تنبيه :: عزيزي اذا واجهتك مشكلة في تصفح الموقع , فاننا ننصحك بترقيه متصفحك الى احدث اصدار أو استخدام متصفح فايرفوكس المجاني .. بالضغط هنا .. ثم اضغط على مستطيل الاخضر (تحميل مجاني) .
 
 
صفحة 2 من 5 الأولىالأولى 12345 الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 44
  1. #11
    مشرفة التربية الاسلامية
    الصف 11
    الصورة الرمزية نظرة عناد
    الحالة : نظرة عناد غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 75712
    تاريخ التسجيل : 26-02-11
    الدولة : ٱبصم بروَوَפي ٱني ٱمٱرٱتيھَہّ υαє 41 ♥
    الوظيفة : ŞŢǖďĕnŧ
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 2,046
    التقييم : 482
    Array
    MY SMS:

    @senior_2013_f

    افتراضي رد: رواية اماراتية .. كنت اشوفك شي ثاني


    *~.. الفصل الرابــــ؏ .. ~*




    .. في بيت قوم مهاري ..

    تلبست ميروه و لبست عباه مسكره بس فيها موديل عالخفيف و سوت جحال و قلوس و ظهرت

    ميروه : مهااري مهااري
    مهاري : لبييــــــــــــه
    ميروه : لبيتي في منى من بيرووح معانا
    مهااري : أممم أنا و انتي و سلامي و الرياامي و توني دقيت حق سارووه عشان تظهر معانا
    ميروه : و من بيودينا
    مهاري : بلاجكله تسالين دريول قوم سارووه بيودينا لان دريولنا و دريولكم مشغولين
    ميروه : أوكي يالله عيل سرينا
    مهاري : يالله

    .. في بيت أبو حمد ..

    ساروه نزلت من فووق كانت لابسه و جااهزه و صوت الكعب ينسمع من بعد كيلو طق طق طق
    زايد : مالت عليج انتي و هالكعب وين بترووحين ؟؟
    سارووه بغيااض : انننه ما يخصك " و لفت على امها و هي تتمسكن " ماماتي حياتي
    أم حمد : من الاخر من الاخر
    سلامي و هي تحب راس أمها و تيلس عدالها و زايد يطالعها بنص عين
    ساروه : أميه شمووه راحت و محد عندي فالبيت ملل و قوم مهااري و ميرروه بيرووحون السووق بروووح ويااهم انزين
    زايد بنقمه : برووحكم !!!
    سارووه : شو نسوي محد متفيج يودينا المول و لازم نزهب ماشي باقي عالعرس الا اسبوعين و شي
    زايد توه ينتبه ان ماشي باقي عالعرس : لا قصوركن بعد تفرفرن فالمولات برووحكن خلاص انا بوديكم
    ساروه ترمس عمرها بهمس : أممممممـ يمكن ميرووه تستحي
    زايد فخاطره : هههههههه ضحكتيني تستحي أونه
    و قال بصوت عالي : يالله
    سااروه : انزين اووف

    .. أما عند سلامي ..

    قالت بصوت عالي : يلا امييه انا بظهر شي فخاطرج ؟؟
    أم سلامي : سلامتج فديتج و لا تتاخرين و ييبي اختج معااج
    سلامي تاشر على عيونها : من عيووني

    و طلعت براا و هي مستغربه و تشوف سياره زايد برا

    سلامه فخاطرها : معقووله زايد بيودينا عيل الله يعييين ميروه هي بروحها طاري العرس ما تدانيه

    و سمت بالله و ركبت السياره

    سلامه : سلام .. سااارووه تعالي ورا بتم بروحيه
    ساروه : أممممممـ أووكي

    و نزلت و ركبت ورا
    زايد و هو يطالع باب البيت بنص عين و قال فخاطره بعد مب ناوييه تيي

    زايد بنقمه : سلاامه ويين ميره مب ناويه تي الشيخه
    سلامي و هي مستغربه : بلااااك ميروه في بيت قوم مهااري

    زايد" زين بعد "

    و خطف بيت أبو راشد

    ...

    ميراني و هي ورا الباب : سلاامي مب جني اشووف سياره زايد
    مهااري و هي تفكر بصوت عالي : زايد بيودينا !!!!!
    ميراني و هي تلف ويها و ترووح صوب الدري : عيل خلاص ما بروح

    مهاري و هي تربع صوب ميرووه : تعالي انتي تبينه ياكلنا اصلا الطلعه كلها حقج
    ميراني معصبه : ينقلع لااه من قاله ايي يودينا محد طلب خدماته بس ما عليه سااروه دووااها عندي

    و طلعت فونها و هي تطرش مسج حق ساروه

    " ساارووه يالحماااره من قالج تخللييين اخووج يووصلنا قوليله ما بنرووح خلااص عذرت "

    و فهاللحظه وصلها مسج من الرقم المجهوول اللي ليل نهار يطرش مسجااات و كلها حب و غراام و ميرووه مطنشه

    " تشرق حياتي وتسعد وياك
    يابعد روحي ميت فيك
    أثبت وجودي وكفى بيمناك وانت الغلا
    وماحد يساويك يا سعد من دايم يلاقيك
    ياحظ قلبي يوم يلقاك وادعي إلهى لي يخليلك
    الروح يازين تفداك خذها هدية قلب يغليك "

    عند سارووه كانو قاعدين براا يستنوون الشيخات يوصلوون و زايد مفوول و السياره هدووء خايفين من زايد لا ينفجر عليهم لانه معرووف ما يحب يستنى حد

    و صلها المسج و ما اهتمت بان ميرووه سبتها و لا شي بس كاانت خاايفه من ردت فعل زايد اذا قالتله تمت تطاالع زايد بارتبااك و فااجه المسج

    زايد يوم حس بارتبااكها شك فيها و بساالفه المسج قال بعصبيه : سااره من من المسج

    هني سااروه علطول سكرت المسج و قفلت الفون و هذا اللي خلا زايد يزيد شك فيها و صوصا من حركتها

    مط منها الفوون و حط على اخر رساله و قرا المسج من رقم ميروه

    عصب بقووووووو من حركتها و بسرعه ضرب اتصال عالرقم و هو مفوووول

    في ^ـــــ أمريكا .. دار الحمر هع .. ـــــ^

    في شقه سلطان و سيف

    سلطان : يلا عاااد ما تسوى علينا هالطلعه كنك عروس تكشخ حق عرسها
    سيف طالعه و هو راافع حيااته و طييف مهاا فعينه ما فارق خيااله : يلا جب حرام الواحد يتلبس
    سلطان و هو يغمزله : ما احيدك تكشخ جذي حق الجامعه و لا بس عشان خاطر اللي بالي بالك
    سيف و هو يستهبل : من ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    سلطان طالعه بنص عين : علينا عليينا يا عمي انا فاهمنك عشره سنين مقاابلنك 24 سااعه عيل احلف انك ما تفكر فيها
    سيف و هو منزل راسه بعدين رفعه و قال و هو يدز خليفه : بس جب يلا تاخرنا
    سلطان : هههههههههههههههههههههههههه تستحي سيفوووووووه
    سيف : سيفوه فعينك يالهرم ريال طول بعرض تنااديني سيفووه
    سلطان : لا لا محشوووووم و قال بصوت عالي : يالعااشق
    سيف : أووووووووووووووووووف
    سلطان : ههههههههههههههه يلا يلا طلعنا
    سيف و هو رافع حياه : تووك تتفيق

    .. عند زايد و ميراني و الوضع متكهرب ^ــ^ ..

    ميرااني : أكييه ها سااروه دقتلي بقوولها ما بنروح

    و دقت عالاخضر

    ميراااني : ألووو
    زايد و هو يصارخ : و قسم بالله ان ما طلعتي الحين يا مطج من كشتج انتي و شلتج الحين منقعتنا برا فالشمس نص ساعه و اخر شي ما بتروحين
    ميراني و هي مترووعه موت من صوته و بالغصب ما طلع صوتها : خلاص ما برووح
    زايد و هو خلاص انفجر : ميره و صمخ انتي ما تعرفينيه و الله الحين بنزل بمطج من كشتج و ماحد بيهمني
    ميروه خافت و استسلمت للامر الواقع : بس بس لا تصاارخ انزين بظهر
    زايد سكر فوييها بدون اي حرف

    و سلامي و ساروه متروووعات من صريخ زايد


    مهاري و الريامي علطول سارو السياره

    و ميرووه طلعت و هي تنااافخ من الغيض هذا اللي ناقص بعد يتحكم في طلعاتي مالت عليه انا مادري كيف حبيته هالدفش

    مهاري و الريامي ركبن ورا و قالن في نفس الوقت : السلامم عليكم

    ميراني ورا تطالعم ركبو ورا و نو وي تييلس وياهم لان ما يكفي
    و قفت بدون ما تحس و قالت و هي شوي و بتصيح : لا لا مستحيل اركب قداام لا ياربي ماابا حرام عليكم

    زايد طالعها و هو فاهم بشو تفكر : بسررررررررعه ركبي ميت على اليلسه عدالج انااا

    ميروووه خلااص ما تحملت صراخه عليها هي مب متعووده حد يصرخ عليها و ما تحب حد يصرخ عليها

    ركبت قداام و هي تحاول تكتم شهقاتها اللي كل شوي يرتفع صوتها

    طلعا كل اللي ورا حااسين بميرووه و يدروون انها تصيح لانها ما تقدر تتحمل فلمو ثمهم و سكتوو لا يكلون هزبه بعد و يستنوون يووصلون عشان يهدون ميرووه على راحتهم

    % ميره %
    " حرااام حرااام اللي يصير فيني و الله حرام انا شو سويت عشان يصير فيني جذي كل ذنبي اني حبيته .. بس هو ما يحبج يا ميرووه اصحي اصحي .. خلاص دام هو ما يحبني انا بعد ما بغصبه يحبني و ماله داعي ابين له اني احبه .. بس لا انا ابا اكثر من جذي اباااه يحبني انا شوفيني ناقص عن عويش السباله أنا احلا .. لا وين انتي احلى اكيد هي احلا عشان جذي زاايد يحبها و بيااخذها .. و من هالفكره نزلت دموعها اربع اربع .. لا لا مستحيييل زايد لي لي تفهموووون زايد بس حقي انا لو ما يحبني انا احببه "

    أما زايد و ما ادراك ما زايد متلووووووم متلوووم متلووووووووم وااايد و يزيد لومه كل ما يسمع شهقات ميرووه هو يدري انها تصيح الحين و اكره ما عنده يشووف حد يصيح قداامه بسببه اللي ما تعرفونه عن زايد انه رغم قسااوته و حقده و غيرته و صفاته الشينه الثانيه الا اننه طيييييييب واايد و حنوووون وواايد يتلووم في غيره بس يحااول يكتم طيبته عشان بالنسبه له الطيبه ضعف

    % زايد %
    " أوووف شو سويت انا بعد .. بس هي قهرتبي و أنا ما اتحمل أعصب بسرعه .. لا لا يا زايد مب هذا اللي تباه مب هذا اللي تبا تشووفه ضعفها مب انت اللي قلت انك تبا تدمرها .. بس لا حرااام مب جذي اللي سوييته واايد قوي بحقها مهما كاان هي حرمتي و مالها ذنب انتبه لعمره انا شو قلت حرمتي هي صح حرمتي .. أووووه بس خلاص مللييت أنا بعد شو ذنبي و قلتلها تراني انها بتعيش معززه مكره و انا بعيش شبابي يعني كلنا الكسبانين .. لا شو تقص على عمرك انته اي كسبانين و اي خراابيط الحرمه تباا حنان و انا برمس البنات قدامها .. أووووووف .. لا اله اللا الله شسوي الحين انا قلت بدمرها لانها دمرتني و خلتني انا انغصب انا الريال يغصبوني عشان سواد عيونها بسسسسسس أوووف انا لو تميت جذي بين ...


    و ما حس بعمره الا على صريخ البنات و ضرب بريك قوي

    زايد بعد شد آعصااب كان خاايف يسوي حادث


    يتبع . , !








    ٱبصم
    بروَوَפي ٱني ٱمٱرٱتيھَہّ
    υαє 41





  2. #12
    مشرفة التربية الاسلامية
    الصف 11
    الصورة الرمزية نظرة عناد
    الحالة : نظرة عناد غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 75712
    تاريخ التسجيل : 26-02-11
    الدولة : ٱبصم بروَوَפي ٱني ٱمٱرٱتيھَہّ υαє 41 ♥
    الوظيفة : ŞŢǖďĕnŧ
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 2,046
    التقييم : 482
    Array
    MY SMS:

    @senior_2013_f

    افتراضي رد: رواية اماراتية .. كنت اشوفك شي ثاني


    زايد : آآآآه الحمد الله ما صار شي

    البنات كلهن ماسكات قلبهن من الزييغه كانو خلاص بيسووون حادث مع شااااااااااحنه بس الله ستر و زايد انتبه فااخر لحظه

    مهااري فخااطرها بعد ما هدت : الله يعينك يا زايد و الله يعينج يا ميروووه محد فاهمنكم

    زاايد و هو يلف عالبنات اللي يصيحون : خلاص حصل خير ما استوى شي حمدو ربكم لييش تصيحون الحين

    سارووه : آآآآآه الحمد الله الحمد الله الحمد الله

    و هدو البنات شوي شوي و زايد تحرك بعد ما حس ان البنات هدو و خصوصا ميرووه اللي زاد صياااحها بعد الموقف اللي استوى

    .. عند عويش وشماني و محمد في بوادي مول ..

    شماني و هي لاصقه بمحمد قالت بميااعه : أحمدااني تعال بنروح المحل هذا اخاف ارووح بروحي
    محمد و هو يطالعها بتقزز و هو كاره قربها " استغفر الله هاي وين هلها عنها " : لا استني عويش و بعدين بنرووح كلنا
    شماني و هي تناقز بدلع متعمد : نو نونو الحين بنرووح برووحنا
    محمد " و قسم بالله ما يليق بج الدلع و فهالحظه تذكر اللي شافها هاك اليوم و ما فارقت خيااله و الله انه شما ما تسوىظفرها فرق السما و اللارض بينهم "
    شماني وهي توقف قدامه : فشو تفكر ..و بجراه .. يالحلوو
    محمد" لا اله الا الله مب ناويه تخووز عنيه هاللصقه "

    أما شما كانت تفكر بهالحركات بانها بتقربه منها و بتخليه يحبها ما تدري بانها تطلع مث الهبله قدامه

    عند عويش دق فونها و اول ما شافت الرقم طالعت التلفوون بخبث و بعدين ردت

    قالت بدلع : ألوووه
    علي : يا مرحبا مليار بهالصوت الدلع يالدلع
    عويش و هي تمثل المستحى : بس عاد استحي
    علي : فديتج و فديت مستحاج يالحلوه ذبحتيني خااطريه اشووفج مره وحده بس
    عويش : بعدين بعدين يصير خير الا بتخرك سويت اللي قلتلك عليه
    علي : أفااااا عليج ما خلييت مسج ما طرشته لها الا شو قلتيلي اسمها
    عويش بنرفزه : اسمهااا ميرره و انت بعدك ما طرشت مسج و انت كاتب اسمها فيه
    علي :أممممـ لا لاني نسيت اسمها
    عويش بعصبيه : من الحين تبدا تطرشلها مسجات تبين انك تعرفها فيها فاااهم
    و سكرت في ويهه
    علي و هو يطالع الفون : ما عليه ما عليه مردي لج و عرفي من علي اللي تطنشينه و تسكرين في ويهه التلفوون

    طلعت عوييش من المحل عالسااعه 2 و هي شاله 3 اكيااس من الكبار و عطتهن شما

    و قالت لمحمد : يالله بنرووح نتغداااااا

    .. و في نفس المول بس عند قووم زايد ..

    سااروه و هي تووقف عدال زايد : زيوود حاول ترااضيها راام عليك طيب خااطرها بكم كلمه
    زايد بعد تفكر " ما صدق حد يقووله " : أمممممـ خلاص عيل الحين بنرووح المطااعم و انتو طلبو و انا بتم عند ميره خبري البنات
    ساارووه و هي مستانسه :احييييييم خلاص تم
    و ربعت صوب البنات و خبرتهم الخطه بصوووت خفيف
    و كلهم استانسوو انه بيرااضيها

    ...

    في بيت أبو راشد

    أم راشد و نوره و راشد كانو يتغدون فالصاله

    أم راشد : راشد يا ولدي بااجر بييوون ام حمده و بنتها يزورونا عاد ابا تكوون موجود عشان تسلم على خالتك .. و شددت عليها .. و بنتها حمده

    نوره هني غصت بالاكل و تمت تكح و تطالع راشد برجا

    راشد و هو يدح ظهرها : صحه صحه

    و كمل و هو يطاالع امه : أماايه انا بااجر عندي شغل و بتاخر ما اقدر ايي بااجر

    أم راشد : أحيدك من تيي الساعه ثنتين القاك مرتز عند حرمتك فووق باجر بالذات بتتأخر شوف يا راشد هااي خالتك وواجب عليك السلام عليها و بعدين هي ماخذه بخاطرها عليك تقول سيف مساافر و معذور ما يسلم عليها أما انت شو عذرك

    راشد و هو يدري ان امه ما بتخلييه لين يوافق قال و هو يتحاشا نظرات نوره المترجيه : خلاص خلاص بحاول باجر اخلص شغلي و ايي من وقت

    أم راشد تطالع نوره و تبتسم بانتصار : هي جي اباك دووم يا ولدي

    نوره " لا لا لا مستحييل مابا أنا اعرف انه عمتيه قاااصده تخلي راشد موجود عشان يشووف حمده اللي ناويه تخطبها له بدالي لاااااااااااا ما بقدر أشووفها ويااه فنفس الصاله يا ناس ما اتحمل "

    و ودرت الاكل و قاامت و هي ترروح صوب حجرتها

    راشد و هو يطالع امه بلوم بعد ما راحت نوره : أماايه عاد انتي الله يهديج ما لقيتي تذكرين هالطاري الا قدامها
    ام راشد : يا ولدي انا مب قصدي احرجها و هي الله يشهد انها مثل بنتي بس لاززم تتعوود من الحين
    راشد : أمييه انا قلتلج عرس ما بعرس وماله دااعي العيال هذا اللي الله كاتبه و تكفيني نووره
    أم راشد : لا لا انت ما تفكر بعقلك بكره يوم بتكبر بتحتاج العيال و بتقوول ياليتني عرست و يبت عيال
    راشد بياس : الله يهديج يا اماايه

    و قام و لحق حرمته

    أم راشد : ما عليه انت بعدك صغير و ما تعرف مصلحتك بكره بتكبر و بتدعيلي ليش اني زوجتك

    .. في امريييييييييكا ..

    سيف فخااطره و هو يلف راسه يمين و يسار يدورها (( وييينها هااي ما شفتها اليوم لا يكون راحت !!! ))

    سلطان و هو يراقبه من الصبح : بسك بسك رقبتتك بتنكسر من كثر ما تلف برااسك تدورها اكييه قداامك الطييب عند ذكره

    سيف لف راسه بسرعه وين ياشر سلطان و ماحس الا

    " طراااااااااااااااااااااخ "

    مها اللي كانت مستعيله و ما شافته :أوووووووه سوري
    سيف و هو يطالعها و سرحان فيها : آآآ لا عادي

    مهاا وييها استوى احمرر من الاحرااج نزلت تحت و تمت تلم اغراااضها اللي طاحن

    سيف نزل : عننج عننج
    مهااا بصووت خفيف : آمممـ عادي اقدر اشلهن برووحي

    سلطان : يا ويلي يا ويلي خلاص لا انت و لا انتي انا هههههههههههه

    سيف طالعه بعين حاره : جب
    سلطان : هههههه

    مهااا و هي تقووم بعد ما شلت اغرااضها : احمم شكرا
    سيف : العفو تعالي كل يوم

    يت مها بترووح بس وقفها صوت سيف

    سيف : آآآ مها
    مها لفت : هلاا

    سيف بارتباك : امممـ في رحله الجاامعه حق امرييكاا الشماليه بتين ؟؟
    مها ابتسمت : هي
    سيف ابتسم و هو مستانس : خلاص عيل نتلاقا هناك

    مها ابتسمت : اووكي

    و رووحت

    سلطان : ههههههههههههههههههههه و الله انكم مسوين احلى فلم هندي فامريكا هع لو تشوفون اشكالكم خخخخخخ



    سيف : لم ثمك و تقدمني
    سلطان : هههههههههه .. ياخي خليتوني سخيف فالقصه من كثر ما اضحك عليكم غرشووبه " نبضووه " بس كله تضحكيني
    غرشووبه دار الزين " نبض البدااوه " : اووه بس جب كييفي قصتيه انننننه
    سيف و سلطاان : يااااااهل هههههه
    غرشووبه دار الزين " نبض البداوه " : طااالعه عليكم بس لا تتطنزوون خلوني اكمل القصه القراااء متحمسين حق زاايد و ميراني فالموول صح ^ــ*

    .. في بوادي مول ..

    أ,ل ما وصلو صووب المطااعم

    بدوو ينسحبوون وحده وحده لين ما وصلو لمهاري

    ميرووه : ويت ويت بيي معااج
    مهااري بسررعه : لا لا ماله داعي انا بييبلج الوجبه لين هني
    ميرووه : مابا بيي معااج
    مهاري : انتي تعبااننه خلاص بلا عناد
    ميرووه و هي برووحها تعبانه : اووكي خلاص
    و رووحت مهااري

    فهاللحظه قرب زايد بارتبااك صووب الطاوله و يلس فيها

    زايد : السلام عليكم
    ميروه طالعته من تحت الغشوه و ردت نزلت راسها

    زايد و هو يحرك تلفوونه بارتبااك و قبل لا يرمس لمح شمووه يالسه عدال محمد بميااعه و قدامهم عوويش و صوت ضحكها واصل لاخر العالم

    هني فاار دمه و علطوول سار صوب شما و مطها من كتووفها و خوزها عن الكرسي

    شما فجت عيونها " يا ويلي يا ويلي "

    محمد نش و وايه زايد

    محمد : مرحبا السااع
    زايد : مرحبتين ويينك يا ريال ما تنشاف
    محمد : تعرف عاد مشاغل الدنيا يبالنا نسوي جمعه شباب نتجمع فيها
    زايد : و الله فكره حلوه

    عوييش نشت : هلا زايد
    محمد طالعها بعصبيه من طريقه كلامها
    زايد بانحراج : أهليين

    زاايد : عاد اسمحولنا بناخذ شما منكم
    محمد " فكككككه " : أفا عليك أختك ما يحتاي تاخذ اذن منا

    و مط شما و هو يقول : امشي حسبي الله عليج من بنت فضحتينا عند الريال

    شما : شسويت
    زايد : شسويتي هاا دواااج بعدين انتي فالبيت انقلعي عند البنات لا ردج الله

    شما : أووووف

    و رجع زايد صوب ميرووه اللي زادت عصبيتها من موقف عايشه

    زايد بارتبااك أول ما يلس نسى شما و طوايف شما : آآالسموحه عالموقف فالسياره و على عصبيتي الزايده
    ميرووه باستهزاء : هه على شو و لا على شو

    زايد : آآ عاد خلاص السمووحه و حقج علينا بس انا اعصب بسرعه
    ميرووه ما تحب ترد حد يعتذر لها : خلاص خلاص رضيت بس لا تعيدها هههه
    زايد " يالله ما اطيبها " : هههههههه تامرين أمر من عيوني

    ميرووه و هي تنزل راسها من الاحراج : تسلم لي عيوونك

    و فهاللحظه وصل مسج لميرووه

    و هي تدعي انه ما يكون من الرقم المجهول هي مب ناقصه

    و أول ما طالعت الرقم : لا لا مب الحين مب وقتك و علطول فرت التلفون حتى بدون لا تقرى المسج

    زايد بشك : من من ؟

    ميرووه بارتبااك زايد: ها لا لا مب من حد ماعليك منه

    و وصل مسج ثاني بعد

    هي كانت واثقه انه من نفس الرقم

    فعلطول شلت شنطتها و قالت : أنا برووح الحمام

    زايد يحاول يكتم عصبيته : هاتي التلفوون
    ميروه : لا ليش ؟؟
    مط زايد منها الشنطه و فتح المسج و اوردي فتح المسج الاول



    " خذني على ميعاد اللقاء عشاق
    نحيا بضم الشوق وندفي اشفاهنا
    نصير مع اصحاب الفرح بعناق
    ونحجز كل يوم ميعاد اشواقنا "


    المسج الثاني

    " ابي اكتب قصيدة حب ابي تفهم معانيها
    ابيك بين هالعالم تفاخر يوم تقراها
    ابيك لحروفها تطرب ابي غيرك يغنيها
    ابي لامن سالك انسان من اللي فيك قايلها

    تقول الي سكن قلبي وروحه لي مهديها

    أحبـــــج ميراني اشتقتلج دقيلي يوم بتفضين "


    زايد طااالع ميرااااني بعصبيه و غيره فظيييعه كان عادي يقتلها فهاللحظه






    ٱبصم
    بروَوَפي ٱني ٱمٱرٱتيھَہّ
    υαє 41





  3. #13
    مشرفة التربية الاسلامية
    الصف 11
    الصورة الرمزية نظرة عناد
    الحالة : نظرة عناد غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 75712
    تاريخ التسجيل : 26-02-11
    الدولة : ٱبصم بروَوَפي ٱني ٱمٱرٱتيھَہّ υαє 41 ♥
    الوظيفة : ŞŢǖďĕnŧ
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 2,046
    التقييم : 482
    Array
    MY SMS:

    @senior_2013_f

    افتراضي رد: رواية اماراتية .. كنت اشوفك شي ثاني


    *~ .. الفصــل الــ خ ـــآمس .. ~* < < لعيون ميثاني

    .. و الاوضااع مشحوونه عند زايد و مياري ..

    زايد بصوت عالي و فايده الفون : يالصاايعه يالحقييره و مسوتلي فيها شريفه قولي من هذا لا اكسر راااسج الحين

    ميراااني ارتبكت من صريخه و الناااس كلهم تجمعوو عليهم قالت بصوت واطي بس فيه كل العصبيه : أووص لا تكمل أنا شريفه و اشرف منك و من طواايفك يالشيخ

    زايد تم يصاارخ : لا تكذبين لا تكذبين أنا كشفت كل شي و عرفت كــ ....

    هني قاطعووه البنات و سارووه قربت صوبه

    سااروه بصوت خفيف : زاايد زايد هدي النااس بدت تتشمت فينا تفاااهمو فالبيت

    زايد لف صوب تجمع النااس و قال بعصبيه : نعم فيه شي يلا كل وااحد على شغله
    و لف صوب البنات : انقلعن لا بارك الله فيكم يلا

    هني البنات كلهم تجدموهم و تمو يمشون بسرعه صوب الباركنات

    و ميراني تمشي و تحاول تمسك دمعتها


    % ميراني %
    " لا مابا اضعف مابا اضعف مب انا اللي اضعف .. الله يسامحك يا زايد لا حشمتني و لا حشمت اني حرمتك .. الحين انا صايعه و حقيره .. بس ما عليه انا برااويه من ميرووه "

    % زايد %
    " لا لا يعني انا طول المده مخدووع فيها لا مستحييل ما عليه انا البنت بطلقها مب مستعد اخذ وحده ما حشمت هلها و راحت تصييع و ترمس شباب .. لا و بعد تقولهم اسمها "

    % شماني %
    " أميييه ياا ويلي يا وييلي اكيد بيعق كل حرته عليه فالبيت .. كله منج يا عووويش حرااام عليج خربتي بيتهم اكييد سوت اللي تباه .. الله يهديج "

    نرد حق عوااش و محمد

    عويش أول ما شافت الموقف ابتسمت بخبث و استانست مووت

    محمد : أفففف فكه ما يغت ترووح
    عوييش : محمد انا بروح الحمام " أكرمكم الله " و برد أوكي
    محمد : اترياااج

    و راحت صوب الحمام "اكرمكم الله " و علطول دقت حق علي

    عويش : فديتك فديتك فديتك ما تقصر
    علي شاف عمره : أفا عليج كل شي لعيوونج بسويه
    عويش : تسلم حبيبي
    علي : عاد يالله ابا الجايزه
    عويش : بدون لا تقول مواافقه
    علي : أمممممممـ أبا اشووفج
    عويش : بس جي من عيووني
    علي : فدييت عيونج انا
    عويش :يلا عيل بخليك علاوي
    علي : فدااعه الرحمن حياتي
    عويش : مع السلامه

    و سكرت منه و هي مستاانسه

    " و اخيرا و اخييرا زايد بيكون لي "


    .. نرد حق داار الغرب .. أمريكا ..

    بس في بيت مهاااو

    بنتعرف على عايله مها

    أبو مهاا : جاسم رجل اعماال عوود و له كلمه مسمووعه .. فري يعني و يتنقل من بنت لبنت فاامريكا بس يحب مهااا واايد و يدلعها كل ما يشووفها لان هوو نادر يشوفها بسبب شغله و البنات

    أم مهاا : جيني .. أمريكيه عاايشه حياتها فري و ما تهتم واايد بعياالها يعني حياتها و بس متبعه سياسه ... نفسي نفسي ....

    مطر : عمره 25 ريااال خربااان و عاايش حياته فاامريكا صاايع و رااعي بنات و سكيييير و ياخذ من صفات امه

    مهاا : 20 سنه امممـ ما اثرت فيها امريكا و لا هم يحزنون مع انه محد ربااها بس هي بعدها محاافظه على عمرها لانها ثقفت عمرها من نااحيه الاسلاام و الصلاه وغيره و قرت كتب و ساعدها ابوها لان امها مسيحيه و ما تعرف شي و هي ما جربت حد يعلمها خصوصا انها راابيه فامريكا و عندها جواز امريكي

    ردت مهااو البيت و هي مستانسه و لقت امها ترمس فالتلفون مع ربيعاتها

    مها : hi mom " أهلا امي "
    أم مهاا : hi baby " أهلا طفلتي "

    و رقت فوق صوب غرفه ابووها عسى تلاقيه و صدق لقته

    مها و هي تنقز عداله : باباتي
    أبو مها : هلا بنتي هلا دلوعتي شحالج اليوم ؟
    مها : و الله مستانسه واايد بابا اليوم شفت سيف اللي خبرتك عنه قبل
    أبو مها : هي ذكرته أخباره
    مها : و الله تمام .. هي صح نسيت أقولك بنرووح رحله حق امريكا الشماليه عقب كم يوم
    أبو مها و هو يعطيها فلوس : استانسي هناك يا بنتي و لا تقصرين على عمرج بشي
    مها و هي تحب راسه : علني ما خلا منك بابا

    وطلعت و لقت فويها أخوها مطر و علطول قفت عنه و سرعت صوب غرفتها

    مطر و هو يربع ورااها و يمسكها
    :صبري شوي

    مها و هي تبعد يده بتقزز : بلييز مطر بعد عني

    مطر : لا اله الا الله الحين انتي بتكملين اسبووعين مب مكلمتني عشان شي ما يسوى

    مهااا بصراااخ : شي ما يسوى " و تطيح دمعتها " انت ما تحس هذا شي ما يسوى ما تعرف شعوري و انا اقى اخوي عزوتي اللي المفروض يحافظ علي و على سمعتي يحااول يعتدي علي

    مطر تنرفز بس صدق كسرت خاطره : بس انا ما كنت في وعيي انتي تعرفين اني كنت سكران

    مها و دموعها تطيح أربع اربع : لا لا يا مطر مب اول مره تسويها و انت شارب هالسقم انا ما قووول الا الله يساامحك الله يساامحك يا مطر

    و ربعت صوب غرفتها و هي تصييح دم

    أصعب شعوور تحس فيه البنت يوم تشوف اخوها عزوتها سكران
    أصعب شعور يوم تشووف ابووها يرمس بنات و يتغزل فيهن قدامها
    أصعب شعور و هي تشوف امها تطلع مع ربعها و ربيعاتها و لا فكرت تطلع معاها
    أصعب شعور يوم تشوف امك و ابوك متزوجين بس و لا كانهم متزوجين كل واحد في عالم
    أصعب شعور يوم تعرف انه اخووك ضاايع فالدنيا و انت تصفق يدينك
    آصعب شعور يوم تشوف اخووها يحاول يعتدي عليها

    آآآآآآآآآآآآآآه يالدنيا لين مى لين متى بتم ضاايعه بدون حد يواسيني و افتخر فيه


    متى بس متى

    و قربت صوب سيادتها و فتحتها ثم يلست فووقها و يابت القرآآن و تمت تقراااه لي ما حست عمرها ارتااحت سكرت القراان و راحت ترقد

    هذي حالتها و هذي حيااتها كل ما تحس عمرها متدمره ما تلقى غير القران و السياده يواسونها فحزنها تشكي و تشكي لربها ترا الشكوى لغير الله مذله

    ياربي اشكيلك بحالي...شكوى لغير الله مذله
    ::
    لو مر وقت(ن)ما صفالي...محد(ن)بيسعفني سوى الله
    ::
    يا ربي يا اتعبني سؤالي...يا عالم (ن) بالامر كله

    ... عند مياري و زايد ..

    وصلهم للبيت و هو مااسك عمره

    و اول ما نزلوو راح صوب ميراني و مطهامن يدها و رااح صوب الصاله و سكره الباب

    ميراني و هي تتالم من مسكه يده بس ما يوصل جرح قلبها : آآآآي خلني يالحماار ودرني
    زايد و هو يشد على يدهاا و يفرها عالارض : جب يالحقيييييره هي اكيد بتشوفيني حمار و هالصيع يترسوون عينج صح
    ميراني يت تبا ترد عليه بس مسكت عمرها
    زايد و هو يقرب صوبها و بصراااخ : قوووليي قووولي من هذا اللي ترمسينه .. رمسسي

    ميراني و هي تنش بقووه مب طبيعيه و قالت بصراخ : قلتلك و الله ما ارمس حد و ربي هذا من زمااان يطرش مسجات بس اعطيييييه طااف

    زايد بنرفزه و هو يشوف الصدق بعيونها : لا تحلفيييين باسم الله الله عزيز عن هالاشيااااء تقصيييين علييه انتي شاايفه مكتووب عيبهتيه حمااار ما افهم لوو مسجات بدون شي بصدق لاكن مسجااات و فيهن اسمج و احبج و من هالخيااس هاااي وين اصرفها انا

    ميراني : و الله و الله بريييييئه شدراااني انا من اللي مسلطه علي و ربي ما عرفه يااااا ناااس ما عرفه

    زااايد : و الله لو ما وقفتي جذب يا ميرووه و قلتي الصدق بتشووفين شي ما شفتييه فحياتج و الله لسوييلج فضيحه ما صارت و لا استووت

    ميرراااني خلاااص وصلت حدها من الصبح تحلفله ما يفهم : تبا الصدق صح انا قلتلك الصدق و ما صدقتي لانك تبا الصدق غير هالكلام خلاااص بقووول اللي تباااه هي اعرفه و ارمسه و ارمس مليوون غيره و اعشقهم كلهم و كلهم ترسووو عيني الا انت مب هذا اللي تباه هذا اللي تباااه صح

    زااايد بدوون ما يحس عطااها كف من الخااطر رد طيحها على الارض

    ميراني بصوت يالله ينسمع : تضربني تضربني يا ززاييد

    زاايد : اضربج و اضرب اشكاالج يالخااايسه بس ما علييه ان مااربووج هلج انا بربيييييج

    " و يا بيضربها مره ثاانيه .. قامت ميره بقووه و مسكت يده "

    ميرااني : هااي الخاايسه اللي تقوول عنها حرمتك مقيووله كلنن يرا النااس بعين طبعه و اييدك هااي اكسرها قبل لا تضربني فيها فاااهم هليه ربوونيه احسن تربيه و الرب شااهد مب محتاايه شهادتك و اذا ما تبااانيه طلقنيه مب مستعده اخذ واحد يشك بشرفي و عرضي

    زايد فج عيوونه و انصدم من قوتها اللي يتها و انصدم اكثر يوم سمع كلااامها اللي يبين فييه الصدق و لوو ما شااف اسمها فالمسج كان بصم بالعشر انها اشرف و اطهر وحده فالارض بعد كلمتها بنت رياال بس مب انا اللي تخدعني وحده بكلاامها

    زايد بخاطره : ما بتخدعيني يا ميرووه بكلامج و نظره عيوونج

    و قال بصوت عالي : ما عليه انا بحطج على ذمتيه بس عشاان خااطر عمي عن الفضاايح و كلام النااس لان العرس بعد اقل من اسبوعين و الا انتي ما هميتيني .. بس تلفوون تلعبين لعاايبج فيه ماشي فااهمه

    ميره : فهمت خلاص و التلفوون شله ماباه فكتين .. بس بييك يوم و بتندم يا زايد صدقني بتندم على كل هالكلام اللي قلته في حقيه و حق هليه

    زايد رااح و شل التلفون من شنطتها و ظهر

    ميره طااحت عالارض : آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه و يلست تصييح و تصييح دموعها اللي كانت حابستنها من ظهرت و تصيح شك زاايد حببيب الروح

    .... طلع زاايد من البيت و هو عااايف عمره وصل قوم هاري بيتهم و نزل شمامي و سارووه البيت و ظهر صووب البر حتى انه نسى سالفه شمامي أو بالحرى ما تفيق لها ....






    ٱبصم
    بروَوَפي ٱني ٱمٱرٱتيھَہّ
    υαє 41





  4. #14
    مشرفة التربية الاسلامية
    الصف 11
    الصورة الرمزية نظرة عناد
    الحالة : نظرة عناد غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 75712
    تاريخ التسجيل : 26-02-11
    الدولة : ٱبصم بروَوَפي ٱني ٱمٱرٱتيھَہّ υαє 41 ♥
    الوظيفة : ŞŢǖďĕnŧ
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 2,046
    التقييم : 482
    Array
    MY SMS:

    @senior_2013_f

    افتراضي رد: رواية اماراتية .. كنت اشوفك شي ثاني


    عقب يوومين
    ... يووم مهم حق نووره بالذات و تعد الثووااني تتمنى توقف و لا يصير هاليوم بس ليس كل ما يتمناه المرء يدركه ...

    لبست كندووره حمرا و رفعت شعرها الطويل و سوت قلووس و جحال و اي شدوو آحمر و طلعه جناااان

    راشد دخل عليها و هو يصفر : آآووه آآووه ماروم عالكشخه انا عطينا ويه انزين

    نواري لفت صوبه و ابتسمت ابتساامه هااديه و ردت تعدل عمرها عدال المنظره

    راشد و هو يشووفها من فووق لتحت و يقوول فخااطره : و يقوولوون لي خذ غيرها حد يودر القمر و يرووح عند النجووم انا عندي النوري و تكفيني عن الناس كلهم

    نوااري و هي تلف بعمرها بعد ما خلصت كل شي و تحااول تضحك : تراااالااارلااااا شراايك فيني

    راشد : آآآآآآآآآه غرااام غرااام تعقين الطير من السما

    النوري استحت : ههههه عاد مب لهدالدرجه

    راشد بصدق : و الله و الله انتي لييش ما تصدقيني و ربي كنج تقوولين للقمر قوم بيلس مكاانك

    النوري حمرت و قالت و هي تمااه يمدحها اكثر محتاجه باور حق اليوم : هههه لانهم يقوولوون السبااله بعين زوجها غزاال

    راشد : آآآفا اففااااااا من يقوول عنج سباله اقص لساانه انتي النوري و مب اي حد

    النوري : ههه تدري انك الوحيد اللي تقولي النوري

    راشد و هو يقرب صوبها و يطالعها بهيام : وهذا المطلووب

    النوري : هههههه بعد بعد وراانا عزيمه نحن
    راشد بووز : امحق عزيمه
    النوري : ماا عليه حبيبي شنسوي بعد يلا ننزل
    راشد و هو يمسك يدها بتملك : يلا

    ... عند سلامي ...

    أونها يالسه فالحجره تدرس و هي ترسم و عقلها عند اللي شاافته من زماان

    سلامي : هههههه أسميني شرشحته من الخااطر يحليله بس صدق من هذا !!

    و قاامت و هي ملانه من الصبح تدرس و دقت على ربيعتها علاايه من رقمها اليديد

    سلامي و هي تغير صوتها كنها ريال : ألوو مرحبا
    علايه : مرحبتين اخويه .. أممـ شكلك مغلط بالرقم
    سلامي أونها ريال : لا لا مستحيل مب انتي علايه
    علايه فجت عيوونها : نعممممممممممم و انت من وين تعرفني الشيخ
    سلامي " الريال " : أفا افا مسررع ما نسيتيني
    علايه بخوف : لا لا ابوويه مغلط و يليت ما تدق عهالرقم مره ثاانيه

    و سكرت التلفون فويهها

    سلامي بصوت عالي : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

    هني سالم دخل عليها : الهم سكنهم مسااكنهم بلااج تضحكين برووحج كنج ينيه
    سلامي : ههههههه لا ههههه توني مسويه مقلب فربيعتيه هههههههههههه
    سالم و هو يقرصها من ذنها : و انتي ما تتووبين من هالمقاالب شو مسويه بعد

    سلامي : هههههههه آآي آآي اذني ههههه " و تتذكر الموقف " ماشي بس خليت عمريه ولد و دقيتلها هه

    سالم : ههههه الله يخسج يا سلااموه ما تودرينها حركاتج هااي
    سلامي : فدمي هالحركات هع
    فحالحظه دق تلفوون سالم و اول ما شاف الرقم ارتبك و قال : آآم أنا برووح الحين اشووفج بعدين يالسكنيه باي

    و علطوول طلع

    سلامه : لا حوول بلاهم هل البيت كل وااحد فعالم خلني ادرس احسن لي ورا بااجر امتحاني .. يالله توفقني فدراستيه

    و فتحت كتاابها و تمت تحااول تدرس و تشد على عمرها عشان تييب نسبه ترفع الرااس

    .. في امرييكا ..

    سيف : يالله هانت باقي 3 أيام عالرحله
    سلطاان : هههههههه مستعيل عشووفه مهاا
    سيف: جب جب
    سلطان و هو يقرب صوب سيف : قول الصراحه حبيتها
    سيف و هو يلف صوب سلطان : امممـ ما عرف
    سلطان : ههههههه كيف بعد ماعرف
    سيف : مادري بشوو احس يوم شوفها احس قلبيه بيطلع منيه بس بعدني مب متاكد من الحب
    سلطان : الله يعينك دامك ابتليت بهالمرض يالله نرووح
    سيف : يالله

    .. و نرد حق العزيمه ..

    نزلوو راااشد و نوره و كاانو مستانسين و الكل يحسدهم عالحب الي يجمعهم

    راشد و نوره : السلام عليكم
    حمده و امها : و عليكم السلام والرحمه

    حمده بدلع : شحالك راشد ؟؟
    راشد بدوون نفس : بخير الحمد الله و من صوبج
    حمده : والله يسرك حاليه الشيخ
    نوره و هي تتمسك براشد : شحالج خالوو ؟؟ شحالج حمده ؟؟
    حمده بدون نفس : بخير
    أم حمده : و الله تمام بشوفتكم .. تعال راشد ايلس عداليه

    " نوووره هني تنرفزت هي تدر ان ام حمده تباه ييلس عدالها عشان حمده عدالها من الطرف الثاني و بصرااحه حمده كانت طاالعه حلوه يعني لابسه تنووره و قميص ازرق قدام راشد و لا تستحي و مسويه ميكب ازرق "

    راشد و هو حااس بنووره : لا انا بيلس عدال " حرمتي "

    و راح و يلس هو و نوره بكرسي برووحهم

    نوره ابتسمت لراشد بامتنان و قالت بصوت خفيف : علني ما خلا منك

    راشد : و لا منج

    أم راشد : تعااالي يا حمده فديت هالزين انا
    حمده مسويه عمرها مستحيه : تفدتج العافيه .. و شددت عالكلمه " عمتيييييه "

    نوره مسكت عمرها لا تقوم تمطها من كشتها متعمده تتدلع عدال راشد

    رن تلفوون راشد فهالحظه و استاذن و قام عشان يرد عالتلفون
    حمده : عمتيه انا استااذن شويه برووح الحمام " اكرمكم الله "

    أم رااشد : رووحي فديتج اذنج معاج

    و رووحت ورا رشد و هي متعمده تبا تيلس معااه بروحهم

    حمده و هي تقرب من راشد

    حمده : رااشد
    راشد لف و هو مستغرب منها : نعم
    حمده : اممممـ مشغوول
    راشد : لا عادي شي تبين
    حمده و هي تتدلع : أباااك تطلعنا تودينا الموول لو ما عليك كلافه
    راشد انصدم منها و حاول يبعدها : لا اسمحيلي الشيخه انا مشغوول هالاياام
    حمده بفقداان امل : أمممممـ خلاص خذ راحتك
    راشد و هو يرووح صوب سيارته : يلا انا مرووح مع السلامه
    حمده : فحفظ الرحمن

    " نوره دااخل قاعده تااكل عمرها من الغييظ يالله تخلي راشد لي يالله "

    % حمده %
    " أووف شكله يعشق نويير بس ما عليه ان ما خليتك لي ما اكون انا حمده بنت شوييخ "

    بعد كم يوم

    عند مياري و سلامه

    ميره : أوووووووووووف تعبت
    سلامي : ههههه محد قالج قلتلج وقفي هالكورس
    ميره : لا والله ادرس طوول الكورس و على الامتحانات اووقف
    سلامه الله يعينج
    ميره : هي و الله صدق انكرفت بين تجهيزات العرس و الامتحانات
    سلامه : كم امتحان باقلج
    ميره : 3 و بعدها بيبقااالي يومين و عقبها العرس أنا مادري على شو مستعييليين
    سلامه : هه زيود مستعييل


    % ميره %
    " آآآآآه لا تفتحيين الجرووح يا سلامي عرسنا بعد اقل من اسبووع و هو ما فكر يرااضيني امحق عرس في ذمتيه و الله لو امييه كان ما فكرت اجهز للعرس بس شا قوول غير الله يعيني "

    سلامه : اييها ويين رحتي
    ميره و هي تبتسم بصعووبه و تقوم : أنا برووح ادرس و عقب بنرووح الصالون و انتي بعد يالله سيري درسي
    سلامه : أووكي سي يو

    " اممممـ فهالاياام الكل مشغول بالعرس و اولهم ميااري اللي بالغصب تشل عمرها و تسير تشتري الثيااب و غيره و ما استوت لها اي لقااءات مع زايد اللي معااه للحين التلفون و الله اعلم شو بيسوي فيه لانه مب متفيق لشي و عااايف عمره من التججهيزات من ناحيه القااعه و الاكل و غيره "

    عند زايد

    أم زاايد : ها بوويه رحت حجزت القاعه و لا بعدك
    زايد بدون نفس : هي حجزت خلاص
    سارووه بنغزه : ياحظك دامك بتاخذ شيخه البنات مياري
    زايد و هو يلف صوبها بعصبيه من طاري ميره : لمي ثمج دام النفس علييج طيبه
    شما اللي من هذااك اليوم تخااف ترمسو زايد موجود لا يتذكر حركتها : أمييه انا بروح اليوم عند المصمم بقيس فستاني
    أم شما بحسن نيه : روحي فديتح الرب لج حاافظ
    زايد و هو يطالعها بنص عين : شما بالذات ما تطلع بروحها فهمتووني و يويلج ان شفتج لابسه بنطلوون بعدني ما تفيقت لج لكن دواج عندي بعدي
    شما و هي منزله راسها : انزين و هي تقول فخاطرها " لووو الموت ما اودر البناطلين "
    أم زايد : بلاك عالبنيه هدي هدي
    زايد : انا قلتلكم و اذا شفتج مشبره برا البيت بروحج بحش ريولج حش
    أم زايد : خلاص انزين لا تااكلها
    زايد بنرفزه : أنا برووح
    أمزايد : فداعه الله الغالي
    ساره و هي تدري ليش هو مشدد عليها من ذاك اليوم و تقول فخاطرها " زين حد انتبه للي تسويه " : أنا برووح ويااج استنيني لين اخلص دراسه
    شما تطالعها و شوي بتاكلها قالت بقله حيله : أوووووووووووكي

    .. في امريكاا ..

    dr. Jak : are you ready gays ??
    دكتور جاك : هل انتب مستعدين شباب

    : yes sear we are ready
    : نعم مستعدين

    dr.jak : let's go
    دكتور جاك : اذا هيا لنذهب

    سيف و هو يلف يمين و يسار و يقول حق سلطان : وينها ما يت ؟؟
    سلطان : يمكن يتها ظرووف و ما بترووح الغايب عذره معاه
    سيف تنهد : يالله عيل رحنا

    وركبو البااص اللي بيوديهم للقطار

    و قبل لا يطلعون بدقايق شاافو طيف بنيه يايه بسرعه

    هني سيف ابتسم و كنه بيطير من الفرحه تعرفوون يوم تحسون بفقدان الامل يعني شي كنتو تتريونه من زمان و اخر شي قالولك خلاص ما بيي و فلحظه تشووفه قدامك هذا الشعور اللي كان يحسبه سيف

    maha : sorry am let
    مها : أسفه تاخرت

    dr.jak : no problem baby next time hurry up
    دكتور جاك : مب مشكله لكن المره اليايه استعيلي

    maha : ok sear
    مها ابتسمت : ان شاء الله استاذ

    سيف : ههه توج تفيقتي كنا بنروح عنج
    مها :شسوي لين يا داد و سلمت عليه و عقب روحت
    سيف : يالله المهم ودعتيه هي الا اليوم و بس ما يسمونها رحله بس يالله شي احسن من لا شي
    مها : هيه صدقك المهم بنرفه عن نفسنا

    و نزلو و رااحو صوب القطار و ركبوو و ما بقا مكان لمها الا قدام سيف و سلطان يعني مقابلتنهم

    مها و هي تبتسم : عادي ايلس
    سيف و سلطان : أكيد

    و من يلست لفت للدريشه و تمت تشوف المناظر مب مستحى من سيف و لا شي بس تفكر بحياتها المتدمره و حياه مطر خووها

    طبعا سيف و سلطان استغربوو من الحزن فيها سيف حس بان لها قصه طوووييله تحكي معاناتها من نظره عيونها الحزينه عشان جذي احترم سكوتها و ما حب يزعجها

    وصلو للمنطقه اللي محددينها و كانت عباره عن بحر للتسليه يعني يايبينهم عشان يريحونهم شوي من الدرااسه و عقب بيردوون

    مها نزلت و راحت صوب البحر و يلست تشووف منظر البحر لان هي تموت فالبحر تحسه اقرب شي لها

    يابحر ..فيني من الحزن كثر مافيك..!!
    من ..حزن..وأوجاع..وغياب..وغرايب..!!
    لاتلومني إليا شفتني دايم أجيك..
    ولاشفتني دايم على الشط سارح ..!!
    حزني كبير..أكبر من حدود شاطيك ..!!
    وأقسى من جروووووح الزمان العطايب..
    وإن كان تنشدني ف أنا مقدر أخفيك ..!!
    دايم أظن ويطلع الظن خايب..!!!
    في هالزمن أقرب حبايب يشقيك ..
    إلين تدفع في غلاه الضريب..
    من بعد هذا يبتعد عنك ويجفيك
    ما كنه بجنبك قضى الوقت طايب
    وإلا الخوي إللى توقعت يفديك
    يفديك عمره لا غدت بك نشايب
    صد وتصدد مايبي سمع طاريك
    وياما أنت دونه أتعبتك الطلايب
    لا تقول لي بدري وتوك ويمديك
    وتعال وأسمع باقي الهرج صايب
    خلك بحالك وأطلب الرب يهديك
    ولا تنشد اللى غاب وأين أنت غايب
    وأن شفتني غايب عن حدود شاطيك
    أعرف تراني تحت ذيك النصايب
    وأعرف تراني دايم ؟إذا ضقت :بآآآآآآآآآآآجيك"
    لاني أنا والموج صرنا حبايب..!!َ

    مها تنهدت فهاللحظه : آآآه
    سيف استااذن من سلطان اللي رااح صوب ربعه الثاانيين و قرب صوب مها : سلامتج من الاه

    مها لفت صوبه و ابتسمت
    سيف و هي ييلس عدالها بس بعيد شوي : مادري ليش احس مما ضحكتيو فرحتي نظره الحزن بعدها فعيونج

    مها و هي تشووف البحر :آآه خلها على الله بس تعرف مراات أتمنى أفر عمري فالبحر عشان افتك من الدنيا بس خوفي من ربي يردني

    سيف : بسم الله عليج لا تتفاولين على عمرج بالموت انزين فتحيلي قلبج
    مها : مادري تصدق انا ارتحت لك احس فيك من ريحه الامارات اللي ولا مره شفتها و هذي برووحها معااناه تخيل تسمع عن بلدك و خاطرك تلمس ترابه بس ما تقدر
    سيف و هو منصدم : و لا مرره شفتي الامارات
    مها تلف راسها بحزن : لا و لا مره لفيت اوروبا كلها بس و لا مره رحت الامارات عشان داد
    سيف : انزين و رمسيني عنج بعض
    مها : آآآآمممـ تعرف مالي نفس أحس عمريه بختنق بس ما عليه اووعدك اخبرك كل شي بعدين لاني صدق صدق ارتحت لك من زمان ما رمست حد اماراتي غير ابوي و بغصه قالتها " و اخووي "
    سيف لف للبحر و قال فخاطره : الله يعينج و الله بموت انا لو ما شفت الامارات

    مها و هي تلف له و تبتسم و لا كنه صار شي : و انت خبرني عن الامارات ابا احس كني فيها بلييز
    سيف و هو ياشر على عيونه :من عيوني
    مها و هي منزله راسها : تسلم لي عيونك

    سيف بدا يرمس أول شي عن بوويه زايد و خنقته العبره و هو يرمس عنه يحس بانه فقده واايد واايد واايد و عقب بدا يرمس عن العين و هل العين المشهورين بالحشمه و البداوه و الشهامه و هل دبي هل الانااقه و الذووق و كثره الاجانب فدبي و هل الشارقه هل الثقافه المشهورين بالثقافه و العلم و هل بوظبي هل الذووق و الزين و هل راس الخيمه المشهورين بالجود و الطيبه و هل ام القيوين و عيمان اللي الكل يشهدلهم بكرمهم و عقب بدا يرمس عن شيووخ الامارات كلهم ربي يحفظهم و اندمجوو كلهم مع بعض لدرجه ما حسو بالوقت و الساعات اللي مرت و هم يرمسوون مع بعض الا يوم يااهم واحد من الشباب و خبرهم انهم بيروحون الحين

    مها و هي تقووم و تنفض التراب عن ثياابها : أووه السااعه 8 صدق ما حسينا بالوقت
    سيف : هي و الله
    مها و هي تطالع سيف بامتنااان : مشكوور و ربي مشكوور أنا كل اللي عرفته عن الامارات و قريت عنه ما يووصل ربع اللي قلته لي و ربي حسيت اني عايشه فالاماراات
    سيف و هو يطالعها مستانسه و يحس برااحه يوم شافها فرحانه : العفوو مها تعالي كل يوم
    مها : هههههههه ترا بصدق عمري و بييك كل يوم
    سيف : امرررررره الدرب طايح

    مها : يلا عيل بنرووح لهم تاخرنا عليهم

    سيف : يلا

    و رووحو ويا بعض و كانو احلى ثنائي فالرحله و الكل رد مستانس لانهم تقربوو من بعض اكثر



    و بــــــــــس خلص البارت

    طبعا هالمره ما بحط توقعات بهيئكم للبارت الياي و اللي هو اليوم الموعود .. العرس ..

    أبا توقعاتكم شو بيصير فيه من موااقف ؟؟

    و راايكم فالشخصيات و اكثر شخصيات حبيتوها و كرهتوها ؟؟






    ٱبصم
    بروَوَפي ٱني ٱمٱرٱتيھَہّ
    υαє 41





  5. #15
    مشرفة التربية الاسلامية
    الصف 11
    الصورة الرمزية نظرة عناد
    الحالة : نظرة عناد غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 75712
    تاريخ التسجيل : 26-02-11
    الدولة : ٱبصم بروَوَפي ٱني ٱمٱرٱتيھَہّ υαє 41 ♥
    الوظيفة : ŞŢǖďĕnŧ
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 2,046
    التقييم : 482
    Array
    MY SMS:

    @senior_2013_f

    افتراضي رد: رواية اماراتية .. كنت اشوفك شي ثاني


    *~ .. الفصــــل السـآدس .. ~*

    ....... *ـ*ـ*ـ* العـــ يوم ــــرس *ـ*ـ*ـ* .......

    >> طبعا الوصف بخليه للشخصيات لانه يوم سبيشل <<

    ترررن ترررن " صوت المنبه "

    .. ميااااري ..
    قمت السااعه ست الصبح أوووف أحس راااسي يعوورني موت أكيد بيورني و انا ما رقدت الا طشوونه أفكر بحياتي اللي بتبدا اليوم
    سكرت المنبه و انا احاول ما اتذكر شو اليووم بس على ميين و انا اشووف الفستآآآن معلق قداامي و تحته الكعب و الطرحه و كل شي
    قربت صوبه بدون شعور و تمييت اتحسسه و انا افكر

    آآآآه .. قعدت أفكر لوو تبدل كل شي و زاايد طلع يحبني و خذنا بعض عن حب كييف بييكوون اليووم ؟!؟
    بس هالشي اعرف انه مستحييل لان زاايد يكرهني و تصرفااتهـ كلها تثبتلي هالشي
    لااااااااااااااااااا نسيت شي مهم الحين زايد بيااخذنيه و هو يكرهني زوود أنا متاكده انه لين الحين واااثق اني ارمس شباب
    الله يلعن اللي مسلطنه علي استغفر الله استغفر الله حرااام العن
    حسبي الله ونعم الوكيل لو تميت افكر فهالسالفه و فزاايد بالاخص بيين محد فاهمنه هالانساان
    استغذت من الشيطاان و رحت اصلي الصبح و انا ادعي بان هالليله تعدي على خير

    .. زآآيد ..
    طبعااا رقدت و مااا حسيت بعمريه الا على دق الباب لا حوووووووول من هاللي يدق من صبااح الله خير .. هااي امييه الله يطوول بعمرها تقوومني اوونه اليووم عرسي خخخ ..
    قربت صوب فووني و روحي بغت تطلع من قووه الشهقه اللي شهقتها أووووووبس الحين الساعه 8 و انا ما صليت وورااايه شغل قدشعر رااسي لاا حوول متىبفتك من هم العرس
    و فهاللحظه تذكرت شكل ميره يوم الملجه مادري ليش ابتسمت
    لا لا مبانا اللي افكرفي بنت صااايعه و مرمسه الف واحد
    و الله يعلم شو مسويه من بلااوي بعد
    آخر شي توقعته انها ترمس شباب
    بس يالله كل شي فهالدنيا يصير
    اذا ما راويتها الويل و كرهتها حيااتها
    فهالفتره ماكون انا زيود
    بس عقب بطلقها و بفتك منها مستحيل احط وحده تاريخها خااايس على ذمتيه
    قطع تفكيري صوت المسج و علطول تذكرت المسج هذااك اللي من ربيع ميره لاحووووووول كل شي يذكرني فيها
    فتحت المسج و كان من سارووه
    " زيوووووود يالحمار قووم اليوم يوم عرسك "
    ههههههههههه هاي تحسب اني مستانس بالعرس
    استغفر الله استغفر الله استغفر الله
    ذكرت الله و قمت برووح اتوضا عشان اصلي

    ... نروح حق بيت قوم مهاري ...

    أم رااشد و هي تمسح دموعها و ماسكه التلفوون : متى بتي يا سيف ؟؟
    سيف و هو يعتدل بيلسته : ههه هلا امييه و عليكم السلام
    أم راشد : سيف ويينك اليوم عرس زايد ما بتي ... توقعت بتي ... تعال
    سيف : أمممـ ما يصير يا امييه هالفتره فتره امتحانات ما اقدر ايي و باركيلهم عني
    أم راشد : آآآه ما تسوى علينا هالسفره
    سيف : ما عليه ان شاء الله بردلج بالشهاده اللي ترفع الراس و تفتخرين فيني
    أم راشد : ربي يوفقك يا ولدي
    سيف : وياج اماايه
    أم راشد : يلا عيل بخليك فديتك خذ بالك عى عمرك
    سيف : ان شاء الله شي فخاطرج مناك
    أم راشد : أبا سلامتك يا ولدي شي قاصرنك هناك اطرشلك فلوس
    سيف : لا لا امرره كل شي ابااه موجود
    أم راشد : فداعهـ الله
    سيف : فحفظ الرحمن

    و هني دخل راشد و نووره الصاله

    نوره و هي تحب راس ام راشد : صباح الخير عموو
    أم راشد : صباح النور حبتج العافيه فديتج

    راشد : سلاام عليج اماايه
    ام راشد : و عليكم السلام يالغالي وينك ما اشوفك هالايام مختفي
    راشد: و الله شغل الشغل ما يخلي الواحد في حاله
    أم راشد : الله يعينك

    هني ام راشد انتبهت لشكل نوره غير غير غير
    لو شافتها فالسوق ما عرفتها
    ضعفاااانه و تحت عيونها سواد و شكلها مهمووووووووووووومه

    أم راشد : بلاااج يا بنتي تعباانه
    نوره " تقتل القتيه و تمشي فوق جنازته الله يسامحج يا عمتي " : سلامتج عمووه بس يمكن من السهر
    أم راشد و هي مصدقتنها : يا بنتي لا تسهرين السهر مب زين
    نوره : ان شاء الله

    كل هذا صار قدام عيون زايد و هو ساكت و متاكد من كذب نوره هو يدري و يسمعها يوميا تصيح طوول الليل على حالتها و على حياتها " ليييت بيدي اشلج و نرووح بعييد عن هالعالم ليييييييييت "

    .. العصر ..
    ... في بيت قوم ميااري ...

    سلامي و هي تدش غرفه ميروه بدفاشه : ايييييييه انتي ما تلبستي يلاااا وآآآآيد تاخرنا
    ميروه و هي تلبس عباتها : يلا يلا ياايه عن تاكلينيه
    سلامي : مبررررررردج
    ميرووه : حطيني فالفرن ها ها ها
    سلامي : سخييييييييفه نتريااج تحت بسسرررررررعه
    و رقعت الباب بقووه و هي تنزل من فووق بسرعه

    اتصلت حق الريااامي

    سلاامي : اقوول الرياامي بتوون وياانا و لا برووحكم
    الريامي : ههههههههههههههههههههه نحن فالصالون الحينه نتريااكم بالغصب حصلنا لنا مكان يعني اكيد بيأخرونكم
    سلامي : لا لا تخافين نحن حااجزين حقنا و حق سارووه بعد
    الرياامي : و شمووووووه ؟؟
    سلامي : تنقلع لااه خل عويش تنقعها
    الرياامي : الله يهديج خخخ
    سلامي : باااي بااي اكييه ست الحسن و الجمال نزلت بنتلاقاا فالصالون
    و سكرت فويهها من العيله

    ميروه : شوي شوي اللي يقوول انتي اللي بتعرسين مب انا
    سلامي : ياااااليت أكون مكانج
    ميرووه: جب جب يلا نروح السياره ياهل و ترمس

    سلامي تقدمتها و عطتها طااف

    ... عند عويش و شموه في الصالووون ...

    شموووه شهقت بصوت عالي و قالت بصراخ : أسووووووووووووووووووووووووود
    عويش : اص فضحتينا الناس كلها تطالعنا بلاج انتي هي اسوود
    شموه و هي فااجه عيونها مب مصدقه : انتي ترمسين جد فستانج اسوود !!!!!!!!!!!
    عويش بطنازه : لا ارمس عم .. و الله العظيم مب مصدقتني برااويج صورته فالفون


    و طلعت فوونها و فتحت صوره فستانها الاسود

    شموه : اايييييه ما اصدق حد يلبس فستان اسود في عرس ولد خالته
    عويش بفخر : هي انا كييفي طرا فباالي البس اسوود عشان ابينلها اني بعدنياحب زايد اباااها تنقهر
    شمووه : حراام عليج البنت شذنبها تقهرينها فيوم فرحتها ماكفااج اللي سويتيه فيها
    عويش و هي تطالعها بنص عين : ها اشووف حنينا عليها و بعدين ما اشووف زواجهم تفركش مالت عليها مادري كيف سكتته بس ما بسكت لها و ما برتاح الا يوم اشوفهم تطلقوو
    شموه و هي تبا تسكر السالفه : أقوول بس سدي هالطاري ملييت من هالسالفه يلا بنرووح نتعدل
    عويش : يلا

    ... في الصالون الثاني ...

    ميراني و سلامي و ساروه اول مادخلن لقن مهااري و الريامي فويهن

    مهاري : يلا يلا ما شي وقت سوالف رووحي عند الحرمه هاييك و خليها تعدلج
    ميروه : اللهم طولج يا رووح بلاكم جذي

    و رااحت صوب الحرمه و الباقيات توزعن فالصالون و بدن يتعدلن

    ريما : و لييك يؤبرني هالوش يلاا حبيبتي نبدا
    ميره و هي تهز راسها بهي : هي

    غمضت عينها واستخرت عالاخر رغم حشره سلامي فالجهه الثانييه

    سلااامي : ايييييييه بلااج انتي انا ما قلت هالتسريحه اقصد اللي عدالهها
    اللبنانيه : أووووووه سوري ما انتبهت الااااااااا
    سلامي : أقوولج اليوم عرس اختيه يعني لا تنرفزينيه
    اللبنانيه " أول مره بشوف بنووته متل جماالا بهالدفااشه " : خيتووو انتي بيئربلك حداان من الشاام لاني اول مره بشوف شئرا و بيضه متلك و مواطنه كمان .. ختيه انتي يقربلج حد من الشام لاني اول مره اشوف شقراا و بيضه مثلج و مواطنه بعد "
    سلامي : غربلج الله الحين انا شاميه لا بوويه ما يقربلي حد من عندكم فديتني جمالي طبيعي

    سارووه و هي يالسه عدالها : اقوول خلي عنج الخقه و الكلام الزايد و خلي الحرمه تشووف شغلها
    سلامي : هههههههههههههههههه انتي كملي تقردين احسن لج

    سارووه تذكرت و لفت صوب الحرمه : انتي وااايد حلوه
    الحرمه و هي مصدقه : تسلميلي حياتي عيونك الحلوه
    ساروه و هي كاتمه ضحكتها : اشوف اشووف ما شاء الله عليج ذوييقه فثياابج
    و تكمل تكمل المجامله

    طبعا سارووه متعوده كل ما ترووح الصالون لازم تمدح الحرمه عشان تعطيها بااااور و تسويلها شي حلوو << هذي انا خخخخخخ






    ٱبصم
    بروَوَפي ٱني ٱمٱرٱتيھَہّ
    υαє 41





  6. #16
    مشرفة التربية الاسلامية
    الصف 11
    الصورة الرمزية نظرة عناد
    الحالة : نظرة عناد غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 75712
    تاريخ التسجيل : 26-02-11
    الدولة : ٱبصم بروَوَפي ٱني ٱمٱرٱتيھَہّ υαє 41 ♥
    الوظيفة : ŞŢǖďĕnŧ
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 2,046
    التقييم : 482
    Array
    MY SMS:

    @senior_2013_f

    افتراضي رد: رواية اماراتية .. كنت اشوفك شي ثاني


    .
    .. عند زايد و حمدان ربيعه ...


    حمدان : هاا شو النفسيه اليوم
    زايد : اخيييييييييييه لا تذكرنيهـ
    حمدان : هههههههه انسى كل شي اليوم و عيش حياتكـ
    زايد : يصير خير اووف انت خل اللليله تعدي على خير اول شي

    ... في الصالون ...

    " فتحت عيونها يوم سمعت ريما تقولي انها خلصت كل شي
    فتحت عيوني عالاخر منصدمه من اللي فالمنظره
    لا لا هاااي انا مستحيل كل شي فيني غير حسيت عمريه ملاك امشي عالارض
    صدق صدق ما اكذب عليكم
    رمشت بعيوني من الصدمه و لفيت رحت صوب مهاري "

    ميروه : مهاااااااااااااااااااااااااااري
    مهاري و هي تلف : هللا

    سلامي و ساروه و الريامي كلهم بنفس اللحظه شهقو

    مهاري و هي تقرب صوبها : ما شاء الله ما شاء الله عليج قمر قمر 14 تغرميييييييييين
    ريماني و هي تقرب صوب شعرها اللي مفلووول و تتحسسه : الله انتي فاله شعرج و الله انه طرطريشن طالعي الحريم كيف يطالعونج
    سلامي و هي مصدومه : الله ياخذ المكياج شويسوي أوييييييه انتي متغيره مليون بالميه

    ميروه باحباط: يعني مب حلو
    ساروه و هي تنقز : باسم الله من قال جي و الله لو انا ريال كان رحت فيها

    كلهم : هههههههههههههههههه

    الريامي و هي تطالع السااعه : ايييييييييه الساعه 8 واايد تاخرنا لازم نروح الفندق الحين
    مهاري : من بيودينا الفندق

    سلامي سكرت الفون : قبل ربع ساعه دقيت حق سالم و قلتله ايي و هو الحين تحت
    مهاري : يالله عيل رحنا

    " طبها مهاري و ريماني عادي ما يستحون من سالم يعتبرونه اخووهم لانه من هم صغاروياهم "

    ... عند عوااش و ذيلها شموووه ...

    عواش : يلا شموه محمد تحت

    شموه : قولي و الله
    عواش : لا حولل بدت خبالها

    شموه و هي تطالع عمرها فالمنظره : عوااش شرايج فيني حلوه و لا
    عواش : حلوه حلوه يلا نزلنا لا نتاخر
    شموه : بس و الله انتي تحفه بالاسود اتخيل اشكالهم

    و نزلو ركبو السياره رغم محمد اللي كان مشمأز من وجود شموه و غشوتها اللي طيحتها اول ما دخلت

    ... في الفندق ...

    ميروه : يلا انا بروح البس الفستان و اييكم انتو نزلو تحت ما يصير كلكم فووق
    مهاري : انا بتم عندج و الباقي نزلو
    سارووه و الريامي : نحن بنرووح
    سلامي : ويت بعدل جحاليه و بنزل عندكم

    ساروه : لحقينا

    و نزلوو تحت و اول ما دخلو القاعه فصخوو عبيهم
    و بدو يسلمووون عالضيوف و عيوون الحريم ما خازت عنهم

    ساروه : افف مليت من كثر ما اسلم اقووولج بنسير صوب البنات
    الريامي : هي و الله صدقج يلا رحنا

    ساروه و هي تقرص الريامي من يدها و تاشرلها بعيونها على قدام

    ساروه بهمس : تشوفين اللي اشوفه
    الريامي : أوووووووويه شو لابسه هااي
    ساروه : مالت عليها اسووود شو رايحه عزا هاي
    الريامي : طااف طااف ما فينا عالمشااكل

    ... عند الرياييل ...

    محمد و هو يالس عدال سالم

    سالم و هو يسكر الفون : أووووووووووف
    محمد : بلااك ؟؟
    سالم : امييه من صوب تباني ارمس الفندق عشان سوالف الحجز و مادري شو و اووويه يباني ايلس عند الرياييل و مهددني اذا ما شافني هني هه
    محمد : أفااا و انا شو اسوي هني خلاص انا برووح عنك ارمس الفندق
    سالم : لا لا خلاص
    محمد : حلفت عليك و الله انا فاضي ابا اشوف لي شغله اسويها خخخ
    سالم : خلاص كيفك

    أما عند سلامي

    سلامي و هي شوي و بتصيح : مهااري وين عباتي ؟؟؟
    مهااري : انتي وين حطيتيها
    سلامي و هي تدور : حطيييييييييييييتها هني مادري وين راحت
    مهاري : خلاص لبسي هااي العباااه مادري مالت منو بس دبري عمرج لين توصلين تحت
    سلامي و هي تطالع العباااه بصدمه : انتي شو تقولين هاااي شفافه
    مهاري بلا مبالاه : عادي محد بيشوفج تراج بتنزلين من اللفت و خلاص
    سلامي و هي مقتنعه شوي : خلاص اووكي ييبيها بلبسها

    بعد مالبست العباه : يلا سي يو تحت

    و طلعت و هي تحاول تسرع من خطواتها عشان محد يشوفها
    لان عباتها شفافه واايد و الشيله اخف

    ضغطت على زر اللفت و هي تتريا على نار

    و اول ما فتح اللفت ما صدقت و علطول رفعت راسها تبا تدخل

    صدفه لقـيته اللي هويته محـلى عيونه وااي فديـته
    بـو ويه غاوي كالبدر ضاوي عـوقي يـداوي شفـته ولقيـته
    يسلي كلامه عا خده علامه لوله الملامه غصبن خذيته
    بلمسة كفوفه روحي خطوفه ولا فيه خوفه من عمري عطيته
    وبحره غزير دربه خطير لوهو عسير لجله مشيته
    داري وداده لقوى بعاده ومني شهاده قلبي هديته

    محمد فخاطره : آآآآآآآآآآآآآآآه و اخيرا شفتج
    سلامي شهقت و بصوت عالي : انت !!!!!!!!!!

    محمد ابتسم و ذااااااب في شكلها كانت غاوييييه
    و خصوصا بلون فستانها السماوي
    أول مره يشوف شعرها و يعرف انه اشقر
    شقرااااا البنت

    محمد بابتسااامه و هو ذايب فشكلها : هلا و الله

    سلامه و قلبها يدق بسرعه حاولت تتدارك عمرها الله يا محلى الصدفه من زمان و هي تتذكر شكله " فالمطبخ " : ايييييييه شو تطالع انته

    محمد ابتسم لها ابتساامه ذوبتها و رووح و هو مقدر موقفها خصوصا انهم بروحهم قدام اللفت طلع و قالها : شرفي

    سلامه علطول خدودها توردت من ابتساامته و هذا اللي حلاها دخلت اللفت بسرعه و سكرت اللفت

    و كل هذا صار قدام محمد اللي كان واقف قدام اللفت و ما قدر يتحرك الا يوم سكرته

    محمد : فديـــــــــــــتج و فديت مستحااج

    أما سلامي راحت فخرايطها علطول راحت صوب الحمام " عزكم الله " و سكرت الباب و تمت حاطه يدها على قلبها
    ...

    بعد نص ساعه

    اللحظه اللي يترقبها الكثيييييييييييييييير

    ...

    تسكرت الليتات و انفتح ضوووء خفيف ذهبي زين القااعه الذهبيه و بدت تنزل فراشات ذهبيه بطريقه محترفه تبين كانها تطير

    و ثلاث أولاد دخلو و فايدهم المسجبه و اييووولووون و يمشون فالنص

    و بدو يمشون وراهم بنتين صغار لابسات فستان ابيض و فايدهم سله فيها ورد احمر وحده من اليساار و الثانيه من اليمين و كل وحده تقول الزين عندي

    و دخلت وراهم وحده احلى من القمر

    اقبلت مثل القمر بنص الشهـــــــــر
    البهاء ولاُ الشكل شيء عجيــــــب
    عقدها من جيدها سوى سفــــــر
    بين منشول الشـــعر شيء رهيب
    عودها غصنٍ خضــر عقب المطــــر
    ماتمايل للقــــريب وللبعيـــــــــــــــد

    والعيون اللي لواحضهن خطـــــــــــــر
    من خجلها تكســــــر العظم الصليب

    همسه :: الكلمات من زفه لراشد الماجد

    تمشي بخطوات خجووله و مرتبكه من كثر هالناس

    و الكل منبهر من شكلها و شعرها بالاخص الي كان منثوور على جسمها و يطير مع المشيه شعرها طووييل طوييل ما شاء الله واصل لتحت ركبها

    الاضواء مسلطه عليها و هي بالموت ترفع راسها شعور غريب دخلها

    هي نجمه الحفل اليوم .. هالحفل كله لاجلها

    بتفارق هلها و بتعييش في بيت يديد ما تعرف شو مصيرها فيه

    كل شي فكرت فيه من الربكه و هي تمشي ما صدقت انها وصلت للكوشه و علطول يلست

    طبعا المصوره ما خلتها فحالها كل مره تصورها في لقطه

    حست بالحظات تمر بسرعه مع ييه البنات و ربيعاتها كلهم يسلمون عليها و اهلها حست انها مهمه صدق و استانست ان كل هالحضور حقها

    و بدوو و البنووتات سلامي و ساروه والريامي و مهاااري يرقصن فرحانات لمهاري

    و الكل انصدم يوم شاف فستان عووييش الاسود و اكثر شخص عصب منها امها لانها فشلتها عند الحريم

    ساروه تهمس لميااري : حبيبتي تجهزي زايد الحين بيدخل
    مهاري : لا لا ماباه يدخل
    ساروه : هههههه

    و اعلنو ان زايد و هل مياري بيدشون عشان الحريم يتغطن

    طبعا عويش دووووورت عبااتها الشفافه اللي قاصده تييبها بس ما حصلتها فاضطرت تلبس العباه العاديه بس تغشت بغشوه خفيفه وايد

    زايد

    " دخلت مع ابوي و عمي و عياله و انا ما احس فيهم من شفت هالقمر اللي قدامي و انا امشي بسرعه مادري ليش لا شعوري كل ما اقرب صوبها اكثر كل ما انصدم أكثر و خصوصا و انا أشوف الشعر الطويييييييل توني اعرف ان شعر ميره طويل يالله محلاها يوم وصلت قدامها ما اعرف بشو حسيت كنها ملاااااك تمشي عالارض هااي تقوول للقمر قوم بيلس مكانك ... بدون احساس حسيت يديه تخوني قرب صوب الطرحه و فجيتها و فتحت ثميه من الللي اشوفه معقووول في بنت بهالجمال انا قابلت نص بنات البلاد و لا شفت بنت
    بحلاتها يالله ربي يحفظها و يخلي هالجمال لي لي انا و بس حبيتها على يبهتهاا و انا بعدني منبهر و ما صدقت علطول وقفت عدالها "

    ابو ميره : مبروووك يا بنتي مبرووك يا زايد

    ميره بصوت يالله ينسمع : الله يبارك فيك






    ٱبصم
    بروَوَפي ٱني ٱمٱرٱتيھَہّ
    υαє 41





  7. #17
    مشرفة التربية الاسلامية
    الصف 11
    الصورة الرمزية نظرة عناد
    الحالة : نظرة عناد غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 75712
    تاريخ التسجيل : 26-02-11
    الدولة : ٱبصم بروَوَפي ٱني ٱمٱرٱتيھَہّ υαє 41 ♥
    الوظيفة : ŞŢǖďĕnŧ
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 2,046
    التقييم : 482
    Array
    MY SMS:

    @senior_2013_f

    افتراضي رد: رواية اماراتية .. كنت اشوفك شي ثاني


    سالم

    " بصرااحه حتى انا مصدوم من ختيه ما تووقعت تكون بهالجمال صدق المكياج يسوي العجايب متى اكون فمكانهم و عدالي اللي فبالي متى بس "

    تموو يباركولهم العرب من كل جهه و زاااايد ما يدري ليش يحس عمره فرحان و ميره لا تسالون عنها تحس قلبها بيطير و هي يالسه عدال حب حياتها زايد

    ميره

    " ماروم اصدق نظره زايد احس فيها الفرحه و الانبهااار معقوول تغيررر آآه احمدك يا ربي و الله اني مستانسه مووت ما تدرون بشو حسيت يوم شفت نظره زايد لي حسيت عمريه بموت من الفرحه "

    مرت الساااعاات باحلى ما يكون و طلعو الشباب و بدو الحريم الكبار يسلمون عليهم و يباركولهم و سارووه كنها الحارس واقفه عدالهم

    الكل انصدم يوم شاف عويش ماسكه يد شماني و قامت صوب زايد و ميراني

    عويييش بدلع : مبرووك زايد
    شماني : مبرووووك

    ميراني هني الضغط وصل عندها الف من حركتها الله يااخذج من بنت حتى فعرسي بتنكدين عليه بدون ما تحس التفتت صوب زايد تبا تشووف شو شعوره يوم يت عويش

    بس انصدمت من بروده فالرد : الله يبارك فيكم

    " ما اكذب عليكم يمكن هو ريح فواديهـ بهالررد و احس عويش السباله بعد انصدمت من برووده "


    وصلت لهم ام زايد و هي تقولهم انهم لازم يروحون الحين يريحون لانها الساعه 1 الفير

    قاامو الثنين و مشوو صوب الباب و كانو احلى ثنائي بصراحه
    أول ما وصلت ميراني صوب امها قربت صوبها و لوت عليها و تمت تصيح الدمووع اللي ما سكتهن طول اليوم كلهن طيحتهن الحين

    أم ميراني : بس يا بنتي بس غناتي بس

    ميراني خازت عنها و تمت تمسح دموعها برقه و الحمد الله انه مكياجها ما اخترب عشان التصوير

    رااحو للفت و الثنينه ساكتين و محد يرمس

    أول ما دخلو لقو فويههم المصوره تستناهم باوامر ام زايد عشان يتصورون

    تصوروو بعد اصرار المصوره
    و الثنينه يبينون لبعض انهم يبتسمون غصب و لا هم بيطيرون من الفرحه

    ميره معروفه فرحتها اما زاايد لييش ؟؟ تصدقون انا برووحي مادري يمكن لانه فرحااان انه خذ وحده بجمالها أو انه نسى سالفتها مع علي و سالفه انه ماخذنها غصب

    طلعت المصوره بعد ما خلت ميره ميته من المستحى لانها كل مره تقولها تسوي شي مره مسكي يده و مره مادري شو و من هالبلاوي

    أول ما طلعت و رقعت الباب و شاف زايد وضع ميره و انه خذها الحين

    تذكر كل شي و كأنه صحى من غفلته ما يدري ليش كره عمره و كره شعوره لها ليييش كنت فرحااان لييييييييييييش ؟؟؟

    طالعها باحتقار من فوق لتحت و راح للحمام " اكرمكم الله " عشان ياخذ شاور و يصحصح شوي من غفلته

    ميره حست عمرها بتمووووووووت من نظره احتقاره معقوول كل الفرحه كانت مزيفه كاانت كذب يعني هو لا فرحان و لا هم يحزنون و انا وين رحت بافكاري

    مسحت دمعتها اللي نزلت و راحت صوب التسريحه تفج الشبابيص اللي فشعرها و هي تشكي همها الوحيد " زايد "

    سمعت صوت مسج


    من من يا ترى فنص هالليل ؟؟؟

    دارت في الغرفه لين وصلت لمصدر الصوت تلفون زاايد
    من :: أسوومه

    و بفضوول و غيره كبيره فتحت المسج ::

    " حبيبي زاايد أو ما تشوف المسج دقلي اشتقت اسمع صوتك "

    زاد تنفسها و هي كل مره تعيد تقرا المسج
    انا السبب انا السبب ليش وافقت عليه
    ليتني ما وافقت
    أنا سمعت عنه انه صاايع
    لكن تبعت قلبي
    بس انا احبه
    حرااااااااام حرااااام عليه
    هذي بس البدايه يا ميره عيل شو بعد بتشوفين بلاوي

    انفتح الباب و هي غاايصه بتفكيرها

    أول ما شاااااااااافها زاايد عصصصب و طلعن ينونه
    بعــــد توصل لها الجرآه تفتش فوني

    قرب صوبها و مط التلفوون بقووه منها و قرا المسج
    هني كل عصبيته و غضبه رااح
    ابتسم
    ييتي فوقتج يا اسووم
    نا هذا اللي اباه
    مثل ما قهرتني بذااك المسج
    انا قهرتج فليلتج يا حلوه
    و من الحين ببينلها اني بعدني على كلمتي اني بعيش شبابي مثل ما ابا

    علطول دق اتصال على الرقم و هو مبتسم و يطالع ميره المصدومه بتحدي

    أسوم علطول ردت : هلا حبيبي
    زايد بتحدي : هلا بقلب و روووح زايد

    أسووم : شحالك حبيبي
    زايد : و الله بخير من سمعت صوتج و انتي علومج فديتج ؟؟

    أسووم : بخير فديتك
    زايد : اشتقتلج غناتي

    هني ميره ما تحملت قاامت بقووه و راحت تضرب زايد على صدره بيدها و كنها تبا توقفه عن الكلام اللي يجرحها هي من حقها تغاري

    مياري بصراخ : حقيييييييير حقير

    زايد و هو يرمس البنت : أقووول بخيج احينه شويه بدقلج عقب

    و سكر على طول و مسك يدها

    يدج هاي ما تمدينها علي فاااااااااهمه و لا بقصها لج

    مياري انهارت و علطوول خلته و فتحت غرفه من الغرف و سكرتها بقووه و تمت تصيح

    زايد و هو يقرب صوب الباب و بصراخ : أقووووووووول جهزي عمرج بااجر بنساافر لا تحسبين السفره منيه تحلمين تراها من ابووج و ما حبيت ارده

    صح غمضته بس هو هذذا اللي يباه يبا يكرهها بعيشتها هدفه فالحياه يكرها بعيشتها لانها بالنسبه له عدوته


    1. رمست شباب و هي على ذمته و هذا برووحه مصيبه
    2. لانه انغصب عليها و بالنسبه لتفكيره اهي السبب اللي خلا ابووه يغصبه عليها
    3. لانه عاهد عمره انه بيعيش حياته و شبابه مثل ما يبا و بيكمل صياعته حتى و هو معرس " و هالسبب ما يخصه بميره "






    ٱبصم
    بروَوَפي ٱني ٱمٱرٱتيھَہّ
    υαє 41





  8. #18
    مشرفة التربية الاسلامية
    الصف 11
    الصورة الرمزية نظرة عناد
    الحالة : نظرة عناد غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 75712
    تاريخ التسجيل : 26-02-11
    الدولة : ٱبصم بروَوَפي ٱني ٱمٱرٱتيھَہّ υαє 41 ♥
    الوظيفة : ŞŢǖďĕnŧ
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 2,046
    التقييم : 482
    Array
    MY SMS:

    @senior_2013_f

    افتراضي رد: رواية اماراتية .. كنت اشوفك شي ثاني


    *~.. الفصـــل الســآبع ..~*


    " قمت من الرقاااد و انا اتلفت حولي .. ويين أنآ ؟!؟ .. حسيت بصداع قوي و حاولت أتذكر كل اللي صار أمس .. أه كل هذا صار امس .. الله يعيني بس


    طلعت برا الحجره بعد ما تلبست و غسلت ويهي وصليت طبعا كنت لابسه كندووره لونها ازرق غامج و لبست معااها شيله ملوونه لونها ازرق و سويت كحال اسوود مع قلوس خفيف مادري ليش كشخت بس مادري أنا فيني عاده اذا ابا انسى شي أحااول الهي عمري بالتعديل

    شفت في ويهي زآآيد قاعد يتريق تبوون الصدق من شفته يتريق ماكنت ابا ايلس نا يووعانه موت من امس ماذقت شي "

    مهاري و هي تحاول تتجنب تشوف زايد : السلام عليكم
    زايد و هو يشوفها و متنح في شكلها : و عليكم السلام و الرحمه

    مهاري خذت كرواسون بالجبن "أكل فنادق " و تمت تاكل شوي شوي

    زآيد و هو يطالع الاكل مسوي فيها مب منتبه لها : ها جهزتي شنطتج عقب سااعه بنرووح المطار

    مهااري غصت بالأكل : كح كح كح
    و استنت زايد يعطيها ماي بس شكله مطول خذت قلاص ماي و تمت تشرب

    مهااري عقب دقايق بصوت خفيف : عنبوه انزين ييب ماي

    زايد سمعها بس طنش

    مهااري تذكرت السفر : أويييييييييييييه نسيت
    و ربعت صوب غرفتها عشان تااخذ الثياب اللي تناسب السفر

    زايد عيبته عفويتها : ههههه ياهل

    ...

    في امريكااا
    " الوقت عندهم ليل "

    مهآآ و هي في المطبخ و لاابسه بنطلون و قميص " بجامه " و تسويلها اكل خفيف

    سمعت صوت واحد

    : آآآآآهلااااااا واالله وااععع
    مها لفت ورا بخوف : مطووور بلييز اصحى اصحى

    وردت على ورا بخووووف دقت في صندق كبير شوي بس مب من الخشب طرتلها فكره بسرعه بسرعه ترسته مااي و رشت المااي بقووه على ويهه

    و ربعت بسرعه صوب حجرتها قبل لا يسويلها شي

    عند مطر
    مطر و هوو يغمض عيونه بقوووووووه و كانه استوعب هو وين

    قرب صوب المااي و تم يرش ويهه بطريقه سريعه

    مطر و هو ماسكـ راسهـ : أوووف أنا شو سويت

    و رقاا بسرعه صوب حجره مها اللي كانت تصيح دم

    مطر بصوته الغليظ و بجديهـ : مهاا يا مهاا فتحي الباب بلييز
    مها و هي يالسه عالارض و رافعه ركبها و لااويه على عمرها و تصييح : لالالا
    مطر بيأس : مهااا فتحي الباب حرام عليج
    مها و هي تصيح بصوت عالي من الخوف : مطر رووح بعيد عني روووح انت مب اخوي مب اخووي
    مطر و هو متلووم فيها موت و ندماان : مهاااااااااا

    و يلس عالارض و هو كل ما يسمع صوتها كل ما يتلوومم فيها اكثر

    ...

    عند شخصيهـ ابتعدنا عنها شوي

    .. سالم ..

    كـآن موقف السيارت عدال البيت و يرمس فالفون

    سالم : آآه و الله اني اشتقتلج يا رووح سالم
    مريم بدلع : حتى انا يا قلبي
    سالم : أوكي بااجر بنتلاقا فالمول أووكي
    مريم بدلع : أمممممممـ أوكيك
    سالم : أحبببج و الله
    مريم : آآآه سالم بيقطع طرش لي رصيد
    سالم : كم تبين يا عمري الفلوس و راعيها كلهم فدا لعيونج
    مريم : أمممـ بس 200 درهم عشان ارمسك و ارمس بنت خالي مسافره
    سالم : خلاص تم
    مريم مستانسه : تسلم حبيبي

    سالم : آآه عيديها عيديها بلييز
    مريم باستهبال :تسلم
    سالم : لا اللي بعدها
    مريم : هههههههه لالا مب كل مره
    سالم : يالله حتى بالكلام بخيله علي
    مريم طلع صوت خط عندها قالت بسرعه : أقوول سالم أنا بخليك الحين عقب بدقلك
    سالم : أوووك حياتي أتريااج
    مريم : بااي

    و سكرت التلفون علطول و ردت عالخط الثــآني

    أما سالم فسكر التلفون و هو مبتسم و شوي و بيطير من الفرحهـ نزل من السياره و راح صوب بيتهم

    ...

    عند أم راشد و نوره فالصاله

    نوره : خلاص عمووه بس كرهت حياتي و الله
    أم راشد : يا نوره الولد ما يطيع يعرس رحميني ابا اشوف عيالي قبل لا امووت
    نوره و دمعتها تطيح : حراااام ععلييج يا عمووه حراااام شو تبين يعني أغصبه يعرس علي حراااام
    أم راشد : ليش هالانانيهـ يا نوره انتي ما تييبين عيال ليش تحرمين ولدي جنه الدنيا

    نوره سكتت و نزلت راسها و تمت تصيح بصمت يابتها عالجرح عالجرح امرره

    " تعبت و الله تعبت كل يوم نفس الموال حراااااام يعني شو تحب تشوف انكساري و دموعي و الله تعبت انا اعرف ام راشد ما بتخليني فحالي الين ما تسوي اللي فبالها شسوي يا ربي شسوي "

    قامت و هي تحاول تمسك دمعه متمرده تبا تنزل : خلاص سوي اللي تبينه

    و ربعت لحجرتها و قفلت الباااب و تمت تصيح دم بدال الدموع

    " جهزت الشنطه و علطول طلعت لزايد اللي يستناني برا طبعا كنت لابسه عباه مسكره عشان ارتااح فالطياره و نزلنا تحت لقينا حمد أخو زايد يستنانا شكله هو اللي بيوصلنا المطار بس أبا اسلم على هليهـ !!! "

    مهره و هي طالعه للسياره : زايد

    زايد و هو يلف عليها بملل : نعم
    مهره :أبا اسلم على هليه قبل لا نسافر
    زايد : ماشي وقت الطياره عقب ساعتين و بعدين كافي دموع امس ما ودعتيهم اونج
    مهره : أووف

    و ركبوو سياره حمد

    .. بعد ساعه ونص وصلو مطار دبي ..

    زاايد : تسلم عالتوصيله حمد و السموحه ازعجناك
    حمد : ههه اي ازعاج احسن فكيتني من حشره اليهال فالبيت .. عقبالكم ^ـــ*

    زايد و مها هني سكتووو ثواني عقب

    زايد : ان شاء الله خير يلا عيل بنرووح نحن احينه
    حمد : تروحون و توصلون بالسلامه

    روح حمد و هم كملو آخر اجراءات الرحله و تمو يتمشون فالسوق و اخر شي يلسو فالكوفي لين ما ياا ندااء طيارتهم

    الرجاااء من المسافرين في رحله رقم 143 الى باريس في فرنسا التوجهه للطآئره حالا

    زايد و هو يقوم : يلا نرووح
    مهاري : ما نادو على طيارتنا
    زايد : كيفج انتي ما تسمعينهم يقولون رحله باريس
    مهاري فجت عيونها عالاخر و طالعت زايد بصدمه : بنسااافر بااريس !!!
    زايد باستهزاء : عيل وين .. يلا لا نتأخر
    مهره فخاطرها و بدون قصد طلعت بصوت عالي : واافديتك يا بووي تدري اني اتمنى اسافر باريس
    و انتبهت لعمرها و تفشلت
    زايد سمعها بس كالعاده طنش

    ركبو الطياره و كانت كراسيهم واحد عدال الدريشه و الثاني عداله و بعدين فراغ
    مهااري بطبيعتها تخاف من الطياره و دوم اذا سافروو تخاف تييلس عدال الدريشه " النافذه " فيلست فالكرسي اللي عدال الكرسي عالدريشه على اساس ان زايد بييلس عدال الدريشه

    زايد يوم شافها يلست هناك عصب : لا و الله يالسه هني عشان تشوين الرايح و الراد ها انقلعي الكرسي اللي عداله احسن لج " شوفو الاسلوب "

    مهاري بصوت خفيف ما يسمعه غيرر زايد : طالعو وين رااح تفكيره اييييه انا يالسه هني لاني اخاااااف ايلس عدال الدريشه

    زايد : لازم تفكيري بيروح بعيد بعد ما شفت المسج بعيني

    مهاري : لا حووول خلاص عذرنا

    و بدلت مكانها و يلست عدال الدريشه

    مهاري : ارتحت الحين

    زايد يلس فالمكان بدون اي كلمه

    بعد دقايق يا وقت الاقلاع

    مهاري طالعت الدريشه و الطياره ترتفع لفووق علطوول غمضت عيونها بقووه بخووف
    زايد استغل هاللحظه و تم يطالع ملامح ويهها من حواجبها المقرونه لين رقبتها الطويله

    زايد فخاطره : ما شاء الله تبارك الرحمن مب جمال عليها هالبنت بس شالفايده جمال بدون أخلاق

    و مسح هالافكار من راسه بعد ما وصلو لفووق

    زايد : خلاص فتحي عيونج يالياهل تخافين من الطياره
    مهاري طالعته بنص عين : بركاتك ميلسني عند الدريشه انت و افكارك الخايسه

    زايد : عاد انتي اللي دخلتي هالافكار فراسي فتحملي اللي بييج من نتايج صيااعتج

    مهاري و هي تصر على ضروسها : انا مب صايعه
    زايد و هو يلف ويهه عنها : خير خير قولي هالكلام من اليوم لبااجر ما بصدقج

    مهاري لفت عنه بعصبيه و فتحت التلفزوون و حطت على اغاني و طلعت بالصدفه اغنيهـ مشكلتي أهواه بدون احساس لفت صوبه و كانها تهديه كلمات الاغنيهـ

    المحبة من طرف واحد
    غصب تتلف قلب راعيها
    خص يوم تحب لك يااااحد
    .. المشاعر ما يراعيها
    وان بغيت تصد وتباعد

    نارشوقك زااد لاظيها ا
    كنك ويا الهم متواعد
    وضيعت نفسك مناويها
    وان كتمت وعالامل
    قاعد علتك منهوو يداويها
    عالصبر ما لك من
    مساعد قصة تصعب فتاويها
    لو نظرت وطرفي
    الساعد بان هموووم مخفيها
    من عنى الي مهتني وراجد
    ما درى برووح معنيها
    من يروض ذهني الشارد
    رحلتي طالت مساريها
    حد نجم فالهوا صاعد
    وحد نجمه ضايع فيها

    والمحبه من طرف واحد
    تذبح العاشق بلااويهاا

    مهااري بخاطرها : آآآه متى تراعي مشاعري ييا زايد متى !!
    ..






    ٱبصم
    بروَوَפي ٱني ٱمٱرٱتيھَہّ
    υαє 41





  9. #19
    مشرفة التربية الاسلامية
    الصف 11
    الصورة الرمزية نظرة عناد
    الحالة : نظرة عناد غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 75712
    تاريخ التسجيل : 26-02-11
    الدولة : ٱبصم بروَوَפي ٱني ٱمٱرٱتيھَہّ υαє 41 ♥
    الوظيفة : ŞŢǖďĕnŧ
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 2,046
    التقييم : 482
    Array
    MY SMS:

    @senior_2013_f

    افتراضي رد: رواية اماراتية .. كنت اشوفك شي ثاني


    في ستار بكس عند عوااش و " علي "

    علي : أأووف و اخيرا رضيتي نتقابل مره ثانيهـ

    عواش و هي تطـآلعهـ : و الله ما قابلتك الا عشانك سويت شغلك تمام التمام
    علي : و بعديــــــن خلاص انسي السالفه الحين أبا اتهنى باليلسهـ ويااج
    عوااش : خلاص بنسكرها
    علي : فديت المطيعه انا
    عوااش : اممـ مليت من هالمكاان أقول شرايك نتمشى
    علي " ما عليه بنتحمل الحين " :أكييد حياتي لج اللي تبين

    عواش قامت و تقدمته و هو كنه مطرزيتها
    و تمو يدخلون محل محل و طبعا هو اللي يدفع و هو اللي يشل الاكياس و هي تعطيه طاف و تروح قداامه

    علي " بيي اليوم اللي بنتبادل فيه الادوار يا عويش بيي "

    عواش لفت عليهـ بعد ماخلصا كل المحلات : أقوول الدريول تحت أنا برووح الحين عطني الاكياس

    علي : اندووج و فداعهـ الله حبيبتي
    عواش عطته طاف و روحت عنه

    ...

    عند رييم و ساروووه

    كانوو مجتمعين في بيت قوم سارووه

    ريم : أوووف ملل بصرااحهـ
    سارووه : وااايد

    ريم : تعرفين انه ابووي من اسبوعين ما شفته و مره يا يوم كنت فالمدرسه
    ساره :أصلا متى عمي يكون عندكم كله مساافر
    ريم : ههههه و متى امي تهتم لنا اللا حاطه دوبها فدوب نوره المسكينه تدرين اليوم سمعت نووره تصيح و تقوول حق امييه سوو اللي تبوونه يعني اكيد رشوود بياخذ وحده ثانيهـ
    ساره : ما تنلاام حليلها أمج كل ماشافتها لازم ترمسها عن هالموضوع و تصيحها حرااام
    ريم : بس تصدقين انا ما ارتحت لها حمدووه أحسها خبيثه
    سارووه : كيييفهم نحن شو يخصنا أقوول طلعتي الشهاده مالتيه و مالتج
    ريم : لا بعدني يمكن باجر اطرش الدريول اييبهن

    سارووه : الله يعين بصراحه أقوول قومي بنفتح المسن

    ريم : أنا بفتح ايميلي أول
    سارووه : لا انا
    ريم انا قبلج
    ساروه : أووف

    و فتحت ايميلها و علطول طلعتلها اضاافه

    ريم : ساروه طالعي هالايميل تعرفينه
    ساروه و هي تطالع الايميل باستغراب : لا
    ريم : بقبل و بشوف من شكلها راعيهـ الايميل بنت

    ساروه تهز كتفها : كيفج

    و بالصدفه طلع راعي الايميل موجود على طول بدت المحادثه

    " تجي دنياي أو تدبر عزيزه فكل حالاتي "
    مرحبا السااع

    مليـــت منكم يا جمااعهـ خخخخ
    مرحبتين

    " تجي دنياي أو تدبر عزيزه فكل حالاتي "
    من الشيخهـ ؟؟

    مليـــت منكم يا جمااعهـ خخخخ
    أنتي الريم صح ؟؟

    " تجي دنياي أو تدبر عزيزه فكل حالاتي "
    هيه من انتي !!

    مليـــت منكم يا جمااعهـ خخخخ
    أنا شوييخ الـ ....... ـي من مدرستكم صف 2 ثانوي

    " تجي دنياي أو تدبر عزيزه فكل حالاتي "
    آهااااا عرفتج .. من وين يبتي ايميلي ؟؟

    مليـــت منكم يا جمااعهـ خخخخ
    من وحده من البنات

    " تجي دنياي أو تدبر عزيزه فكل حالاتي "
    زييين زين ..وأخباارج بعد ؟؟

    مليـــت منكم يا جمااعهـ خخخخ
    تسرج و من صوبج ؟؟
    " تجي دنياي أو تدبر عزيزه فكل حالاتي "
    بخير الحمدالله .. يعله مديم يا ربي

    مليـــت منكم يا جمااعهـ خخخخ
    ويااج

    " تجي دنياي أو تدبر عزيزه فكل حالاتي "
    أممممـ أقول شويخ انا بظهر شوي و عقب بدش أووكيكـ

    مليـــت منكم يا جمااعهـ خخخخ
    أووكي أتريااج


    و سكرت عنها و هي منصدمه منها

    ساروه و هي تطالعها و مستنكره الوضع : لا يكون بترمسينها بعد
    ريم و هي تفكر : هيه ليش لا
    سارووه : اييه انتي تستهبلين و لا شو قصتج بالضبط
    ريم : ليش يعني ؟؟
    سارووه : طاالعوو هاي اللي بتينني أولا هالبنت بوويه ثانيا سمعتها فالمدرسه خايسه و ثالث شي معروف انها ترمس شباب و تصيع شو تبين ترابعينها عشان تتشوه سمعتج
    ريم و هي بعدها تفكر : أنــآ بغيرها
    ساره و هي تحط يدها على خصرها : و كيف ان شاء الله ممكن تفهميني الشيخهـ
    ريم : أقصد أنا وياج بنرابعها من تحت لتحت يعني محد بيعرف و بنحااول نغيرها رام تتم جي يعني نخليها بنوته و تودر سوالف الخياس عنها
    سااروه : أمممممممـ خلاص انا ويااج ما بخليج برووحج اخاف هي تغيرج
    ريم : أووك الحين برد البيت و بعدين بنسوي انفاينت لشوييخ و بنتم نرمسها و نتقرب منها
    ساروه : و الله و طلعتي تفكرين طلعت منج فايده هع
    ريم : شو شايفتني بليا عقل
    ساروه : يمكن خخخخخخخ
    ريم : مالت عليج انزين أقول انا برووح البيت الحين نتلاقا عقب اووكيك
    ساروه : أووك و لا تنسين الشهايد
    ريم : انزين بااي
    ساروه : بااي

    ...

    في امريكــآ

    نشت مها من الرقااااد و تلبست عشان الجامعه و صلت و خلصت كل شي عقب فتحت الباب بخوف

    انصدمت من اللي شافتهـ

    شافت اخووهـآ حاط ظهره عالباب و يالس و راقد

    شكله من امس هني

    كسر خاطرها و دمعت عينها على حال اخووها هي أكثر وحده تعرف اخوها اخووها مب جذي مب جذي ابدن بس في يوم و ليله تغير و نسى دينه و نسى كل شي

    تذكرت اليوم المشأووم

    يوم وفااه زوجه مطر اللي كانت قطريهـ بس تدرس فامريكا

    كانوو يتمشوون فالسياره هي و مطر و وضحه حرمته

    مطر : واافديتج اناا
    وضحه و هي منحرجه منه : احم عيب مطوور
    مهااا : نحن هناااا
    مطر : انتي لمي ثمج انا ما صدقت اتزوجها تيين انتي تعكرين علينا
    مها : يالله يعني شسوي ما اطلع انحبس فالبيت بين اربع يدراان
    مطر : هذا المطلووب
    وضحه : ههههههههههههههههه
    مطر : علني فدا هالضحكه و راعيتها
    مهااا : هي هي ضحكي ضحكي شعليح يحليلي ما عندي حد يداافع عنيه
    وضحه : ههه سوري سوري خخ
    مطر : ياربي هالطيبه انا مادري من وين يايبتنها يعل عيالنا كلهم يظهروون شراتج
    رضحه استحت و نزلت رااسها و استوى وييهها احمر
    مها : هههههههه طالعو غدت طماطه

    و تمو يسوولفوون و يضحكوون

    و بلحظهـ !!

    باقل من ثانيهـ!!

    ما حسو بعمارهم الا فعالم ثاني .. ما صحو الا فالمستشفى

    مطر و هو يصاارخ : ويييييييييين وضحه ودوني عند وضحه ودوني عندها
    السيستر بالانجليزي بس بعد الترجمه : لو سمحت انت لازم ترتااح
    مطر : ما برتااح الا يوم تييبولي وضحه ابا وضحه ووااااااضحه
    السيستر طلعت بخوف من صريخه و رااحت للدكتور و خبرته انه من قام و هو يصارخ باسم وضحه

    الدكتور روح عنده و قاله بعد الترجمه : وضحه الحين ترتاح بلييز لازم انت بعد ترتااح
    مطر : ودووني عند وضحه أبا وضحه
    الدكتور تم يحاول فيه و يحااول بس ماشي فايده قال خلني اقوله عشان يسكت

    الدكتوره : وضحه ماتت

    مطر صخ و الكل حوله سكتووو

    تم يحااول يستوعب اللي قاله الدكتور و بعدين فج عيونه على وسعهن و قال بصوت عالي : شوووووووووووووووووووووووووووووووه

    و مط المغذي من يده و راااح بسرعه صووب الباب و دز كل وحد تعرضله و رااح يسال عن وضحه الين وصل لغرفتها و شافها مغطايه بالفراش الابيض

    قرب صوبها برعب و قاااااااااااااااااال بصرااااااااااخ : لاااااااااااااااااااااااااااااااااا وضحه لااااااااااااااااااااااا لا تخليني بروووووحي حرام علييييييييييج انا السبب هيه انا السبب يعلني المووووووووت الله ياخذني ان شاء الله استغفر الله استغفر الله

    و قرب صوبها و فتح الفراااش عن راسها و تم يصيحهااااااااااااا

    مهاا غمضت عينها بقووه بعد ما نزلت دمعه على خدها : آآآآه الله يرحمج يا وضحه

    " و من هذاك اليوم و مطر ما عاد مطر الاولي مطر تغير 360 درجه تم يلوم عمره و يلوم عمره الين ما اتجهه للخمر و السكر و العياذ بالله عشان ينسى ذكرى وضحه و يمحيها من باله "

    مها و هي تقرب صوب مطرو راحمتنه و راحمه حاله : مطر مطر

    مطار و هو يقوم برعب : هاااه شووه
    مها : مطر سير حجرتك ارقد سير
    مطر و هو بعده راقد و نصه واعيو نصه راقد : آآه سامحتيني

    مها و هي تمسح دمعتها : مطر سير ارقد يا مطر سير

    مطر قاام من مكاانه و راح يرقد

    هي تعرف مطر عقب ما يقوم من النوم ما بيكون جي بينتحل شخصيه مب شخصيته بستوي انسان غير غيير و انتو بتشووفون


    ...

    دق البــآآآب بقووه فضيعه

    راشد : نووووووووووره فتحي الباب يالنوري

    نوره و هي تمسح تموعها و تقول : اووكي دقاايق

    راحت بسرعه و غسلت ويهها و حطت كريم و بلاشر و جحاال يعني تمكيجت عشان تخوز آثار الصيااح
    و عقب فجت الباب و هي تحااول تبتسم

    نوره : هلا راشد انت ييت

    راشد و هو يطنشها و يدخل الغرفه بسرعه و سكر الباب بعصبيه : صدق اللي سمعه !!
    نوره باستهبال : شو سمعت ؟؟

    راشد و هو يحاول يمسك اعصابه : انج مواااافقهـ على زوااجي من حمده

    نوره و هي لافه وييههها عنه و تحاول تلهي عمرها بالتنظيف : أممممـ هيه و مبرووك مقدما " و حست بطعنات في قلبها و هي تقول هالرمسه

    راشد و هو يلفها صوبه و يطالع فعينها : طالعي فعيني و قولي انتي صدق مواافقهـ

    نوره و هي ما تتحمل ما تقدر تجذب على عيونه : اووووف

    ..وقالت بصوت خفيف : أنا موافقهـ

    راشد بعصبيهـ ودرها : بس انا مب موااافق

    و لف صوبها برجااء : بهالسهوله استسلمتي يالنووري بهالسهوووله تخليتي عني
    نوره : أممممممـ بعد فيه شي ثاني

    راشد و هو يلف صوبها باستغراب : شوووه ؟؟؟

    نوره : أبــآك تطلقني






    ٱبصم
    بروَوَפي ٱني ٱمٱرٱتيھَہّ
    υαє 41





  10. #20
    مشرفة التربية الاسلامية
    الصف 11
    الصورة الرمزية نظرة عناد
    الحالة : نظرة عناد غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 75712
    تاريخ التسجيل : 26-02-11
    الدولة : ٱبصم بروَوَפي ٱني ٱمٱرٱتيھَہّ υαє 41 ♥
    الوظيفة : ŞŢǖďĕnŧ
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 2,046
    التقييم : 482
    Array
    MY SMS:

    @senior_2013_f

    افتراضي رد: رواية اماراتية .. كنت اشوفك شي ثاني


    نوره : أبــآك تطلقني


    *~ .. الفصـل الســ 7 ـــآبع .. ~*


    راشد لف لها بصدمهـ : شوووووووووووووووووووووووه
    نوره نزلت راسها وراشد تم يفكر

    بعد دقايق قال بصوت مبحوح و هو يطالع بعيونها : حلمـــــي يا نوره حلمي

    و شل سويجهـ و ظهر

    نوره طاحت عالأرض بقووه أول ما طلع : آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه

    تمت تصيح و تصييييح و هي فنفس مكـآنها طول الليل و خــآيفه على راشد واايد

    " أنا كيف يتني القوه ما عرف ساامحني يا راشد سامحني بس ماعاد لي قووه اسمع كلام امك ياراشد كل صبري راح رااااااااااااح "

    أمــآ رااشد يسووق السياره بلا ذهن ما يعرف يفكر بشوو لا بشو

    كيف صار هالموقف كيييييف أكيد ان احلم كييييف آآه نوره توافق على زواجي و تبا الطلاق

    و تنرفز لمجرد الفكره الللي طرت على باله

    لا لالا مستحيلللللللل اتخلى عنج يانوره مستحيل
    أنا ادري ان كل هذا من امي الله يهديها أدري

    لييش ما يفهمون اني ما با عيال خلاص عذرت

    و ما حس بعمره الا في دبي عالبحر

    " آآآآآآآه كم يرتاح لمنظر البحر آآه "

    سكر السياره و نزل المنها و قرب صوب البحر بهدوء و يلس عدالهـ و المواقف تتكرر على راسهـ من يوم أول يااهل طيحتهـ نوره الى اليوم

    ... في بيت ابو مهاري ..

    مهااري : هلا ميثووتي
    ميثه : هههههه أهلين
    مهاري : بلااج تضحكين !!!
    ميثه : هههههه من متى انتي تدلعيني مهاري
    مهاري : أوووووف شسوي من الملل احس رووحي بتظهر اووف قبل مياري فديتها مسلتني الحين من معااي .. رشوود و حرمته بروحهم قصه ومب متفيقين لي و سيف فديتهـ مسافر و الشيخه الريم 24 ساعه مطيحه عند سارووه يا هي تروحلها أو سارووه تييها .....

    ميثه تقااطعها : بس بس قلتي قصه حياتج خخخخخخ
    مهاري : ميثوه ملانه و قسم بالله ملللللللللللللللللللللل
    ميثه : خلاص خلاص والله عرفنا انج ملانه انزين شرايج تيين بيتنا ا
    مهااري : أممممممـ مادري و الله
    ميثوه : يالله بس جب جب بتين يعني بتين
    مهاري : طالعو الاسلوب انتو استغفر الله ماشي اتيكيت
    ميثوه: خلينا الاتيكيت لج يا مس اتيكيت هع
    مهاري : هه مس اتيكيت حلوه خخخ
    ميثوه : أقول سيري خبري امج انج بتين بااجر وتعالي خبريني استناج
    مهاري : ههههههههههه قررتي و ختمتي خلاص و نحن علينا التنفيذ صح
    ميثوه بدون ما تحس : صح
    مهاري : هههههههههههههههههههه و الله انج نكته يالله انزين يايه يا مس دفاشه
    ميثوه : ههههه باي




    .. في امريييكـــــآ ..


    سيف كان يتمشا مع سلطان كالعاده

    سيف : آآه كم اشتقت للبلاد الام
    سلطـآن : يا الهي وانا ايضا اشتقت لها كثيرا فان زوجتى المستقبليه تنتظري لنتزوج
    سيف : يا حظكُ ستتزوج و ستفتك من العزوبيتوو
    سلطـآن : عقبالك يا صديقي و ان شاء الله تاخذ حبيبتك مها
    سيف استحى هع : اصمت يا ويحك اخاف ان يسمعنا احد ايها الغبي وآآمين من بؤٌك لرب السااا
    سلطـآآن : ههههههههههه اللغه العربيه في خطر ههههههه
    سيف : هههههههههه

    و يوم وصلو الجامعه

    سيف : الله ما اصدق عقب كم اسبوع بفتك من هالجامعه الى الابد
    سلطان : هههههه صدق صدق
    سلطان و هو يضربه على كتوفهـ : شوف شوف حبيبتك يالسه هناك برووحها سير لها
    سيف تم يطالعها محتار يسير و لا لا
    سيف : أممممممممـ أروووح
    سلطـآن ب: بدون شك
    سيف : أممممـ أوكي يلا باي
    سلطـآن ههههههههههههه صدق من قال من لقى احبابه نسى اصحابهـ
    سيف : ههههههههه

    سيف وقف عدال الطاولهـ

    سيف : عادي ايلس
    مها : sure you can تفضل
    " أكيد تقدر تفضل "
    سيف يلس : أممممـ شحالج اليوم
    مها ابتسمت : بنشكر الله ههه و من صوبك ؟؟
    سيف : و الله يسرج حاليهـ
    سيف و هو يطالع عيونها الحزينه اللي ما فارقت خياله من يوم رحله الشاطئ
    سيف : ممكن أعرف سرهالعيون الحزينه

    مها رفعت عيونها لها و طالعتهـ عقب نزلت راسها

    مها : ما شي سر كل شي واضح

    سيف حس بحزن كل الدنيا فيهـ من شافها حزينه : مها انا افهمج من عيونج
    مها : آآآه يا سيف لا تفتح الجرووح

    سيف : لازم تفضفضين يا مها انتي بعدج صغيره ليش كل هالحزن

    مها طالعته و استجمعت قوتها و قالت : اوكي بخبرك عن وحده من المشكلات اللي اواجهها و مالقيت لها حل

    سيف ذاب فعيونها و فصوتها الي فيهـ بحه حزن بس صلب عمره

    مها : أممممـ أنا لي اخو أكبر مني اسمه مطر ............................. الخ

    و قالت له كل شي عن حالت مطر من ايام وضحه الله يرحمها الى اليوم بس طبعا ما قالتله عن محاولات اعتداءه عليها

    سيف : أووووف كل هذا يستوي عندج
    مها : و أكثر بعد بس خلها على الله و تسال بعد عن النظره الحزينه انا لوما الانتحار حرام و اللي ينتحر مصيره النار كان انتحرت من زماااااااااان
    سيف فز قلبه و حس بنغزه قال بدون ما يحس : بسم الله عليج لا تقولين هالرمسه مره ثانيه يا ويلج ان عدتيها
    مها تطالعه باستغراب : أووكي خلاص
    سيف انحرج شوي و قال : مب زين هالكلام
    مها و هي تطالع الساعه : أوبس تاخرت سوري سيف برووح الحين فاتني نص الكلاس

    سيف : ههه ربي يحفظج

    .. في بيت ابو عويش ..

    كــآن منسدح عالشبريه و يفكر فيها و يبتسم

    محمد : ما شاء الله عليها مب جمال ربي يحفظها و يخليها لهلها .. و بصوت خفيف قال .. و لي

    هههه و تذكر موقفه معاها و و ابتسم زياده

    محمد : آآه الله يعيني على بعدج يا سلامي

    و قطع حبل افكاره صوت المسج قام بملل و فتح المسج
    و طبعا كان من شما

    " فقدنا شوفتك سكتنا .... ا
    فقدنا صوتك تحملنا ...... ا
    بس نفقد رسايلك ما تعودنا "

    لا حول و بعدين مع هالبنت اوووووف

    ..في بااااريس ..

    : استغفر الله و بعدين وياه هذا تصدقون من يينا و هو يظهر بروحه و معطيني طاف فالفندق و اذا رد يتم يقردن هالصايعات الله ياخذهن آآآآآه كم بتحمل انا "

    دخل الفندق الساعه 11 فليل و لقاها قاعده فالصاله تطالع تلفزون

    راح و يلس يتابع وياها الفلم مع انه بالفرنسي

    مياري و هي تاطل التلفزون و تسوي عمرها مب مهتمه : ييت
    زايد : لا رحت هاهاها
    ميااري : سخيف هاهاها
    زاد طالعها بنص عين و كمل الفلم

    بعد ربع ساعه

    دق تلفون زايد طالع الرقم و ابتسم و دق على الاخضر

    زايد : هلا و الله
    .. : أهلين يا روحي انته
    زايد : شحالج حبيبتي ؟؟
    .. : يسرك حالي حياتي و انت اخبارك مع العروس
    زايد : ههههه ترتوب
    .. : هههههههه سلم عليها عيل
    زايد : يوصل خخ

    " طبعا زايد خبر اغلب البنات اللي يرمسهن انه عرس لان الاثنين زايد و البنات يعرفون انهم يرمسون بعض تسليه و تمضيه وقت بس أما البنات اللي قاص عليهن و قال انه بياخذهن ما خبرهن "






    ٱبصم
    بروَوَפي ٱني ٱمٱرٱتيھَہّ
    υαє 41





صفحة 2 من 5 الأولىالأولى 12345 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. متوسطة : رواية كل شي يتغير في لحظة 2016 من تاليفي /رواية اماراتيه
    بواسطة like_the_moon في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 17-06-14, 11:12 AM
  2. رواية اماراتية حلوة وممتعة
    بواسطة عنود الامارات في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 14-09-22, 08:49 PM
  3. طويلة : رواية إماراتية. كنت أشوفك شي ثاني , كامله
    بواسطة Vɪρ Gɪяι❥ في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 33
    آخر مشاركة: 12-08-22, 09:10 PM
  4. كل ما اشوفك ابتسم من دون ما اشعر
    بواسطة الرمش الذبوحي في المنتدى منتدى حواء طبخ زينة ديكور جمال الطفل
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 12-01-30, 07:30 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •