوم ومتعب ..
    أميره رفعت عيونها بخوووف ... بسرعه طلعت ... لما شافت اللي قدماه شهقت بروعه ...
    لما دخلو راكان بغرفة المرض بالجامعه ...
    ميشو جالسه عنده وهي خايفه عليه ...
    ((أمـــــــــــــــــــــــا نـــــــــــــــارآ ...
    ودهـــــــــــــــا تروح تشوف راكان وش فيه بس برضو تبي تلحق على ريان ..
    بسرعه طلعت للحديقه تدور ريان ....
    شافت ريان جالس من بعيــــــــــــــــــــــد ...
    ركضت له وهي مستعده لكل اللي بتقوله ...
    ريان لما شافها وقف وهو مبتسم ...
    ريـــــــــــــــــــــــــــان ونــــــــــــــــــــــآرا ...
    واقفين قدام بعــــــــــــــــــض ...
    بنهــــــاية الحديقــــــــــــــه .....
    -(ريان ببتسامه :~ اهلين نارا ....
    -(تطالعه وهي ساكته تحاول تتكلم بس موب قادره تحس بخوف ... وتردد كبيييييير ...
    -(ريان ابتسم بحنان كبيــــــــــــر وبرائه :~ نارا شفيج ؟؟؟ انتي بخيــــــــــر ..!!
    -(تنهدت بقـــــــــــــــــــــــوه :~ ريــــــــــــــــــــــان ...
    -(ابتسم ببتسامه حلـــــــــــــــــوه وبملامحه الوسيــــــــــــــمه :~ لبى قلب ريـــــــــان ...
    سمي آآآمري تدللـــــــــــــي ... __^ ....
    -(بهاللحظه نارا حست ان الوضع صار أصعب عليها ... حست بترددكبيــــــر
    ماتـــــــــــــــــدري تقول اللي عنداه له ولا لا ؟؟؟
    متردده بشكــــــــــــــــــــــل ومو عارفه شتقول ..!!!

    $$ انتهـــــــــــــــــــــى البـــــــــــــــــــارت ...





    "
    "
    ..سآغيب عنكم مدة آذكروني بدعوة
    لعلهآ تصل آلى آلسمأء فيقول لهآ الله كن فتكون ..



  4. #124
    مراقبة عامة
    الصورة الرمزية الرمش الذبوحي
    الحالة : الرمش الذبوحي غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 20026
    تاريخ التسجيل : 15-09-08
    الدولة : ღ ع ــآبرة سبيل ღ
    الوظيفة : ღ تآمل آلمدى آلبعيد ღ
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 28,202
    التقييم : 3153
    Array
    MY SMS:

    لآ آله آلا آنت سبحآنك آني كنت من آلظآلمين..

    افتراضي رد: رواية / توأم ولكن أغراب في جامعة امريكية



    البــــــــــــــــــــاب الحـــــــادي عشـــــــــــ11ــــــــــــــر ..
    الفصـــــــــــل الثانـــــــــــــــ2ــــــــــي ..

    نــــــــــــــاراواقفه قبال ريـــــــــــــان بالحديـــقه الكبيـــــــــره في الجامعه ...
    $$ كمـــــــــــا نعلم عن نارا بأنها ستكشف عن حبها أمام ريـــــــــان $$
    ولكـــــــــــــن هل هذا سيكـــــــــــــون سهلا عليهــــــــــــــــا ..!!! $$
    $$ فالأكـــــــــــــمل لكمـ الروايــــــه __^ $$

    -(تنهدت بتوتر وهي تطالع بعيون ريان وهو مبتسم لها بحنــــــــــــان واظح بعيونه ...
    نزلت راسها متوتره هل صح اللي تسويه ولا غلط..؟؟
    وأخير رفعت راسها توها بتتكلم الا وقال ريان ببتسامه :~ طيب خلينا ندش داخل
    وتتحجين على راحتج ؟؟
    -(بسرعه قالت بالرتباك :~ لا مايحتاي ... بـ ... بببـ ... بس أنا بغيت اقولك ..
    آآآآآ ......
    -(تقدم منها ثم قال بضحكه :~ نارا شفيج ..!! .. ؤه لا لا لا تقوليييييييين ههههـ ...
    -(عقدت حواجبها :~ شنو ؟؟
    -(غمز لها :~ متى زواجنــــــــا ؟؟؟
    -(نزلت راسها وهي تقول بقلبها .................. ليـــــــــــــش تصعب الوضع علي ياريان ...
    تنهدت مره ثانيه ثم قالت :~ ريـ .... ريان انا ابي احاجيك عععـ ...
    عـــــن ...(بلعت ريقها اللي جف ثم كملت تقول :~ ابي احاجيك عن موضوع يخصني انا وانت
    و.............. ويزيد ...
    -(عقد حواجبه بحقد :~ يزيد ..!!!
    شيبي هذا بعد ...!!!!
    -يييييـ .... يزيد ... ياريان ... آآآآآ .... مممـ ماأدري شلون اقولك ...
    بببـ ... بس اللي ابي اقوله ... أنا وانت .... انا وانت مو لبعض ...
    يييـ ... يعني انسى .. انسسسـ ... انسى ان فيه وحده اسمها نارا كانت تحبك ؟؟؟
    لا تسألني عن السبب ... ببـ ... بس صدقني معاملتك لي هي اللي بعدتنا عن بعض...
    وبـ...........
    -(قاطعها :~ من صجج انتي ...؟؟؟؟؟
    -ههـ هذا اللي اقدر اقوله ... لأني مادري شنوا قولك بعد ..؟؟

    لحظــــــــــــــــــــــة صمت ...
    تفكيــــــــــــــــــــر مشوش ...
    مو مستوعـــــــــــــــــــب ..
    وهو عارف ان مرضه هدم له حب طفولتــــــــــــــــــه ..
    مرضــــــــــــــــــــه اللي لا يمكن يشفى منه ....

    -(ريـــان :~ ششـ ... شقاعده تقولين ؟؟؟؟!!!!
    -(نارا ضغطت على كفها بقووه وهي خاااااايفه ومتوترررره ... بس فضلت الصمت على انها تتكلم وهي ماعندها شي تقوله ..))
    -(ريان ابتسم بسخريه ثم قال بغضب وعدم استيعاب :~ نارا تحجي ...
    قولي انج تمزحين ... قولي ان هذي كانت جذبه او مقلب او أي شي ...
    نـــــــــــــــــــــــــــــــــارا تحجي ..!!!
    -(نارا صارت تتنفس بقوه وهي خااااااايفه وماتدري وش تقول اكثر ...
    حست نفسها غلطانه باللي قاعده تسويه ؟؟ بس ماتدري ليش لسانه انربط
    فجأه ماعاد تدري وش تقول له ..!!))
    -(ريان اتسعت عيونه بخووف وضعف
    .. تقدم منها وهزها من كتوفها بقوه ثم قال بعطف وحنان واظح:~
    نارا واللي يعافيج تحجي .... صج تلفتي اعصابي .. تحجي يابنت تحجي ؟؟؟
    -(نزلت راسها بصمت ..)
    -(ريان بيجن جنونه ... هذي من جدها تتكلم ؟؟؟؟
    هزها بقوه مره ثانيه وعاد كلمته وهو للحين مافقد الأمل انها تقول مزحه او كذبه او أي شي
    يكذب اللي سمعه ....
    :~ نارا تحجي ..!! نارا واللي يعافيج تحجي قولي أي شي ...
    قولي انج تجذبين علي وانا مستعد انسى اللي قلتيه علطول بس تحجي واللي يعافيج ..
    صج اتلفتي اعصابي تحجي يابنت تحجـــــــــــــي ؟؟
    -(نارا حست انها مخنووووقه من الموقف اللي حطت نفسها فيه ...
    بس برضو ماعندها غير الصمت جوابها كعــــــــــــــــــــــادتها ...
    -(ريان بضعف أكبر :~ نارا بس قولي انتي من صجج ولا لا ..؟؟
    أي ولا لا ؟؟؟
    -(أكتفت بهز راسها بـ (نعـــــــــــم ) .....)
    -(ريان بهاللحظـــــــــــــــــــه .. نزل يدينه بهدوء وهو يطالعها بصدمــــــــه ...
    موب معقوله نارا تنسى هالحب بهالبساطه ...
    وهي ماتدري عن مرضي اللي بسببه هدم حياتي ومستقبلي والحين حبي الوحيد ..!!
    ..... يزيد ابتعد للورآ وهو يطالعها بصدمه ...
    رفع يدينه للشعره ثم مسكه وهو يقول :~ نارا انتي تدرين شساويتي فيني اللحين ..؟؟
    ((رفعت عيونها عليه وشافت كيف الضعف والصدمه اللي هو فيها الحين ...
    بس ماتوقعت تكون ردة فعله عنيفه ومأساويه كذا ؟؟؟
    وهي ماتدري عن مرضه ؟؟؟
    -(ريان يطالعها ويدينه صارت ترتجف وعروق رقبته برزت وصارت حمرا وهو يحس بحراره
    كبيره رغم انو الشمس مو قويه لذاك الزود ..
    بس ريان انقلبت حالته للأصعب ...
    -(ريان تقدم لها مره ثانيه وفجأه صرخ بوجهها للدرجة ان اللي حواليهم
    التفتو عليهم بروعه ...
    :~ أنـــــــــــــــــــا أحبج يامينونه ..!! أحبج ... وانتي تقولين مابيك..!!
    خلاص انساني ..!!! بهالبساطه ؟؟؟ ....
    أنــــــــــــــــــــــا أحبج يالمينونه أحبج .... ماتفهمين وربي احبج ..
    انا شذنبي اذا كنت مريـــــــــــــــــــــــض ...
    شذنبـــــــــــــــــــــي يابنت شذنبي ...
    مو حرام عليج اللي تساوينه فيني ..!!
    أحبجللجنون ومستعد أموت عشانج .!.!! وانتي تقولين انساني ؟؟
    انســـــــــــــــــــــــــاني ..!! انتي مستوعبه شنو قاعده تطلبين مني ؟؟؟
    مستوعبـــــــــــــــــــــــه ؟؟!!
    ((ثم كمل بضعف ودموعه صارت تنزل بسرعه :~ مو حرام عليج ..!!
    انتي بعد تساوين فيني جذي ؟؟ مو حرام انا عمري كله متعذب بسبب مرضي ..
    بس انتي الوحيده اللي عطيتيني أمل بسيط وأقول ان نظرتج لي وحبج لي يكفيني
    عن كنوز كل هالدنيـــــــــــــــا ..
    نارا ... انتي روحي ... تدرين انج الحين تطلبين مني الموت ؟؟؟
    وربي انه الموت بعينه دامج تطلبين اني انساج ..!!
    شلونا نساج ؟؟؟ قولي لي بس شلونا نساج وانا مستعد انساج وأطلعج من حياتي ..
    بس قولي لي شلون شلوووووووووووون ...
    ((نزل راسها ثم كمل بضحكه ساخره :~
    هههـ ..طالعي حالتي لوين وصلت بسببج ؟؟؟
    ((رفع يدينه وهو يمسح دموعه اللي مو راضيه توقف وكل ثانيه تزيد أكثر وأكثر
    بسبب الألم اللي يحسها بروحه ...
    رفع راسه ثم كمل بين دموعه وعيونه الحمرا :~ نارا ...
    قولي لي انا ليش جذي حياتي ..!!! كله بسبب المرض ؟؟...
    أدري عذيتج وياي كل هالسنين ... عذبتج بدون ماأقول لج
    اني مريض ... مريض بمرض لا يمكن أشفى منه ...
    بس زود على مرضي .. أنا مريض بحبج ... انتي تقدرين تخليني بكل
    بساطه أسعد انسان ... وتقدرين بكل بساطه مثل الحين تخليني أتعس انسان على وجه الأرض..
    أدري عذبتج عذبتــــــــــــج ... ((ثم قال بصعف أكبر ودموع تنزل أكثر :~
    بس صدقيني أنا أتعذب أكثر منج باليوم مليون مره ...
    مرضي قلب لي حياتي مأساه ...
    أهلي هم السبب اللي فرقوني عنج ......
    تدرين وين اختفيت بهذيك اللحظات لما كننا صغار ؟؟
    أمي وأبوي ودوني للمستشفى بسبب مرضي ..
    عشت للسنوات .. وسنواااااااااااااات .. وربي كنت أفكر فيج انتي وبس...
    قد شنو اكره أمي وأبوي اللي هدمولي حياتي وبعدوني عنج ...
    بعد جذي ... طلعوني أصحابي .... أصحابي الإيمـــــــــــــو للحياه مره ثانيه ..
    بس ياليتهم ماطلعوني ... لأني تعذبت أكثر من وجودي بالمستشفى اتعالج للأبد ...
    تعذبت بسبب تقلباتي اللي تتقلب كل دقيقه وثانيه ...
    انا مريض يانارا .. انا انسان مريض بمرضين ...
    مريض بنفصــــــــــــــــــــام الشخصيــــــــــــه .. ومريض بحبــــــــــج ...
    أصحابي الإيمو طلعوني رغم انهم يدرون عن حالتي بس طلعوني ...
    وبعدها تخيلي .. هدوني بروحي بين هالعالم القاسي ...
    عشان جذي كرهت الإيمو ... كرهت عمري لما كنت منهم ...
    وكرهت مفسي اكثر لما شفتج من الإيمو ...
    نارا ... تمنيت لو اقدر اسعدج وأغيرج من بنت ايمو الى أجمل بنت بالعالم ...
    بس بس مرضي مو راضي يهدني بحالي ...
    وربي مو بيدي ... وربي اني احبج ومو بيدي هالمرض ...
    نارا ... أنا مريض .. بس شنو ذنبي تكرهيني ؟؟؟
    ليش تبين تهديني ..!! ...
    مو حرام اللي تساوينه فيني ؟؟؟ مو حرام عليج تحبين شخص ثاني وبكل بساطه
    تيين وتقولين لي انساني ؟؟؟؟
    هذا موتي يانارا ... موتي اللي قاعده تطلبينه مني ؟؟؟
    أحبــــــــــــــــــــــــــــــــج للجنون وربي ...
    بس ماأقدر اسعدج ... لأني مريض بمرض مو بيدي ....

    ((بيــــــــــــــــــــــــــــن عيون الكل عليه بصدمه كبيــــــــــــره ...
    ومو مثل صدمة نارا ...
    -(نارا مدت يدها ليده بصدمه كبيره موب مستوعبه اللي قاله ...
    بس المفـــــــــــــــــــــــــــــاجأه الكبرى عليها وعالكل ...
    لما رفع ريان عيونه لها والدموعه على خده ...
    بشخصيتــــــــــــــــــــــه الثانيـــــــــــــــــه ...
    عقد حواجبه بخوف وهو يلتفت عاللي حواليه مجتمعين يطالعون بصدمه
    كبيره ...
    سحب يده منها وهو معقد حواجبه ...
    وقف يطالع الكل بخوف من نظراتهم اللي موب قادر يفهمها وموب عارف وش اللي قاعد يصير ...
    فجــــــــــــــــأه ... لف وراه وبسرعه ركض ....
    ركـــــــــــــــــــــــــــــــــض للشــــــــــــــــــــــارع اللي هم واقفين
    عنده بآخر الحديقـــــــــــــــــــه ...
    ريــــــــــــــــــــــــان لما وصل بنص الشارع ...
    بغمضـــــــــــــــــــــــة عين صدمتــــــــــــــــــــــه سيـــــــــــــاره
    كانت سريعـــــــــــــــــــــــه بشكل جنوني ....
    قـــــــــــــــــــدام عيون الكل ...
    ريـــــــــــان ارتفع عن الأرض (4) أمتــــــــــــــــــار ...
    وبقــــــــــــــــــــوه طاح عالأرض ...
    جســـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــد يغطيـــــــــــــــــه الدم ...
    ((صمت مادام للثواني الا وتحول للصراخ كل عين شافته ...
    طلاب الجامعه وبرضو اللي كانو يمشون بالشارع ....
    أمـــــــــــــــــــــــــــــا نــــــــــارا بطلتنـــــــــــــــا ...
    صار كل شي قدام عيونه بغمضة عين وبسرعه ...

    $$كلماتـــــــــــــي تعجز عن وصف حالة الصدمه اللي هي فيها نارا ...$$
    بس الأكيــــــــــــــــــــــد الكل حاس بالصدمـــــــــــــه والروعه اللي هي فيها $$

    -(نارا بيدين ترررررررتجف رفعتها على راسها وبصرخــــــــــــــــه منها طلعت
    :~
    ريــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــآآآآآآآآآآآآآآآآن ....

    ((ركضت عنده ورفعت راسه على رجولها وهي تقول بين دموعهــــــــــا..

    دمـــــــــــــــــــــــــــــــــــوع ..!!!
    هذي أكبر حدث قوي... لأن نارا لا يمكن تبكي وبعمرها مابكت ...
    بس هالمره بكــــــــــــــــــــــــت ...
    شي غير معقــــــــــــــــــــــــــــــــــــــول ببطلتنـــــــــــا الإيمــــــــــــو ...
    بس نارا بالفعل تبكي للدرجة الجنون ....

    ((نارا تظرب ريان بقوه وهي تصرخ فيه :~
    ريان قــــــــــــــــــــــــوم ... قوم ياريان ...
    انا اسفه ... قوم ... بس قـــــــــــــــــــــوم ...
    كل شي بيتعدل .. بس انت قوم ...
    ريان انا بعد احبك بس عفيه لا تموت وتروح عني ...
    لا تمــــــــــــــــــــــــوت لآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ ...
    ((بهاللحظه صارت تبكي بصوت عالي واصرخ اكثر بين الناس اللي مجتمعه
    حواليهم ...
    يزيد وهو يزاحم الكل يبي يشوف وش اللي يصير ...
    وأخيرا لما قدر يدخل بين الناس اللي مشكلين دائره على نارا وريان ويطالعونهم بس ...
    يزيد فتح عيونه عالآآآآآآآآآخر ..... وهو يطالع المنظر الشنيـــــــــــــــــــع اللي قدامه ...
    لأن ريان متكسر ومو واظح من الدم اللي مغطيه من راسه الى رجوله ...

    -(نارا بصراخ وبكي :~ ريان قووووم ... ريـــــــــــــا ن لا تمووت تكفى ..
    تكفى ابوس ريولك لا تموت وتتركني لاااااااااااااااااااااا ...
    لآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ ... ريــــــــــآآآآآآآآآآآآآآن ...
    قووووم ريان قووم ....
    الله ياخذنـــــــــــــــــــــــــــــي يارب ... يارب ياخذني بس انت لا تموت ...
    ريــــــــــــــــــــــــــــــــــــــان انا اللي ماأستاهل اعيش .. بس انت لازم تعيش ...
    ريان تكفى قوم تكفى ... كفى ريان تكفى .. ليش ماترد ليش ...
    ليــــــــــــــــــــش... قوم قوم وربي ماراح اهدك مره ثانيه ...
    قووووووووووووم ...
    ((يزيد خنقته العبره مثله مثل الكل اللي يطالعونهم ...
    بهاللحظه وصلت الإسعافات ....
    بقوه شالوه من بين يدين نارا اللي جالسه عالأرض ويدينها وملابسها متلطخه دم
    ريــــــــــــــان ...
    نارا وهي تصارخ على اللي خذو منها ريان ..
    بس ماعطوها وجه لأنهم حركو السياره بعيد عنها ...
    نارا والكل يطالعها صارت مثل المجنونه ...
    تجلس على الأرض ثم تقوم وهي تدعي على روحها وتنادي بأسم ريان ...
    وبيدينها اللي طلها دم تمسح بها وجهها وهي تنادي بأسم ريـــــــــــــــــان ...

    $$ بهذا المقطــــــــــــــــــــــــــــــــع أستطيع بأن اقول لكمـ ...$$...
    تذكرو معـــــــــــــــــــي أغنيـــــــــــة أحمد الشريف .... وتودعنـــــــــــــا $$
    قد تكون هذه الأغنيــــــــــــــــــه كافيه ولو تعبر عن جزء بسيط
    في مأســــــــــــــــــــــآة حب انتهى بهذه الطريقـــــــــــــــه ..$$

    عم يغفى الليل ونحنا الجرح الفينا عم يوعى

    والشمعة اللي بيني وبينك يكمن معنا موجودة

    غصت كانت رح تطفي عم تتشردق بدموعها

    عم تبكي حب معذب من ايدي وايديك ضاع

    وتودعنا يامبارح صرت بعيد ارجع

    دور معنا مين اللي كان شاري ومين اللي باع

    مهلك ياحب علي انا موش قادر على بعدا

    مشي ياقلبي وخذني قبل البكرا لعندا

    طمعت عيوني في دموعي نزلت لوحدا

    حتى يا قلبي انت صرت بدمعي طماع

    وتودعنا يامبارح صرت بعيد ارجع

    دور معنا مين اللي كان شاري ومين اللي باع
    ....
    $$ بالنسبــــــــــــــــــــة لريــــــــــــــــــــــان قلب وروح مــــــــيت ..$$
    فمــــــــــــــا ذنبه بهذا المرض الذي يحمله ..$$
    $$ بحـــــــــــــــــــــق أكاد أبكـــــــــــــــي من أجلــــــــــــه $$
    ريـــــــــــــــــــــــان شخصيه عاطفيــــــه ...والجميــــع كرهه بسبب تصرفاته $$
    ولكـــــــــــــــــــــــــن الا تستطيعون بأن لا تلوموه بسبب مرضه والعذاب الذي يشعر به هو وجميع من يعاني
    بنفس هذا المــــــــــــــــــــــــــرض ..$$
    يـــــــــــــــــــــــــــــــــآآرب تخفف على كل مريـــــــــــــــــــــض ..$$
    قولو آميـــــــــــــــــــــــــــــــن : ( $$

    """"""""""""""""""""""""""""""""
    نرجـــــــــــــــــع للأبطالنا اللي بداخل المبنى ومو عارفين شقاعد يصير برى ...
    توليــــــــــــــــــــنوهي توها بتطلع من الجامعــــــــــه ...
    حست ان الكل يطالعها ... لين هنا ووصلت معها بكل مره يطالعونها وتكون مصيبه ..
    -(التفتت عليهم ثم صرخت بطفش منهم :~ نعــــــــــــم خيـــــــــر ..
    فيــــــــــــــــه شـــــــــــــــــــــي ؟؟!!! ؤففـ ناس متخلفين ..
    شايفين جدامكم تلفزيون ولا شنــــــــــــــــــــو ..!!!
    أحد منكــــــــــــــــــم يتحجى ولا بس ماعندكم غير العيون تقزون فيها جعل عيونكم
    العمى .....
    ((توها بتلف وهي معصبه الا وسمعت وحده تقول لها ...
    -(أميــــــره :~ شنو ذنبنا اذا سمعنا انج أخت شاب معروف بالجامعه كلها ؟؟؟
    -(التفتت بسرعه وهي معقده حواجبها تحاول تستوعب اللي تسمعه ..؟؟
    فيصل بسرعه ركض للأميره وبقوه ومن غير شعور دفها بقوه وهو يصارخ بغضب جنوني
    من لقافتها اللي ماراح تهده بحاله :~
    سكتـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــي ....
    ماتفهمين انتي ؟؟؟ ... وانتي شنو علاقتج اذا احنا اخوان ولا لا ..!!!
    طلعي منها طلعـــــــــــــــــــــــــــــي ...
    ((تقدم منها وهو عاض على شفايفه معصصصصب ... مسكها بقوووووه
    مع يدها للدرجة انها صرخت من الألم ...
    وهو يقول بصوت واطي لها وواظج عليه التهديد :~
    وربي وربي ياأميره لو ماتهديني بحالي ... وربي لا أساوي لج اخليج
    تندمين طول عمرج انج قابلتيني ... أميره انتي ولا أي أحد غيرج شاف ويهي الثاني ..
    وبس انتي راح تحديني أطلع لج ويهي الثاني اللي ماأحب وأكره اني أطلعه ...
    قلت لج لا تتقربين مني ... وحب ماراح أحبج لو على قطع رقبتي فاهمه ؟؟
    جم مره بعيد نفس الحجي ؟؟؟ جــــــــــــــــــم ..!!!
    -(بقهر وهي تحاول تطلع الكلام اللي بالويل يطلع :~ وو... ومنو قال لك
    اني ابيك تحبني ؟؟؟ مالت على ويهك عمرك ماحبيتني .. موب ميته عليك
    لو كنت آخر واحد بهالدنيا ...
    -(ضغط على يدها قوه وهو يقول :~ لا تعانديني ياأميره أحسن لج ....
    لا عاد تراويني ويهج مره ثانيه لأني بالأصح صرت أكره اشوف ويهج ...
    وبلقافتج يالملقوفه ... بـ.....
    -(توليـــــــــــــــن قاطعت عليهم وهي تقول :~ انتي وياه شقاعدين تخربطون ؟؟؟
    اخو مين وأخت مين ؟؟؟ شسالفه ؟؟؟
    -(فيصل غمض عيونه وكأنه يستعد لحرب ثانيه ....
    التفت عليها وهو توه بيتكلم الا وسكت ....

    نظـــــــــــــــــــــــــــــــــرات التوأم تقابلت ... فقط للثنين من بين الربعه ....
    تولين عقدت حواجبها وهي تطالعه ...

    -(صوت بعيد عنهم غير معروف قال :~ عظيـــــــــــم شنو هالشبه العجييــــب ..
    مستحيل صدفـــــــــــــــــــــه .. انتو اخوان اكيد ...
    -(صوت آخر بعيد عنهم :~قصو ايدي اذا ماكنتو تقربون للبعض ...
    شبه موب طبيعي ..؟؟
    -((صقــــــــــــــــــــــر وهو ماسك يد ليا ننادى بصوت عالي وهو يطالع فيصل
    ببتسامه :~ فصـــــــــــــــــول .. عندي لك أحلى خبر عمرك ماحلمت فيه بحياتك كلها ...
    ((بهاللحظه أميره راحت عنهم للراكان وكأنها توها تتذكر راكان بخوف ..))
    ((فيصل وتولين والكل التفت على صقر والبنت اللي منزله راسها وماسكها مع يدها
    ويسحبها ....
    فيصل مابتسم بس معقد حواجبه ويطالع في صقر والبنت اللي معه ...
    صقر وقف قدام فيصل ثم قال :~ فيصل ... أعرفك على ليان ...
    ليــــــــــــــــــــــان أعرفج على فيصل ...
    رفعي راسج وشوفي الشبه اللي بينكم وراح تتأكدون من الشكوك اللي براسي من أيام ...
    عـ......((ثم سكت .........فتح فمه بروعه وهو يطالع توليــــــــن ....
    توسعت عيونه بقووووه من هول الصدمه اللي يشوفها قدامه ...
    ترك يد ليان بسرعه ثم التفت عليها وكأنه خايف يكون ماسك يد بنت ثانيه وهذي تولين اللي قدامه
    هي ليان وهو مايدري ؟؟....
    بس الصدمه العظمى لما شاف ليان هي اللي ماسكها ...
    -(بصوت خفيف :~ يــــــــــــــــــارب شنو هذا اللي قاعد اشوفه جدامي ..!!!
    ((صقر يلتفت على تولين ثم على ليان اللي صايرن نسختين من بعض خاصتا
    بالحجاب ....
    نفس الطول نفس العيون نفس كل شي .... شهذا ياصقر اللي جدامك ...
    ((تولين طالعت صقر من فوق لتحت باحتقار وغرور ثم قالت :~ انت هيه شتطالع ..؟؟
    ((ليان رفعت عيونها على تولين .........
    فيصل بهاللحظه انربط لسانه .... واللي حواليهم سكتــــــــــــــــــو ...
    الكل مصدومين من هالشبه العظيم اللي قدامهم ...
    فيصل موب مستوعب هالشبه اللي بين تولين وليان ...
    ليان وتولين يطالعون بعض وكل وحده تحس انه تطالع روحها بالمرايه ..!!!
    هــــــــــــــــــــــــــــــــــدووووء ...
    شوي شوي الا وصوت الهمسات بين الكل عن التوأم الثلاثه اللي تقابلو أخيرا ...
    ماعدا الرابعه ..نارا ...
    -(صقر بلع ريقه ثم قال للتولين :~ انتي هيه فصخي حجاب جابي اتأكد من شعرج ...
    لأني شاك انج ليان ....((ثم التفت على ليان وبلع ريقه :~ وانتي بعد فصخي حجابج ..
    الدعوه موب طبيعيه ...
    ((بهاللحظــــــــــــــــه وصلو شللة الأنس ... قروب فيصل ...
    -(برهوم شهق بقوه ... أما عبادي طلعت عيونه ....
    فهد من غير شعور قال :~ الدعوه فيها غش ...!! شسالفه الدنيا
    تتشابه ولا عيوني متشابكه ؟؟؟
    -(متعب بصدمه :~ فيصل هالبنتين يقربون لك ولا شلون ..؟؟
    -(برهوم :~ لا لا الموضوع فيه تتش ((تتش = لمس ))<~ بس يقاله قود قود
    بالأنقلش ككككـ ...
    -(فهد :~ بسرعه نبي شرح مفصل ....
    ((برهوم تقدم للفيصل ثم مسكه ووقفه جمب تولين ثم قال لليان :~
    تعالي وقفي هني جمب فيصل .... لو سمحتي ..
    ((وبكل طاعه من ليان وقفت جمب فيصل ببرائه وهو مو عارفه شسالفه ..
    برهوم وقف من بعيد وهو يطالع الثلاثه جمب بعض ..
    -(برهوم مسك شعره ثم قال :~ يـــآآآ إلهــــــــي ... ماهذا ؟؟؟
    ((تولين بهاللحظه كشرت ثم قالت :~ شنو هالمزله السخيفه ....
    ((التفتت على ليان ثم قالت بحقد لها ماتدري ليش هي حقدت على هالبنت
    اللي ماينسمع صوتها وطول الوقت منزله راسها وفي حالهااا :~
    انتي هيه شنو اللي موقفج هني ...
    وانت بعد <~ تقصد فيصل ....
    -(فيصل حس ان الحراره الرتفعت عنده ... بصوت عالي :~
    شنو شايفين جدامكم ؟؟؟؟ مهرجين ولا شنو ؟؟؟ يالله كل واحد يلتهي بحاله ...
    ((توه بيرو حالا وصقر مسكه ثم قال :~ فيصل فيصل ... ليان ترى هاي أختك ..
    والصراحه بديت اشك ان بعد هذي اختك هالمغروره <~ قالها وهو مكشر بقهر من غرورها
    الكريه ...
    -(فيصل سحب يده بقوه وهو يقول بلهجه جديه :~ صج ميانين ..!! بعد عني أحسن بس ...
    ((ثم راح وهو مشووووووش الأفكار ... وبنفس الوقت يحس بقلبه تزداد دقاته مايدري
    ليه ...
    أما تولين التفت على ليان وطالعتها بغرور من فوق لتحت ثم راحت ...
    أما ليان منزله راسها بضيقه ...
    صقر قرب منها ثم قال بصوت واطي :~ ياقلبي لا تتضايقين مصير بيجي اليوم اللي
    الكل بيعرف الحقيقه .. واذا كانو مو اخوانج ومجرد تشابه .. راح الاقي لج اهلج الحقيقيين
    بس انتي ثقي فيني __^ ...
    ((ليان ساكته بس حست براحه من كلامه ولو شوي ...))
    """"""""""""""""""""""""
    ((نرجـــــــــــــــــــــــع للنارا اللي تبكي عالأرض بوسط الشارع ...
    يزيد تقدم لها بتردد كبيـــــــــــــــــر ..
    مسك يدينها من فوق وهو يحاول يوقفها على رجولها ...
    نارا رفعت عيونها وهي توها بتصرخ ...
    بس لما شافته يزيد ...
    سكتت شوي ...
    وقفت والحقد يطلع منها بشكل مو طبيعي ...
    وعيونها الحمرررا ووجهها الأحمر ... والكحل اللي نازل على خدودها ...
    -(بللهجه فيها الحقد والكره :~ انت انسان حقير ... لأنك تدري عن مرض ريان وبعدتني
    عنه .... انت حقير حقيــــــــــــر ... ليش ساويت فيني جذي انا وريان ليش ساويت جذي
    فيننا ... ليش طلعت بحاتي ليييييش .. هدمتها لي ... لييييييييييييييش ..
    ((بهاللحظه صارت تظربه مع صدره العريض والقوي ...
    وهي تبكي من قلبها وشكلها يقطع القلب ...
    يزيد رافع راسه وهو مغمض عيونه يحاول يخفي دموعه اللي بتنزل بسبب منظر
    نارا المبكي ....
    نارا تظربه بقوه وهي تقول بين دموعها :~ انت السبب
    ليش ماقلت لي ... ليش ماقلت لي عن مرضه .. أنا متأكده انك تعرف عن مرضه ..
    قول ليش ساويت جذي فيننا لييييش ...
    أنا لو عارفه عن مرضه كان لا يمكن أفكر بشخص غيره ....
    انت تدري ريان شنو بالنسبه لي ..!! انت تدري شنو بالنسبه ليييي ..!!!
    لو يموت انا بموت وراه .... بمووووت ....
    اكرهك اكرهــــــــــــــــــــك ليش ماقلت ليش ماتحجيت من قبل ليش ...
    جذاااب جذاااااااااااب .... للمره الثانيه تجذب علي ...
    للمره الثانيه تجذب علي ...
    بسببي ريان وصل لهالحاله ولو يموت بكون انا السبب ...
    بس صدقني راح الومك انت برضو لأنك وصلتني انا وريان لهالحاله ...
    انا احب ريان انت ليش تدخلت بحياتنا ليييييييييييييييش ...
    هدمت لي حياتي انا وريان ...
    أكرهك أكرهك وربي أكرهك ...
    ياحقير أكرهك ...
    ((جلست عند رجوله وهي تبكي بضعف وجسمها صار يرررررررتجف وتطلع
    منه حراره عاااااااليه وتعرررق كثييير من جسمها ...
    يزيد بخوف جلس عندها وهو يلمس حرارتها المرتفعه ...
    بس نارا دفت يده بضعف وهي تقول :~ لا تلمسني ..
    انا وحده مجرمه .. قتلت اخوي والحين قتلت حبيبي ...
    ليش اعيش ليش ... هدني اموت احسن لي ...
    هـــــــ...ـــــد..((بدت عيونها تغمض والعالم يدور قدامها والدنيا تظلم ...
    ماحست بنفسها الا وهي غايبه عن الوعي ....
    يزيد بحركه خفيفه شالها بين يدينه وهو يركض للسيارته السبورت ..
    لثــــــــــــــــــاني مره يركبها سيارته وهي بحاله يرثى لها ...
    يحاول يحمبها من كل شي ...
    يحميها مثل الدرع الآمن لها ...

    انتهى البارت ..





    "
    "
    ..سآغيب عنكم مدة آذكروني بدعوة
    لعلهآ تصل آلى آلسمأء فيقول لهآ الله كن فتكون ..



  5. #125
    مراقبة عامة
    الصورة الرمزية الرمش الذبوحي
    الحالة : الرمش الذبوحي غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 20026
    تاريخ التسجيل : 15-09-08
    الدولة : ღ ع ــآبرة سبيل ღ
    الوظيفة : ღ تآمل آلمدى آلبعيد ღ
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 28,202
    التقييم : 3153
    Array
    MY SMS:

    لآ آله آلا آنت سبحآنك آني كنت من آلظآلمين..

    افتراضي رد: رواية / توأم ولكن أغراب في جامعة امريكية



    البـــــــــــــــــاب الحــــــــادي عشــــــــــــ11ـــــــــر
    الفصـــــــــــــــــــل الثالــــــــــــــــ3ـــــت

    ((بالمستشفى ,,,
    يزيد واقف ينتظر الدكتور يطلع ويطمنه ...
    -((لما طلع الدكتور بسرعه قال يزيد :~ طمني دكتور انشالله مافي شي ؟؟
    -(ابتسم :~ لا الحمدالله بس البنت واظح عليها اختنقت شي من الربو وهي تعبانه
    ومرهقه ... والبنت الحين هي نايمه عشان ترتاح ...
    تقدر تزورها ا ذا انت زوجها ...
    -(الرتبك شوي ثم قال بحترام :~ مشكور ...
    -يالله عن اذنك ...
    ((يزيد رفع راسه وهو يتحمد ربه انو ماصار لها شي ...
    التفت على غرفتها وهو يفكر يدخل ولا لا ؟؟
    وأخير قرر يدخل واللي فيها فيها ...
    تنهد بقوه ثم فتح الباب ...
    وهو يمشي ببطئ عشان مايزعجها ...
    شافها متغطيه بالفراش الأبيض ونايمه ...
    وقف عندها وهو يطالعها ...
    طلع من جيبه منديل ثم بهدوء يحاول يمسح بقايا الكحل اللي على خدها من الدموع ..
    نارا عقدت حواجبها وهي تتكلم بكلمات غير مفهومه ..
    بس مافهم منها غير :~ ريان لا تتركنـــــــــــــــــــــي
    ((حط المنديل على الطاوله وهو يفكر بحالتها مع ريان خاصتا انه مايدري شصار على ريان ..
    ومحد يدري شصار عليه ...
    هل هو مات أو لا ...
    بعد عيونه عنها وهو توه بيلتفت بيطلع ...
    -(نارا بدت تبكي وتمتم بكلمات غير مفهومه ابدا ...
    يزيد مسك كتوفها وهو يقرى عليها آية الكرسي ...
    بس نارا صارت تصارخ أكثر بأسم ريـــــــــــــــــان ...
    يزيد عقد حواجبه بحزن على حالة نارا ...
    نارا فتحت عيونها وهي تصارخ وكأنها صحت ...
    سكتت شوي وهي تطالعه وتتنفس بصوت واظح بتعب ...
    -انت شتبي ..!! وين ريان ... انا ليش هني ..!!
    -(يزيد نزل عيونه وهو ساكت ... بس ماحس الا بصراخ من نارا :~
    قلت لك ريان وينــــــــــــــــــــــــه ..!! ...أطلع برآ انت أطلــــــــــــــع ..
    ((يزيد لف عنها ثم طلع وهو متضاااااايق من حالتها اللي ماتهون عليه يشوفها كذا ومايقدر يسوي لها شي
    أشر على الممرضه من بعيد عشان تدخل للنارا وتهديها ...
    دخلت الممرضه بسرعه أما يزيد طلع من المستشفى بدون أي كلمه وتفكيره في حالة
    نارا اللي ضيقت صدره بقوه ...
    """"""""""""""""""""""""
    ((بالجامعه ...
    راكان وقف بيطلع من الغرفه بس ميشو قالت :~ الرتاح لك شوي بس ..
    -(بدون مايلتفت عليها طلع ...
    بس مره ثانيه نغزه راسه وكأن أبر تنغرز بدماغه ثم تنسحب بقوه وبألم فظيع ..
    راكان حس انه لو مايرجع البيت يمكن يطيح عالأرض وهو موب مستعد يغمى عليه قدام الطلاب مره ثانيه ..
    أميره بسرعه وقفت جمبه وهي تقول :~ راكان انت بخير ؟؟ انا اسفه ماكان
    قصدي اطيحك بمشاكل بـ....
    -(التفت عليها بهدوء وجديه ثم قال :~ لا تعتذرين .. انتي مالك دخل بأي شي صار لي ..
    يالله عن أذنك الحين ..
    ((ميشو تطالعهم من بعيد وهي تحس انها مقهووووره من راكان مايعطيها
    وجه بعكس أميره او أي احد ثاني غيرها ..
    للهدرجه كارهني من زماااان ...
    راكان توه بيلتفت بيروح الا وطاحت عيونه على ميشو ...
    وقف يطالعها شوي وهي نفس الحاله ..
    أميره التفتت على ميشو ثم على راكان مستغربه من نظراتهم الجاااامده للبعض
    ومالها أي معنى ..
    بس تفاجئت من راكان لما كشر بوجه ميشو ثم لف بيطلع من الجامعه ...
    ميشو من القهر اللي بقلبها طلعت الآي بود ثم شغلت على فرقتها المفضله
    TaTu…>>> malchik gay
    ورفعته على أعلى صوت وهي تحاول تتناسى موضوع راكان بكبره ...
    """"""""""""""""
    ((بالخـــــــــــــــــــــــــــــــارج ...في احد دول أوربـــــــــــــا ...
    في جامعة مايد ...
    شيخه وهي واقفه قدام لمى وتقول :~ لمو عاد صج قولي لي لا تستحين..
    -(لمى تكتفت بقل صبر :~ قلت لج مايهمني هذا اللي اسمه مايد انتو ليش ماتصدقوني ..
    -لأن عيونج ماتقول جذي وخاصتا لما يمر بس من عندج ماأدري شيصير لويهج ...
    ينصبغ مره وحده احمر ... يالله عاد قولي لي والله ماأقول للملاك..
    -(عقدت حواجبها :~ ليش شنو علاقة ملاك ؟؟
    -(رفعت حواجبها :~ مينونه انتي كل هذا وماحسيتي .. البنت طايحه بغرام
    مايد اللي بعد هو شكله عرف انها تحبه من كثر ماتتميلح عنده وما لقاها ويه ابدا
    خاصتا انو بعد آخر مره كان يتحجى وياج اشتعلت الغيره عندها ..
    انتي بس قولي لي تحبينه صح ووأوعدج ماراح اقول للملاك ..
    -(وقفت لمى بملل ثم قالت بقل صبر :~قلــــــــــــــت لج
    مايـــــــــــــــــد مايهمني وماأحبه شفيج ماتصدقين ؟؟
    -(شيخه شهقت ثم أشرت ورى لمى بخفيف ..
    لمى عقدت حواجبها ثم التفتت وراها عالمكان اللي تأشر عليه شيخه ..
    بس تفاجئت لما شافت مايد واقف ورافع حواجبه ويطالعها ...وشنطته السودا معلقها على كتفه .
    لمى بلعت ريقها اللي جف ...
    -(مايد قرب من عندهم وكل الثنتين مصدومات وهم يطالعونه ..
    -(مايد ملامحه جامده وماتغيرت ...
    ساكت وهو يطالعهم وهو ملاحظ البنتين مرره متوترات وخايفين منه ..
    شوي الا وابتسم بقوه ثم قال وهو يرفع كتوفه بضحكه :~
    أح للهدرجه ويهي ييب الخوف ..!! حطمتوني (ثم غمز لهم بضحكه وراح عنهم )
    ((لمى جامده مكانها تحاول تستوعب ...
    وشيخه مثلها متنحه يطالعون ظهره وهو رايح عنهم ...
    ملاك واقفه وراهم تقول :~ شعندكم مع مايد ؟؟
    -(الثنتين مع بعض صرخو من الروعه ......
    التفتو عليها وهم ساكتين ...
    -(ملاك رفعت حاجب وقالت :~ انتم هيه شمساويين ؟؟ حاسه ان عندكم شي مخبينه عني
    بعدين انا جني شفت مايد يحاجيكم تو ؟؟؟ شقاعدين تقولون للبعض وياه ؟؟
    -(شيخه ابتسمت :~ هاه آآآآ لللـ ... لا مافي شي ابد .. بس السالفه انه مر يسأل
    عن المحاظره اللي بعد شوي ..
    -محاظره ؟؟؟ غريبه ... ((التفتت على لمى اللي ساكته ووجهها قالب أحمر ..
    شكت بالوضع شوي ثم قالت بشك للمى :~
    لمى فيج شي ؟؟
    -(لمى بتوتر وخوف :~ والله ماقلت شي ...
    ((شيخه وطتها مع رجلها قبل لا تكب العشاء ...
    -(ملاك عقدت حواجبها :~ وانا قلت شي ؟؟ بس اقولج فيج شي ؟؟
    -(شيخه علطول :~ آآآ يعني شنو بيصير .. ممممـ مافي شي ابد ...
    يييـ .. يالله بنات خلونا ندخل للمحاظره تأخرنا ..
    ((لما دخلو للمحاظره ...
    شيخه ولمى علطول التفتو على ملاك ويطالعونها كيف قاعده تدور بعيونها على
    مايد ... ولما شافته جالس بالكرسي اللي قبل الأخير ... ابتسمت بفرحه وبسرعه راحت وجلست بالكرسي
    اللي وراه علطول ...
    مايد لاهي بجواله كعادته ...
    لمى وشيخه فتحو عيونهم عالآخر من حركة ملاك الجريئه وكيف سحبت عليهم لما شافت
    مايد ...
    لمى حست بقهر شوي بس تجاهلت الوضع ثم راحت تجلس بجهه ثانيه ..
    شيخه لحقتها وجلست جمبها ...
    ((ملاك حطت يدينها على خدها وهي متسنده على الطاوله وتطالع فيه باعجاب كبييير
    ((مايد حط الجوال وهو يحس بأحد وراه ...
    ماألتفت يطالع مين وراه ولا أهتم ...
    شوي الا ودق جواله ..
    -(لما شاف الرقم علطول ابتسم ثم رد وتسمعه ملاك زييين دامها وراه :~
    هلا وغلا يأحلى أم ..... شدعوا يمه لا اتصال ولا حتى تردين علي ؟.....
    ههههههههههـ عيل اذا على جذي خلاص مسموحه ...
    أي ماقلتي لي شخبار خالتي و..... وتولـ..... وبنتها ؟؟
    ....... آها .. سلميلي عليهم .... لا بس مره دقيت عليهم ولا أحد رد ...
    هههههههههههههههههـ يمه شقاعده تقولين .... لا وين اتزوج أول ماأرد ...
    بعدين انا قايل تولـ..... تولين اللي تختار لي الزوجه ؟؟
    ههههـ لا عيل انا بدق على تولين وبقولها بنفسي وأذكرها ...
    خلاص اذا تولين ماتـــ.... ماتبيني زوج لها ... ابي هي اللي تختار لي الزوجه
    على ذوقها .... ؤكي ولا يهمج بشد حيلي وبييب لج الشهاده اللي ترفع راسج ..
    ؤكي يالله فمان الله ...
    ((لما سكر حس بنار تشتعل وراه ....
    وحده تتنفس بصوت واظح وكأنها معصصصبه ...
    عقد حواجبه بس برضو ماألتفت ...
    -(ملاك ماتحملت وقالت :~ الحين انت تبي تقنعني انك بتتزوج بدون ماتعرف منو البنت؟؟
    بعدين انت ماسمعت بالحب ثم الزواج ؟؟
    ((مايد رفع حواجبه ثم التفت عليها ... لما تذكرها ...
    لف عنها ثم تسند وطنشها ...
    -(حست بالقهر يرتفع عندها :~ احاجيك ؟؟؟ انت شلون بتتزوج جذي خبط لزق ؟؟
    -(مسك ضحكته ولا رد عليها وعمل روحه مطنشها ...
    -(ملاك بحركه جريئه كعادتها ... نغزت كتفه وهي تقول :~ انت انت احاجيك تراني ؟؟
    -(مد يده ثم مسك يدها وبعدها عن كتفه وهو يقول :~ وانتي شكو ؟؟
    -(ملاك تننننننحت لما مسك يدها ولو انها بس ثانيتين ودف يدها بعيد عن كتفه بغرور ..
    مسكت يدها وقلبها يدق بقووووه ...
    -(مايد استغرب انها ماردت عليه وهو معطيها ظهره بما انه جالس قدامها ولا التفت عليها ..
    -(مايد :~ وين لسانج ؟؟ .... ((ثم التفت عليها بسرعه وقال وهو مرفع حواجبه
    يعمل حاله مصدوم :~ يؤ يؤ يؤ لا تقولين انج تغارين ؟؟؟ آآآآهـــآآآآ يعني تحبيني ؟؟
    ((ابتسم لها ابتسامها ذوبتها بمكانها وهي متنحه فيه ... كمل مايد :~
    اعترفي وبفكر اذا اوافق او لا ...
    -(ملاك استوعبت كلامه ثم عقد حواجبها بحقد وقالت :~ لا عاد احلف ...
    مره مصدق روحك ترى انت ؟؟؟
    -(غمز لها ثم لف وتسند وهو يقول :~يحق لي ياحلــــــــــــــو ؟؟
    -أحبـــــــــــــــــــك ...!!! ووو... ومنو قال لك اني احبك ....
    -(سكت ولا رد عليها ..)
    -(بتوتررر :~ انت اسمعني ترى صج ماأحبك ...
    -(عض شفته وهو يتحمل الضحكه اللي بتطلع منه ..))
    -انت تسمعني ؟؟؟ ترى ماأحبك ... ييـ .. يعني عادي اعتبرك زي
    كل الطلاب اللي بالقاعه ... يعني لا تحاول تحتك منا ولا منا ..
    -أحتــــــــــك ..!!! ههههـ أي طيب ....
    ((بهاللحظه دخل الدكتور وقطع عليهم الحديث اللي كان مربك بالنسبه للملاك
    بس مضحك بالنسبه للمايد ..))
    """""""""""""""""""""""""""""""""""""""
    ((باليــــــــــــــــــــــــوم الثانـــــــــــــــــــي ...
    بالجـــــــــــــــــــامعه ...
    كل الجامعه تتناقل اشاعه ...
    بس ايش هذي الإشاعه ماندري ..!!!
    أكيــــــــــد راح نعرفها بعد لحظات ...
    ((نارا توها داخله من البوابه وهي على أمل تشوف ريان وموب مصدقه ان اللي صار امس
    حقيقه .....
    ماحست الا بهمسات من حواليها عليها وواظح انهم يحكون فيها ويطالعونها بخوف ...
    نارا ماهتمت للنظراتهم ثم طلعت جوالها ودقت على ريان ...
    بس لا من مجيـــــــــــــــــب ...
    دقت كذا مره بس محد رد ...
    سمعت أحد من بعيـــــــــــد يقول لها :~
    سفاحه هههههههـ صج سفــــــــــــــــاحه دامها قتلت أخوها ورفيجها ....
    -(نارا التفت عليه علطول ثم قالت :~ شنــــــــــــــو ..!!
    -(بنت وقفت قدامها والكل ساكت ويطالعونهم .....
    -(البنت اللبنانيه :~ ليه شو انتي مابتعرفي انو ريان مــــــــــــــــــات ...
    بسببيك ؟؟
    -(ولد أردني :~ لك شو هالعالم اللي بتخوف هيك ... وبتذبح ناس وبتجي
    باليوم التاني وكأنو ماصار شي أبدا او قتلت أحد ؟؟
    -(شاب مصري :~ أتلتي تنين .. بس مين الدور قاي عليه التالت ؟؟؟
    ((نــــــــــــــــــــــارا تترد كلماتهم مثل السم بأذانها ...
    رفعت عيونها بخووووف ثم قالت :~ ريا..... ريـــــــــ.... ريـــــــــــان مات ..!!!
    ريــــــــــــــــــــــــــــــان مااااات ؟؟؟
    -(شاب :~ أكيد دامج قتلتيه أمس لا وبالجامعه بعد ؟؟؟ صج عالم ماتستحي ..
    انتي مكانج القبر مو السجن وبس ...
    ((نارا واقفه بالوسط بين الكل اللي يتريق عليها بكلمات قاسيه ومؤلمه
    وهم يوصفونها بأبشع الكلمات ...
    الكل يتريق عليها وهي واقفه بنص الصاله ...
    نزلت راسها ومو هامها اللي يقولونه عنها ..
    اللي هامها ان الكلام اللي قالوه هل هو حقيقه او لا ؟؟
    جد ريان مات ؟؟؟
    مـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ات ؟؟
    ((بهاللحظه تدخل يزيد وقف جمبها ثم قال بعصبيه واظحه عليه :~
    كـــــــــــــــــــل واحد يلتهي بنفسه احسن له ؟؟؟
    وربي لو أسمع كلمات مثل كذا تقولونها لها مره ثانيه وربي مايصير لكم خير ...
    ((الكل فعلا خاف منه بسبب ظخامة جسمه وطوله ...
    ((التفت على نارا بضيقه وهو داري عن خبر مـــــــــــــــــوت ريان أمس
    وكيف انو الإسعاف مالحقو عليه وأصلا مات من لما صدمته السياره علطول
    بدقايق وهو بين يدين نارا تبكي عليه أمس ...
    ((مد يدينه على كتوفها وهو يقول :~ ننـ ... نارا انتي بخير ؟؟
    -.............................
    -نارا ؟؟؟ ردي علي ؟؟؟
    -...............................
    -(قلبه نغزه من حالتها وهي واقفه مثل التمثال بدون أي حركه ...
    هز كتوفها :~ نارا ردي علي ... نارا ؟؟؟
    -............................
    -نارا ردي علي .... تعوذي من الشيطان وأدعي له بالرحمه ....
    -.............................
    -طيب تعالي واجلسي هناك والرتاحي .... تعالي ...
    ((نارا بهاللحظه جلست على الأرض وجسمها صار ينتفض بشكل مخيييييف ..
    وجهها ماعاد صار فيه لون وشفايفها ترتجف ...
    جسمها كله صار يرتجف ...
    بدت تهمس بهمسات غير مفهومه وهي ترتجف ...
    يزيد ماتوقع ردة فعلها كذا ... بسرعه جلس عندها والكل يطالع ..
    مسك كتوفها وضغط عليها يبي يصحيها من الصدمه اللي هي فيها
    :~ نارا بسم الله عليك اصحي .... نــــــــــــــــارا ...
    -(نارا نفس الحاله ترتجف وتتمتم بكلمات مو مفهومه ابدا وحالتها تخوف ...
    وهي تطالع قدام أو بالأصح لا شيئ ...
    -(يزيد حس بخووووف عليها عشان كذا هزها بقوه وقال بصوت أعلى :~
    نـــــــــــــــــــارا ردي علي .... نارا ...
    -(شاب واقف ورى يزيد علطول قال بسخريه :~ تعمل حالها بريئه ومش
    هي اللي أتلت الولد ...
    ((يزيد من غير شعور ماقدر يمسك اعصابه ...
    لف على الولد بسرعه وبحركه منه شده مع قميصه وعطاه بوكس على وجهه
    قــــــــــــــوي ...
    من قوة الضربه الولد فتح عيونه وهو طايح عالأرض والدم ينزف من أنفه وفمه..
    ((يزيد جلس عند نارا بسرعه ورد يناديها بخووووف بس مافي أي رد منها او حركه ...
    بالعكس كل ثانيه ترتجف أكثر من قبل ...
    -(يزيد ماعاد تحمل وصرخ بوجهها بخشونه وبرعب :~
    نــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــارا ...
    ((عطاها كف قوي وهو يحس بخووووف في قلبه ماعاد يحس باللي يسويه ...
    بس يبغى يصحي نارا من الحاله المخيفه اللي هي فيها ...
    وبالفعل نارا انتفظت من الخوف ثم رفعت عيونها عليه بخوف ...
    بس ياليته مخليها بالحاله اللي كانت فيها ولا الحين لأنها
    تمسكت فيه بقوه وهي تقول بخووووف ودموعها اللي نزلت فجأه
    من غير توقف :~
    انا ماقتلته ... انا مالي دخل .... انا مالي دخل ...
    انا ماسويت شي ... والله ماسويت شي ...
    يزيد قول لهم تكفى قول لهم انا ماسويت شي ...
    لأن ريان مامات ... ريان مستحيل يموت ويتركني لحالي ..
    ريان يحبني .. قول لهم انه يحبني وانا احبه .. مستحيل يهدني بروحي ويروح عني ...
    يزيد عفيه قول لهم اني ماقتلت أحد ... انا مالي دخل ... انا ماسويت شي ..
    ((يزيد منزل راسه بحزن على حالتها ...
    -(وقفت وهي ترجع على ورى وتقول بخوف :~ انا ماسويت شي ..
    انا ماقتلت احد ماقتلت احد ... انا مالي دخل ...
    مالي دخل مالي دخــــــــــــل ..
    ((بهاللحظه صارت تصارخ والكل خاف منها وهي تصارخ
    بغضب :~ أنــــــــــــــــــــا ماسويت شي فاهميييين ...
    اقول لكم ماسويت شي وربي ماقتلته والله ماقتلته ... لأن ريان مامات ...
    وانتو كذابين كذابين .... ريان مستحيل يتركني ...
    ريان يحبني ... مستحيل يتركني ...
    ((تقدمت من ولد ومسكت تيشيرته وشدته بقوه وهي تهزه وتقول بصراخ :~
    أنت ماتفهم ؟؟؟ ماتفهـــــــــــــــــــــم ... انا ماسويت شي ..
    انا ماقتلته ...ماسويت شي والله ماسويت شي ...
    ((الولد خاف منها ... يزيد بسرعه راح لها ثم سحبها بهدوء من الولد وهو يسمي عليها
    بصوت خفيف ويحاول يهديها ...
    بس نارا حالتها كل دقيقه تزود للجنون ...
    واللي يشوفها يقول هذي مجنونه مو طبيعيه ...
    -(يزيد مسكها من كتفها بقوه ويحاول يخليها ماتتحرك عشان تهدى ..
    بس نارا صارت تصارخ بجنون وهي تحاول تفك يدين يزيد بس مستحيل
    مالقت الا يزيد بيدينه العريضه __^
    ((وياجبــــــــــــل مايهزكـ ريــــــــــــــــح ))
    -(نارا شوي شوي تعبت من الصراخ ومن الجهد ..
    يزيد حس انها بتطيح عالأرض وجسمها ضعف بس لازالت ترتجف ..
    مسكها بقوه ثم رفعها ..
    -(نارا الفتت عليه وهي تقول بدموعها وضعفها :~ يزيد انا ماسويت شي ..
    صح ..!! انت تدري اني ماقتلت ريان ... انت تدري اني احبه مستحيل اقتله ..
    يزيد قول لهم ..
    -(يزيد حس بلحظة ضعف بداخله ...
    ماعاد يقوى يتحمل الإنجذاب اللي يحسه وهو يشوف نارا بهالحاله
    بين يدينه ... غمض عيونه بقوه وهو يتعوذ من الشيطان
    -(بس نارا صارت تبكي بصوت يقطع القلب .. مسكت قميصه الأبيض
    ثم قالت بضعف بين دموعها :~ يزيد ساعدني .... يزيد انا خايفه ... انا خايفه ..
    خايفه من السجن او يقتلوني .. انا ماسويت شي .. فهمهم اني ماسويت شي ..
    وان ريان مامات ...
    يزيد انا خايفه انا خايفه يايزيد خايفه ...
    ((يزيد ماعاد تحمل أكثر ...
    الشيطان أقوى منه ...
    بحركه سريعه ضمها بين يدينه بقوه وكيف صايره صغييييره بجسمه ..
    ضمها بقوه للدرجة انها اختنقت بسبب ظخامة عضلاته وقوته اللي بتموتها ...
    نارا صارت تكح بختناق خاصتا انو معها الربو ...
    ((يزيد ماعاد يبي يتركها ابدا .. يحس انه ضامها بقوه للدرجة انها اختنقت ..
    يزيد ماحس على نفسه الا من كلمة نارا وهي مختنقه منه ومن الربو :~
    هدنـــــــــــــــــي ...
    ((بسرعه دفها عنه بروعه من حركته الوقحه ..
    يتعوذ من الشيطان بس لاحظ ان نارا بتطيح عالأرض لأنه دفها بقوه وهي تعبانه ومو قادره توازن خطواتها ..
    مسكها بسرعه وأخذها للمستشفى وياكثر ماوداها للمستشفى بسبب ريان ..
    حتى وهو ميت وبدون روح مسبب الألم للنارا والعذاب ..
    وهو يركض للسيارته نزل عيونه عليها وهي مغمضه عيونها وترررتجف ...
    """"""""""""""""""""""""""""""""





    "
    "
    ..سآغيب عنكم مدة آذكروني بدعوة
    لعلهآ تصل آلى آلسمأء فيقول لهآ الله كن فتكون ..



  6. #126
    مراقبة عامة
    الصورة الرمزية الرمش الذبوحي
    الحالة : الرمش الذبوحي غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 20026
    تاريخ التسجيل : 15-09-08
    الدولة : ღ ع ــآبرة سبيل ღ
    الوظيفة : ღ تآمل آلمدى آلبعيد ღ
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 28,202
    التقييم : 3153
    Array
    MY SMS:

    لآ آله آلا آنت سبحآنك آني كنت من آلظآلمين..

    افتراضي رد: رواية / توأم ولكن أغراب في جامعة امريكية


    ((مـــــــــــــــــــــــــر يوميــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــن ..
    ونارا حالتها يرثى لها ...
    ماعندها غير تصارخ عالكل وتكسر أي شي قدامها ...
    بس يزيد للحين مازارها وهو موب مستوعب الحركه اللي سواها فيها
    من غير شعور وكيف الشيطان قواه بهالبساطه ...
    واستغل حبه الكبير للنارا ..
    قرر يزورها اليوم بعد الجامعه ...
    ((أمـــــــــــــــــــــــا في الجامعه ...
    ميشو وهي تمشي رايحه للحديقه ...
    وصلها مسج ..
    لما فتحته كان مكتوب :~
    ردي علي ولا صدقيني كل ماضيك راح يعرفه حبيبج راكان ..
    ((ضغطت على الجوال للدرجة انه راح ينكسر ... ماحست الا بالجوال يهتز ويرن..
    لما ردت عليه سمعته يضحك ... بس هي ساكته ...
    -هههههههـ ادري مالج ويه تردين علي بعد مارفضج راكان ....
    هههههه حرام عليج الصبي الرتاع من طلبج ...
    انتي صج الواحد يشك انج بنت ... وهذا احلى شي يعيبني فيج وبجرائتج ..
    صحيح بعض الأحيان احسه مبالغ فيها بس يالله ...
    دامج زوجتي بالمستقبـ.....
    -(قاطعته وهي تمسك اعصابها :~ شتبي مني انت ؟؟؟ انا موب زوجة احد وماراح
    اتزوج أحد ... وعمري مافكرت اتزوج ...
    بس اذا كان الزواج امر تحسه صعب علي ...
    انا راح اراويك منو تكون مشاعــــــــــــــل ..
    راكان بيوافق .. وتشوف ...
    -أي صح برافو عليج ... تسمعين الحجي عن الفاظج السيئه ومن زمان
    ماسمعتج تقلين ادبج على أحد ..
    -هاهاها .. تفوو عليك يا ##### ... يالـ..######
    هههههـ اقول روح عني بس ماعاد الا انت اسمع حجيك ...
    ((ثم سكرت الخط بوجهه ...
    كملت طريقها للحديقه .. لما طلعت شافت راكان توه داخل من الشارع للجامعه ..
    وقفت قدامه وهي تقول :~ صباحك عسل ياعسل ...
    -(رفع عيونه ... توه بيتكلم الا ووصل له بلوتوث ... توه بيفتحه الا وميشو سحبت
    الجوال منه ولفت عنه تبي تفتح البلوتوث وهي شاكه انه الغريب ..
    بس ماأمداها الا وراكان سحب منها الجوال وهو يقول :~ مره تبي تتزوجني وهالمره تبي تسرقني ؟؟
    والله حاله ...!!
    -(التفتت عليه وهي مقهوره من كلامه فقالت :~ صح ماقلت لي ... موافق ؟؟
    -(راكان لما قرى المكتوب رفع عيونه على ميشو ثم قال :~
    وش هذا ؟؟؟
    ((رفع الجوال قدام عيونها ... لما قرت البلوتوث وهو :~
    اللي وياك ماضيها أسود ...
    تبيني اقولك عن ماضيها البشع ..؟؟
    ((فتحت عيونها عالآخر وقلبها يدق بقوه .. التفتت حواليهم وهي مقهوره ..
    بصرخه قالت :~ ياحيوان ياجبان أطلع جدامي ... تبي تشوه سمعتي
    اطلع وشوهها جدامي ولا تستعمل اساليب خايسه مثل صوتك ...
    -(راكان رفع حواجبه ثم قال :~ انتي صاحيه ..؟؟
    -(عضت على لسانها عتبانه على روحها كيف ماقدرت تمسك اعصابها فقالت وهي
    تبتسم بتوتر :~ آآآآ ... لللـ ... لا بس بغيت اقول يعني ... آآآ ...
    ((راكان هز كتوفه بعدم اهتمام وهو يقول :~ اذا هو يقصدك فأنا موب مهتم اعرف
    أي شي عنك ؟؟ يالله سلام ...
    ((تعداها وهو داخل المبنى ...
    ((مر من قروب فيصل اللي مجتمعين دائره وواظح عليهم نوايا سيئه وهم يتكلمون
    بصوت واطي ...
    -(فهد :~ الحين اذا صج هم اخوات فيصل ليش مايعترفون ببعض ؟؟
    -(متعب :~ ياغبي وهم يعرفون بعض اصلا ؟؟؟
    -(برهوم :~ طيب شرايكم نجمعهم مع بعض ؟؟
    -(عبادي :~ على ايدك ياشيخ ..
    -(فهد :~ انا مالي دخل ...
    -(كلهم بقهر :~ ليــــــــــــــــــش ؟؟
    -(فهد فتح عيونه مرتاع :~ بسم الله علي ماقلت شي ... اعصابكم لا تاكلوني
    بس بغيت اقول اني مالي دخل فيكم لو تبون تتدخلون فيه وبخواته ..
    انتو شفتو كيف جن جنونه لما عرف ان اميره فظحته وطلعت هالإشاعه ..
    وبعدين انا ماأصدق انهم اخوان .. وين الأثباتات ؟؟
    -(برهوم مسك قلم وذبه على وجه فهد وهو يقول :~ مالت عليك ...
    شلون تتحجى عن اثباتات وهم اصلا مايعرفون اصلهم .؟؟
    -(فهد ابتسم بتوتر :~ هاه أي صح .. امممـ مدري بس يعني توقعت ..
    ((تولين توها داخله من البوابه ومتجهه للمبنى ..
    متعب اول ماشافها فز من مكانه وهو يقول للبرهوم :~ برهوم برهوم قوم وانت حجر
    لها ؤكي ..
    -(برهوم معقد حواجبه :~ شقصدك ؟؟ من قصدك ؟؟
    -(متعب بقهر :~ ياخي من غيرها تولين .. قوم يالله بسرعه ..
    ((برهوم بسرعه وقف على آخر لحظه ثم وقف قدامها وعلباله مو منتبه لها ..
    الشله كلهم يطالعون متعب وش ناوي عليه ..
    متعب ابتسم بخبث وهو يطالع تولين ينتظرها لين تتنرفز ..
    تولين لفت بتروح بس برهوم ماتركها كل حركه من يمين يروح معها يمين وعلى يسار برضو
    يروح معها يسار ..
    تولين تنهدت وهي تقول :~ يالليل القلق على هالصبح ... انت شتبي ..
    وخر عن ويهي ..
    -(برهوم التفت على متعب يبغى يعرف وش نهايتها .. بس متعب اشر له انه يطنشهاويحجر لها وكأنه مو منتبه لها ...
    برهوم اتبع نفس اللي قال له ..
    تولين بهاللحظه وصلت معها .. علت صوتها بنرفزه :~ ونهايتها معكـ ؟؟..
    -(متعب بهاللحظه ابتسم .. بسرعه تقدم لين عندها وهو يقول :~ نعم اختي فيه مشكله ؟؟
    -(تولين التفتت عليه وهي متنرفزه ... تكتفت بملل وهي تقول :~ وانت شكو ؟؟
    ((التفتت على برهوم ثم كررت :~ بعد عن ويهي .. صج موب فاضيه لك ..
    -(متعب :~ انت ماتسمع ؟؟
    ((برهوم استغرب لا يكون قلب عليه متعب .. بس توقع انه غلطان
    فطنشهم وهو واقف قدام تولين ...
    -(متعب ابتسم للتولين ثم قال :~ ماعليج انا اتصرف وياه اذا هو ازعجج ..
    ((التفت على برهوم ثم سحبه من قميصه عباله قوي وهو يقول :~ المره اليايه اذا تبي
    تزعج احد دور غير تولين ...
    ((تولين رفعت حاجب بغرور وهي تطالع متعب ... اما برهوم طايره عيونه
    كيف متعب طيح وجهه بالنهايه ...
    متعب ابتسم للتولين ثم قال :~ فرصه سعيده اختي ...
    ((تولين رفعت راسها بغرور وكملت طريقها للداخل المبنى ..
    متعب كان يطالعها وهو مبتسم .. ماحس الا ببرهوم اللي ظربه مع رجله وهو يقول :~
    جذي تفشلني عندها ؟؟ هذي خطتك ياغبي ..؟؟
    -(فهد بصوت عالي :~ ههههااااي برهوم الظاهر متعب استغلك ..
    -(متعب مسك رجله بألم وهو يقول :~ آآآآح ياخي شفيك انت .. هذي بس البدايه ماشفت شنو النهايه ..
    -(برهوم ظرب رجل متعب الثانيه وهو يقول :~ احلف عاد .. بعد ناوي تفشلني مره ثانيه ..
    -آآآآآآخخ .... شفيك انت ... ياخي بعدين بتعرف انا شناوي عليه ..
    -(عبادي :~ بعدين انت شناوي عالبنت ؟؟؟ للمعلوميه لا تنسى ترى يمكن تكون اخت فيصل ..
    ((بهاللحظه فيصل سمع كلمات عبادي وهو توه واصل عندهم ..
    -(فيصل عقد حواجبه :~ وانتو للحين مانسيتو هالسالفه ؟؟
    -(متعب التربك وهو يقول :~ لللـ ... لا بس عبادي يخربط .. يالله ماعلينا ايلسو وغير السالفه
    ((الكل التفت على متعب بشك ... اما فيصل لف بيروح وهو يقول :~ لا انا رايح
    للكافتريا مافطرت ...
    ((فهد وقف وهو يقول :~ بروح وياك ..


    انتهى البارت الثالث من الباب الحادي عشر ...





    "
    "
    ..سآغيب عنكم مدة آذكروني بدعوة
    لعلهآ تصل آلى آلسمأء فيقول لهآ الله كن فتكون ..



  7. #127
    مراقبة عامة
    الصورة الرمزية الرمش الذبوحي
    الحالة : الرمش الذبوحي غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 20026
    تاريخ التسجيل : 15-09-08
    الدولة : ღ ع ــآبرة سبيل ღ
    الوظيفة : ღ تآمل آلمدى آلبعيد ღ
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 28,202
    التقييم : 3153
    Array
    MY SMS:

    لآ آله آلا آنت سبحآنك آني كنت من آلظآلمين..

    افتراضي رد: رواية / توأم ولكن أغراب في جامعة امريكية


    ==البــــــــــــــــــــــاب الثانـــــــــ12ــــــــــي عشـــر ==
    الفصـــــــــــــل الــــــــــــــــ1ـــــــــأول ...

    $$ انتظــــــــــــرنا كثيــــــرا ...
    $$وتعبنــــــــــــــــا جدا $$
    اذا ماذا نقـــــــــــــــــــول عن حال ابطــــــــالنا الذين يعيشون $$
    الآلام بأنفسهم ... وقد كرهو الإنتظار لكي يعرفون ماهو نسبهم ..$$
    $$ ولكن أنا ككاتبـــــــــــه سأقول ....
    كل كربه ولهــــــــــــــــــا فرج بيوم من الأيام $$
    سواء على ابطال روايتنا او كل من يقرأ هذه الروايه ..$$

    ((تولين مرت من جمب قاعتها بكلاس طلال وهي على أمل تشوفه رغم كل اللي صار ..
    الا ان قلبها مو راضي ينساه ...
    بهاللحظه شافت طلال يمشي وهو يطالع كتابه ..
    جوجو وقفت قدام طلال وهي تقول :~ ممكن احاجيك شوي بس ؟؟
    -(طلال لف لها بهدوء :~ نعم شبغيتي ؟؟
    -(بتوتر :~ آآآآ ... لك فتره ماييتنا بالبيت ..
    واذا حاجيتك عالموبايل تكلمني ببرود ولا تجاوبني على أسألتي ..
    -(تنهد :~ طيب وبعدين ؟؟
    -بببـ ... بس ابي اقولك ابوي يبي يحاجيك اليوم بموضوع ..
    -(عقد حواجبه :~ شيبي مني ..؟؟ لا يكون قلتي له عن السالفه ؟؟
    -(بخوف :: لا لا ... مستحيل اقول له .. بببـ ... بس ماأدري شيبي بالضبط ..
    هو اليوم قال لي قبل لا الروح للجامعه ..
    تيينا على المغرب جذي ..
    -(لف عيونه عنها وهو يقول :~ طيب يالله دخلي الكلاس بتبدى محاظرتي ..
    ((لفت جوجو والألم واظح على وجهها ..
    جوجو توها بتدخل القاعه الا وشافت تولين واقفه تطالعهم ..
    كشرت بوجه تولين ..
    بس تولين نزلت راسها تتجاهل جوجو ...
    لما دخلت جوجو ..
    طلال توه بيدخل الا وشاف تولين واقفه تطالعه ...
    وقف وهو مايقدر يبعد عيونه عنها ..
    بلع ريقه اللي جف علطول ..
    تولين رفعت عيونها عليه بحزن ..
    للحظـــــــــــــات وهم يطالعون بعض ..
    تولين تأملت انه يقول لها شي بس خاب أملها لما لف عيونه عالباب ثم دخل وسكر الباب
    وراه ...
    حست عيونها تغرق من الدموع ..
    وهي تقول بقلبها :~
    توليـــــــــــــــــــن .. شفيــــــــــــــــــــج ..
    كل دقيقـــــــــــــه وثانيه تبجين على أتفه الأسبـــــــــــــــاب ..
    ويـــــــــــــــن قوتج وشجاعتــــــــــــــــج ؟؟؟
    معقولـــــــــــــــه تبخرت بسبب حبج للدكتـــــــــــور ؟؟
    لا ياتوليــــــــــــــــن .. كرامتج لا تهدرينها حتى لو كان بسبب الحب ..
    الحب بدون كرامــــــــــــــــه مايســــــــــوى شي ...
    كفايه ذل .. كفــــــــــــــايه آلام ...
    انســــــــــــــــي الدكتور طلال ... أكيـــــــــــد هو يكرهج .. انسيـــــــــه ..
    ودفنيـــــــــــــــه بقلبـــــــــــج ...
    ((نزلت راسها ودموعها تنزل على خدها ...))
    """""""""""""""""""""""
    $$ مــــــــــــــــــــــــــــــــرت الأيــــــــــــــام ...
    واليوم هو آخـــــــــــــــــــر يوم باللإختبارات ...$$
    ((نارا تجي للإختبار وتختبر ثم تطلع علطول بدون مايشوفها أحد ..
    تحاول تتخبى عن الأنظار ..
    تحس انها مرتبكه جريمه للدرجة انها تستحي تطلع قدام العالم ..
    مــــــــــــــــــــــوت ريان جرح بقلبها للآخر يوم بحياتها ..
    حاسه ان ضميرها يعذبها يوم عن يوم ...
    والطريقه الوحيده انها تتخبى عن العالم ...
    تمشي وهي منزله راسها وبسرعه لين تطلع من الجامعه وبعدها تقعد بالقبو لحالها بالظلام ..
    حتى نوف صارت تخاف منها ولا تحاول تقرب منها ..
    رغم ان ابو نوف تظايق من وضع نارا اللي للحين تنام عندهم ...
    وهم عارفين انها قتلت اخوها ... والإشاعات تقول انها برضو قتلت زميلها ..
    نارا للحين حالتها هاديه وماتتطلم بأي كلمه ...
    رغم انها تعاني من داخل وتنتظر اليوم اللي راح ينفذ صبرها وبينفجر كل اللي بداخلها
    من عذاب ومعاناة للوحدها ...
    حتى الدموع ماتنزل من لما طلعت من المستشفى ...
    تنسدح على الكنبه بدون أي حركه ...
    واللي يشوفها يقول هذي ميته مو منسدحه وبس ...
    ((أما الغريب اللي يكلم ميشو كل يوم يدق عليها يوهددها لو ماتغير من اخلاقها ..
    والباقي على نفس الحال ...))
    ((بالجـــــــــــــــــــــــامعه ...
    اليـــــــــــــــــــــوم آخـــــــــــــــــر يوم بالجامعــــــــــــه للجميع أبطالنا ..
    والفرحه تعم عالجميع ...
    ((فيصل أول ماوصل عند شلته قال بصوت عالي وهو يدور على نفسه :~
    أحم أحم شرايكم باللوك الجديد ..
    ((الكل مسك ظحكته ...
    فيصل كان لابس بنطلون سكيني من تحت ورافعه على ساقه ...لونه ليموني ...
    وتيشيرت قطني ضيق لونه تفاحي ... وقبعه قماش مغطيه كل راسه وحتى أذانيه لونها
    تفاحي ...وجزمه بوت لونه ابيض ...
    يعني انواع الترقيع ...
    وطالع شكله ملفت بألوانه الفاقعه ..
    -(فيصل ابتسم بقوه وهو يقول :~ ادري كلكم بتسألوني من وين شاري
    ملابسي ... بس لا تحاولون ..
    -(أميره وراه ظحكت بصوت عالي :~هههههههههههههههأأأأآآآآآآآآآآآه ....
    هيه انت ليش صاير إشاره على آخر يوم ..
    -(فيصل كشر ولا رد عليها ...توه بيجلس بين قروبه بس أميره وقفت قدامه
    وهي تقول :~ لا لا عاد صج من وين شريته ... ابي اشتري مثلها وأقوف
    جدام الشارع بدل هالإشارات ...
    -(بدون مايطالعها :~ طيب بشري ؤمج ... <~ مررره حاقد عليها من بعد
    الإشاعه اللي طلعتها عليه ... أما أميره تحاول تراضيه ولو شوي وهي حاسه بذنب ..
    ((مسكته من غير شعور من ذراعه قدام فهد وهي تقول :~ فيصل خلاص عاد كل
    هذا لأني قلت الحقيقه عن خواتك ؟؟ الفروض تكون فرحان موب معصب ..
    ((دف يدها بقوه وهو يقول :~ ومنو قال لج انهم اهلي او خواتي او أي شي ..
    جم مره بقول لج لا عمرج تدخلين فيني ..
    خلاص طلعي من حياتي يرحم ؤمج ... انتي ليش ماتفهمين ليش ؟؟
    يعني الا تبين الواحد يطول صوته عليج ويهينج جدام الكل ؟؟
    روحي عن ويهي ماعاد ابي اشوفج .. افهمي يابنت الناس افهمي لو دقيقه ...
    ((فهد توه بيوقف يدافع مع أميره .. بس أميره قالت :~
    صدقني بيي اليوم اللي بتقول لي ياأميره أنا آسف لأني
    قلت لج هالحجي ...
    واذا على انك ماتبي تشوفني .. طيب حاظر ...
    من اليوم ورايح أوعدك ماتشوف رقعة ويهي ... وحتى لو تقابلنا بالصدفه
    راح أعمل حالي ولا كأني شفتك ..
    ومو بس اعتذار واحد ... راح تعتذر لي ثلاث مرات ...
    والحين يالله .. سلام ...
    -(لف عنها وهو يقول :~ باي ..
    ((لما دخلت المبنى وهي تشتعل ناااار وحقد عليه ..
    فيصل جلس معهم وهو ساكت وحاس بروحه متضايق مايدري ليش ..
    فهد يطالعه بنص عين ومقهوووور .. بس فضل انه يسكت ولا يقول أي شي ..
    أما الكل ماحبو يطولون الصمت اللي بينهم وقطعوه بدراسه وكل واحد
    ماسك كتباه ويراجع بصوت واظح تغيير للجو المتوتر بينهم ...))
    ((بهاللحظه ليان مرت من عندهم ...
    وقفت علطول لما لمحت فيصل ..
    التفتت عليه وهي تطالعه وبداخلها لهفه كبيره ماتدري وش هي ..
    فيصل وهو مكشر من بعد أميره ..
    التفت على ليان اللي تطالعه ..
    سكت شوي وهو يطالعها .. تذكر انها هي اللي يقولون عنها اخته ..
    تلعثم شوي ثم نزل راسه وهو يحاول يتجاهل نظراتها ..
    -(ليان ماتبي تبتعد عنه ... تحس انو فيه أمل يكون اخوها ..
    بهاللحظه صقر وراها لما شاف مين تطالع ابتسم ثم قال بصوت عالي :ْ
    فصوووووول .. حبيب قلبي انت .. تعال ابيك شوي ..
    -(فيصل توتر ثم قال :~ ياخي انا مابيك ...
    -(صقر ضحك وهو عارف ليش متوتر فيصل فقال :~
    لا لا تخاف .. تعال وانت بيدين أمينه ..
    ((بهاللحظه ليان بتروح لما حست ان فيصل يتجاهلها ومايبيها ..
    بس صقر مسكها مع يدها وهو يحاول يطمنها ببتسامه ..
    نزلت راسها للدرجة انها نست موضوع يد صقر وهو ماسك يدها ..
    المهم عندها الحين اخوها .. هل هو اخوها جد ولا بيكون كله غلط بغلط ..
    وبذيك الساعه جد راح تتحطم ..
    -(فيصل متوتر ثم وقف وهو يحاول مايطالع ليان ..
    فيصل توه بيوصلهم الا وصدمت فيه نارا بدون قصد وهي منزله راسها ..
    فيصل التفت عليها بقهر وهو وده يعطيها كف بسبب ظربتها القويه ..
    -(فيصل بنرفزه :~ ماتشوفين طريجج انتي ؟؟
    ((بس استغربو لما كملت طريقها وهم مايشوفون وجهها مع السواد اللي يغطيها من فوقها
    الي اسفلها ..
    -(صقر ابتسم :~ شفيك ياريال مختبص جذي ؟؟
    -(فيصل يحاول يثبت نظراته على صقر ولا يلتفت على ليان ..
    بس ليان تطالعه بلهفه كبيــــــــــره وهي تحس بقلبها يدق بقووووه وبيطلع من مكانه ..
    -(فيصل :~ ياخي محد قال لك انك قلق ؟؟ شتبي ؟؟
    -(صقر غمز له :~ علينا هالحركااااااااااااااات ياولد .. بعدين ماودك تسلم على زوجتي
    اللي هي اختـ....
    -(قاطعه بسرعه :~ صج ماعندك سالفه ...
    ((لف بيروح بس ليان سبقت صقر بالكلام :~
    لا تروح ...
    ((طلعت هالكلمات من غير شعور ... حتى انها نزلت راسها بعتاب على روحها ..
    فيصل نزل راسه وهو مايدري يلتفت لها ولا لا ..
    -(صقر مسك كتف فيصل وهو يقول :~ ياخي استح على ويهك حبيبتي وحياتي تقولك وقف
    تقوم وتعطيها ظهرك .. لا ترى حتى لو كنت اخوها ماأسمح لك ..
    ((فيصل التفت على ليان وهو يطالعها ..
    اما ليان منزله راسها ..
    -(صقر بضحك :~ بعدين شنو هاللبس اللي لابسه ... الظاهر فيوزاتك ظربت
    من بعد هالإختبارات ههههههـ ..
    -(فيصل حس انه متفشششششل مو عشان صقر ..
    لا عشان ليان .... حس بوجهه قلب أحمر وهو بهاللبس قدام ليان ..
    لعن نفسه لما شرى هاللبس وناويها استهبال كعادته على آخر يوم ..
    فيصل ماعاد يدري وش يسوي لما رفعت ليان عيونها عليه تطالعه ..
    فيصل اختبص بس ماحس بروحه الا بيده اللي سحبت قبعته بفشيله رغم ان القبعه
    لايقه عليه وطالع شكلها حلو بس مايدري ليش متفشل قدام ليان ..
    -(ليان ابتسم ومن غير شعور قالت :~ بالعكس حلوه ليش فسختها ؟؟
    ((فيصل رفع عيونه عليها وهو متوترررر ووجهه طاح أكثر لما قالت كيذا ...
    صقر ابتسم وهو يقول :~ الله الله عالعصافير الحلوين .. لا لا جذي ترى اغار يافيصل ..
    اذا انا زوجها ماتقول جذي ...وانت تقول لها ؟.... لا لا مايصلح جذي ..
    خلاص تراني اجذب عليكم موب اخوان انتم .. يالله كل واحد بطريقه ..
    فيصل مع السلامه تراها موب اختك لا تصدق ..
    -(ليان ضحكت ونزلت راسها ..
    صقر التفت عليها بصدمـــــــــــــــــــــه .... يحاول يستوعب اول مره تضحك
    قدامه وعلى كلمات قالها ...
    مسك شعره وهو يقول بستهبال على انه موب مستوعب :~ لا لا لا مستحيييل ماأصدق ..
    ليون تضحك وياي ... فصول وينك من زمان ياريال ... والله لو اني داري ان ليون بتتغير
    لما تتعرف عليك جان من زمان قلت لها انك اخوها ...
    لا صج موب مستوعب ..
    -(فيصل استغرب ليش يقول هالكلام وهم متزوجين .. بس ماعبر للموضوع اهميه
    ثم قال :~ يالله انا رايح .. عن أذنكــــــــــــــم ...
    -(ليان تحس روحها ماتبي تبتعد عنه ..
    صقر التفت عليها وهو يقول بصوت واطي لها :~ تبيني امسكه ولا اخليه
    يروح عنج ولا دقيقه ... حتى لو تبيني امسكه عن الإختبار انا مستعد ..
    -(ليان نزلت راسها وهي مبتسمه .. هزت راسها بنفي وكأنها تقول
    خله براحته ....
    ابتسم صقر وهو حاس بروحه يتجدد الأمل ..))
    """"""""""""""""""""""""





    "
    "
    ..سآغيب عنكم مدة آذكروني بدعوة
    لعلهآ تصل آلى آلسمأء فيقول لهآ الله كن فتكون ..



  8. #128
    مراقبة عامة
    الصورة الرمزية الرمش الذبوحي
    الحالة : الرمش الذبوحي غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 20026
    تاريخ التسجيل : 15-09-08
    الدولة : ღ ع ــآبرة سبيل ღ
    الوظيفة : ღ تآمل آلمدى آلبعيد ღ
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 28,202
    التقييم : 3153
    Array
    MY SMS:

    لآ آله آلا آنت سبحآنك آني كنت من آلظآلمين..

    افتراضي رد: رواية / توأم ولكن أغراب في جامعة امريكية


    ((الســــــــــــــــــــاعه ثمــــــــــــ8ـــــــان ....
    بهاللحظه دخـــــــــــــــــــل بندر للجامعه بعد عناااء وبحث طويل عرف ان
    توأمين يدرسون بهالجامعه لكن باقي توأمين مايعرف عنهم أي شي ...
    عرف عن نـــــــــــــــارا وتوليـــن ...
    من المستشفى لما قالو له عن الدكتوره ليلى ربت بنت وسمتها تولين ...
    وبرضو عن الدكتور محمد اللي ربى بنت وسماها نارا ...
    ((دخل بثوبه السعودي الرسمي ...
    وواظح عليه الغنى من مشيته ورزته ...
    لما وصل باب المبنى عند قروب فيصل ...
    -(فهد :~ شباب لا يفوتكم ..
    -(لما التفتو ومعاهم فيصل ... برهوم :~ شعنده ياي بثوب للجامعه أمريكيه ؟؟
    -(متعب :~ يمكن دكتور بيسجل ولا شي لأن واظح عليه موب بعمر الجامعه ...
    -(فيصل يطالع ثوب بندر :~ شكله موب امراتي ...
    -(عبادي يطالع الثوب :~ أي واظح عليه سعودي من الثوب ...
    -(فهد بستهبال :~ يالحبيـــب ... ياي بتدرسنا ماده سعوديه ولا شسالفه بالضبط ..ههههااااي ..
    -(الكل نزل راسه وضحك أما فيصل ابتسم وهو يطالع بندر ....
    -(بندر التفت عليه بهدوء ... طالعه نظره كلها كبرياء من فوق لتحت ثم قال بدون مايطالعه
    بتكبر :~ جهز قلمك الأزرق بس وذاكر ..
    ((بهاللحظه الكل ضحك على فهد وكأن بندر مستبزر فهد وبقوووه ...
    فهد عض شفته بقهر وهو توه بيرد بس بندر دخل للمبنى ..
    -(فهد :~ هذا مساوي لي روحه ريال وكبير يعني ولا شلون ؟؟
    انا اراويه اشغل ..
    -(فيصل بعدم اهتمام انسدح على رجل عبادي وهو يقول :~ لا تنسى
    تقول لي ودي استهبل وياك .. من زمان ماستهبالنا على أحد ..
    -(فهد بخبث :~ ابشر ياطيـــــــب ماطلبت شي وانا اخوك ...
    -(متعب وهو ماسك ضحكته :~ فهود دور قلمك الأزرق بس لا يكون ضايع ..
    -(فهد بقهر :~ وانت شنو شايفنا بالمدرسه تقول قلم ازرق ؟؟ روح زين انت الثاني ..
    ((تولين بالإمتحان ..
    تدور بشنطتها على أي قلم ماحصلت ..
    الإختبار بدى وهي تدور على أي قلم المهم تبدى تحل ..
    بهاللحظه دخل دكتور وقال للدكتور اللي يراقب عليهم بصوت خفيف :~
    المدير عاوزك ..
    -طيب والطلاب ؟؟
    -ماتخافش الدكتور طلال بالطريئ راح ياخوز مكانك اليوم ...
    ((دخل الدكتور طلال :~ السلام عليكم ..
    ((تولين جمدت يدينها وهي تدور ..
    رفعت عيونها وهي بآخر القاعه الكبيره تطالع الدكتور تبي تتأكد هو طلال ولا لا ..
    رغم انه بعيد عنها والقاعه مدرجات بس عرفته دام
    عيونها حافظه هالشخص زين ..
    ((طلع الدكتور وبقى الدكتور طلال والدكتور المصري ..
    طلال الفت يطالع اللي جالسين بأعلى المدرجات ..
    تولين علطول نزلت راسها قبل لا يشوفها طلال وقلبها يدق بقوووه ..
    وأخير شافت بسحاب شنطتها قلم ...
    بس مو أي قلم ...
    هذا قلم الدكتور طلال لما عطاها على بداية هالسنه الدراسيه والحين هم بآخر يوم للدراسه
    صدق الدنيا سريعه ياتولين ...
    توهقت شلون تطلعه والدكتور موجود ...
    بس بالأخير قررت تحل بسرعه وتطلع ..
    فتحت القلم وبدت بالحل وبالها مو مع الأسئله ..
    كل شوي ترفع عينها على طلال اللي بعيد عنها واقف جمب الباب ..
    طلال حس على شخصين يغشون ..
    -(بصوت عالي من جهة تولين للشخصين :~ انت وياه غيرو أماكنكم ...
    -(الشاب :~ بس دكتور ..
    -(قاطعه بجديه :~ خلاص قلت لك غير مجانك ... بسرعه ..
    ((تولين نزلت راسها لأن طلال يطالع من جهتها ...
    رفعت يدها على قلبها اللي يدق بقوه ..
    تنهدت بخوف ماتدري ليش ثم رفعت عيونها لما بدلو الشابين أماكنهم ...
    بس المفاجئه لها لما طاحت عينها بعين طلال وهو يطالعها وكأنه يتفحص شكلها
    يبي يتأكد هي تولين او لا ..
    بهاللحظه نزلت راسها بسرعه عالطاوله ..
    جبهتها ظربت بقوه على الطاوله ثم صرخت :~
    آآآآآآه ..
    ((رفعت راسها ونست موضوع طلال وهي تمسك جبهتها وتدلكها بألم وهي تتأفف ..
    الكل التفت عليها وشكلها غلط ...
    رفعت عيونها عليهم ثم تذكرت موضوع طلال ..
    التفتت عليه علطول وهو يطالعها ...
    -(بلعت ريقها من التوتر ...
    ماتدري شلون رفعت يدها وسلمت عليه ببطئ وهي مبتسمه ابتسامه واظح عليها متوتره ..
    حركتها كانت غبيه بس من التناحه طلعت معها من غير شعور ..
    طلال استغرب حركتها ...
    الكل ماقدر يمسك ضحكته وضحكو عليها ...
    والمصيبه انهم عارفين وش علاقتها مع الدكتور طلال ..
    طلال تنرفز من حركتها كيف تفشله قدام الكل وهم عارفين عن علاقتهم بالمسن ..
    بعد عيونه عنها بعد ماكشر بوجهها ..
    تولين خاب أملها وحست بالندم على حركتها الغبيه اللي ماتدري شلون سوتها ...
    لما نزلت راسها بتحل طاح قلمها من التوتر اللي هي فيه ..
    طفشت من حالتها .. لما دنقت بتاخذ القلم مالقته ..
    استغربت وينه ... بس انتبهت عليه وهو يتدحرج على الدرجات بين الكراسي للأسفل ..
    خاصتا انها بأعلى مدرج هي عالكرسي ..
    شهقت بخوف وهي تشوف القلم يطيح من جهة طلال وهو واقف بالأسفل ..
    حطت يدها على فمها وهي تفكر وش تسوي ..
    بس قررت تلحق على القلم قبل لا يشوفه انه قلمه ..
    بسرعه وقفت ونزلت من الدرج تبي تمسك القلم ..
    الكل التفت عليها باندهاش من تصرفاتها الغريبه من بداية الإمتحان ..
    لما وصلت للقلم مسكته وهي مبتسمه وجالسه عالأرض ..
    وهي منزله راسها تطالع القلم ببتسامه شافت رجول شخص واقف قدامها ..
    لاحظت انها بآخر مدرج يعني عند الدكتور طلال ..
    رفعت راسها بتردد وهي تتمنى يكون الدكتور المصري مو طلال ..
    بس خاب أملها لما رفعت راسها وهي تشوف طلال منزل راسه يطالعها وهو مرفع حواجبه ..
    الكل ساكت ويطالعونها بستغراب ...
    تولين ماتدري وش تسوي بس ابتسم ابتسامه واظح عليها تصرف ...
    طلال عقد حواجبه لما شاف قلمه بين يدينها ..
    دنق لها ثم سحب القلم من يدينها ثم وقف يطالعه ..
    هذا قلمــــــــــــــــــــي شيابه وياها ؟؟؟ وأخيرا لقيتــــه ..!!!
    بس شلون صار عندهـــــــــــــــــــا ..!!
    ((رجع يطالعها ...
    تولين بهاللحظه بلعت ريقها وهي ماتدري وش تقول او وش تسوي ..
    وقفت قدامه وهي ساكته ..
    -(دنقت راسها ثم لفت بترجع للمكانها ..
    الدكتور طلال بسرعه مد لها القلم وهو ساكت ..
    رفعت حاوجبها من تصرفه الغريب والمفروض عالأقل عالأقل مايرجع قلمـــــه لها ..
    لأنه قلمــــــــه مو قلمها وهو مظيعه من زمان ..
    بتوتر ماتدري تاخذه ولا لا .. بس قررت بالأخير انها تاخذه وبعدها ترجعه له ..
    -(لما خذته من يده قالت بدون ماتطالعه :~ شكرا ..
    -..................... ((مارد عليها بس اكتفى يطالعها ..))
    ((لما رجعت للكرسيها حست بأحد وراها يرقى معها على المدرجات ...
    ودها تلتفت بس ماتدري ليش خايفه ..
    لما جلست بآخر كرسي وهو كرسيها .. رفعت راسها عاللي وقف جمبها بالجدار
    بما انهم على أعلى المدرجات ..
    انصدمت لما شافته الدكتور طلال ...
    شلون وكيف وليـــــــــــــــــش ...!!!
    بس ماتدري ليش حست بالفرحــــــــــــــه وهو جمبها واقف ويطالع القاعه من فوق بجمبهــــــا ..
    بس المصيبه انها ماعاد عرفت تحل أي شي عالأسئله ...
    طلال وده ينزل عيونه يطالع حلها ...
    بس خايف تلاحظه ..
    لما حس انها منزله راسه بقوه وشوي وتدخل بالورقه نزل راسه يطالع ورقتها ..
    فتح عيونه لما شاف الورقه فاضيه ومافيها أي حل ..
    تولين مقهوووووره من نفسها كيف صارت بهالوضع الغبي بسبب حبها اللي ماعاد تقدر
    تفكر بأي شي ثاني غير باللي واقف جمبها ومتوتررره بسبب كذا ...
    -(طلال رفع راسه يطالع الطلاب .. وهو تفكيره مع تولين ..
    ماعاد تحمل لما مرت ربع ساعه وهي ماحلت أي شي ..
    سحب ورقتها وهو يطالعها ..
    تولين جمدت مكانها ماتدري شسالفه ..
    ماتبي ترفع راسها ابدا وتطالعه ...
    خايفه مرتبكــــــــــــه متوتررره بشكل مو طبيعي ...
    طلال تنحنح عشان تطالعه ..
    حست ان الوضع متأزم فرفعت عيونها له ...
    -(طلال رفع حواجبه :~ للهدرجه الأسئله صعبه عليج ؟؟؟؟...
    -(طاح وجهها ولا قالت شي ...)
    -(طلال التفت على الورقه يطالع الأسئله ..
    صحيح مايعرف شي عن هالماده ..
    بس يتذكر بعض الأسئله منها ...
    -(طلال بتفكيـــــر :~ مادة الـ(Linear Algebra)
    حط الورقه على الطاوله ثم دنق عندها وهو يقول :~ طالعي هالسؤال ..
    ((تولين مجمده بمكانه حاسه بأنفاسه قريبه من أذنها اليسار ...
    -(طلال :~ معقوله ماعرفتي اجابة هالسؤال بعد ؟؟؟
    -(بلعت ريقها ورقبتها ماتتحرك من اللإرتباك وهو مدنق لها ويطالعها ...)
    -(طلال سحب القلم منها ثم كتب :~
    U + ( v + w ) = ( u + u ) + w
    -(رفع عيونه لها وهو يطالع وجهها القريب منه ثم قال :~
    كتبت لج القاعده ... والحل عليج ... اتوقع مافي أسهل من جذي ..
    ((حط القلم ثم وقف مره ثانيه وهو يطالعها بنص عين بيشوف هي بتحل ولا للحين مبتلشه ..
    ((تولين نو كومينت .... أصلا ماتدري وش سقول لأنها متنحه من الصدمه والخوف ..
    نزلت عيونها ماتدري هو وش كتب اصلا ..
    لما شافت القاعده عقدت حواجبها وهي تقول بصوت خفيف بدون ماتحس يسمعه طلال:~
    طيب أدري ..!! بس ...(( ثم عقدت حواجبها وهي تطالع القاعده حست انو فيها غلطت ...
    شخبطت على الـ(u) ثم كتبت (w) .. بدل ماتكون مثل ماكتب كذا :~
    U + ( v + w ) = ( u + u ) + w
    عدلتها للصح كذا :~
    U + ( v + w ) = ( u + w ) + w
    ((طلال لما شاف كيف هي عارفه اصلا القاعده قال بصوت خفيف لها :~
    طيب ليش ماتحلين دامج عارفه الحل والقاعده ..؟؟
    -(تولين بهاللحظه شهقت .. ماتوقعت انه يراقبها او سمعها ..
    قررت تتجاهله لأنها ماتقدر على مواجهته وقلبها تحس انه بيطلع من مكانه وهو واقف جمبها ..
    بدت تحل وهي عارفه الإجابات بس كل شوي تلف عيونها من جهته بدون مايحس تبي تشوف وش يسوي
    ((القاعه غالبيتهم طلعو ومابقى غير ثلاث طلاب وتولين الرابعه ..
    طلال لازال واقف جمبها ويطالع ورقتها وهي تحل ...
    بهاللحظه دق جوال تولين وهي ناسيه تخليه عالسايلنت ..
    طلال التفت على شنطتها بالأرض ..
    تولين بسرعه فتحت شنطتها برتباك وهي تدور عالموبايل ...
    بس توهقت من كبر شنطتها واللي تمليها أدوات مكياج وخرابيط ماالها علاقه بالجامعه..
    وقراطيس العلك فيها ونص مناديل الكرتون
    في شنطتها وحالتها صعبه <~ كككككـ شنطتي ...
    ((طلال مفتح عيونها عالآخر من الأغراض بداخل الشنطه ...
    الكل التفت على تولين باإزعاج جوالها ...
    تولين تحس نفسها بتصيح وهي تسب هالشنطه ...
    طلال مسك ضحكته عليها ..
    جلس عند الشنطه ثم فتح السحاب من ورى الشنطه وطلع جوالها وهو يطالعها ..
    مد لها الجوال وهو يطالعها بنظرات غريبه بس حست بالخجل منها ..
    سحبت جوالها بسرعه وهي تحاول تحطه عالسايلنت بس ماقدرت من يدينها اللي ترتجف
    بقوه ... طلال وقف وهو يطالع وضعها الغريب ..
    تولين طفشت ففتحت الشريحه وطلعتها ..
    طلال رفع حواجبه على تصرفاتها الغريبه ...
    رمت جوالها بالشنطه وهي مرتببببكه بسبب وقوف طلال جمبها ..
    ((الكل طلع مايقى غيرها والدكتور طلال والمصري ..
    -(المصري قال بصوت عالي لأنهم بأعلى المردجات :~ دكتور طلال انا حطلع ..
    المدير أكيد عاوزني بعد هالإختبار ...
    -(طلال :~ لا يعطيك العافيه مشكور ..
    ((القــــــــــــــــــــــــــــاعه كبيـــــــــــــــــــره ..
    وخاليــــــــــــــــه من الكل ...
    ماعدا تولين وطلال بأعلى المدرجات ...
    -(تولين حست روحها بتصيح من الوضع البايخ اللي هي فيه ..
    ماعاد تعرف تفكر وتحل بسبب وقوف طلال جمبها ...
    طلال حس بتوترها ورتباكها .. بس تفاجئ لما وقفت بسرعه وهي تقول :~
    خلاص خلصت ..
    -(طلال يطالع الورقه اللي نص الأسئله ماحلتها ..
    بسرعه قال وهي تشيل شنطتها تبي تطلع بسرعه :~ بس انتي ماحليتي شي ؟؟
    -(بدون ماتطلعه وهي تسكر شنطتها :~ خلاص موب لازم ..
    -(طلال :~ لا لازم .. ايلسي كملي الحل ...
    على كذا بتفشلين بلإختبار ... ايلسي وكملي حل .. واذا حسيتي انج ماتعرفين شي
    بحاول اساعدج باللي اعرفه .. عالأقل ماتتركين أي سؤال بدون جواب ..
    -(حست ان الوضع جد تأزم ... ودها تطلع تحس نفسها مخنوووووقه من التوتر والإرتباك اللي عايشته الحين بسببه ..
    جلست بتوتر وهي تطالع الورقه والقلم بيدها ...
    -(طلال دنق عندها مره ثانيه ثم قال :~ أي سؤال ماعرفتي تحلينه ؟؟
    -(تولين بتوتر :~ لا أعرف ... شكرا ...
    -طيب ليش ماتحلين ؟؟
    -(تولين ماعاد تحملت فقالت :~ لأنك واقف عندي ...
    ((سكت يحاول يستوعب وش تقول ...
    يطالعها وهي تطالع الورقه وتحاول تتفاداه ...
    نزل راسه ثم قال :~ طيب أخليج براحتج ..
    ((وهو ينزل تولين رفعت عيونها تطالع ظهره وهو ينزل ...
    شكثر أحبــــــــــــــــكـ وانت موب حـــــــــــــــــــــاس ...
    ((بعد ربع ساعه وهي تحل الأسئله بسهوله من بعد ماراح عنها ...
    رغم انها تحس بنظرات طلال لها بس تتجاهل وتكمل الحل عشان تطلع
    بسرعه من عند طلال وترتاح من التوتر اللي هي عاشته بسببه الحين ...
    لما انتهت وقفت ثم شالت شنطتها ونزلت من الدرج ..
    وهي تنزل تحس بنظرات طلال لها ..
    لما وصلت له مدت الورقه ..
    طلال مامد يده وأخذ الورقه علطول .. بس جلس يطالعها ..
    -(رفعت عيونها له وبهاللحظه استوعب حركته وبسرعه أخذ منها الورقه ويحاول مايطالعها ..
    لفت بتروح بس تذكرت قلمه ..
    التفتت عليه وهي تقول :~ دكتور طلال .. شكرا عالقلم ,... وأنا ..
    أنا آسفه لأني مارجعته لك من بداية السنه ..
    -(التفت عليها وهو يطالع القلم ثم يطالعها ... تذكر بهاللحظه لما عطاها القلم على بداية
    السنه ...
    مد يده وأخذ القلم وهو يقول :~ لا عادي ...
    -(لفت بتروح بس طلال قال بتردد :~ توليــــــــــــــن ..
    -(التفتت عليه بسرعه وكأنها ماصدقت يناديها :~ نعم ...
    -(بتوتر مد القلم وهو يقول :~ خليه وياك هالقلم ...
    -(عقدت حواجبها بس ماقلات شي ..)
    -(طلال توتر شوي ثم قال :~ آآآ ... القلم هذا غالي على قلبي ..
    له ذكرى خاصه لي ... ولأنه غالي علي .. ابيج تحتفظين فيه عندج ..
    للأبد ...
    -(نزلت راسها بعد ماحمر بقوووه ... ماتدري وش اللي أخجلها بكلامه .. بس تحس
    نفسها خجلانه بقوووه ..
    طلال ابتسم لما شاف وجهها اللي قلب أحمر مره وحده :~
    عالأقل تتذكرين بيوم من الأيام درسج الدكتور طلال __^ ...
    ((خذت القلم وهي منزله راسها بخجل ...
    بصوت موب واظح ابدا :~ يسلمو ...
    ((سكتت شوي ثم قالت بتردد وهي تطالعه :~ اليوم آخر يوم اشوفك فيه ..
    دير بالك على روحك ... ومبروك مقدما على زواجك ...
    أستأذن الحين ..
    ((لفت بتروح بس طلال قال بسرعه من غير شعور :~ ليش تباركين لي ؟؟
    -(تولين ملقيته ظهرها بس ماتدري وش تقول وظلت واقفه بمكانه وهي معطيته ظهرها ...)
    -(طلال :~ تولين ليش تباركين لي ؟؟
    -......................
    -(سكتو شوي ثم قال :~ تولين .... انتي بس قولي لي لا تتزوج جواهر ..
    قوليها بس ... وتركي الباجي علي ..
    -(حست وكأنه أحد كب مويه بارده عليها ...
    اختبصت بقوووه ماتدري وش تقول ...
    فظلت اسكوت لأنها للحين موب مستوعبه اللي قاله لها ..)
    -(طلال :~ ليش ماتتحجين ..؟؟
    -(وهي للحين معطيته ظهرها قالت بهدوء :~
    الله يوفقـــــــــــــــك مع جواهـــــــــــــــــــــــــــر ...
    ((ثم كملت طريقها للخارج القاعه ..))
    ((تركت وراها طلال محبــــــــــــــــــــــط بسببها ...
    وتوليـــــــــــن طلعت من القاعه وعلطول نزلت دموعها وهي تقول بصوت خفيف :~
    مـــــامـــا ... صح اللي سويته ولا لا ..؟؟؟
    ماما انا اخترت الصداقه على الحب ...
    صح اللي ساويته ولا لا ؟؟؟
    ((وهي بنص المبنى ركضت للدورات المياه تبي تتخبى بحمام وتبكي كعادتها على راحتها ..
    وهي تركض ومنزله راسها ... صدمت بقوه في بندر للدرجة انها بغت تطيح
    بس بندر مسك يدها بسرعه وهو يقول :~
    انتي بخير ...
    ((عقد حواجبه لما شاف دموعها ووجهها الأحمر ..
    هزت راسها بـ(نعم) وكملت طريقها ...
    وقف يطالعها بستغراب .. بس ماهي الا لحظات وتذكر موضوع عيال أخوه المرحوم ...
    ((لما وصل الإداره ... طق الباب ثم دخل ..
    شاف السيده اللي ماندري وش وراها للحين .. وهي جالسه على الكرسي قدام
    المدير ..
    بندر وده يتكلم على راحته مع الإداري بدون أي احد ثاني غريب ...
    بس لاحظ ان هالحرمه مافي أمل تقوم ...
    حاول يتجاهلها وهو يقول :~ السلام عليكم ..
    -(الإداري :~ وعليكم السلام ...
    -آآآآ ... بغيت أسأل عن بعض الطلاب اللي موجودين بالجامعه ...
    -تسأل ؟؟؟ مافهمت عليك .. وظح أكثر ...عشان اقدر اساعدك ..
    -الحقيقه انا جاي من السعوديه لين هنا عشان أسأل عن بنتين ... وأتمنى منك تساعدني ..
    -آآآ ماأدري بس انت تدري ان هذا آخر يوم للبعض الطلاب ويمكن مانقدر نساعدك بسرعه ..
    -ماأدري بس اذا تقدر راح اكون شاكر لك ..
    -شنو اساميهم ؟؟
    -آآآآآ ((يحاول يتذكر :~ وحده اسمها تولين والثانيه اسمها ... آآآ الظاهر بيان ...
    -(الإداري :~ طيب قول لي عوائلهم ..
    -(تلعثم شوي ثم قال :~ مالهم عوائل ...
    -(رفع عيونه بستغراب :~ شلون يعني لقطاء ؟؟
    -شي زي كذا ...
    ((بهاللحظه رفعت عيونها السيده وهي تطالعه بتفحص ثم قالت :~
    انتا عم بتدور ع ليان وتولين أصديك ؟؟؟
    -(عقد حواجبه ثم طالعها :~ ليش تعرفينهم انتي ؟؟
    -(سكتت شوي ثم قالت :~ لحضه ياللي عم بتتكلم عنهون ... فيه عندون اخوان تانين ما؟؟؟
    -(نغزه قلبه ثم قال بسرعه :~ أي نعم .. انتي كيف تعرفينهم .. ووينهم ؟؟؟
    -(سكتت شوي بتفكير ثم قالت :~ طيب شو اسامي أخواتون البائين ؟؟
    -(تلعثم شوي ثم قال :~ مممـ ... ماأدري ...
    -(بهاللحظه السيده فيها ذكاء سريع .. فقالت :~ عفوا يمكن ياللي عم بتتكلم
    عنون مش ياللي بأصدهون ..
    -(بندر مامشت عليه التصريفه بس فضل انه يسكت ولا يناقش الوضع دامها ماتبي تتكلم ..
    التفت على الإداري :~ لو سمحت ممكن تدورلي بملفاتهم ..
    -(تلعثم شوي :~ صارحه اخوي بهالحاله ماأقدر ... يعني موب أي احد براويه ملفات طلابنا ..
    بعدين انا شنو يثبتلي حجيك ...
    -(بندر:~ اللي اتكلم عنهم يصيرون عيـ....((ثم سكت لما تذكر وجود اللبنانيه ..))
    آآآآ ممكن أكلمك لحالنا ؟؟...
    ((بهاللحظه طلعت اللبنانيه بنفسها ... بندر التفت عليها ثم قال :~ ممكن اشوفك بعد ماأنتهي ..
    -(اللبنانيه بفطنه :~ مابعرف يمكن ويمكن لاء ...
    ((ثم طلعت .... بندر يحس ان كل المعلومات عند ذيك اللبنانيه اللي واظح عليها تصرف
    بندر ... عشان كذا قال لللإداري :~ بس دقيقه وبرجع ..
    -خذ راحتك ..
    ((بسرعه طلع يدور اللبنانيه بالسيب الخالي من أي أحد ... بس انقهر لما
    ماشافها ... وواظح عليها تتهرب منه ...
    ركض يطل من الجهه الثانيه والثلالثه بس مالقاها ...
    رجع لللإداري ثم قال له كل السالفه ...
    بعد مانتهى رفض اللإداري وهو يقول :~
    ماأدري شنو اقولك بس صدقني الملفات موب سهله اقدر الدور لك فيها عن اللي تتحجى عنهم ..
    يعني انت ماعطيتني أي اثباتات ...
    -(بندر يحاول يضبط اعصابه بسبب هاللي قدامه :~ بس انا قلت لك الإثباتات عندي بالفندق بس ماجبتها ..
    -طيب يبها وراوني اياها ...
    -(بندر توه بيقول طيب بس لاحظ ان الوقت مايمدي والحين الساعه 11 الظهر وعلبال مايروح ويجيب الملفات
    اللي تثبت انهم عيال اخوه راح تمر ساعه بسبب البعد ويمكن يطلعون بعض الطلاب ومن بينهم
    تولين وليان ...
    :~ بس مايمدي ..؟؟
    -(الإداري :~ عيل صدقني بهالحاله ماأقدر ابدا اساعدك ... وانت اكيد فاهم انا شنو اقصد ..
    -(بندر وبقلبه يقول :~ اللهـــــــــــــــــم طولك ياروح .....((ثم كمل يقول :~
    خلاص بكره بجيك ...
    -(الإداري :~ بس انا قلت لك اليوم آخر يوم للبعض الطلاب ... يعني ماراح يمديك يمكن اللي انت
    تبيهم اليوم آخر يوم لهم ... وبهالحاله مانقدر نساوي أي شي ...
    -ؤففففـ خلاص طيب شكرا ...
    ((ثم طلع وهو يفكر شلون يلاقيهم ....
    بهاللحظه قرر يسأل طلاب الجامعه ...
    رغم انه استصعب هالفكره بس غصب روحه وهو يفكر بأبوه ..
    اتجه للصالة ثم بدى يسأل عن تولين وليان ...





    "
    "
    ..سآغيب عنكم مدة آذكروني بدعوة
    لعلهآ تصل آلى آلسمأء فيقول لهآ الله كن فتكون ..



  9. #129
    مراقبة عامة
    الصورة الرمزية الرمش الذبوحي
    الحالة : الرمش الذبوحي غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 20026
    تاريخ التسجيل : 15-09-08
    الدولة : ღ ع ــآبرة سبيل ღ
    الوظيفة : ღ تآمل آلمدى آلبعيد ღ
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 28,202
    التقييم : 3153
    Array
    MY SMS:

    لآ آله آلا آنت سبحآنك آني كنت من آلظآلمين..

    افتراضي رد: رواية / توأم ولكن أغراب في جامعة امريكية



    البـــــــــــــاب الثانـــــــــــ12ـــــــي عشــــــــر ...
    ==الفصـــــــــــــــل الثانــــــــــ2 ــــــــي ==

    $$نتمنى للتوأم القاء العــــــــــــــــاجل والفرحه على وجوههم ..$$
    $$ فهــــــــــل سوف يتحقق ذلكـ لهم ..$$
    للنـــــــــــــرى ماسيحصل ..$$

    ((نارا بعد مانتهت من اختبارها بسرعه طلعت وهي منزله راسها على أمل محد يشوفها
    ويعرفها ...
    مرت من عند يزيد ...
    يزيد علطول عرفها خاصتا انه له اسبوع ونص ماشافها ..
    بسرعه مسك كتفها وهو يقول :~ نـــــــــــــــــارا ...؟؟
    ((نارا بخوف شهقت ...
    ((يزيد لفها عليه يبي يتأكد ..
    لما دنق راسه يبي يشوف وجهها اللي منزلته ..
    لما تأكد انها هذي نارا ..
    انصدم من شكلها وعيونها وحالتها المخيفه ..
    شكلها بجد يخوف وقبيــــــــــــــــــــــح ...
    كشر بوجهه وهو يطالع شكلها التعبان ...
    ((نارا ماقدرت تستحمل فسحبت نفسها منه ولفت بتروح ..
    بس يزيد ماتحمل يتركها تروح وهي بهالحاله السيئه ..
    -(يزيد :~ نـــــار وقفي ... نارا شمسويه بنفسك ؟؟؟
    ((نارا بدت تسرع خطواتها لحد ينتبه لها وتبي تتهرب من يزيد ومن الكل ...
    تبي تكون وحيده وبعيده عن الكل ...
    بس قررت عالأقل تكمل دارستها للنهايه لكن بعيد عن نظرات الكل ..
    ((يزيد وهو يسرع يبي يلحق عليها قبل لا يضيعها خاصتا انه آخر يوم لهم ولا يقدر يشوفها
    مره ثانيه لو يظيعها ..
    نارا وهي تركض بخوف وقلبها يدق بقوه ماتدري ليش صارت تخاف من الكل ..
    وصلت للباب المبنى وهي توها بتطلع ...
    فيصل لما شاف نارا تركض وهو كان واقف ابتسم بخبث وهو مشتهي يستهبل ويضحك ..
    التفت على قروبه ثم قال :~ شباب شباب لا يفوتكم ...
    ((التفتو عليه وهو يمد رجله من عند الباب وبسرعه طاحت نارا بقوه على وجهها ...
    رفعت كوعها تشوف كيف جرح جلدتها وتكثف الدم الخفيف عليه ...
    ضغطت على اسنانها بألم وهي تتذكر موقفها مع ريان اللي ماتقدر تنساه ...
    ((يزيد لما وصل وشاف الموقف كله ماقدر يستحمل فيصل ..
    بسرعه وبغضب منه شد قميص فيصل بقوه وظغطه على الجدار وهو يقول
    بين اسنانه :~ قدها يا...... (ثم سكت )؟؟؟
    فيصل ابتسم بستهتار وهو يقول :~ أي قدها ولا ليش سويتها من البدايه ..
    -(يزيد يحاول يضبط اعصابه اللي تفلت بسرعه :~ اعتذر لها ....
    -(فيصل بستهتار :~ روح عني زين ...
    -(بصرخه خشنه :~ قلت لك اعتذر لها بسرعــــــــــــه ...
    ((نارا رفعت عيونها على يزيد وهي تشوف كيف يدافع عنها بأي شي يصير لها ..
    بس صورة موت ريان تجيها كل شوي قدام عيونها عشان كذا ماتقدر تعيش حياتها براحه وبدون ألم وهم ..
    نارا وقفت وهي تتألم من كوع يدها ...
    لفت بتروح بس لما شافها يزيد بتروح .....
    دف فيصل وبسرعه بيروح بس شاف الكل وقف قدام نارا
    وهم يقولون بسخريه ..
    -(الأردني :~ شوفو شوفو مين ياللي طلع ..؟؟
    -(السوريه :~ والله والأمر بان ؟؟؟؟ ((والله والقمر بان ))..
    -ريــــــــان ... ياحياتي ياريان .. وينك تشوف اللي قتلتك شلون عايشه حياتها بحريه ..
    ((نارا مسكت أذانها تحاول ماتسمعهم وتهز راسها بخوف وهي تتذكر ريان بحادثه
    قدام عيونها ...
    بين تريقات الطلاب عليها بقسوه ...
    يزيد توه بيتحرك وبيتكلم الا وطلعت نوف ثم وقفت قدام نارا وهي تقول :~
    يالـ##### ... اشوف منو اللي بيتحجى الحين يا ##### ...
    -(للبنانيه :~ يعني شو رح تعملي ؟؟
    -((نوف :~ تبيني اعلمج شلون ؟؟
    -(اللبنانيه :~ فرجينا شو راح تعملي انتي وشكلك هاد ((ثم تطالع نوف من فوق للتحت
    تقصد شكلها البويه وبنفس الوقت إيمو ...
    نوف ماتحملت سحبت اللبنانيه مع شعرها بقوه وبدت ظرب فيها ...))
    أما نارا جلست وهي تحس نفسها ماتقدر توقف من الخوف وهي تتذكر حادث
    ريان قدام عيونها ...
    -(بندر مر من عندهم وهو يسأل ... التفت على اللي يتظاربون ..
    كشر بوجهه ثم لف بيروح بس انتبه على نارا اللي جالسه عالأرض ...
    عقد حواجبه يبي يتذكر شكلها عدل ..
    لما تذكرها علطول وقف قدامها وهو يقول :~ لو سمحتي ..
    -(رفعت راسها له وهي تطالعه بخوف ..)
    -(بندر رفع حاجبه ثم قال :~ انتي نفس اللي قابلتك بالبنايه صح ولا ؟؟
    -(نزلت راسها ثم وقفت وهي تحاول تروح عنه ....
    التفت يطالعها وهو مستغرب ..
    أمــــــــــــــــــــــا يزيد واقف بصدمه وهو يطالع بنــــــــدر ...
    بسرعه تقدم له وهو يقول :~ بندر ..؟؟؟
    -(بندر التفت عليه وهو مستغرب ... طالعه من فوق لتحت يحاول يتذكره
    بس ماعرفه :~ نعم اخوي بغيت شي ؟؟؟
    -(يزيد يحاول يستوعب :~ انت بندر صح ؟؟
    -أي صح ليه من انت ؟؟؟
    -(يزيد تلعثم شوي ثم قال :~ آآآ ... انا .. (ثم سكت شوي وقال :~ انت وش اللي جابك
    لللإمارات ..؟؟
    -(بندر رفع حواجبه وكأنه يقول وش دخلك ... لف بيروح عنه بس فكر لو يسأله ..
    التفت عليه ثم قال :~ تعرف احد بأسم تولين وليان ؟؟؟
    -(يزيد وقف يستوعب ثم قال :~ يعني انت موب ياي تدور على نارا ؟؟
    -(عقد حواجبه :~ نارا ؟؟؟ مين نارا ؟؟
    -(يزيد مستغرب شوي ثم قال :~ لا والله ماقد سمعت بالإسمين اللي قلت لي عنهم ...
    ((بهاللحظه سمعو صــــــــــــــــــــراخ الجامعه كلها اللي جالسين بالحديقه ..
    بندر ويزيد التفتو مرتاعين من الصراخ الفظيع بشكل موب طبيعي ...
    فيصل تقدم ونزل من الدرج للحديقه بيطالع اللي يطالعونه طلاب الجامعه فوق ...
    فيصل والقروب كله وبندر ويزيد وقفو بالحديقه يطالعون اللي جالسه على دريشه وتأشر لهم ببتسامه...
    من فوق المبنى بأعلى طابق ...
    الكل مرتاع من جنون هالبنت ..
    بس مين هالبنت أكيــــــــــــــد راح نعرفها بعد لحظات ..
    ((من جهه ثانيه راكان جالس عالكراسي وهو يحس بأآلام في راسه ...
    دق جواله بس مارد وهو يحاول يضغط على راسه بأصابعه من الصداع القوي ...
    ماقدر يستحمل الزعاج الجوال وراسه اللي بينفجر الحين ...
    لف بيطلع من جيوبه حبوب ...
    يحاول يدروها بسرعه بس مالقاها ...
    ضغط على اسنانه بألم فظيع كل شوي يزداد خاصتا ان الجوال ازعجه الزعاج موب طبيعيي..
    رمى الجوال بقوه عالأرض يبيه يسكت وهو بينفجر راسه وهذا يرن ..
    حتى صوت الجوال صاير قوي براسه اللي يألمه بشكل غير طبيعي ..
    اللي حواليه صارو يطالعونه بروعه ...
    بس لما الكل سمع صراخ اللي بالحديقه برا ..
    الكل طلع يشوف وش السالفه ...
    اما راكان بيموت من ألم راسه ..
    من غير شعور وقف عند الجدار وهو يظرب راسه بالجدار يبي هالألم الفظيع يخف
    بأي طريقه ...
    جبهته من قوة الضرب عالجدار تجرحت عالخفيف ...
    تعب من هالألم اللي موب طايع يخف ...
    جلس عالأرض وهو يحس الدنيا تدور قدامه ...
    يسمع الصراخ اللي برا ..
    ويسمع صوت جواله ...
    خلاص ماعاد تحمل ..
    مسك جواله وبقوه ظربه عالأرض لما تكسر ونفكت الشريحه ..
    سكت الجوال بس صراخ اللي برا موب راضي يسكتون ..
    ركض وهو ماسك راسه والدنيا تدور قدامه ..
    طلع برا وشاف كيف الكل واقف بالحديقه ويطالعون فوق وهم يصارخون ..
    راكان ماعاد فيه صبر أكثر من هالألم اللي براسه ..
    ركض بيطلع للسيارته بالشارع بس سمع صراخ بأسمه من بعيد ...
    -راكـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــآآآآآن ... راكــــــآآآآآآآآآآآآن ...
    ((الكل التفت عليه علطول يطالعون مين المقصود ..
    لما شافوه واقف مستغرب عرفو انه راكان ...
    راكان معقد حواجبه وهو بالويل يشوفهم من ألم راسه ...
    -(شاب :~ انت تناديك هالمينونه اللي بترمي نفسها من الدريشه الظاهر ...
    -(راكان رفع عيونه على الدريشه اللي فوق ...
    يحاول يفتح عيونه يبي يعرفها بس ماقدر الدنيا مظلمه قدامه من ألم راسه ..
    تقدم أكثر وأكثر وهو يبي يعرف مين هالبنت المريضه اللي جالسه على الدريشه وتبتسم
    وهي تحرك رجولها وكأنها مو خايفه لو تطيح وتموت ...
    راكان لما قرب أكثر وأكثر وأكثر ...
    ميشــــــــــــــــــــــــــــــــMiShOــــــــــ ــــــــــــــــــــو !!!! ...
    هذي مجنونــــــــــــــــــه ؟؟؟؟
    -(ميشو بصراخ عشان يسمعها وهو تحت رافع راسه تحت هالشمس ...:~
    موافــــــــــــــــــــق ..؟؟
    -(راكان مافهم عليها ...)
    -(ميشو حطت يدينها عند فمها وبصراخ :~ موافق تتزوجنــــــــــــــــــــــــي ..؟؟؟
    -(بهاللحظه كل طلاب الجامعه ضحكو على جنونها ...)
    -(ميشو ابتسمت ثم قالت :~ اذا موافق راح أدخل عن الشباك ... واذا موب موافق راح
    أرمي نفسي من الشبــــــــــــــــــــآآآآك ...
    -(الكل ساكت ومرتاعين من كلامها وحتى موب مستوعبين ... برهوم بصوت عالي :~
    انتي مينونه ؟؟؟؟ فيه أحد ينتحر ويطب النار بنفســـــــــــــــه ؟؟؟
    -(ميشو وهي تقول بقلبها :~ ومنو قالك اني اني أعرف لو الإنتحار حرام او لا ...
    اذا صلاة ماأعرف اصليها ....))
    -(بس قالت للراكان :~ موافق تتزوجني ولا لااااا ؟؟؟ حياتي بين يديك ... وافق وانا ماراح
    أرمي نفسي ...
    -(راكان نزل راسه وهو يحس وده يعطيها كف .... الصبر له حدود بس هذي ماخلت عنده
    صبر ...
    بسرعه ركض للداخل المبنى متجه للقاعه اللي هي فيها ...
    رغم انه مستغرب كيف للشباك يكون مكسور كذا وبسهوله يطيح من أي شخص ...
    لما وصل للقاعتها فتح الباب بقوه وهو يقول :~
    انتي مجنونــــــــــــــــــــه ؟؟؟
    -(التفتت عليه ثم قالت بجد :~ وافق انت بس وافق ... اذا ماوافقت انا الحين بنتحر
    ومايهمني أي شي من الحياه ..
    -(صرخ بغضب :~ انتي ايش .. ماتعرفين دينك عشان تنتحرين ؟؟؟
    وين احنا فيه ؟؟؟ بلاد كافره ولا ايش ؟؟؟
    انتي اكيد مجنونه ؟؟؟
    -(بهاللحظه قالت بحزن كبير وألم :~ بس انا ماأعرف ديني .... انا .... انا ماأصلي ...
    انا ماعرف ديني ابدا ...
    بس اللي أعرفه اني ابيك انت وبس ... تزوجني ... تزوجني ولا رميت نفسي الحين ..
    -(راكان يحاول يستوعب وهو يحس روحه بفلم غير عربي او أي شي ..
    هالبنت جد ولا كأنها عايشه ببلاد مسلمه وهي بعادات غير المسلمين ...
    انتحــــــــــــــــــــــــار ؟؟؟
    من المسلم اللي ينتحر ؟؟؟
    بس مثل ماقالت هي ماترعف أي شي عن الإسلام ولا فكرت تعرف أي شي عنه حتى بدراستها ..
    راكان حاول يجاريها ثم قال :~ طيب بس انتي ادخلي عن الدريشه ..
    -(بعناد :~ جذاب ...
    -(راكان نزل راسه وهو يحاول يتحمل هالآلام اللي براسه ...
    راكان مايبي يحلف انه بيتزوجها .... وبنفس الوقت مايقدر يفكر بسبب الصداع اللي بيقتله ..
    وهذي تجبره على شي مايبيه بطريقه جنونيه وبتهديد بحياتها ...
    مايدري وش يسوي ..
    مايقدر يفكر ...
    الصداع كل دقيقه يقوى ...
    رفع راسه وبألم قال :~
    مشاعل لا تسوين كذا فينا .... مشاعل ... انزلي وتذكر ان فيه ربك فوقك ..
    مشاعل ...تعوذي من الشيطان .... أدخلي ..
    اد.....
    -(قاطعته لما قالت بجديه وهي توقف وكأنها تبي ترمي حالها :~ لا تقول اكثر من جذي
    ولا صدقني برمي نفسي والسبب انت ..
    وافق ماراح تخسر شي ... وافـــــــــــــــــــــــق ..
    -(صرخ بغضب لما وصلت معه منها :~ أدخلــــــــــــــــــــــــي ...
    ((تقدم شوي بس ميشو لفت وكأنها تقول لا تقرب ولا رميت نفسي ..
    ((بهاللحظـــــــــه الكل صار يصارخ بالحديقه ....
    راكان علطول رجع على ورى ..
    بهاللحظه دخلو المعلمين والدكاتر بروعه في القاعه ...
    ومن بينهم الدكتور طلال اللي مرتاع من هالموقف الجنوني ...
    توه بيتقدم طلال لها الا وراكان مسكه وقال من بين آلام راسه :~ لا تروح البنت
    من جد بتسويها ...
    ((وهو بقلبه يقول :~ لو تعرف ربها ودينها ماسوت هالشي ..))
    -(ميشو :~ وافق ... وافق وااااااااااااافق ...
    -(راكان ماعاد بيده يقول أي شي غير انه رفع راسه بضيقه ثم قال :~
    طيــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ب موافق .... يالله ادخلي ...
    -(بسرعه قالت :~ اوعدني ...
    -(تنهد بضيقه كبيــــــــــــــــــــــــــــره مايعلمها الا الله :~
    أوعــــــــــــــــــــــــدك ... وعد اننا نتزوج وبهالعطله لو تبين ...
    -(ابتسمت بفرحـــــــــــــــــــــــــه كبيــــــــــــــــــره ...
    تحاول تستوعب اللي يقوله وكأن خطتها نجحت ...
    صحيح هي موب ناويه ابدا تنتحر بس كان كله تهديد عشان يوافق ومالقت غير هالحركه ..
    ومثل ماقالت ..
    لو مايوافق بالطيـــــــــــــــب ... بيوافق بالغصــــــــــــــــب ..
    ((بهاللحظه دخلت عن الدريشه وهي تحس بشعور الإنتصار عالمتصل الغريب ...
    والإنتصار بحبها الكبيـــــــــــــــــــــــر ...
    ((مرت من جمب راكان وهي مبتسمه بفرحه كبيره ...
    راكان كان واقف يحاول يستوعب وش اللي قاله ...
    راسه يألمه بقوه ...
    ((بلحظه لف ولحقها ... لما وصلها بصاله مسكها بقوه من يدها ثم سحبها للدرج نازلين ..
    ميشو رفعت حواجبها مستغربه وش يبي منها ..
    لا يكون بينتقم منها بعد الموقف اللي حطته فيه ...
    وهو يركض ويحس ان الدنيا تدور قدامه بس يستحمل ...
    لما طلعو بالحديقه الكل صار يطالعهم بروعه ...
    راكان لما وصل سيارته دخلها ثم حرك للمكان هي ماتدري لوين ؟؟
    ميشو التفتت عليه بس استغربت ليش وجهه أحمر وعيونه حواليها أسود ..
    ورقبته ووجهه معرقه بقوه وكأنه طالع من حرب ...!!!
    بس كل هذا بسبب الصداع اللي بيفجر راسه والتعب اللي يحس فيه ...
    -(راكان يحس انه ماعاد يشوف طريقه بسرعه قال بلهجه خافت منها :~
    افتحي الدرج ودوري حبوب بسرعه بسرعه ...
    ((ميشو قالت بخوف وهي تحس انه بدى يميل عن الطريق وكأنه بيصدم :~ طيب وقف وقف
    عالرصيف وقف ...
    ((راكان ماعاد يحس بأي شي ولا يسمع أي شي والدنيا
    صرات ظلام قدامه ..
    يدينه تركت الدرقسون وهو بيفقد وعيه ...
    بسرعه تلاحقت عالوضع ولفت عالرصيف ورفعت رجله عشان توقف السياره ...
    ميشو بهاللحظه خافت من الحادث والموت ...
    فكيف تفكر انها تنتحر تو .... بس كان الوضع كله تمثيل بتمثيل عندها لأنها متأكده
    راكان مستحيل يتركها تنتحر بسببه ...
    لما وقفت السياره التفتت على راكان اللي فاقد الوعي ...
    استغربت أي حبوب يقصدها ؟؟
    فتحت الدرج وهي تدور على حبوب ..
    لما لقت علبة حبوب بس مافيها غير حبتين ...
    تذكرت كلام الغريب لما قال انه مدمن مخدرات ...
    الرتجفت يدها ثم طاحت الحبوب من يدها ...
    لما نزلت راسها تدور الحلوب اللي طاحت من العلبه مالقتها ..
    فتحت الباب وهي تدور عليها ..
    وأخير لقتهم ...
    بسرعه وحاولت تبعد افكار المخدارت عن بالها ...
    طلعت من شنطتها مويه صحه ...
    قربت منه وهي ماتدري شلون تعطيه الحبوب بفمه ...
    حاسه بتوتر كبير ...
    وأخير تغلبت على خوفها من لمسه ..
    حطت يدها على فكه وببطئ فتحت فمه ...
    حطت الحبتين بمفمه ثم شربته المويه ويدينها ترتجف وهي موب متعوده
    تلمس رجال او تقرب منه ...
    خاصتا لما حطت يدها على فكه الخشن بلحيته السودآ تحت دقنه... حست بجسمها يرتعش ...
    بعدت يدها بسرعه عنه وهي تطالعه وقلبها يدق بقوه ...
    شوي استوعبت الوضع وبعدها رشته بمويه ....

    ((انتهى البارت ..))





    "
    "
    ..سآغيب عنكم مدة آذكروني بدعوة
    لعلهآ تصل آلى آلسمأء فيقول لهآ الله كن فتكون ..



  10. #130
    مراقبة عامة
    الصورة الرمزية الرمش الذبوحي
    الحالة : الرمش الذبوحي غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 20026
    تاريخ التسجيل : 15-09-08
    الدولة : ღ ع ــآبرة سبيل ღ
    الوظيفة : ღ تآمل آلمدى آلبعيد ღ
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 28,202
    التقييم : 3153
    Array
    MY SMS:

    لآ آله آلا آنت سبحآنك آني كنت من آلظآلمين..

    افتراضي رد: رواية / توأم ولكن أغراب في جامعة امريكية


    البـــــــــــــــاب الثاني عشــــــــــــــــــ12ـــــــر ..
    ==الفصــــــــــــــل الثالــــــــــــــ3ـــــــــــــث ==

    ((بندر .... التفت على اللي واقف جمبه ثم قال :~
    لو سمحت ..
    -(صقر التفت عليه ثم قال :~ نعم ...
    -(بندر :~ بغيت أسألك عن بينتين ... وحد أسمـ....
    -(قطعت عليه ليان وهي توها جايه :~ انا طالعه ..
    -(صقر بسرعه لحقها وهو يقول بصوت عالي :~ ليان لحظه بس بيي وياج بس انطريني
    هني بحاجي الريال ...
    ((بندر التفت على ليان بسرعه لما عرف انو اسمها ليان ...
    بسرعه تقدم لها ثم قال :~ لو سمحتي ..
    -(صقر تدخل :~ لحظه انت كنت تحاجيني شتبي فيها ...
    -(بندر طنشه وكمل كلامه لليان :~ انتي اسمك ليان ايش ؟؟؟
    -(رفعت راسها باستغراب بس ماقالت شي ..
    صقر تدخل :~ وانت شعليك ... اذا تبي شي بسرعه قول ...
    -(بندر وهو يطالع ليان قال :~ ليان ايش ؟؟؟
    ((ليان حست بتوتر من هالسؤال اللي تكرهه كره ...
    صقر ماحب يخلي بندر يحرج زوجته أكثر من كذا ...
    حب يطلعها من هالموقف البايخ ..
    سحبها من يدها وهم متجهين للسياره ...
    بندر بسرعه وهو يلحقهم ...
    فهد شافه من بعيد بسرعه اتجه له بدون مايحس بندر ..
    وبحركه مقصوده صدم ببندر ...
    بندر التفت مقهور من فهد ...
    -(فهد وهو يطالع بندر :~ ماتشوف طريجك انت ولا شنو ...؟؟
    -(بندر موب فاضي للفهد .. التفت بسرعه على ليان وصقر بس اختفو مالقاهم ...
    ركض للجهتهم يدورهم بس مافي فايده ...
    فهد بسرعه لحقه وهو عباله معصب :~ انت ماتسمع ..؟؟
    -(بندر متنرفز انه ضيع ليان وصقر واللي زاد نرفزته فهد ...
    التفت عليه ثم قال :~ نعم بغيت شي ؟؟
    -(فهد ابتسم بخبث :~ ماتسمع انت ولا شنو ؟؟
    -(بندر بهدوء :~ لا ماأسمع ... سمعني ...
    -(فهد تكتف :~ اعتذر على صدمتك لي تو ..
    -(بندر رفع حاجب بس طنش فهد وهو توه بيروح ..
    فهد حط يده على كتف بندر وكأنه يهدده :~ قلت لك اعتذر بالأول ..
    -(بملل :~ ؤفففففـ .... ((بعد يد فهد بهدوء ثم كمل طريقه ....
    فهد شوي شوي النار تغلي بداخله وده يتطاق مع بندر بأي طريقه ...
    ((من بعيد برهوم ومتعب وعبادي وفيصل واقفين ..
    -(برهوم :~ شباب موب كأن فهد قاعد يتحارش ويى السعودي ؟؟
    -(متعب :~ الا هذا فهد ..
    -(عبادي :~ عاد فهد اذا حقد حقد ... اكيد بيقلبها طقاق واظح عليه ..
    -(فيصل ابتسم بحماس وبسرعه توجه للفهد ...
    فهد وقف قدام بندر :~ قلت لك اعتذر قبل لا اتصرف وياك تصرف ثاني ..
    -(بندر طفش من فهد وتوه بيوقفه عند حده الا وفيصل وقف جمب فهد وهو يقول :~
    انت من اليوم وشايف نفسك على شنو ؟؟؟ ياخي ظبط روحك ويالله اعتذر للرفيجي ..
    -(فهد التفت على فيصل ثم ابتسم بخفيف وكأن عجبه وقوف
    فيصل معه ...
    -(بندر رفع راسه ثم قال :~ اللهم طولك ياروح ...
    ((حول نظراته للفيصل وفهد وكمل يقول :~ اذا تبون تهايطون .. هايطو عند غيري...
    واعتقد انك انت اللي صدمت فيني موب انا ..
    والحين يالله بعد عني حد النفس طيبه عليك ..
    -(فهد :~ هه ... لا عاد خوفتني ... طيب راوني شبتساوي ..
    -(فيصل ابتسم بسخريه على بندر ....
    بندر للحين مايبي يتصرف تصرف ماتعود عليه من زماااااان ...
    ((متعب وعبادي وبرهوم وقفو جمب فيصل وفهد وكأنهم يتحدون بندر ..
    الخمسه الشباب تكتفو وكأنهم ينتظرون اعتذار بندر للفهد ولا بدو طقاق ...
    اما بندر واقف يطالعهم بطفش خاصتا انهم تحت الشمس القويه ...))
    ((نــــــــــــــــــــرجع للميشو وراكان ...
    راكان لما رشت عليه المويه ميشو ..
    فتح عيونه ببطيئ وهو يحس براسه مرتاااااح ...
    التفت على ميشو اللي جالسه تطالعه ...
    ابتسمت ميشو وهي تقول :~ الحمدالله على سلامتك ...
    ((راكان عقد حواجبه شجابها هذي عنده وبسيارته ...
    بدون مايحاول يتذكر اللي صار بسرعه نزل من السياره واتجه للبابها ثم فتحه ..
    سحبها بقوه للبرى السياره ثم سكر الباب وركب السياره مره ثانيه ...
    ميشو تحاول تستوعب حركته ...
    بسرعه وقفت قدام السياره قبل لا يحركها وهي تقول :~
    على وين تاركني ؟؟
    -(راكان شغل اللمبات يعني بعدي قبل لا اصدمك ...
    -(ميشو هزت راسها بعناد ثم قالت :~ موب على كيفك تركبني سيارتك وبعدها تتركني بنص
    الشارع .... ردني للجامعه ولا للأي مكان موب بنص الشارع ..
    -(راكان عقد حواجبه ... فجأه تذكر كل اللي صار ...
    وتذكر كيف سحبها مع يدها وركبها السياره بنفسه ...
    تنهد بقل صبر ثم أشر لها تركب بسرعه ..
    ميشو ابتسمت ...
    ركبت السياره وهي تقول :~ على وين كنت ناوي تاخذني ...
    -(حرك السياره وهم بالطريق ... التفت عليها ثم رد يطالع الطريق وهو يقول :~
    -ليش تصرفتي هالتصرف البايخ اللي اليوم ؟؟
    -(تسندت على الكرسي ثم قالت وهي تطالع الطريق :~
    لأنك رفضت نتزوج ... وهذي الطريقه الوحيده اللي خلتك توافق ...
    ولازم توفي بوعدك ولا صدقني بنتحر ومافي أي شي يردني ...
    -(رفع حواجبه :~ انتي مجنونه ؟؟؟
    -(ميشو بكل جرأه :~ أي نعم ... مجنونه فيك ....
    -(راكان يحاول يستوعب جرائتها .... بهاللحظه دق جوالها ...
    ميشو لما شافت الرقم توترت انه المتصل الغريب ...
    راكان لاحظ عليها التوتر الكبير ...
    -(ميشو قفلت الجوال علطول ...
    -(راكان استغرب حركتها بس ماعلق ...
    -(ميشو :~ متى نتزوج ؟؟؟
    -(التفت عليها :~ انتي بعقلك ولا ايش ؟؟
    -(ابتسمت :~ بنص عقلي دامني معك ...
    -(راكان مستغرب حركاتها الجريئه وهي تتغزل فيه بدون حيا أو أدب ...
    -(ميشو :~ ماقلت لي ؟؟
    -(راكان :~ مو بالأول قولي متى بتخطبني من أهلي ؟؟
    -(ميشو تنرفزت لما تذكرت أهلها :~ وهم شعلاقتهم فيني ..انا وانت اللي بنتزوج هم مالهم علاقه
    فيني ...
    -(راكان :~ لا عاد احلفي ؟؟؟؟ انتي لا يكون تتوقعين مني ابي اتزوجك من جدك ؟؟
    يعني انا بتزوجك وعلطول بطلقك بس عشان اسكتك ..
    -(ميشو تحاول تتجاهل تجريحه ثم قالت :~ أي يصير خير لذاك الوقت ..
    -(راكان حس مافي فايده منها هذي ... لو يجرح فيها من اليوم لين بكره ماراح
    تهتم ...
    راكان سكت شوي ثم قال :~ على فكره تراني احب لي وحده ..
    تقبلين تتزوجين واحد يحب وحده غيرك ...
    -(التفتت عليه بسرعه وهي مصدومه ... كشرت بقهر وهي تتذكر أميره :~
    أميره صح ؟؟
    -(ابتسم ثم قال بستهبال واظح :~ يــــؤ شدراك ؟..!!!
    -(ميشو حست ان النار بدت تغلي جواتها :~ بس هي تحب واحد غيرك شتبي منها ؟؟
    -(راكان ابتسم :~ ومين قال انها أميره ؟؟
    -انت تو تقول ..
    -ههههـ ... علطول تصدقين ... لا موب اميره ....
    -(ميشو حست براحه عالأقل شوي .... بس بدى الشك ثم قالت :~ منو عيل ؟؟
    -(رااكان ابتسم أكثر ثم قال :~ آآآآآآآآآآآآآآآآه ياقلبي تجنن البنت وجننتني معاها ..
    -(ميشو تحاول ماتوظح قهرها :~ طيب منو ؟؟
    -(راكان لما وصل البحر وقف عنده ...
    نزل قدام الشاطئ وهو ساكت ...
    ميشو نزلت بهاللحظه ثم وقفت جمبه وهم متسندين على السياره من قدام ...
    -(ميشو التفتت عليه ثم قالت :~ بشنو تفكر ؟؟
    -......................
    -(سكتت شوي لما حست انه موب لمها ابدا ...)
    -(بعد لحظات قال بهدوء أكبر من اللي تعودنا عليه :~
    ليش أنا موب شخص ثاني ؟؟
    -(عقدت حواجبها ثم قالت :~ شلون مافهمتك ؟؟؟
    -(سكت شوي ثم كمل :~ ليش أنا ... ليش تبيني زوج لك ..؟؟
    -(نزلت راسها بصمت ....
    دقات قلبها رجعت تدق كل ماقابلته ...
    تدق بشكل يوتر ...
    -(بعد لحظات قالت :~ لأني ............
    لأنـــــي أحبـ....... ((بلعت ريقها بصعوبه وهي موب متعوده تنطق هالكلمه بحياتها كلها ..
    لا على أي شخص ولا حتى للأمها ....
    كلمـــــــــــه ماقد قالتها للأحد او حست فيها للأحد ..
    -(كملت تقول :~ أنا ...... أنا ماقد حبيت أحد بحياتي ... بس انت ....
    بس انت غير .... انا اكره الريايل ... بس انت ... ماأدري كيف دخلت قلبي بهالسهوله ..
    من بعد الحريق وأنا .... أنا أحبـ...
    أنا أحبـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ كـ ياراكان ....
    عشان جذي ابيك لي انا وبس ..
    بس انت ماعطيتني أي فرصه اخليك تحبني ...
    دايم تتجاهلني .... ودومك تحاول تجرحني بأي طريقه ...
    ((راكان بلع ريقه وهو حاس بغصة ألم ))
    -(كملت تقول بضيقه :~ أدري انك ماتحبني .... وأدري اني جبرتك على شي ماتبيه ..
    بس صدقني موب بيدي ...
    انا أول مره احب شخص ...
    بحياتي كلها احس اني وحيده ...
    لا أم تهتم فيني .. تمر الشهور وأنا ماأشوفوها ...
    تسافر للبلدها بدون ماأدري ...
    ولا زوج أمي يحسسني انه بمكانة ابوي ...
    دومه قاسي علي ويحسسني اني منبوذه منه ومن البيت كله وحتى من المجتمع...
    رغم كل هذا امي ساكته لأنها تحبه ...
    رغم كل تهزيئاته لي ... الا ان امي ساكته لأنها تحبه ...
    عمرها ماحسستني بحبها لي ...
    بالعكس .. تحاول تحسسني بالكره بس عشان اترك لها البيت هي وزوجها الحقير ..
    لو بيدي جان رحت من عندهم من زمان ... بس وين أروح .؟؟
    وين ؟؟؟ لا مكان ولا خوال ولا اعمام ؟؟؟ وين تبيني الروح ؟؟
    عشان كذا الرضى بالذل والإهانه عشان اعيش ببيتهم اللي ماحسيت ولا بيوم انه بيتي ..
    -(بعد ماسكتت ... راكان قال :~ وين ابوك الحقيقي ؟؟
    -(تنهدت بضيقه ثم قالت :~ ابوي ..!!!! .... عمري مانظقت هالجلمه ...
    شلون تبيني اعرف وين هو او شنو يسوي ... حتى اذا كان حي او ميت
    ماأدري ...
    ابوي كندي ....
    -(التفت عليها بستغراب :~ يعني انتي كنديه ؟؟؟
    -أي ... تستغرب لهجتي ...امراتييه ... بس انا عايشه بالإمارات من كنت صغيره ...
    ابوي كندي بس عمره ماسأل عني ...
    تقدر تقول ابوي وأمي ممسوحين من القاموس عندي ...
    ((ثم كملت بسخريه :~ اصلا قاموسي خالي من أي غالي على قلبي ....
    بحياتي كلها ماقد حسيت بالحنان والأمان ...
    ((سكتت شوي ثم كملت :~ أتذكر فيه وحده تعلقت فيها كثير وعتبرتها هي اهم شي بالدنيا لي ..
    لما كنت صغيره كانت عندي رفيجه اسمها ليان ...
    بس افترقنا .. بعد ماستغنيت عن كل شي دامها موجوده وياي ...
    بعد امفترقنا انقطعنا عن بعض ولا ادري عنها بأي شي ..
    يعني تقدر تقول رجعت للقوقعتي مره ثانيه ...
    صحيح قابلتها بالجامعه قريب ... بس فيه زوجها مبو راضي يهدنا بحالنا ..
    -(راكان :~ تقصدين صقر ؟؟ زوج ليان ؟؟
    -(تنهدت بضيقه كبيره :~ اي ... طلع عني اشاعه ...
    ومن بعدها ماتركني احاجي اعز بنت على قلبي ...
    ليان هي الوحيده اللي تهمني ... بس بسبب صقر تفرقنا مره ثانيه ..
    والحين مافي احد يهمني ...
    ((ثم التفتت عليه وكملت بعيون كلها حب وحنان :~ بس لما عرفتك ..
    حبيتك من قلبي ...
    انت بالنسبه لي كل شي بهالدنيا ...
    الحب اللي ماعرفته بحياتي كله طلع لك انت وبس ...
    -(راكان :~ طيب وش اللي خلاك كذا بويـــــــــــه ؟؟؟
    ((سكتت شوي تفكر لو تقول له عن ماضيها القبيح ...
    بس ماقدرت .. تحاول تنطق بس ماطلع معها الكلام اللي بيكرهها علطول بسببه ..
    عشان كذا قررت تسكت احسن مايكرهها زياده ..))
    -(التفت يطالعها ... ميشو حست بنظراته ...
    نزلت راسها وهي تحاول تكون طبيعيه وتبعد الحزن اللي اجتاحها فجأه وهي تتذكر الماضي الأليم لها ...
    -(راكان :~ مشاعل ...
    -(بدون ماتطالعه :~ لبيــــــه ..
    -(سكت شوي ثم قال :~ انتي تدرين اني متشوه بظهري.... شتبين بواحد مشوه ؟؟
    -(رفعت عيونها له :~ مايهمني ... انا حبيتك من اول مره احترق فيها ظهرك ..
    وهذا اكبر دليل ان التشويه مايهمني ... اللي يهمني انت ...
    راح احاول اخليك تحبني ... بس انت عطني فرصه ...
    -(عقد حواجبه ثم قال وهو منزل راسه :~ بس انا مابي احبك ....
    ((التفت عليها ثم كمل :~ مشاعل انسيني اطلعي من حياتي ..
    انا اونتي مانصلح للبعض ..
    -(قاطعته بقهر :~ طيب ليش ؟؟
    -(بقهر اكبر منها :~ لأني .................
    ((بلع ريقه ثم كمل بهدوء :~ لأني احب وحده ....
    أحبهــــــــــــــــــــــا وبجنون بعد ...
    -(ميشو بدت النار تغلي بقلبها :~ أوفي بوعدك وتزوجني ... وبهالعطله بعد ...
    ((ثم فكت سلسال اسود من رقبتها وحطته في يده وهي تقول :~
    عشان تتذكر وعدك لي احتفظ فيه عندك ...
    -(التفت عليها ثم قال :~ برجع للسعوديه ...
    -(ميشو :~ عيل على بداية السنه اليديده ..
    -(سكت شوي وهو مايدري وش يقول .......
    لف بيرجع للسياره بس ميشو مسكت يده بكل جرأه وهي تقول باصرار :~
    حدد زواجنا الحين ... ماأقدر اهدك وانت ماقلت لي أي شي ...
    -(سحب يده وهو يقول :~ برجع للسعوديه ويمكن ماعاد لي رجعه للإمارات ...
    (( ثم ركب السياره ...
    توها بتركب السياره بسرعه شغل وتركها ...
    ميشو تركض وهي تقول بصوت عالي :~ راكان وقـــــــــــــــــــف ...
    لاتروح عنــــــــــــــــي .... وقــــــــــــــــــــــــــــــف ...
    ((بس راكان ماعطاها فرصه وكمل طريقه بيرجع للسعوديه ...
    رحـــــــــــــــــــــــــــــل ....وتركها وراه بحزنها واحباطها ...
    جلست عالتراب عند الشاطئ وهي تتذكر آخر كلمات له ...
    يعني خلاص ماعاد راح تشوفه ...؟؟؟
    بيروح للأبد ...
    بيتركني لحالي مثل قبل ...
    وحيــــــــــــــــــــــــده ....
    لا أم ولا أب ... ولا اخت ولا أخـــــــــــو ...
    ولا حتى ليان ....
    مين بقالي ..؟؟؟ ميـــــــــــــن ..!!
    راكــــــــــــــــــــان لا تتركنـــــــــــــــــــــي ..
    راكــــــــــــــــــــان أحبـــــــــــــكـ ...
    انت الوحيد اللي ابي اعيش عشانه ...
    لا تتركني تكفى ... لا تتركنـــــــــــــــــــــــــــــي ...
    ((نزلت راسها ودموعها بعيونها ...
    لحظات ونزلت دموعها على خدها ...
    شالت التراب بين يدينها وهي تفكر براكان ...
    الهوا طير بعض التراب اللي بيدها ...
    غمضت عينها بقوه من التراب اللي دخل بعيونها ...
    فركت عيونها وهي معصبه وتبكي قهر ...
    عيونها صارت ملوثه بسبب بدها اللي كلها تراب وهي تفرك عيونها ...
    بالأخير انسدحت على التراب وتركت دموعها تنزل على راحتها يمكن عالأقل
    ترتاح لو شوي ...
    رغم انها موب متعوده تبكي ابدا ...
    بس راكان غيرها بالكامل ...
    صارت تحبه ..
    وصارت تبكي بسببه ..
    وقلبها يدق بقوه له ...
    وتتوتر بسببه ..
    وتقبل الإهانه منه وتسكت ...
    يجرحها وهي تسكت ..
    كلـــــــــــــــــــــــــــــه لأنها تحبه وتبيه يحبها مثل ماهي تحبه ..
    بس مافي فايده ...
    أبـــــــــــــــــــــــــــــــــــــدا ...
    """""""""""""""""""""""""""""""





    "
    "
    ..سآغيب عنكم مدة آذكروني بدعوة
    لعلهآ تصل آلى آلسمأء فيقول لهآ الله كن فتكون ..



معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 9 (0 من الأعضاء و 9 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. توأم ولكن اغراب في جامعة أمريكية.
    بواسطة 3a___n في المنتدى قصص الحب و الرومانسية و الغرام و العشاق
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 16-04-17, 04:50 PM
  2. طويلة : رواية جرحني و صار معشوقي كاملة
    بواسطة MOZA_FCB في المنتدى قصص الحب و الرومانسية و الغرام و العشاق
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 15-03-04, 09:16 PM
  3. رواية همس الموت , كاملة
    بواسطة دلع الامارات أنا في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 14-09-29, 08:07 PM
  4. رواية لمى في شقة شباب / كاملة
    بواسطة بنت الشيوخ 2003 في المنتدى قصص الحب و الرومانسية و الغرام و العشاق
    مشاركات: 23
    آخر مشاركة: 14-09-04, 11:44 AM
  5. طويلة : توأم ولكن أغراب في جامعة امريكية
    بواسطة متعاونة في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 12-04-06, 11:34 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •