تنبيه :: عزيزي اذا واجهتك مشكلة في تصفح الموقع , فاننا ننصحك بترقيه متصفحك الى احدث اصدار أو استخدام متصفح فايرفوكس المجاني .. بالضغط هنا .. ثم اضغط على مستطيل الاخضر (تحميل مجاني) .
 
 
النتائج 1 إلى 8 من 8
  1. #1
    مشرفة
    الصورة الرمزية حلوة الإمارات
    الحالة : حلوة الإمارات غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 84629
    تاريخ التسجيل : 14-10-11
    الدولة : العين
    الوظيفة : طالبة في قسم صيدله
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 3,326
    التقييم : 366
    Array
    MY SMS:

    في زماآننا : النية الطيبة ”غباآء” !! ، والخبث ”ذكاآء ” !! ، والإبتسامة ” مصلحة

    Post تقرير عن السنن الإجتماعية


    أ ـ مبدأ العلّية والظواهر الاجتماعية:
    مبدأ العلّية مبدأ عام لا يقبل التخصيص والاستثناء ، وموضوعه جيمع الظواهر التي تكون حادثة أو ممكنة الوجود ، فلكل حادث علّة ولابدّ لكل موجود ممكن الوجود من علة .
    والظواهر الاجتماعية كالظواهر الطبيعية ، لا يمكن أن تستغني عن علل مسانخة لها .
    وبهذ تخضع جميع الظواهر الاجتماعية لمبدأ العلية ، ولا تشذّ أية ظاهرة اجتماعية عن هذا المبدأ .
    ب ـ مبدأ العلّية والسنن الاجتماعية :
    إذا آمنا بخضوع ظاهرة ما لمبدأ العلية ، كان معناه أنه كلما وجدت العلة وجد المعلول ، وكلما وجدنا المعلول علمنا بأن له علّة ، وبهذا نحصل على مجموعة من السنن الموضوعية ، والقوانين المطردة بالنسبة لجميع الظواهر طبيعية كانت أم اجتماعية .
    وإذا آمنا بوجود مركب حقيقي يسمّى بالمجتمع ، وهو بالرغم من تكوّنه من الافراد يحمل خصائص تميّزه عن الافراد ، كما أوضحنا ذلك في عمل الفرد وعمل المجتمع ، وكما لاحظنا هذا الفرق في تعريف المجتمع أيضاً ، نضطر للايمان عقلياً بوجود سنن وقوانين تخصّ المجتمع وترتبط بحركته ، وعلى أساس هذه السنن يمكن تحليل رقي الامم وسقوطها ، كما يمكن التنبؤ بمستقبل أمة صعوداً وهبوطاً ، وموتاً وحياة .
    ج ـ أنواع التعبير القرآني عن السنن الاجتماعية
    1 ـ التصريح العام بوجود سنن اجتماعية (دلالة مطابقية) . قال تعالى : (ولكل أمة أجل فإذا جاء أجلهم لا يستأخرون ساعة ولا يستقدمون)( 40 ) ، فقد أضيف الاجل إلى الوجود المجموعي للناس ، وهو غير أجل الافراد الذين تختلف آجالهم حينما ننظر إليهم أفراداً ، بينما هم مجموعة واحدة متفاعلة في ظلمها وعدلها ، فيكون لها أجل جماعي واحد( 41 ) .
    هكذا استشف الشهيد الصدر ، والاوضح من هذه دلالة ماجاء في الايتين 77 من سورة الاسراء ، و 34 من سورة الانعام .
    2 ـ التصريح بمصاديق السنن الاجتماعية (دلالة تضمنيّة) ، وذلك مثل :
    أ ـ سنة آجال الامم التي جاءت في الموارد التالية : يوسف : 49 ، و الحجر : 4 ـ 5 ، والمؤمنون : 43، والاعراف : 185، والكهف : 58، وفاطر: 45 .
    ب ـ سنة شمول العقاب الدنيوي لجميع أفراد المجتمع الظالم . راجع الانفال : 25.
    جـ ـ سنة تبعية التغيير في البناء العلوي في المجتمع للتغيير في المحتوى الداخلي لافراد ذلك المجتمع . راجع الرعد : 11 ، والانفال : 53 .
    د ـ سنة معارضة المترفين لحركة التغيير الاجتماعي بواسطة الانبياء . راجع سبأ : 34 ـ 35 .
    هـ ـ سنة انهيار المجتمع من خلال تسلّط المترفين على مقاليد الامور . راجع الاسراء : 16 .
    و ـ سنة تبعية وفرة الانتاج المادي لاستقامة أفراد المجتمع . راجع الاعراف : 96 ، والمائدة : 66 ، والجن : 16 .
    ز ـ سنة التدافع في الحياة الانسانية. راجع البقرة: 251، والحج:40.
    حـ ـ سنة الاختلاف بين أبناء آدم . راجع تفسير قوله تعالى : (ولا يزالون مختلفين * إلاّ من رحم ربك ولذلك خلقهم)( 42 ) .
    ط ـ سنة تراكم الخبائث وانهيار المجتمع . راجع الانفال : 37 ، وهكذا سببية الظلم لانهيار المجتمع ، راجع الحج : 46 .
    وهناك سنن أخرى نعرفها من خلال مراجعة الايات 34 من سورة الانعام ، و 76 من سورة الاسراء ، و 43 من سورة فاطر ، و 23 من سورة الفتح ، و 214 من سورة البقرة .
    3 ـ الايات التي دلت على الاعتبار بالتاريخ ، والتدبر في حوادث التاريخ ، فإن الاعتبار لن يتحقق ما لم تكن هناك سنن يمكن اكتشافها، والاستفادة منها في الحياة الاجتماعية للانسان المتدبر ، والمجتمع الذي يريد الاعتبار بسلوك المجتمعات السالفة وعواقب سولكها .
    راجع الايات التالية : 10 من سورة محمد ، و 109 من سورة يوسف ، و 46 من سورة الحج ، و 37 من سورة ق .
    وهكذا أكد القرآن الكريم أن للساحة التاريخية وللمجتمعات البشرية سنناً وضوابط ، كما توجد ضوابط لكل الساحات الكونية الاخرى . ويعتبر هذا المفهوم فتحاً قرآنياً فريداً فيما نعلم( 43 ) .
    وقد قاوم القرآن النظرة العفوية أو الغيبية الاستسلامية لتفسير الحوادث ، فأصر على وجود السنن وعلى إمكان اكتشافها ، وهدى إلى كيفية اكتشافها وكيفية توظيفها للاستفادة منها .
    د ـ خصائص السنن الاجتماعية
    وتمتاز السنن الاجتماعية بما يلي :
    1 ـ الاطراد والموضوعية ، بمعنى أنها لا تجري على أساس الصدفة ، بل هي قوانين عامة لا تتخلف في الحالات الطبيعية ، إلاّ إذا خضعت لسنة أخرى ذات طابع موضوعي ايضاً ; فإذا اجتمعت شروط الاحراق للنار كانت محرقة ، وإذا كانت النار مشتعلة ووجدناها لا تُحرق ، علمنا أن ذلك لعلة أيضاً ، وهي وجود حائل بين النار وما هو قابل للاحتراق مثلاً . وهكذا يقال عن البلاء النازل على أمة إذا توفرت أسبابه ، وإنما يرتفع هذا البلاء حينما يزول أحد أسبابه، أو يتوفر شرط آخر لسنّة أخرى تكون اعم من هذه السنة ، فتخضع الظاهرة الاجتماعية للسنة الاعم حينئذ ، فلا تشذ عن ميدان السُنن . قال تعالى : (ولن تجد لسُنّة اللّه تبديلا)( 44 ) ، وقال أيضاً : (لا مبدّل لكلمات اللّه)( 45 ) .
    والقرآن يؤكد على هذا الطابع الموضوعي والعلمي للسنن الاجتماعية ، ويعلّم الانسان كيفية اكتشاف السنن ، وكيفية توظيفها للاستفادة منها في مسيرة التكامل الانسانية ، ومسيرة التربية الواقعية .
    2 ـ الربانيّة ، فكل سنة هي كلمة اللّه ، وهي قرار رباني ، واللّه هو من وراء هذه السنن ، وهو الذي سنّ هذا السنن ، فالساحة الاجتماعية بالرغم من خضوعها لسنن موضوعية ، هي في قبضة اللّه وتحت قدرته وارداته ، من دون أن يقع الانسان في اتجاه لاهوتي يتغافل فيه عن الجانب العلمي والموضوعي للسنن ، والاتجاه اللاهوتي يقطع صلة الحادثة ببقية الحوادث ، ويجعل ارتباطها باللّه بديلاً عن العلاقات التي تزخر بها الساحة الاجتماعية ، بينما القرآن الكريم لا ينتزع الحادثة من سياقها ليربطها بالسماء ، بل إنه يربط أوجه العلاقات كلها باللّه ، ويعتبر كل ذلك تعبيراً عن كلمة اللّه وحسن تقديره وبنائه التكويني .
    3 ـ الانسانية ، بمعنى أن السنن الاجتماعية ميدانها المجتمع الانساني ، ولا تعمل بمعزل عن الانسان وارادته واختياره ، فمنها ما يوجّه ارادة الانسان ، ومنها ما يكون في طول اختياره ، كما سوف يتضح ذلك في انواع السنن الاجتماعية ، حيث تكون السنن المشروطة والموضوعية في طول ارادة الانسان واختياره ، فهي لا تتصادم مع ارادة الانسان ، ولا تعمل خارج حدود اختياره . قال تعالى : (إن اللّه لا يغيّر ما بقوم حتى يغيّروا ما بأنفسهم)( 46 ) .
    هـ ـ أنواع السنن الاجتماعية
    يمكن تقسيم السنن الاجتماعية التي كشف عنها القرآن الكريم إلى ثلاثة أنواع أو أشكال :
    1 ـ السنن المشروطة .
    2 ـ السنن المطلقة .




    3 ـ السنن الموضوعية .
    ترتبط السنن المشروطة بشروط ينبغي تحققها لتحقق تلك النتائج، وتكوم محتومة حينئذ ، مثل ما جاء في قوله تعالى : (إن تنصروا اللّه ينصركم ويثبت أقدامكم)( 47 ) ، ومافي قوله تعالى : (ومن يتّق اللّه يجعل له مخرجاً * ويرزقه من حيث لا يحتسب)( 48 ) .
    والسنن الشرطية ترتبط دائماً بارادة الانسان ; باعتبار أن اختيار الشرط بيد الانسان نفسه .
    أما السنن التي لا ترتبط بشروط لتحققها ، بل تكون على شكل قضية ناجزة ، فهي سنن مطلقة ، مثل سنة الرحمة الالهية ، وسنة اختيار الانسان ، وسنة التكامل الاختياري للانسان ، وسنة الاختيار الدائم ، وسنة الاختلاف في القدرات بين أفراد المجتمع ، وسنة الهداية الالهية للمجتمعات البشرية ، فهذه سنن عامة لا تشذ عنها المجتمعات البشرية . قال تعالى : (ورحمتي وسعت كل شيء)( 49 ) ، و (أن ليس للانسان إلاّ ما سعى)( 50 ) ، و (خلق الموت والحياة ليبلوكم أيّكم أحسن عملاً)( 51 ) ، و (نبلوكم بالشر والخير فتنة)( 52 ) ، و (إن علينا لَلهدى)( 53 ) ، و (هديناه النجدين)( 54 ) ، و (لولا دفع اللّه الناس بعضهم ببعض لفسدت الارض)( 55 ) .
    والسنن المشروطة تقبل التحدي والخروج عليها ، بينما السنن المطلقة لا تقبل التحدي والخروج عليها .
    وأما السنن الموضوعية فهي السنن التي تقبل التحدي على المدى القصير ، ولا تقبل التحدي على المدى البعيد ، وهي تمثّل اتجاهاً طبيعياً في مجال الانسان والمجتمع ، وليست على صورة قانون صارم لا يقبل التحدي أصلاً . ويمكن الاستشهاد للسنن الموضوعية بسُنّة الدين في المجتمع البشري ، وسنة النكاح ، وسنة قيام الرجل على المرأة . قال تعالى : (فأقم وجهك للدين حنيفاً فطرة اللّه التي فطر الناس عليها لا تبديل لخلق اللّه ذلك الدين القيّم ولكن اكثر الناس لا يعلمون)( 56 ) .
    و ـ العلاقة بين أنواع السنن الاجتماعية
    يمكن تصنيف السنن الاجتماعية من حيث العموم والخصوص ، فبعض السنن يكون شاملاً شمولاً تاماً لجميع الظواهر الطبيعية والاجتماعية ، مثل سنة الرحمة الالهية : (ورحمتي وسعت كل شيء)( 57 ) ، وسنة الهداية الالهية : (الذي خلق فسوّى * والذي قدّر فهدى)( 58 ) .
    وبعض السنن تعم الانسان فقط ، مثل سنّة الاختيار ، والمسؤولية، وأن السعي الاختياري هو طريق الكمال ، وسنّة الاختلاف في الطاقات والاستعدادات ، وسنّة التدافع ، وسنّة الامتحان والاختبار .
    فالقسم الاول هو السنن الاعم والاشمل مورداً وموضوعاً ، والقسم الثاني يختص بالانسان ويعم كل أفراده .
    وهناك سنن تخص بعض افراد الانسان ، مثل سنة العصمة والاعجاز للانبياء من أفراد الانسان ، وهي سنن مطلقة أيضاً ، ويمكن تسميتها بالسنن الخاصة في قبال العامة والاعم .
    وتحت ظل السنن الخاصة قد تكون هناك سنن أخص ، حينما تكون مشروطة بشروط خاصة ، فنجاح الانبياء ونجاتهم مقرون بصبرهم وجهادهم .
    ز ـ الارادة الانسانية والسنن الاجتماعية
    فالسنن المطلقة هي التي لا يمكن تخطّيها والتخلف عنها في جميع الظروف ، فهي تفوق الارادة والاختيار ، بينما السنن المشروطة والموضوعية لا تتنافى مع الارادة والاختيار ، بل تكون مشروطة بما يختاره الانسان من حيث توفيره للشرط المأخوذ في موضوعها .








  2. #2
    مشرفة
    الصورة الرمزية حلوة الإمارات
    الحالة : حلوة الإمارات غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 84629
    تاريخ التسجيل : 14-10-11
    الدولة : العين
    الوظيفة : طالبة في قسم صيدله
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 3,326
    التقييم : 366
    Array
    MY SMS:

    في زماآننا : النية الطيبة ”غباآء” !! ، والخبث ”ذكاآء ” !! ، والإبتسامة ” مصلحة

    افتراضي رد: تفرير عن السنن الإجتماعية


    أتمنى ان يعجبكم الموضوع






  3. #3
    مراقبة عامة
    الصورة الرمزية الرمش الذبوحي
    الحالة : الرمش الذبوحي غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 20026
    تاريخ التسجيل : 15-09-08
    الدولة : ღ ع ــآبرة سبيل ღ
    الوظيفة : ღ تآمل آلمدى آلبعيد ღ
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 28,202
    التقييم : 3153
    Array
    MY SMS:

    لآ آله آلا آنت سبحآنك آني كنت من آلظآلمين..

    افتراضي رد: تقرير عن السنن الإجتماعية


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

    بارك الله في جهودج..

    تسسلمين وما قصصرتي..





    "
    "
    ..سآغيب عنكم مدة آذكروني بدعوة
    لعلهآ تصل آلى آلسمأء فيقول لهآ الله كن فتكون ..



  4. #4
    مشرفة
    الصورة الرمزية حلوة الإمارات
    الحالة : حلوة الإمارات غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 84629
    تاريخ التسجيل : 14-10-11
    الدولة : العين
    الوظيفة : طالبة في قسم صيدله
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 3,326
    التقييم : 366
    Array
    MY SMS:

    في زماآننا : النية الطيبة ”غباآء” !! ، والخبث ”ذكاآء ” !! ، والإبتسامة ” مصلحة

    افتراضي رد: تقرير عن السنن الإجتماعية


    وعليكم مسلام..الله يسلمج






  5. #5
    مشرفة الصف 11
    الصورة الرمزية طموحة بطبعي
    الحالة : طموحة بطبعي غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 79887
    تاريخ التسجيل : 17-05-11
    الدولة : ام القيوين ,,
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 2,484
    التقييم : 332
    Array
    MY SMS:

    لا تفتخر بجمالك فانك لم تخلقه ولا تفتخر بنسبك لانك لم تختاره بل افتخر باخلاقك لانك انت من يصنعها ..

    افتراضي رد: تقرير عن السنن الإجتماعية


    السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
    تسلم ايدج





    و إذكر ربك إذا نسيت :
    سبحان الله
    الحمدلله
    لا إله إلا الله
    الله أكبر
    استغفر الله
    لا حول ولا قوة إلا بالله
    ’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’’ ’
    twitter:@ii_z97



  6. #6
    عضو جديد
    الصورة الرمزية موستنج
    الحالة : موستنج غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 134294
    تاريخ التسجيل : 24-08-14
    الدولة : العراق
    الوظيفة : طالب
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 23
    التقييم : 30
    Array
    MY SMS:

    إخواني، الفقر نقمة في خباياها نعمة

    افتراضي رد: تقرير عن السنن الإجتماعية


    شكراً






  7. #7
    عضو جديد
    الصورة الرمزية موستنج
    الحالة : موستنج غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 134294
    تاريخ التسجيل : 24-08-14
    الدولة : العراق
    الوظيفة : طالب
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 23
    التقييم : 30
    Array
    MY SMS:

    إخواني، الفقر نقمة في خباياها نعمة

    افتراضي رد: تقرير عن السنن الإجتماعية


    شكرا يا أتي على مجهودج






  8. #8
    مراقب عام
    الصورة الرمزية إماراتي 7
    الحالة : إماراتي 7 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 13364
    تاريخ التسجيل : 12-04-08
    الدولة : إمارات الخير الـ 7
    الوظيفة : كل خير
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 6,143
    التقييم : 1169
    Array
    MY SMS:

    اللهم وفقني وإغفرلي وأرحمني .,

    افتراضي رد: تقرير عن السنن الإجتماعية


    بآركْ آلله فيج إختي ..

    آلله يوفقكُمْ (=





    -

    كُن كَنزاً .. ف يسعَد كُلْ من يراكْ ، كُن مَنجماً .. للخيرِ للحُبّ للعطايا يشعّ جمالا ف يُبحث في حناياهْ !! أمْ زايد
    أعلنها أمام الله .. و للعالمين ! أسَى ، و أسفا لما لمْ يكُن مقصوداً قط .. و أغضب الكثير لربما .. كُل معاني العذر أصفها في ما سقطت عنهُ كلمة "منقول" سهواً أو تناسياً .. فالنية أطهر من أن تكون "زيادة عدد مشاركات" أم زايد
    كَما أُحلل .. بإخلاص نيّة ل وجه الله .. و لإسعاد قلوب من يرتجي خيراً .. كُل حرف خطّته حروف كيبوردي ! وكل مجهود شخصي .. حلالاً بلا مُقابل ولا حقوق .. للملأ أجمعين ..

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. حل درس السنن الإجتماعية في القرآن الصف الثامن
    بواسطة حلوة الإمارات في المنتدى التربية الاسلامية
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 16-06-11, 11:00 PM
  2. طلب تقرير عن السنن الشرطية في السنة النبوية
    بواسطة العضو5 في المنتدى مادة التربية الاسلامية Islamic Education
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 13-02-25, 10:26 PM
  3. بحث عن التنمية الإجتماعية من منظور اسلامي
    بواسطة إحساس عذاري في المنتدى مادة الاجتماع Sociology
    مشاركات: 25
    آخر مشاركة: 11-10-29, 07:42 PM
  4. الخدمة الإجتماعية المدرسية
    بواسطة أميرة راك في المنتدى منتدى الخدمة الاجتماعية والنفسية و تطوير الذات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 09-08-29, 03:35 AM
  5. الدبلوماسية والكذب في العلاقات الإجتماعية
    بواسطة إمارتيه حلوه في المنتدى المنتدى العام General Forum
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 09-07-19, 02:58 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •