تنبيه :: عزيزي اذا واجهتك مشكلة في تصفح الموقع , فاننا ننصحك بترقيه متصفحك الى احدث اصدار أو استخدام متصفح فايرفوكس المجاني .. بالضغط هنا .. ثم اضغط على مستطيل الاخضر (تحميل مجاني) .
 
 
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 13
  1. #1
    عضو نشيط
    الصورة الرمزية lubu
    الحالة : lubu غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 91074
    تاريخ التسجيل : 02-02-12
    الدولة : الامارات
    الوظيفة : طالب
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 58
    التقييم : 10
    Array

    افتراضي روايه حبيتني غصب عنك مثل ما غصب عني حبيتك


    سلام للكل ...

    كيف الحال ...
    وش اخباركم..<<<خلصينا

    المهم بخلصكم هاذي روايه حلوه مرره عجبتني فحبيت انزلها لكم ....

    للكاتبه:بنت الثانويه

    اتمنى تعجبكم وهاذي اول روايه لها واول موضوع لي..

    نبدا

    1....2....3.ـــــــــــــــ انطلق <<<سباق الفورميلا وان



    ... {{ حبيتني غصب عنك مثل ما غصب عني حبيتك}}......

    ابا اعزي الدموع اللي غشت خدي عقب فرقاك
    واداوي نزف جرح" سال دمه من شراييني
    واعز النفس عن حبك مدام اني عجزت القاك
    تعبت من الصبر واتعبت من كثر السهر عيني
    وهاذي نبذه مختصره عن ابطال روايتنا
    .................................................. ...............................
    ((بيت ابو يزيد))
    ابويزيد:خالد رجل اعمال ناجح ..محترم ..بس اشوي عصبي
    ام يزيد:ساره..دكتوره في الجامعه ..فيها طيبه ماهي طبيعيه تحس مالها داعي في هالزمن
    يزيد:مغررور بكل معنى الكلمه وتحس فيه حقاااره ..وجميل بشكل موطبيعي ..عمره 22سنه يدرس اقتصاد جامعة المللك سعود..لاننسى انه مغااازلجي درجه اولى
    سلطان:مملوح بقووه عكس اخوه يزيد ماله بالمغازل حبوب وعمره 20سنه يدرس تمريض...
    اخر العنقود:نجلاء. عمرها18 ثانويه عامه قسم ادبي البنت مرررره نعوومه وذوق واناقه يعني رهيبه مع ان ملامحه عاديه..
    ((بيت ابو فهد))
    ابو فهد:فيصل اخو ابو يزيد وكمان رجل اعمال ناجح..حبوب وبنفس الوقت صارم مايحب يعيد الكلام اللي يقوله
    امم فهد:خوله:ربة منزل مهتمه باولادها حبوبه مررررررررره
    فهد:بكرهم عمره 22سنه هو يزيد ابدا ماهم اصحاب يحس ان يزيد غبي وما همه غيير البنات يدرس ادب انجليزي في جامعة الامام
    وليد:عمره 19 مملوح بدرجه تجنن ومرره كوميدي ماخذ الحياه ظحك بضحك ويدرسمع محمد في الجامعه قسم فرنسي لان الاخ كسلان ونسبه ززي وجه
    العنود:دلوعة البنت هاذي مرررررررررره تجنن
    عيونها وساع على عيون امها ولونهم عسلي شعرها يوصل تقريبا لنص الظهر ناعم وكثير ولونه كستنائي بشرتها بيضاء بس البياض الحلو وجسمها مررره يجنن شفايفها صغار بس مليانات شوي عندها اقدر اقوول اجمل ابتسامه في العالم كله بالعربي كامله والكامل وجه..عمرها 18 سنه ثالث ادبي... والبقيه خلا ل القصه
    ((بيت ابو طلال))
    ابوطلال:منصور..انسان ماهمه غير الفلوس مريض بشي اسمه فلوس بس بنفس الوقت حبوب
    ام طلال:سوسن ..حبوبه مره وعمره صغير وكلامها دائما يكون منطقي
    طلال:عمره 21 مزززيون مرره وهو صديق يزيد وزي ما يقولون "وافق شن طبقه"نفس الطباع
    محمد:عمرره19 حلو ومررره خفيف دم يدرس في جامعة الامام علم نفس
    نايف:يخقق مررره وعمر17سنه بس عنده نفس المشكله انه مغازلجي بس حبووووب مرره وكوميديان واذا اجتمع هو و محمدوليد ابعد عنهم
    {{بسم الله الرحمان الرحيم..
    هاهي مولودتي الاولى هاهي طلفلتي اللتي سهرت على كتابتها اللتي اتمنى ان تقدمني بالشكل المطلوب روايتي الاولى اللتي لابد من وجود الاخطاء فيها اتمنى ان تكون فاتحة خير" علي او لي ان توصل الكلام كما اريد والافكار كما اريد ,,اتمنى منكم التشجيع لكي اصل للمستوى الذي اريده....}}
    اختكم الكاتيه{<بنت الثانويه>}
    .................................................. ..............
    :البارت الاول:
    بيت ابو فهد
    العنود:يممه حرام عليكم انا عنوده دلوعتكم تزوجوني هالصايع
    ام فهد:والله ياماما مابيدي شي هاذا ابوك وهاذي قراراتوا
    العنود وهي تبكي:ماما بليز حاولي معاه بلييز ماما الله يخليك
    ام فهد:حاولت ياماما بس انتي عارفه ابوك
    العنود: والله لو اموت ماراح اتزوجه
    ام فهد:الله يهديك ياحبيبتي هاذا نصيبك وارضي باللي كاتبه ربي
    العنودوهي تصيح:لا هاذا ماراح يكون نصيبي ابدا
    ام فهد:حبيبتي تعوذي من الشيطان واستغفري ربك انتي عارفه هالكلام من ايام جدك الله يرحمه
    العنود:........
    ام فهد:عنوده حبيبتي ردي علي
    العنود:ارد شقول خلاص يماما بنتك راحت (بصراخ)وانتم جالسين
    ام فهد ودمعتها بعينها ما تبغى بنتها تشوف دموعها وتضعف زياده:ماما العنود تعوذي من الشيطان
    العنود:اعوذ بالله من الشيطان الرجيم
    ام فهد:يالله اماما قومي غيري ملابسك وانزلي افطري وعيشي حياتك ولا تخلين مشكله بصيطه تئثر فيك انتي اقوى من كذا
    العنود وببتسامة استهزاء:هه..صادقه مشكله بسيطه
    خلاص ماما انا دقايق وجايه
    ام فهد:الله يرضى عليك
    .ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــ
    يزيد:يالبى قلبك...انا لازم اشوفك تصرفي
    هند:حبيبي والله صعبه بابا حاط علينا النظر هالايام
    يزيد:اووووووووووف يعني وشلون ياقلبي انا ما اتحمل
    هند وهي مصدقه:ماعليه حبيبي انت بس تخرج من الجامعه وتعال اخطبني كلها سنتين
    يزيد"حبك برص انشاء الله بس انا اوريك":خلاص يعني انتي ما تحبيني
    هند:ليه ؟؟!!
    يزيد:لانك ماتبغيني اشوفك الى بعد سنتين
    هند:لا والله ياقلبو موكذا بس..
    يزيد:بس وشو؟؟
    هند:خلاص حبيبي بحاول اوكي
    يزيد وهو مبتسم بالابتسامه اللي ضيعت البنات :ويلوموني لاني احبك يالبى قلبك...المهم حبي انا الحين لازم اقفل
    لان جاني خط اوكي
    هند:اوكي ..باي
    يزيد:باي
    يزيد:الو
    العنود :.......الو
    يزيد استغرب صوت البنت بس قال ما عليه نتعرف:هلا وغلا مين معي؟؟!!
    العنود:...انا..اناالعنود
    يزيد:!!!!مين العنود؟؟
    العنود:هه المدام مستقبلا
    يزيد:ههههاي <<<انا صراحه لومكان العنود اقفل بعد الضحكه اللي تقهر هلا والله معقوله ما تقدرين تصبرين الى الملكه لهاذي الدرجه تحبيني
    العنود:تخسي احبك بس كنت بقولك انه انا مستحيل اتزوجك يا اخي ما ابيك خلاص وش تبي فيني
    يزيد بطريقه استفزازيه:والله انا احبك وامووت فيك ومستحيل(شدد على كلمة مستحيل)استغنى عنك خصوصا بعد المكالمه الحلوه
    العنود:انت واحد حثااااااله وما عندك كرامه ولو فيك خير كان ما تزوجت وحده ما تبيك يا حقير
    يزيد عصب: اسمعي اقوول لا تخليني املك عليك اليوم واوريك وشلون الكرامه
    العنود:اعلى ما في خيلك اركبه
    يزيد:والله لا تندمين يا حلوه بس تجيك الاخبار
    العنود:الله ياخذك وانشاء الله سيارتك تخرب وما تروح بيتكم
    يزيدّ:هههههاي والله انك بزر صراحه انا ما ودي اتزوجك بس كسرتي خاطري يا حبيبتي
    العنود وهي ما هي بمتعوده على هالاسلوب الاستفزازي قفلت الخط بوجه يزيد
    يزيد:ههههههها منتي قدي
    فهد ووليد
    وليد:السلام عليكم
    فهد وعليكم السلام ..خير عسى ما شر
    وليد:ابد ما شر بس احاول اصير ثقيل
    فهد:هههه وليه انشاء الله وشصاير بالدنيا
    وليد:ابد بس يزيد قالي اثقل عشان البنات يحبونك
    لمى قال وليدهالكلام كانت العنود جايه وهي متضايقه:وهاذا ولد عمك ماعنده غير هالكلام اهم ماعنده البنات
    وليد:اووووووه وش فيه الحلو زعلان
    العنود ببتسامه صفراء:سلامة قلبك ما فيني شي
    وليد:المهم عنوده سمعتي بالبنت اللي اختبرت بدل اخوها
    العنودوهي ملانه:ايه ...ليه؟..تبيني اروح مكانك للمدرسه
    وليد:طبعا لا ..انا اروح بدالك المدرسه ونلعب انا والبنات حبشه وغميضه وش رايك
    العنود وفهد:ههههههههههههههههههههههههههههههه
    العنود:حبشه يارجال شخباري انت من عام الفين وتنكه مين الحين يلعب حبشه
    فهد:ههههههه والشنب يارجال
    وليد:نشيله لاجل بنت تكرم مدينه
    العنود:هههه والله هاذا ماهو كلامك هاذا كلام ولد عمك الزفت
    وليد:اوووه..لو يسمعك تقولين الزفت ترحين فيها
    العنود بعدم اهتما:ااوووه ....الله واكبر مين هو يعني

    ابو فهد:خلاص يام فهد انا قلت كلمه ما اتثنى يزيد للعنود
    ام فهد:بس والله حرام البنت صغيره
    ابو فهد وبدى يعصب:انتي لمى تزوجتي كم كان عمرك
    مو كنتي اصغر منها
    ام فهد:بس يارجال بنات هالايام غير عن اول
    ابو فهد:يتعدلون ويصيرون زي بنات اول
    ام فهد جت بتتكلم بس رن جوال ابو فهد:هلا والله باخوي
    ابو يزيد:هلابك وشلونك يابو فهد
    ابوفهد:الحمدلله ..انت وش لونك
    ابويزيد:نسئل عنك
    ابو فهد:تسئل عنك العافيه
    ابو يزيد:الله يسلمك ويخليك ابو فهد بطلب منك طلب وقول تم
    ابو فهد:امر يا اخوي
    ابو يزيد:ما يامر عليك ظالم بغيت نملك ليزيد والعنود باقرب وقت
    ابو فهد:ماطلب يا اخوك وخير البر عاجله اجل وش رايك بعد اسبوعين
    ابو يزيد:مثل ماقلت يا خوي
    اجل انا ما اطول عليك ويالله مع الف سلامه
    ابو فهد:الله يسلمك
    ام فهد بخوف :ابو فهد مين هاذا؟؟
    ابو فهد:هاذا اخوي ابو يزيد بشري العنود وقولي لها الملكه بعد اسبوعين
    ام فهد مصدومه:بس يا ابو فهد اختبارات البنت بعد اسبو..
    قطع كلامها ابو فهد: لو اختباراتها بيوم ملكتها انا قلت كلمتي وخلاص اطلعي لاني بنام
    ام فهد طلعت وهي شايله هم بنتها
    """"""""""""""""""
    يزيد:ها بشر يبه
    ابو يزيد وهو فرحان:خلاص يا ابوك بعد اسبوعين انشاء الله
    يزيد مبصوط لانه قدر يمشي كلامه على العنود:انشاء الله
    رن جوال يزيد:هلاوغلا بابو منصور
    طلال:هلا فيك
    يزيد:ها بشر؟؟
    طلال:هههه انت عارف مين تكلم ليه تسئل
    يزيد:ههههه كفو يا ولد العم
    طلال :افا عليك تعال اليوم مو تنسى
    يزيد:ولوووو ماهقيتها منك انا انسى
    طلال:ههههه اوكي اجل باي
    يزيد:باااااااااااي يا حبيبي

    محمد:ههههههههه والله انك غبي
    وليد:الله يعافيك بس هاذا بعضا مما عندكم
    نايف:والله وناسه تخيل رايحين نلعب مع البنات حبشه
    محمد:الا الحمدلله والشكر عاد يجون البنات دلوعات وليدان تظربك ما تحس وانت بس تقول لها هوووووف الا البنت واصله للروابي
    وليد ونايف:هههههههههههههههههه
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــ
    البارت الثاني
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــ
    نجلاء:احلفي
    نوره صديقة نجلاء:قسم بالله
    نجلاء:وااااااااااااو وناسه اليوم انشاء الله بمرك ونروح
    نوره: سلااااامات وين ترحين وانتي عارفه ان امها ما تحب احد يجيهم
    نجلاء: لا والله عبوره تولد وما نروح ليه مجانين بنروح يعني بنروح وامها كيفها بالطقاق
    نوره:لا والله انك انهبلتي مجنونه عادي
    نجلاء:كيفك امرك ولا تجيني ونطلع سوا
    نوره :ههههاي لالا ياماما حلمك اروح ليه شايفتنيي زيك هبلا
    نجلاء:الحمد لله والله انك مكبره الموضوع خوذي الوضع ايزي
    نوره:لا حبيبتي لا ايزي ولا اكسبريسو
    عالعموم متشكرين اوي يا فندم عالعزومه
    نجلاء:تكفين لا عاد تتكلمين مصري بلييز
    نوره:هههههه ليه افا
    نجلاء :ابد سلامة قلبك المهم(وبطريقه حجازيه) تبغي حاجه
    نوره:ههه لا شكرا ما ابغى حاجه

    ............
    العنود:لالالالالا ماما اكيد انتي تلعبين با اعصابي صح ماما تكفين قولي ايه
    ام فهد وهي منقهره على حال بنتها وحيدتها:ياماما هاذا نصيبك وربي كاتبه لك من وانتي فبطني
    العنود بدموع:ماما انتي سامعه وش جالسه تقولين
    ام فهد:طيب ياحبيبتي قولي لي وش اسوي خلاص ابوك قال بعد اسبوعين
    العنود ما تحملت وجلست تصيح على حالها"شلون ياربي انا اخذ يزيد لا لاياربي يارب ما تمم الزواجه هاذي ياربي والله ظلم حرااااااام والله حرااااام..."قطع افكارها صوت جوالها لقته رقم يزيد مرسل رساله لمى فتحتها:الف مبروووك يا احلى عروسه
    العنود بينها وبين نفسها الله يلعنك
    .........................
    فهد:ها...وش رايك
    سلطان:حلو نروح اربعاء وخميس وجمعه
    فهد:لا احلف وانا وش جالس اقول من اليوم يادلخ
    سلطان:هههههه والله تصدق ما دريت عاد انا قلت معقول هانا اقول درر
    فهد:اقول بس يالله لك الحمد والشكر انا بس بعرف مين الناس اللي بيجون يتعالجون عندك
    سلطانوبطرف عين:الحمد لله والله انك بدوي
    الحين احد قايل لك اني دكتور انا ممرض
    افهم يا بشر
    فهد:حبيبي تعال عطني كفين وش رايك
    سلطان:والله الود ودي اسويها بس تعرف برستيجي ما يسمحلي
    فهد:ابوك يا ابرستيج
    سلطان:والله وش رايك{ ويدف فهد بخفيف} قول الصدق ترى انا رجال ما احب اللف والدوران
    فهد عصب من دلاخة ولد عمه:اقول امش امش لا اكفخك
    سلطان:افااااا...وانا ولد ابوي انهان قدام الناس
    وبنفس الوقت التفتوا فهدوسلطان يبون يشوفون الناس ...
    فهد:انا قايل غبي وين الناس وينهم بالله
    سلطان :واناا وش يعرفني قلت يمكن الباب مفتوح والناس تتفرج
    فهد:الحمدلله والشكر اقول امش خلصنا
    راح سلطان عند السياره وفهد راح لدورةالمياه<<متعوب عليها

    ..............................
    الساعه 12,30 ليلا

    يزيد:طلول
    طلال:هلا
    يزيد:من وين جايب هاذي يلعن اصلها تذبح
    طلال:هههه هاذا سر المهنه<<ونعم عيال عم والله هه
    يزيد:اموووت في مهنتك ذي
    طلال:ههههههههه
    يزيد:طلول انا طالع مع الحلوه هاذي اذا صار ما صار لحد يجيني وناضر للبنت اللي بجنبه واللي كان محاوط كتفها بيده لاني مشغول وغمز لطلال
    طلال:هههههههههه حبيبي خذ راحتك
    يزيد:ياللله باااااي

    ...........................................
    كل(ن) على همه سرى وانا على همي سريت
    كانت بغرفتها وتبكي بحرقه خلاص تحس نفسها بتموت
    العنود:ليه ياربي ليه يصير معاي كذا اللهم لا اعتراض على حكمك

    البارت الثالث...


    كل(ن) على همه سرى وانا على همي سريت
    كانت بغرفتها وتبكي بحرقه خلاص تحس نفسها بتموت
    العنود:ليه ياربي ليه يصير معاي كذا اللهم لا اعتراض على حكمك
    ويقطع تفكيره صوت الباب:مين؟؟
    ابوفهد:انا يا ابوك
    العنود دمعة عيونها لان تحس ابوها ظالمها:تفضل بابا تفضل
    دخل ابو فهد الغرفه وباس العنود:وينك يا ابوك اليوم ما شفتك
    العنود:ماعليه بابا اعذرني الاختبارات ما بقى لهاالا اسبوع وماني فاضيه
    ابو فهد:ايه الله يوفقك يا بنيتي ويسهل عليك اختباراتك
    العنود:انشاء الله
    ابوفهد:اتوقع يا العنود امك قالت لك انو اتحدد موعد...
    قطعت العنود كلام ابوها وعيونه تدمع:ايه بابا قالت لي مامابس..
    ابو فهد:لا بس يا بنيتي ولا تشيلين هم شي
    العنود خلا ص ماهي قادره تتحمل :اوكي بابا اللي تشوفه
    ابو فهد وهو شوي كاسره خاطره العنود:الله يوفقك يا بنيتي ويفرحك زي ما فرحتيني
    العنود ناظرة لابوها وابتسمة وهي من جوى تتقطع تموت ولا احد داري عنها
    ابو فهد:يالله يا ابوك فمان الله
    العنود:فمان الله
    ..............................................
    عند يزيد بعد ما خلص من الحلوه اللي معاه
    نزل عند الشباب يروق على كاسه من اللي تجيب المرض
    يزيد:طلول انت كذا %
    طلال:هههههه المهم عجبتك
    يزيد:مرررره
    طلال:الا يزيد وش قصة طلول شايفني بزر
    يزيد وهو مروق مع ام الخبائث:اممممم والله اليوم انا مره ممبسوط
    طلال :كيف؟؟!!
    يزيد: كل شي من نصيبي قلت ابغى الملكه قريب ...الملكه بعد اسبوعين
    قلت ابغى بنت موززه...جبتلي وحده رصاص
    طلال:الف الف مبروووك يبيلنا نبارك لبنت العم
    يزيد:ههههه علشان تذبحك
    طلال وبظحكه كلها غرور:ههههههه تجرب هي
    يزيد:تروح فيها ههههههههههههه

    ..................................................
    ابو طلال :اجل الف الف مبروك واخيرا ما بغيتوا
    صارلهم من جت العنود وهم يقولون عنود ليزيد و يزيد للعنود
    ابو فهد:الله يبارك فيك عقبال طلال واخوانه
    ابو يزيد:الله يبارك فيك
    ابو طلال:متى العرس انشاء الله ؟؟
    ابو يزيد:والله للان ما قرروا بعد الملكة يتفاهمون انشاء الله
    ابوطلال:الله يتمم على خير
    ابو فهد:الله يسلمك
    .................................................. .
    العنود تبكي بحرقه :جوجو انتي موفاهمه انا اموت ولا اخذه
    الجوريصديقة العنود عالتلفون:يا عنوده يا حياتي خلاص هاذا نصيبك
    العنود:لاتعيدين لي نفس كلام ماما انا مستحيل اتزوج هالصايع
    الجوري :يمكن ربي يهديه على يدك
    العنود:...................
    الجوري : الو..الو..الو ..العنود ردي وش فيك الو
    العنود وهي مقطعه نفسها بكي:جوجو الله يخليكم ما ابغاه هاذا واحد حقيير
    الجوري وقلبها متقطع على العنود:حبيبتي انتي قفلي الحين وروحي توضي وصليلك ركعتين واستهدي بالله
    العنود:انشاء الله
    الجوري :يالله حبيبتي مع الف سلامه
    العنود:الله يسلمك باي
    قفلت من الجوري واطلقت لنفسها العنان لدموعها اللي انكبت وبغزاره اللي تحسهم غسلوا جزء بسيط من اللي جواها
    ...............................................
    وليد:حمود حبيبي تعال شوف وش جبت لك
    محمد:اصغر عيالك حمود بعدين وش جايب
    وليد:جبت لك ترارا........
    محمد ارتفع ضغطه :اه يالي ما تستحي جايب لي مفرش فله
    وليد و نايف:هههههههههههههههه
    وناسه
    محمد:الحين اقولك اشتريلي مفرش جديد لسريري جايبلي مفرش فله ليه وش انت شايفني بنت
    وليد ونايف: ههههههههههههههههههههههههههههه
    نايف:وليداان يالله مستعد
    وليد:افا عليك اسمع واحد...اثنين...ثلاثه...
    فله فله فله لعبتي فله انا فله اهلا وسهلا انا فله مرحبتين
    هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    محمد ارتفع ضغطه منهم فسخ الجزمه ورما ها عليهم فا بسرعه انحاشوا وهم يضحكون
    .................................................. ....
    نجلا:ماما الزواج هاذا لازم مايتم
    ام يزيد وهي مصدومه من الكلام:ليه ؟؟؟!!!
    نجلا:ماما انتي عارفه انو العنود ما تحب يزيد ابد فاليه مصريين عليها حتى يزيد ما يبيها
    ام يزيد:والله يا ماما انا عارفه بس هاذا كلام ابوك وعمك وخلاص اذا قالوا كلمه ما يرجعون فيها ابدا
    نجلا:بس والله حرام بيتحملون ذنب المسكينه
    ام يزيد:الله يكتب اللي فيه الخير وش نسوي خلاص ابوك وعمامك قالواخلاص يسوون اللي قالوه
    نجلا:الله يهدي النفوس
    ويقطع الصمت جوال نجلا :اووووو هاذي نوره يالله ...الو
    نوره:الحمدلله على السلامه
    نجلا:اسفه ياقلبي بس انشغلت وكنت بقولك خليها بكرا ونسيت
    نوره:ماعليه بمشيها لك هالمره المهم بكرا متى بترحين؟؟
    نجلا:اوب اوب وش عندنا قبل شوي تقولين لي مجنونه وماني رايحه وش عندك الحين
    نوره:احم احم والله ياطويلة العمر قلت ابا اروح والتهزيئه بتصير براس نجول
    نجلا:لا والله احلفي
    نوره :والله لاني عارفه ان ام عبير ما تحبك تقول لانك مغروره
    نجلاشهقت:انا مغروره!!!!!
    نوره بضحك:للاسف يس
    نجلا:وجع ان شاء الله وجع انقلعي خلي احد يمر ياخذك بكرا
    نوره:بسيطه الله مكثر سواقين بيتنا بس انا قلت لمصلحتك
    نجلا:خلاص بكرا بعد المغرب ان شاء الله
    نوره:اجل يالله ياقلبي تصبحين على الف خير
    نجلا:وانتي من اهله
    .................................................. .....
    قطع بكاءها صوت الباب :مين؟؟؟
    فهد:انا
    العنود:ادخل فودي حبيبي ادخل
    فهد دخل الغرفه وشاف عيون العنود اللي باين انهم اذرفوا دموع الين ما جفوا:عنوده حبيبتي وشفيك؟؟
    العنود ما تحملت صوت اخوها الحنون وركضت له وجلست اتصيح بحظنه :أأأأه .. ياخوي وش اقولك؟ اقولك اختك بتموت ؟ أقولك اختك بتبداء حياته التعيسه بعد اسبوعين ...اااه
    فهد وهو زعلان على حال اخته:عنوده ...خليني اقولك شي يزيد صح انه صايع وراعي بنات بس صدقيني انه حبوب و..
    قطعت كلامه العنود:فهد الكلام هاذا ينقال لغيري مو لي انا اعرف يزيد زي مااعرفك وزي ما اعرف وليد
    فهد:عنود انتي تقدرين تغيرينه
    العنود وضحكة استهزاء :هههه انا اغيره هو ما سمع كلام امه وابوه يسمع كلامي انت اكيد تمزح
    فهد:انا ما امزح انت لو بغيتيه يتغير بيتغير باذن الله
    العنود:فهد الله يخليك انا بنام بكرا وراي مدرسه لاتسدلي نفسي عن المراجعه والدراسه تكفى كل شي بوقته حلو
    فهد:على راحتك ...تصبحين على خير
    العنود:وانت من اهله
    طلع فهد ورجعت العنود لحالة البكاء ونامت ودموعها ما نامو...

    البارت الرابع
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــ
    على الفطورفي بيت ابو يزيد
    سلطان:صباح الخير ياالغلا
    ام يزيد:هلا يمي صباح النور
    سلطان:وشلونك يالغاليه ؟؟
    ام يزيد:طول منتم مرتاحين انا مرتاحه والحمد لله
    سلطان:الحمد لله
    نجلابنعومه:صباح الخير
    ام يزيد وسلطان:صباح النور
    سلطان:ها نجول كيف الدراسه معك




    نجلا: تمام الحمد لله
    سلطان:وش با قي على الاختبارات
    نجلا:ما بقى شي الاسبوع الجاي انشاء الله
    سلطان:الله يسهل عليك انشاء الله
    نجلا بابتسامه:انشاء الله.. سلطون ممكن طلب؟؟؟
    سلطان ناضر فيها مسغرب:!!!تفضلي
    نجلا ماسكه نفسها عن الضحك على شكل اخوها:سلامة قلبك بس ابغاك توصلني للمدرسه
    سلطان استغرب من طلب اخته بس بعد تفكير عميق :اوكي يالله جاهزه
    نجلا :يس
    سلطان: اجل يالله مشينا
    نجلا:يالله ..ماما انا رايحه مع سوسو مع...اي ليه؟؟!!
    سلطان :وش سوسو اصغر عيالك انا
    نجلا:هههههه اسفين يا باشا يالله ماما مع السلامه
    ام يزيد:مع الف سلامه بحفظ الرحمان
    يزيد:السلام
    ام يزيد:هلا حبيبي وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته وشلونك يمه
    يزيد:تمام انتي وشلونك يالغلا
    ام يزيد:بخير...ها جهزت للملكه
    جاء بيرد الا التلفون يدق:غريبه مين بيتصل بها الوقت؟!!
    ام يزيد:مدري خير اللهم جعله خير..
    يزيد:الو
    :........
    يزيد:الو...مين؟؟!
    :يارب ما يكون اللي في بالي بلعت ريقها:الو..
    يزيد ابتسم لانه عارف الصوت:هلا وغلا يا صباح الخيركيف حال عروستنا
    العنود:الله يلعنك وين نجلا؟؟
    يزيد بكل برود:اووووف وش فيك ياقلبي وش ذي الاخلاق من على الصبح؟
    العنودماحبت تطول معاه:تكفى يزيد ما ني برايقه للسخافه من على الصبح وين نجلا؟
    يزيد:والله يا قلبي نجلا راحت
    العنود وشهقت باذن يزيد لدرجة انه بعد السماعه عن اذنه:اييييش وين راحت؟وشلون وانا قايلتلها تمر تاخذني
    يزيد ابتسم: شوي شوي بعدين وش اللي وين راحت راحت للمدرسه مع سلطان وبعدين ليه تمر تاخذك ما عندكم سياره؟؟
    العنود: لا بس احنا كذاكل يوم وحده تمرعلى الثانيه وبعدين ليه رايحـ.... العنود حست انها طولت مع يزيد انقهرت وسكتت
    يزيد مبتسم:ايوه كملي ليه سكتي؟؟
    العنود:مالك دخل..وقفلت الخط بوجه يزيد
    يزيد يضحك:ههههههههه والله انك تحفه
    ام يزيد:يزيد مين اللي كان على الخط؟؟
    يزيد تذكر امه الموجوده:أي صح..العنود كانت تبغى نجلا تمر تاخذها
    ام يزيد:ايه هاذي عادتهم من زمااان
    يزيد ابتسم بخبث :من زمان اممممممم...كويس اجل كل يوم
    ام يزيد:قلت شي حبيبي ..
    يزيد:لا سلامتك, يمه انا طالع تامرين بشي
    ام يزيد:سلامتك يمه بس انتبه للطريق
    يزيد:انشاءالله ...مع السلامه
    ام يزيد:فمان الله
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــ
    العنود بقهر:الله يلعنك وتقلد صوت يزيد{طبعا مستحيل يضبظ لان العنود صوتها ناعم} هلا وغلا ياصباح الخير كيف حال العروس
    وليد يبوس يده ويحطها على جهته:الحمد لله والشكر خبله تكلمين نفسك
    العنود تناضر في وليد:اووه فاضيتلك انت الثاني قوم وصلني للمدرسه
    وليد:ليه!!قلبي ما جتك اليوم
    العنود :لا للاسف قلبك ما جا اليوم
    وليد بخوف:عسى ما شر ليكون فيها شي ؟؟؟
    العنود بعدم اهتمام:ما فيها الا العافيه بس النذله اليوم ما مرتني انا اراويها
    المهم قوم النت ودني للمدرسه
    وليد:والسواق ؟؟
    العنود:هاااااا تبغاني اروح مع السواق لوحدي
    اكيد انت مجنون
    وليد:لامجنون ولاشي بس ماني موصلك للمدرسه دام الحب وراحت اوصلك ليه ؟!
    العنود:اوووووووووووووف وش ذا ياربي الله ياخذك انت وحبك النذله
    وليد:هههخخخخ المهم ماني بموصلك يالله باي وطلع
    فهد:صباح الخير
    العنودمن غير نفس: هلا صباح النور
    فهد:اووه وش فيه الحلواليوم زعلان
    العنود شوي وتبكي:الحين بتصير الساعه سبعه وانا الا الان مارحت للمدرسة كله من وليدان ونجلوه
    فهد بابتسامه:بس انا اوصلك فطريقي الحين ولا تزعل يا حلو
    العنود ابتسمت وراحت با ست اخوها:يسلمو حبيبي مافي احد مريحني فهالبيت غيركانت وماما
    فهد:ولو كم عنود عندنا وحده وبس وغمزلها يالله مشينا
    العنود مره مبسوطه من اخوها:يالله
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    بالمدرسه
    العنود بصوت واطي:انا اراويك ياالنذله لي ما جيتيني اليوم
    نجلا:سوري حبي بس اليوم رحت مع سلطان
    العنود:عارفه
    نجلا:مين قال لك!!!
    العنود:اخوك
    نجلا مستغربه:مين ؟؟
    العنود:مين بعد يزيدوه
    نجلا:كيف ؟متى؟شلون؟
    قالت لهاالعنود القصه
    نجلا:يووووه الله يعين
    العنود مستغربه:ليه؟؟!!
    نجلا:بكرا بيقول انا بوصلك
    العنود:هه احلمي اركب اذا جيتي مع يزيد
    نجلا:هه عادي مستغنيه عنك
    العنود: طيب طيب ما اقولك اليوم وليدان وش قال
    نجلا استحت:وش قال؟
    العنود:لا احلفي انا شقول ماني بقايله
    نجلا:افا يابنت العم ليه؟؟
    العنود:ابوك يا المصلحه الحين بنت العم قبل شوي مستغنيه عني
    نجلا:والله انيـ...
    استاذه الهام عصبت :فيه ايه ما تئصروا خلاص بئى من اليوم وانا ساكتالكم بس كفايه
    العنود:سوري ما انتبهنا
    نجلا:سوري
    استاذه الهام:نرجع للدرس....
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــ
    محمد:نايف
    نايف:.......
    محمد:نايف..نايف اصحى يارجال
    نايف:...........
    محمد:واللهه يانويف ان ما قمت اقوم اتوطى في بطنك
    نايف:..................
    قام محمد جاب مويه باررررده مررررره وكبها في وجه نايف
    نايف:هاااهااا وش فيكم مين مين
    محمد يضحك على شكل نايف:هههههههههههههههههههه
    لا احدد قم يالله الساعه تسعه متى ناوي تقوم
    نايف :الله يلعنك خوفتني
    محمد:لا يارجال احلف من اليوم وش انا جالس اسوي
    نايف :لا حول ولاقوه الى بالله
    محمد:يالله قوم لاتطولها وهي قصيره
    نايف:ايه ياله قايم
    قام نايف راح الحمام توضى وصلى الفجر وراح مع اخوه ووليد يتمشون
    نايف:الا وليد مبروك ملكةالعنود
    محمد وكان احد كاب عليه مويه بارده:وشو مين ملك
    وليد و نايف مستغربين من ردة فعله:!!!!!!!!!
    نايف :وش فيك محمد ملكةالعنود
    محمد حاول يبين كل شي طبيعي ابتسم: هااا لاسلامتك بس استغربت انها صغيره بس على مين
    وليد:على يزيد ولد عمي
    محمد:اهاا الله يكتب اللي فيه الخير{يحاول يغير الموضوع}الا نايف ليه مارحت للمدرسه اليوم
    نايف:يارجال اروح واخلي اللمه الحلوه ليه مجنون
    محمد:يا غبي دراستك اولا
    وليد:يا اخي وش تبي منه نجاح وبينجح جامعه وبيدخل خله على راحته
    محمد:انا الغبي اللي اتفاهم معاكم
    وليد: انت من زمان غبي
    نايف:ههههههههه حلوه حلوه
    وليد:والله اعجبتك قويه صح
    نايف:ممررررره
    محمد قام بيطلع وليد:وين يابو الشباب
    محمد:خلصونا بنروح البيت
    وليد:وش نروح روح انت انا ونايف بنجلس
    محمد:كيفكم
    وليد بعد ماطلع محمد:وش فيه انقلب فجاءه
    نايف: والله مدري المهم ماعلينا يالله
    وليد:وشو!!
    نايف:وشو اللي وشو عطني الرقم
    وليد وكانه تذكر:ايه الرقم وانا اقول الرجال وش يبي
    خذ الرقم وسجله عندك
    نايف:اوكي
    وليد:اكتب ******0505
    نايف:حلو يالله

    بكمل بعدين








  2. #2
    عضو نشيط
    الصورة الرمزية lubu
    الحالة : lubu غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 91074
    تاريخ التسجيل : 02-02-12
    الدولة : الامارات
    الوظيفة : طالب
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 58
    التقييم : 10
    Array

    افتراضي رد: روايه ... {{ حبيتني غصب عنك مثل ما غصب عني حبيتك}}......


    محمد زعلان لان العنود بتتزوج:معقوله العنود تتزوج لا ياربي ليه مااتخيل العنود مع غيري
    تنهد بقوه:آآآآآآآآه الله يوفقها اذا كانت تبي هالزواجه
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــ
    نرجع لوليد ونايف
    نايف:الو
    بصوت كله نعومه:الو
    نايف يناضر لوليد وهو مبتسم <<مبسوط :ياهلاوياغلا بهالزين كله
    :اهلين ...مين معي
    نايف:معك طلال
    وليد ناضر نايف مستغرب :طلال!!!ليه؟؟
    نايف غمز لوليد:وش رايك؟؟
    وليد:الحمد لله والشكرهههههه
    :الووو {وبدلع}طلول
    نايف وتذكر اللي عالخط:عيونه ..ماقلتي مين معي
    :معك دندونه
    نايف يعني يخفف دم:وش ذي اغنيه
    دانه وبدلع:سخيف
    نايف خرب عندها:اسف ياقلبي
    وليد يتريق:ياقلبي مرره وحده والله حاله
    نايف عطاه نضره:كيفك ياقلبي وش اخبارك
    دانه:تمام
    نايف<< ماعنده تفاهم على طول:ابغى اشوفك
    وليد:هههههههههههههههههه
    نايف قفل السماعه بوجه دانه وعصب: انت وش فيك من اليوم ما خليتني اكلم على راحتي
    وليد:هههههه والله اسف بس انت ههههههه مسكين ههههه ماتعرف تضبط البنات ههههه
    نايف عصب:اقول امش امش خلينا نروح نجيب البنات
    وليد انبسط : أي بنات
    نايف :ياغبي اختك وبنت عمك
    وليد:من قال لك بروح اجيبهم
    نايف:محد قال لي بس انااقول لك امش
    وليد:والله مصدق نفسك
    نايف:طيب امش نطلع
    وليد:يالله ياهههههههههه قلبي
    نايف عصب:امش الله يعافيكم
    وطلعوا وليد ونايف من المقهىى
    ــــــــــــــــــــــــــــــ
    في المدرسه
    العنود:نجول مين بياخذك
    نجلا:والله مدري الله ياخذك
    العنود وبدلع طبيعي:انطمي سخيفه
    نجلا:العنود!!
    العنود:خير
    نجلا:ماتعرفي ليه الجوري ونوره ليه ما جوا
    العنود وبخوف:لاوالله ماادري الله يستر
    نجلاء وبخوف:صدقتي الله يستر عليهم
    {نوره والجوري خوات وهم صديقات العنود ونجلا..
    نوره:مرررررره ناعمه جسمها رهيب سمرا بس سمارها حلو عيونها حلوه وشفايفها رهيبه عمرها 17 سنه لانها درست قبل لاتم الست سنوات
    الجوري: مررره حلوه عمرها 18سنه بشرتها برونزيه شعرها بني على عسلي جسمها حلو ونا عمه }
    نجلا:عنوده يالله هاذي سيارتنا يالله تعالي
    العنود:يالله
    جت بتمشي:يووه نجلاء الكيسه نسيتها بالساحه بروح اجيبها واجيك انتظريني جوا اوكي
    نجلاء:اوكي
    فتحت نجلاء الباب اللي وراء السواق وماانتبهت للي يسوق لانه كان منزل راسه:تعالي اجلسي قدام
    نجلاء انصدمت:يزيد!!!
    يزيد:وليه متخرعه شايفه جني
    نجلاء:هاا...لابس وسكتت
    يزيد:بس وشو
    نجلاء:ولاشي بس مستغربه انك انت جاي تاخذنا للبيت
    يزيد:لا تستغربين مره ثانيه اوكي ويالله تعالي اجلسي قدام
    نجلاء وهي خايفه من ردة فعل العنود:اوكي
    جت العنود وشافت نجلاء جالسه عندالسواق "ااااف ياربي سلطان مين اللي قال له يجي الله يهديك يانجلاء"
    نجلاء اول ما شافت العنود خافت من اللي بيصير وناضرت ليزيد شافت انه مببتسم بكل غرور
    فتحت العنود الباب:السلام عليك....ماكملت سلامها لانهاانصدمت من اللي شافته



    سلام للكل
    البارت ياشباصات<<البنات
    لعيونكم الحلوه اتمنى يعجبكم
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــ
    البارت الخامس
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــ
    فتحت العنود الباب:السلام عليك....ماكملت سلامها
    ناضرت للي جالس مكان السواق قالت بينها وبين نفسها"لالالالا...اكيد يتهيئا لي لالا هاذا مش يزيد هاذ..."
    قطع تفكيرها صوت يزيد:العنود يالله حبيبتي اركبي اخرتينا
    العنود بخوف:ماني راكبه انت اكيد تحلم اني اركب معاك

    يزيدعصب من ردها بس حاول يتمالك اعصابه :العنود اركبي بسرعه فضحتينا قدام الناس
    العنود وقلبها يرقع من الخوف:ماني راكبه...
    نجلاء جالسه وما علقت على أي كلمه لانها عارفه بالاخير عنود بتركب ويزيد بيعصب...
    بعدت العنود..وجت بتسكر باب السياره بس اول ماسكرت الباب سمعت صوت باب ثاني وعرفت انه يزيد وما حست الا بيد يزيد تمسكها
    ذراعها بقوه الين ما توقعت ان يدها بتنكسر ودخلها جوا السياره
    العنود وهي ماسكه نفسها على شان ما تبكبي:انت مالك الحق انك تلمسني
    يزيد اللي ضحك بخبث:هههه بس بعد اسبوع بيكون لي الحق اسوي فيك اللي ابي
    العنود وجهها قلب مية لون لانها عارفه هو وش يقصد فقالت بصوت واطي توقعت انه محدب يسمعها :تخسي
    يزيد ابتسم لانه سمعها:قلتي شي حبيبتي
    العنود: حبك برص انشاءالله
    يزيد عصب لانه ما تعود ان احد يطول لسانه عليه:انتي لسانك يبيله قص بس اناعارف متى
    العنود بثقه:متى انشاء الله
    يزيد ابتسم ابتسامه ادوخ:بعد شهر من الملكه
    العنود بأستهزاء :هه ليه مواليوم والله منت بفاضي الحين
    يزيد بداء يتنرفز :لان بعد الملكه بشهر بيكون الزواج
    صرخة العنود صرخة كانوا بسببها بينقلبون بالسياره لان يزيد لما سمعها صرخت سحب بريك بسرعه:ايش ..انت اكيد تمزح
    يزيد اللي من جدعصب صرخ بوجه العنود:انتي مجنونه بغينا نروح هواء هبله
    العنود بين دموعها: لالا...يزيد تكفى واللي يخليك قول انك تمزح نجول بليز قوليلي انها مزحه
    نجلاء ما علقت على أي كلمه بس مولانها خايفه لا لانها ماتبغى تدخل بينهم :......
    يزيد بغرور وكانه مبسوط لانه شافها تبكي :للاسف ياعروسه الكلام صدق
    العنود ما ردت ماهي بفاضيه كانت ترثي حالها:......
    يزيد انبسط ان العنود ما ردة :لالالا وين لسانك وين اختفى اكلته البسه
    العنود ببكي:يزيد بليز وصلني بيتنا بسرعه
    يزيد سكت ما تكلم ....
    وصلوا العنود بيتها اول يزيد:العفو حبيبتي
    العنود:الله ياخذك
    يزيد بكل غرور:هههههههه
    دخلت العنود بيتهم ونجلاء ويزيد راحوا لبيتهم
    العنود اول ماوصلت البيت راحت على طول لغرفتها وجلست تبكي الين ماجفوا دموعها ونامت
    ـــــــــــــــــــــــــــ
    نجلاء:يزيد ماكان له داعي للحركات اللي سويتها
    يزيد ببراء:انا...ليه وش سويت
    نجلاء:انا اعرف العنود كانت تبين انها قويه بس هي ضعيفه من جوه
    يزيد ماهمه الوضع وكان جالس يطقطق بالجوال:مشكلتها ..الو
    وليد:هلا
    يزيد:هلا فيك ابو خالد
    نجلاء"اه يالبى ابو وليد"
    وليد:هلا وش اخبار النسيب
    يزيد :تمام انت وش اخبارك
    وليد:الحمد لله وش عندك غريبه
    يزيد:افا والله انك ظالم يعني ما اكلم الى اذا بغيت شي لا تظلم
    وليد:اسفين يا اخي حقك علينا
    يزيد:لا والله وش دعوى اهل وقرايب
    وليد:احلف
    يزيد:والله المهم كنت بقولك لاتجيب البنات لانهم الحين بالبيت
    وليد:اولا ماكنت بجيبهم ثانيا مي نقالك تجيب اختي ولا تضبط من الحين
    يزيد:اقول وليدان انقلع
    وليد:انا قايل الى الان ماهزء وش ينتضر
    يزيد:شكلك راعي طويله اقول مع السلامه
    وليد:ههههه مع السلامه
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    نايف:سلام ياحلو
    طلال:وش يا حلومن بزري تراك
    نايف:افاا لهادرجه ماتشوفني طول وعرض وبالاخير من بزرك استحح يارجال
    طلال:نويف اخلص ...طلال وانتبه لشي نايف
    نايف:هلا
    طلال:وين محمد
    نايف بعدم اهتمام : مدري
    طلال:وشلون ما تدري انت ماكنت معاه
    نايف :أي نعم كنت بس بعدين طلع ورجعت مع وليدان
    طلال:جيت مع وليدان لاحول وش صار بالشوارع حوادث شي منى مناك
    نايف:ليه بزران مانعرف نسوق
    طلال:صراحه ..ايه
    نايف:اقول شكلك بترفع ضغطي اروح انام افضل
    طلال:روح حبيبي
    نايف قام بيروح بس تذكر شي ولف على طلال:انت بتسافر
    طلال استغرب من السؤال الفجئه:ايه !!ليه؟؟
    نايف وهو مره مبسوط:بروح معاكم
    طلال:للاسف لا
    نايف:طلال تكفى تكفى تهد جبال تكفى يارجال
    طلال:تدري وش؟؟
    نايف ابتسم:وش يا قلبي وش؟؟
    طلال:منت برايح انت بزر بكرا يصير فيك شي اروح فيها
    نايف عصب:وش بزره رجال طول بعرض تقولي بزر
    استح على وجهك يااخي
    طلال طفش من اخوه جاء بيقوم:اووووف خلاص منت برايح وبس بعدين عندك اختبارات ومدرسه استريح لاتزعجني وتزعج نفسك
    وطلع من الصاله
    نايف عصب:اوووووووووووووووووووف ياربي
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    فهد:يااخي لاتزعل بس انت عارف اخوك
    سلطان:عسى ربي يهديه
    فهد:والله اني شايل هم البزر
    سلطان:وش تسوي ياخي حكمةالمحكمه على العنود ويزيد
    فهد تنهد بقوه من حر مافيه :آآآآآآآآه الله يعين
    سلطان اللي حب يغير الموضوع:يارجال انبسط ولا تشيل هم شي
    فهد:يااخي اختي الوحيد ودلوعتي متضايقه وشلون تبيني ارتاح
    سلطان:يا فهد انت بطريقته هاذي بتزعل اختك زياده لانك وافقت او ما وافقت محد معطيك وجه
    فهد:والله انك صادق آآآه بس المهم وش تبي تطلب لنا
    سلطان بمزح :غلطان يا حبيبي انت وش راح تطلب لنا
    فهد:يا بخيل خايف تدفع لك كم ريال
    سلطان:اقول كل مرره انا ادفع وانت بس للبلع وياليت يبان فيك
    فهد:قول اعوذ برب الفلق ياربي وش هالناس عيونه حااااره
    سلطان:ياشيخ احلف اقول قوم اطلب وخلصنا
    فهد:يالطيف قايم لاتموت علينا
    سلطان:يالله ناس ماتجي الا بالعين الحمره
    فهد:سلطان وش رايك اسحب عليك
    سلطان :يارجال وش فيك انا ما اقصد انت
    فهد:اشوا عالى بالي
    سلطان:ههههههه
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    العنودصحت بعد صلاة المغرب ورن جوالها شافت المتصل وابتسمت:هلا وغلا سلااااامات وينك ما جيتي اليوم
    الجوري:شوي شوي علي
    العنود:ههههههه اسفين حقك علينا
    الجوري:كيفك اليوم
    العنود بضيق:اسوى من اليوم اللي قبله
    الجوري وتبغى تغير الموضوع بسرعه :امممممم..ماقلتي لي ليه ما جيت للمدرسه
    العنود:ايه صدق وش فيكم
    الجوري:سلامة قلبك بس صحينا متاخر اليوم
    العنود:يا كسلانه انتي واختك
    الجوري:هههههه تسمعك بس
    العنود وبثقه :ما خفت
    الجوري:ايه واضح المهم بتروحين بيت نجلاء؟؟
    العنود:ماودي بس بما انكم بترحون اوكي اروح
    الجوري:اجل نتقابل هونيك
    العنود:الله يرجك انشاء الله خير
    الجوري:يالله بااااايو
    العنود:باااااايو
    راحت العنود تتجهز للطلعه وشافت وليد قبالها:هلا والله هلا باخوي هلا باهلي كلهم من اولهم لاخرهم
    وليد وعارف العنود:عنوده اخلصي وش تبين بسرعه
    العنود ببتسامه :امممممم
    احم احم اااااا .....
    وليد :خلصي؟؟
    العنود وقانت وجلست عند اخوها:اممم ابغاك توديني بيت عمي خالد
    وليد استغرب خصوصا فترة الاختبارات:ليه انشاء الله!!!
    العنود:ابد سلامتك بس مشان ندرس انا والصبايا
    وليد مبسوط:اكيد من ضمنكم نجلا
    العنود:يس...ها وش قلت
    وليد بتفكير:امممممممم,,,اوكي عشر دقايق واحرك السياره
    العنود نطت :ثواني
    وليد:يالله بسرعه
    راحت العنود وتجهزت ولبست بنطلون قصير فوق الركبه ضيق لونه بينك
    فاقع وتيشيرت فسفوري والشوز كان بينك فاقع الالوان كانت جريئه وغريبه بس حلوه
    ورفعة شعرها بشريطه بينك ((ذيل حصان))
    وحطت قلوس ومسكره وكان شكلها ملفت وناااااعم
    العنود:يالله وليد
    وليد قام :خلصتي
    العنود:يس
    وليد:شوفي كتابك معك
    العنود:يب..يالله
    وراحو لبيت ابويزيد
    ــــــــــــــــــــــــــــــــ

    عند محمد ونايف
    نايف:محمد
    محمد:يا نعم
    نايف:انت اليوم لما كنا بالمقهى ما كنت على بعضك فيك شي؟؟
    محمد مرتبك:ها لالايارجال لاتشغل بالك ما فيني شي بس تعبان شوي
    نايف :ليه وش متعبك!!!؟؟؟
    محمد"اااخ اعرفك يا نايف ماراح تسكت الين ما تعرف انا وش فيني ":لابس صداع بسيط انت بس لاتشغل بالك
    الا وش سويتوا بعد ما طلعت
    نايف ويضرب جبهته بيده :يوووووه ياالعن ابو النسوه
    محمد بخوف:وش فيك ؟؟!!!
    نايف:دانه
    محمد:دانه !!!! مين دانه؟؟
    نايف :وحده بس وشوا جرررح<<هه على اساس انه شايفها
    محمد:الحمد لله والشكر لك يارب وناضر في نايف:مومنك من وليدان وطليل
    نايف:بالله محمد بكلمها اسكت شوي
    محمد:لا تفضل خذ راحتك انا طالع اصلا
    نايف:ما تشوف شر
    طلع محمد واتصل نايف على دانه
    نايف ويظبط الصوت:الو
    دانه مسويه انها زعلانه:خير وش تبي!!
    نايف مبسوط:افاااا ليه الحلو زعلان
    ذانه وبدلع مايصلح:يابريئ
    نايف متقطع عمره ما كلم :يالبى قلبك انا
    وجلسوا طول اليوم يكلمون بالتلفون ونايف يكذب ودانه نفس الكلام
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    عند نجلاء:اووووووف ياراني افتحي الباب بسرعه
    راحت راني وفتحت الباب....
    العنود:راني وين نجلاء؟؟!!
    راني:ماما نجلا متبك{مطبخ هع هع هع
    راحت العنود المطبخ عند نجلاء:هااااااااااااي
    نجلاء:هااااااااااااايات
    العنود:ازيك
    نجلا:كويسه ...وانتي
    العنود:الحمدلله
    نجلاء:ايوه صح كلمتي جوجو ونوري
    العنود:ايوه الحين جاااين
    نجلاء:حلو اجل عنوده روحي روحي بالصاله انا مطوله هنا
    العنود:لالا اخاف يجي احد من العيال ويلاقيني موجوده
    نجلاء:لالا اصلا مافي احد يزيد يجي الفجر
    وسلطان يجي عالساعه وحده الصبح يعني ما عندك احد
    العنود متردده:متاكده
    نجلاء:ايــــــــه
    العنود:اجل انا بالصاله ...
    لااحت العنود وفصخت العبايه وكان شكلها جنان جلست عالكنب وشافت:......

    {تتوقعون مين اللي شافته العنود وخلاها فجاءه مصدومه..

    انتظر ردودكم اللي من جد تفرحني



    سلام ...
    هاذا البارت بين ادينكم واتمنى يعجبكم...
    البارت السادس....


    العنود واقفه خايفه من يزيد ونظراته اللي تذبح الواحد العنود وباليالله طلع الكلام:يزيد
    يزيد اللي تفحص كل شبر من جسم العنود ابتسم بخبث وهو يقرب منها :والله ان جسمك حلو حلال على
    العنود استحت وبنفس الوقت عصبت :انت ما تستحي وانا وقطع يزيد كلامها لما حط يده على شفايفها
    العنود انصدمت من الحركه الجريئه يزيد: تصدقين شكلي بقدم الزواج
    العنود انجنت "وش يقدم سلاااامات على كيفه ليه الزواج زواجه بس لوحد ه اووووووووف يا القهر"
    تنهدت بقوه وقالت وهي تبلع ريقها وبخوف بسبب قربه لها:ما عاد يفرق معي
    يزيد اللي كان يناض في عيونها طبع بوسه على طرف انفها المرسوم رسم العنود بسرعه طلعت ما اقدرت حتى تناضر فيه طلعت وهي تبكي بقهر "
    معقوله يا عنود معقوله الشي البسيط خذاه منك بسهوله اجل الشي الكبير بياخذه بسهوله اكبر"
    كانت العنود تغسل وجهها عن اثار البكي وتحس بقرف من بوست يزيد لها فكانت شوي وجهها يجف بسب الصابون وراحت على طول عند نجلا...
    عند يزيد اللي كان يفكر بصوت عالي:والله انها رهيبه بس صبرك يا{بتريقه}
    دلوعة البابا اجل انا ما استحي
    قطع تفكيره صوت انثوي على اغنية هاديه
    يزيد انصدم ناضر جواله مافي أي اتصال
    راح اخذ الجوال شاف مكتوب"جوجو تتصل"انبسط "جوجو بس هذا جوال مين؟؟!!" ناضر الخلفيه شاف صورة بنت يعرفها وابتسم بخبث:اهاااا اجل جوجو..وطلع من الغرفه
    ــــــــــــــــــــــ
    عند العنود ونجلاء
    نجلاء:يا اختي اتصلي عليهم تا اخروا
    العنود بهدوء وباين ان فيها شي:اوكي دقايق
    نجلاء بخوف:عنوده فيك شي؟؟!!
    العنود ابتسمت بالم:لا ياقلبي لاتشغلي بالك
    نجلاء ما حبت تضغط على العنود:اوكي حبيبتي يالله اتصلي عليهم
    جت العنود بطّلع جوالها من جوالها وانصدمت انه مافيه :نجلا مافيه
    نجلاء:وشو اللي مافيه؟؟!!
    العنود وخايفه انها تكون ناسيته عند يزيد:جوالي
    نجلاء:تلقينه بالمكان اللي كنتي موجوده فيه يالله روحي جيبيه بسرعه
    العنود بخوف انها تشوف يزيد:هااا...لاماله داعي
    نجلاء:وش اللي ماله داعي روحي
    العنود:اوكي
    جت بتطلع فالبست العبايه وتحجبت {لانهم مايتغطون من بعض}نجلاء:العنود ليه لابسه العبايه!!؟؟
    العنود مرتبكه بس ابتسمت وحولت اتبان طبيعيه:لا..بس سمعت صوت سلطان قبل شوي فا خفت يكون موجود
    نجلاءوهي ماهي مصدقه:اهاااا اوكي اجل روحي
    طلعت العنود وقلبها من جوااا صاير عرس من كثر مايدق بقوه ...
    دخلت الغرفه مالقت فيها احد حمدت ربها وتنهدت بقوه طلعت الهم اللي جواها:ااااااه الحمدلله يارب مافيه احد
    وقامت تدور الجوال مالقته فجاءه سمعت....

    ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    عند نايف ووليد اللي كانوا يقزقزون بالمجمعات
    شافوا بنت من بناتهالايام لابسه عبايه الكم كله شفااااف والعبايه مبطنه من جوا بلون بينك والكعب اللي ينسمع صوته من اخر المجمع يعني بالعربي البنت فتنه والعياذ بالله
    وليد:نويف شوف شوف!!
    نايف :هلا والله
    وليد:وراها يالله
    نايف:يالله بسرعه
    وراحوا عند البنت وليد:نايف حبيبي وش فيك يا حلو عطنا وجه
    نايف: وليد الله يعافيك ماني برايق لك
    وليد:افااااا
    نايف:ايه
    وليد:ليه ياقلبي
    وهم يسمعون البنت تظحك وعطتهم وجهها اللي كان جميل بس للاسف كانت تحاول تستغل جمالها بشي ثاني:مين وليد ومين نايف
    وليد ونايف هنا تقطعوا من الوناسه
    نايف:انا نايف وهاذا وليد
    البنت تناضر فيهم وتحاول تشوف مين احلى من الثاني :امممممم انتم اثنينكم عجبتوني فا وش اسوي الحين
    وليد:خوذي رقمي ونتفاهم بعدين
    البنت :اوكي
    نايف:ورقمي ونتفاهم بعدين
    البنت وبدلع يذبح:اوكي
    واخذت ارقامهم وجت بتمشي:يالله بايو
    وليد ونايف :بااايو يا بايو
    نايف:وليدان وش ذا الزين
    وليد:اااخ والله انه تذبح
    نايف:والله انك صادق المهم يالله نروح
    وليد:يالله رقمنا اليوم بما فيه الكفايه
    نايف يستهبل:علشان نفرزهم اللي نبغاهم واللي ما نبغاهم
    وليد:هههههه والله
    وطلعوا من المجمع وهم محملين بالارقام






  3. #3
    مراقبة عامة
    الصورة الرمزية الرمش الذبوحي
    الحالة : الرمش الذبوحي غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 20026
    تاريخ التسجيل : 15-09-08
    الدولة : ღ ع ــآبرة سبيل ღ
    الوظيفة : ღ تآمل آلمدى آلبعيد ღ
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 28,202
    التقييم : 3153
    Array
    MY SMS:

    لآ آله آلا آنت سبحآنك آني كنت من آلظآلمين..

    افتراضي رد: روايه حبيتني غصب عنك مثل ما غصب عني حبيتك


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
    تسلم اخوي عالرواية..
    اهم شي انك تحطها كاملة عشانن ما يضيع وقت القراء..
    ننتظر التكملة





    "
    "
    ..سآغيب عنكم مدة آذكروني بدعوة
    لعلهآ تصل آلى آلسمأء فيقول لهآ الله كن فتكون ..



  4. #4
    عضو نشيط
    الصورة الرمزية lubu
    الحالة : lubu غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 91074
    تاريخ التسجيل : 02-02-12
    الدولة : الامارات
    الوظيفة : طالب
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 58
    التقييم : 10
    Array

    افتراضي رد: روايه حبيتني غصب عنك مثل ما غصب عني حبيتك


    محمد:شباب وش رايكم نروح المزرعه
    فهد:والله فكره
    سلطان:حلو من زمان عنها
    محمد:بس متى نروح الحين فترة الاختبارات والاهل ماراح يقبلون
    سلطان:بعد ملكة يزيد والعنود
    محمد حس بغصه بس ما علق:......
    فهد:حلو اجل بعد الملكه انشاء الله
    محمد وسلطان:انشاء الله
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    عند العنود
    كانت تفتش على الجوال وما لقته :اوووووف ياربي وين راح ذا بعد
    وتسمع صوت ميريام فارس باغنية لوكنت راضي
    عرفت انه جوالها بس اللي ما كانت عارفه عند مين :تبغين هاذا وياشر على الجوال اللي في يده
    العنود تحاول تبين انها هاديه:لوسمحت عطني الجوال
    يزيد مبتسم: وش ذا الصدف الحلوه اكيد امك داعيتلك اليوم انك تشوفيني
    العنود ضحكة باستهزاء:ههه الاداعيه علي
    يزيد وحب يطول بالكلام معاها:ليه؟؟
    العنود ببرود:لاني شايفتك
    يزيد:امممم غريبه مع انوا البنات اذا شافوني يقولون ان امهم داعيتلهم
    العنود انقهرت:مايعرفون بالنوايا {بتريقه} الحسنه
    يزيد:حتى جوجو نفس الكلام
    العنود انصدمت:جوجو !!!!!؟؟؟؟
    يزيدابتسم بخبث:امممممم
    العنود:يزيد عطني الجوال
    يزيد كان عند الباب:تعالي انتي وخوذيه
    العنود ماتبغى تروح ولا تبغى تكون قريبه منه بس غصبا عنها راحت ووقفة قبال يزيد ومدت يدها:عطني
    يزيد مسك يدها وحط جواه الجوال
    العنود حست بشي غريب من مسكة يزيد لهاوقربه منها فا سحبت يدها بسرعه وجت بتطلع: ممكن تبعد
    يزيد يستهبل:ليه
    العنودخذت نفس:ابغى اطلع بعد عن الباب
    يزيد:اووه سوري ما كنت منتبه
    وبعد عن الباب واول ما جت عند الباب رجع وقف لدرجة انها صدمة فيه انقهرت من الحركة بس طنشت
    يزيد بصوت كله نعومه:سلااامات
    العنود امتلوا عيونها بالدموع وكانت بتصيح بس مسكة نفسها:يزيد بليز بعد
    يزيد انصدم من العنود"معقوله لهاالدرجه تكرهني وما تبغى تحتك فيني"بعد يزيد عن الباب بدون أي تعليق
    وطلعتالعنود وهي كارهه نفسها "ياربي ليه انا ضعيفه ليه"وقطع تفكيرها ودموعها صوت الجوال
    العنود:هلا حبيبتي وينك
    الجوري :هلا فيك انااللي ويني والا انتي
    العنود:سوري يا قلبي بس نسيت الجوال بالغرفه وكنت بالمطبخ
    الجوري:اوكي بمشيها لك بس يالله افتحوا لنا الباب
    العنود:اوكي
    الجوري:يالله حبيبتي بسرعه
    وقفلت العنود الجوال وقالت للشغاله تفتح الباب
    وفتح الشغاله الباب ودخلوا جوه سولفوا شوي وتقهووا وبعدها على غرفة نجلاء للدراسه
    ـــــــــــــــــــــــــــــــ
    سلطان:ياااااااااااااهو يااهل البيت
    يانااااااااااااس
    يااااااااااااااعالم
    وش ذا مافي احد
    راااااني ياراااااني
    راني: نئام بابا
    سلطان: وين نجلاء
    راني:فووق قرفه
    سلطان:وماما؟؟
    راني:ماما رووه مع ماما كوله
    سلطان:اوكي انقلعي
    صعد سلطان لغرفة نجلا
    الجوري:طيب وش اسم الشغاله
    نجلاء:راني رفعتي ضغطي راني
    الجوري:احسن اجل اقولك ضيفه جيبي لي مويه تقولين روحي انتي وا عيباااه
    نجلاء:جوجو خلصينا روحي جيبي لنفسك مويه واسكتي خلينا ندرس
    الجوري:يمن البازخ<<مسبه شمريه
    وراحت عند الباب اول ما فتحت الباب والا تشوف رجال في وجهها قفلت الباب بوجه على طول
    نجلاء:وش فيك؟؟
    الجوري مرتبكه:هاا لالا بس نسيت ان فيه مويه بشنطتي
    نجلا:وجع وازعجتينا طول اليوم جيبولي مويه وبالاخير عندك مويه في شنطتك
    العنود ونوره:اوووووووووووف اسكتوا ازعجتونا
    واسكتوا نجلا والجور وكملوا دراسه
    ــــــــــ
    "ياويلي ليكون هاذي غرفة يزيد لالالا وش غرفة يزيد انا اكيد حلمان بس هاذي ماهي نجلاء انا ادق الباب واشوف من فيه"طق,طق,,طق
    سلطان:نجلاء
    الجوري خافت وحست بقلبها يدق بقوه واسالت العنود بصوت واطي:مين هاذا؟؟
    جت العنود بترد الا بنجلاء:هلا سلطان لاتدخل عندي صديقاتي
    سلطان:طيب تعالي شوي
    نجلا :جايه يالله
    طلعت نجلاء لسلطان سالها عن امه ومن فيه عندك وراح
    دخلت نجلاء عند البنات:يستهبل ذا هو ووجهه
    العنود:هههههه ليه؟
    نجلاء:بس طلعني على الفاضي
    نوره:وش يبي؟؟
    نجلاء:بس يقول من عندك ووين امي
    الجوري ابتسمت وبينها وبين نفسها"اجل هاذا سلطان امممم والله انه ماهو بشين"وقطع تفكيره العنود:جوجو وش فيك!!؟؟
    الجوري ابتسمت :مافيني شي
    نجلا:يالله بنات على العشاء
    وراحوا تعشوا وعشاهم كان خفايف لان البنات محافضين على اجسامهم
    وبعد العشاء رجعوا كملوا دراسه وبعدين راحوا على بيوتهم
    ـــــــــــــــــــــ
    فهد:وشو؟؟!!
    وليد وهو خايف:اللي قلتلك اياه
    فهد بعصبيه و صراخ:وشو اللي قلتلي اياه ؟!وينكم الحين
    وليد:..............




    هااااااااااي جميعا
    اسفه على التاخير بس اليوم بنزل بارت وانشاء الله يعجبكم
    والاربعاء انشاء الله او الخميس بنزل بارت
    وهاذا البارت السابع بين ايدينكم

    ـــــــــــــــــــــــ
    البارت السابع
    ــــــــــــــــــــــــ
    فهد:وشو؟؟!!
    وليد وهو خايف:اللي قلت لك اياه
    فهدبعصبيه وصراخ:وشو اللي قلتلي اياه؟!انتم وينكم الحين؟
    وليد:فمركز الشرطه
    فهد:خليكم انا جا يكم الحين
    وليد:موجودين وين بنروح بالله<<فاضي
    قفل فهد من وليد"ياربي وش اسوي الحين" وهو جالس يفكر:مافي غيره...
    فهد:الو
    سلطان كان نايم:هااا..مين
    فهد:مين يعني؟؟
    سلطان:ها فهد وش تبي؟؟
    فهد:العيال بمركز الشرطه
    سلطان قام مفجوع:مين ؟؟!!
    فهد:وليد ونايف
    سلطان:يالله جايك الحين
    جاء سلطان واخذ فهد وراحوا عند وليد ونايف
    وليد يتكلم للظابط:والله مالنا دخل هم جوا يتحرشون
    الظابط:وش قالوا لكم بالظبط
    نايف:يقول كلام ما ينقال
    الظابط وبدى يعصب:طيب وش قال
    وليد ناظر في نايف :يقول كم الليله ؟؟
    الظابط اللي فهم وش يقصدون:طيب خلاص
    شوي الا جاين فهد وسلطان :السلام عليكم
    الظابط:وعليكم السلام امر اخوي بغيت شي
    فهد:والله من شوي كنتم ما سكين اولاد اثنين وحنااهلهم نبغى نبغى نسئل عن سبب المشكله واذا نقدر نشوفهم
    الظابط:اساميهم لو سمحت
    سلطان:وليد فيصل المسفـ...
    ونايف منصورالمسفــ...
    الظابط:ااه هذولا لسى طالعين
    فهدمصدوم:طالعين!!!
    الظابط:ايه
    فهد:لاحول ولاقوة الا بالله اللهم صبرك ياروح
    سلطان:طيب وش المشكله يا حضرة الظابط
    الظابط:اممممم مافيه خناقه مع اولاد مشكله بسيطه وبمى ان العيال الثانين هم الغلطانين ومعترفين بغلطهم
    فا اخوانكم ما عليهم شي
    فهد تنهد:ااااه طيب شكرا واسفين على الازعاج
    الظابط:العفو بس هاذا شغلنا
    طلعوا فهد وسلطان من المركز وعلى طول على البيت
    فهد اول ما وصل وشاف سيارة وليد :هاذا هو والله لااذبحه
    مسكه سلطان: استهدي بالله يارجال وتعوذ من الشيطان هذه المشكله ماهي بسببهم
    فهد:اعوذبالله من الشطان الرجيم
    سلطان:بالله يا فهد اول ما توصل تروح تتوضى وتذكر ربك وتترك وليد تراه رجال ويعرف مصلحة نفسه
    فهد:يصير خير انشاء الله
    نزل فهد للبيت وسلطان راح بيتهم اول مادخل شاف وليد نايم بالصاله على الكنب تنهد فهد على شكل اخوه"ااااه ياوليدان الله يهديك ويصلحك":وليد وليد قوم نام بغرفتك
    قام وليد وشاف فهد وقال بصوت كله نوم:فهد جيت انا كنت بتصل عليك بس الجوال انكسر وجوال نايف نفس الكلام
    فهد:ماعليه بس لا عاد تعيدون هالمصايب
    وليد:لالا ..لاتخاف ماعاد بنعيدها
    فهد ابتسم لاخوه:يالله روح نام
    وليد:تصبح على خير
    فهد:وانت من اهله
    وطلعوا فهد ووليد كل واحد على غرفته
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    عدوا الاسبوعين بدون احداث تذكر بس الاختبارات والبنات شايلين هم النتيجه عكس نايف اللي شايل هم البنات وارقامهم وخلصت الاختبارات وما بقى على ملكة العنود غير يومين والعنود من بدت الاختبارات وهي النفسيه عندها صفر وزياده على هم الاختبارات هم الملكه العنود:خلاص ماما بروح والله بروح
    ام فهد:ياماما خلاص هاذا الواقع ولازم ترضين فيه وانتي الى الان ما تجهزتي للملكه
    العنود وبقهر :خلاص ياماما شوفي انا رايحه البس عبايتي على شان نروح اوكي الحين راضيه
    ام فهد اللي مقدره حال بنتها:ياحبيبتي انا ما ابغى اضغط عليك بس انتي عارفه انه مابقى لك غير يومين
    العنود ماتحملت وركضت عند امها وحضنت فيها وجلست تصيح:ماما والله محد فاهمني هنا والله
    ام فهد وهي تصيح:الله يهديك ياماما ويصلح حالك
    العنود اللي قامت من حضن امها وهي تمسح دموعها :خلاص ماما امشي مافي وقت
    ام فهد اللي ابتسمت :الله يهديك يا ماما
    ورحوا العنود وامها للسوق واشترت لها فستان رووووعه وبنفس الوقت ناااعم
    ــــــــــــــــــــــ
    يوم الملكه
    العنود بتموت من الخوف "خلاص اليوم بصيرزوجته خلاص اليوم بيصير هو المسؤل عني ياربي ترحمني برحمتك"
    طق,,طق,,طق,,<حلوه الطقطق
    العنود:مين؟؟
    الجوري:انا ومعاي نجلاء ونوره
    العنود:تفضلوا
    اول ما ادخلوا البنات صفرووا
    نوره:اوووه وش ذا الزين
    العنود استحت:يسلمو من ذوقك
    الجوري:يااااهو ما يمديني على الاحمر
    العنود:ثانكس
    نوره:لالالا...
    العنود خافت :وش فيك ؟؟!!
    نوره:اخوي بيروح فيها اليوم
    العنود:خوفتيني
    نجلاء بجديه:اتكلم من جد اخوي اذا شاف وحده عاديه انجن وشلون والحين
    العنود استحت :اقول انطمي
    ترفع ضغط العنود:اسمعي انتي لا تطولين عنده ترا انا مااضمن لك يزيد
    الجوري ونوره:هههههههههههههههههههههه
    العنود استحت:هي انتي وياها اطلعوا برى
    نوره: والله وطردتنا قويه في حقي انا ونجلاء
    نجلاء:ايه والله اه ياهي قويه
    جت العنود بترد الابصوت وليد:عنوده
    العنود اللي خافت وناضرت في البنات كانها تقول لهم خلاص وقفوا اللعبه نجلاء والجوري فهموا عليها نجلاء نزلت عيونها
    الجوري ناضرت فيها وابتسمت يعني توكلي على الله
    وليد اللي تعب من الوقفه برا:يا بنت الناس خلصينا
    العنود راحت ووقعت وهي تصيح وليد اللي حضن اخته الصغيره وهمس في اذنها:الله يسعدك
    العنود ابتسمت لاخوها بالم :انشاء الله
    راح وليد وعطى الشيخ الدفتر والعنود رجعت عند البنات تصيح ماهي قادره تتحمل عكس يزيد اللي كان مبسوط انه مشاء اللي براسه ..
    طلال:مبرووك منك المال ومنها العيال
    يزيد:ههههه انشاء الله منها العيال
    طلال:هههههههههه انت شد حيلك وتشوفهم ههههههه
    فهد:يزيد
    يزيد:هلا
    فهد:يالله امش للمجلس عند العروس
    يزيدعجبته السالفه:يالله
    وعند العنود بعد ماانزفت والحريم كانهم اول مرره يشوفونها :ماشاء الله تبارك الرحمان
    مشاء الله لااله الا الله
    مشاء الله وش ذا الزين
    جت بنت تسلم على العنود وهي مبتسمه :الف مبرووك يا حياتي ربي يسعدكم
    العنود اللي بدورها ابتسمت:الله يبارك فيك وعقباللك
    اسيل:انشاء الله
    "اسيل بنت خالة يزيد ونجلاء وسلطان عمرها 19 سنه مررررره حلوه وكشيخه وهي اختهم بالرضاعه "
    ام فهد:عنوده ماما يالله
    العنود بخوف:وين؟؟!!
    ام فهد:للمجلس
    العنود:ليه؟؟
    ام فهد:وشو ليه علشان رجلك هناك
    العنود خافت:وبنكون انا وهو لوحدنا
    ام فهد ابتسمت:ايه حبيبتي يالله
    العنود:لالالا مابغى اروح خلاص مب لازم
    ام فهد:حبيبتي وشو اللي مب لازم ياالله عاد خلصينا
    العنود اللي خافت من امها :طيب
    راحت العنود للمجلس وشافت فهد عند باب المجلس سلم عليها وحضنها وهي تحاول تمسك نفسها عن الصياح:خلاص فودي ترى بصيح الحين
    فهد ابتسم لاخته:الله يوفقك
    العنود:انشاء الله
    دخلت العنود عند يزيد في المجلس يزيد اول ما شافها انصدم :.......
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    سلطان :يالله ابو فيصل عقباللك
    فهد:انشاء الله
    سلطان:بس ها اول ولد سلطان
    فهد:تحلم انا يالله بالعك بعد تبغاني اسمي ولدي على اسمك من حلاة الاسم
    سلطان:الله واكبر الا والله من حلاة هالولد
    فهد:هههههههههههههههه اكيد بسمي على اخوي سلطان وش فيك يارجال امزح
    سلطان بمزح:اشوى على بالي
    فهد:ههههههه
    سلطان:فهد
    فهد:هلا
    سلطان:منت ملاحظ شي غريب في محمد
    فهد:زي ايش ؟؟!!
    سلطان :مدري بس احس انه اليوم متضايق
    فهد:الله اعلم وش فيه
    سلطان:وانت صادق
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    عند العنود اللي كانت جالسه بعيد عن يزيد:السلام عليكم
    يزيد بخبث:وعليكم السلام والرحمه ليه جالسه بعيد باكلك انا
    العنود"الله ياخذك انت شايف نضراتك لي وبعد انا سخيفه من قال لي البس كذا كانه مافي ملابس في السوق":.......
    العنود اللي كانت لابسه فستان احمر قصير الى نص الفخذ وعليه شيفون طويل وكان الفستان مافيه شي يمسكه من فوق كان شكلها مرره اغراء
    يزيد:العنود انا اتكلم ليه جالسه بعيد
    العنود:مرتاحه هنا
    يزيد ناضر فيها بخبث :مرتاحه وغمز لها وجاجلس عندها مسك يدها العنود كانت بتموت من الحركه الجريئه وحاولت تسحب يدها بس يزيد كان ماسكها بقوه:فيك شي
    العنود بلعت ريقها وتكلمت بصعوبه:لا مافيني شي
    يزيد:اهااا ,,اممممم وش اخبارك
    العنود ناضرت فيه :اخباري سيئه والحمدلله
    يزيد :ههههههههههه افا ليه
    العنود بعدت يد يزيد عنها ووقفت :مافي سبب
    يزيد وقف قبال العنود وناضر فيها وابتسم لها اما العنود اللي حست انها بتموت من نضراته اللي تاكلها يزيد عطى العنود بوسه على خدها واللي من قوة البوسه طبع مكانها باللون الاحمر العنود بغت تنجن من الحركه فا انسحبت بسرعه من المجلس اما يزيد الي ضحك على شكلها:هههههههه لسى يا حياتي ما شفتي شي
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    عند البنات
    نوره منصدمه:العنود وشو هاذا؟؟!!



    سلام للكل ...
    وشكرا على الردود اللي تفرحني وتخليني استمر...
    واعذروني اذا كنت ماارد عليكم ....
    بس والله ظروف..
    وهاذا البارت جبته لعيونكم ولجل ما تزعلون ...
    وانتظر ردودكم الحلوه ...

    البارت الثامن
    نوره منصدمه :العنود وشو هاذا
    البنات ناضروللعنود بخبث الجوري:عنوده وشو هاذا
    العنود استحت وجهها انقلب الوان حطت يدها على وجهها :ااا...وشو مافي شي!!
    نجلاء ابتسمت بخبث:والله انا قلت لك لاتطولين بس انتي اعجبتك القصه
    المهم انتي احمدي ربك عدت على كذا وبس
    العنود طرطعت منهم:خلاص انتي وهيه انقلعوا ابغى انام انا صارلي اسبوعين ما نمت "وبصرااخ"يالله برى
    البنات جلسوا يضحكون وكملوا سواليف بعدين طلعوا برى وكل وحده راحت بيتها
    العنود بغرفتها تفكر باللي صار لها
    "خلاص ياعنود انتي الحين زوجته على سنة الله ورسوله المفروض
    تحترمينه وتحبينه وتقومين بواجباتك اتجاهه بس لالا يخسي والله لو اموت ما عطيته شي هاذا الناقص
    بس حرام انا الحين احاسب على أي شي اسويه ما يعجبه
    اوووووه انا تعبت من التفكير انام اريح واحسن وكل شي بوقته حلو"
    جت العنود بتنام الا بجوالها يرن خافت مين بيتصل بهالوقت الله يستر شافت الرقم وعرفته ابتسمت بضيق كان رقم يزيد"تصبحين على خير"
    جت العنود بترد عليه بعدين غيرت رايها بس بينها وبين نفسها"وانت من اهل الخير"
    يزيد اللي كان مع وحده من البنات اللي عندهم في الاستراحه ينتظر رد العنود لانه كان متوقع انها بترد<<ياواثق
    بس شاف مافيه رد عصب"الحين في بالها اني ميت عليها ماتدري اني أرسلت لها بس كذا عشان احسسها بأنوثتها
    يصير خير يالعنود بكرا نتفاهم :وش فيك؟!
    يزيد:سلامتك
    طلال:تفكر في العروس
    يزيد:ولاتحلم اشيلها من ارضها
    طلال بمزح:شوف أي نعم انا صديقك بس هي بنت عمي وما ارضى عليها
    يزيد:يارجال وانا ماني ولد عمك
    طلال:انت ولد عمي وعلى عيني وراسي بس هي بنت عمي غير هي بنت ضعيفه
    يزيد:لاتكفى ببكي الحين
    طلال:هههههههههههه لا الله يخليك لاتتهور
    يزيد:هههههه مالك داعي
    ناضر يزيد في ساعته شاف ان الساعه 3 ونص الصبح يزيد:طلال انت متى بتروح بيتكم
    طلال ناضر في ساعته:الحين ليه
    يزيد:لابس لأني انا بعد الحين بروح
    طلال:اجل يالله مع السلامه
    يزيد:يالله مع الف سلامه

    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    العنود:صباح الخير بابا
    ابو فهد:هلا والله بعروسنا
    العنود اللي استحت:هلا فيك
    وليد:العنود
    العنود:هلا
    وليد:ليه امس طلعتي تركضين من المجلس؟؟!!
    العنود استحت"ياويلي الله يلعنك من وين طلعت لي انت ياربي":اه ..لا..بس..اممممم..مافي شي يعني بس اااه
    وليد:وشو لا.. اممممم.. بس.. لا.. تكلمي
    ام فهد:وليدان انت وش لك البنت وطلعت انت وش دخلك
    العنوداللي تنهدت بقوه"اوه الحمد لله الله يخليك لي يا ماما"
    فهد الي كان طالع مستعجل :سلام
    الكل:وعليكم السلام
    ابو فهد:فهد وين طالع الحين
    فهد:يبه عندي بحث لازم اخلصه قبل لاتبدى الدراسه
    ابو فهد :انت ومين؟؟!1
    وليداللي تلقف:مع مين ا كيد مع سلطان
    فهد اللي ابتسم لاخوه:الحمد لله شفت انك غبي
    العنود كانت بتشرب مويه:ههههههههههههههههههههه
    ايه والله صادق الحمدلله بالله وش جاب اللي جاب سلطان تمريض وفهد englsh
    اقول بس يارب لا تبلانا
    وليد عصب:هههه سبحان الل شلون انتي خليك مع يزيدك اللي اليوم جاي كانه امس ما شافك
    العنود اللي وجهها قلب الوان:ماما شوفيه
    وليد يقلد العنود:ماما شوفيه
    فهد:يبه تبي شي انا طالع
    ابو فهد:لايابوك الله يوفقك وييسر لك دربك
    فهد:مع السلامه
    الكل :مع السلامه
    كانوا جالسين يفطرون بهدوء وفجاءه
    ((بيقول في حقي كلام كتير مش حلو ليه...
    بيقول ماليش لزمه بحياتوا من النهارد ده...
    وعشان ماهوش عارف يقول بغلط في ايه...
    بيقول تعب مني عشان مشاعري بارده...))
    العنود كانت طول الوقت تناضر في الرقم ماتبغى ترد"اووووووووف وقتك انت الحين"
    ابو فهد:مين على الخط يا بنيتي
    العنود استحت:بابا هاذا ...
    ابو فهد:مين
    العنود:احم احم ,,يزيد
    ابو فهد:ردي على رجلك شوفي وش يبي
    العنود اللي سرحت بكلمة رجلك"ياااااي مره نايس الكلمه هاذي ":اوكي بابا عن اذنكم:....
    بنفس الوقت قبل لاترد العنودعلى يزيد"عسى ما شر ليكون ببالهااني ميت عليها قسم بالله اذا ما ردت الحين لا اراويها الشغل"وقبل لا يقفل
    العنود بصوت ناعم:الو
    يزيد اللي كان معصب:تو الناس يامدام صباح الخير
    كان ما رديتي
    العنود اللي خافت من نبرته :هااااا
    يزيد:وشوز هاا اقول كان ما رديتي
    العنود بخوف:لا انا كنت ابي ارد بس استحيت من بابا وماما
    يزيد اللي قاطعها :ماعلينا المهم انا جاي اليوم والله اشوفك تسوين حركات نص كم ياويلك
    العنود حاولت تبين انها قويه:ليه انا وش سويت لك استاذ يزيد ؟؟!!
    يزيد:عنود حبيبتي لا تكلميني بالطريقه هاذي اوكي فاهمه ولا لا
    العنود:لا ماني فاهمه وانت على ما يبدوا انك منت بوجه احترام شايفني ساكته من اليوم ببالك اني خايفه اجل اسمحلي اقولك انك غلطان لاني موانا اللي اخاف من واحد مثلك
    يزيد عصب وبصراخ:العنود لا تخليني احلف اني اوريك نجوم الليل بعز الظهر وانا ما اهدد كلام لاني رجال قد كلمتي
    العنود ضحكت باستهزاء:ههه قلت رجال لا ماشاء الله عليك تراني خفت حبيبي اعلى مافي خيلك اركبه
    ويالله الحين بقفل ورجاءّ لا تجي اليوم
    يزيد قفل السماعه بوجه العنود"والله لا اراويك يالالعنود والله لا اخليك تبكين بدل الدموع دم"
    ـــــــــــــــــــــــ
    العنود تنهدت براحه:اااه يالله ا ناوش سويت من وين جتني كل هالجراءه الله يستر من اللي سويته
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    طلال:وشوا انت تحلم انا مستحيل اتزوج
    ابو طلال:ليه وش اللي نا قصك
    طلال:ولا شي والحمد لله بس ان زواج مستحيل اتزوج
    ابو طلال:زواج بتتزوج ولا والله لا انا ابوك ولا انت ولدي
    طلال:يبه بس
    قطع ابو طلال كلامه:لا بس ولاهم يحزنون بتتزوج يعني بتتزوج
    طلال عصب:زواج ماني متزوج لو على قص رقبتي
    وطلع من البيت
    نايف اللي حب يلطف الاجواء:يبه خلاص انا اتزوج بدل طلال عاد انا يبه ابيها من الله
    ابو طلال اللي ضحك بالم:ههههههههههههه الله يقطع ابليسك توك صغير على ها الخرابيط
    نايف عصب:لا والله طول وعرض وبالاخير صغير لا وعلى وشو على الزواج يايبه الزواج ما يبغاله صغير او كبير الزواج تفاهم بين الطرفين وخلاص
    ابو طلال اللي عجبه كلام ولده:نايف انت كم عمرك؟؟
    نايف:17 سنه الله يطول بعمرك
    ابو طلال:واللي تبي تاخذك كم عمرها عشر سنوات روح الله يصلحك وناضر في امم طلال:وانتي الله يرضالي عليك شوفي لولدك وحده زينه ومن مستوانا اهم شي ما تكون فقيره
    ام طلال:انشاء الله
    نايف وكانه يذكر ابوه:يبه وانا
    ابز طلال:انت روح نام واطلع مع وليد وبعدين لكل حادثا حديث
    نايف:انشاء الله يبه
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    الجوري :انتي اكيد مجنونه
    العنود:والله مادري كيف طلع مني هالكلام
    الجوري:انتي جنيتي على نفسك
    العنود بخوف:جوجو لا تخوفيني بليز كفايه اللي فيني
    الجوري:انا ما اخوفك بس هاذا الواقع
    العنود:اوووووووووف خلاص غيري الموضوع
    الجوري :اوكي المهم انتي ممتى بتبدين تجهزين انتي عارفه انه مافيه وقت وانه ما باقي الا شهر
    العنود:مدري يمكن بكرا اروح للسوق
    الجوري:على خير انشاءالله
    العنود : ان شاء الله
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    نجلاء:يزيد وين رايح؟؟
    يزيد:نعم
    نجلاء:وين رايح
    يزيد:ومين انتي عشان تسئليني ومن متى انتي تسئليني
    نجلاء استحت من رد اخوها اللي ما تدري على قولتها من وين تبدى تلقط وجهها:لابس كنت ابي اقولك بطريقك خوذني بيت عمي فيصل
    يزيد:ليه وش عند هناك؟؟!!
    نجلاء:سلامتك بس بروح عند العنود
    يزيد:قومي تجهزي اصلا انا رايح لهم
    نجلاء انبسطت:والله دقايق بس
    يزيد:لا تطولين
    راحت نجلا تبدل ملابسها وتتزبط للروحه
    يزيد:هلا والله بابو منصور
    طلال من غير نفس:هلا فيك
    يزيد:افاااا وش فيك اليوم عسى ماشر
    طلال:لاشر ولاهم يحزنونبس ابوي
    يزيد مستغرب:عمي!!!وش فيه ؟؟
    طلال:بي زوجني غصب
    يزيد:هههههههههههه ليه بنت بيزوجك غصب
    طلال:يزيد تكفى ماني برايق
    يزيد:ههه خلاص يارجال لاتعكر مزاجك انت روق
    وبعدين ليه ما تتزوج يارجال اقله بالحلال
    طلال يتريق:الله واكبرعشنا وشفنا
    يزيد:ههههه شفت شلون المهم انت توكل على الله
    طلال:يارجال افهم علي انا مستحيل اتزوج وحده زواج تقليدي انا لما ابغى اتزوج بتزوج وحده احبها وتحبني
    يزيد:اقول مع السلامه يا الحبيب بطلع الحين
    طلال:وين طالع الحين الساعه خمس ونص العصر
    يزيد:بروح اتطمن على المدام
    طلال:اووووه خطير والله اجل رايح للمدام هاه
    يزيد:اقول يالله يالله سكر بادم لا افشلك واقفل السماعه في وجهك
    طلال:ههههههه يالله تامر بشي
    يزيد:سلامتك
    طلال:يالله فمان الله
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    العنود :ماما وش رايك حلو
    ام فهد:بسم الله ماشاء الله
    }{العنود اللي كانت لابسه شورت رمادي مرره قصير وتحته هيلا هوب اسود شفاف وكعب اسود شوي عالي وقميص اسود ضيق مره كان شكلها مررررره جناااان}{
    ام فهد:بس يا ماما مو كان البنطلون مرره قصير
    العنود:لا ياماما هو موديله كذا
    ام فهد تنهدت: آآه الله يهديك
    العنود جت لامها تركض وحضنت فيها :ماما والله عادي بعدين هو (وقالتها بحياء)زوجي
    ام فهد ابتسمت للعنود :الله يوفقك
    العنود :آآآمين ياماما
    العنود بينها وبين نفسها"زوجي والله الكلمة كشخه بس هو ما يستاهلها "قطع تفكيرها صوت أمها :يالله يا ماما يزيد برا بالخيمة ينتظرك
    العنود ناضرت في شكلها اخر مره وبتسمت برضا نزلت تحت وفي الصاله لقت نجلاء:اكشخ وش هالزين كله لاخوي
    العنود:يا حلوه انتي متى جيتي
    نجلاء وبئبتسامه:جيت مع حبيب القلب
    العنود وبعفويه:وليد
    نجلاء:الله يفضحك وش وليده جيت مع رجلك
    العنود:اها قولي كذا من الاول
    نجلاء:والله ما كنت اعرف انك غبيه لها الدرجه
    العنود:اقول انطمي بس الله يعافيك
    الشغاله:ماما انود ماما كبير كلام نادي ماما انود
    العنود:ليه؟؟!!
    الشغاله وبئبتسامه:اشان بابا هيلو في برا
    العنود وبعدين استوعبت وصرخت:اه يزيد
    وطلعت على طول
    نجلاء:الله يقلع عدوينك فقعتي اذني
    :سلامة اذنك
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    العنود"يارب بسم الله"
    دخلت الخيمه :السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    يزيد من غير نفس:وعليكم السلام
    راحت العنود وجلست بعيد عن يزيد اللي عصب من الحركه وقالها بصوت جاف:تعالي هنا انا ما اكل
    العنود بصوت باليالله ينسمع:لا هينا انا مرتاحه
    يزيد بهدوء:وشو ما اسمعك علي صوتك ماشاء الله قبل شوي لما كلمتك على الخط اشوي وتاكليني والحين ياسبحان الله ما اسمع غير همس (بصراخ) تعالي اجلسي هنا
    العنود فزت من صرخته ولا شعوريا وقفت وناضرت فيه:وين اجلس
    يزيد بخبث:هنا وين يعني
    {يزيد كان يأشر على الكنبه اللي هو جالس عليها واللي تكفي لشخص واحد بس}
    العنود:تحلم
    يزيد:ليه احلم بكرا انت بتجلسين بحضني والحين خايفه تجلسين بجنبي
    العنود اللي وجهها تصبغ الوان ما علقت
    يزيد بخبث:خلاص رحمتك تعالي اجلسي مكاني
    العنود على نيتها اجلست مكانه جاء يزيد ووقف قبالها مباشره ونزل لمستواها فصار وجهه قبال وجهها وقال لها بصوت واطي:قبل شوي سكت بمزاجي اوكي بس يعني عشان لايكون في بالك اني خايف منك خلاص فاهمه
    العنود(كانت ما سكه نفسها من البكي):............
    يزيد عصب من سكوت العنود رفع راسها وقال لها بصوت عالي في وجهها :قولي لي فاهمه ولا لا
    العنود بخوف ردت:ايه فاهمه
    يزيد ابتسم:ايوه كذا خليك دايما شاطره وعلى فكره هاذا شي من اللي ينتظرك في المستقبل القريب وانا قلت ل كبا حلوه والله لا اوريك نجوم الليل في عز الظهرويالله الحين عطيني بوسه
    العنود "والله لو تحلم ":......
    يزيد تنهد:انا وش قلت عطيني بوسه
    العنود قامت بتطلع مسكها من ذراعها بقوه لدرجة انه كان بيفتت عظامها في يدينه وقال وهو يهمس في اذنها: كلامي ما ينعاد وترك يدها ومسك وجهها في ادينه اللي يعتبرون بالنسبه لوجه العنود كبااار وطبع على شفايفا الصغيره بوسه خاليه من أي احساس وكانه يقول من خلال البوسه اخذتها غصب عنك وتركها وطلع من البيت...
    اما بالنسبه للعنود اللي وجهها انقلب الوان من الحركه اللي سواها ماقدرت تسوي شي غير انها تصيح ...
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    :سلامة اذنك
    نجلاء خافت :وليد!!!!!؟
    وليد ابتسم لها ابتسامه تدوخ:عيونه وقلبه وروحه امري
    نجلاء:وليد الل يخليك روح لا يشوفنا احد ويفكر غلط
    وليد:بوشوا بيفكر؟؟!!
    نجلاء:وليد الله يخليك روح
    وليد عند:هاذا بيتنا انا ماني متحرك الا اذا انتي بتطلعين فهاذا شي ثاني
    نجلاء ما تحملت وقامت تصيح بس ما سمحت لوليد يشوف دموعها لانها راحت غرفة العنود على طول"ليه ياربي ليه يعاملني كذا والله اني احبه حرام عليه حرام "
    وليد اللي كان بالصاله:والله اني غبي ما اصدق على الله اشوفها اخربها بس انا ما قلت شي هي نرفزتني اووووف ياربي انا وش لي بالهم والغثى انا اطلع عند النسيب ابرك لي
    ام فهد:وين رايح
    وليد:عند يزيد للخيمه
    ام فهد:والله انك ما تستحي الحين اختك هي ورجلها انت وين رايح عيب عليك
    وليد اللي ما كان له خلق يناقش أي شي:خلاص يمه انا بروح انام صحوني على الساعه تسع طيب
    ام فهد:ماتشوف شر روح نام
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    يزيد بالسياره مشغل اغاني ومعليها على اخر شي يرقص ولا همه وناس قطعوا انفسهم من البكي
    يزيد:اه صح ماقلت لحبيبتي مع السلامه
    واخذ جواله وكتب لها"اسف يا حياتي نسيت اقولك مع السلامه ...احبك زوجك يزيد"
    العنود امسكت الجوال وحذفته بالجدار وجلست تصارخ:الله يلعنك حقيييير واااااطي منحط سافل الله يلعنك ام فهد اللي كانت بالمطبخ الخارجي اسمعت صوت بنتها وجتها تركض
    ام فهد شهقت :هاااا..يمه بنتي...



    ام فهد شهقت:هااااا ...يمه بنيتي
    العنود اول ما سمعت صوت امها ركضت لها وهي تصيح:اآآآآآآآآه ياماما آآآآه والله حرام والله حرام
    ام فهد اللي جلست تصيح مع بنتها:يمه عنوده قولي لي يزيد سوى لك شي قاللك شي قوليلي يمه ريحيني
    العنود وهي تبكي:لااااا يماما لااااا ماسوى فيني شي ولا قال لي شي
    ام فهد وبحيره:اجل وانا امك ليه تبكين
    العنود وهين تحضن امها بقوه:آآآآآآآه يمه ما اتخيل نفسي معاه مستحيل اطيقه
    ام فهد اللي تحاول تهدي ببنتها:لا يا ماما هاذا مصير كل بنت وانتي عسى هالزواج خيره لك بعدين يمه يزيد
    العنود قطعت كلام امها ومن بين دموعها:ماما بليز غيري الموضوع
    ام فهد:طيب ماما وشو نسيتي ان عند زوار
    العنود اللي نست وجود نجلاء:زوار!!!
    ام فهد:ايه حبيبتي نجول فوق
    العنود وكانها تذكرت:اب والله نجول هنا ياحياتي والله اني نسيتها يالبى قلبها الحين بروح لها وجت بتطلع وكانها تذكرت شي والتفتت لامها:ماما لاتشيلين هم وابتسمت لامها بالم :هذا نصيبي وطلعت رايحه للغرفه عند صديقتها وكاتمة اسرارها
    العنود تحاول تتصنع الفرح:هاااااااااااااي
    نجلاء ابتسمت بالم:اهلين ...ها بشري وش صار معك وغمزة لها
    العنود وحاولت تصيطر على نفسها ابتسمت:لاتخافين ماصار من اللي تفكرين فيه
    نجلاء:ههههه ليه انا قلت شي انتي لوحدك تكلمتي
    العنود:هههه طيب انطمي وناضرت في نجلا وقالت لها بطريقة امر:اعترفي
    نجلاء حست ان العنود اعرفت فجلست تصيح:ياربي يا العنود يعني وشو يبغاني اسوي له اصرخ قدام العالم واقول اني احبه لاوالله يحلم والله لو يوصل سابع سما ماصار اللي يبيه
    العنود اللي حبت تغير الموضوع :طيب نجلاء وش رايك نروح الحين السوق
    نجلاءاللي نبسطت وقالت احسن اغيرجو: وشو الي وش رايك الا اكيد بروح معاك يعني وش رايك بالله
    العنود :ههههههههه اجل يله بسرعه
    نجلاء:يالله اتصلي على الشله
    العنود اللي اشتغلت حركات التليعن :لا اتصلي من جوالك والى ما عند
    نجلاء ميلت بوزها بزعل:ليه شايفتني بزر
    العنود جلست تضحك على شكل نجلاء :هههههههه ...لا واللله انتي شيخة البنات
    نجلاء:ايه انا قلت هاذي بنت العم السنعه
    العنود وتحط اصبعها على خدها وتسحبه للاسفل:يمه عوبه يالله خلصينا مافي وقت
    وراحوا العنود ونجلاء والبنات للسوق واللي قضوا هالاسبوع على السوق
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    ابو فهد:اسمعي يا ام فهد ترى ان شاء الله الاربعاء والخميس والجمعه بنروح للمزرعه
    امفهد:ايه والله ننبسط من زمااان عن المزرعه
    ابو فهد :المهم انتم تجهزوا يوم الاربعاء الصبح
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــ
    جاء يوم الاربعاء ويزيد استئذن من عمه ابو فهد انه هو والعنود يطلعون بسيارة يزيد وابو فهد وافق بس يزيد تعمد انه يتاخر اللين ما حركوا عشان يخلاله الجو مع العنود
    يزيد اللي اتصل على الجوال لقاه مقفل استغر نزل وطق الباب وسمع صوت العنود وهي ترد
    العنود و بخوف:مين؟؟
    يزيد اللي اعجبته نبرة الخوف :انا ...يله اطلعي انا انتظرك برا
    العنود:اوكي
    وطلعت العنود بلثمتها اللي مبينه عيونها اللي اكثر من رائعه خصوصا وانها كانت حاطه مسكره ومثقله حواجبها وحاطه كحل وراسمته بطريقه اوربيه مررره خطيره والعنود اللي كانت لابسه العدسات الطبيه اللي لونهم زيتي كاان شكلها باللثمه مررره يجنن
    ركبت السياره :السلام عليكم
    يزيد اللي حب يرفع ضغط العنود:وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته وناضر للعنود وكانه بياكلها والله لو انه مو واجب رد السلام كان ما رديت على اشكالك
    العنود"اوووف ياربي هاذا رايق من جد راعي طويله":.............زز
    ما عجبه سكوت العنود:امممممم..العنود
    العنود من غير ما تناضر فيه بس صوته يحرك فيها مشاعر متلخبطه جواها قالت وهي تبلع ريقها:نجحتي وكم نسبتك
    العنود ردت عادي:والله النجاح انا ضامنته ان شاء الله بس اهم شي النسبه
    يزيد:اممممم...تنهد بقوه:آآآه الله يوفقك
    العنود :انشاء الله ,الا يزيد
    يزيد من غير لا يلتفت لها كان مركز نضره على الطريق:نعم
    العنود اللي ملت من الطريق:كم باقي
    يزيد اللي بعد شكله تملل من الطريق:والله يا العنود با قي لنا ساعه وشي
    العنود تافئفت بملل:اووووف يا الله تيب ما عندك اغاني
    يزيد مد يده لدرج السياره بدون سابق انذاروالعنود استحت من الحركه الجريئه لانن يزيد كان مررررره قريب منها ونضراته لها اللي ما ترحم
    يزيد:اتفضلي مدام عنود
    العنود اللي حاولت تبين انها طبيعيه:احم ...وشو عندك
    يزيد اللي كان منتبه للطريق اللي كان شارع واحد للرايح وللجاي:شوفي اللي يعجبك وانا اشغله
    العنود جلست تقلب بالاشرطه لقت شريط حسين الجسمي 2010 فقالت بعفويه:يزيد كيف يشغلون المسجله
    يزيد ابتسم واخذ الشريط من ايدها وه يبتسم:يا خذون الشريط ويحطونه في المسجل ويضغطون هاذا الزر
    العنود ابتسمت ابتسامه رهيبه بس ما هزت يزيد
    العنود بينها وبين نفسها"اممممممم..والله يا يزيد شكلك قوي بس يا مسكين دخلت مزاجي ماهو حب بس انا اراويك تحمل اللي يجيك" العنود بدلع ومياعه تدوخ :يزيد
    يزيد:......لاتعليق!!!!!!
    العنود ابتسمت:زوزو
    يزيد بغى ينجلط"وش زوزو ليكون مفكره اني اخذتها ميت عليها هه على بالها تلعب علي لا يا العنود انا يزيد انا اللي اعرف انواعكم واصنافكم وحده وحده "حب يلعب باعصابها:عيونه
    العنود حمرت خدودها وبانوا لان العنود فصخت اللثمه بالطريق"ياربي وش اسوي اللحين انا اللي استاهل بس لا لازم ابان قويه قدامه"ابتسمت وقالت بدلع:يسلمو عيونك وبحياء حبيبي
    يزيد ناضر في العنود وكانه منصدم:آحم ...امري ياقلبي وش بغيتي
    العنود وهي تحاول تبان قويه قدام يزيد مع انه باين انها مستحيه موووت:امممم ..."اصلا انا ما عندي شي بس كذا قلت له اووف وش ذي النكبه":ابغى ببسي
    يزيد ابتسم ابتسامه دوخت العنود ما تعرف ليه:تامرين مدام عنود
    العنود بدلع عفوي: يسلمووو
    يزيد وقف عند محطه عبى بانزين ونزل جاب للعنود ببسي وجاب له عصير واول ماركب وجا بيحرك اصرخت العنود وناضر فيها معصب:وش سبب الصراخ...ها
    العنود بخوف:ابغى حليب شكولاته
    يزيد اللي بغى يضحك بس قدر يمسك نفسه ونزل وجاب لها حليب شكولاته وجاب لنفسه علبة زقاير:تفضلي الحليب يا دادا
    العنود عصبت وما حست على نفسها:انا م ودادا
    يزيد حب ينرفزها:الا دادا اجل ليه تشربين حليب
    العنود عصبت وفتحت الشباك ورمت العلبه :والحين
    يزيد:هههههههههه الحين بينتي انك دادا اكثر من اول
    العنود عصبت وعقدت حواجبها وكان شكلها كانها بنت صغيره على الحركات
    كملوا الطريق وشغل يزيد الزقاره وجلس يدخن العنود ما فيها ربو بس كانت تقح من الريحه:كح كح كح
    يزيد انبه للعنود وقال يمكن فيها ربو طفى الزقاره على طول:عنود فيك شي
    العنود:لا بس ريحة الدخان
    يزيد بخوف:ليه انتي فيك ربو
    العنود:لا ياويلي سم الله علي وش ربوه
    يزيد:ما ادري توقت كذا...المهم قربنا نولصل للمزرعه
    العنود"يا الله ليه هو كذا ساعات يكون حنون وساعات يكون حقير الله يساعدني " قامت وعدلت طرحتها وظبطت الميك اب وناضرت في يزيد وابتسمت له ويزيد ابتسم لها العنود"يخرب بيته ابتسامته تجنن":يزيد
    يزيد وهو منتبه على الطريق:هلا
    العنود:الحين انت ليه كذا
    يزيد استغرب من السؤال:كيف يعني؟!!
    العنود:يعني مزاجي مره تضحك ومره تعصب وتخانق
    يزيد :وانتي وش عليك خايفه مني ولا خايفه من العيشه معي
    العنود اللي استفزها رده"تخسي اخاف منك هه والله ضحكتني":وليه اخاف منك مين انت عشان اخاف منك
    يزيد عصب من ردها وحب يصيطر على نفسه:انا زوجك
    العنود اللي ضحكت بس تبغى ترفع ضغطه :اها قلت لي زوجك
    والله اذا كنت معتبرتك زوجي وقتها لك حادث حديث
    يزيد اللي طرطع من ردها وبرودها :عنود شوفي ابغى افهمك حاجه مهه وقف يزيد على جنب وقال للعنود بصوت حاول انه يبين هادي
    شوفي يا بنت الناس انا الحين زوجك سواء رضيتي ولا انرضيتي والحين لازم نعقد اتفاق بس قبل ابغى اقولك اني انا مغصوب عليك والحقيقه المره اللي ما تعرفينها ان عمي قدمك لي بالمجلس قدام ابوي وعمي منصور وقال لي بالحرف الواحد عطيتك بنتي العنود وانا صراحه ما حبيت افشل عمي واخذتك ولا بالصراحه انتي لا قمتي ولا قعدتي عندي والاتفاق يا حبيبتي انا ما ابي منك شي بالعربي ما ابي حقوقي يعني لا تخافين بس قدام الكل بتمثلين دور الزوجه الحبيبه ولا والله يا العنود لا اقول للكل ان اهلك مستغنين عنك ها وش قلتي وش رايك بالاتفاق عجبك كان بها ما عجبك مشكلتك ولو تبين الحين اقولهم انك عطيه من ابوك ها وش ردك...
    العنود اللي كانت مصدومه من الكلام وكانت تبكي بحرقه :انت تكذب بابا ما يسويها لا والله بابا ما يسويها
    يزيد:الا يسويها
    العنود اللي حست انها بتموت من كلام يزيد قامت وعطته كف على وجهه:انت كذاب والله كذاب انا ماراح اصدقك لو اموت ما اصدقك اكرهك..اكرهك
    يزيد ما تحمل مسك العنود من شعرها وقرب وجهها من وجهه وقال بصوت يميل للهمس:والله لا تدفعين الثمن غالي يا العنود والله لا تندمين وترك شعرها بقوه وحرك السياره الى ان وصلوا للمزرعه وكان السكوت من الطرفين ....
    عند باب المزرعه:والله ان سمعت انك قايله لاحد الكلام اللي بننا صدقيني ما يحصل ليك طيب العنود:............
    يزيد بصراخ :فاهمه ولا لا
    العنود بخوف:فاهمه
    يزيد:حلو يالله الحين حبيبتي انزلي ولمى اتصل تردين اوكي يا حبيبة بابا
    العنود بين دموعها:غيرت الرقم
    يزيد :ليه
    العنود :جهازي انكسر وغيرت الرقم مع الجهاز
    يزيد بامر:عطيني جواللك
    العنود كانت متردده بس بعدين عطته الجوال وخزن الرقم بجهاز العنود:يالله
    روحي الحين واذا اتصلت ردي ولا والله ما يحصل لك طيب
    العنود:طيب
    وطلعت العنود من السياره وهي ما سكه دموعها دخلت جوى ولقت البنات والحريم وسلمت عليهم
    العنود بعدين صعدت الغرفه فوق مع اسيل ونجلاء ونجود بنت خالة العنود واريج اخت نجود
    عشان يتجهزون للعشاء اللي كان الكل معزوم عليه حتى صديقات العنود ونجلاء اللي هم الجوري ونوره لانهم يقربون لااهل ام طلال بس من بعيد شوي فاقالوا انه عادي لو جو
    {نجود عمرها 20 سنه تجنن ومرره نعومه بيضاء وشعرها الى كتوفها ومدرجات وانفها يجنن وشفايفها مليانه وعيونها زي عيون العنود وهي من زماااان تحب فهد وفهد نفس الكلام}
    {اريج اخت نجوى الصغيره عمرها 16 سنه مرررررررره حلوه وعيونها على عيون جدتها ام ابوها زيتي وطويله وجسمها مررره خطير ومرره دلوعه وبشرتها البرونزيه وشعرها الكستنائي مخليها تجنن زياده}
    العنود اللي لبست شورت ابيض قصيرررر مرررررره يوصل الى نص الفخذ والشورت كان لوست وكانت لابسه معه قميص احمر ضيق على الجسم وكان القميص كل ما رفعت يدها تبان بطنها شوي وكانت لابسه حلق ناعم لونه احمر وفاتحه شعرها بس عاملته برم من الجهتين وكان شكله مرره حلو خصوصا انه يوصل الى نص الظهر وجزمه لونها احمر كعب عالي وكانت مكثره مسكره على رموشها الكثيره من الله وكانت حاطه اضاءه خفيفه تحت الحاجب وكانت حاطه روج احمر لونه كان مرره صارخ
    وكاااان شكلها رهيييب مررره خصوصا الالوان متناسبه مع بياض بشرتها
    نجلاء كانت لابسه فستان ناعم فوق الركبه بشوي لونه اورنج وكانت عامله شعرها كيرلي وحاطه قلوس اورنج وكحل ازرق كحلي ومسكره كحلي غامق وجزمه لونها اورنج ولابسه اكسسوارات لونهم ازرق غامق يميل للكوحلي
    اسيل كانت لابسه بنطلون سكيني ضيق على جسمها اللي اكثر من رائع وقميص اسود وشكلها كانت مسيحه شعرها وبوف خفيف من قدام مرره خقاق
    نجود كانت لابسه فستان ليلكي الى نص الفخذ وكعب ليلكي وشعرهاا كانت عاملته ويفي وشكلها كان مرره خطير
    اريج كانت لابسه تنوره لنص الفخذ ضيقه لونها رمادي وهلاهوب اسود وقميص ابيض كانت مجعده شعرها ابالعربي كانت اشكالهم مررره تجنن
    نزلوا البنات تحت ودخلوا سلموا على الحريم وطلعوا يجلسون بالمجلس الثاني طبعا لاننسى ان الجوري ونوره كانوا موجودات
    الجوري اللي كانت لابسه فستان فوق الركبه ابيض وعامله شعرها كيرلي
    نوره كانت لابسه بلوزه الى نص الفخذ لونها ابيض ولابسه عليها سديريه سوداء توصل الى تحت الصدر وتحتها لقنز اسود وكان شكلها مرره جنان
    وهم جالسين بالمجلس الجوري انتبهت ان العنود مو على بعضها الجوري بهمس:وش فيك
    العنود:آآه يا جوجو وش اقولك
    الجوري:طيب امشي نطلع لاينتبهون علينا البنات وقوليلي وش فيك
    العنود:اوكي يله
    العنود:بنات انا بنطلع نتمشى برى شوي اذا خلصتوا تعالوا الحقونا اوكي
    البنات اللي كانوا يتقهون:اوكي
    طلعوا العنود والجوري
    الجوري:لحظه البس عبايه ولا مافي احد
    العنود:لا ما في احد العيال الجهه الثانيه
    الجوري اوكي...يله قولي الحين وش فيك
    العنود رجعت لهمها قالت وهي فيها الغصه ودها تصيح:آآه..ياجوجو وش اقولك وش ما اقول الجوري بخوف:عنود حبيبتي خوفتيني وش فيك
    العنود وبحزن:ابوي ...
    الجوري:ابوك..ابوك وش فيه؟؟!!
    العنود:ابوي طلب من يزيد يتزوجني انتي عارفه وش يعني طلب منه انه يتزوجني يعني ابوي معتبرني عبء عليه ابوي ارخصني يا جوجو ارخصني ..وجلست تصيح و الجوري تهدي فيها : خلاص حبيبتي لا تزعلين خلاص عنود هاذا الكلام ما يعني ان يزيد صادق صح
    العنود:صح...بس انتي ما شفتي الثقه اللي يتكلم فيها والله تصدقينه غصبا عنك
    الجوري:ولو حبيبتي انتي الحين صرتي زوجته سواء ابوك ارخصك ولا ما ارخصك اوكي
    والحين بسئلك سؤال وابغى جوابك بكل صدق وصراحه اوكي
    العنود بعد ما هدت:اوكي
    الجوري ابتسمت :وش رايك بيزيد
    العنود انصدمت من السؤال بس قالت بكل صدق:صراح هو كا شكل خارجي يجنن بس كا شخصيه احسه متلخبط وقت يكون حنون ودك ما تبعدين عنه ووقت اعوذبالله يجيب المرض بس..اممممم ..مادري احسه يعجبني بس بنسبة امممم 45 بالميه
    الجوري اللي ابتسمت للعنود:اوكي الحين يعجبك وهو خلاص صار زوجك فا الدور والباقي عليك
    العنود مافهمت:كيف يعني؟؟!!
    الجوري:يعني اللي عليك الحين انك تسوينه انك تخلينه يموت فيك
    العنود انجنت:انتي اكيد تمزحين والله لو ايش
    الجوري:هههه العنود حبيبتي هو الحين خلاص هو رجلك فاعيشي انتي وهو بحب احسن
    ما تعيشوا حياة كلها مشاكل وانتي فكري بالكلام اللي قلت لك اياه صدقيني بتلقين ان هو الصح
    العنود: انشاء الله يصير خير






  5. #5
    عضو نشيط
    الصورة الرمزية lubu
    الحالة : lubu غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 91074
    تاريخ التسجيل : 02-02-12
    الدولة : الامارات
    الوظيفة : طالب
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 58
    التقييم : 10
    Array

    افتراضي رد: روايه حبيتني غصب عنك مثل ما غصب عني حبيتك


    عند البنات
    اسيل: بنات قوموا نطلع برى
    نجلاء:يووه والله لو ايش ما طلعت مالي خلق
    نوره:ايه والله محنا طالعين
    نجود :انا صراحه ماني طالعه
    اسيل :اوووف بطلع انا مليت هنا
    اريج:خلاص اسول امشي نطلع
    طلعوا اريج واسيل وكانوا لسى العنود والجوري داخلين
    الجوري:هااااي
    البنات :هاااايات
    الجوري:اجل وين اريج واسيل
    نجود:طلعوا كانوا بيجون عندكم بس انتم جيتوا
    العنود:الحين يرجعون
    ــــــــــــــــــــــ
    اسيل كانت تمشي هي واريج وشافت واحد معطيها ظهره :اريج حبيبتي هاذا اخوي بروح اخوفه انتي تعالي معاي
    اريج:لا يا ويلي وش اجي معاك روحي حبيبتي هاذا اخوك انا رايحه وين وجهي
    اسيل:كيفك
    راحت اريج بترجع للبنات ولمى كانت ورا الفله شافت شي كان لاعالبال ولا عا الخاطر وصرخت با على صوتها :آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آآآآ......
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
    اسيل اللي كانت تركض بتروح لا خوها فجاءه لف اللي كان معطيها ظهره ووجه صار بوجه اسيل ...
    طلال"ماشاء الله تبارك الرحمن من ذي ياربي وش ذا الجمال":مين انتي..؟؟!!
    اسيل ما قدرت تتكلم من الصدمه :.......
    طلال قرب منها زياده:ياحلوه انا اتكلم مين انتي؟؟!!
    اسيل حست على نفسها بعد ما شافت نضرات طلال لها اللي كانت تتفحص كل جزء منها وقلب وجهها احمر طلال انتبه للسلسال اللي كانت لابسته اسيل ومكتوب اسمها طلال بصوت يذوب:اممممممم...اسيل اعتقد اني عرفتك اخت يزيد بالرضاعه
    اسيل اركضت باسرع ما عندهاوعيون طلال تراقبها
    "خلاص يبه انا الحين موافق اتزوج"
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    اريج اصرخت باعلى صوتها:اااااااااااااااااا...
    وكانت تركض ما تدري وين تروح وليد ونايف كانوا يدخنون برى وسمعوا اصراخها
    نايف:تسمع؟؟
    وليد بعدم اهتمام:اااه تلقاها وحده من الشباصات منفعله مع ياسر القحطاني وجالسه تصارخ
    نايف:يا حبيبي الصوت برى مو جوى البيت
    وليد:كيفك روح شوف
    نايف:هاذا اللي بيصير
    رمى نايف الزقاره من يده وراح لمصدر الصوت كان المكان اضلم ما حس الى بجسم طايح عليه
    اريج:يمه
    نايف اللي منصدم"لا ياولد انت تحلم من كثر ما تفكر بالبنات صاير يتهيائلك ان اللي في حضنك بنت":مين ؟؟!!
    اريج ما عندها تفاهم:انا اريج انت اكيد وليدان تكفى وليد الحقني في بسه وانا مرره خايفه
    نايف: اريج ..اريج مين؟؟!!
    اريج ضربت نايف على راسه بس على خفيف:انا بنت خالك يا مجنون بعدين حست على نفسها انها كانت بحضن نايف وقامت على طول تركض
    نايف"أه يا وليدان يا ابن اللذينا اثاري عندك بنت خال تجنن انا اراويك"
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    العنود:بنات اناا عطشانه
    نجود:والمطلوب
    العنود ابتسمت لاريج:المطلوب ان اصغر القوم الله لا يهينه يروح يجيب لي مويه
    اريج:لا والله شغالة ابوك انا اقول يله تلايطي بس تلايطي
    العنود:اه يا النذله اشوف فيك يوم
    نوره:عنوده بالله جيبي لي معك مويه
    العنود:لا والله ليه ان شاء الله اخاف اني شغاله عندك
    نوره:عنوده انتي عارفه اني مستحيل اروح فرضا طلع لي واحد من العيال
    اول ما قالت نوره العيال اسيل تذكرت"يا الله هاذا اكيد طلال الا طلال هم عايلتهم ما فيها صيع غير يزيد وطلال بس ما شاء الله عليه يجنن بس وش فايدة الزين اذا هو صايع"
    اريج"ياربي هو وليد بس ليه كذا متغير انا اللي اعرفه ان وليد معضل اكثر من هاذا بعدين هاذا صوته كاني اول مرره اسمعه مين ياربي اووف والله رفعة ضغط اذا كان وليد ليه سالني وقالي انا أي اريج وانا الحين ليه متعبه حالي بعدين اسئله اذا شفته"
    العنود :لا والله الله واكبر يا الحياء عا العموم انا بقول للشغاله تجيب مويه
    طلعت العنود وراحت للمطبخ ودخلت ووقفت قبال البراد وظهرها على الباب الثاني اللي على جهة الرجاجيل...
    العنود :جينا روحي ودي مويه عند البنات
    جينا:اوكي ماما
    العنود اخذت كاس تشرب مويه وانتبهت ان الشغالات يتبسمون لها ويطلعون من المطبخ وحده ورا الثانيه وما حست العنود الى بيدين تحاوط خصرها العنود عرفت مين ووجها انقلب الوان اخذ يزيد خصل شعرها وحطهم ورا اذنها وهمس باذن العنود اللي شفايفه كانت على اذنها :شكلك مره يجنن
    العنود ابتسمت بحياء:شكرا من ذوقك
    يزيد لف العنود لجهته وصار وجه قبال وجهها وناضر في عيونها وابتسم العنود استحت ونزلت عيونها يزيد اللي كان محاوط خصر العنود قربها منه حيل لدرجة ان ما يبعدهم عن بعض سوى شعره قرب يزيد من وجه العنود اللي قلب الوان لانها كانت تحس با نفاسه الحاره اللي اختلطت مع انفاسها وعطاها بوسه على خدها بعدين بوسها في رقبتها وعلى شفايفها العنود استحت فا انسحبت على طول من حضن يزيد وطلعت من المطبخ يزيد ضحك"هههه...يا حلوك والله ما شفتي شي"
    العنود راحت عند البنات بس اللي ما احسبت حسابه اثار بوسات يزيد على رقبتها وحوسة الروج على شفايفها
    البنات ناضرو فيها واجلسوا يضحكون :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    العنود ما اعرفت وش القصه فا ابتسمت لهم:بنات وش فيكم؟!!
    اسيل:ههههه شوفي نفسك بالمرايه
    العنود ناضرت لشكلها في المرايه وناضرت للبنات وقالت بصوت هادي:عاادي زوجي وحلالي
    البنات جلسوا يصفرون ويصفقون بصوت عالي الجوري غمزت للعنود العنود فهمت وش قصدها ...
    نجلاء:والله انك منت بهين يا يزيد
    العنود:اقول انتي وهيه استحوا لا قسم بالله تشو فون شي ما شفتوه بحياتكم
    نجلاء:يعني وش بتسوين
    العنود استقوت بيزيد :طيب الحين تشوفين وش بسوي
    ومسكت الجوال وشافت اخر مكالمه لان يزيد اتصل عشان يخزن رقمها الجديد عنده وكان مخزنه باسم "حبيبي"ابتسمت العنود وناضرت فيهم ...
    نجلاء:خير بتتصلين على الشرطه
    العنود ناضرت فيها وابتسمت:الحين تشوفين بميـ...الو
    يزيد بصوت يذبح:هلاوالله وغلا با احلى الو امري
    العنود استحت من كلامه وقالت بصوت يميل للهمس:يزيد انا بشغل سبيكر وابغى اقولك حاجه وابغى البنات يسمعون ردك
    يزيد اللي ضحك على هبالهم وقال بنفسه اكيد متراهنين ها البزران على شي:اوكي حبيبتي
    العنود استحت:يسلمو ...يله
    وشغلت السبيكر والبنات يناضرون ما يدرون وش القصه..
    العنود بصوت كله دلع:يزيد بيبي شوف خواتك يتريقون علي
    يزيد ابتسم على دلعها:مين بس اكيد نجلاء عطيني اكلمها والله اراويك فيها
    العنود ناضرت في نجلاء وماسكه ضحكتها على شكل نجلاء:ايش بيبي ما سمعت تبغى تكلم نجلاء وناضرت في اسيل ولا اسيل
    يزيد:حبيبتي ..البنات لمى قال حبيبتي ابتسموا..شغلي سبيكر
    العنود:اوكي بيبي يله شغلته
    يزيد وسوي صوته كانه معصب:نجلاءانتي واسيل والله اللي تزعل العنود يا ويلها مني
    العنود في هاذي اللحظة حست باحساس غريب حست بالامان بصوته وقالت بصوت في بحه تعذب وهدوء:خلاص بيبي تادبوا ماراح يعيدونها
    يزيد:اشواء يالله حبيبتي تا مرين على شي
    العنود:سلامة قلبك
    يزيد:اجل مع السلامة
    العنود:مع الف سلامه
    العنود قفلت من يزيد وناضرت في البنات :شفيكم تناضروني كذا
    نجلاء وقالت بنبره حنونه:الله يوفقك
    العنود هنا ما تحملت وجلستت تصيح والبنات اللي تصيح واللي تهدي فيها الين ما هدت وطلعوا يتمشون بالمزرعه وفلوها ورقص وهبال
    تعبوا البنات وراحوا البنات ينامون..
    العنود ماتعرف ليه حست امها لازم ترسل رساله ليزيد اخذت الجوال وارسلت "تصبح على الف خير..
    العنود"
    ارسلت ونامت لانالبناتكانوا نايميين
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــ
    عند يزيد اللي كانوا العيال سهرانين جته الرساله قراها وضحك"مسكينه ليكون مصدقه اني احبها والله حرام بس تتحمل هاذي عمايل ايدها"
    طلال:سلاماات يارجال وش فيك تضحك ضحكنا معك
    يزيد ابتسم لطلال:سلامة قلبك مافي شي ...الى صدق وش صار على موضوعك
    طلال اللي تذكر اسيل: لقيتها يايزيد والله لو توافق علي لا اترك كل الخرابيط هاذي
    يزيد ناضر في طلال مستغرب:الله يهديك
    طلال ضحك على يزيد:ههههه اجمعين
    وليد:ياهو يا ولد وش فيك
    نايف:ها ..سلامتك ما فيني شي
    وليد:ايه صدقتك انت من جيت قبل شوي من عند جهة البنات وانت منت على بعضك الى صدق وش فيك
    نايف"اه يا البنات":لالا ..لاتشيل هم الى بسئلك سؤال
    وليد:وشو
    نايف:انت عندك خوات
    وليد:هههههه..لاوش رايك اجل زوجة المحروس ولد عمك وشي بنت جيرانا الله يقطع بليسك اقول روح نام شكل السهر ماثر فيك
    نايف عصب:يارجال خلني اكمل كلامي انا قصدي بالرضاعه
    وليد:بالرضاعه اها قول كذا من اول لا والله للاسف لايوجد الى الخبله بنت خالتي انا معتبرها زي اختي بالرضاعه
    نايف"هلا والله الحين يشتغل التميلح":مين؟؟!
    وليد:اريج الهبله
    نايف"والله الاهبل انت احترم نفسك":كم عمرها ذي اول مره اسمعك تتكلم عنها
    وليد:لا اريجوه بزر عمرها 16 سنه
    نايف"يالبى اصغر مني بسنه عادي هاذا المطلوب":طيب اكيد تشبهك هههه<<يرقع السؤال
    وليد:ايه مرره تشبهني يا حبيبي اريجوه تجنن انت بس شوف عيونها الزيتيه على عيون جدتها ام ابوها وشعرها كستنائي وجسمـ...وجع ان شاء الله انتما تستحي
    نايف اخترع:بسم الله الرحمان الرحيم مجنون انت انا وش قلت على شان تسب
    وليد:تشوفني اوصف لك البنت استح على وجهك وسكتني
    نايف"ليه مجنون اجل عيون زيتيه يالبى":اصلا ما كنت مركز معاك
    وليد:صدقت حبيبي انا وانت لو يجيبون طاري بنت بالغلط نصحصح لو كنا نايمين المهم امش نروح نام تعرف الشياب بكرا من الساعه 9 يصحونا
    نايف:يالله قوم
    قاموا وليد ونايف وراحوا ينامون
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    اسيل اللي صحت الساعه 3 الفجر عطشانه نزلت تحت بما ان الكل نايم فقالت عادي ماله داعي البس عبايتي وكانت لابسه بجامه شورت رمادي وبلوزه علاق ضيقه ونص فوق السره بشوي لونها رمادي وفيها قلب كبير لونه وردي...
    دخلت المطبخ وشغلت لمبه وحده وحست ان في حركه في المطبخ ...
    :وش ذا يا ربي اكيد امي داعيه لي
    اسيل لفت وشافت طلال الكاس طاح من ايدها على الرض وانكسر وكان مره قريب من رجلهاانجرحت رجلها من القزاز وصرخت :ااااي
    طلال قرب منها :بسم الله عليك وناضر فيها وابتسم عين ما صلت على النبي
    اسيل"حقير ما يستحي":لو سمحت
    طلال كان واقف قبال اسيل وقال بصوت يذبح :امري
    اسيل بخوف وهي شوي وتصيح:بعد خليني اطلع بليز
    طلال:لالالا...ليه تصيحين طيب خلاص ببعد
    اول ما بعد طلال الى يجي على وجه اسيل كف انسمع صوته بالمطبخ ...
    طلال انصدم من اللي شافه:.....
    بصراخ وعصبيه:انقلعي قدامي على الغرفه
    اسيل كانت منصدمه وناضرت في طلال وركضت لغرفتها وهي تصيح...
    طلال ناضر للشخص اللي كان قباله:ماكان له داعي الكف
    نجلاء اللي كانت لابسه جلال الصلاه قالت بعصبيه:نعم اخ طلال عيد ما سمعت
    وشو تقول ماكان له داعي صح والله
    صادق كان لازم لهل بوسه على شكلك انت وهيه
    من جد ما تستحي
    طلال عصب لان نجلاء ظلمت اسيل:نجلاء احترمي نفسك وعلى فكره انتي ظلمتي
    بنت خالتك انا اللي كنت جاي ولقيتها وزيك عارف طلال وحركاته
    نجلاء معصبه منه مرره:من جد ما تستحي ومتوقع بصدقك حبيبي انا شفتك بعيوني
    طلال بعدم اهتمام:والله ان شاء الله عمرك ما صدقتي بالطقاق
    نجلاء عصبت منه وهي عارفه انها ماهي قده فا طلعت من المطبخ
    طلال كان متضايق على اسيل"والله حرام ماتستاهل الكف كله مني اوووف لاحول ولا قوه الا بالله "
    طلع طلال من المطبخ وهو شايل هم اسيل...



    يسلمو جميعا على المرور اللي يشرفني ...

    وهاذا البارت لعيونكم...
    راحت نجلاء للغرفه وشافت اسيل تصيح نجلاء بصوت واطي:اسيل انا اسفه ما كان قصدي بس لمى شفت شكلك كذا انقهرت لاني اعرف طلال تفكيره دائما وسخ
    اسيل اللي كانت تصيح :والله انا مالي دخل والله هو جاء اصلا انا تفاجئت لمى شفته والله العظيم لو تبيني احلف على المصحف
    نجلاء كسرت خاطرها اسيل:اسول وش فيك انتي اختي وانا قلت لك اني اعرف طلال واعرف تفكيره وانا اسفه والله اسفه
    اسيل تبكي:........
    نجلاء:اسيل الله يخليك ردي علي
    اسيل:مسامحتك بس حتى ماكان له داعي الكف
    نجلاء احضنت اسيل وابكوا شوي وبعدين مسحوا دموع بعض وراحوا ناموا
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    طلال يفكر بالي صار قدامه "حرام البنت ما تستاهل ما كان له داعي اللي سوته نجلاء قهرتني كنت ابى اصكها كف ...آآآآآآآه يا اسيل مدري ليه شايل همك "
    يزيد :طلول ...طليل..الوو يا هووو ..هنا هي وش فيك
    طلال انتبه ليزيد:ها لا سلامتك ما فيني شي
    يزيد ناضر لطلال نضرة شك:متاكد ؟؟
    طلال ابتسم يطمن يزيد:افا عليك يارجال لا تشيل هم
    يزيد ارتاح نسبين:اوكي المهم ماقلت لي مين بتتزوج
    طلال وبدون تفكير:اسيل اختك
    يزيد ناضر في طلال منصدم:اسيل؟؟!!
    طلال:ايه اسيل ليه فيها شي؟
    يزيد:اختي مافيها شي بس انت فيك
    طلال منصدم:وش تقصد؟؟
    يزيد:يعني معلي شانت منت قد المسئوليه
    طلال ضحك:هههه..وشو اللي ماني قد المسئوليه غير الموضوع الله يعافيك واسمعني
    يزيد :تفضل قول وش عندك
    طلال :بصراح هانا البنت ما احبها بس ماني عارف ليه اول ما شفتها تعلقت فيها اجذبتني
    يزيد يستهبل:كفو والله اسول علقتي الرجال
    طلال:ههههههههه...وش علقتني الله يقلع ابليسك حبيبي انا بس اخطئت في التعبير يعني هي زيها زي غيرها
    يزيد اخذ علبةالزقاير وحذف فيها طلال :اقول انقلع بس والله ما تاخذها
    طلال:هههه ه... اعلى ما في خيلك اركبه
    يزيد بمزح:طليل اركد ترى والله اسويها
    طلال:يمه خفت خلاص يارجال التوبه
    يزيد:ايه كذا تعدل وبعدين انت متى بتنام
    طلال بخبث:ليه؟؟
    يزيد:ابي اكلم زوجتي
    طلال:اوووه...والله تطورنا وقمنا نكلم بس حريمنا متاكد انها مو احد ثاني
    يزيد:اقول انقلع
    طلال:ههههه..اصلا انا الحين بروح انا
    يزيد:يلا حبيبي ما تشوف شر روح نام
    طلال:يلا تصبح على خير
    يزيد:وانت من اهله توكل
    طلع طلال اخذ يزيد جواله وكانت الساعه خمس ونص الفجر واتصل على العنود
    العنود بصوت كله نوم:هلا
    يزيد:هلا فيك
    العنود ما ركزت مع الصوت :مين ؟؟!
    يزيد عاجبه صوتها خصوصا مع البحه الخفيفه اللي في صوتها:انا
    العنود"اوووه هاذا واحد رايق من على الصبح":انتم مين
    يزيدعلى صوته شوي:انا يزيد ما عرفتيني
    العنود مو مركزه ابدا:يزيد مين يزيد زوجي
    يزيد:هههه...عنوده صحصحي انا يزيد ولد عمك ورجلك
    العنود استحت"اوف ياربي والله اني غبيه من جد مالي داعي":اهلين يزيد امر بغيت شي فيك شي
    يزيد:سلامتك بس ما جاني نوم
    العنود وبصوت كله نوم:والمطلوب
    يزيد :وشوو المطلوب !!؟المطلوب انك تنتضريني الين ما انام وتروحين تنامين
    العنود وشوي وتصيح وبدلع:يزيد الله يخليك والله نعسانه ابغى انام
    يزيد تليعن:نوم ما فيه وبعدين قومي صلي الفجر متى ان شاء الله ناويه تصلينها
    العنود وبدلع:اوووف طيب الحين بقوم اصلي
    يزيد:واسمعي اول ما تخلصين صلاة تجين عندي بالخيمه طيب
    العنود انقهرت ن صيغة الامر:لا مو طيب واول ما اخلص برجع انام
    يزيد وشوي تنرفز:ايش ما سمعت كانك قلتي لي لا ولا انا غلطان
    العنود بلعت ريقها من طريقة كلامه وقالت بدلع ممزوج بخوف:يزيد انا بنام الله يخليك
    يزيد:نوم ما فيه وبس تخلصين صلاة تجين للخيمه وكلامي ما ينعاد ولا والله اجيك فوق للغرفه ومن شعرك على الخيمه فاهمه ولا لا
    العنو"الله يلعنك ان شاء الله سخيف متخلف ما يفهم ما عنده احساس..قطع تفكيرها صوت يزيد وهو يصارخ :فاهمه ولا لا
    العنود بخوف:فاهمه والله فاهمه
    يزيد مبسوط انه يمشي اللي يبه:يلا باي
    وسكر حتى ما انتظر ردها
    العنود قامت توضت وصلت ولبست بنطلون سكيني وتي شيرت نلدي برشلونه الفسفوري ضيق على جسمها وكانت فتفاتحه الازارير من عند الصدرولابسه جزمه سبورت نفس لون التي شيرت وكانت حاطه بس قلوس
    ونزلت للمطبخ وسوت لنفسها سندويتش لبنه بزعتر وكوب حليب
    وراحت للخيمه...
    العنود:احم احم ....صباح الخير
    يزيد ابتسم :صباح النور ..اوووه ..ما كنت اعرف ان زوجتي برشلونيه ..
    العنود ما علقت ونزلت راسها
    يزيد :تعالي اجلسي هنا
    العنود"اعوذ بالله هاذا ما عنده بقاموسه ممكن لو سمحتي كله امر اروح الله يعيني"راحت العنود وجلست ملازقه ليزيد
    يزيد يناضر في العنود:وش تاكلين
    العنود:ساندوتش لبنه بزعتر وحليب
    يزيد :حليب بالشوكلاته
    العنود ابتسمت:لا
    يزيد:امممم..وسحب الساندوتش من يد العنود:اذوق...
    العنود تناضر مصدومه:يزيد سلامات ما اكلت منها غير لقمه او لقمتين واخذتها
    يزيد ناضر في العنود بخبث:مو انا وانتي واحد
    العنود استحت:.........ز
    سحب يزيد منها الحليب وشرب من نفس الجهه اللي شربت منها
    اكل يزيد اكل العنود وشرب الحليب ولزق فيها بقوه وكانت ادينه على كتفها
    العنود"يووو.. الله يعيني على حراكاته "
    يزيد اللي كان يناضر في صدر العنود وسكر الازارير العنود بغت تنجن من الحركه يزيد بخبث:عشان ما اتهور
    العنود ولعت"يووه هاذا مره ما يستحي "
    قرب يزيد من عند العنود وباسها مع اذنها وعضها على خفيف على رقبتها العنود بشرتها حساسه وتتالم بسرعه قالت بدلع رباني:آآآآي
    يزيد نا ضر فيها بخبث:اللمتك
    العنود استحت:لا بس انا بشرتي حساسه
    يزيد وبخبث: هاذي بصيطه والمتك كذا اجل وشلون على الاشياء القويه
    العنود فهمت قصده واستحت تمنت الموت بهاذي اللحظه ويزيد انبسط لمى شاف خجلها
    العنود والكلام يالله يطلع معاها:يزيد ممكن بروح اشرب مويه
    يزيد:لا ..ماله داعي هاذي مويتي
    وعطاها القاروره العنود"وشو وع وش هالقرف انا ما اشرب بعد أي احد لا وع":لا انا ما اشرب بعد أي احد
    يزيد:وانا أي احد
    العنود"أي":لا بس انا كذا طبعي
    يزيد وبامر:بتشربين من هالقاروره وغصب
    العنود عصبت "وشو غصب على كيفه هو" العنود حاولت تكون هاديه:لا خلاص ماله داعي اصلا انا ماني حيل عطشانه وبعدين انا الحين رايحه يعني بطريقي
    وقفت العنود ومسكها يزيد من يدها وسحبها طاحت العنود في حضن يزيد ناضر في عيونها العنود جت بتتكلم يزيد حط اصابعه على شفايفها الصغيره وبهدوء:اوووش..ولا كلمه
    طبع يزيد بوسه طويله على شفايف العنود بعد ما حاولت العنود انها تقاومه بس بالاخير رضخت للوضع ....بعد فتره قصيره العنود وبحياء:يزيد ممكن اروح الحين
    يزيد:ليه انا مبسوط كذا
    العنود:يزيد الله يخليك انا اعرف ابوي وعمامي هاذا وقتهم الحين يقومون
    يزيد:وانتي مستحيه منهم عادي انا زوجك
    العنود:يزيد بلييز الله يخليك خليني اروح
    يزيد:تروحين بس على شرط
    العنود:وشو
    يزيد تعطيني بوسه
    العنود وما حست بنفسها :لا والله خلاص كفايه قبل شوي
    يزيد ابتسم لها :عادي حلالي ولا فيه غلط با لموضوع
    العنود استحت :يزيد الله يخليك
    يزيد:لا لمى تسوين اللي طلبته منك
    العنود "وش اقول عليه ياربي ياللله اعطيه بوسه بسره وانحاش"راحت العنود تعطي يزيد بوسه واول ما قربت بتعطيه بوسه
    :ياولد
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــ
    العنود ناضرت في يزيد وطلعت بسرعه قبل حتى لاترد
    يزيد:يا اخي وش اللي مصحيك الحين
    محمد وبحزن:اسف عمي يزيد ما دريت انك مشغول
    يزيد اللي كان معصب:لا ..خلاص الحين ماني مشغول تفضل بغيت شي
    محمد"معقوله العنود الرقيقه ما خذتك انت":لا سلامتك بس قلت ابغى اشوف من فيه بالخيمه لانني من زمان وانا صاحي وطفشت
    يزيد بغرور:لللاسف انا بروح انام
    محمد"احسن..":سلامتك تصبح على الف خير
    طلع يزيد من الغرفه وهو معصب
    محمد"آآآآآه ...يا العنود يا ليتني ما شفتك الوقت كان مرره غلط ...آآآآه ياربي صبرني وارزقني ببنت الحلال اللي تنسيني حبي اللي مرافقني من الطفوله"
    سلطان:محمد ...
    محمد انتبه على سلطان:هاااه ..امر بغيت شي
    سلطان سلامتك بس انا من اليوم اناديك وما رديت علي قلت يمكن فيك شي
    محمد:لا..لآ..ابد سلامتك بس افكر بالدراسه
    سلطان:لا اجل بتتعب
    محمد:يارجال خلها على الله
    سلطان:والنعم بالله ...الا العيال وينهم
    محمد اللي استغرب من السؤال:نايمين
    سلطان:نايمين!!وين نا يمين انا لمى قمت ما لقيت احد
    محمد استغرب:طيب وين راحوا اتصل عليهم شوف وينهم
    سلطان:والله صادق..اخذ الجوال واتصل على وليد مارد واتصل على فهد وما رد اتصل على نايف:الو..وينكم يارجال
    نايف:هلا والله وعليكم السلام امر بغيت شي
    سلطان:نايف بالله مالي خلق سماجتك وينك و وليد وفهد معاك ولا لا
    نايف:احنا في الفله جوا
    سلطان:وش تسون وما تدرون انه في بنات
    نايف رفرف قلبه لمى جاب طاري البنات وتذكر اريج:آآه..يا البنات بس خلها على الله
    سلطان يناضر في محمد :الحمد لله والشكر ..تصدق ما دريت انوا عندك اخو ماشاء الله تبارك الرحمان ذكي
    محمد:ههههههخههههه...شفت شلون
    نايف:خخخخخخ,,,اقو لانت شكلك مطول وهاذا الثور اللي عندي اكل الفطور كله يالله بااي
    وقفل السماعه بوجه سلطان :اه يابن الايه ..مايستحي اخوك هاذا قفل السماعه في وجهي
    محمد:ههههههه..من باب الميانه
    سلطان:أي ميانه الله يهديك..المهم انت افطرت
    محمد:لا..
    سلطان :طيب امش نروح نفطر معاهم
    محمد:وين
    سلطان:فوق النخل ...يعني وين جوا
    محمد :والبنات!!1
    سلطان:البنات الحين نايمين امش قبل لا يقضون على الفطور
    محمد:ههههههه..يالله امش
    راحوا محمد وسلطان للفله عشان يفطرون
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــ
    الجوري:العنود دخيل الله قولي لي وش فيك
    العنود اللي كانت متضايقه والى الان مستحيه:وش اقولك من اليوم..انا انفضحت
    الجوري:انفضحتي من وشو
    العنودقالت للجوري السالفه..
    الجوري:هههههههههههههه...الحمد لله والشكر وهاذا اللي مضايقك
    العنود:هيه احر ما عندي ابرد ما عندك
    الجوري:لانك خبله..ومن اليوم انا انفضحت انا انفضحت انتي والله مجنونه يا حبيبتي هاذا زوجك عادي حتى لو ابوك شايفك عادي انتي ما سويتي شي غلط او حرام
    العنود:حتى ولو انا ما راح اشوف وجيهم الى بعد مليون سنه
    الجوري:هههه..كيفك المهم انا الحين عطشانه
    العنود ناضرت فيها:لا تحاولين حتى
    الجوري:ليه انا استحي يمكن يطلع واحد من العيالاو ابوك او واحد من عمامك
    العنود:لا لاتخافين مافي احد الكل نايم
    الجوري:متاكده
    العنود:افا عليك
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــ
    سلطان:يا اخي روح جيب لي ملعقه ما ني طالب شي
    نايف:شو فانا من اتصلت علي من شوي وانا ضغطي مرتفع منك لانهم اكلوا البيض وانا اكلمك فا رجائن لا تكلمني
    سلطان:الله واكبر ..اصلا انا ما ابي خدماتك مستغني انا اروح اجيب لنفسي احسن
    طلع سلطان للمطبخ
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــ
    وقف سلطان متنح عند الباب وهو يشوف اللي قدامه ...
    كانت الجوري لسى بلبس النوم واللي كان قميص الى الركبه ضيق وشبشب مع القميص وشعرها رافعته باهمال
    التفتت الجوري وشافت سلطان متنح وهو يشوف الجمال اللي بالنسبه له مامر في حياته زيه
    الجوري صرخت:ااااااااااااااااا
    سلطان نزل عيونه عنها :اسف اختي ما كان قصدي
    الجوري اللي قامت تصيح من الفشيله:...................
    سلطان رفع راسه على طول وشافها تصيح"سبحان الله وشو الجمال هاذا ياربي والله حرام العيون هاذي تصيح ..ياربي مالي غير اني اطلع من هنا عشان تطلع ..آآآآآآآآآه يا قلبي"
    طلع سلطان من المطبخ والجوري ما صدقت خبر وطلعت تروح للعنود بس للاسف لقت العنود نايمه
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    سلطان راح عند العيال وهو يفكر"ياربي هاذي مين انا شفتها ببيتنا ايام الاختبارات
    والحين موجوده بالمزرعه ياترى مين البنت هاذي
    فهد:ياولد وش فيك
    سلطان انتبه :سلامتك بس جالس افكر من وين ابدى بتكفيخ نايف
    نايف ووليد:خخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخ
    نايف:انت نسيت انو انا العب كاراتيه
    وليد:ونسيت انوا عندنا الحزام الاسود
    نايف:هي هي هيه..قال يكفخني اقول روح الله يستر عليك
    :ااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ه
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــ
    فوق عند البنات
    اريج بصراخ هز البيت هز:ااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااااه
    العيال ما كملوا خناقهم ونطوا فوق عند الباب بس لمى جو يفتحون الباب سمعوا اصوات البنات العاليه...
    نورهّ:الله يلعنك فضحتينا
    اريج وبدلع:نو بيبي...انا ما فضحت احد انا خذانيالحماس بس لا اكثر ولا اقل
    اريج اللي كانت بتفتح الباب:اجل تبيني اشوف صورت نجم ستار اكادمي عبد العزيز عبد الرحمان واسكت
    انتي اكيد غلطانه ...افتحت الباب الى..
    فهد اللي كان معصب :وجع يوجعك انتي والزفت عبد العزيز طيب
    وليد :وجع ان شاء الله على بالن فيكم شي
    نايف<<داخل عرض:وجع ان شاء الله كل هالصراخ على شان عبد العزيز
    محمد وسلطان اولما تكلم فهد انسحبوا ..
    اريج:................
    وليد اللي معصب :ما تردين
    اريج دمعت عيونها:والله اسفه ما كنت ادري ان صوتي عالي
    نايف"يالبى هالدموع انا بس":...
    اريج ادخلت بسرعه الغرفه وسكرت الباب وراها وحضنت نوره وهي تصيح
    نوره:خلاص حبيبتي هدي ما صار شي
    اريج وهي تصيح:انا ما دريت ان في احد صاحي
    نوره:ما عليه حبيبتي خلاص انتي الحين تبكين على الفاضي شي وصار خلاص يالله قومي
    غسلي وجهك وامشي امي اتصلت تو تقول تعالوا افطروا
    وابتسمت لاريج:يالله قومي
    اريج امسحت دموعها وابتسمت لنوره:اوكي يالله
    ونزلوا عند الحريم يفطرون...




    سلالام للكل
    اتمنى ها البارت يعجبكم ومن جد اسفه على التاخير,,,
    تفضلو البارت بين ادينكم
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــ*-^


    ابويزيد:سلطان
    سلطان:سم ..يبه
    ابو يزيد:وين اخوك
    سلطان:نايم
    ابو يزيد:قوم صحيه
    سلطان:ان شاءالله
    ابو طلال:لحظه سلطان
    سلطان:هلا عمي بغيت شي
    ابو طلال:صحي طلال بطريقك
    سلطان"الله يعينن اثنينهم يجيبون المرض":ان شاءالله
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــ
    فهد:محمد فيك شي
    محمد:سلامتك بس احس طفش متى بنرجع للبيت
    فهد:بكرا ان شاءالله
    محمد"واخيرا بفتك من وجه يزيد":ان شاءالله على خير
    شوي الى ناط عليهم وليد:شباب
    فهد ومحمد:بسم الله الرحمان الرحيم
    فهد:انت من وين طلعت
    وليد:وشو اللي من وين طلعت تراني جالس في ذا
    محمد:اقول وليدان اخلص وش تبي
    وليد عصب:وشو وش ابي جاي اشحذ منك انا
    محمد:لاحول خلصنا يارجال وش تبي
    وليد:قررنا انا ونيوف نروح نركب الخيل وقلا تجون معانا تغيرون جو وش رايكم
    محمد:والله احسن شي سويتوه في حياتكم بس ها ماينفع نتاخر لان بيجونا رجاجيل
    وليد:ان شاءالله
    فهد:اجل يالا مشينا
    ابوطلال:وين ان شاءالله كلكم رايحين
    نايف:والله ياطويل العمر بنروح نركب خيل
    ابو منصور:كلكم
    نايف يخفف دم:لايبه كل واحد معاه ربع
    وليد ومحمد:هههههههههههههه خخخخخخخخخخخخ
    ابوطلال:نايف مافيه روحه كلهم بيركبون خيل وانت لا
    ابو يزيد وابو فهد:ههههههه كفو
    نايف:عمي خالد تكفى تهد جبال توصط لي عنده
    ابو طلال:لاحد يتوسط لان يماني مغير كلامي
    ابو يزيد:شفت انا كنت بفزع بس ابوك
    نايف يمثل الزعل:مشكور يا ابو طلال مشكور
    ابو طلال ناضر في اخوانه وغمز لهم:وشو ابو طلال ها مو حرام ماتقول يبه انت ولد عاق
    نايف انصدم ناضر في وليد:وليدان الحق عمك شيقول
    وليد:خخخخخخخخخخخخخخ...تستاهل
    نايف:يبه انا عاق ؟؟!!1
    ابو فهد:نايف
    نايف :هلا عمي
    ابو فهد:يالله روحوا على الخيل
    وليد:يالله امش خلصنا قبل لا يغيرون رايهم
    نايف ناضر في ابوه وابوه ابتسم له
    نايف راح لابوه وباسه على راسه:يلعن ابليسك يارجال خوفتني
    ابو طلال:انت ما تنعطى وجه اقول روح قبل لا اغير رايي
    نايف:لايا رجال النحشه
    ابوطلال واخوانه:هههههههههههههههههههه
    طلعوا العيال راحوا يركبون الخيل
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    سلطان بملل:يزيد ..يايزيد..يارجال قوم خلصنا
    يزيد معصب:اوووف ياخي وش تبي انت اذيتنا
    سلطان :لاتصارخ وقوم ابوي يقول خله يقوم الساعه 10 الصبح يالله الى متى بيتم نايم يالله بسرعه
    وطلع سلطان من غرفة يزيد راح لغرفة طلال بس طلال كان صاحي
    سلطان:انت صاحي
    طلال:وش تشوف
    سلطان:اقله احسن من صديقك نايم الى الان
    طلال:لا يزيد الى بكرا بيتم نايم
    سلطان:المهم انا بروح عمي قال صحي طلال وهاذا انت صاحي تامرني بشي
    طلال:سلامتك
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــ
    :بنات والله طفش قوموا نلعب أي شي نغير جو
    نجود:والله وش تبينا نسوي مدام عنود
    العنود:اممممممممم..مومهم أي شي
    نجلا: صراحه انا مالي خلق اطلع بها الحر
    نجود:مي تو
    نوره:مي تو
    الجوري:وانا كمان
    اسيل:والله بودي يا زوجةاخوي العزيزه بس الضروف حالت دون ذالك
    اريج: والله يا عنودي كسرتي خاطري بس مو ملاحظه يا بنت خالتي العزيزه انه كل ما بغيتي تطلعين انا اكون معاك
    العنود اللي واقفه عند العباب ارسلت بوسه با الهوى:يالبى قلبك انتي الحلوه
    اريج:اوكي يا المصالح يا الله نروح
    العنود:يا الله يا قلبي وخليهم هذولي هنا مالت
    وطلعوا العنود واريج يتمشون با المزرعه
    العنود كانت لابسه بنطلون سكيني وقميص اصفر ليموني من حفر ورافعه شعرها وشكلها مرره نايس
    اريج كانت لابسه بنطلون سكيني وتيشرت نادي الهلال
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــ
    يزيد كان جالس هو وطلال مع ابوه وعمامه
    طلال بصوت واطي:شفت امس بعض الناس
    يزيد مستغرب:مين بعض الناس!!!!!؟
    طلال يستهبل:جدتي ..مين يعني اسيل
    يزيد:اقول اعقل وش ها الكلام ترى انا اخوها
    طلال بعدم اهتمام<<متعوب عليها:الله واكبر اخوها
    يزيد جاء بيرد بس قطع رده صوت الجوال ناضر في الشاشه وابتسم
    طلال بخبث:مين المدام؟؟
    يزيد:المدام بعينك هاذي اسوم
    طلال:مين اسوم
    يزيد:وحده ويالله لا تطولها وهي قصيره بطلع اكلمها برى
    ابو يزيد:وين
    يزيد:ما عليه يبه ثواني بس عندي مكالمه مهمه ثواني بس
    ابو يزيد بشك:ايه روح الله يسعدك
    يزيد مستعجل وهو عند الباب:عن اذنكم..وطلع يزيد
    طلال"يالله نشوف لنا وحده من الحلوات نتسلى فيها شوي":الو
    :هلا والله
    طلال:هلا فيك..كيفك حياتي اليوم
    :تمام الحمد لله
    طلال:طيب قلبو ثواني خليك على الخط اوكي
    :اوكي بيبي
    طلال :اوكي الحين جايكم بس جهزوا لي {سلهب}يالله باي
    :ههههه.بيبي والله عليك حركات
    طلال:يبه عن اذنكم انا بروح عند العيال
    ابوطلال:روح يا وليدي
    طلع طلال:هلا حياتي
    :هلا بيبي
    طلال:اشتقتي لي
    :موووووووووت
    طلال:والله انا اللي مشتاق لك اكثر
    :اكيد انا الدانه
    طلال:دندون لا يصيبك الغرور انا بشوفك
    دانه "اوووف ياربي وشو يبي يشوفني انا عمري حياتي ما طلعت مع احد":قريب بيبي
    طلال:لا والله ومتى يعني قريب
    دانه تغير الموضوع وبدلع:تلووول الحين انا صار لي يومين ماني مكلمتك وكذا تكلمني
    طلال"يلعن بليسك":طيب حبيبتي بعزمك على زواج وابغاك تجين وبشوفك وش قلتي
    دانه:زواج اخاف اغطي على العروس
    طلال:هههه...اكيد بتغطين عليها انتي دندونه
    دانه:اوكي بس زواج مين
    طلال:زواج ولد عمي ولازم تحضرين
    دانه:امممم,,مدري اشـــ..وقطع كلامها اخوها الصغير
    :سارا
    سارا:طلول خلاص اكلمك بعدين اوكي باااااايو بيبي امواااح احبك
    وقفلت الخط بوجه طلال
    طلال:الو الو الو..سلامات وش عندها دانه تستهبل.اااه خليني اروح عند الشباب اشوف وش عندهم
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــ
    وفي جهه ثانيه وبنفس الوقت
    يزيد:ههههههههههههههههه ...خطيره ذي البنت
    اسما تدلع:لا والله خطيره هاه
    يزيد:يالبى قلب اللي يغارون ياااناس
    :ااااااااااااااااااااااااااه ...يمه الحقيني
    يزيد بخوف: اسما اكلمك بعدين
    اسما:ليه
    يزيد:اسما خلاص بكلمك بعدين
    وقفل الخط بوجه اسما
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــ
    اريج:هههههههههههههه..عنوده وش فيك ترى كله كلب
    العنود تركض وتصارخ:اااااااااااااااااااااااااااااااااااااه ...يمااااه
    اريج:هههههههههههههههههههههههههههههههه..واللله بزر
    العنود وهي تركض والكلب يلحق وراها واري جوارا الكلب
    العنود بصراخ ومن بين دموعها شافت يزيد:يزززيد الحقني....
    وصارت في حضن يزيد وتعلقت فيه ايدين العنود محاوطه رقبة يزيد وراسها على صدر يزيد وتصيح
    يزيد شاف الكلب:هههههههههههه عنود بسم الله عليك ترى كله كلب
    العنود وهي تصيح ووجهه في حضن يزيد:لااااااااا ..واذا كلب ما يخوف وتكمل صياح
    اريج اول ما شافت يزيد انحاشت هي الثانيه
    يزيد يهدي في العنود اللي بين ادينه وهو يضحك:هههههههه...طيب خلاص الكلب راح اخذته البنت
    العنود رفعت راسها على طول:والله انهــ...وماكملت كلامها لانها شافت يزيد قريب منها
    يزيد يتعمد يقرب زياده:ايه والله واذا مانتي مصدقه ارفعي راسك وشوفي
    العنود بخجل:طيب ممكن تنزلني
    يزيد:والله انتي اللي جيتيني يعني انتي اللي تنزلين
    العنود اللي نزلت من حضن يزيد:اوكي شكرا لحسن تعاونكم معنا يالله بااي
    وجت بتمشي ومسكها يزيد من ذراعها وصار وجهها في وجهه العنود نزلت عيونها
    يزيد قرب شفايفه عند اذنها وهمس:واخيرا باقي اسبوع ونص على الزواج وراح ناخذ راحتنا مع بعض
    العنود وجهها انقلب الوان :احم..يزيد ممكن اروح
    يزيد وحط وجهه عند وجهها وابتسم:اكيد يا قلبي بس في شي
    العنود"الله يستر منك ومن بلاويك" وبصوت واطي:وشو
    يزيد:البوسه اللي ما اخذتها الصباح
    العنود باندفاع:لااالااا..يزيد بليز كافي الصبح بغيت اموت والحين الظهر وخلق الله كلها صاحيها لا بليز يزيد اعفني
    يزيد بعناد:لا ماني بمعفيك وعلى فكره انا ما احب اكرر كلامي كثير ويالله
    العنود"اوووف الله يلعنك..لالا استغفر الله ياربي الله يلعن ابليسك"..وقربت من يزيد وعطته بوسه على خده بسرعه وركضت وهي تضحك ماهي عارفه ليه
    يزيد:ما عليه يادوبه برضى فيها حاليا بس بعدين انا اراويك
    العنود:هههه
    غابت العنود عن نظر يزيد"ههه..والله ياالعنود طحتي ومحد سما عليك..وش على بالها انا يزيد"
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــ
    اسيل:ايوه جوجو كملي
    اريج:ههههههههههههه..وبس وبعدين ما حسيتا الى بالبنت بحضن رجلها
    البنات:هههههههههههههههههه
    الجوري:والله خطيره
    نجود:ياحياتي يابنت خالتي
    العنود دخلت عليهم:وش فيها بنت خالتك
    نجلاء:يقولون انك كنتي تركضين وفجاء صرتي بحضن رجلك
    العنود استحت:خخخ..الحمدلله والشكر سخيفات ..الجوري ابغاك شوي
    الجوري:اوكي ..
    طلعوا الجوري وعنود برى الغرفه
    الجوري:هلا امري
    العنود:امممم,,صراحه جوجو بعترف بحاجه
    الجوري:وشو قولي لا تستحين
    العنود وعيونها على الارض:جوجو انا بقولك حاجه بس انا لسه ماني متاكده
    الجوري:عنوده قولي خلصيني خوفتيني من جد
    العنود:صراح هانا بديت اميل ليزيد ومدري
    الجوري ابتسمت:حبيبتي الله يسعدك ان شاء الله
    العنود:ان شاء الله
    الجوري:يالله امشي نرجع للبنات
    العنود ابتسمت:يالله
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    سارا تبكي:ياربي وش اللي جالسه اسويه ياربي سامحني ياربي سامحني
    تركي:ثارا ليه تبتين
    سارا احضنت اخوها الصغير اللي عمره ثلاث سنوات:حبيبي انت انا ما ابكي
    تركي: الا انتي في مويه الا ودهت ياني تبتين{الا انتي في مويه على وجهك يعني تبكين}
    سارا:آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه...ياتركي آآآآآآآآآآآآآآآآآآآه
    ليتني طفل صغير واكبر همومي لعبتي
    ابكي لجل العصير والكيكه ترجع ضحكتي
    .................................................
    مين سارا وتتوقعون بيكون لها دور مهم في الروايه ؟؟



    سارا تبكي:ياربي وش اللي جالسه اسويه ياربي سامحني ياربي سامحني
    تركي:ثارا ليه تبتين
    سارا احضنت اخوها الصغير اللي عمره ثلاث سنوات:حبيبي انت انا ما ابكي
    تركي: الا انتي في مويه الا ودهت ياني تبتين{الا انتي في مويه على وجهك يعني تبكين}
    سارا:آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه...ياتركي آآآآآآآآآآآآآآآآآآآه
    تركي:ثارا لا تبتين بعدين ابتي مااك{سارا لا تبكين بعدين ابكي معاك}
    سارا ابتسمت بالم لا اخوها:طيب تبي هم
    تركي:ايه
    سارا:يالله امشي
    تركي:ثارا
    سارا:نعم حبيبي
    تركي:اين ماما وبابا ودانه
    سارا ماتحملت سؤال اخوها الصغير اللي ما يعرف ان سؤاله البسيط بيبكي اخته ويذكرها باشياء حاولت تتناساها:ليه يا تركي ليه
    تركي:ثارا الاث مولاذم نارف الاث{سارا خلاص مو لازم نعرف خلاص}
    سارا اللي حاولت تهدي نفسها :طيب حبيبي امش ناكل ام يالله
    تركي مبسوط:يالله
    {سارا بنت ملامحها مرره حلوه عمرها 19سنه ماكملت دراستها لاسباب بنعرفها بعدين..شعرها يوصل لتحت الكتف بشوي مدرجات وصابغته هاي لايت وبشرتها البرونزيه مره حلوه مع الصبغه وبالعربي البنت مررره حلوه..عندها تركي اخوها الصغير عمره سنتين ونص مرره يجنن دبوب وخدوده تنكال مرررره يجنن}
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــ
    فهد يفكر وشلون يقدر يشوف نجود بس قطع تفكيره صوت سلطان:فهد ..وش فيك؟؟
    فهد:مااشفتها يارجال
    سلطان:مين نجود
    فهد:لاتجيب اسم محارمنا على لسانك
    سلطان:هههه..الله واكبر
    فهد:جاك العلم
    سلطان:اقول تلايط مناك بس
    فهد:ياعمي رووح ماني برايق لك خلصنا
    سلطان:هههه..عصب فله المهم اسمع ابي اتزوج
    فهد:هههههههههههههههههههههههههههههههههه
    سلطان:ليه تضحك
    فهد:لالاابد سلامتك بس مدري يعني انت الحين متاثر لان يزيد بيتزوج فقلت اتزوج انا معاه ولا وش القصه
    سلطان:الحمد لله والشكر اقول الشرهه موعليك الشرها علي اني مقابل وجهك وجالس اتكلم بموضوع مهم
    فهد:افا يابو تركي وش فيك امزح
    سلطان:اوكي بمشيها لك ها المره بس اوكي
    فهد:اوكي ويالله الحين قول لي وشلون اشوفها
    سلطان:بسيطه سنتر بها المطبخ
    فهد:ليه شغاله
    سلطان:ههههههههه....لا بس البنات دايما تلقاهم بالمطبخ"وياحلوهم من بنات"
    فهد:اجل باي
    سلطان:هوووه تعال وين رايح
    فهد:للمطبخ
    سلطان:ههههه...روح سوي قهوه و شاي يالله بسرعه
    فهد:اقسم بالله لو مابه رجال في ذا كان عرفت وش اسوي فيك يا ابن اللذينا
    سلطان:هههههههههههههههه..روح توكل على الله
    طلع فهد من الجلس وراح للمطبخ تتوقعون بيشوف نجود اولا؟؟؟
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    وليد:ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    نايف:ههه والله حاله
    وليد:ههههههههه...اوف ياربي يخي والله ما ادري هالاشكال من وين تجينا
    العنود اللي كانت متحجبه ولابسه عبايتها لان نايف فيه:وليدان لا تجنني بليز روح جيب لنا ايسكريم
    نايف:انتي ومين؟؟!
    العنود:الحمد لله والشكر وشو اللي انتي ومين انا والبنات
    وليد ناضر في نايف :طيب اسمعي اذا قالوا انهم يبون ايسكريم بنجيب
    العنود:لا والله وشلون يقولون لكم
    نايف مبسوط:بسيطه اتصلي عليهم وشغلي اسبيكر وخلينا نسمع كل وحده وش تبي
    العنود عصبت:اه ياللي ماتستحون..وبصوت عالي..قلة ادب
    :مين معصب فيها
    العنود ناضرت للمكان و...
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــ
    فهد رجع للمجلس:مابه احد المطبخ غير الشغالات
    سلطان:هههههه
    فهد عصب:الحين ممكن سؤال
    سلطان:تفضل
    فهد:انت ليه كذا سخيف كل ما قلت شي جلست تضحك
    سلطان ماسك نفسه من الضحك:افا الحين انا السخيف
    فهد بتاكيد:ايه انت وش رايك يعني
    سلطان: ماعليه يا ابو فيصل مقبوله منك
    فهد وماله خلق:ياعمي روح
    سلطان:طيب شكرا جزاك الله خير
    فهد اللي خاف ان ولد عمه يزعل:يارجال وش فيك تراني امزح
    سلطان بتمثيل:لا ما عليه تمون عزيز وغالي
    فهد:يالله عاد سلطان منجد انا ماني متحمل شي
    سلطان:طيب ليه انت الحين معصب
    فهد:يارجاال اقول لك ماشفتها وتقولي ليه معصب
    سلطان:فهد لو ربي كاتب لك تشوفها بتشوفها
    فهد تنهد:اااه...الله كريم الله كريم
    سلطان:هههههههههه
    فهد ناضر في سلطان ..سلطان:ههه,..اسف والله اسف
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــ
    :مين معصب فيها
    العنود ناضرت وراها وشافت يزيد ونزلت راسها بحياء
    يزيد:وليدان انت واللي جنبك يالله مين معصب بحياتي
    العنود وجهها قلب الوان:....
    وليد:الله واكبر حياتك يا الحبيب هي اختي قبل لاتكون حياتك
    العنود"وليدان وش اقول عليك ":..
    يزيد طنش وليد ونايف وقرب من العنود بس من دون جراته المعتاده يعني قربه منها كان عادي:حبيبتي وش تبين
    العنود استحت مرره والكلام كان باليالله يطلع:سلامتك ولا شي
    نايف:الحين سلامتك وقبل شوي بغيتي تتوطين في بطني
    العنود"الله يلعنك يانويف فضحتني ياربيي وش ها الولد عم":...
    يزيد:هههههههه...تمون حبيبتي<<يعرف شلون يجيب راسها يقهر
    نايف:خلاص انا بقولك حبيبتك وش تبي تبي احد يروح يجيب لها ايسكريم وللشله الفاسده
    يزيد:وليه ماترحون تجيبون لها
    وليد:بس صدق شغالات عند ابوك
    يزيد ناضر للعنود اللي كانت قريبه منه شوي:خلاص حبيبتي انا اخذك الحين نروح نجيب من باسكن روبنز
    العنود مستحيه واصلاماتبغى تكون بقربه:لا خلاص ماله داعي
    وليد بغى يموت:الحين ماله داعي وقبل شوي بغيتي تاكلينا
    العنود ناضرت في وليد وعطته نضره
    وليد ونايف:ههههههههههههههههه
    يزيد:خلاص روحي البسي عبايتك وامشي نجيب ايسكريم لك وللبنات
    العنود:منجد ماله داعي خلاص
    يزيد عطى العنود نظره وقال لها بصيغة امر:انتظرك بالسياره ومشى قبل لا يسمع ردها
    العنود ناضرت في وليد ونايف وبصراخ:وش اقول عليكم الحين
    نايف ووليد هجوا على طول وهم يضحكون






  6. #6
    عضو نشيط
    الصورة الرمزية lubu
    الحالة : lubu غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 91074
    تاريخ التسجيل : 02-02-12
    الدولة : الامارات
    الوظيفة : طالب
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 58
    التقييم : 10
    Array

    افتراضي رد: روايه حبيتني غصب عنك مثل ما غصب عني حبيتك


    الجوري:مرره العنود تاخرت
    اسيل:ايه والله وين رايحه هي
    نجود:بتصل على جوالها بشوف وينها
    العنود اللي كانت مع يزيد بالسياره وكانت تقرا المعوذات بينها وبين نفسها
    وقطع الصمت اللي بينهم صوت جوال العنود اللي نغمتها كانت ازعاج ويزيد ناضر في الجوال على طول منصدم:وش هالنغمه
    العنود ابتسمت ابتسامه روعه:اخذتها من اسيل
    يزيد:ههههه..والله بنات
    العنود ردت على الجوال:الو
    نجود اللي صوتها كان باين لان العنود كانت معليه الصوت لاخر شي:وينك وين رحتي كل هاذا تقولين للجحلط يجيبون ايسكريم
    يزيد ابتسم ..العنود:طيب انا رايحه اجيب لكم
    نجود:مع مين رايحه يا النذله
    العنود:ههه..مع يزيد
    نجود وبصراخ:هاذا يزيد اللي كل يوم تسبين فيه وتلعنين اليوم اللي جمعك فيه والحين رايحه معاه ترى ماعرفنا لك
    يزيد اللي سمع الكلام وانصدم"معقوله طيب ليه لمى تكون معاي تكون غير"
    العنود:اوكي نجوده انا بسكر الحين يله باااي
    وقفلت من نجود
    يزيد:مين تكلمين
    العنود :نجود بنت خالتي ليه
    يزيد:لا سلامتك
    العنود:يزيد...بسئلك سؤال
    يزيد:تفضلي
    العنود:امممم...بس تجاوبني بصراحه اوكي
    يزيد:اوكي
    العنود:انا صراحه اللي اعرفه عنك انك راعي بنات وخرابيط
    يزيد"حلو الحين وقتها" وقطع كلامها :اسمعي يا حياتي بقول لك شي انا عمري كم
    العنود:22سنه صح
    يزد:صح ..وانا في يوم من الايام كنت مراهق وكانت ها كانت عندي هااالخرابيط بس الحين والله يا العنود مافي ولا بنت تسوى اظفرك
    العنود استحت"ياااااي ياحياتي":....
    يزيد"حلو ..احلى شي الصراحه هههه":قلبي يالله وصلنا بتنزلين تشترين او انزل انا بس
    العنود:لا بنزل معاك
    يزيد:اوكي يالله
    نزلوا العنود ويزيد واشتروا ايسكريم للبنات ورجعوا
    وهم بالسياره قريب من المزرعه
    يزيد:حبيبتي هاذي الاغنيه اهداء لك

    والله احبك احبك احبك
    ويشهد الله علي
    لما أشوفك ابتسم
    صدقني ما هو بدي
    لا حسد يقدر يبعدنا
    انا وانت لو شوي
    يالله احفظ حبي لك
    يالله ربي يا قوي
    ما في غيره سكن روحي
    حبيبي وانا احبه
    لو قالو تمنى
    اتمنى عمري قربه
    يعشقني يعشقني يعشقني
    من قلبه وقال
    انا ادري يحبني
    بس شوي أتغلى عليه
    وغلاتك وغلاتك وغلاتك
    يا عمري تعال
    لو يطلب عمري كله
    والله عمري بين اديه
    يفهمني يفهمني يفهمني
    وانا بيدي دوا
    هذا اللي أحبه
    احبه ومن قلبي يبي
    حبيبي حبيبي حبيبي
    وكل عمري معاه
    لو كل العواذل
    تفرق ما تقدر عليه
    العنود استحت:.......
    وصلو يزيد والعنود للمزرعه جت العنود بتنزل من السياره ومسكها يزيد من ذراعها وقربها له وقال بصوت واطي يميل للهمس:راح اشتاق لك
    العنود وجهها قلب الوان:وانا كمان
    يزيد فك لثمة العنود وابتسم وقرب منها وباسها بقوه على شفايفها :هاذي على شان تتذكريني
    العنود استحت وطلعت من السياره بسرعه تركض لجوه
    يزيد لمى شاف العنود دخلت جوه:هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههه
    ياحرام يابنت العم والله بزر
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    دخلت العنود عند البنات وهي تصارخ:وااااااااااااااااااو
    البنات :بسم الله وشفيك
    العنود:احبه ياااااااناااس والله احبه والله
    البنات:هههههههههههههههههههههههههه
    اسيل:والله خطير اخوي
    نجلاء:شوي شوي لا يصير فيك شي
    العنود نطت على الجوري وحضنت فيها وباستها بقوه مع خدها:جوجو احبك اموت فيك عارفه ليه
    الجوري مببسوطه لصديقتها:ليه ياقلبي
    العنود بفرح:لانك قلتي جيبوا ايسكريم ..ورجعت تصارخ:احبه وامووووووت فيه يالبى قليبه
    البنات:ههههههههههههههههههههههههههههه
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    سارا:خلاص يا سارا هاذي فرصتك طلال ميت ويشوفك هاذا الوقت الحين المفروض اضرب ضربتي الحين لازم انتقم لدانه
    اخذت سارا الجوال واتصلت على طلال وبصوت كله دلع يذبح:الو
    طلال:هلا وغلا بهاالو
    سارا:تلول بيبي خلاص انا قررت
    طلال:وشو يا قلبي
    سارا:انا سراحه بشوفك باقرب وقت
    طلال انبسط"هاذا المطلوب":قلبي انتي أي وقت انا تحت امرك
    سارا وبدلع:يسلمو بيبي
    طلال اللي خق:اه ياحلو بيبي من شفايفك
    سارا"الله ينتقم منك" وبدلع مصطنع ومياعه:تلووول
    طلال:هههههه..ياحياتي
    سارا وشوي وتبكي:اوكي بيبي انا لازم اقفل الحين اكلمك بكرا اوكي وها باقرب وقت ابغى اشوفك مو تنسى
    طلال:اوكي حياتي
    قفل طلال من سارا وكمل اليوم عاااادي ..وثاني يوم من الصباح الكل رجع بيته
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    بعد يومين الساعه تسع بليل..
    طلال:خلاص ياقلبي بكرا ان شاءالله
    سارا:ان شاءالله
    طلال:اوكي اجل انتظرك بكرا ..يالله باي
    سارا:باي يا قلبي باي
    قفل طلال من سارا ..ناضر في يزيد وهو يضحك :هههههه..والله من زمان عن البنات الجديدات كل اللي عندنا مستعملات
    يزيد:هههههههه..ايه والله
    وكملوا سهرتهم باستراحة المنكرات وهم فالينها
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــ
    سارا تبكي على السجاده :اه ياربي انك تحفضني منهم ومن شرهم ياربي ارحمن يارب انك تسامحني يااارب
    وكملت صياحها الين مانامت على السجاده
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــ
    العنود اتصل عليها يزيد وهو شوي سكران لان صوته كان فيه شوية ثقل:يزيد حبيبي فيك شي
    يزيد:لالا ..سلامتك يا قلبي
    العنود بخوف:يزيد حبيبي صوتك مو طبيعي
    يزيد عصب:اوووووه علينا مافيني شي لا تقلقين راحتي
    العنود اللي عيونها دمعوا :يزيد ليه تصارخ انا وش سويت
    يزيد:شوفي انا مرره مبسوط وانتي شكلك بتخربين جوي يا لله انقلعي ..وسكر السماعه في وجه العنود
    العنود اللي جلست تصيح:ياااربي انا وش سويت هو ليه كذا من زمان ما كلمني بهاذي الطريقه وش فيه اليوم
    العنود اللي تحاول تلتبس اعذار ليزيد:بس لا يمكن تعبان ولا فيه شي لا اكيد فيه شي اكيد
    ونامت وهي تفكر في يزيد
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــ
    ثاني يوم
    طلال كلم سارا:هلا بحياتي صباح العسل ياعسل
    سارا اللي ماكان لها خلق تكلمه:هلا حبيبي
    طلال:والله يادانه ياحياتي ماني مصدق اني واخيرا بشوفك
    سارا اللي خنقتها العبره:تلول خلاص اليوم بشوفك ماله داعي اكلمك اوكي يالله باااااي
    وقفلت الخط بوجه طلال :الحمد لله والشكر هاذي وش قصتها كل ما كلمتها قفلت الخط بوجهي
    وابتسم بخبث:بس مو مهم اهم شي اني بشوفها اليوم
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــ
    يزيد اللي صحى الساعه ثنتين الظهر وشاف البنت اللي بجنبه واللي ما يسترها غير الشرشف وابتسم وهو يتذكر الي حصل امس
    قام من الفراش وتروش ولبس وطلع من الغرفه وشاف طلال
    يزيد:انت ماتروح بيتكم
    طلال ناضر في يزيد وضحك:ههههه..حبيبي هاذا بيتي مشتريه بفلوسي
    يزيد:المهم اليوم ها
    طلال بسرعه:لا
    يزيد استغرب من رد طلال:وشو اللي لا اليوم دانه بتجي
    طلال اللي ماهو عارف ليه مايبغى ياكد ليزيد:لا اجلناه بكرا ان شاء الله
    يزيد:اوكي ..اجل انا بروح للبيت اخاف يلاحظون غيابي
    طلال:هههههههه..هم اصلا متى لاحظو وجودك
    يزيد:هههههه..والله صادق ..يزيد وهويلبس نضاراته الشمسيه اللي تحليه زياده..:ها تامر على شي
    طلال:سلامتك
    يزيد اللي وكانه تذكر:ايه صح طلال ترى اليوم ماني بجاي للاستراحه
    طلال:اوكي
    يزيد:يالله مع السلامه
    طلع يزيد وطلال يفكر"انا ليه ماقلت ليزيد ان دانه جايه اليوم.."
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
    يزيد اتصل على العنود:الو
    العنود وصوتها كله نوووم:الو
    يزيد:ياكسلانه يالله اصحي الساعه ثنتين الظهر متى ناويه تصحين
    العنود:لا والله يامسكين انت
    يزيد:ليه وش فيك وش مسوي انا
    العنود وبزعل:ولا كانك امس اتصلت تهزء فيني
    يزيد عرف انه خربها لمى كان شارب:انا حرام عليك المفروض تعذريني انا امس كنت تعبان
    العنود وبخوف:حبيبي وش فيك
    يزيد عجبته السالفه:آآآآآآآآآآه ...ياحياتي وقلبي انتي والله مدري وش اقولك
    العنود اللي كانت بتموت من الخوف:وشو فيك حبيبي خوفتني
    يزيد:والله خفتي
    العنود:بيبي قولي وش فيك لا تجنني
    يزيد:سلامة قلبك مافيني شي بس امس صديقي صار له حادث وتضايقت على شانه
    العنود:حبيبي سلامته مايشوف شر
    يزيد:الشرما يجيك
    العنود:تسلم بيبي
    يزيد:عنوده
    العنود:هلا
    يزيد:قولي احبك
    العنود استحت :لا يزيد ما اقدر
    يزيد:الله يخليك والله اني تعبان وانا عارف وش علاجي
    العنود بحيا:I love you
    يزيد:ياااااااااااااااالباه ...حياتي
    العنود:هلا
    يزيد بخبث:انتي وش لابسه
    العنود اللي مافهمت :لابسه بجامه
    يزيد:وشلون شكلها
    العنود:عادي شورت وبدي
    يزيد:طيب الشورت قصير حيل ولا طويل شوي
    العنود اللي فهمت:يزيد
    وقفلت الخط بوجهه
    يزيد:ههههههههههههههههههه...والله تستحي ههههههه
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    وليد:يا اخي خلينا نطلع والله ملل
    نايف:يالله انت عازمني
    وليد:يالله امري لله بس اهم شي نطلع مشتاق ارقم
    نايف:ايه والله وانا كمان مليت
    وليد:خلالالالالاص اجل الموعد اليوم ان شاءالله
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــ
    عند طلال اللي ينتظر سارا او دانه زي ما يعرفها
    طلال:الو
    سارا:اهلين حبيبي
    طلال:وينك يا قلبي تاخرتي
    سارا:هاذا انا قريبه
    طلال ابتسم بخبث:اوكي ياقلبي انتظرك
    سارا بخوف:تلول
    طلال:عيونه
    سارا:انا عند الباب
    طلال انبسط:اوكي يالله
    اشر طلال للصبي اللي يشتغل عنده عشان يفتح الباب...
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــ
    سلطان:وانت يا اخ محمد
    محمد:انا بطلع مع وليد ونايف
    نايف:من قالك
    محمد:انا قلت
    وليد:اسمع اخ محمد صراحه حنا رايحين نرقم وانت مالك بهالخرابيط
    فهد:وليد وش هالكلام استح على وجهك رجال طول بعرض واخرها تقول هالخرابيط
    وليد مارد على فهد لانه عارف نقاشهم وين بيوصلهم بعدين
    محمد:المهم انا قررت اروح معاكم ويالله امشوا نطلع الحين
    فهد:يارجال وش يوديك مع البزران تعال معانا
    محمد:ههههه..انت مانت عارف اني احب هالبزران
    نايف و وليد ناضروا في محمد بعصبيه
    سلطان:هههههههههههههههه...والله شكل ها البزران بيتوطون في بطنك بعدين
    فهد :ههههههههههههههههههه..والله هاذا الباين
    محمد:الله يلعنكم الحين تحطون الافكار السوده براسهم
    وليد:نايف امش واللي يبي يجي يلحقنا بسرعه
    وطلع هو ونايف ومحمد على طول لحقهم
    فهد:سلطان نروح الحين
    سلطان:يالله مشينا
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    اشر طلال للصبي اللي عنده على شان يفتح الباب لسارا...
    طلال كان جالس ينتظر سارا تدخل
    سارا عند عتبة الباب وشوي وتصيح"...اللهم إني أستودعك ديني ونفسي ودنياي وآخرتي وأهلي ومالي ، وأعوذ بك يا عظيم من شر خلقك جميعا ، وأعوذ بك من شر ما يبلس به إبليس وجنوده..."
    ودخلت للاستراحه وهي ماهي عارفه مصيرها
    ...عند طلال اللي انفتح الباب وشاف بنت زي الملاك جميله روعه وجسمها ولبسها اللي كان فيه شوي اغراء كان بتجيه جلطه اول ما شافهاقرب منها و باسها مع خدها وسارا منقرفه من حالها سحبها من يدها وجلسها على الكنب اللي بالغرفه وقالها بهمس:ماشاء الله تبارك الرحمان
    سارا قالت بخوف معاه دلع:طلال
    طلال:عيونه قلبه امري ..وهو يقرب منها
    سارا:لاااااااااااااااااااااااا
    عمري ما كنـت ضحيـة لكـل مـن يسلـم................ وعمـري مـا كنـت لعبـه بيـد اللئـام

    أنا مثل الجبل صامـدة مـا استسلـم .....................ولا تهزنـي مـن شـاب كلمـة غـرام

    ودرب الشـوك أنـا فيـه مـا أتقـدم .......................لأنـه متعـة ساعـة وحسـرة أعـوام

    عند طلال اللي انفتح الباب وشاف بنت زي الملاك جميله روعه وجسمها ولبسها اللي كان فيه شوي اغراء كان بتجيه جلطه اول ما شافهاقرب منها و باسها مع خدها وسارا منقرفه من حالها سحبها من يدها وجلسها على الكنب اللي بالغرفه وقالها بهمس:ماشاء الله تبارك الرحمان
    سارا قالت بخوف معاه دلع:طلال
    طلال:عيونه قلبه امري ..وهو يقرب منها
    سارا:لاااااااااااااااااااااااا
    ودفت طلال باقوى ماعندها وقامت
    طلال"وش فيها ذي مجنونه" وقال بصوت يعذب:دندون ..حياتي فيك شي
    سارا ماتحملت تكذب زياده وناضرت في طلال وجلست تصيح
    طلال"لا والله هاذي من جد مجنونه" وقال بصوت فيه جديه:دانه..وشفيك؟؟!!
    سارا بصراخ وهي تبكي:طلال..انت تعرف وحده اسمها دانه عبد المحسن الـ...
    طلال انصدم:وانتي من وين تعرفينها
    سارا وهي تبكي:من وين اعرفها انت اكيد تمزح انا سارا عبد المحسن الــ...
    طلال بصدمه:ايش؟؟؟!!!
    سارا وهي تبكي:انا اخت دانه ,دانه اللي بطيشكم ضيعتوها انت وولد عمك..دانه اللي ماحبت غيرك انت وانت للاسف استغليتها
    طلال باسلوب ينرفز:انا ما استغليت احد هي جتني برجولها زيك انتي الحين جيتيني برجولك وبعدين صدق دندون وينها الحين ...اكيد هي اللي مرسلتك من جد اختك هاذي زباله ماكفاها العار اللي جابته لاهلها تبغاك انتي كمان تجـ...طرااااخ...
    انصدم طلال من الكف اللي جاه من سارا وكمل بصراخ:انتي وحده حيوانه مين انتي عشان تعطيني كف انتي عارفه انا مين انا ارسلك للبحر شبعانه وارجعك من البحر عطشانه ..انتي عارفه انا وش ممكن اسوي الحين فيك انـ..
    سارا اقطعت كلامه وبهدوء من بين دموعها:دانه ماااااااااااتت والسبب انت وولد عمك المصون والحثاله الباقيه..
    طلال وكان احد كاب عليه مويه باااارده :ماااتت
    سارا وهي تبكي :ايه ماتت..ماتت منتحره بسبتك ..حسبي الله ونعم الوكيل فيكم الله ينتقم منكم الله لا يسامحكم لا دنيا ولا اخره ..بصراخ..انت عارف يا استاذ طلال دانه بعد ما ماتت وش صار..عارف انه بسببك وبسبب طيشك هدمت عايله كامله ...طلال طول الوقت ساكت ماهو عارف ايش يقول..وكملت دانه وبصراخ :انت عارف انه بسببك امي وابوي ماتوا من القهر عارف انك يتمت طفل عمره ثلاث سنوات انت عـ...
    طلال قطع كلامه وقال بهدوء:سارا الله يخليك اسكتي
    سارا :اسكت لايابابا انت غلطان انا ماني ساكته انا بقولك بالله كم بنت وبنت صار فيها بسببك نفس ماصار لدانه ..انتعارف وش ذنب دانه ذنبها انها حبتك واخلصت لك بس انت منت بكفو ..الله لايسامحك الله لايسامحك
    واخذت عبايتها وطلعت من الغرفه ...طلال رفع جواله وقال بامر:الحقوا السياره اللي تحركت الحين وشوفوا وين البيت ..وقفل
    وجلس منصدم:معقوله عايله كامله راحت بسببي انا ياااارب قد ايش انا حقير يااارب سامحني ياااارب ..وجلس يفكر ايش ممكن يسوي عشان يصلح ن المصيبه اللي سواها ولو شي بصيط ...وفجاءه ابتسم بعد ما اتصل واحد من اللي ارسلهم يراقبون سارا وقال بٍٍٍِإبتسامه:هاذا اللي بيصير
    وطلع من الغرفه ...
    ـــــــــــــــــــــــ
    عند بيت عم سارا اللي كانت متقطعه من الصياح بغرفتها اللي جنب غرفة الشغاله جت زوجة عمها وقالت بصراخ لسارا:انتي هي وين كنتي يا الصايعه
    سارا:عمه الله يخليك مالي خلق شي الله يعافيك اتركيني
    ام صالح:وشو اتركك ليه انا وش مسويه فيك يعني مثلا..وقربت من سارا ومسكت شعرها وقالت..ماسكه شعرك
    سارا بصراخ:عمه الله يخليك اتركيني
    ام صالح بكل حقاره :لا اصرخي بعد ما سمعت
    سارا وهي تبكي وتصارخ:ياعمي ياعمي ..ااااااااااااااااه
    جاء صالح وسمع صراخهم وصعد فوق للغرفه وسحب سارا من ايد امه وسارا تخبت وراه ..صالح :يمه وش فيك انتي حرام عليك اتركي البنت بحالها
    ام صالح:لا والله وتصارخ علي بعد عشان هاذي على بالك بتنفعك تراهي حالها حال اختها اللي ماتت
    صالح عصب بس ماجلس يصارخ ترك سارا وراح لامه:يمه الله يهديك البنت هاذي يتيمه خليها وش تبين منها يمه والله حرام واختها الله يرحمها وخلاص يمه خلاص
    ام صالح ناضرت في ولدها بطرف عينها وطلعت من الغرفه
    {صالح عمره 24سنه يشتغل بشركة ابوه.. صالح حنون على بنت عمه سارا وعلى اخوها تركي لانه ما عنده اخوان او خوات بالعربي هو وحيد امه وابوه..صالح مرره يجنن وكان خاطب دانه ويحبها وبما ان سارا فيها شبه من دانه لها معزه في قلبه بس ابدا ما كان يفكر فيها كازوجه }
    راح صالح لسارا وحضنها وهي جلست تصيح :والله ما سويت شي والله
    صالح بحنان وهو يمسح على شعر سارا:ماعليه حبيبتي ماعليه اسمعي الحين انتي قومي غسلي ولبسي تروك وانتي البسي عبايتك وانا انتظرك في السياره اوكي
    سارا ابتسمت :اوكي
    صالح باس راس سارا:يالله حبيبتي انتظرك
    وطلع صالح من الغرفه
    ـــــــــــــــــــــــــــــــ
    ابو طلال بفرحه :بنت مين
    طلال:بنت عبد المحسن محمد الــ..
    ام طلال بفرحه واضحه:وكم عمرها
    طلال"وش هالنكبه انا ما اعرف عمرها بس دانه اذكر كانت تقول انها اكبر من اختها بسنتين يعني عمرها 20 او 19":..
    ابو طلال:طلال
    طلال وتوه ينتبه:هلا يبى
    ابو طلال:امك تقول كم عمرها البنت
    طلال:19 او 20
    ابو طلال:مو كانها كبيره
    طلال ابتسم:يبه وش كبيره الله يهديك اصغر مني بسنه او سنتين
    ابو طلال:اممم..طيب بنت مين قلت لي
    طلال اللي عرف ابوه لوين بيوصل: بنت عبد المحسن محمد الــ ..يبه ابوها ميت وهي الحين عند بيت عمها وعمها عبد الرحمان محمد الــ..صاحب شركات الـ...
    ابو طلال ابتسم برضا:ايه والله اصلهم يشرف على خير ان شاء الله
    طلال:طيب متى بنخطب
    ام طلال:بعد زواج يزيد والعنود
    طلال:يووه مره بعيد
    ام طلال:ههه..اشوفك مستعجل على الزواج
    طلال ابتسم لامه وطلع غرفته
    ــــــــــــــــــــــــ
    مر الاسبوع عااااااادي مافيه أي احداث تذكر غير ان زواج العنود ويزيد باقي له يومين والناس مرتبشه بترتيبات الزواج
    والعنود اللي كل يوم من عد الاسبوع وهي من تصبح الين ما تمسي وهي بس تبكي ........
    ـــــــــــــــــــــــــــــــ
    {يـــــــــــــــوم الـــــــــــزواج}
    يا عنود المهايا قمة في الجمال
    منك من محظ صدفه جرح قلبي يسيل
    في نهاية صباح مع بداية زوال
    واقف عن هجير الشمس تحت الظليل
    نظرة و بتسامه بس وين الوصال
    موقفي ما سمحلي يا علاج العليل
    ابتعدنا وظني عقب هذا محال
    شوفتك واتساءل وين وين الدليل
    لين دار الزمن واصبح قريب الخيال
    جاب صدفه تغطي سابع المستحيل
    ساعدتني ظروفي و افتحت لي مجال
    نفس ذاك المكان برويتك يا جميل
    قلت يا ليتني لك يا غناتي ضلال
    كل ما ملت صوبي انثني لك واميل
    احجب الشمس عن طرف الرموش الطوال
    وعن خدود تورد لونها بالأصيل
    وعن شفايف خذت من لون دم الغزال
    ترتوي من ثغر قطّر الندى سلسبيل
    لو درت عن رهافتها شموس القيال
    ينطفي نورها وتحول الصبح ليل
    على هاذي الكلمات والمسيقى الهاديه انفتح الباب و طلعت منه العنود اللي كانت زي الملاك بفستانها الاوف وايت اللي موديله كان كت من غير اكمام ومن عند البطن جاي زي المشد وكان منفوش بشكل مخليها كانها سندريلا وطرحتها الخليجيه الطويله مع تسريحتها الشنيون ومكياجها اللي كانوا جايبين خبير تجميل لبناني وكان شكلها مرررره جنان...
    الكل كان يشوفها ويقول ماشاء الله تبارك الخالق
    جلست العنود على الكوشه اللي كانت روعه
    وجوا البنات يسلمون عليها ويباركون لها
    العنود كانت ميته من الخوف وماسكه نفسها من البكي
    الطقاقه:تغطوا يا الحريم المعرس بيدخل
    العنود هنا كانت بتموت من الخوف...
    ودخل يزيد مع ابوه وعمامه واخوان العنود..
    البنات اول ما شافوا يزيد بغت تجيهم جلطه كان مررره رزه بالغتره والثوب والبشت واللي محليه زياده ابتسامته ..وقف يزيد قبال العنود اللي مرره عجبته وعجبه اكثر خجلها وباسها على راسها وقال بهمس وهو مببتسم:مبروك يا احلى عروس
    العنود بخجل واضح:الله يبارك فيك
    وجوا ابوها وعمامها وسلموا عليها
    فهد :مبرووك يا احلى واغلى عروسه
    العنود ابتسمت:الله يبارك بعمرك
    جاء وليد وسلم على العنود :مبروووك ياقلبي الف مبروك منك المال ومنه العيال
    العنود اضحكت على خبال اخوها:ههههههه..الله يبارك فيك
    وليد:قولي عقبالي
    العنود ابتسمت وناضرت في نجلاء:عقبالك
    وليد ابتسم ..بعدين جلسوا يصورون مع يزيد والعنود وطلعوا
    يزيد اللي كان ماسك ايد العنود:شكلك مرره يجنن
    العنود ابتسمت:شكرا
    يزيد:حبيبتي مو كاننا طولنا يالله بنروح للغرفه ورانا شغل
    العنود"قسم بالله انه مايستحي":...
    يزيد ضحك على شكل العنود اللي كانت ميته من الخجل:ههههههه..يالبى اللي يستحون
    جلسوا اقل من نص ساعه وبعدها اطلعوا على غرفتهم بالفندق
    ـــــــــــــــــ
    نايف:ها..بنروح نرقص
    وليد:ايه خلاص القاعه مافيها الا اهلنا
    نايف انبسط:متاكد
    وليد:ايه افا عليك
    نايف اجل يالله
    راح وليد وقال للعيال وراحوا وقفوا عند باب قاعة الحريم
    وليد معصب:اريج خلصينا
    اريج:هههههه يالله الحين ادخلوا
    ودخلوا العيال ورقصوا ماخلوا اغنيه الى ورقصوا عليها حتى الطقاقه ملت منهم ..والبنات انواع الصراخ طبعا مين اللي يرقص غير نايف ووليد..
    اريج اللي كانت وعند الطقاقه وكانت لابسه عبايتها ومسويه لثمه وباينها عيونها الزيتيه مع المكياج الناعم اللي على عيونها ومبرز جمالهم ..سحبها وليد ترقص معاهم والعيال طلعوا مافيه غير فهد وسلطان يسولفون مع امهاتهم وماكانوا منتبهين..اريج وهي ترقص نايف معصب"هاذي وشلون ترقص وفيه رجاال"<<ينقال عنه يغاار
    وليد:ايووه عاشت اريجوه
    اريج بدلع:اريجووه ها ..الحين اقول للطقاقه توقف
    وليد:لالا..يابنت تعوذي من الشيطان
    اريج:هههه..ايوه كذا
    سحب وليد طرحة اريج وبان شعرها الكستنائي ووجهها اللي زي الملاك
    نايف بغى ينجلط من اللي شافه ..والطقاقه قالت لها الجوري قولي اسم اريج بالاغنيه ..
    اريج مرره استحت اسحبت طرحتها وقالت بدلع ماتقصد منه شي:وليد بلا سخافه
    وليد:ههههه..والله كذا احلى
    انزلت الجوري بسرعه من المنصه وراحت عند البنات ...
    نجلاء بعصبيه واضحه:كان كملتي رقص
    اريج:لا ياويلي معاهم ولد عمكم
    نجلاء وبنفسها شوي وتصفق اريج:ليه انتي تستحين
    البنات انصدموا من رد نجلا وما علقوا
    اريج:نجلا اذا قصدقك على وليد ترى وليد انا من يوم يومي وهاذي حالتنا انا وهو اوكي وبعدين اذا كان قصدك حب وخرابيط فا انا مخطوبه
    نجود انصدمت "مخطوبه سلالامات خربتها اريج والله"
    نجلاء انصدمت وحست انها مالها داعي وقالت بصوت فيه شوي حزن:جوجو انا اسفه بس ماكان قصدي وانتي عارفه كيف علاقتي بوليد
    اريج ابتسمت:ماعليه حبيبتي
    اسيل:اوووه والله انكم تطفشون انا بروح ابدل ملابسي الحين بنطلع
    نجود :اسوله خوذيني معك بروح دورة المياه"تكرمون"
    اسيل:يالله امشي
    راحوا اسيل ونجود
    ـــــــــــــ
    ام طلال:عقبالك يافهد انت وسلطان
    فهد ناضر في امه وخالته ام نجود:قريب ان شاءالله
    ام يزيد:وانت ياسلطان
    سلطان:يمه انتي افرحي بيزيد اللي ماكمل ساعه على زواجه وبعدين ان شاءالله خير
    ام طلال:يام يزيد عروس سلطان خليها علي
    سلطان:عمه انا مااذكر انه عندك بنات
    ام طلال:لا عندي .. عندي بنات بنت خالة ابوي وهم بعد صديقات البنات
    سلطان هينى شك:موجودين هم بالقاعه ولا طلعوا
    ام طلال:لا ياوليدي طلعوا
    ام يزيد:مين
    ام طلال:الجوري ونوره
    ام يزيد:ايه والله ماشاء الله تبارك الرحمان
    سلطان:هم جوا للمزرعه
    ام يزيد استغربت من السؤال:ايه ..ليه؟؟!
    سلطان اللي كان متقطع من الوناسه:لالا..سلامتك يا الغاليه..يغير الموضوع..اممم..نمشي الحين بعد الساعه اربعه الا ربع
    الحريم:ايه يالله
    فهد اللي رن تلفونه:عن اذنكم دقايق
    وطلع يكلم بجواله :هههههه..لا والله .. وهو يكلم سمع صوت ناضر وشاف بنت زي الملاك .. اسمع عبد الله اكلمك بعدين يالله بااي ..وقفل الخط .. وقال بصوت هادي:نجود
    نجود:...
    فهد:كيف حالك
    نجود اللي باليالله يطلع الكلام:تمـ..ـام
    فهد:حليانه
    نجود بلعت ريقها:شكرا..عن اذنك
    فهد:وين من زمان ماشفتك
    نجود:فهد الله يخليك ابعد ابغى اطلع لايشوفنا احد
    فهدبعد عن الباب:تفضلي ..بس بقولك شي..
    نجود وقفت معطيه ظهرها لفهد ودموعها تنزل:امر
    فهد:انا احبك بس انتي ما تحبيني
    نجود انبسطت بس بنفس الوقت زعلت لانه قال لها انها ما تحبه واطلقت العنان لدموعها واطلعت ..
    فهد تنهد بالم:آآآآآآآآآآه ..ياليتك تحسين فيني
    ـــــــــــــــــــــ
    بغرفة الفندق
    يزيد كان هو العنود جالسين على السرير وكان يزد ماسك ايد العنود وقالها بصوت حنون:حياتي انا بروح اطلب عشى وانتي روحي بدلي ملابسك وتعالي تعشي اوكي
    العنود هزت راسها بمعنى اوكي
    باس يزيد ايدها وتركها وطلع من الغرفه
    قامت العنود فصخت فستانها وراح تللحمام تروشت وطلعت لبست قميص نوم سكري مرره ناعم كان طويل من الساتان وفيه فتحتين من على الجنب ومن عند الصدر دانتيل وعليه روب دانتيل
    ومشطت شعرها ونشفته وكان شعرها مرره يجنن خصوصا انه طويل وكثير وناااااعم
    وحطت شدو ذهبي خفيف ومسكرا وقلوس بطعم التوت وبلون التوت
    جت بتطلع من الغرفه بس انصدمت من اللي سمعته...
    يزيد :ياحياتي والله اني متزوجها اسكت اهلي ولا انا احبك انتي...والله واهون عليك اتعذب على فراقك..يعني انتي ما تحبيني..بس انا احبك...
    العنود اللي ما قدرت تتحمل حست ان الدنيا تدور فيها كانت بتموت"معقول هلالا مومعقوله ..هاذا ماهو يزيد اللي انا احبه هاذا ا نسان حقير لا اكيد يمزح ..لا ما يمزح انتي تحاولين تبررين له بس خلاص اصحي ..انا لازم اتصرف لازم"
    رجعت العنود جوا الغرفه وهي ماسكه نفسها ما تبغى تبكي على شخص مايسوى دمعه من دموعها...
    يزيد اللي حس ان العنود مرره تاخرت راح لها للغرفه وشافها على السرير انصدم"ليكون تبغى تنام سلامات وشو تنام انا رجلها واليوم اول يوم زواج ..اكيد تمزح خليني اشوفها" قرب يزيد من العنود وهي ميته خوف وهمس في اذنها :حبي
    العنود"حبتك القراده":...
    يزيد ومازال يتكلم معاها بهمس:حياتي انتي صاحيه
    العنود"والله غبي يشوفني نايمه ويقول انتي صاحيه":....
    يزيد لمى ناضر في عيون العنود وهم يتحركون عرف انها صاحيه وهمس في اذنها:انا عارف انك صاحيه من عيونك اللي كل شوي تحركينهم
    العنود بهمس وهي مغمظه عيونها:بس انا ماكنت عارفه انك حيوان
    يزيد انصدم من اللي سمعه ورفعها من شعرها والشر يطلع من عيونه:نعم
    العنود بالم وهي تبكي: يزيد اتركني ..اااه .اتركني
    يزيد وقف ووقفها معاه وناضر فيها ووجهه بوجهها وقال لها بصراخ :عيدي وش قلتي
    العنود وهي تبكي:قلت ما كنت عارفه انك حقيروحيوان وانكـ...طراااخ
    ماحست العنود بنفسها الا وهي على الارض من قوة الكف اللي جاها من يزيد...
    يزيد وهو يصارخ:قسم بالله ياعنود ان عدتي هالكلام مرره ثانيه لا اذبحك
    العنود وهي تبكي:ليه اهنت رجولتك اصلا انت لو كنت رجال كان ماسويت اللي سويته اجل في رجال يوم زواجه يكلم بنات كان يعرفهم
    يزيد نزل لمستوى العنود وسحبها من شعرها ورفعها وناضر فيها والشر من عيونه:انا الحين اراويك منه الرجال
    ودفها على السرير وكان مشغول يفك ازارير بجامته قدرت العنود تهرب ودخلت الحمام..
    يزيد بعصبيه وهو يضرب الباب:تطلعين والله لااعلمك الشغل
    العنود بين شهقاتها:يزيد..الله يخليك اتركني الله يخليك
    يزيد:الله يخليني ها..الحين الله يخليني ..وقبل شوي تسبين وتلعنين...بس والله لا اراويك والله ياعنود لاتندمين على هالكلام
    العنود كانت ساكته وماينسمع غير صوت شهقاتها...يزيد اللي كان معصب خاف على العنود حتى لو كان معصب منها بس تبقى بنت عمه ويخاف عليها فقال بصوت يريحها:العنود اطلعي خلاص ماراح اقرب لك والله ماني مقرب لك اطلعي مو كويس لك تبكين بالحمام
    العنود من بين دموعها وكانها بزر:قول والله انك ماراح تسوي فيني شي
    يزيد الله يخليك والله اخر مرره مرهث ثانيه ماراح اتكلم معاك بالطريقه هاذي والله اخر مرره بس لاتسوي شي
    يزيد اللي العنود ما كانت هامته بس كان متصور وش راح يكون موقفه من عمه اللي استئمنه على بنته :.....
    العنود بنبرة خوف:يزيد انت موجود
    يزيد:....
    العنود:يزيد الله يخليك اذا انت هنا قولي يزيد والله ماراح اتكلم مــ...قطع كلامها صوت باب الغرفه الخارجي مما يعني ان يزيد طلع من الغرفه كلها
    العنود بخوف وشك:يزيد..يزيد..يزد تكفى اذا انت موجود رد علي
    العنود ما اسمعت رد وطلعت على طول من الحمام وجلست على السرير تصيح وما حست بنفسها الا وهي نايمه على السرير
    ــــــــــــــــــــ
    طلال ناضر في ساعته لقى الساعه سته الصبح :يزيد عسى ماشر في احد بيوم زواجه يخلي زوجته ويجي
    يزيد اللي كان ماله خلق شي:تكفى طلال مالي نفس اتكلم مع أي احد
    طلال استغرب:على راحتك
    بس طلال اللي كان متاكد ان يزيد فيه شي لان يزيد فيه طبع على انه يشرب بس ما يدخن واذا دخن معناته يكون فيه شي او عنده مشكله
    ــــــــــــــــــــــــــ
    الساعه 2ونص الظهر عند العنود اللي صحت بها الوقت ناضرت حولها ماشافت يزيد خافت بس اقنعت نفسها ان يزيد نايم برا بالصاله...راحت تروشت ونشفت شعرها وعملته برم من على الجوانب ولبست فستان نااااعم مرره يوصل الا نص الساق لونه ابيض ومشجر بورد اصفر بس مررره ناعم وكانت حاطه ميك اب مرره خفيف ...العنود كانت متردده تطلع او لا بس بالاخير قررت انها تطلع ولمى طلعت مالقت يزيد"هاذا وين راح ولا معقوله يكون من امس ماجاء"وحركت كتوفها بحركه تقصد فيها بالطقاق"اروح اشرب مويه احسن لي..راحت العنود للثلاجه اللي كانت بالغرفه تشرب مويه ورجعت للصاله
    العنود اللي شهقت لمى شافت يزيد وقالت ليزيد بصوت يمل للهمس:انت وين كنت؟؟
    يزيد ناضر للعنود اللي اعجبه شكلها وقال لها بدون اهتمام :من الاستراحه اللي كلها{شدد على كلمة} بنااات ولا عندك مانع
    العنود انقهرت من جواها بس بينت انه عندها عاادي وقالت بكل هدوء:لا ما عندي مانع اصلا من شب على شئ شاب عليه
    يزيد اللي ماكان له نفس يتناقش مع العنود قال لها بطريقة امر:انا رايح اتروش جهزي ملابسي
    العنود بطريقه استفزت يزيد:ليه قالوا لك انك ماخذ شغال هلك ادين طلع فيهم ملابسك او قول للحلوه اللي امس تكلمها تجي تطلع لك الملابس<<مرره تستقوى ومرره ماتشوفون غير دموعها
    يزيد قرب منها وعطاها كف طيحها على الارض وسحبها من شعرها وقال لها بعصبيه:بطلع من الحمام بلقى الملابس على السرير وبنروح نتغدى عند اهلي ..ودفها على الارض
    العنود جلست تصيح "حسبي الله ونعم الوكيل فيك الله ياخذك ان شاءالله وارتاح منك"قامت وطلعت ملابسه وضبطت شكلها وثقلت شوي مكياجها وطلعت تنتظر يزيد بالصاله...
    يزيد طلع من الحمام ولبس ثوبه الابيض وشماغه وطلع للعنود اللي ناضرت فيه بخوف ونزلت عيونها بسرعه ...
    قال لها يزيد وكانه ماله خلق نفسه:يالله امشي
    العنود ماردت عليه وطلعوا من الفندق رايحين لبيت اهل يزيد
    ـــــــــــــــــ
    يزيد وهم بالسياره اللي ماينسمع فيها غير صوت حسين الجسمي
    يزيد اللي قطع الصمت وقال للعنود بطريقه جافه :اسمعي قدام اهلي بنكون سمنه على عسل والله ياعنود سويتي حركه من حركاتك السخيفه والله لا اذبحك واقطعك قطع وارميك للكلاب السود
    العنود اللي كانت خايفه بس ما ردت:........
    يزيد اللي تنرفز من سكوتها وقال لها بصراخ:سمعتي ولا اعيد
    العنود وهي تبلع ريقها:ايه سمعت
    يزيد:اجل جاك العلم
    هاذا كل الكلام اللي كان بين العنود ويزيد...اللي كملوا طريقهم ساكتين


    سلالالام للكل..
    آسفه على التاخير..
    وهاذا البارت الجديد اللي اتمنى يعجبكم...*_^
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــ

    في بيت ابو طلال
    طلال مرره متحمس:يبه...متى بنروح نخطب
    ابو طلال اللي مستغرب حماس ولده:وانت ليه مستعجل لايكون تحبها
    طلال فتح عيونه على كبرها:وش احبها يبه الله يهديك ... بس قلت خلاص زواج وخلص بعد وش باقي
    ابو طلال:ماباقي شي ...خلاص لاتجننا انتظر الاسبوع الجاي وبنروح نخطب
    طلال اللي ماكان مصدق:صدق يبه يعني اكلم ناخذ موعد
    ابو طلال:كلم كلم الله يهديك
    طلال:ان شااااء الله
    ـــــــــــــــــــــــــ
    وصلوا يزيد والعنود عند للفله بعد ما دخل يزيد سيارته
    وقال يزيد للعنود بتهديد:اسمعي...قدام اهلي واهلك
    والناس كلهم انا وانتي زي السمنه على العسل..
    واذا عملتي شي من حركاتك الحلوه صدقيني بتروحين فيها
    العنود وبهدوء:اعتقد هاذي ثاني مرره تقول فيها كلام حلو
    يزيد:كلامي الحلو بعيده كثير لانك غبيه وما تفهمين
    العنود عصبت وجت بتمشي بس مسكها يزيد من ايدها وقرب منها
    وقال بصوت باينه فيه العصبيه:شفتي مو قايل بعيد الكلام هاذا كثير
    العنود حاولت تفك ايدها منه بس ماقدرت بسبب النظره اللي عطاها اياها
    ومشت معاها الين ما فتحت الشغاله الباب ..
    يزيد اللي دخل جوا بس مازال عند المدخل:وين ماما وبابا
    الشغاله اللي كانت تناضر للعنود بإعجاب وكانها اول مرره تشوفها:برا كيمه
    يزيد:فيه احد بالخيمه
    الشغاله:بابا سلطان وماما نجلاء
    يزيد:اوكي..والتفت للعنود وقال لها:يالله امشي...وهو مازال ممسك يدها ..
    اول ما اوصلوا الخيمه العنود فكت يدها من ايد يزيد اللي التفت لها معصب:ليه؟؟!!
    العنود وهي خايفه:لا الى هنا وبس,استحي من سلطان ونجلاء
    يزيد ناضر فيها وسحب يدها وقال لها بهمس:هذا وقتها يا هبله
    العنود طنشت كلامه,ودخلوا الخيمه ...
    نجلا اول ما شافتهم اصرخت :اوووو..ماكنت عارفه انكم جااين
    وسلمت على العنود اللي ابتسمت على شكل نجلاء ...
    العنود:ليه علشان القى الشله كلها مووجوده
    نجلاء:انا حرام عليك
    العنود:ههههه...امزح
    وراحت سلمت على عمها وباست راسه وسلمت على خالتها وباست راسها
    ام يزيد:ياحياتي الف مبرروك الله يسعدك
    العنود:تسلمين خالتي
    يزيد:يسعدها بس هي وانا مالي دعوه منك
    ام يزيد:ههه..الله يسعدكم اثنينكم ويوفقكم
    العنود ويزيد:ان شاءالله
    ابو يزيد:اسمعي وانا ابوك اذا زعلك يزيد لو بكلمه تعالي قولي لي وانا اعرف اشلون اتفاهم معاه
    العنود ناضرت في يزيد وابتسمت ابتسامه رووعه وقالت بدلع:وش بتسوي فيه عمي
    ابو يزيد:بقطعه قطع وارميه للكلاب السود
    العنود اللي ابتسمت ليزيد:لا يا عمي اخاف عليه الا(وشددت على كلمة)الكلاب السود
    ابو يزيد:علشان مايفكر يزعلك
    العنود بدلع:هو اصلا مستحيل يزعلني
    نجلاء اللي قطت معاهم وقامت تصفر..
    اما يزيد اللي كان طول الوقت ساكت مارد ولا علق
    بس صرخ على نجلاء اللي كانت بجنبه :وجع ان شاءالله صقهتيني
    نجلاء اسكتت اما العنود ضحكت على شكل نجلا اللي مدت البوز شبرين ...
    بعد الغدا ابو وام يزيد راحوا يقيلون..
    وهم جالسين يسولفون ويزيد والعنود كانوا عااادي ماكانوا مبينين انهم متخانقين مع بعض او بينهم شي...
    سلطان رد على تلفونه واللي كان متصل فهد:الو
    فهد:الو هلا
    سلطان:هلا والله بابو فيصل
    فهد:هلا فيك..وش الاخبار عندك
    سلطان :تمام الحمد لله
    فهد:زين الحمد لله ...الا اقول
    سلطان:هلا قول
    فهد:العنود و يزيد عندكم
    سلطان:ايه عندنا..ليه
    فهد:والله ..العنود وين اذا هي عنك عطني اكلمها
    سلطان :اوكي ثواني
    العنود:هههههه...يلعن بليسك وشلون تجاراتي وقلتي لها هالكلام هي بزر ما عندها هالخرابيط
    نجلاء اللي كانت مستحيه وهي تقول للعنود سالفتها مع اريج :والله يا اختي انقهرت وهي ترقص معاه ..بس والله بنت خالتك هاذي قويه
    العنود:هههه.مين اريج ياحبي لها والله انهـا رهيبــ..قطع كلامها سلطان:العنود
    العنود وهي تظبط حجابها لانها ما تتغطى منه بس تتحجب:هلا امر بغيت شي
    سلطان مد لها الجوال:فهد يبغاك
    العنود على طول خذت الجوال:هلا فهوودي حياتي انت كيفك وكيف ماماوبابا
    فهد:هههههه..حياتي شوي شوي انا تمام وماما وبابا على قولتك كلهم تمام ..المهم انتي كيفك
    العنود بنبرة صوت غريبه:تمام الحمد لله
    فهد شك:العنود فيك شي,يزيد قايل لك شي,قولي حبيبتي وش فيك
    العنود بتمثيل:والله ما فيني شي بس عاارف انت الزواج
    فهد : ايه ياقلبي الله يعينك
    العنود:تسلم حبيبي..ماما وين؟؟
    فهد يستهبل:ماما..استحي مره طول بعرض وتقولين ماما
    العنود:لاوالله طيب هي وش اسمها مو ماما
    فهد:لا اسمها...خوله
    العنود شهقت وكل اللي بالخيمه التفت لها بس هي ما انتبهت لهم...وكملت كلامها وهم خايفين ليه شهقت:تقول على ماما خوله حاف...
    يزيد اللي بغى يصكها كف ..اما نجلاء وسلطان جلسوا يضحكون العنود التفتت لهم :وش فيكم
    يزيد اللي عصب:بزر انتي بزر وش هالصراخ
    سلطان ونجلاء:........اسكتوا ولا قالوا ولا كلمه
    العنود اللي خافت واستحت من نجلاء وسلطان:اممم..هو ما يستحي يقول اسم امي حاف من غير لايقول ماما
    يزيد اول ما سمعها تقول كذا جلس يضحك:هههههههههههههههههههههههه...والله بزرر
    سلطان ونجلاء اللي كملوا ضحك:ههههههههههههههههههههههه
    يزيد طبعاً ضحك علشان مايبين شي لاخوانه وراح جلس عند العنود وحظنها بقوه لصدره وهو بحظنته القويه لها كان يطلع قهره منها..العنود ولعت اشارات سلطان على طول طلع ونجلاء اللي استغربت حركة اخوها
    هي عارفه انه جري بس مو لدرجة انه يسوي شي قدامها وقدام سلطان فقامت طلعت على طول..
    يزيد اللي بعد ما طلعوا اخوانه بعد العنود منه بقرف وقال لها:لاتصدقين
    العنود طنشت فيه ورجعت تكلم اخوها بس يزيد على طول اشر لها تقفل...
    العنود:اوكي فوفوا خليك الحين بطلع وبعطي سلطان جواله تامرني بشي
    فهد:لا ياقلبي بس سلمي على يزيد
    العنود:يوصل حبيبي وانت سلملي على ماما وبابا
    فهد:هههههههههه...مصره على بابا وماما
    العنود وبدلع مع عناد:وإلى بكرا
    فهد:ههههههه..روحي ربي يسعدك
    العنود ابتسمت:اوكي يالله بااايو
    فهد:بااي حبيبتي
    قفلت العنود من فهد وناضرت في يزيد:الحين وش تبي خلاص قفلت
    يزيد:لا والله تكفين تعالي عطيني كم كف
    العنود"لاحووول":اسفه ماكان قصدي
    يزيد طنش كلامها:طيب امشي
    العنود:وين بنروح
    يزيد:اوووف ..وانا كل ماقلت كلمه جيتي تسالين ليه ووين وكيف خلصينا امشي
    العنود كانت لابه عبايتها وطرحتها واول ماتكلم معاها بالطريقه هاذي غطت وجهها ومرت من عند جت بتطلع..مسكها يزيد من ذراعها:وين
    العنود ما كانت بتبين له انها تبكي وحاولت تتكلم طبيعي:انت قلت بنطلع
    يزيد:اطلع انا وبعدين انتي
    طلع والعنود تنهدت بالم"الله يساعدني"
    وطلعوا من البيت...
    بالسياره وهم قريبين من الفندق..
    يزيد وهو يتكلم من غير نفس:اسمعي الحين بوديك للفندق تاخذين لك كم شغله وبعدين للمشغل يرتبونك لان في عشا بعد شوي وبعدالعشاء بنروح للمطار
    العنود بصدمه:مطار
    يزيد:ايه مطار ليه متعجبه اول مرره تركبين مطار
    العنود اللي مرره كانت متنرفزه من اسلوبه فردت عليه:انت هي على ايش شايف نفسك حبيبي انا العنود بنت فيصل اذا انت شايف خير فانا شايفه واكثر منك وبعدين تحمد ربك اني للحين ماقلت لابوي على خرابيطك ولايكون في بالك اني ساكته خوفاًمنك لاحبيبي انا ساكته لانني ماابغى انزل مستواي لمستواك لانني مااسمح لنفسي اكون بمستوا انسان راعي حريم وخمر والله يستر لاتكون راعي مخدرات على العموم انا حبيت انبهك يعني عشان مرره ثانيه تحسب حساب كلامك {ضحكت بإستهزاء} هه قال يرتبوني بيبي انا ارتب ديره كامله مو انت واشكالك ترتبوني واسمع روحه للمشغل ماني رايه ولو كنت رجااال خليني اروح للمشغل...
    يزيد اللي ما نطق بولا كلمه "طيب يا عنود انا ساكت الحين بمزاجي اصبري هاذا مابقى هاذا مدخل الفندق ووصلنا له اصبري علي..."
    العنود كانت مستغربه سكوت يزيد ابتسمت"وااااو والله اني خطيره معقوله اكون سكته ياربي وه فديتني"
    وصلوا الفندق ودخلوا جناحهم اول ما دخلوا
    العنود قالت بطريقه استفزازيه:اسمـ...
    ـــــــــــــــــــــــــــــ
    نجلاء:يالله وين موبايلي ياربي انا وين تركته ..اه تذكرت بالخيمه اروح اجيبه يمكن احد يتصل علي..
    بهالوقت سلطان كان رايح يجيب جواله وشاف جوال نجلاء فحب يفتحه واول ما فتحه شاف صورت بنات زي الملاك كانوا نجلاء واسيل والجوري طبعاً هو يعرف خواته وعرف الجوري من شكلها اللي ما نساه الى الان وعرف ان هي الجوري وانبسط لان نجلاء كانت كاتبه على صورة كل وحده اسمها سلطان انبسط مرررره "الجوري اجل يالبى قلبك بس "
    نجلاء دخلت على اخوها وشافته ماسك الجوال وصرخت لانها تتذكر انها حاطه صورتهم في زواج يزيد خلفيه للجهاز...
    سلطان خاف اول ما صرخت وحذف الجوال وقال لها علشان ما يبين لها شي:وش فيك؟؟ليه تصارخين؟؟
    نجلاء:وش تسوي بجوالي
    سلطان اللي فهم على نجلاء ليه تسئل:وانتي خليتيني اسوي شي بجوالك بسم الله ما امداني مسكته اللي اني وراي
    نجلاء:طيب وش كنت بتسوي بجوالي
    سلطان:ابد كنت بتصل على جوالي لانني مااشوفه
    نجلاء بشك:اوكي عطني انا اتصل على جوالك
    سلطان وما وده يعطيها الجوال:تفضلي
    نجلاء خذت الجوال واتصلت على جواله وكان الجوال ورا سلطان ابتسم سلطان لنجلاء واخذ جواله وطلع متواعد هو وفهد
    نجلاء"الله ستر كان بيشوف صوت البنت"
    ـــــــــــــــــــــــــ
    عند يزيد والعنود
    العنود بطريقه استفزازيه:اسمـ...طراااخ
    سكتها كف قوي بسب الكف ماحست بنفسها الى وهي على الارض...
    يزيد رفع العنود من شعرها<<مدري ليه احس انه منقهر من شعرها..بعصبيه وعيونه في عيونها:انا انا على ايش شايف نفسي...انا اللي احمد ربي انك ماقلتي لاحد على خرابيطي..انا راعي مخدرات..انا اللي مش شايف خير ...انا اللي منتي نازله مستواه ..
    العنود اللي ما ينسمع غير صوت بكيها ماهي متحمله خلاص بتموت كان ماسكها من شعرها بكل وحشيه وكان يكفخ فيها وهو يمشي فيها لغرفة النوم:آآآآآآآه ..يزيد تكفى ابوس ايدك ابوس رجلك الله يخليك اتركني بموت حرام عليك..آآآآآه
    يزيد اللي كمل كلامه بس هالمره بصراخ اكثر وعصبيه اكثر:انا لوكنت رجال امشي كلامي عليك ..وبصراخ وهو يدفها على السرير..ها
    العنود اللي طاحت على السرير بقوه :آآآآآه..يزيد الله يخليك والله التوبه والله اخر مره
    بس يزيد اللي كان يفتح ازارير ثوبه باقوى ما عنده صرخ عليها:انطمي ولا كلمه ..بصراخ..فاهمه ولا كلمه
    العنود بعد ما فصخ يزيد ثوبه جا قرب منها بس هي انحاشت على طول للحمام بس يزيد كان اسرع ومسكها من شعرها وقال بصوت هادي بس فيه عصبيه:لالالا...على وين يامدام تو الناس السهره لسى ماابتدت
    العنود وهي تبكي بقهر:يزيد الله يخليك يزيد وغلات اعز الناس عندك اتركني تكفى اتركني..
    يزيد بصراخ:انا سكت لك على كلامك امس بس اليوم لا يا حبيبتي فاهمه وشو يعني لا
    العنود وهي تصيح:يزيد بس انا محرمه عليك اليوم
    يزيد اللي ما فهم وجلس يظحك:ههههه..محرمه هاه ليه وش شايفتني يهودي
    العنود وهي تبكي:لا...بس انا عندي عذر يمنعك تقرب مني
    يزيد اللي فهم وابتسم وقال للعنود بهدوء معاه شوية عصبيه:قلتي يمنعني اني اقرب منك ..اممم.. حلو بس العذر مايمنع اننا نعمل اشياء سطحيه..
    العنود ارتاحت بس بنفس الوقت ما كانت متقبله الفكره...



    يسلمو حبايبي من جد على المرور..
    واليوم بنزل لكم بارت ان شاء الله يعجبكم..
    وبحاول انزل لكم الاربعاء والخميس...
    ومن جد اتمنى يعجبكم هالبارت<<لانني كتبته وانا مستعجله واخاف ما يعجبكم
    بس ان شاء الله ماتخيبون ضنوني بردودكم الحلوه ...






  7. #7
    عضو نشيط
    الصورة الرمزية lubu
    الحالة : lubu غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 91074
    تاريخ التسجيل : 02-02-12
    الدولة : الامارات
    الوظيفة : طالب
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 58
    التقييم : 10
    Array

    افتراضي رد: روايه حبيتني غصب عنك مثل ما غصب عني حبيتك


    اما عند طلال اللي كان مبسوط مرره لانه اخذ موعد من عم سارا ابو صالح علشان يروحون يخطبونها...
    كان جالس بالخيمه ويتصل على يزيد:ياربي ذا الثاني وش فيه مايرد
    محمد:مين؟؟!
    طلال وهو يناظر في الجوال:يزيد
    محمد:طيب عادي يعني واحد ماصار له يوم من تزوج وش متوقع
    طلال"متوقع يكون ساحب على المدام والحين مع وحده من البنات اللي يعرفهم":ايه صح صادق
    طلال اللي كان يفكر بكلام ابوه"معقوله تحبها ياطلال...لالالا..وش حب وش هبا لانا بس ضميري يئنبني ولا لاحب ولا خرابيط..."
    ــــــــــــــــــــــ
    وليد:آآآآه...يانايف اذبحتني والله اذبحتني
    نايف:مين؟!!اللي ذبحتك؟؟اصلاًوش لون اذبحتك وانت تكلمني يابكاش
    وليد اللي تلفت حوله وكانه يدور شي...
    نايف:وليد...هل تبحث عن امرا ما؟؟!
    وليد:ابحث عن كبريت احرقك فيه..يمن الوجع انا من اليوم اتكلم واشكي وانت بالخير تخفف دم
    نايف وكانه منصدم:معقوله معقوله ..ياوليد تفرقنا حرمه لاوالله ماهقيتها منك ...
    وليد اللي صرخ في وجه نايف:انقلع
    نايف:ههههههههه
    ــــــــــــــــــــــــــ
    عند العنود ويزيد
    يزيد كان بالصاله ينتظرها تخلص...
    العنود طلعت من الغرفه وكانت لابسه بنطلون الى الركبه لونه تفاحي وقميص لونه بنفسجي وكانت حاطه قلوس ومسكرا بس...
    يزيد اول ما شافها عطاها نظره كانها يقول فيها لاتحاولين تبينين جمالك بس من جوا كان شعوره غير"يلعن بليسها وش ذا,معقوله هاذي تكون ملكي ايه اكيد ملكي ..."وتكلم وكانه منقرف منها:يالله امشي
    العنود"الله ياخذك..لالا الله امممم..ايوه الله يسخرك ليه..ههه والله المتزوجات مدري وش يحسون فيه.."قطع تفكيرها صوت يزيد وبطريقه ما عجبت العنود:بسررعه سنه تلبسين العبايه
    العنود اللي تحاول تمسك اعصابها:طيب جيت هدي شوي...
    يزيد ناظر لها بطرف عينه وطلع وطلعت العنود بعده...
    في السياره يزيد كان متعمد يشغل اغنية والله احبك...
    يزد وبطريقة استهزاء:حبيبتي تذكرين هاذي الاغنيه
    العنود اللي غطت عيونها ودموعها بدو ينزلون بقوه على وجهها:....
    يزيد:انا لمى اتكلم تردين
    العنود:نعم بغيت شي
    يزيد وهو مبٌتسم:اقول تعرفين الاغنيه هاذي
    العنود وهي منقهره:الاغنيه هاذي اكرهها
    يزيد اللي فهم ليه العنود تكره الاغنيه:امممم..طيب انتي عارفه انا كم بنت اهديتها هاذي الاغنيه..
    العنود تحاول تسيطر على اعصابها:ما اعرف ولا مهتمه اعرف كم وحده من الشارع مهديها هالاغنيه
    يزيد:اوووه...والله وتعرفين تردين
    العنود"عنود هدي هو يبغى يستفزك":.....
    اخذت العنود جوالها وحاولت تشغل نفسها بالاغاني اللي فيه..وحطت السماعات باذنها يعني افهمها يا يزيد وانطم...
    يزيد عصب من الحركه وسحب السماعات من اذنها بقوه اوجعت اذن العنود...
    العنود بالم:آآآآه..وش فيك؟؟
    يزيد:وش فيني ها وش الحركه اللي سويتيها
    العنود:ياربي وش سويت
    يزيد:ليه حطيتي السماعات وش قصدقك يعني ماتبين تسمعين كلامي
    العنود اللي عارفه كلامها معاه الا وين بيوصل:لاحول ولا قوة الا باله..يزيد خلاص انا غلطانه وحقك علي
    يزيد:وشو اللي حقك علي شايفتني بزر تسكتيني
    العنود ما حبت ترد ورحمها ان جوالها رن وكان المتصل ابوها...
    العنود بسرعه صرخت:بابا..الو
    ابو فهد:الو..هلا والله حي الله بنيتي حي الله الغاليه وش لونك ياابوك
    العنود اللي على طول دمعت لانها تحس ابوها ظلمها بهالزواجه:تمام بابا انت كيفك
    ابو فهد:افا تبكين بنت فيصل تبكي لا والله ماهقيتها منك..
    العنود ترقع لنفسها:هههه..لا بابا بس انا ماني متخيله اصحى من النوم على صوت غير صوتك انت وماما
    ابو فهد اللي غص مو من كلام بنته بس من دموعها اللي باينين من نبرة صوتها:ماعليه وانا ابوك هاذي حال الدنيا البنت مكانها بيت زوجها
    العنود "الله ياخذه اذا كان زوجها نفس اللي عندي":أمممم..ماعلينا يبه متى اشوفك مررره مشتاقه لك
    ابو فهد:اليوم وانا ابوك
    العنود:ان شاء الله...بابا..سلملي على ماما انا لازم اقفل الحين
    ابو فهد:يوصل ياحياتي يالله فمان الله
    قفلت العنود من ابوها ...
    ناضر فيها يزيد وقال يتريق:بابا..انتي الحين بتصيرين ماما وتقولين بابا
    العنود:.....
    يزيدعصب من تطنيشها :اكلم انا ولا لا
    العنود"ياربي صبرني":اوكيه وش اقولك ان شاءالله اللي كاتبه ربي بيصير
    يزيد اللي وقف سيارته عند المشغل:يالله انزلي بس لاتطولينها وهي قصيره
    العنود انزلت من غير رد بس وقفها صوت يزيد:عنود..
    العنود التفتت له وقالت ببرود:نعم بغيت شي
    يزيد رمى الفلوس عليها وكانها وحده رخيصه...
    العنود تنرفزت من الحركه وقالت ليزيد ببرود:ارجع اكرر سؤالي بغيت شي
    يزيد ناضر في الفلوس اللي كانت على الكرسي وناضر في العنود:خوذي هاذي واذا ما كفتك اتصلي عشان اسحب واجيب لك
    العنود طنشت يزيد وسكرت الباب...يزيد بغى يموت من الحركه اللي سوتها العنود كان جالس في سيارته يغلي من جوه"طيب...طيب يا مدام عنود كل شي تسوينه يطلع على راسك..صبرك"...
    العنود"يلعن بليسي...والله اني جنيت على نفسي اليوم .."
    ـــــــــــــــــــ
    نجلاء:بتجون اكيد
    نوره:اكيدين...انتي المهم جهزي لي ما احب
    نجلاء ابتسمت بخبث:افا عليك ما طلبتي شي
    نوره:يالبى قليبك
    نجلاء:حياتي انتي ..المهم مااطول عليك بروح اشوف الشغاله خلصت اللي طلبتيه ولا لسه
    نوره:انتي تمااااااااااااااام ... يالله باااايو
    ـــــــــ
    الجوري اللي كانت لسه طالعه من الحمام وشعرها كان مبلول شافت نوره تضحك وهي تسكر التلفون:وش فيك تضحكين لحالك انتي مجنونه!!..بعدين مين كنتي تكلمين؟!
    نوره اللي ابتسمت لأختها:كنت اكلم جولي ..
    الجوري:اها..امممم..ماقالت لك اذا عنود جتهم اليوم او لا
    نوره:الا قالت لي ..جتهم تغدو عندهم وبعدين طلعوا
    الجور اللي ابتسمت وهي تتذكر العنود لمى قالت لها ان يزيد يعجبها وبعدها قالت لهم انه تحبه وتموت فيه..
    نوره تكلم نفسها بصوت مسموع:الحمد لله والشكر توزع ابتسامات لحالها الله يعافيها ولا يبلينا
    الجوري:هههه..انتي روحي تجهزي مالك دخل فيني...
    ـــــــــــــــ
    سارا بهستيريه:لااااااااااااا..والله ثم والله لو اموت ما اتزوجه فاهمين
    ابو صالح اللي عصب منها ومن صراخها عطاها كف يسكتها:انطمي واكلي تبن انا عطيت الرجال كلمه وان شاء الله الخميس الجااي ملكتك ورجلك فوق راسك
    سارا وهي تبكي:لا ياعمي تكفى انا ما ابي اتزوج والله حرام عليك ياعمي حرام..وتركي عمي وتركي ما اقدر اخليه وين يروح مسكين ماله احد بهالدنيا غيري
    ابو صالح وهو مازال معصب:وشو اللي وين يروح انا عمه وبمثابة ابوه بيبقى عندي..وزواج بتتزوجين سواء هو او غيره
    سارا اول ماقال عمها هالكلام تذكرت زوجة عمها الانسانه المتسلطه الكريهه الحقوده :لاياعمي تكفى لا ...اسمع يا عمي انا موافقه بس على شرط
    ابو صالح:حبيبتي وافقتي ولا ما وافقتي بتتزوجينه وشروط وخرابيط مافيه
    وطلع من الغرفه وهو معصب وسارا ماتحملت وقامت تكسر كل شي بوجهها الا ان دخل صالح اللي مسكها بسرعه وحضنها لصدره وجلس يقرى عليها اللي حافظه من القران الى ان هدت ...
    صالح وبحنان الاخوه:سارونه حبيبة اخوها ليه زعلانه ليه عيونها الحلوه تبكي
    سارا بالم :سارونه حبيبة اخوها بتموت يوم الخميس
    صالح رفعها بسرعه من حضنه :استغفري ربك وش هالحكي حرام مايجوز..وبعدين هاذا زواج ومكان البنت بالاخير بيت زوجها
    سارا ماردت بس كملت تصيح بقهر والم
    صالح:سارونه حبيبتي شوفي انا بقول للرجال على شرطك اوكي بس لا تزعلين وبقنعه اذا ما وافق اوكي
    سارا ابتسمت لاخوها"بيوافق فوقاًمن خشمه":......اكيد بتقول له وتشرح له الوضع
    صالح ابتسم لاخته:اكيدين ياقلبي..ويالله قومي البسي ولبسي تروكي وانا انتضركم بالسياره
    سارا :اوكي دقايق
    وقامت من حضن صالح وباست راسه وقالت له بدلع طفولي:يالله اطلع علشان البس
    صالح ابتسم وطلع"يااارب ان اللي جايها يسعدها يارب ياكريم كفايه اللي شافته في حياتها"
    سارا اول ماجت تلبس شافت جوالها وجت ببالها فكره ....
    ـــــــــــــــــــــ
    العنود اللي رن جوالها وشافت مكتوب "حبي" يتصل "حبته القراد هان شاء الله " وردت من غير نفس:نعم
    يزيد:اطلعي انا برا...وقفل الخط بوجهها
    العنود"اوووف.."وطلعت من المشغل واول ما جلست قالت :السلام عليكــ...
    يزيد قطع كلامها وقال لها:ولا كلمه
    العنود استغربت بس بنفس الوقت طنشت..
    وتموا طول الطريق ساكتين..
    ــــــــــــــــــ
    اول ما اوصلت العنود نزلت هي ويزيد اللي حب يسلم على حريم عمامه ..
    نجلاء كانت جالسه هي واسيل يتقهون.. لان ماكان في احد غير حريم عمامهم وخالة يزيد...
    دخلوا الصاله يزيد هو والعنود وكان ماسك ايدها العنود طبعاً ذابت من مسكته بس ما بينت ...وكانت لسى بعبايتها وطرحتها كانت مغطيه شعرها
    اسيل اول ما شافتهم اصرخت باعلى صوتها:ياااااااااااااااااي...يزيد والعنود ما اصدق
    العنود:...
    يزيد اللي كان حاضن اسيل:وليه ان شاء الله ما تصدقين وش شايفتنا
    اسيل اللي كانت تضحك :لابس مين يصدق عنود الدلوعه اللي اذا احد مسكها من ايدها قالت اه والحين متزوجه وبكرا بتربي ياااي
    العنود طنشت اسيل ويزيد اللي كان يضحك بخبث:هههههههه....اجل اه هاه ..هههههه
    دخلت العنود وسلمت على الحريم اللي اذبحوها اسئله...العنود:عن اذنكم بروح افصخ العبايه قبل لايجون الناس
    وطلعت العنود اللي تلاقت هي ويزيد وعطته ابتسامه اللي هي نفسها ما كانت عارفه سببها بس طنشت..
    يزيد سلم على حريم عمامه وخالته وجلس سوالف وقهوه معاهم الى ان دخلت العنود اللي اصدمت الكل بشكلها كان فستانها لونه تركواز جاي كت ومن وراء الى اسفل الظهر
    كان كله شفاف وجاي من عند البطن شفاف
    وكان قصير الى نص الفخذ وعليه شيفون تركواز على شكل سمكه...
    وشعرها كانت عاملته شنيون وظهرها اللي بااان كله ..مع مكياجها التركواز مع ذهبي ...يعني شكلها بالعربي{{خــــيـــالــ}}
    يزيد الفنجان طاح من ايده ومن غير شعور قال للعنود:حصنتي نفسك
    العنود استحت من نظراته لها واللي زاد الطين بله تعجبها منه على سؤاله فقالت بدلع رباني مع ابتسامه روعه:ايه..اصلاً لازم احصن نفسي "منك ومن امثالك"
    يزيد ناضر في حريم عمامه وخواته وخالته وامه اللي يناظرون فيهم ويتبسمون فقام منحرج وقال للعنود تعالي معاي..يزيد ما عطى العنود مجال انها ترفض مسكها من يدها وسحبها لجناحهم..
    العنود كانت خايفه بس بنفس الوقت كانت مرتاحه..
    يزيد بعد ماادخلوا الجناح الكبير وكان شكله مره فخم وخصوصا غرفة النوم اللي طالبينها من برره قال للعنود وهي يلتفت عليها وعيونه على عيونها اللي نزلتهم من الخجل..
    يزيد مع ابتسامه:شفتي الغرفه هذيك
    العنود ارفعت راسها على ما اشر يزيد وهزت راسها بمعنى ايه..
    يزيد:هاذي غرفتك..اقصد كانت غرفتك
    العنود ناضرت فيه مصدومه"وش قصده كانت غرفتي وين بيوديني":ليه وين بنام انا اجل
    يزيد وبخبث:بعد اللي شفته اليوم بتنامين معاي بنفس الغرفه وعلى نفس السرير
    العنود بعد ما تركت يده تكلمت بهدوء مع خوف:يزيد ممكن انزل الحريم الحين بيجون
    يزيد:امممم..ممكن بس بشرط
    العنود اللي عرفت شرطه:اوكي
    وقربت منه وباسته
    يزيد بنذاله وهو يمسح شفايفه مكان البوسه:واااع ..من قال لك ابي بوسه
    العنود هنا ما تحملت وجت بتطلع على طول حست انها رخيصه.. ماتبغى ترد عليه لانها عارفه بالاخير بتطيح براسها..
    بس قبل لاتطلع وقفها صوت يزيد:انا ماقلت لك شرطي
    العنود اسكتت والتفتت له...
    يزيد:ابغاك ما تصدقين اني في يوم من الايام احبك او انزل لمستواك او افكر فيك كازوجه ولا اقول لك تراني ماراح افكر فيك كا وحده من اللي عرفتهم عارفه ليه..لانهم مو زيك..ويالله انقلعي برا
    العنود طلعت وهي تمسك دموعها"والله لاتندم يا يزيد والله لا اخليك تموت فيني وما تلقاني اصبر انا بنزل مستواي لمستواك وبعلقك فيني ... وبعدين برميك زي الجزمه القديمه..."

    "انا وافقت بس على شرط ان..."




    "انا وافقت بس على شرط انه تركي اخوي يكون معاي "
    ــــــــــــ
    ابو طلال بانفعال:ايش..!!؟ انت اكيد تمزح وشو اللي تربي اخوها
    طلال اللي كان متوقع اللي بيصير مع ابوه:يبه حرام ..
    هاذا الوحيد اللي بقى لها من اهلها ..
    وبعدين يبه زوجة عمهم صراحه معذبتهم بالضرب و..
    والله مدري شقول لك يبه,, بس صدقني انه ماهو مكلف عليك بشي اخته هي اللي بتصرف عليه وبنخليه بالغرفه الثانيه اللي بجناحنا ها يبه وش قلت ؟؟
    ابو طلال اللي كان يفكر...:خلاص انا وافقت ..بس هو كم عمره؟؟!
    طلال:صغير
    ابوطلال:عارف انه صغير..بس اقولك كم عمره
    طلال:ليه
    ابو طلال:يارجال اسئل انت وش فيك
    طلال بتردد:صراحه يبه ما اعرف كم عمره...
    ابو طلال:ههههه..وانت لاجني صارلك ساعه وبالاخير ماتعرف كم عمره
    طلال:هههه..الله يهديك يبه انا وش ابي بعمره..انا لي باخته
    ابو طلال:الله يوفقك ياوليدي...يالله امش قبل لايجون الناس
    طلال:تامر يا ابو طلال تامر امر انت
    ابوطلال:يمه يالمصالح
    طلال:هههههههه..شفت شلون
    وقاموا ابو طلال وطلال وراحوا للعشاء قبل لايجون ناس اغراب وهم مو موجودين...
    ـــــــــــــــــــ
    العنود انزلت وابتسامتها الحلوه من الاذن للاذن ... خلاص هي قررت انها ماتضعف قدامه خصوصا بعد كلامه اللي يجيب المرض..واول شي قررت تسويه تروح لزوجة عمها منصور ..ام طلال..طبعاًام طلال انا تكلمت عنها
    {ام طلال سوسن اللي تزوجت ابو طلال وعمرها 13 سنه وعلى طول حملت بطلال عمرها الحين 35سنه واللي يشوفها هي وطلال يقول اخته الكبيره مايقول امه وكانت قريبه من نجلاء و العنود بشكل كبير كانها اختهم الكبيره}
    العنود اللي دخلت وهي مبسوطه:السلام عليكم
    الكل :وعليكم السلام
    كان في حريم جيرانهم وقرايبهم من بعيد وكانت ام الجوري موجوده بس الجوري لسه ماجت..
    العنود:خاله اجل الجوري ونوره وين
    ام الجوري:والله يابنيتي انا قلت ماني بمنتظره بروح انبسط مع ام يزيد وانتم اذا خلصتوا تعالوا مع السواق
    العنود اكتفت بإبتسامه لام الجوري ونوره وبعدين ناضرت في ام طلال وراحت لها...
    ام طلال:هلا وغلا بعروسنا الحلوه
    العنود اللي كانت تمثل انها متضايقه:عمه.. معليش اكلمك برا لوحدنا
    ام طلال اللي خافت انه يكون بين العنود و يزيد صاير شي مش كويس:طيب حبيبتي امشي
    وطلعوا من المجلس اللي مجتمع فيه الحريم رايحين على الصاله اللي كانت خاليه من أي صوت...
    ام طلال بخوف:وش فيك حبيبتي؟؟؟!
    العنود وبحزن:عمه..يزيد زعلان علي وماني عارفه كيف اراضيه
    ام طلال ابتسمت:اسمعي حبيبتي ...امممممم...اول شي ممكن اعرف ليه زعلان خصوصا انكم في اول يوم زواجكم..
    العنود:امممم...والله عمه مدري وش اقولك بس اممممم..استحي
    ام طلال اللي فهمت العنود وش تقصد:هههههه..ياحياتي والله وصرتي عروس...المهم اسمعي حبيبتي الرجال مهما يكون زعلان في حاجه وحده تخليه يرضى ..
    العنود مستغربه:وشو؟؟!
    ام طلال اللي ضحكت:هههههه..هو الـ.....*_^
    العنود وجهها تصبغ الوان :....
    ام طلال:ههههههه...ياحلو اللي يستحون
    العنود:عمه خلاص...خليه زعلان طول عمره
    ام طلال بجديه:حبيبتي انتي لسه صغيره وعروس اول زواجك وطبيعي تكونين خايفه من الفكره بس حتى ولو هاذا يبقى زوجك وهاذا حقه وحتى لو سكت لك يوم يومين بيجي يوم بيطالب في حقه
    العنود"والله يبطي بعد حركاته اللي قبل شوي يخسي يمس شعره من شعر راسي":.....
    ام طلال بتساؤل:عنود حبيبتي وش فيك
    العنود:امممم..افكر بالكلام اللي قلتيه وانه صحيح {وابتسمت بخجل تبين لعمتها ان الامور تمام}..وان شاءالله خير
    وطلعت من الغرفه وراحت للمجلس عند الحريم اللي يزيدون...
    ــــــــــــــ
    وليد:ياربي يانايف ماني مصدق اني ببيتها
    نايف:انت ليه تكذب دايماً حنا ببيت عمنا مو بّيتها
    وليد ناضر في نايف:والله يانايف لا يجيك راشدي على كيف كيفك
    نايف جاء بيرد بس قطع كلامه جوال وليد...
    وليد بضيق:هلا هلا والله باريجوه....سلامة قلبك والله مافيني شي.....ههههههههههههه...احلفي وراء ماقلتي لي من زمان هاه....ياشيخه ههههه..وانتي من متى انخطبتي...هنا وبهاللحظه نايف وكان احد كاب عليه مويه ثلج""انخطبت ...!!!...شلون ..ليه..لاااااا..انا لازم اوقف هالمصخره.."بس في شي صدمه اكثر لمى سمع وليد يقول لاريج:وانتي مالقيتي تكذبين الا بانك انخطبتي فرضاًاحد كان ناوي يخطب وسمعك...هاااااه
    نايف اللي ابتسامته شقت الوجه"لالالا..الحمدلله..اشوااا""
    نايف:وليد مين تكلم
    وليد ناضر له في طرف عينه:.........
    نايف"حلوكان ناقصني انا بعد ان وليدان يزعل ...بس لازم اضبط معاه ايه لازم يعني لازم"
    ـــــــــــــــــــــــ
    "سلمولى عليه >.>>سلمولى عليه

    اللى واحشنى وانا وحشاه
    ما تسلمولى عليه مهما هيبعد مش هنساه سلمولى عليه
    غالى عليا و غاليه عليه سلمولى عليه
    انا على بالوا وهو فى بالى سلمولى عليه
    نصيبى حلالى حبيبى الغالى
    سلمولى عليه
    حاسس بيا وباللى جرالى واللى فى قلبى بان فى عينيه"
    العنود اول ما شافت الرقم ابتسمت هي متاكده انها بتنتصر على يزيد بهالمعركه فردت عليه بدلع:هلا والله وغلا...
    يزيد"!!!!!!":الو مين العنود؟؟!
    العنود ضحكت بنعومه وهي متعمده وبدلعها الرباني: وش فيك بيبي مضيع يعني مين بكون
    يزيد"بيبي؟؟!!!!! لااا من جد البنت صابها شي":احم..اسمعي بس بقولك انه طيارتنا تاجلت
    العنود:لاااا..تيب ما تعرف ليه
    يزيد:لا والله ماعرف
    العنود:اوكي مو مهم اهم شي{بصوت واطي وهي متعمده}اكون معاك
    يزيد"تكون معاااي لاااا اكيد انا قمت اضيع":قلتي شي
    العنود بدلع وهي تمثل :هاه..لالالا..ماقلت شي...بس متى بنرجع الفندق
    يزيد:بعد شوي ان شاء الله
    العنود:ان شاء الله
    يزيد:اوكي باي
    العنود:مع الف سلامه
    وقفلت وهي تضحك"هههههههههههههههههه....والله لا اجننك يايزيد والله لا اخليك تحبني غصباًعنك مثل ما غصباًعني حبيتك"
    بس قطع تفكيرها الجوري:نودي حبيبتي بروح انا الحين يالله ياقلبي مع السلامه
    العنود اللي تضايقت:لا وين رايحين لسه
    الجوري:معليش حياتي خلاص بعد الساعه الحين 2 الاربع تبغينا نجلس للساعه 6 الصبح
    العنود:اووووف ياربي...والله قهر ماجلست معك كثير
    الجوري ابتسمت للعنود:ماعليه حبيبتي خيرها في غيرها واصلا انتي الحين شكلك بتروحين لان يزيد بالمجلس...
    العنود اللي انصدمت :يزيد بالمجلس
    الجوري اللي استغربت صدمة العنود:ايه ليه كذا وكانك منصدمه
    العنود ابتسمت :لا سلامتك بس لانني قبل لاتجين كنت مقفله منه
    الجوري:اها..اوكي انا الحين بطلع يالله بايو
    الجوري وهي طالعه كانت تفتش بجوالها بس فجاءه..
    :آآآآه...
    سلطان بعد ما رفع الجوري اللي اصدمت فيه :انتبهي مره ثانيه
    الجوري بغت تموت فا على طول ركضت للباب بس من الفشيله ارتبكت وما عرفت تفتح الباب
    جاء سلطان وقالها بصوت ذوبها:ممكن
    الجوري بدون شعور بعدت..وفتح لها سلطان الباب وطلعت على طول ..
    سلطان:لالالا...ان شاء الله بتزوج عن قريب..
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــ
    طلعت العنود لغرفتها تبدل قبل لاتنزل لهم...
    طبعاًلمى نزلت ماكان فيه احد غير امهاونجلاء واسيل ويزيد وام يزيد...
    العنود لبست تنوره مررررره قصيره لونها احمر وقميص ماسك ومفتوح من عند الصدر لونه رمادي مع احمر وكانت ماسحه مكياجها بس كانت حاطه مكياج خفيف بس الروج الصارخ حاله استثنائيه فكان شكلها مررره ملفت ومغري..
    سلمت العنود على امها اللي طلعت...
    يزيد التفت للعنود اللي كان وده ياكلها بعيونه{اذا كان حبيبك ثور البس له احمر<<فاضيه
    العنود استحت ونزلت عيونها...
    يزيد بصوت ماقد اسمعته العنود:نمشي
    العنود اكتفت انها تهز راسها بمعنى ايه
    طلعت العنود مع يزيد رايحين للفندق وطول الوقت العنود تتكلم مع يزيد اللي منصدم انه بعد الكلام اللي قاله لها قبل شوي كذا تكون ردت فعلها...
    وصلوا للفندق.......
    اول ما دخلو جناحهم فصخت العنود عبايتها وجلست تتدلع بمشيتها قدام يزيد اللي مارفع عيونه عنها...
    قربت العنود ليزيد وسندت كوعها على كتف يزيد اللي يعتبر بالنسبه لها طويل..
    وجلست تلعب بازارير ثوبه وتسوي حركات بعيونها الحلوه وبعدين تكلمت بدلع:يزيد
    يزيد اللي ماشال عيونه عنها:ها
    العنود وكانها زعلانه:انا جوعانه ابغى عشى ممكن تطلب لي عشى
    يزيد ابتسم:لو تبين ذبيحه
    العنود:هههه..ماتقصر{وقربت منه وهمست باذنه}حبي...
    انا رايحه ابدل ملابسي وراجعه...
    دخلت العنود ولبست قميص نوم عنابي وكانت فاتحه شعرها وحاطه مكياج خفيف وروج عنابي مرررره شكلها روعه...
    يزيد اللي كان يكلم بالجوال:ايه لالا خلاص انتــ...اول ما شاف الباب انفتح وطلعت العنود بشكلها اللي يغري بقوه سكت..بعدين رجع للخط اللي عند وهو مازال يناضر العنود ...اكلمك بعدين ..وقفل الخط..
    قرب يزيد من العنود وهو ياكلها بعيونه ابتسم وهمس لها باذنها:انتي ناويه علي ولا على نفسك
    العنود ببراءه:انا حرام عليك وش سويت
    يزيد اللي يقرب من العنود اكثر:وش سويتي ها
    العنود جت بترد بس الباب اندق وكانت خدمة الغرف....
    يزيد:مو وقتهم ابداً...
    العنود نزلت عيونها وقالت بدلع:لا وقتهم ونص
    يزيد:هههه...متاكده
    العنود عيونها في عيون يزيد:متاكده
    يزيد:اوكي مدام عنود بنشوف اذا خلصتي عشاكي
    ابتسمت العنود ليزيد..اللي راح يجيب العشاء ..
    العنود بعد ما تعشت جت بتدخل الغرفه بس صوت يزيد وقفها :وين
    العنود بدلع:آآآه..بروح انام ..ليه
    يزيد قام من مكانه:وشو اللي ليه من اليوم مسويه لي إغراءات وبالاخير تقولين ليه
    العنود ومسويه فيها مسكينه:يزيد انت وش تقصد
    يزيد:يعني الشورت القصيرررررر الاحمر والقميص الاحمر الحلو و الحركات الحلوه
    العنود تستهبل قربت من يزيد ومسكة قبة ثوبه وقربته منها وقالت بدلع:تيب يعني لمى البس شورت احمر
    اكون ابي منك شي...سبحان الله كلاًيرى الناس بعين طبعه..اكيد انت تبغى شي..{وتركت ثوبه وراحت للغرفه}وقالت
    بدلع..: good night
    ودخلت الغرفه وهي تضحك بصوت واطي قفلت الباب وهي فرحااانه مرررره...ـــــــــــــــــــــــــــــــ


    سلااااااااااااااام للكل....
    يسلموووووووو....على المرور الروعه ...
    وانا فرحانه ان البارت عجبكم...وان شاء الله يعجبكم البارت الجديد...
    تفضلوا البارت بين ادينكم ...وعوافي مقدماً...
    ـــــــــــــــــــــــــــ
    العنود دخلت الغرفه وهي مبسوطه تحس نفسها انتصرت على يزيد...
    طق..طق..طق...
    العنود اللي لسى ما بدلت ملابسهاابتسمت "مشكله الناس اذا عطيتهم وجه"وقالت بدلع:نعم
    يزيد بلع ريقه:آآآآ..اممممم..ابغى اخذ ملابسي
    العنود ابتسمت وقامت على طول تظبط نفسها بالمرايه وظبطت قميص النوم العنابي وفتحت الباب ليزيد..
    العنود بدلع اول ما فتحت الباب:سوري ما سمعتك وش تبغى
    يزيد يناضر وهو مبتسم :ابغى ابدل ملابسي
    العنود ابتسمت ابتسامه تعذب:اوكي تفضل
    ودخلت وانسدحت على السريروعطت يزيد ظهرها وهي متعمده لان القميص فتحة الظهر مررره كبيره ومع الفتحات اللي على جنب اللي بينت ساقها اليمين وشعرها اللي منثور على السرير
    ...يزيد هنا بغى ينجن بلع ريقه بصعوبه وهو يشوف شكل العنود اللي كان اغراء
    ما حس بنفسه الى وهو على السرير ...
    العنود التفت ليزيد وتكلمت بدلع:نعم بغيت شي
    يزيد:عنود خلاص عاد بلا هبال انا ابقى رجال وما اتحمل لمى اشوف زوجتي كذا شكلها قدامي
    العنود ضحكت بدلع وقربت من يزيد وهمست باذنه وقالت وهي تذكر يزيد بكلامه:ابغاك ما تصدقين في يوم من الايام احبك او افكر فيك كازوجه ولا اقولك ماراح افكر فيك كا وحده من اللي عرفتهم عارفه ليه...لانك مو زيهم...
    يزيد هنا ما هو عارف يرد على العنود..اللي كملت وهي تحط خشمهاعلى خشمه ومنزله عيونها:والرجال دائماًيكون قد كلمته ولا وش رايك...
    يزيد ترك العنود بسرعه وطلع من الغرفه...
    يزيد اللي سكر الباب بقوه"يلعن بليسك ياعنود والله وعرفتي نقطة ضعفي عرفتي اني ما اقاوم البنات لو مين ما كانت تكون..الله يلعنك استغفر الله ياربي.."
    العنود وهي تضحك على شكل يزيد اللي انحاش بسرعه..."ههههههههه...ماشفت شي لسه حبيبي.."
    بدلت ملابسها ونامت وهي مبسووووطه...
    يزيد اللي باليالله نام كان منقهر من حركات العنود...
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ
    سلطان اللي يفكر بالجوري"يالله تجنن ماشاء الله عليها مرره نعومه...آآآآه..ياربي والله حرام افكر بالبنت كذا..لا هي بتصير زوجتي...ههههه...ابو الثقه..خلني انام احسن لي.."
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــ
    الجوري:وهاذا كل اللي صار بس انا ماني عارفه هو مين
    نوره مبتسمه:سلطان اخو نجلاء
    الجوري ناضرت في اختها بسرعه:وانتي وش عرفك فيه
    نوره :لمى جينانطلع انا وامي نجلاء كانت معانا فقالت هاذا اخوي سلطان الحين بيقول لي وش عندك واقفه برا
    الجوري ابتسمت وقالت بصوت يميل للهمس:امممم...اجل قلتي لي سلطان
    نوره:ايه قلت لك سلطان ولا تزعجيني ابغى انام
    الجوري:نامي يا حياتي نامي اصلاًانا ابغى انام تصبحين على الف خيررررر
    نوره ابتسمت لأختها ونامت والجوري اللي جلست تفكر فيه وبعدها نامت
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــ
    سارا بفرح:احلف
    طلال اللي انبسط ان سارا اول مرره تكلمه بعد مااعترفت له:والله وعمك ان شاء الله انا بكلمه
    سارا:شكر..لا مو شكراً شكراًعلى ايش على الافعال اللي ترفع الراس...هه..على فكره هاذي الشغله الوحيده الكويسه اللي سويتها في حياتك
    طلال حب يغير الموضوع:امي بتزوركم بعد يومين جهزي نفسك..وقفل الخط بوجهها
    طلال تنهد بالم"آآآآآآآآآآه...الله يهديك ياسارا.."
    سارا اللي جلست تصيح"الله يلعنك ان شاء الله."وكملت صياح اللين ما نامت..
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    ثاني يوم عند يزيد والعنود...
    العنود صحت وتروشت ولبست بنطلون سكيني لونه اسود وتي شيرت ابيض ماسك على جسمها وكانت بطنها شوي طالعه...
    طلعت لقت يزيد نايم على الكنب وشكله متلعوز ضحكت بصوت واطي وراحت جلست على نفس الكنبه...
    العنود بصوت ناعم:يزيد..يزيد..دفته من كتفه وهي تصحيه..يزيد يالله قوم
    يزيد بصوت كله نوم:خير وش بغيتي..
    العنود بدلع وهي تحط يدها على ظهر يزيد:يالله قوم ابغى فطور
    يزيد وهو معطيها ظهره:استغفر الله ياربي...روحي جيبي التلفون
    العنود راحت جابت جوالها وهي متعمده لانها كانت حاطه صورته هو وهي بالزواج خلفيه"هاذي البنت وش قصتها وشفيها من امس واليوم ضاربه":احم ..انا قلت جوالي
    العنود بدلع:وانا ماني عارفه وين جوالك
    يزيد:اوكي خلاص ...
    طلب يزيد وقام بيروح يتروش بعد ما بعدت عنه العنود..
    يزيد وهو يتروش كان جالس في البانيو يفكر"البنت هاذي وش فيها من امس واليوم يالله صبرني عليها وعلى حركاتها اللي شكلي بموت منها.."
    العنود اللي كان الفطور جاي راحت عند يزيد دقت باب الحمام ..
    يزيد:نعم
    العنود بدلع:زوز الفطور جاء يالله تعال افطر معاي
    يزيد لمى سمعها تتكلم كذا ضرب جبهته وعظ على شفايفه "الله يعينن عليك..":اوكي جاي..لحظه عنود
    العنود:هلا
    يزيد:معليش تجيبين لي فوطتي نسيتها على السرير
    العنود:بس انت تامر امر
    راحت وجابت الفوطه وعطتها ليزيد من ورا الباب..
    يزيد:شكراً
    العنود:ولو العفو
    وطلعت العنود من الغرفه وطلع بعدها يزيد..
    جلسوا يفطرون..
    يزيد:امممم...وش رايك نطلع
    العنود عطت يزيد نظره تذبح مع ابتسامه:اوكي
    يزيد بلع ريقه وسكت..
    كملوا فطورهم وهم ساكتين...
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــ
    طلال:خلاص يمه
    ام طلال:خلاص حبيبي والله جننتني
    طلال:يابعد حيي يا ام طلال فديتك
    محمد اللي كان توه داخل:وش عندك غريبه من على الصبح تتفدى
    طلال:وش دخلك انت
    ام طلال :محمد
    محمد:سمي يمه
    ام طلال:امس خطبت لك
    محمد وكان احد كاب عليه مويه بااارده:خطبتيلي؟؟؟!!!
    شلون؟؟!!مين؟؟!!اصلاًمين قال لكم ابغى اتزوج..!
    طلال:محمد وش فيك...امي ما قالت شي غلط
    محمد اللي متنرفز:طلال رجاءًاطلع منها
    ام طلال بعصبيه:محمد وش هالكلام
    محمد :يمه الله يسعدك من قال لك ابغى اتزوج
    ام طلال بعناد :بتتزوج وزواجك بنفس يوم زواج اخوك...وجاك الكلام...بكرا انا وابوك بنروح نخطب لطلال وبعدها بنروح نخطب لك..والا والله يامحمد لا انت ولدي ولا انا امك ...
    محمد"لااااا...ياربي وشو انا بنت يغصبوني على الزواج...خلي الوالده تهدى شوي وبعدها اتناقش معاها":تامري امر يا ام طلال
    ام طلال اللي عارفه ولدها بوشوا يفكر بس مشت معاه وعطته على جوه:ايه الله يرضى عليك ياوليدي
    طلال:يمه ليه تظغطون على انفسكم روحوا اليوم اخطبوا لي وبكرا روحوا اخطبوا لمحمد
    ام طلال:ههههههههههه...اثقل وانا امك على وشو مستعجل
    طلال اللي تفشل فضل انه يسكت بس سكوته ما طول لان جواله رن واول ما شاف الرقم"الله يهديكم ما ابي اتحمل اذنوبكم بعد كفايه علي دانه
    واهلها خلاص ماعاد في بنات بعد اليوم{وابتسم بفرح}
    ماعاد فيه غير السوري يالبى قليبها وعيونها آآآآآآآه ياعيونها ياليتني فدا لهل العيون انا."
    .قطع تفكيره صوت امه:طلال حبيبي جوالك
    طلال:هاه..ايه ..
    قام وقفل الجهاااز...
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    نايف اللي اول مرره يتكلم بجديه:وليد انا بعترف لك بحاجه
    وليد بملل:تفضل
    نايف اللي ناضر في وليد وبسرعه نزل عيونه:صراحه انا احب
    وليد:هههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    الله واكبر نايف يحب
    نايف عصب:ليه وش شايفني حيوان ما احس
    وليد:نايف الله يهديك وش فيك عصبت امزح معك
    نايف:هاه..لا سلامتك ما فيني شي..اصلاًانسى الموضوع...
    وليد مستغرب:على راحتك
    نايف:انت وش اخر اخبارك مع بعض الناس وغمز لوليد
    وليد تنهد بالم:آآآآه وش اقولك بس
    نايف بخوف:وش فيك وليد لا تخوفني عليك
    رن جوال وليداللي كان توه:الو ... بخير الله يسلمك انت وش اخبارك...تفضل امر..{وليد ابتسم من قلب}...
    بس ما طلبت شي ثواني ونكون عندهم..مع الف سلامه
    قفل وليد من المتصل وناضر في نايف وهو مبّتسم:مافيني الا كل خير الحين بتنحل المشكله كلها
    يالله امش
    نايف:وين نروح؟؟!!
    وليد:بنروح ناخذ نجلاءواسيل بنت خالتها ونوديهم للسوبر ماركت
    والحين يانويف بتنحل كل المسائل..يالله امش بسرعه تاخرنا عليهم..
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    سلطان:الو
    نجلاء:وينك تاخرت مررره
    سلطان:اناماني جاي
    نجلاء:لا والله من بياخذنا انا واسيل ماابغى اروح مع السواق لوحدنا
    سلطانّ:خلاص انا كلمت وليد وهو جايكم
    نجلاء اللي عيونها بغت تطلع:وليد؟؟!!!!
    سلطان بشك:ايه وليد ليه فيه شي؟؟!!
    نجلاء مرتبكه:هاه..لا مافيه شي بس يمكن اسيل تستحي تركب معاه..
    سلطان:اوما اسيل تستحي ,, المهم هي اصلاً اذا كانت تستحي بس تشوفك ركبتي معاها ماراح تخاف
    ويالله عاد طولتيها وهي قصيره انا مشغول الحين..
    نجلاء وشوي وتصيح:اوكي اسفه على الازعاج مع السلامه ..وقفلت الخط بوجهه..
    اسيل:وش فيه سلطان
    نجلاء ناضرت بالم لأختها :وليد بيجي ياخذنها
    اسيل:جوجو حبيبتي انت ليه زعلانه المفروض ما تصدقين كل اللي ينقال لك..
    نجلاء وهي تصيح:والله اني سمعت صوته قسم بالله انه صوته
    اسيل احضنت اختها:خلاص حياتي خلاص ربي يسعدك لا تضيقين خلقك
    والله محد يستاهل تنزل دموعك على شانه..
    نجلاء اللي تمسح دموعها:ياليتني اقدر اكون قويه ياليتني يا اسيل اكون قويه
    اسيل بحنان:خلاص حبيبتي خليه يولي لا تفكرين فيه انسيه
    نجلاء:هه..انساه..وانا اقدر لو اقدر كان نسيته من اليوم..بس
    اسيل :لا تقدرين لو بغيتي تقدرين...
    نجلاء بتعب: وش لون يا اسيل وشلون..
    اسيل سكتت وبعدين ناضرت في عيون نجلاء اللي كان تفي حضنها:اذا صارحتيه
    نجلاء:اصارحه؟؟
    اسيل:ايه صارحيه عارفه ليه؟؟
    نجلاء هزت راسها بمعنى لا
    اسيل:لانه اذا اعترف بانه هو بيطيح من عينك وبيكون زيه زيه الدوده اللي على الارض بنظرك
    اما اذا كان مضلوم فا انتي بترتاحين ..{ابتسمت}..صدقيني
    نجلاء:ان شاء الله
    اسيل:يالله امشي نروح نتجهز قبل لا يجي فشله نخليه ملطوع عند الباب
    راحوا نجلاء واسيل يتجهزون ويرحون مع وليد...



    سلاااااااااااااااام للكل...
    يسلموا على المرور...
    والحمد لله ان البات عجبكم ....
    واتمنى ان البارت الجديد يعجبكم...
    عوافي مقدماً...






  8. #8
    عضو نشيط
    الصورة الرمزية lubu
    الحالة : lubu غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 91074
    تاريخ التسجيل : 02-02-12
    الدولة : الامارات
    الوظيفة : طالب
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 58
    التقييم : 10
    Array

    افتراضي رد: روايه حبيتني غصب عنك مثل ما غصب عني حبيتك


    اما عند طلال اللي كان مبسوط مرره لانه اخذ موعد من عم سارا ابو صالح علشان يروحون يخطبونها...
    كان جالس بالخيمه ويتصل على يزيد:ياربي ذا الثاني وش فيه مايرد
    محمد:مين؟؟!
    طلال وهو يناظر في الجوال:يزيد
    محمد:طيب عادي يعني واحد ماصار له يوم من تزوج وش متوقع
    طلال"متوقع يكون ساحب على المدام والحين مع وحده من البنات اللي يعرفهم":ايه صح صادق
    طلال اللي كان يفكر بكلام ابوه"معقوله تحبها ياطلال...لالالا..وش حب وش هبا لانا بس ضميري يئنبني ولا لاحب ولا خرابيط..."
    ــــــــــــــــــــــ
    وليد:آآآآه...يانايف اذبحتني والله اذبحتني
    نايف:مين؟!!اللي ذبحتك؟؟اصلاًوش لون اذبحتك وانت تكلمني يابكاش
    وليد اللي تلفت حوله وكانه يدور شي...
    نايف:وليد...هل تبحث عن امرا ما؟؟!
    وليد:ابحث عن كبريت احرقك فيه..يمن الوجع انا من اليوم اتكلم واشكي وانت بالخير تخفف دم
    نايف وكانه منصدم:معقوله معقوله ..ياوليد تفرقنا حرمه لاوالله ماهقيتها منك ...
    وليد اللي صرخ في وجه نايف:انقلع
    نايف:ههههههههه
    ــــــــــــــــــــــــــ
    عند العنود ويزيد
    يزيد كان بالصاله ينتظرها تخلص...
    العنود طلعت من الغرفه وكانت لابسه بنطلون الى الركبه لونه تفاحي وقميص لونه بنفسجي وكانت حاطه قلوس ومسكرا بس...
    يزيد اول ما شافها عطاها نظره كانها يقول فيها لاتحاولين تبينين جمالك بس من جوا كان شعوره غير"يلعن بليسها وش ذا,معقوله هاذي تكون ملكي ايه اكيد ملكي ..."وتكلم وكانه منقرف منها:يالله امشي
    العنود"الله ياخذك..لالا الله امممم..ايوه الله يسخرك ليه..ههه والله المتزوجات مدري وش يحسون فيه.."قطع تفكيرها صوت يزيد وبطريقه ما عجبت العنود:بسررعه سنه تلبسين العبايه
    العنود اللي تحاول تمسك اعصابها:طيب جيت هدي شوي...
    يزيد ناظر لها بطرف عينه وطلع وطلعت العنود بعده...
    في السياره يزيد كان متعمد يشغل اغنية والله احبك...
    يزد وبطريقة استهزاء:حبيبتي تذكرين هاذي الاغنيه
    العنود اللي غطت عيونها ودموعها بدو ينزلون بقوه على وجهها:....
    يزيد:انا لمى اتكلم تردين
    العنود:نعم بغيت شي
    يزيد وهو مبٌتسم:اقول تعرفين الاغنيه هاذي
    العنود وهي منقهره:الاغنيه هاذي اكرهها
    يزيد اللي فهم ليه العنود تكره الاغنيه:امممم..طيب انتي عارفه انا كم بنت اهديتها هاذي الاغنيه..
    العنود تحاول تسيطر على اعصابها:ما اعرف ولا مهتمه اعرف كم وحده من الشارع مهديها هالاغنيه
    يزيد:اوووه...والله وتعرفين تردين
    العنود"عنود هدي هو يبغى يستفزك":.....
    اخذت العنود جوالها وحاولت تشغل نفسها بالاغاني اللي فيه..وحطت السماعات باذنها يعني افهمها يا يزيد وانطم...
    يزيد عصب من الحركه وسحب السماعات من اذنها بقوه اوجعت اذن العنود...
    العنود بالم:آآآآه..وش فيك؟؟
    يزيد:وش فيني ها وش الحركه اللي سويتيها
    العنود:ياربي وش سويت
    يزيد:ليه حطيتي السماعات وش قصدقك يعني ماتبين تسمعين كلامي
    العنود اللي عارفه كلامها معاه الا وين بيوصل:لاحول ولا قوة الا باله..يزيد خلاص انا غلطانه وحقك علي
    يزيد:وشو اللي حقك علي شايفتني بزر تسكتيني
    العنود ما حبت ترد ورحمها ان جوالها رن وكان المتصل ابوها...
    العنود بسرعه صرخت:بابا..الو
    ابو فهد:الو..هلا والله حي الله بنيتي حي الله الغاليه وش لونك ياابوك
    العنود اللي على طول دمعت لانها تحس ابوها ظلمها بهالزواجه:تمام بابا انت كيفك
    ابو فهد:افا تبكين بنت فيصل تبكي لا والله ماهقيتها منك..
    العنود ترقع لنفسها:هههه..لا بابا بس انا ماني متخيله اصحى من النوم على صوت غير صوتك انت وماما
    ابو فهد اللي غص مو من كلام بنته بس من دموعها اللي باينين من نبرة صوتها:ماعليه وانا ابوك هاذي حال الدنيا البنت مكانها بيت زوجها
    العنود "الله ياخذه اذا كان زوجها نفس اللي عندي":أمممم..ماعلينا يبه متى اشوفك مررره مشتاقه لك
    ابو فهد:اليوم وانا ابوك
    العنود:ان شاء الله...بابا..سلملي على ماما انا لازم اقفل الحين
    ابو فهد:يوصل ياحياتي يالله فمان الله
    قفلت العنود من ابوها ...
    ناضر فيها يزيد وقال يتريق:بابا..انتي الحين بتصيرين ماما وتقولين بابا
    العنود:.....
    يزيدعصب من تطنيشها :اكلم انا ولا لا
    العنود"ياربي صبرني":اوكيه وش اقولك ان شاءالله اللي كاتبه ربي بيصير
    يزيد اللي وقف سيارته عند المشغل:يالله انزلي بس لاتطولينها وهي قصيره
    العنود انزلت من غير رد بس وقفها صوت يزيد:عنود..
    العنود التفتت له وقالت ببرود:نعم بغيت شي
    يزيد رمى الفلوس عليها وكانها وحده رخيصه...
    العنود تنرفزت من الحركه وقالت ليزيد ببرود:ارجع اكرر سؤالي بغيت شي
    يزيد ناضر في الفلوس اللي كانت على الكرسي وناضر في العنود:خوذي هاذي واذا ما كفتك اتصلي عشان اسحب واجيب لك
    العنود طنشت يزيد وسكرت الباب...يزيد بغى يموت من الحركه اللي سوتها العنود كان جالس في سيارته يغلي من جوه"طيب...طيب يا مدام عنود كل شي تسوينه يطلع على راسك..صبرك"...
    العنود"يلعن بليسي...والله اني جنيت على نفسي اليوم .."
    ـــــــــــــــــــ
    نجلاء:بتجون اكيد
    نوره:اكيدين...انتي المهم جهزي لي ما احب
    نجلاء ابتسمت بخبث:افا عليك ما طلبتي شي
    نوره:يالبى قليبك
    نجلاء:حياتي انتي ..المهم مااطول عليك بروح اشوف الشغاله خلصت اللي طلبتيه ولا لسه
    نوره:انتي تمااااااااااااااام ... يالله باااايو
    ـــــــــ
    الجوري اللي كانت لسه طالعه من الحمام وشعرها كان مبلول شافت نوره تضحك وهي تسكر التلفون:وش فيك تضحكين لحالك انتي مجنونه!!..بعدين مين كنتي تكلمين؟!
    نوره اللي ابتسمت لأختها:كنت اكلم جولي ..
    الجوري:اها..امممم..ماقالت لك اذا عنود جتهم اليوم او لا
    نوره:الا قالت لي ..جتهم تغدو عندهم وبعدين طلعوا
    الجور اللي ابتسمت وهي تتذكر العنود لمى قالت لها ان يزيد يعجبها وبعدها قالت لهم انه تحبه وتموت فيه..
    نوره تكلم نفسها بصوت مسموع:الحمد لله والشكر توزع ابتسامات لحالها الله يعافيها ولا يبلينا
    الجوري:هههه..انتي روحي تجهزي مالك دخل فيني...
    ـــــــــــــــ
    سارا بهستيريه:لااااااااااااا..والله ثم والله لو اموت ما اتزوجه فاهمين
    ابو صالح اللي عصب منها ومن صراخها عطاها كف يسكتها:انطمي واكلي تبن انا عطيت الرجال كلمه وان شاء الله الخميس الجااي ملكتك ورجلك فوق راسك
    سارا وهي تبكي:لا ياعمي تكفى انا ما ابي اتزوج والله حرام عليك ياعمي حرام..وتركي عمي وتركي ما اقدر اخليه وين يروح مسكين ماله احد بهالدنيا غيري
    ابو صالح وهو مازال معصب:وشو اللي وين يروح انا عمه وبمثابة ابوه بيبقى عندي..وزواج بتتزوجين سواء هو او غيره
    سارا اول ماقال عمها هالكلام تذكرت زوجة عمها الانسانه المتسلطه الكريهه الحقوده :لاياعمي تكفى لا ...اسمع يا عمي انا موافقه بس على شرط
    ابو صالح:حبيبتي وافقتي ولا ما وافقتي بتتزوجينه وشروط وخرابيط مافيه
    وطلع من الغرفه وهو معصب وسارا ماتحملت وقامت تكسر كل شي بوجهها الا ان دخل صالح اللي مسكها بسرعه وحضنها لصدره وجلس يقرى عليها اللي حافظه من القران الى ان هدت ...
    صالح وبحنان الاخوه:سارونه حبيبة اخوها ليه زعلانه ليه عيونها الحلوه تبكي
    سارا بالم :سارونه حبيبة اخوها بتموت يوم الخميس
    صالح رفعها بسرعه من حضنه :استغفري ربك وش هالحكي حرام مايجوز..وبعدين هاذا زواج ومكان البنت بالاخير بيت زوجها
    سارا ماردت بس كملت تصيح بقهر والم
    صالح:سارونه حبيبتي شوفي انا بقول للرجال على شرطك اوكي بس لا تزعلين وبقنعه اذا ما وافق اوكي
    سارا ابتسمت لاخوها"بيوافق فوقاًمن خشمه":......اكيد بتقول له وتشرح له الوضع
    صالح ابتسم لاخته:اكيدين ياقلبي..ويالله قومي البسي ولبسي تروكي وانا انتضركم بالسياره
    سارا :اوكي دقايق
    وقامت من حضن صالح وباست راسه وقالت له بدلع طفولي:يالله اطلع علشان البس
    صالح ابتسم وطلع"يااارب ان اللي جايها يسعدها يارب ياكريم كفايه اللي شافته في حياتها"
    سارا اول ماجت تلبس شافت جوالها وجت ببالها فكره ....
    ـــــــــــــــــــــ
    العنود اللي رن جوالها وشافت مكتوب "حبي" يتصل "حبته القراد هان شاء الله " وردت من غير نفس:نعم
    يزيد:اطلعي انا برا...وقفل الخط بوجهها
    العنود"اوووف.."وطلعت من المشغل واول ما جلست قالت :السلام عليكــ...
    يزيد قطع كلامها وقال لها:ولا كلمه
    العنود استغربت بس بنفس الوقت طنشت..
    وتموا طول الطريق ساكتين..
    ــــــــــــــــــ
    اول ما اوصلت العنود نزلت هي ويزيد اللي حب يسلم على حريم عمامه ..
    نجلاء كانت جالسه هي واسيل يتقهون.. لان ماكان في احد غير حريم عمامهم وخالة يزيد...
    دخلوا الصاله يزيد هو والعنود وكان ماسك ايدها العنود طبعاً ذابت من مسكته بس ما بينت ...وكانت لسى بعبايتها وطرحتها كانت مغطيه شعرها
    اسيل اول ما شافتهم اصرخت باعلى صوتها:ياااااااااااااااااي...يزيد والعنود ما اصدق
    العنود:...
    يزيد اللي كان حاضن اسيل:وليه ان شاء الله ما تصدقين وش شايفتنا
    اسيل اللي كانت تضحك :لابس مين يصدق عنود الدلوعه اللي اذا احد مسكها من ايدها قالت اه والحين متزوجه وبكرا بتربي ياااي
    العنود طنشت اسيل ويزيد اللي كان يضحك بخبث:هههههههه....اجل اه هاه ..هههههه
    دخلت العنود وسلمت على الحريم اللي اذبحوها اسئله...العنود:عن اذنكم بروح افصخ العبايه قبل لايجون الناس
    وطلعت العنود اللي تلاقت هي ويزيد وعطته ابتسامه اللي هي نفسها ما كانت عارفه سببها بس طنشت..
    يزيد سلم على حريم عمامه وخالته وجلس سوالف وقهوه معاهم الى ان دخلت العنود اللي اصدمت الكل بشكلها كان فستانها لونه تركواز جاي كت ومن وراء الى اسفل الظهر
    كان كله شفاف وجاي من عند البطن شفاف
    وكان قصير الى نص الفخذ وعليه شيفون تركواز على شكل سمكه...
    وشعرها كانت عاملته شنيون وظهرها اللي بااان كله ..مع مكياجها التركواز مع ذهبي ...يعني شكلها بالعربي{{خــــيـــالــ}}
    يزيد الفنجان طاح من ايده ومن غير شعور قال للعنود:حصنتي نفسك
    العنود استحت من نظراته لها واللي زاد الطين بله تعجبها منه على سؤاله فقالت بدلع رباني مع ابتسامه روعه:ايه..اصلاً لازم احصن نفسي "منك ومن امثالك"
    يزيد ناضر في حريم عمامه وخواته وخالته وامه اللي يناظرون فيهم ويتبسمون فقام منحرج وقال للعنود تعالي معاي..يزيد ما عطى العنود مجال انها ترفض مسكها من يدها وسحبها لجناحهم..
    العنود كانت خايفه بس بنفس الوقت كانت مرتاحه..
    يزيد بعد ماادخلوا الجناح الكبير وكان شكله مره فخم وخصوصا غرفة النوم اللي طالبينها من برره قال للعنود وهي يلتفت عليها وعيونه على عيونها اللي نزلتهم من الخجل..
    يزيد مع ابتسامه:شفتي الغرفه هذيك
    العنود ارفعت راسها على ما اشر يزيد وهزت راسها بمعنى ايه..
    يزيد:هاذي غرفتك..اقصد كانت غرفتك
    العنود ناضرت فيه مصدومه"وش قصده كانت غرفتي وين بيوديني":ليه وين بنام انا اجل
    يزيد وبخبث:بعد اللي شفته اليوم بتنامين معاي بنفس الغرفه وعلى نفس السرير
    العنود بعد ما تركت يده تكلمت بهدوء مع خوف:يزيد ممكن انزل الحريم الحين بيجون
    يزيد:امممم..ممكن بس بشرط
    العنود اللي عرفت شرطه:اوكي
    وقربت منه وباسته
    يزيد بنذاله وهو يمسح شفايفه مكان البوسه:واااع ..من قال لك ابي بوسه
    العنود هنا ما تحملت وجت بتطلع على طول حست انها رخيصه.. ماتبغى ترد عليه لانها عارفه بالاخير بتطيح براسها..
    بس قبل لاتطلع وقفها صوت يزيد:انا ماقلت لك شرطي
    العنود اسكتت والتفتت له...
    يزيد:ابغاك ما تصدقين اني في يوم من الايام احبك او انزل لمستواك او افكر فيك كازوجه ولا اقول لك تراني ماراح افكر فيك كا وحده من اللي عرفتهم عارفه ليه..لانهم مو زيك..ويالله انقلعي برا
    العنود طلعت وهي تمسك دموعها"والله لاتندم يا يزيد والله لا اخليك تموت فيني وما تلقاني اصبر انا بنزل مستواي لمستواك وبعلقك فيني ... وبعدين برميك زي الجزمه القديمه..."

    "انا وافقت بس على شرط ان..."




    "انا وافقت بس على شرط انه تركي اخوي يكون معاي "
    ــــــــــــ
    ابو طلال بانفعال:ايش..!!؟ انت اكيد تمزح وشو اللي تربي اخوها
    طلال اللي كان متوقع اللي بيصير مع ابوه:يبه حرام ..
    هاذا الوحيد اللي بقى لها من اهلها ..
    وبعدين يبه زوجة عمهم صراحه معذبتهم بالضرب و..
    والله مدري شقول لك يبه,, بس صدقني انه ماهو مكلف عليك بشي اخته هي اللي بتصرف عليه وبنخليه بالغرفه الثانيه اللي بجناحنا ها يبه وش قلت ؟؟
    ابو طلال اللي كان يفكر...:خلاص انا وافقت ..بس هو كم عمره؟؟!
    طلال:صغير
    ابوطلال:عارف انه صغير..بس اقولك كم عمره
    طلال:ليه
    ابو طلال:يارجال اسئل انت وش فيك
    طلال بتردد:صراحه يبه ما اعرف كم عمره...
    ابو طلال:ههههه..وانت لاجني صارلك ساعه وبالاخير ماتعرف كم عمره
    طلال:هههه..الله يهديك يبه انا وش ابي بعمره..انا لي باخته
    ابو طلال:الله يوفقك ياوليدي...يالله امش قبل لايجون الناس
    طلال:تامر يا ابو طلال تامر امر انت
    ابوطلال:يمه يالمصالح
    طلال:هههههههه..شفت شلون
    وقاموا ابو طلال وطلال وراحوا للعشاء قبل لايجون ناس اغراب وهم مو موجودين...
    ـــــــــــــــــــ
    العنود انزلت وابتسامتها الحلوه من الاذن للاذن ... خلاص هي قررت انها ماتضعف قدامه خصوصا بعد كلامه اللي يجيب المرض..واول شي قررت تسويه تروح لزوجة عمها منصور ..ام طلال..طبعاًام طلال انا تكلمت عنها
    {ام طلال سوسن اللي تزوجت ابو طلال وعمرها 13 سنه وعلى طول حملت بطلال عمرها الحين 35سنه واللي يشوفها هي وطلال يقول اخته الكبيره مايقول امه وكانت قريبه من نجلاء و العنود بشكل كبير كانها اختهم الكبيره}
    العنود اللي دخلت وهي مبسوطه:السلام عليكم
    الكل :وعليكم السلام
    كان في حريم جيرانهم وقرايبهم من بعيد وكانت ام الجوري موجوده بس الجوري لسه ماجت..
    العنود:خاله اجل الجوري ونوره وين
    ام الجوري:والله يابنيتي انا قلت ماني بمنتظره بروح انبسط مع ام يزيد وانتم اذا خلصتوا تعالوا مع السواق
    العنود اكتفت بإبتسامه لام الجوري ونوره وبعدين ناضرت في ام طلال وراحت لها...
    ام طلال:هلا وغلا بعروسنا الحلوه
    العنود اللي كانت تمثل انها متضايقه:عمه.. معليش اكلمك برا لوحدنا
    ام طلال اللي خافت انه يكون بين العنود و يزيد صاير شي مش كويس:طيب حبيبتي امشي
    وطلعوا من المجلس اللي مجتمع فيه الحريم رايحين على الصاله اللي كانت خاليه من أي صوت...
    ام طلال بخوف:وش فيك حبيبتي؟؟؟!
    العنود وبحزن:عمه..يزيد زعلان علي وماني عارفه كيف اراضيه
    ام طلال ابتسمت:اسمعي حبيبتي ...امممممم...اول شي ممكن اعرف ليه زعلان خصوصا انكم في اول يوم زواجكم..
    العنود:امممم...والله عمه مدري وش اقولك بس اممممم..استحي
    ام طلال اللي فهمت العنود وش تقصد:هههههه..ياحياتي والله وصرتي عروس...المهم اسمعي حبيبتي الرجال مهما يكون زعلان في حاجه وحده تخليه يرضى ..
    العنود مستغربه:وشو؟؟!
    ام طلال اللي ضحكت:هههههه..هو الـ.....*_^
    العنود وجهها تصبغ الوان :....
    ام طلال:ههههههه...ياحلو اللي يستحون
    العنود:عمه خلاص...خليه زعلان طول عمره
    ام طلال بجديه:حبيبتي انتي لسه صغيره وعروس اول زواجك وطبيعي تكونين خايفه من الفكره بس حتى ولو هاذا يبقى زوجك وهاذا حقه وحتى لو سكت لك يوم يومين بيجي يوم بيطالب في حقه
    العنود"والله يبطي بعد حركاته اللي قبل شوي يخسي يمس شعره من شعر راسي":.....
    ام طلال بتساؤل:عنود حبيبتي وش فيك
    العنود:امممم..افكر بالكلام اللي قلتيه وانه صحيح {وابتسمت بخجل تبين لعمتها ان الامور تمام}..وان شاءالله خير
    وطلعت من الغرفه وراحت للمجلس عند الحريم اللي يزيدون...
    ــــــــــــــ
    وليد:ياربي يانايف ماني مصدق اني ببيتها
    نايف:انت ليه تكذب دايماً حنا ببيت عمنا مو بّيتها
    وليد ناضر في نايف:والله يانايف لا يجيك راشدي على كيف كيفك
    نايف جاء بيرد بس قطع كلامه جوال وليد...
    وليد بضيق:هلا هلا والله باريجوه....سلامة قلبك والله مافيني شي.....ههههههههههههه...احلفي وراء ماقلتي لي من زمان هاه....ياشيخه ههههه..وانتي من متى انخطبتي...هنا وبهاللحظه نايف وكان احد كاب عليه مويه ثلج""انخطبت ...!!!...شلون ..ليه..لاااااا..انا لازم اوقف هالمصخره.."بس في شي صدمه اكثر لمى سمع وليد يقول لاريج:وانتي مالقيتي تكذبين الا بانك انخطبتي فرضاًاحد كان ناوي يخطب وسمعك...هاااااه
    نايف اللي ابتسامته شقت الوجه"لالالا..الحمدلله..اشوااا""
    نايف:وليد مين تكلم
    وليد ناضر له في طرف عينه:.........
    نايف"حلوكان ناقصني انا بعد ان وليدان يزعل ...بس لازم اضبط معاه ايه لازم يعني لازم"
    ـــــــــــــــــــــــ
    "سلمولى عليه >.>>سلمولى عليه

    اللى واحشنى وانا وحشاه
    ما تسلمولى عليه مهما هيبعد مش هنساه سلمولى عليه
    غالى عليا و غاليه عليه سلمولى عليه
    انا على بالوا وهو فى بالى سلمولى عليه
    نصيبى حلالى حبيبى الغالى
    سلمولى عليه
    حاسس بيا وباللى جرالى واللى فى قلبى بان فى عينيه"
    العنود اول ما شافت الرقم ابتسمت هي متاكده انها بتنتصر على يزيد بهالمعركه فردت عليه بدلع:هلا والله وغلا...
    يزيد"!!!!!!":الو مين العنود؟؟!
    العنود ضحكت بنعومه وهي متعمده وبدلعها الرباني: وش فيك بيبي مضيع يعني مين بكون
    يزيد"بيبي؟؟!!!!! لااا من جد البنت صابها شي":احم..اسمعي بس بقولك انه طيارتنا تاجلت
    العنود:لاااا..تيب ما تعرف ليه
    يزيد:لا والله ماعرف
    العنود:اوكي مو مهم اهم شي{بصوت واطي وهي متعمده}اكون معاك
    يزيد"تكون معاااي لاااا اكيد انا قمت اضيع":قلتي شي
    العنود بدلع وهي تمثل :هاه..لالالا..ماقلت شي...بس متى بنرجع الفندق
    يزيد:بعد شوي ان شاء الله
    العنود:ان شاء الله
    يزيد:اوكي باي
    العنود:مع الف سلامه
    وقفلت وهي تضحك"هههههههههههههههههه....والله لا اجننك يايزيد والله لا اخليك تحبني غصباًعنك مثل ما غصباًعني حبيتك"
    بس قطع تفكيرها الجوري:نودي حبيبتي بروح انا الحين يالله ياقلبي مع السلامه
    العنود اللي تضايقت:لا وين رايحين لسه
    الجوري:معليش حياتي خلاص بعد الساعه الحين 2 الاربع تبغينا نجلس للساعه 6 الصبح
    العنود:اووووف ياربي...والله قهر ماجلست معك كثير
    الجوري ابتسمت للعنود:ماعليه حبيبتي خيرها في غيرها واصلا انتي الحين شكلك بتروحين لان يزيد بالمجلس...
    العنود اللي انصدمت :يزيد بالمجلس
    الجوري اللي استغربت صدمة العنود:ايه ليه كذا وكانك منصدمه
    العنود ابتسمت :لا سلامتك بس لانني قبل لاتجين كنت مقفله منه
    الجوري:اها..اوكي انا الحين بطلع يالله بايو
    الجوري وهي طالعه كانت تفتش بجوالها بس فجاءه..
    :آآآآه...
    سلطان بعد ما رفع الجوري اللي اصدمت فيه :انتبهي مره ثانيه
    الجوري بغت تموت فا على طول ركضت للباب بس من الفشيله ارتبكت وما عرفت تفتح الباب
    جاء سلطان وقالها بصوت ذوبها:ممكن
    الجوري بدون شعور بعدت..وفتح لها سلطان الباب وطلعت على طول ..
    سلطان:لالالا...ان شاء الله بتزوج عن قريب..
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــ
    طلعت العنود لغرفتها تبدل قبل لاتنزل لهم...
    طبعاًلمى نزلت ماكان فيه احد غير امهاونجلاء واسيل ويزيد وام يزيد...
    العنود لبست تنوره مررررره قصيره لونها احمر وقميص ماسك ومفتوح من عند الصدر لونه رمادي مع احمر وكانت ماسحه مكياجها بس كانت حاطه مكياج خفيف بس الروج الصارخ حاله استثنائيه فكان شكلها مررره ملفت ومغري..
    سلمت العنود على امها اللي طلعت...
    يزيد التفت للعنود اللي كان وده ياكلها بعيونه{اذا كان حبيبك ثور البس له احمر<<فاضيه
    العنود استحت ونزلت عيونها...
    يزيد بصوت ماقد اسمعته العنود:نمشي
    العنود اكتفت انها تهز راسها بمعنى ايه
    طلعت العنود مع يزيد رايحين للفندق وطول الوقت العنود تتكلم مع يزيد اللي منصدم انه بعد الكلام اللي قاله لها قبل شوي كذا تكون ردت فعلها...
    وصلوا للفندق.......
    اول ما دخلو جناحهم فصخت العنود عبايتها وجلست تتدلع بمشيتها قدام يزيد اللي مارفع عيونه عنها...
    قربت العنود ليزيد وسندت كوعها على كتف يزيد اللي يعتبر بالنسبه لها طويل..
    وجلست تلعب بازارير ثوبه وتسوي حركات بعيونها الحلوه وبعدين تكلمت بدلع:يزيد
    يزيد اللي ماشال عيونه عنها:ها
    العنود وكانها زعلانه:انا جوعانه ابغى عشى ممكن تطلب لي عشى
    يزيد ابتسم:لو تبين ذبيحه
    العنود:هههه..ماتقصر{وقربت منه وهمست باذنه}حبي...
    انا رايحه ابدل ملابسي وراجعه...
    دخلت العنود ولبست قميص نوم عنابي وكانت فاتحه شعرها وحاطه مكياج خفيف وروج عنابي مرررره شكلها روعه...
    يزيد اللي كان يكلم بالجوال:ايه لالا خلاص انتــ...اول ما شاف الباب انفتح وطلعت العنود بشكلها اللي يغري بقوه سكت..بعدين رجع للخط اللي عند وهو مازال يناضر العنود ...اكلمك بعدين ..وقفل الخط..
    قرب يزيد من العنود وهو ياكلها بعيونه ابتسم وهمس لها باذنها:انتي ناويه علي ولا على نفسك
    العنود ببراءه:انا حرام عليك وش سويت
    يزيد اللي يقرب من العنود اكثر:وش سويتي ها
    العنود جت بترد بس الباب اندق وكانت خدمة الغرف....
    يزيد:مو وقتهم ابداً...
    العنود نزلت عيونها وقالت بدلع:لا وقتهم ونص
    يزيد:هههه...متاكده
    العنود عيونها في عيون يزيد:متاكده
    يزيد:اوكي مدام عنود بنشوف اذا خلصتي عشاكي
    ابتسمت العنود ليزيد..اللي راح يجيب العشاء ..
    العنود بعد ما تعشت جت بتدخل الغرفه بس صوت يزيد وقفها :وين
    العنود بدلع:آآآه..بروح انام ..ليه
    يزيد قام من مكانه:وشو اللي ليه من اليوم مسويه لي إغراءات وبالاخير تقولين ليه
    العنود ومسويه فيها مسكينه:يزيد انت وش تقصد
    يزيد:يعني الشورت القصيرررررر الاحمر والقميص الاحمر الحلو و الحركات الحلوه
    العنود تستهبل قربت من يزيد ومسكة قبة ثوبه وقربته منها وقالت بدلع:تيب يعني لمى البس شورت احمر
    اكون ابي منك شي...سبحان الله كلاًيرى الناس بعين طبعه..اكيد انت تبغى شي..{وتركت ثوبه وراحت للغرفه}وقالت
    بدلع..: good night
    ودخلت الغرفه وهي تضحك بصوت واطي قفلت الباب وهي فرحااانه مرررره...ـــــــــــــــــــــــــــــــ


    سلااااااااااااااام للكل....
    يسلموووووووو....على المرور الروعه ...
    وانا فرحانه ان البارت عجبكم...وان شاء الله يعجبكم البارت الجديد...
    تفضلوا البارت بين ادينكم ...وعوافي مقدماً...
    ـــــــــــــــــــــــــــ
    العنود دخلت الغرفه وهي مبسوطه تحس نفسها انتصرت على يزيد...
    طق..طق..طق...
    العنود اللي لسى ما بدلت ملابسهاابتسمت "مشكله الناس اذا عطيتهم وجه"وقالت بدلع:نعم
    يزيد بلع ريقه:آآآآ..اممممم..ابغى اخذ ملابسي
    العنود ابتسمت وقامت على طول تظبط نفسها بالمرايه وظبطت قميص النوم العنابي وفتحت الباب ليزيد..
    العنود بدلع اول ما فتحت الباب:سوري ما سمعتك وش تبغى
    يزيد يناضر وهو مبتسم :ابغى ابدل ملابسي
    العنود ابتسمت ابتسامه تعذب:اوكي تفضل
    ودخلت وانسدحت على السريروعطت يزيد ظهرها وهي متعمده لان القميص فتحة الظهر مررره كبيره ومع الفتحات اللي على جنب اللي بينت ساقها اليمين وشعرها اللي منثور على السرير
    ...يزيد هنا بغى ينجن بلع ريقه بصعوبه وهو يشوف شكل العنود اللي كان اغراء
    ما حس بنفسه الى وهو على السرير ...
    العنود التفت ليزيد وتكلمت بدلع:نعم بغيت شي
    يزيد:عنود خلاص عاد بلا هبال انا ابقى رجال وما اتحمل لمى اشوف زوجتي كذا شكلها قدامي
    العنود ضحكت بدلع وقربت من يزيد وهمست باذنه وقالت وهي تذكر يزيد بكلامه:ابغاك ما تصدقين في يوم من الايام احبك او افكر فيك كازوجه ولا اقولك ماراح افكر فيك كا وحده من اللي عرفتهم عارفه ليه...لانك مو زيهم...
    يزيد هنا ما هو عارف يرد على العنود..اللي كملت وهي تحط خشمهاعلى خشمه ومنزله عيونها:والرجال دائماًيكون قد كلمته ولا وش رايك...
    يزيد ترك العنود بسرعه وطلع من الغرفه...
    يزيد اللي سكر الباب بقوه"يلعن بليسك ياعنود والله وعرفتي نقطة ضعفي عرفتي اني ما اقاوم البنات لو مين ما كانت تكون..الله يلعنك استغفر الله ياربي.."
    العنود وهي تضحك على شكل يزيد اللي انحاش بسرعه..."ههههههههه...ماشفت شي لسه حبيبي.."
    بدلت ملابسها ونامت وهي مبسووووطه...
    يزيد اللي باليالله نام كان منقهر من حركات العنود...
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ
    سلطان اللي يفكر بالجوري"يالله تجنن ماشاء الله عليها مرره نعومه...آآآآه..ياربي والله حرام افكر بالبنت كذا..لا هي بتصير زوجتي...ههههه...ابو الثقه..خلني انام احسن لي.."
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــ
    الجوري:وهاذا كل اللي صار بس انا ماني عارفه هو مين
    نوره مبتسمه:سلطان اخو نجلاء
    الجوري ناضرت في اختها بسرعه:وانتي وش عرفك فيه
    نوره :لمى جينانطلع انا وامي نجلاء كانت معانا فقالت هاذا اخوي سلطان الحين بيقول لي وش عندك واقفه برا
    الجوري ابتسمت وقالت بصوت يميل للهمس:امممم...اجل قلتي لي سلطان
    نوره:ايه قلت لك سلطان ولا تزعجيني ابغى انام
    الجوري:نامي يا حياتي نامي اصلاًانا ابغى انام تصبحين على الف خيررررر
    نوره ابتسمت لأختها ونامت والجوري اللي جلست تفكر فيه وبعدها نامت
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــ
    سارا بفرح:احلف
    طلال اللي انبسط ان سارا اول مرره تكلمه بعد مااعترفت له:والله وعمك ان شاء الله انا بكلمه
    سارا:شكر..لا مو شكراً شكراًعلى ايش على الافعال اللي ترفع الراس...هه..على فكره هاذي الشغله الوحيده الكويسه اللي سويتها في حياتك
    طلال حب يغير الموضوع:امي بتزوركم بعد يومين جهزي نفسك..وقفل الخط بوجهها
    طلال تنهد بالم"آآآآآآآآآآه...الله يهديك ياسارا.."
    سارا اللي جلست تصيح"الله يلعنك ان شاء الله."وكملت صياح اللين ما نامت..
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    ثاني يوم عند يزيد والعنود...
    العنود صحت وتروشت ولبست بنطلون سكيني لونه اسود وتي شيرت ابيض ماسك على جسمها وكانت بطنها شوي طالعه...
    طلعت لقت يزيد نايم على الكنب وشكله متلعوز ضحكت بصوت واطي وراحت جلست على نفس الكنبه...
    العنود بصوت ناعم:يزيد..يزيد..دفته من كتفه وهي تصحيه..يزيد يالله قوم
    يزيد بصوت كله نوم:خير وش بغيتي..
    العنود بدلع وهي تحط يدها على ظهر يزيد:يالله قوم ابغى فطور
    يزيد وهو معطيها ظهره:استغفر الله ياربي...روحي جيبي التلفون
    العنود راحت جابت جوالها وهي متعمده لانها كانت حاطه صورته هو وهي بالزواج خلفيه"هاذي البنت وش قصتها وشفيها من امس واليوم ضاربه":احم ..انا قلت جوالي
    العنود بدلع:وانا ماني عارفه وين جوالك
    يزيد:اوكي خلاص ...
    طلب يزيد وقام بيروح يتروش بعد ما بعدت عنه العنود..
    يزيد وهو يتروش كان جالس في البانيو يفكر"البنت هاذي وش فيها من امس واليوم يالله صبرني عليها وعلى حركاتها اللي شكلي بموت منها.."
    العنود اللي كان الفطور جاي راحت عند يزيد دقت باب الحمام ..
    يزيد:نعم
    العنود بدلع:زوز الفطور جاء يالله تعال افطر معاي
    يزيد لمى سمعها تتكلم كذا ضرب جبهته وعظ على شفايفه "الله يعينن عليك..":اوكي جاي..لحظه عنود
    العنود:هلا
    يزيد:معليش تجيبين لي فوطتي نسيتها على السرير
    العنود:بس انت تامر امر
    راحت وجابت الفوطه وعطتها ليزيد من ورا الباب..
    يزيد:شكراً
    العنود:ولو العفو
    وطلعت العنود من الغرفه وطلع بعدها يزيد..
    جلسوا يفطرون..
    يزيد:امممم...وش رايك نطلع
    العنود عطت يزيد نظره تذبح مع ابتسامه:اوكي
    يزيد بلع ريقه وسكت..
    كملوا فطورهم وهم ساكتين...
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــ
    طلال:خلاص يمه
    ام طلال:خلاص حبيبي والله جننتني
    طلال:يابعد حيي يا ام طلال فديتك
    محمد اللي كان توه داخل:وش عندك غريبه من على الصبح تتفدى
    طلال:وش دخلك انت
    ام طلال :محمد
    محمد:سمي يمه
    ام طلال:امس خطبت لك
    محمد وكان احد كاب عليه مويه بااارده:خطبتيلي؟؟؟!!!
    شلون؟؟!!مين؟؟!!اصلاًمين قال لكم ابغى اتزوج..!
    طلال:محمد وش فيك...امي ما قالت شي غلط
    محمد اللي متنرفز:طلال رجاءًاطلع منها
    ام طلال بعصبيه:محمد وش هالكلام
    محمد :يمه الله يسعدك من قال لك ابغى اتزوج
    ام طلال بعناد :بتتزوج وزواجك بنفس يوم زواج اخوك...وجاك الكلام...بكرا انا وابوك بنروح نخطب لطلال وبعدها بنروح نخطب لك..والا والله يامحمد لا انت ولدي ولا انا امك ...
    محمد"لااااا...ياربي وشو انا بنت يغصبوني على الزواج...خلي الوالده تهدى شوي وبعدها اتناقش معاها":تامري امر يا ام طلال
    ام طلال اللي عارفه ولدها بوشوا يفكر بس مشت معاه وعطته على جوه:ايه الله يرضى عليك ياوليدي
    طلال:يمه ليه تظغطون على انفسكم روحوا اليوم اخطبوا لي وبكرا روحوا اخطبوا لمحمد
    ام طلال:ههههههههههه...اثقل وانا امك على وشو مستعجل
    طلال اللي تفشل فضل انه يسكت بس سكوته ما طول لان جواله رن واول ما شاف الرقم"الله يهديكم ما ابي اتحمل اذنوبكم بعد كفايه علي دانه
    واهلها خلاص ماعاد في بنات بعد اليوم{وابتسم بفرح}
    ماعاد فيه غير السوري يالبى قليبها وعيونها آآآآآآآه ياعيونها ياليتني فدا لهل العيون انا."
    .قطع تفكيره صوت امه:طلال حبيبي جوالك
    طلال:هاه..ايه ..
    قام وقفل الجهاااز...
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    نايف اللي اول مرره يتكلم بجديه:وليد انا بعترف لك بحاجه
    وليد بملل:تفضل
    نايف اللي ناضر في وليد وبسرعه نزل عيونه:صراحه انا احب
    وليد:هههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    الله واكبر نايف يحب
    نايف عصب:ليه وش شايفني حيوان ما احس
    وليد:نايف الله يهديك وش فيك عصبت امزح معك
    نايف:هاه..لا سلامتك ما فيني شي..اصلاًانسى الموضوع...
    وليد مستغرب:على راحتك
    نايف:انت وش اخر اخبارك مع بعض الناس وغمز لوليد
    وليد تنهد بالم:آآآآه وش اقولك بس
    نايف بخوف:وش فيك وليد لا تخوفني عليك
    رن جوال وليداللي كان توه:الو ... بخير الله يسلمك انت وش اخبارك...تفضل امر..{وليد ابتسم من قلب}...
    بس ما طلبت شي ثواني ونكون عندهم..مع الف سلامه
    قفل وليد من المتصل وناضر في نايف وهو مبّتسم:مافيني الا كل خير الحين بتنحل المشكله كلها
    يالله امش
    نايف:وين نروح؟؟!!
    وليد:بنروح ناخذ نجلاءواسيل بنت خالتها ونوديهم للسوبر ماركت
    والحين يانويف بتنحل كل المسائل..يالله امش بسرعه تاخرنا عليهم..
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    سلطان:الو
    نجلاء:وينك تاخرت مررره
    سلطان:اناماني جاي
    نجلاء:لا والله من بياخذنا انا واسيل ماابغى اروح مع السواق لوحدنا
    سلطانّ:خلاص انا كلمت وليد وهو جايكم
    نجلاء اللي عيونها بغت تطلع:وليد؟؟!!!!
    سلطان بشك:ايه وليد ليه فيه شي؟؟!!
    نجلاء مرتبكه:هاه..لا مافيه شي بس يمكن اسيل تستحي تركب معاه..
    سلطان:اوما اسيل تستحي ,, المهم هي اصلاً اذا كانت تستحي بس تشوفك ركبتي معاها ماراح تخاف
    ويالله عاد طولتيها وهي قصيره انا مشغول الحين..
    نجلاء وشوي وتصيح:اوكي اسفه على الازعاج مع السلامه ..وقفلت الخط بوجهه..
    اسيل:وش فيه سلطان
    نجلاء ناضرت بالم لأختها :وليد بيجي ياخذنها
    اسيل:جوجو حبيبتي انت ليه زعلانه المفروض ما تصدقين كل اللي ينقال لك..
    نجلاء وهي تصيح:والله اني سمعت صوته قسم بالله انه صوته
    اسيل احضنت اختها:خلاص حياتي خلاص ربي يسعدك لا تضيقين خلقك
    والله محد يستاهل تنزل دموعك على شانه..
    نجلاء اللي تمسح دموعها:ياليتني اقدر اكون قويه ياليتني يا اسيل اكون قويه
    اسيل بحنان:خلاص حبيبتي خليه يولي لا تفكرين فيه انسيه
    نجلاء:هه..انساه..وانا اقدر لو اقدر كان نسيته من اليوم..بس
    اسيل :لا تقدرين لو بغيتي تقدرين...
    نجلاء بتعب: وش لون يا اسيل وشلون..
    اسيل سكتت وبعدين ناضرت في عيون نجلاء اللي كان تفي حضنها:اذا صارحتيه
    نجلاء:اصارحه؟؟
    اسيل:ايه صارحيه عارفه ليه؟؟
    نجلاء هزت راسها بمعنى لا
    اسيل:لانه اذا اعترف بانه هو بيطيح من عينك وبيكون زيه زيه الدوده اللي على الارض بنظرك
    اما اذا كان مضلوم فا انتي بترتاحين ..{ابتسمت}..صدقيني
    نجلاء:ان شاء الله
    اسيل:يالله امشي نروح نتجهز قبل لا يجي فشله نخليه ملطوع عند الباب
    راحوا نجلاء واسيل يتجهزون ويرحون مع وليد...



    سلاااااااااااااااام للكل...
    يسلموا على المرور...
    والحمد لله ان البات عجبكم ....
    واتمنى ان البارت الجديد يعجبكم...
    عوافي مقدماً...






  9. #9
    عضو نشيط
    الصورة الرمزية lubu
    الحالة : lubu غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 91074
    تاريخ التسجيل : 02-02-12
    الدولة : الامارات
    الوظيفة : طالب
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 58
    التقييم : 10
    Array

    افتراضي رد: روايه حبيتني غصب عنك مثل ما غصب عني حبيتك


    بسيارة وليد..
    نايف:وليد وش فيك وش الكلام اللي تقوله
    وليد:والله والله يا نايف هاذا اللي صار..
    نايف ضحك:هههههههههه...اجل خاين مرره وحده
    وليد ناضر في نايف بعصبيه:انت وش مشكلتك معي كل ما تكلمت قمت تضحك
    نايف:اسف والله آسف بس احس نجلاء متاثره بالمسلسلات وش خاين
    وليد:انت فهمت انا وش قلت لك
    نايف:فاهم والله فاهم
    وليد:خلاص اسكت وصلنا لا تجيب طاري للموضوع
    نايف:اوكي كلوا تمام
    وليد:قسم بالله مشكلتي اني مرافق بزرااااااااااااان
    نايف:هههههههههههههههه...وليه تقولها وانت مقهور
    وليد:من حر ما فيّني
    نايف ضحك بصوت واطي:هههههه...
    ركبوا اسيل ونجلاء بعد ما سمعوا صوت سيارة وليد...
    اسيل:السلامـ عليكمـ
    نايف ووليد:وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
    وليد اللي جلست وراه نجلاء ضبط المرايه وثبتها على نجلاء..
    وليد:وانتي يابنت العم ما تسلمين ولا انتي داخله على يهود..
    نجلاء رفعت راسها على طول وجت عينها بعين وليد...
    نجلاء:بس رد السلام واجب كون احسن مني ورد السلام من غير ما اسلم...
    نايف حب يغير الجو اللي تكهرب وكان باين من نظرات وليد ونجلاء لبعض...
    نايف:آآآ...اسيل وش اخبارك
    اسيل:تمام الحمد لله انت وش اخبارك
    نايف:اخباري تمام التمام
    اسيل :الحمد لله,بس ما قلت لي انت للحين على خرابيطك
    نايف:بسم الله اصلاً انا صغير يعني لسى بالبدايه
    اسيل:يا جعلك بالهدايه
    نايف:ههههههه...حلوه حلوه والله حلوه على نفس القافيه..
    اسيل:ههههه...الله يثبت علينا نعمة العقل والدين بس
    نايف:مشكوره يا اخت ولد عمي بالرضاعه...
    وكملوا اسيل ونايف سوالفهم طول الطريق...
    بس نجلاء كانت تفكر بكلام البنت..
    "سمر:نجلاء صباح الخير
    نجلاء بإبتسامه صفره:صباح النور.. وجت بتمشي بس صوت سمر وقفها
    سمر:لحظه وين رايحه
    نجلاء:نعم بغيتي شي
    سمر:ايوه تعالي معي شوي ابغى اسمعك حاجه..
    نجلاء خافت وراحت مع سمر لفصل كان خالي من الطالبات ...
    دخلوا الفصل وطلعت سمر من ...<<مكان دائماًالبنات يخبون فيه اغراضهم*_^
    الجوال...
    نجلاء اول ما شافت الجوال انصدمت...
    نجلاء بخوف:سمر انتي مجنونه وش هاذا اللي معك
    سمر :اصبري واسمعي
    :الو
    نجلاء انصدمت لانها تعرف صاحب الصوت ...
    سمر تناضر في نجلاء وهي مبتسمه:الو...مين
    :معك وليد
    سمر بدلع :الله اسمك مررره حلو
    وليد:يالبى, عيونك احلى
    نجلاء ماتحملت على طول طلعت من الفصل بس اللي ما تعرفه نجلاء انه...
    سمر:طيب وليد ممكن اكلم نايف
    وليد:والله نايف مشغول
    سمر:اوكي اسفه على الازعاج
    ..."قطع تفكيره بالموضوع صوت اسيل:نجلاء يالله
    نجلاء:هاه...وصلنا يالله اسبقيني وانا جايه بعدك
    اسيل فهمت على نجلاء:اوكي
    نزلت اسيل من السياره ...
    وليد مستغرب:وين نجلاء؟؟!! ولا مهي بجايه؟؟
    اسيل:لا بتجي تقول شوي وبلحقكم..ناضرت في نايف..وانت امش نروح نتشرى يالله بسرعه
    نايف:ان شاء الله طال عمرك
    دخلوا نايف واسيل للسوبر ماركت..
    وليد استغل الفرصه وراح ركب السياره ..
    اول ما دخل سمع شهقات نجلاء..
    وليد بخوف:نجلاء نجلاء وش فيك ليه تصيحين
    نجلاء بقهر:وليد انا اكره كانت احقر انسان شفته بحياتي اكرهك اكرهك اكرهـ...طرااخ...
    كان هاذا صوت الكف اللي عطاه وليد لنجلاء..
    وليد معصب مشى بالسياره لمكان شوي مافيه ناس...ونجلاء ما زالت مصدومه من الكف اللي جاها من وليد..
    وليد بعصبيه:انتي وش فيك منهبله انا وش سويتلك هاه
    نجلاء وهي تصيح:انت انت وش سويتلي انت وش ما سويته ...
    وليد:لاااااااا...انتي فيكي شي
    نجلاء:ايه فيني اني عرفتك على حقيقتك يا حقير يا كذاب
    وليد بعصبيه:اووووووووووووف...انتي قوليلي وش انا مسوي
    نجلاء:من زين سواتك
    وليد:نجلاء تكلمي لا قسم بالله احطك تحت السياره و ادعس عليك
    نجلاء:انت دعست على كرامتي
    وليد فتح عيونه على وسعهم:وش اهنتك...نجلاء هاذي مهي طريقه للتفاهم
    نجلاء:اوكي اوكي استاذ وليد بقولك انت وش مسوي...هذاك اليوم بالمدرسه...
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــ
    في المملكه كانت العنود هي ويزيد بالبرج يتعشون...
    العنود بدلع:اممممم...زوز ممكن تلب
    يزيد"تامرين امر":على حسب وش بغيتي
    العنود بدلع:اممم..سراحه ..ابغى نرجع البيت مليت من الفندق
    يزيد:من الفندق ولا مني
    العنود وهي متعمده وبصوت شبه واطي:وانت احد يمل منك..لا تبعاً من الفندق
    يزيد ابتسم :اوكي بكرا ان شاء الله بنكون بالبيت
    العنود :تسلم حبيبـ...بس تسلم
    يزيد"لا يا يزيد اثقل شوي موع نود اللي تهزني ..."
    العنود كانت تناضر في يزيد وابتسامتها الروووعه موجوده
    "{حطيتك في راسي و حلفت أجيبك
    وأنا اذا حلفت محـدٍ يعارضنـي

    راح أشرب هواك و بصير حبيبـك
    غصباً عليك راح أخليك تعشقنـي

    راح أصير دكتورك و بصير طبيبـك
    وراح أضمك لين صدرك يحرقنـي

    وبالعربي كذا أنـا من نصيبــك
    ولو مو عاجبك بصراحه عاجبنـي

    باختصار أنا من نصيبك و بيصيبـك
    وغير كـذا مافي شي أبد يقنعنـي

    والله راح أجيبك يعني راح أجيبـك
    هذا تحدي وأتحدى انـك تغلبنـي

    واثق من نفسي و أدري أنا اني بكون حبيبك
    وأنا راح أخليك تجي وتصارحنـي}"
    كملوا عشاهم واول ما خلصوا رجعوا الفندق
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    وليد منصدم:وانتي على طول صدقتي
    نجلاء:لا والله يعني اسمع صوتك باذني وتبغاني اكذب نفسي
    وليد:سبحان الله طيب انتي فهمتي السالفه بالاول..
    نجلاء:ما يحتاج افهم شي
    وليد بعصبيه:لا يحتاج انك تفهمين ...يحتاج يا بروفسوره نجلاء..عارفه ليه؟؟..لانك
    ضلمتيني...اولاً هاذي اللي اسمها سمر يعرفها نايف اوكي..
    ثاني لمى اتصلت نا يف كان موصيني اصرفها وعلى فكره..
    نايف قايلها ان بنات عمي معاك بالمدرسه..{بصراخ}...وان نجلاء بنت عمي وليد اخوي يحبها..
    فهمتي السالفه الحين... فهمتي انسه نجلاء ولا بعد بودك الخاين يفهمك..
    نجلاء وعلامات الصدمه على وجهها من كلمت وليد""يحبها
    ""ّ{انا آسف على ازعاجك رجيتك تقبل الاعذار
    .............تجمّل بالذي يكتب حروف الشعر من دمّه

    هداك الله لو تعرف غلاك وكم لك مقدار
    ...............تضيع بحب من حبّك وترمي حالتك يمّه

    أنا مالي أحد غيرك أحبّه واكتب الأشعار
    ..............ولا غيرك سكن قلبي وخلآ الحال منسمّه

    أنا من بعدك بغربه ولو الناس حولي كثار
    .............لك الله ضقت من نفسي ولا ابغى الناس واللمه

    ألا يافرحة الدنيا على دربك خفوقي سار
    ..............رجيتك يابعد عمري تكوني فيه مهتمه

    أعيش بقربك بجنّه وفي بعدك أعيش بنار
    ............أنا المهموم من همك وجالك يشتكي همّه

    حياتي شاقني وصلك رجيتك داخلي منهار
    ...........على قلبي من غيابك هموم الكون ملتمّه}""
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــ
    مر الاسبوع عاااادي جداً مافيه غير ا ن ام وابو طلال خطبوا نوره وسارا خطبه رسميه...
    وتحدد وقت الملكه انه بعد اسبوعين...
    طبعاً طلال فرحته ماتنوصف ...
    محمد شعوره عاادي كان دايماًيقول البنت مالها ذنب وهاذا نصيبي..
    وليد كان منقهر من حركة نجلاء وكاره حاله وطول الوقت مع نايف...
    نايف يفكر باريج و فاااال امها كل يوم من مجمع لمجمع...
    يزيد اللي ميت من حركااات لعنود ودلعها اللي ماهو عارف كيف هو صابر الا الان...
    سلطان وفهد طول الوقت وهم يفكرون وشلون يفتحون موضوع الخطبه مع اهلهم...
    العنود مررررره مبسوطه باللي تسويه بيزيد تحس كانه كوره توديه يمين و ترجعه يسار..
    نجلاء تحس نفسها غبيه انها صدقت سمر اللي ماهي عارفه ليه سوت هالحركه....
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــ
    {يــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــومــــــــــ المــــــــــــــــــــــــــــلكـــــــــــــــــ ـــــــــــه}
    العنود اللي كانت حايسه بنفسها:اووووووووف...الحلق وينه
    يزيد اللي طلع من الحمام بعد ما تروش وكان لاف فوطه على خصره:وش فيك يالله صباح خير
    العنود كانت معطيه يزيد ظهرها واول ماالتفتت عليه اشهقت:......انت ما تستحي شلون تطلع قدامي كذا عيب عليك
    يزيد اللي عجبه كلامه وخدودها الورديه وهو يقرب منها:هههههه...ليه عادي اصلاً انتي اذا حنيتي علينا بتشوفيني من غير الفـــ....
    العنود قطعت كلامه وهي تغمض عيونها:اوكي اوكي الحين روح بدل علشان تاخذنا المشغل لو سمحت
    يزيد:هههههه...ان شاء الله
    اول ما راح يزيد لغرفة الملابس...العنود"ياويلي وش هالرجال..."
    طلع يزيد وراح يوصل العنود ونجلاء للمشغل...
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــ
    نجلاء:اوووووف يا سلطان تاخر
    العنود:يابنت اصبري الحين يجي
    نجلاء جت بترد بس رن تلفونها:الو
    سلطان:يالله انا عند الباب
    طلعوا العنود ونجلاء من المشغل على طول على البيت على شان يلبسون ملابسهم...
    العنود كانت بالغرفه تلبس الحلق ...
    وكانت لابسه فستان ...


    دخل يزيد الغرفه وهي ما انتبهت له..
    قرب منها العنود حست فيها بس بينت انها مو مهتمه مع انها كانت خايفه .. ومهي عارفه السبب...
    حاوطها يزيد من خصرها وقال لها بصوت اول مرره تسمعه العنود...
    وكانت عيونه بعينها على المرايه:اليوم ماني قابل باي عذر
    العنود اللي كانت ماسكه عطر بإدها طاح منها ...
    يزيد ابتسم:بسم الله عليك عساك ما تعورتي
    العنود بعدت عن يزيد بسرعه وهي تحس ان ريقها ناااشف...
    بلعت ريقها بصعوبه:هاه....لا
    يزيد:اوكي انتبهي على نفسك{وشدد على كلمة}اليوم وغمز لها
    العنود وجهها الوان في الوان"والله لو تحلم يا يزيد تحلم"
    اخذت عبايتها وعند باب الغرفه:يزيد انتظرك تحت...وراحت بسرعه علشان ماتعطيه مجال يتكلم..
    يزيد"ههههههه...انحاشت الخوافه.."
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    دخلت العنود الصاله اللي كان فيها بس نجلاء وكان احد يلحقها...
    نجلاء كان ت لابسه فستان كذا شكله..


    نجلاء:بسم الله عليك وش فيك
    العنود:هاه..لا سلامتك
    نجلاء:اوكي...شكلي حلو
    العنود:تجننين...وانا
    جت نجلاء بترد بس سبقها يزيد اللي كان لسى داخل:تجننين
    العنود استحت"اووووف..هاذا وش جابه"
    نجلاء:ههههههه...خلاص بعد شهد شاهداً من اهله
    العنود ابتسمت
    يزيد:هاه خالصين انا بروح
    نجلاء:لالا...جاهزين يالله يا مدام امشي
    العنود لبست عبايتها وطلعوا مع يزيد..


    هذا البارت بين ادينكم...
    عوافي مقدماً...
    ـــــــــــــــــــــــــــــــ

    سارا اللي كانت قالبه البيت مناحه"آآآآآه..ياربي ارحمني دانه سامحيني والله ما كان قصدي اخونك والله"
    ام صالح:سارا و وجع ان شاء الله وش عندك وشوله هالبكي احمدي ربك لقيتي لك رجال ميت عليك وبياخذك
    سارا"خلاص تحملتك بما فيه الكفايه":عمه انتي وش تبين مني ليه تكرهيني كل هاذا لاني بنت عبد المحسن...عبد المحسن اللي كنتي ميته عليه ,,ولا انا غلطانه تكفين تكفين اتركيني بحالي والله حرام عليك كفايه ظلم انا وش سويت لك الله يخليك اتركيني بحالي اتركيني...
    وطلعت برا الغرفه لانها مالها خلق تبكي خلاص يكفي اسبوع وكم يوم وهي بس تبكي...
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــ
    دخلت سيارة يزيد التشارجر السوداء واللي كانت مضلله باللون الاسودلحوش البيت
    نجلاء:عنود يالله منتي نازله
    العنود:اكيد بنزل وش رايك انتي
    نزلت نجلاء من السياره واول ما جت العنود بتنزل يزيد قفل الباب وقال لها بنبرة صوت غريبه:وين حياتي؟؟ ? ?
    العنود بلعت ريقها"ياربي وش يبي ذا":بنزل يعني وين بروح
    يزيد مسك ايد العنود وجلس يبوسها على خفيف...
    العنود اللي كانت مستحيه:يزيد لا يشوفنا احد
    يزيد وهو يقرب للعنود:ويشوفونا عادي زوجتي وكيفي..يزيد اللي صار مرره قريب من العنود اللي كانت لازقه في باب السياره..ولا وش رايك..وباسها على شفايفها
    العنود دفت يزيد باقوى ماعندها وقالت بقرف:وجع
    يزيد اللي ما استوعب اللي سمعه قال وهو يبغى يتاكد من اللي سمعه:وشو؟؟ وش قلتي؟؟
    العنود خافت من طريقة يزيد:ما..ما..ماقللت..شي
    يزيد اللي ناضر للعنود بعصبيه وهو يفتح الباب:انقلعي برا لااقوم اسطرك الحين برا
    العنود اللي ما صدقت خبر وطلعت...
    يزيد وهو معصب:وجع هاه والله لا اطلعها من عيونك يا بنت ال..استغفر الله مشكلتك انك بنت عمي وضرب الدركسون با اقوى ما عنده
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــ
    العنود دخلت البيت وهي تلهث وكان احد يلاحقها وهي تسلم على البنات...
    اسيل بخبث بعد ما سلمت على العنود:وش عندك تاخرتي كل هالوقت نجلاء صار لها ساعه وهي هنا وبعدين ليه تلهثين كان احد لاحقك بعصا
    العنود ضربتها على كتفها بس بقوه شوي:وجع ان شاء الله عيب وش دخلك انتي عمى بنات اخر زمن
    اريج:عنوده وش فيك عاااادي ايزي حماتك وتمزح معاك
    العنود:جب انتي الثانيه .. خلوني اروح اسلم على الحريم قبل لا ينقدون علي ..زيكم عارف انا الحين حرمه ...
    البنات:ههههههههههه...روحي الله يستر عليك
    العنود:اروح لهم بعبايتي خليني افصخ العبايه...
    البنات:واااااااو..
    اسيل:وانا اقول ليه تاخرتي اكيد يزود لزم انه يشوف وش لابسه
    العنود اللي انقهرت:اسيلوه انطمي لا اقوم اصفقك الحين..
    البنات:هههههههه
    اسيل غمزت للعنود:بس على فكره مررررره خوقاق
    العنود وهي تقلد اسيل:خوقاق ...هاه..اقول بس الحمد لله والشكر
    راحت العنود عند الحريم وسلمت عليهم وجلست تتقهوى...
    ام سيف وحده من جارات ام يزيد ودايم عندهم واللي كانت منجنه على العنود واخطبتها بس ابو العنود رفض علشان يزيد:اقول يالعنود ما حملتي
    العنود كانت تشرب قهوه وشرقت فيها:كح كح كح ...آآه..لاوالله..كح كح..والله ياخاله لسى تو الناس..كح كح كح..
    ام سيف:وشو تو الناس صار لك شهر وانتي معرسه
    العنود اللي طيرت عيونها"سلامااات وش دخلها ذي":......الله كريم مع اني اشوف انه لسى
    الحرمه:انتي روحي شوفي وعالجي يمكن فيك شي منا ولا منا
    العنود بغت تموت:..........لاتعليق
    ام يزيد اللي انقهرت من اللي انقال:اعتقد يا ام سيف هاذا شي خاص بينها وبين رجلها وماله داعي نتدخل فيه ولا انا غلطانه
    ام سيف اللي تفشلت:والله يا ام يزيد انا خايفه عليها من كلام الناس بكرا .. وانتي عارفه كلام الناس مايرحم
    ام يزيد:والله هم توهم صغار بيعيشون حياتهم ...والناس اللي يتكلمون ويفكرون مايهمونا
    العنود ابتسمت"بعدي والله ياخالتي"
    ام سيف:ايه ... الله يوفقهم ويرزقهم بالذريه الصالحه
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــ
    يزيد يسلم على طلال:مبروك الف مبروك..{بمزح}..وين اسيل وايام اسيل
    طلال ابتسم:يارجال الله يستر عليها بنت الحلال
    يزيد:الله يوفقك
    طلال:تسلم
    سلطان:مبرووك يا ابو قاسم
    محمد:اله يبارك بعمرك عقبالك
    سلطان ابتسم وهو يتذكر الجوري:ان شاء الله لاوازيدك من الشعر بيت بنصيرنسايب انا وانت
    محمد:ههههه..الجوري اخت المدام
    سلطان:لاتجيب اسم محارمنا على لسانك
    محمد:ههههه,,اقول توكل على الله بس
    فهد اللي كان وراء سلطان:الرجال يقول لك توكل يعني انقلع..{التفت على محمد}.. مبروك يا ابو قاسم منك المال ومنها العيال والبنات
    محمد:تسلم يا ابو فيصل الله يبارك فيك
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــ
    وليد ونايف اللي كانوا متمللين من الجلسه خصوصاً انهم ميتين ويتزوجون
    وليد بحسره:آآآآخ...يارجال شفت القهر ناس يموتون ويحصلون لهم مره وناس معرسين غصباً عنهم وماهو عاجبهم
    نايف متحسر اكثر من وليد:تكفى ياوليد لا تقهرني...يارب والله مو طالب شي بس مره وحده والله مره وحده اتزوجها واغض البصر...
    وليد:والله ياخي لازم نلاقيلنا حل اليوم قبل بكرا اسمع بعد شوي بس يرحون الناس نفتح الموضوع مع الشياب لاني صراحه ما اعاد اتحمل اووووف<<ياشين البزران بهالمرحله همهم كله الزواج
    نايف:والله انك صادق اليوم الله لايعوقنا بشر قايل لابوي قايل لابوي
    وليد:وانا بعد كيفهم عاد يدبرون لي مره من تحت الارض نجلاء غير نجلاء ماعاد يهم اهم شي اعرس وبس
    نايف:وانا بعد اريج غير اريج مومهم
    وليد اللي استغرب:اريج!!؟؟
    نايف"الله يلعن الزواج وسيرته الحين وش يفكني من لسان وليدوه":هاه...اي اريج اقولك اريد
    وليد:وش اللي تريده
    نايف:اريد حرمه مومهم مين ماتكون اهم شي تكون شوي فلاويه
    وليد:الحمد لله والشكر وش دخل الفلاويات بالسالفه
    نايف:والله مدري مخي ضارب بسبة الحريم
    وكملوا سوالفهم يتحلطمون على حظهم كانهم مطلقات
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــ
    العنود اللي كانت شايله هم اللي بيصير وكانت تفكر"ياربي وش بسوي الحين..بس انا مستحيل اخليه ياخذ اللي يبيه بسهوله..لالا انا لازم افكر..اممممم..ايوه لقيتها..."
    العنود اللي مسكت جوالها واتصلت على يزيد...
    يزيد اللي كان يسولف مع طلال:هههه...الله يعينك عاد انت الحين اعرست بس عساها ماتطلع زي اللي عندي
    طلال:هههههه...ليه وش مسويه فيك بنت العم
    يزيد"وش اللي ماهي مسويته فيني..":ابد سلامتك بس اسمنه مره ومزعجتنا
    طلال:هههه..الله يعينك عسى بس الحريم ماهم سواسيه...
    جاء يزيد بيرد بس قطع كلامه صوت جواله:هاه..شفت شلون لو اني ذاكر مليون ماهو باحسن من حياااتي...هلا وغلا بقلبي
    العنود اللي كان صوتها تعبان:الو...يزيد
    يزيد بخوف:عنود وش فيك؟؟!
    العنود اللي ابتسمت بس كملت:آآآآه....يزيد بموت تكفى تعال خذني للبيت...آآآه
    يزيد بصوت واطي علشان مايسمعه طلال:الله يهديك وش اجي اخذك الملكه لسه ماتمت اقله على مايوقعون نروح بعدها للبيت انتظري مابقى شي ربع ساعه بس
    العنود"والله لو دقيقه":مااقدر الله يخليك...طيب اروح مع السواق
    يزيد:وش سواقه الله يلعن بليسك خلاص تجهزي وانتظريني عند الباب الحين جاي
    العنود:لا..ماله داعي انت اجلس مع طلال وانا ارجع مع السواق
    يزيد:يالله انا عند الباب اطلعي...وقفل الجهاز
    العنود راحت لامها:ماما...انا مظتره اروح الحين يزيد ينتظرني برا
    ام العنود خافت انه فيها شي:ليه ياما فيك شي يزيد فيه شي
    العنود:انا تعبانه شوي....اسناني توجعني
    ام فهد:الله يعافيك ياماما...طيب روحي سلمي على عمتك ام طلال...وخالتك ام الجوري
    العنود:ان شاء الله ماما يالله عن اذنك
    ام فهد:يالله فمان الله
    راحت العنود وسلمت على ام طلال وام الجوري واعتذرت منهم بحجة انها مريضه وطلعت ليزيد
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــ
    اريج تغمز لاسيل اللي كانت قبالها...
    اسيل"هاذي وش فيها انهبلت" وراحت جلست عند اريج وبصوت واطي:خير وش عندك؟؟؟ وش تبين؟؟؟
    اريج اللي كانت تتكلم وهي راصه على اسنانها:اسمعي انا صراحه ماني ماخذه راحتي ما اقدر اتقهوى وامة محمد كلها موجوده
    اسيل:اكيد قلتي للبنات وكلهم قالوا لك تلايطي صح
    اريج اللي جلست ترمش بطريقه بريئه:تصدقين
    اسيل ابتسمت:اجل اضيفيني معاهم لاني بقولك تلا...
    قاطعتها اريج:يطي..اصلا انا برح اتقهوى بالمطبخ اريح لي...
    وطلعت اريج من المجلس الكبير رايحه للمطبخ...
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــ
    عند العنود اللي كانت ممثله تستاهل الاوسكار على دورها اللي كان ماشي على يزيد ....
    يزيد بعد ماركبت العنود السياره:سلاماات وش فيك
    العنود اللي رجعت الكرسي على ورا:آآآه...راسي راسي يايزيد احسه بينفجر
    يزيد:اوديك المستشفى
    العنود"عشان انفضح":لا...ماله داعي
    يزيد:والله صدق اذا مرره تعبانه اوديك الحين للمستشفى
    العنود:لا والله ماله داعي..اخذ لي حبتين بندول وانام
    يزيد اللي تذكر ان اليوم كان ناوي عليها بملل:اوووووف...
    العنود ابتسمت من تحت اللثمه:يزيد وش فيك..
    يزيد طنشها ومارد عليها...
    العنود"الله يلعن عدوينك انا اكره حاجه عنديلمى اتكلم مع شخص ويطنش":.....
    وكملوا طريقهم وهم ساكتين...
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــ
    اريج دخلت للمطبخ اللي كان كانه ملاهي من كثر الشغالات والازعاج...شافت في واحد معطي ظهره للباب ...
    اريج اشرت للشغالات بمعنى انهم يسكتون....كانت متوقعه انه وليد
    اريج حطت يدينها على عيون اللي كانت تعتقد انه وليد:...
    نايف:!!!!!!!!!!!!...وجلس يلمس الادين اللي كانوا صغار ....
    اريج وهي تظحك:ههههههه...بعدت يدينها عن وجه نايف...وليدان سلامااات وش فيك ساكت ما علقت بالعاده تقوم تسطرني
    نايف ابتسم من قلب"هي... والله انها هي...يالبى قليبها انا"والتفت لاريج:....
    اريج اللي كانت تضحك اول ما شافت نايف اللي كان باين انه فصلها تفصيل شهقت بصوت عالي وركضت على طول من المطبخ...
    نايف:آآآآه...ياقلبي انا
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    تمت الملكه وصار وقت ان المعاريس يجلسون مع حريمهم...
    طبعاً طلال كان ميت من الوناسه عكس سارا اللي كانت تحس انها وقعت على موتها...
    نوره كانت ميته من الخوف...محمد مشاعره عااااديه جدا...
    ــــــــــــــــــــــــــــــ
    عند طلال و سارا بالمجلس اللي كانوا جالسين فيها...طبعاً السكوت سيد الموقف...طلال كان منجن على شكل سارا مع انها كانت لابسه زيتي...كان نفسها تلبس اسود بس ماتقدر...
    بس طلال حب يتكلم مع سارا باي طريقه...
    طلال بهدوء:الف مبروك
    سارا منزله راسها ماكانت بترد عليه بس ردت:اجرنا واجرك
    طلال فهم انها قاصده ان اليوم يوم موتها عصب وحاول انه مايبين لها عصبيته:سارا..ماله داعي هالكلام وهاذا انا صححت غلطتي واتزوجتك
    سارا وقفت بعصبيه وناضرت فيه باحتقار:انت المفروض تصحح غلطتك مع دانه وتلحقها لقبرها
    طلال تنرفز من كلام سارا معاه:شوفي على ما يبدوا ان الكلام معاك ضايع فالافضل انك تسكتين
    سارا حطت اصبعها بوجه طلال وتكلمه بطريقة تهديد كانت عاجبه طلال:اسمع انت للحين ما عرفتني صدقني اذا ما خليتك تدفع الثمن غالي ما اكون سارا
    طلال كان مبتسم على طريقة تهديدها اللي باين فيها طفولة سارا...قرب من اصبعها وعضها على خفيف
    سارا بالم:آآآآآآه....
    طلال اعجبته الحركه:ههههههه....وين صار لك ساعه تهددين الحين من عضه بصيطه قمتي تصيحين
    سارا اللي طلعت من جو التهديد والكره:طلال
    طلال:عيونه
    سارا استحت:خل عيونك لك...بس لو سمحت ممكن سؤال وين بتكون غرفتي انا وتركي
    طلال"هي وتركي...تحلم اخليها تنام عند تركي والله تحلم": تركي بتكون غرفته بجناحنا زي ما طلبتي يا مدام وانت غرفتك معاااااي
    سارا وجهها قلب احمر من فكرة انه بيخليها تجلس معاه بنفس الغرفه:....انت تحلم عارف وش يعني تحلم
    طلال?:يصير خير نتفاهم بعدين....
    سارا:لا نتفاهم بعدين ولا نتفاهم الحين كلمه قلتها ما اعيدها
    طلال:ان شاء الله خير...
    وكملوا سارا تطلب وتتشرط وتبين من خلال طلباتها انه مستحيل تجمعهم غرفه وحد..
    وطلال طول الوقت يبتسم ويقول لها ابد مايصير خاطرك الى طيب
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    محمد اللي اول ما شاف نوره خق معاها...
    محمد:الف مبروك
    نوره بارتباك واااضح:الله يبارك فيك
    وكملوا كلامهم وكان باين عليهم التوتر...
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    عند العنود اللي نزلت وبدلت ملابسها وكانت لابسه بجامه لونها ليلكي قصيره فوق نص الفخذ وفتحة الصدر كانت وااسعه شوي...
    طبعاًيزيد من نزلت العنود وهو جالس بمجلسهم برا جاء ودخل لغرفتهم اللي كانت فيها العنود من غير لاتحس...واللي كانت تكلم اريج:اريج هدي حبيبتي ماله داعي كل هالدموع
    ...........................
    العنود:طيب انتي ماعرفتي مين
    ........................
    العنود:هههههه....هاذا نايف ولد عمي
    العنود اللي حست بعدين بوجود يزيد وارتبكت خصوصاً من كلامه لها الليله:طيب...جوجو حبيبتي اكلمك بعدين...يالله مع السلامه
    يزيد اللي وقف قريب من العنود:مين كنتي تكلمين؟؟
    العنود نزلت عيونها بسرعه وقالت بصوت يميل للهمس:اريج بنت خالتي
    يزيد بعد وفصخ ثوبه والفانيلا الداخليه والعنود هنا وجهها قلب الوان قوس قزح من كثر ما استحت:.....
    يزيد:انا هلكااااان بالمره فبليز قفلي النور خليني ارتاح
    العنود كانت بتسوي اللي طلبه منها يزيد بس بعدين حبت تلعب فيه شوي...
    قربت من يزيد اللي كان منسدح على بطنه وقالت له بدلع:يزيد...بتنام وتخليني
    يزيد"ياويل حالي":...ايه ليه بغيتي شي
    العنود اللي سوت نفسها تصيح:ايه...ابغى ماما اخاف اموت اليوم
    يزيد اللي يحاول يهديها بس مامنعه كلامها من الضحك:ههههههههه...بسم الله عليك وش موته ماموت...تعوذي من الشيطان واستغفري ربك مايجوز هالكلام
    العنود تعمدت تحط راسها على ظهر يزيد"الله واكبر يا محمد العوضي":بس انا خايفه
    يزيد"انتي جنيتي على نفسك يا حتاتي.."والتفت لهل وحظنها وهو منسدح على ظهره بس العنود قامت من حظنه بسرعه:انا بنام تصبح على خير
    يزيد حس ان شياطين الدنيا تتنطط قباله وقال وهو منقهر:بس انا النوم طار من عيني...
    العنود اللي بدت تمثل:بس انا مررررره تعبانه...حرام عليك...ولا وديّني عند ماما اناااام
    يزيد انقهر منها وهو كان تعبان فحس انه بيذبحها علشان كذا قرر انه ينام:عنود...خلاص نامي..نامي ارتاحي مدام عنود
    العنود وهي منسدحه على السري كانت تفكر بحياتها هي ويزيد"ما ابغى اعيش معك اكثر من كذا...انا ما اقدر...استمر على هالوضع...ياربي ما ابغى احبه... ما ابغى اتعلق فيه اكثر من كذا ...ما ابغى..."
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    ثاني يوم الصبح ببيت ابو طلال نايف كان واصل حده امس ما جت الفرصه انه يكلم ابوه على شان يزوجه...
    نايف وهو جالس يفطر مع ابوه وامه...
    وكان باين عليه انه متضاااايق مررره...
    ام طلال بخوف وحنان الام:يمه...نايف حبيبي فيك شي؟؟
    نايف"حلو يا ام طلال اشوى انك سالتيني طول الوقت افكر شلون افتح معاكم الموضوع":امممم...يمه يبه ...انا قررت اتزوج<<دفش
    ابو طلال اللي كان يشرب شاي شرق فيه:كح كح...ههههه..كح..ياحليلك يا وليدي تبي تعرس..ههه
    ام طلال ابتسمت:ومين ان شاء الله سعيدة الحظ اللي بترضى فيك
    نايف بكل جديه:يبه انا ما امزح انا ابي اتزوج...
    ابو طلال ابتسم على افكار ولده:طيب...ابشر وعلى ذا الخشم ...ما طلبت شي ..والله بس يصير عمرك 23سنه والله لا ازوجك لااحسن بنت في المملكه كلها
    نايف:المملكه ولا الفيصليه..خخخخ..{بجديه} يبه الله يهديك اقولك انا بتزوج الحين...تقولي لامن صار عمرك23سنه ازوجك...يبه انا ابي احفظ نفسي ....
    ...ترى النفس اماره بالسوء..وانا مراهق..اخاف اسوي شي اندم انا عليه وانتم تندمون عليه...
    ام طلال:يمه...بسم الله عليك الله يحفظك من كل شر
    ابو طلال:......
    نايف اللي كان خايف يجيه كف من ابوه قال بخوف:يبه...يبه وش قلت
    ابو طلال:انا اقولك ... روح شد حيلك وانجح واذا جبت نسبه ترفع الراس والله لا ازوجك اللي تبي وباليوم اللي تبيه يالله
    نايف"الله يهديك من وين اجيب النسبه ":ايه...ان شاء الله يصير خير



    حبايبي...
    يسلمو جميعاًعلى المرور الرائع...
    وهاذا البارت لعيونكم....
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــعوافي مقدماً

    العنود:ههههههه....يصير خير ان شاء الله ....
    الجوري:ياربي انتي لاتامنين له والله ممكن باي لحظه يغدر فيك
    العنودبعدم اهتمام:اعلى مافي خيله يركبه...ولو انه رجال يسوي اللي براسه..
    الجوري اللي كانة شوي وتنجنن من ردود العنود:انتي اكيد مجنونه ... وعلى فكره هاذا حقه وبياخذه متى مابغى
    العنود بثقه:مايقدر...
    الجوري:وليه ان شاء الله
    العنود:لانني ببساطه ماني شايلته من ارضه...حبيبتي انتي شفتي شفرة الحلاقه كيف رقيقه
    الجوري:ايه...
    العنود:يزيد بالنسبه لي كذا يعني اذا طاح على الارض ما اقدر انزل له وارفعه
    الجوري:المهم ما علينا...انتي قولي لي كيف قدرتي تكذبي عليه امس
    العنود:مو قلت لك انه عنده ما عند جدتي...مثلت عليه وقلت اني تعبانه وهو صدق..هههههه..غبي
    يزيد اللي كان يسمع كلام العنود اللي ما كانت منتبهه لوجودهوقال لها بصراخ مع عصبيه:عتود...
    العنود بهاللحظه تصنمت في مكانها وكل اللي قدرت انها تسويه انها تقفل الخط بوجه الجوري:.....
    يزيد اللي جاها طيران ومسكها من شعرها وقالها بعصبيه:والله لا اسويها يا العنود..والله
    العنود دموعها ماليه وجهها:لحظه يزيد ...اسمعني الله يخليك
    بس يزيد كان يمشي على طول للغرفه ولا كان احد يحاكيه:.....
    والعنود اللي مازالت تترجى فيه...
    وهو ولا سامع...
    العنود ما حست بنفسها الا وبجسمها على السرير..ويزيد عليها...
    العنود اللي كانت تتحرك يمين ويسار تحاول تفك نفسها من ايد يزيد اللي كانت محاوطه خصرها ...
    ويده الثانيه ماسك فيهم ادين العنود الثنتين...
    العنود من بين دموعها وبوسات يزيد الحاره على شفايفها ورقبتها وحول صدرها وكانه يحاول يقطعها ببوساته اللي كانة زي النار حاره بالياله تتكلم:لا..لا..لا..يزيد الله يخليك ..لا
    يزيد ماكان يسمعك كل اللي يسمعه صوتها وهي تقول لصديقتها الكلام اللي سمعه...
    يعني هي اهانت رجولتي وقدام صديقاتها اللي هم نفسهم صديقات نجلاء..
    يزيد اللي قطع بجامة العنود الليلكيه بين ادينه ...
    وقال بقهر:والله ياعنود لا اخليك جاريه{وهو يبتسم}..بس لفراشي..
    يزيد رفع العنود من شعرها وقرب وجهها لوجهه وكان يتكلم بقهر وعصبيه وكانه حاقد عليها...
    يزيد وهو يحرك راس العنود يمين وشمال وهو ماسك شعرها بين ايدها بصراخ:شفتي زمن الجواري اللي مات...
    والله لا ارجعه من جديد..
    انتي من اليوم ورايح خدامه تحت رجولي..عارفه ليه..
    لانني احترمتك وانتي منتي بكفو احترام...
    علشان كذا بس اقول{وهو يقرب شفايفه من شفايفها} ياعنود تعالي اليوم انا ابيك
    تجيني وانتي ساكتها...وبعد ما اخلص منك تنقلعين تنامين بالغرفه الثانيه...
    العنود بالم وصراخ ممزوجين بدموعها:لااااااااااااااااااااااااااااااااااا....
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    الجوري:الو....الو عنود تكفين ردي لا ترعبيني
    نوره:هي...انتي هبله وش فيك تكلمين نفسك
    الجوري:تكفين انطمي
    نوره:اووووف...جوجو وش فيك اكيد السالفه كايده
    الجوري بخوف واضح:العنود...كنت اكلمها وفجاءه انقطع الاتصال بيني وبينها والحين لاترد ولا اتصلت
    نوره:يابنت تلقينها انشغلت مع رجلها ...بعدين انتي والله نشبه كل شوي متصله عليهم
    الجوري خافت"لايارب...لا ان شاء الله مايكون يزيد سمع كلامها والله تروح فيها.."
    نوره تاشر للجوري اللي سرحت:هي..هو..انتي..يابنت...الحمدلله والشكر انا اروح اتروش احسن لي
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    عند العنود اللي كانت جالسه بزاوية الغرفه على السيراميك البارد مجرده من ملابسهامايسترها غير الشرشف اللي كانت لافه نفسها فيه...
    كانت حالته حاله...وكانها تعرضة لعملية اغتصاب وهاذا اللي كانت هي تفكر فيه..
    انها مغتصبه من قبل زوجها..
    وكانت جالسه بس تصيح ...
    يزيد كان جالس على كنبه بالغرفه يدخن بقوه وماعليه غير بنطلون بجامته
    ماكان يسمع غير وناتها وصوتها وهي تبكي...وكان يفكر انه حقير لانه اخذ منها اللي كان بوده انها هي تعطيه اياه من غير مشاكل...
    كان يفكر بانه حيوان..لانه تعامل معاها بطريقه وحشيه...متخلفه..كان نااادم على اللي سوا...
    وغير هاذا كان يحس بالم بجسمه وجزء من وجهه...
    لان العنود ماقصرت معاه من كثر ما مخشت جسمه ...
    كان كل جلد يزيد باظافرها بس ماهمها كان ودها لو تقدر تموته بهذيك اللحظه..
    يزيد تنهد بالم وقام من مكانه متجه لمكان العنود تكلم بس كان خايف ومتردد:عنودانا...
    قاطعته العنود بالم وهي راصه اسنانها على بعضهم ومن غير لا تناضر فيه:انت ... انسان حقير واطي ... انت ما تستاهل حبي لك عارف...انا كنت احبك والله اني كنت ...بس الحين ...اكـــــــــــــــــــــرهـــــــــــــــــك....
    ...اكـــــــــــــرهــــــــــك....
    اكرهه اسمك ....صوتك ....وكل شي فيك...{بصراخ}الله ياخذك
    يزيد طلع من الغرفه لغرفة الملابس...بدون تعليق...
    بس وهو بغرفة الملابس...سمع صوت الابجوره تتكسر
    رجع على طول للغرفه اول مافتح الباب شاف العنود ماسكه الابجوره الثانيه وحذفتها على الجدار وهي تصارخ باعلى صوتها...
    يزيد سكت وطلع....
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    محمد كان يكلم نوره....
    محمد:كيفو حبي اليوم
    نوره استحت وبصوت يميل للهمس:تمام الحمد لله ....
    محمد:وانا مالي كيفه حياتي اليوم ...كيفه قلبي..مومهم أي شي..بس مالي
    نوره تستهبل:كيفه محمد اليوم
    محمد:هاذا اللي قدرك ربي عليه
    نوره:هههههه...ايه
    محمد:يالبى الظحكه انا...
    نوره:.....
    محمد:حبي...اتخيل وجهك الحين قالب
    نوره:.....
    محمد:قلبي...عمري...بزوركم اليوم
    نوره اول ما اسمعت طاري زياره قالت لمحمد على طوول:محمد امي تبغاني....مع السلامه
    وقفلت الخط بوجهه...
    محمد:افااا...
    وليد ونايف اللي كانوا مرتزين عند محمد بالخيمه:هههههههههههههههههههه
    وليد:نايف يقولون بعض الناس تفشلوا اليوم...ههههههههه
    نايف:اسكت ...اسكت ...الله يعافيك لا اموت الحين من الظحك...ههههه..اول الغيث قطره...محمد لقط لقط وجهك
    وليد:ههههههههههههههههههههههههههههههههه.....بالله وش شعورك والمدام اول مررره تسكر الخط بوجهك..هههههههههههههههه
    طبعاً محمد ما تكلم ولا قال شي كل اللي سواه انه اخذ له كاسة مويه ورشهم فيها وهم على طول طلعوا من الخيمه قبل لايجيهم دولكة المويه بكبرها.....
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــ
    يزيد اللي كان مرره متضايق ماكان بوده العلاقه بينهم توصل لها الدرجه ....
    هو كان يشوف الموضوع عادي هاذا حقه....
    بس بالنسبه للعنود كانت تشوف انها جريمه....
    دخل يزيد الغرفه مالقاها موجوده...خاف.."وين ممكن تكون هاذي...ياربي والله ماسويت شي غلط..."
    قطع تفكيره صوت ترجيع العنود من الغرفه الثانيه...
    راح عندها على طول لقاها جالسه على البانيو...
    وتستفرغ...يزيد على طول مسكها من خصرها...
    بس العنود ماعطته مجال ابداً لانها جلست تصاخ وتضربه باقوى ماعندها على صدره....
    يزيد ماكان يحس بالالم كل اللي كان يحسه انه خايف عليها ...ماهو عارف ليه...
    ....حب...شفقه...تانيب الضمير...ماهو عارف السبب
    العنود لمى مسكها يزيدانجنت زياده....
    العنود بصراخ وهي تحاول تفك نفسها من حضن يزيد اللي كان حاظنها باقوى ماعنده...:اتركني...اتركني ياحقير..اكرهك,,اكرهـــــــــــــــــــــــــــــــ ــك
    يزيد تركها على طول"لاحول...هاذي وبعدين معاها والله انا بعد معطيها وجه موكفوا احد يحشمها..":انتي هيي...ليه مكبره الموضوع هاذا حقي وانا اخذته...ولا سويت شي غلط
    العنود من بين دموعها:انت الغلط راكبك من راسك الى رجولك ياحقـــ...
    سكتها كف من يزيد وقالها بصراخ:شوفي انا اعتقد اني قلت لك اني متى مابغيتك جيتك وغصباً عنك...
    العنود اللي جلست تصيح بس على طول ارجعت تستفرغ:آآآآآه...آآآآأأأه....آآآآآآآآآه يمه الحقيني بموت...
    يزيد خاف من قلب"ياربي هاذي شفيها كلها مره وحده لا بالموت يالله وصلنا...معقوله تكون حامل..."{قال بصوت عالي} حامل
    العنود ناضرت فيه بسرعه ولمى ركزت بالكلام اللي قاله يزيد"حامل....حامل..."{بصراخ}..:لاااااااااااا...
    ورجعت تستفرغ اكثر...
    هي كانت تستفر مو بسبب حمل او شي كانت تستفرغ لانها كانت تتذكر يزيد وحقارته...يزيد ووحشيته معاها بالفراش كان زي الحيوانات ..كانه شخص جاي من عصر الجاهليه متخلف ....هي انثى رقيقه ناعمه كان ممكن تلين معاه لو كان معاملها بطريقه احلى...بس...بعد الطريقه اللي عاملها فيها يزيد..احتقرته واحتقرت نفسها...حست نفسها قذره...كانت طول الوقت بالحمام تحت المرش...تنظف نفسها من قبلاته الحاره اللي حرقت جسمها...وبان اثرها...
    يزيد:عنود امشي اوديك للدكتور اشوف وش فيك
    العنود ناضرت فيه واستحقرته زياده كان بارد ولا كانه عامل شي...
    العنود ردت باستهزاء:ليه خايف علي...ياحياتي...يا حنون انت
    يزيد عصب:انا رايح انااام
    العنود بصوت واطي:جعلك ما تقوم
    طلع يزيد من الحمام ووقفت العنود غسلت وجهها وطلعت من الحمام...
    بتنام اذا تقدر كانت تقدر تنام...
    بس المفاجأه...ان يزيد كان على السرير...
    السرير اللي كرهته وكرهت الغرفه كلها...وكرهت يزيد...
    العنود اخذت مخده وغطاء وطلعت من الغرفه بس وقفها صوت يزيد اللي كان معطيها ظهره...
    كان يتكلم وهو مغمض عيونه وباين من كلامه انه شبه نايم:وين رايحه؟؟
    العنود:بروح انام...طبعاًاذا قدرت انام...بس ان شاء الله ماتجيني كوابيس..
    يزيد"يارب..."والتفت لها :نامي هنا انا بنام برا
    العنود:هه...ضحكتني...اصلاً من قال ابغى انام هنا انا اللي ما ابغى انام هنا...
    يزيد وقف وباين انه متملل سحب البطانيه والمخده وقال لها بصيغة امر مع صراخ وعصبيه:روحي نامي على السرير...بسرعه..
    العنود خافت وعلى طول راحت انسدحت على السرير وغطت وجهها...
    يزيد ضحك حس انها طفله...طلع من الغرفه راح للصاله ينام فيها...
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــ
    ثاني يوم العنود صحت بدري من الساعه خمسه ونص....
    صلت الفجر ونزلت تفطر تحت..."خلاص ما انعطى وجه صار لي اكثر من شهر وانا اداوم يوم وعشره اغيب..الله يلعن الزواج وساعته.."
    كانت لابسه مريول المدرسه تنورتها الكاروهات المكسره...
    والقميص الابيض اللي ضيق على خصرها...
    كانت رافعه شعرها عادي بشريط احمر...
    وقلوس خفيف مع مسكره خفيفه... طبعاًلابد من وجود الاساور والحلقات اللي على شكل دبدوب اسود...
    عبايتها على ايدها...وشنطتها على كتفها..
    وصلت لصالة الطعام ولقت عمها خالد ونجلاء وسلطان....
    العنود وهي تبوس راس عمها:صباح الخير
    الكل:صباح النور
    نجلاء:بتداومين اليوم
    العنود تستهبل:لا...لابسه المريول اسوي عرض ازياء
    سلطان:ههههه....يعني انتم مساكين منتم مسوين عرض ازياء ...مرايل اشكال الوان...واكسسوارات...والجزم والشنط اللي الوانها مدري وش تحس فيه....والمناكير
    نجلاء:بل...كل هاذا مراقب البنات
    العنود كانت تفطر:هههههه....شكله يدقق بالبنات لين يقول بس
    نجلاء:هههههه....حلوه
    ابو يزيد:عنوده حبيبتي...يزيد صاحي ولا نايم...
    العنود كانت تاكل الكوراسان شرقت باكلها:كح..كح..
    ابو يزيد:صحه...صحه وانا ابوك وش بلاك...شوي شوي
    العنود استحت ببالها ان عمها الحين بيقول مشفوحة اكل:.....
    رجع سالها نفس السوال...
    العنود:ايه...صحيته قال لي خمس دقايق وارجعي صحيني...عن اذنكم
    ابو يزيد:افطري وبعدين صحيه اصلاًهو متعود على التاخير يعني عااادي عنده...ماحلك تعرفينه
    العنود خافت ان عمها يكشف علاقتها مع يزيد لان عمها ذكي ويفهمها على الطاير...
    العنود بتوتر :ايه...بس انا اليوم قلت له علشان يوصلني المدرسه
    ابو يزيد:على راحتك
    طلعت العنود الدرج وهي تركض وبعدها:ااااخ...
    اصدمت العنود بيزيد وكانت بتطيح بس يزيد حط يده على ظهرها ابتسم: شوي...شوي...يمدحون الركاده
    العنود انقهرت منه يعني قصده انها مرجوجه{ناضرت فيه وتكلمت بكره}عمي ينتظرك تحت
    يزيد اللي ترك العنود بعد ما عدلت وقفتها:اوكي...امشي ننزل
    العنود وهي تتكلم معاه ومنقرفه منه:اترك ايدي...
    ترك يزيد ايدها ونزلوا يفطرون...



    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته....
    حبايبي انا اسفه على التاخير...
    بس جدتي بالمستشفى... وحالتها صعبه...ادعوا لها ان الله يشفيها...
    ..بس اليوم بالغصب نزلت البارت لانكم بصراحه ماهنتم علي...
    علشان كذا انا ما نزلت لا السبت ولا الاحد...
    بس عندي شرط اذا ما عليكم امر....
    لاتقولون لي متى بنزل البارتات...
    لانكم بكذا انتم والله تظغطون علي...
    واللي يسئلني من اي موقع لطشت الروايه ...
    يروح يبحث...واذا لقاها يجيبها لكم...
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    يزيد عصب:انا رايح انااام
    العنود بصوت واطي:جعلك ما تقوم
    طلع يزيد من الحمام ووقفت العنود غسلت وجهها وطلعت من الحمام...
    بتنام اذا تقدر كانت تقدر تنام...
    بس المفاجأه...ان يزيد كان على السرير...
    السرير اللي كرهته وكرهت الغرفه كلها...وكرهت يزيد...
    العنود اخذت مخده وغطاء وطلعت من الغرفه بس وقفها صوت يزيد اللي كان معطيها ظهره...
    كان يتكلم وهو مغمض عيونه وباين من كلامه انه شبه نايم:وين رايحه؟؟
    العنود:بروح انام...طبعاًاذا قدرت انام...بس ان شاء الله ماتجيني كوابيس..
    يزيد"يارب..."والتفت لها :نامي هنا انا بنام برا
    العنود:هه...ضحكتني...اصلاً من قال ابغى انام هنا انا اللي ما ابغى انام هنا...
    يزيد وقف وباين انه متملل سحب البطانيه والمخده وقال لها بصيغة امر مع صراخ وعصبيه:روحي نامي على السرير...بسرعه..
    العنود خافت وعلى طول راحت انسدحت على السرير وغطت وجهها...
    يزيد ضحك حس انها طفله...طلع من الغرفه راح للصاله ينام فيها...
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــ
    ثاني يوم العنود صحت بدري من الساعه خمسه ونص....
    صلت الفجر ونزلت تفطر تحت..."خلاص ما انعطى وجه صار لي اكثر من شهر وانا اداوم يوم وعشره اغيب..الله يلعن الزواج وساعته.."
    كانت لابسه مريول المدرسه تنورتها الكاروهات المكسره...
    والقميص الابيض اللي ضيق على خصرها...
    كانت رافعه شعرها عادي بشريط احمر...
    وقلوس خفيف مع مسكره خفيفه... طبعاًلابد من وجود الاساور والحلقات اللي على شكل دبدوب اسود...
    عبايتها على ايدها...وشنطتها على كتفها..
    وصلت لصالة الطعام ولقت عمها خالد ونجلاء وسلطان....
    العنود وهي تبوس راس عمها:صباح الخير
    الكل:صباح النور
    نجلاء:بتداومين اليوم
    العنود تستهبل:لا...لابسه المريول اسوي عرض ازياء
    سلطان:ههههه....يعني انتم مساكين منتم مسوين عرض ازياء ...مرايل اشكال الوان...واكسسوارات...والجزم والشنط اللي الوانها مدري وش تحس فيه....والمناكير
    نجلاء:بل...كل هاذا مراقب البنات
    العنود كانت تفطر:هههههه....شكله يدقق بالبنات لين يقول بس
    نجلاء:هههههه....حلوه
    ابو يزيد:عنوده حبيبتي...يزيد صاحي ولا نايم...
    العنود كانت تاكل الكوراسان شرقت باكلها:كح..كح..
    ابو يزيد:صحه...صحه وانا ابوك وش بلاك...شوي شوي
    العنود استحت ببالها ان عمها الحين بيقول مشفوحة اكل:.....
    رجع سالها نفس السوال...
    العنود:ايه...صحيته قال لي خمس دقايق وارجعي صحيني...عن اذنكم
    ابو يزيد:افطري وبعدين صحيه اصلاًهو متعود على التاخير يعني عااادي عنده...ماحلك تعرفينه
    العنود خافت ان عمها يكشف علاقتها مع يزيد لان عمها ذكي ويفهمها على الطاير...
    العنود بتوتر :ايه...بس انا اليوم قلت له علشان يوصلني المدرسه
    ابو يزيد:على راحتك
    طلعت العنود الدرج وهي تركض وبعدها:ااااخ...
    اصدمت العنود بيزيد وكانت بتطيح بس يزيد حط يده على ظهرها ابتسم: شوي...شوي...يمدحون الركاده
    العنود انقهرت منه يعني قصده انها مرجوجه{ناضرت فيه وتكلمت بكره}عمي ينتظرك تحت
    يزيد اللي ترك العنود بعد ما عدلت وقفتها:اوكي...امشي ننزل
    العنود وهي تتكلم معاه ومنقرفه منه:اترك ايدي...
    ترك يزيد ايدها ونزلوا يفطرون...
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    يزيد والعنود:السلام عليكم
    الكل:وعليكم السلام
    يزيد يبوس راس ابوه:وشلونك ياطويل العمر...
    ابو يزيد:بخير دامكم بخير
    نجلاء:يزيد بتوصلنا اليوم...
    يزيد ناضر للعنود اللي ناضرت له وابتسمت بطريقه جننت يزيد...
    يزيد:ايه بوصلكم....
    نجلاء:اله وناسه....اليوم بنروح بالرنج...
    يزيد:ههههه....الحمدلله والشكر...
    نجلاء ناضرت للعنود بسرعه وقالت لها وهي تترجاها:تكفين عنوده بجلس قدام...
    يزيد ناضر للعنود ورد على نجلاء:للاسف ماراح تجلسين قدام
    نجلاء بطفش:اووووف...متى اتزوج واترزرزقدام...
    العنود:ههههههه....
    يزيد يمثل العصبيه:يابنت....عيب وش هالكلام...
    نجلاء بخوف وحياء:ماكان قصدي...طلعت لا ايراديه
    سلطان:والله مو منك من الخبله اسيلوه...
    يزيد:ايه والله صادق...امحق خوات
    كملوا فطورهم وهم ساكتين....
    العنود ناضرت في جوالها وشهقت...
    يزيد بخوف:وش فيك؟؟؟
    العنود ابتسمت ابتسامه هبلت بيزيد:سلامتك بس مو كان الوقت تاخر...يعني باقي ربع ساعه وتقفل المدرسه ابوابها...
    يزيد بإبتسامه:يالله امشي
    نجلاء وكانها تذكره:يالله مشينا
    يزيد:يالله
    وطلعوا البنات من البيت على السياره وراحوا للمدرسه...
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    بالسياره العنود كانت متغطيه وجالسه تناضر في يزيد...وتبتسم
    العنود طول الليل ما نامت كانت تفكر ان هاذا حقه...وانه هو رجال وهو تحملني اكثر من اللازم يعني تقريباًشهر...وقررت انه اذا عاملها بطريقه حلوه...بيزيد حبه بقلبها...
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    طلال وهو يكلم يزيد:امممم....يزيد بعترف بشي
    يزيد:خير وش عنده الشيخ طلال
    طلال:دانه...اقصد دانه البنت .....
    ............................................
    يزيد منصدم:اختها...
    طلال بضيق:ايه...بس يزيد انا احبها وهي ماهي مصدقه همها كله انها تنتقم لاختها...
    يزيد"تحبها...هه...وانا ياطلال وش اقولك من يوم الملكه وانا متجنن عليها..بس مابينت لها...ويوم بغيت ابين لها...كرهتها فيني زياده..."قطع تفكيره صوت طلال:يزيد وين رحت ؟؟؟جالس اتكلم معك
    يزيد بضيق:لارحت ولاجيت...كلمها
    طلال ابتسم بالم:قول والله ...انت عارف انه انا لي اسبوع وكم يوم ماكلمتها
    يزيد:خلاص كلمها اليوم ...اسمع بقولك شي المره تحب الرجال اللي يهتم فيها
    بين لها اهتمامك فيها
    طلال:بس وش اقولها
    يزيد:أي شي
    طلال عجبته الفكره..
    اتصل طلال على سارا:الو
    سارا من غير نفس:يالله صباح خير
    طلال:ليه الحلو معصب...
    سارا:طلال...بليزلا تصدق انك زوجي ولا تكون حنون معاي لانك عمرك ماراح تتغير اوكي
    طلال اللي الى الان وهو ماسك نفسه مايبغى يشوه صورته اكثر من كذا:طيب اسمعي...انا بمركم اخذ تركي بنروح نجهز غرفته...وش رايك
    سارا اللي كان باين من صوتها انها منقرفه من المكالمه:لا..تركي ماهو برايح معاك..وبعدين ماله داعي تجهز الغرفه لاننا ماراح نطول بالجلسه عندك وببيتكم
    طلال تنهد وكان يحاول يكون هادي بعد الكلام اللي قالته سارا:اسمعي ...انا استئذنت من عمي وخلاص ان شاءالله بعد المغرب بجي اخذ تركي...جهزيه...واذا بغيتي تجين معانا يكون افضل..باي
    وقفل السماعه بوجه سارا....
    سارا بعصبيه:اوووووف...الله يلعنك وش ذا اللزقه
    ......
    طلال عصب والتفت ليزيد:انا الغلطان اللي سمعت كلامك
    يزيد:يارجال وش فيك...انت متوقع انها على طول بترحب فيك...هه لا حبيبي اذا ما ذلتك ماتكون بنت
    طلال:تذلني؟؟!!
    يزيد:ايه تذلك وتلعن والدي والدينك...
    طلال:بس انا احبها
    يزيد"وانا احبها ":واذا تذلك ترجع اعتبارها
    طلال تنهد بالم"لا سارا حبوبه ماتسوي هالخرابيط....لا اله الا الله محمد رسول الله"
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــ
    الجوري:لااااا....والله انك كذابه
    العنود بالم:قسم بالله
    الجوري اللي زعلت على اللي صار بصديقتها:عنوده....انتي كان المفروض تكونين متوقعه هالشي
    ترا الشي لازاد عن حده بينقلب ضده...
    العنود:جوجو...انا مو زعلانه لانه اخذ حقه انا زعلانه من الطريقه المتخلفه ...
    الجوري:عنود خلاص اللي صار صار الحين لازم تبدين معاه حياة جديده
    العنود تستهبل:مو اليوم الاربعاء..خخخخخ
    الجوري:الاربعاء...الخميس مو مهم اهم شي تنسين اللي صار وتبدين بحياة جديده...
    بس بسئلك سؤال
    العنود:اسئلي...امري..
    الجوري ابتسمت للعنود:تحبينه؟؟
    العنود ابتسمت:لا...اموت فيه...اعشقه ...
    انتي عارفه انا لما اشوفه خلاص...احس اني بعالم ثاااااني
    الجوري مبسوطه:الله يوفقكم....
    العنود:ان شاء الله...الله يسمع منك
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    سارا"ياربي هاذا رقم مين؟؟انا ما ارد على ارقام غريبه وبالعاده يتصل مرره مرتين وخلاص...
    مين ذا اللي علق...ياربي والله لو اعطيه لصالح لاتصير سالفه لها اول مالها تالي...من خالتي...
    مافي غيره هو...."
    سارا بخوف:الو...
    :الو...هلا سارا
    سارا بلعت ريقها ما تعرف ليه حبت تتصل عليه هو بس:طلال...
    طلال:عيونه
    سارا:اممم...شوف فيه رقم مزعجني ...
    وصراحه اخاف اعطيه لصالح بعدين تصير مشكله...فقلت اعطيك الرقم تتفاهم معاه
    طلال اللي كان مبسوط:اصلاًلو عطيتيه لصالح كنت بزعل
    سارا:مايهمني.. بهالوقت دخل تركي اخو سارا...خوذ الرقم.....050
    تركي بصوت ما سمعه طلال:ثارا ابي اثير...
    طلال اللي ما عجبه ردها:اوكيه من متى وهو يتصل عليك...
    سارا اللي ما انتبهت لطلال:وشو حبيبي...
    طلال الابتسامه من اليمن للشمال:اقولك من متى وهو يتصل؟؟
    سارا:من تقريباً كم يوم
    طلال:اوكيه انا اتفاهم معاه الحين...يالله فمان الله
    سارا:باااااي
    طلال"آآه ياقلبي...حبيبي مرره وحده...والله قويه


    سارا"ياربي هاذا رقم مين؟؟انا ما ارد على ارقام غريبه وبالعاده يتصل مرره مرتين وخلاص...
    مين ذا اللي علق...ياربي والله لو اعطيه لصالح لاتصير سالفه لها اول مالها تالي...من خالتي...
    مافي غيره هو...."
    سارا بخوف:الو...
    :الو...هلا سارا
    سارا بلعت ريقها ما تعرف ليه حبت تتصل عليه هو بس:طلال...
    طلال:عيونه
    سارا:اممم...شوف فيه رقم مزعجني ...
    وصراحه اخاف اعطيه لصالح بعدين تصير مشكله...فقلت اعطيك الرقم تتفاهم معاه
    طلال اللي كان مبسوط:اصلاًلو عطيتيه لصالح كنت بزعل
    سارا:مايهمني.. بهالوقت دخل تركي اخو سارا...خوذ الرقم.....050
    تركي بصوت ما سمعه طلال:ثارا ابي اثير...
    طلال اللي ما عجبه ردها:اوكيه من متى وهو يتصل عليك...
    سارا اللي ما انتبهت لطلال:وشو حبيبي...
    طلال الابتسامه من اليمن للشمال:اقولك من متى وهو يتصل؟؟
    سارا:من تقريباً كم يوم
    طلال:اوكيه انا اتفاهم معاه الحين...يالله فمان الله
    سارا:باااااي
    طلال"آآه ياقلبي...حبيبي مرره وحده...والله قويه
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    الساعه12,45
    العنود بملل:اوووووف....ياشين الدراسه
    نجلاء وهي شوي وتبكي:والله طفش...اوووف
    العنود وكانها مصدومه:يعني انا مستغربه من المدرسات مايقولون البنات لاعت كبودهم من كثر الدراسه ....
    نرحمهم ونغيب....نحذف دروس...اي شي ياااربي أي شي والله راضين...
    نجلاء:ياربي اجرنا في مصيبتنا....لا وبكرا اختبار
    العنود:لااااااااا....
    نجلاء:للاسف هذا الصدق بكرا عندنا اختبار علم اجتماع
    العنود حطت ايدها على راسها:لااااا....استاذه هيله...لاحول ولا قوه
    ....
    العنود وهي تاخذ عبايتها و شنطتها وتصعد الدرج:
    انا ارو ح انام ارحم لي
    نجلا ء بصراخ:نوووووده...خوذيني معاك
    العنود:الله ياخذك....وين اخذك
    نجلاء:لغرفتي
    العنود:امك ابوك....كافي اللي فيني
    نجلاء:ووجع ان شاء الله انقلعي اروح انا بنفسي احسن لي
    وصعدوا اثنينهم وكل وحده على غرفتها..........ز
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    وليد:هلا وغلا بالشيخ ولد الشيخ
    نايف :احم احم ...هلا فيك
    وليد:وينك يارجال ما تبين
    نايف:والله يا اخ وليد زيك عارف مشاغل...يعني ام العيال والعيال
    وليد:ههههههههههههههههههه.....يلعن بليسك وش عياله الله يرحم الحال
    .......
    يا حبيبي انا وانت عوانس سيتي
    نايف عصب:لا والله اذا انت عانس انا مو مشكلتي
    .........
    لاننني بتزوج عن قريب
    وليد بغى يموت:تتزوج؟؟؟؟!!!!
    نايف والابتسامه من الاذن للاذن:يس
    وليد بنرفزه:تخسي وتهبى والله ما تعرس قبلي
    نايف:ليه توئمك انا ؟؟؟
    وليد:طيب طيب يا زلابه .... ومين سعيدة الحظ اللي بتاخذك...الله ياخذك
    نايف:ماعليه يالغالي تمون....اريج بنت خالتك
    وليد:لا اذا العروس اريج اجل يمديني اعرس واجيب درازن عيااال وانت للحين ما اعرست على العموم خير من اخترت...
    نايف بلع ريقه :ليه؟؟!!
    وليد بثقه:لانها بتقول {ويقلدها} انا ووليد بنفس اليوم
    نايف:لا والله ليه وليد اخوها
    وليد ناضر في نايف:اشباااه اخوها
    نايف حب يغير الموضوع:طيب انا بروح انام ماتبي تروح بيتكم
    وليد:بنام عندكم...
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    يزيد رجع من الجامعه الساعه 3 العصر...
    وكانت العنود لسى صاحيه من النوم ....وكان شكلها مررره يجنن...
    كانت لابسه بجامه لونها ليلكي توصل الا الركبه وبدي فتحة الظهر شوي كبيره وفتحة الصدر كبيره شوي وشعرها محوس وصوتها مختفي ووجهها متنفخ من النوم....
    العنود بصوت كله نوم:يزيد انت متى جيت؟؟
    يزيد اللي اكلها بعيونه اكل :من شوي...ليه بغيتي شي؟؟؟
    العنود اللي جت وجلست جنبه:زوجي واسئل عنه
    يزيد:!!!!!!!!!!
    العنود مع ابتسامتها الرائعه:ولا فيها شي؟؟؟
    يزيد اللي ضيع:ايه..لالا...لا مافيها شي
    العنود:بتنام ولا بتتغداء
    يزيد وهو مبتسم عاجبه الوضع:لا بنااااام ...{انسدح على الكنب}...حدي تعبان
    العنود حطت يدها على صدره وابتسامتها اللي ما فارقتها و اللي كانت مبينه غمازاتها الحلوه..و قربت منه وصار وجهها قريب من وجهه:سلامتك من التعب...روح نام على السرير
    يزيد"البنت فيها شي...ماهي طبيعيه":الله يسلمك...يالله اجل انا رايح انام على السرير
    العنود بابتسامه:نوم العافيه
    يزيد اللي كان يمشي وقف والتفت لها وابتسم"يااااحلوها ياااناسو...امواااح":الله يعافيك يا قلبي
    العنودّ"ياحياتي...وانا ليه انتظر الى يوم الاربعا خير البر عاجله.."
    راحت العنود لغرفتها وفتحت الدولاب وشافت قمصان النوم اللي ادخلوا الدولاب وما طلعوا بعدها...واختارت واحد مره ناعم...
    وجهزت اغراضها كلها من عطورات وكريمات والجزمه الكعب العاليه....وكل شي...
    وحطته على السرير وطلعت من الغرفه...
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    مر اليوم عاااادي...
    الى ان صارت الساعه 12,45
    يزيد كان طالع من الحمام ولاف الفوطه على خصره ....
    جلس على السرير ينشف شعره وكان يتكلم بصوت عالي:آآآآه...يالعنود ليتك تحسين فيني...
    والله اني احبك والله...
    ووقف راح لغرفة الملابس وهو الشي الوحيد المشترك بين يزيد والعنود في جناحهم....
    دخلت العنود للغرفه بعد ماراح يزيد لغرفة الملابس....
    طلع يزيد من الغرفه بعد مالبس ثوبه والغتره .... وكان جاهز بيطلع....
    بس انصدم من اللي شافه....
    العنود كانت تجنن
    كانت لابسه قميص نوم فخم وناعم بنفس الوقت

    وطريقة كلامها خلتها تحلو زياده
    العنود بدلع وهي واقفه عند الباب وتلعب بشعرها..:بتطلع
    يزيد بتوتر:هاه...ايه ايه
    العنود قربت من يزيد وحاوطة رقبته بادينها وسوت نفسها زعلانه:وتخليني لحالي
    يزيد اللي كانه مو مصدق ابتسم عاجبه الوضع:كيفك
    العنود وهي تلعب بشعر يزيد:يزيد بعترف لك بشغله
    يزيد بخوف:وشو
    العنود نزلت عيونها:امممم...{وقربت تهمس بإذنه}....والله احبك
    يزيد انصدم من اللي اسمعه وبعد العنود عن حظنه وناضر فيها...
    ظحك ماكان مصدق
    ناضر في عيونها يبغى يتاكد...
    يزيد قرب من اذنها..
    وعضها على خفيف
    العنود:ااه
    يزيد:واااانا بعد
    ...........^_*


    ــــــــــــــــــــــــــ
    مر الاسبوع طبيعي بس اللي تغير ان العنود ويزيد حياتهم صارت احلى
    والزاوج ما بقى له غير كم يوم
    وبالايام اللي مرت طلال قدر انه يخلي سارا تحترمه
    ـــــــــــــــــ
    طلال يكلم سارا:هلا حياتي...كيفك اليوم
    سارا مبتسمه:اممممم....تمام وانت كيفك؟؟
    طلال:زفت..
    سارا بخوف:ليه؟؟!!!
    طلال:لانك امس قفلتي الخط وماقلتي احبك مع انه ماكان هاذا اتفاقنا
    سارا بخجل :طلال انا بقفل الحين اذا ما عندك مانع
    طلال ابتسم""ياحلوها صايره اخلاق"":طبعاً ما عندي مانع يالله فمان الله ...
    ــــــــــ
    يزيد دخل عند العنود بالغرفه لقاها تصيح انجن ماهو عارف هي ليه تصيح....
    يزيد بخوف:عنود وش فيك؟؟!!
    العنود وهي تبكي وتاشر على التلفزيون:راج ترك برياتي
    يزيد يناضر منصدم"لا اكيد تمزح":هههههههههههههههههههههههههههههه
    والله انك بزر بس شقول بعد فلم هندي
    العنود وهي تبكي وماهي بجنبه جاها يزيد وباسها برقبتها وقالها برقه:لا تبكين ...ترا اكسر الشريط
    العنود وهي تبكي:اوكي ماراح ابكي
    يزيد عض على شفايفه"بلا فلم هندي بلا هم كل هالدموع علشان الفلم":انا افضل انك ما تشوفينه
    سحب الريموت وطفى الديفي دي العنود كانت بتعترض بس سبقها يزيد ببوسه على شفايفها....:$
    ــــــــــــــــــــــــ
    اليوم يوم الزواج
    انزفت سارا هي وطلال وبعدها راحوا الفندق
    طلال اللي كان ميت وهو يشوف سارا تبكي جاب يمسح دموعها بس سارا لفت وجهها للجهه الثانيه
    قرب منها طلال وتكلم معاها:سارا...ترا مايصير اللي تسوينه خلاص انا الحين زوجك...وبعدين انا والله ثم والله اني تغيرت سارا انتي غيرتيني انا ما كنت اعرف كيف اصلي والحين والله اني ما افوت صلاتي بالمسجد انا تبت من بعد ما قلتي لي عن دانه بعدين انا سويتلها سبيل ينفعها في اخرتها سارا تكفين والله اني تركت كل شي من عرفتك انا...
    قاطعته سارا وهي تحط يدها على فم طلال وقالت بصوت كله بحه:لاتعتذر خلاص انسى اللي صار وخلينا نبدى صفحه جديده
    طبعاً طلال ما صدق فعلى طول......*_^
    ــــــــــــــــــــــــــ
    يزيد والعنود عاشوا حياة كلها حب بحب والحين عندهم اسيل واثيرتؤام عمرهم 3 سنوات
    سارا عاشت حياتها مع طلال بحب ولا عمرها جابت طاري دانه وعندهم ولد اسمه مشهور وعمره سنه ونص وسارا حامل
    محمد ونوره عندهم بنت اسمها راما وولد اسمه خالد
    وليد ونجلاء تزوجوا بعد عناء ووليد ما صدق انه تزوج جاب ثلاث بنات زي القمر..لاما ولمى ولمياء
    نايف اخذ اريج وطبعاً هي خبله وهو خبل عاشوا حياة تجنن وكمل عليهم سليمان وعبد الله الحياه الحلوه
    الجوري وسلطان تزوجوا والجوري عندها اولاد ثنين تركي وسيف
    نجود تزوجت صالح ولد عم سارا والحين عندها ولد واحد اسمه منصور
    فهد بالموت يالله قبل انه يتزوج بعد نجود وتزوج اسيل وقالها في ليلة زواجهم انه ما يحبها ولو يموت صالح اليوم من بكرا بيتزوج نجود بس اسيل بطريقتها قدرت انها تخليه يموووت فيها وعندها الحين ولد واسمه سعود وحامل بتؤم
    ـــــــــــــــــــــــ
    كلمات بسيطه
    انا حابه اشكر كل اللي شجعوني وانا عارفه اني جبت لكم المرض بس والله شاهد علي انه غصباًعني
    وغير كذا انا اسفه على النهايه اللي ماهي بالمستوى المطلوب بس والله اني ما اقدر اتركم كذا فا قلت اكتب النهايه وانا ماني براضيه عنها واتمنى انكم تعذروني ....آسفه...




    تجميع ورد جوري

    منتديات غرام






  10. #10
    عضو جديد
    الصورة الرمزية قلمي هو كل حياتي
    الحالة : قلمي هو كل حياتي غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 97014
    تاريخ التسجيل : 24-05-12
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 7
    التقييم : 10
    Array

    افتراضي رد: روايه حبيتني غصب عنك مثل ما غصب عني حبيتك


    الروايه تجنن ^_^
    بس للأسف قراءت الروايه و نسيت أذاكر امتحان الرياضيات الله يعين شو بسوي فالامتحان...برسب
    ادعولي *_*





    التعديل الأخير تم بواسطة قلمي هو كل حياتي ; 12-05-27 الساعة 01:23 AM

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 6 (0 من الأعضاء و 6 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. أنا اللي حبيتك
    بواسطة الحنونة في المنتدى معرض المواهب و الابداع Fair talent and creativity
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 11-06-28, 04:48 PM
  2. كيف تتركين حبيبك.......؟
    بواسطة المبرمجة في المنتدى المنتدى العام General Forum
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 09-04-10, 02:07 PM
  3. كرهتك بعد ما حبيتك
    بواسطة بحر الخواطر في المنتدى معرض المواهب و الابداع Fair talent and creativity
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 09-03-15, 11:06 PM
  4. حبيتك
    بواسطة شغوف الحب في المنتدى معرض المواهب و الابداع Fair talent and creativity
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 09-01-18, 09:48 PM
  5. حبيتك........
    بواسطة شغوف الحب في المنتدى المنتدى العام General Forum
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 08-12-31, 08:51 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •