تنبيه :: عزيزي اذا واجهتك مشكلة في تصفح الموقع , فاننا ننصحك بترقيه متصفحك الى احدث اصدار أو استخدام متصفح فايرفوكس المجاني .. بالضغط هنا .. ثم اضغط على مستطيل الاخضر (تحميل مجاني) .
 
 
صفحة 6 من 11 الأولىالأولى 1234567891011 الأخيرةالأخيرة
النتائج 51 إلى 60 من 107
  1. #51
    عضو فضي
    الصورة الرمزية الحنونة
    الحالة : الحنونة غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 80737
    تاريخ التسجيل : 08-06-11
    الدولة : دار بو خليفة
    الوظيفة : تفحيط بسيكل
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 331
    التقييم : 107
    Array
    MY SMS:

    اضحك ... الدنيا يومين

    افتراضي رد: رواية , كنت شهد وصرت فهد ’ جريئة



    نزلي اكثر من بارت حبوبة




    هو كل الرواية كم بارت ؟








    س استمتع بحياتي مهما بدت لي صعبة و عندما تعطيني الحياة
    الف سبب لابكي , س اظهر للعالم مليون سبب ل ابتسم <3



  2. #52
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بدويه برستيج
    الحالة : بدويه برستيج غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 94248
    تاريخ التسجيل : 19-03-12
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 315
    التقييم : 16
    Array

    افتراضي رد: رواية , كنت شهد وصرت فهد ’ جريئة


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الحنونة مشاهدة المشاركة

    نزلي اكثر من بارت حبوبة
    هو كل الرواية كم بارت ؟
    ان شاء الله بنزلكم بس صبرو






  3. #53
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بدويه برستيج
    الحالة : بدويه برستيج غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 94248
    تاريخ التسجيل : 19-03-12
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 315
    التقييم : 16
    Array

    افتراضي رد: رواية , كنت شهد وصرت فهد ’ جريئة


    البـ[22]ـارت

    .
    .
    .
    .
    .

    صحيت على صوت الجرس .. شفت ناصر يتقلب لسه ماصحى .. قمت من مكاني .. فتحت الدولاب بثقل .. طلعت لي تي شيرت ابيض وفيه كتابات بالازرق وجكيت ازرق ابو طاقيه .. دخلت الحمام .. زحت اللف من راسي ومن إيدي .. وتروشت برواق .. وفزيت لما سمعت الباب ينطق بقوه ..
    ناصر : يلاااا بسررعه ووجع
    " مارديت عليه .. سكرت المويا .. ولبست ملابسي وطلعت .. إلا هو بوجهي "
    ناصر : وش تسوي انتي .. صار لك ربع ساعه داخل
    شهد : انطم وجع انشالله .. خش جعلك ماتشوف الخش
    ناصر : هههههههههههههههههههه وش هاذي !
    شهد " مشيت عنه " : كيفي
    دخل ناصر .. ونشفت شعري بشويش لجل مايوجعني مكان الجرح .. بعد مانشفت شعري .. اخذت لف جديد .. وحاولت الف إيدي .. لفيتها بس ماضبطت اللف .. " اففففففففف .. انا وش خلاني ارقى هالدولاب " .. حاولت الف راسي بس يبي لي يدين لجل الفو .. وانا إيد وحده صاحيه بس ! .. صار لي ربع ساعه احاول فيه ..
    ناصر : جيبي بلفه لك
    " لفيت وجهي له .. لابس تي شيرت اصفر فيه كتابات كثيره .. وجينز وشعره مسرحه على ورى ! .. "
    " نزل لمستواي .. ودوختني ريحته مرره حلو هالعطر .. كل مره ابي اسأله وانسى .. "
    " اخذ اللف ولف راسي بخفه .. ولف إيدي .. "
    ناصر : يلا قومي
    شهد : طيب
    " قمت معه .. وغطيت راسي بالطاقيه حقت الجكيت .. وطلعنا من الغرفه .. "
    "توجهنا لغرفة خالد .. طقينا الباب .. وطلع "
    خالد : هلااا بفهد هلا والله بالسبع
    فهد : هههههههههههههههه هذا كلو لاني مكسر
    خالد : هههههههههههههههههههه
    ناصر : يلا مشينا
    توجهنا كلنا للبوابه .. وكان فيه باص واقف .. والكل تبع الرحله يركب .. ركبنا انا وناصر وخالد آخخر شي ..
    تحرك الباص ... والكل صار يغني ويررقص .. " وش هالخبووول " ..
    فهد : ههههههههههههههههههه وناااسه
    ناصر : مبسوط هااه
    فهد : ع الااااخخخخر
    خالد : ههههههههههه ايه لانو من طختك
    فهد : ههههههههههههههههههههههههههه انطم
    " وصرت اغني وارقص معهم .. وضحكت كثيييييييييير كثير ماوقفت ضحك .. "
    " وصلنا "
    فهد : والله جد جد انبسطت هنا
    ناصر : ههههههههههههه لسه ماوصلنا
    " نزلنا من الباص .. وقفنا قدام اشهر حديقة حيوانات بالعالم .. "
    SAN DIEGO ZOO
    ناصر : ادخلو خوياكم ينتظرون
    فهد , خالد : هههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    " مشينا "
    فهد : انا مخبريني انو في تيس هنا توه واصل معنا .. ودحين بيرجع لمكانه
    ناصر : هههههههههههههه مايضحك
    خالد : ليه ضحكت اجل
    ناصر : بكيفي
    فهد : يلا يلا لايكثر
    " دخلنا داخل .. ونمر على الحيوانات .. وفيه شخص خاص يقول المعلومات عن الحيوان .. وطبعاً انا واقفه مو فاهمه اي شي .. بس القط كم كلمه هنا ولا هنا "
    ناصر : طفشت .. يتكلم كثير هذا
    فهد : اي والله ياخوي حوم كبدي
    ناصر : وش رايكم نتهرب
    خالد : اقول اهجدو انت وياه
    فهد : ايووووووووووووووواااااا ججببببتهاا يا فااهمنيي " ضربت إيدي بأيده [ كفك هههه ] "
    ناصر : يلا مشينا
    خالد : لا مانيب ناقص مشاكل انا
    فهد : مالت عليك مع ذا الوجه المفقع
    خالد : هههههههههههه روح معه راحت روحك انشالله
    ناصر : يلا فهيداان
    فهد : يلا حبيبي
    ناصر " ناظرني " : ايش
    فهد " ارتبكت .. والله قصدي شريف " : يلا وش فيك !
    ناصر " ناظرني بنص عين " : اييه طيب
    " مشيت مع ناصر .. ومشينا بعييد عنهم .. "
    ناصر : اقول شهد
    شهد : هاه
    ناصر : ماشفتي محمد وراشد ؟
    شهد " ناظرته " : وش تبي فيهم !
    ناصر : لا بس اسأل " غريب ! "
    شهد " شفت قرود " : بووووووووووووووووووووه نصووور وش جابك هنا
    ناصر : هههههههههههههههههههههههههههههه اكلي تبن ياحيوانه
    شهد : لاه لاه ماتوقعت خويتك حلوه كذا " قربت للقرود "
    ناصر : ههههههههههههههههههههه اسكتي يلعن خششتك
    شهد : ههههههههههههههههههههه إيه عارف نفسك لانك .. " ضربته بكتفي السليم .. وغمزت له " .. طيب قول لي .. منين مضبط لك هالخقق
    ناصر : ههههههههههههههههههههههههههههههه شهد بلعن شكلك وقسم
    شهد " ضحكت معه " : ايه ناصر اتصل لخالد هالدلخ اذا بيطلعو من هنا يتصل ..
    ناصر : ايه صحيح .. " طلع جواله من جيبه .. وتوجه للنمور اللي ورى .. وانا ظليت اشوف القرود على مايخلص " ..
    " وقفت اناظر القرود .. واشوف تحركاتهم وايش يسوو .. "
    " حسيت بظل جنبي .. ولفيت بتكلم "
    شهد : ناصـ " انصدمت باللي اشوفه !! .. وش ججااابه !!!!! "
    " ناظرني فتره .. وبعيونه الشر .. ناظرت خلفه .. ناصر معطني ظهره ويتكلم بالجوال .. اخاف اصرخ .. ويرميني بالمسدس ! .. واخاف اسكت .. ويسوي فيني شي !! .. وش اسوي "
    " صار يقرب مني بخطوات بطيئة .. وانا ارجع .. [ يلا ياناصر خلص ] .. رجعت اكثر .. وناظرت إيده .. فيها منديل ابيض .. وكل مايقرب لي .. يرفع إيده .. "
    " رجعت على ورى .. وانا قلبي يخفق من الخووف .. ناظرت ناصر للمره الاخير .. وشفته لسه يتكلم بالجوال .. تقدم اكثر واكثر .. وصار مررره قريب مني .. مسك إيدي بقووه .. وضرب كتفي بالحديد حق القفص ! .. وصار يألمني مره .. "
    شهد " اقاوم " : نـ نـا [ مسك فمي بإيده .. وصار يضغظ على إيدي بققووه .. وانا ارفس برجلي واحاول اتمسك بالحديد خلفي .. لكن كتفي مانعني من الالم .. وحااولت اصرررخ وإيده على فمي .. سحبني معه بقوه .. وابتعدنا عن ناصر .. وحط المنديل على فمي .. وبعدها بكم ثانيه .. حسيت راسي يفتر .. ودخت !!! ...

    ................................


    احس بتعب فضييع .. واحس جسمي مكسر .. وكل جزء يألمني .. وين انا !! .. فتحت عيني بخوف ..
    ناظرت حوولي .. وشهالمكان !! .. فيه مكاين .. واغراض تبع سيارات .. .. لفيت نظري يسار .. وانصدمت باللي اشوفو .. وحسيت بخووف رهيب .. مسدسات كل الانواع معلقه بالجدار .. وسكاكين كبيره .. وصغيره .. وكل الانواع .. دق قلبي بقوه .. وحسيت برجفه .. انتبهت على نفسي .. فمي مسكر بـ تيب .. وناظرت نفسي .. مثبته بالكرسي .. والكرسي مثبت بالارض .. وجا في بالي اللي صار .. وتذكرت انو هالشخص اخذني معو .. فييييينك يا نااااصر .. دورت بالمكان ساعه .. وشفت ساعه على الجدار مكسره .. الحمدلله تشتغل .. الساعه 3 لكن اي حزه !! .. مايبان شي هنا ..
    " ياربي وش هالبلوه .. احس نفسي بفلم .. صرت اقرى كل آيه اعرفها .. ياااارب طلعني من هنا يااارب .. ناصر فينك ياناصر !!! .. احس انو يومي قرب خلاص!! .. ياربي ساممحني على كل ذنب سويته يارب .. سكرت عيني بقوه .. واحس اني فقدت الامل بالحياة .. يارب احمي صالح وام صالح من كل شر يارب احفظهم .. وحسيت اني بنفججرر .. صررخت صرخه مكتومه .. وصررت اببكككي ... واشهق .. وكل جسمي يألمني "
    " الله يلعن هالفضوووول اللي فينييي .. هذي اخرة الفضوول الخايس .. انا ايش خلاني اشهد على جريمة هالمجرم !! .. "
    احاول اصررخ .. واطلع كل اللي فييني من قهر .. منقهرة على نفسي .. انا اللي وصلت نفسي لهالمكان !! .. آآآه على غبااائك يا ششششهد ..
    " حاولت اتحرك من هالكرسي .. وحاولت افك نفسي .. حسيت ب شي في جيبي .. .. ايوا جوالي !! .. وش لون اطلعه دحين .. "
    " حاولت افك إيدي من الحبل اللي مثبتينها فيه .. وصرت احاول بققووه .. سكرت عيني من شده الالم .. صار الحبل يحزز إيدي .. وانجرحت ايدي .. وصار يطلع دم خفيف .. لكن بحاول اكثر .. "
    " حاولت امسك نفسي .. وسكرت عيوني بقووه .. وصرت احرك إيدي لجل افكها .. الالم يزييد .. صررختتت من الالم وانا احاول اكثر واكثر .. نزلت دمووعي وانا اسحب بإيدي .. حسيت الحبل يرتخي شوي شوي .. وسحبت إيدي بقووووه ... سكرت عيني وصرررخخت .. .. انفكت إيدي من الحبل .. ناظرتها .. صارت كلها جروح .. والدم يسيل منها .. "
    " لازم اقاوم .. كل شي بهاللحظه .. زحت الـ تيب من فمي .. دخلت إيدي بجيبي .. وطلعت الجوال .. لفيت اناظر حولي .. وبسرعه فتحت الجوال .. شفت الساعه 3 الفجرر !! اناا هنا من الصباح .. دورت رقم ناصر .. لااااااا لسه ماسجلته عندي ..ييوووووه يارقمك ي ناصر .. حسيت نفسي ببكي .. ما اقدر اتصل لخالد .. ولا محمد الزفت .. "
    " ساره ! .. هي اللي تعرف رقم ناصر .. دورت رقمها بسرعه .. ونسيت كل الالام بهاللحظه وركزت ع اللي اسويه .. اتصلت لساره .. وصار يرن .. "
    .................. " بعد فتره " ساره : شهووووووووووود حيااااتتتتيي اخيراً نويتي تسامحيني " والله فاضيه "
    شهد " بهمس " : ساره ابي رقم ناصر بسرعه
    ساره " تغير صوتها " : ليه !
    شهد : بسسسسررررعه سااااررره انا ف مصييبه
    ساره : مصبية ايشش !!!
    شهد : يلا سااارررره بسسسسرعه مو وقتك ..
    ساره : بس شهد قولي لي وش صاير لك !
    شهد : اعطيني رقم ناصر وبعدين اقولـ " وفجأه حسيت حد يسحب الجوال من إيدي "
    " حسيت كأنو حد صب علي مويا بارده .. تجمدت بمكااني .. وصرت ارجف بخوف "
    " جا المجرم ووقف قدامي .. نزل راسه يناظرني بأستحقار "
    المجرم : do you think I’ll let you go so easily ?!
    [ الترجمه : على بالك بتركك بهالسهوله ! ]
    شهد " طبعاً مافهمت ولا كلمه قالها " : ما اعرف اتكلم لغتك على فكره " ابتسمت"
    المجرم : what !!
    شهد : شف عاد وت ما وت .. طلعني من هنا لا افرم وجهك دحين
    " بانت على وجهو علامة استغراب .. وباين انو مو فاهم شي .. "
    " سمعت جوالي يرن .. وفز قلبي .. اكيد ناصر .. بس وش عرفو برقم جوالي .. اجل ساره .. يووه غبيه هذي .. حاولت اطل اشوف مين .. "
    " دفني المجرم ورمى جوالي على الارض وانكسر .. وقرب مني .. ومسك إيدي اللي فكيتها .. وثبتها بالحبل مره ثانيه .. وتاصدفت الجروح بالحبل .. وصار يوجعني مررره اكثر من قبل .. وصرت اصرخ بألمممم "
    " شفته يتوجه لمكان السكاكين والمسدسات .. وانا بهاللحظه فقدت الامل من ججد .. وحسيت انو خلاص .. بنتهي .. سكرت عيني ادعي .. واقرا الآيات .. وفجأه حسيت بشي على فمي .. فتحت عيني بخوف .. وشفته يسكر فمي ب تيب ثاني .. "
    " الحممدلله هذي اهون .. "
    " ناظرته لي ما بعد عن المكان .. ارتحت "
    " وش يبي مني !! .. انا سويت على اللي قال .. ما قلت لحد عن أي شي شفته !! .. ليه اخذني لهنا .. وش يبي مني !!! "
    " وش يطلعني من هنا دحين .. ما اطلع إلا بمعجزه .. "
    " ناظرت الساعه .. لسه 3 ونص .. الوقت بطيء كذا ليه .. وانا على ايش مستعجله ! .. على موتي "
    " مافي امل للحياة .. تنهدت .. الله كريم .. يارب تساعدني يارب "
    " سمعت اصوات بعيده .. اثنين يتكلمون .. لكن ما افهم شي ! .. حاولت القط كم كلمه .. بس ماقدرت اركز وهالآلام فيني ! .. "
    " حاولت استرخي .. وسكرت عييني .. حسيت بخطوات .. وكل ثانيه احس انو قربت مني .. فتحت عيني بخوف .. "
    " وشفت واحد .. ضخم .. وجسمه ممتلي بالعظلات .. ومرره شكله مررعب .. ماسك بإيده عصا وش كبرها .. "
    " خفففت مرررره من شكله .. ومن العصا اللي بإيدو "
    " فتحت عيني ع الاخر .. لما شفته يرفع العصا لفوق .. سكرت عيني بقوه .. وفجأه جتني ضربه قووويه على بطني .. وصرررختت بداخل التيب بألللمم .. فتحت عيني .. وماشفته قدامي .. وسمعت انفاسه خلفي .. وشفت الحبل اللي مثبتني ع الكرسي ينفك .. وجا قدامي .. وسحبني من الجكيت وطيحني بقووه ع الارض .."
    " رقع رااسي بقوووه .. وصرت احس كأنو حد يضربني على راسي بطابوق من شدة الالم .. شفت اللي ضربني واقف قدامي .. ويناظرني بأستحقار .. حسيت بالضعف هاللحظه .. فقدت الامل بكل شي .. صرت اصرخ من الالام .. "
    " حركني برجله .. وضربني بقووه على ضهري .. وصررررخت .. وضربني مره ثانيه .. وهنا .. حسيت الدنيا تدور فيني .. ودخت ................"


    .........................................


    فتحت عيني .. ناظرت حولي .. بنفس المكان ..
    " بكيت بضعف من الالم االلي احس فيه .. احس بالموت بكل وجع يجيني .. احس راسي بينفجر ... وإيدي كأنو حد يغرس بها سكاكين .. وبطني .. وظهري .. صارو مرو يوجعوني .. كل شي فيني يألمني .. بكييت على حالي .. وعلى ضعفي .. ماعمري حسيت بهالأحساس .. دايم احس اني قويه .. واني اقدر اسوي كل شي .. لكن بهاللحظة .. اختفى كل هالشعور .. حسيت حياتي اللي مضت لحظه ... ودحين النهاية .. "
    "لا .. لازم ما استسلم للألم .. مهما كان .. انشالله بطلع من هنا .. "
    " بكيت على نفسي .. "
    " مافي امل ياشهد ! .. خلاص .. "
    " صررت ابكي بقهر .. بألم .. "
    " جت في بالي اول مره شفت ناصر فيها .. وصرت اتذكر وجهو وابتسم .. وجت احلى ذكرياتي معه .. وصرت احاول انسى الالم فيها "
    وتذكرت اهتمامه فيني لما شاف الرضه بكتفي .. ويوم كان يحاول يراضيني .. دق قلبي بقوه .. لما تذكرت قربه ..
    (( ناصر " بهمس وهو قريب مني " : آسف شهد ))
    " تنهدت .. ونزلت دمعه على خدي .. انا اللي آسفه ي ناصر .. "
    وجا في بالي شكلو لما قلت له انو قلبي يألمني .. كانت عيونه من احلى العيون اللي شفتها ف حياتي .. تجمعت فيها قطرات من الدموع .. وماحب يبين لي حزنه في ذاك اليوم ..
    ليييه تسوي كذا ي ناصر ليييه ..
    الله يسعدك ويحفظك وين ماكنت ..

    " انتهت حياتي هنا .. وانتهى كل شي معها .. "

    يتبع ..






  4. #54
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بدويه برستيج
    الحالة : بدويه برستيج غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 94248
    تاريخ التسجيل : 19-03-12
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 315
    التقييم : 16
    Array

    افتراضي رد: رواية , كنت شهد وصرت فهد ’ جريئة


    التكمله للبـ[22]ـارت ..


    عند ناصر ..
    سكر الجوال .. ولف يروح لشهد .. بس تفاجئ لما ماشافها ! .. ناظر حوله .. ومالمحها بمكان .. مشى يدورها .. لف الحديقه كلها .. وبدا القلق يلعب بأعصابه ..
    شاف خالد بطريقه .. ركض لعنده
    ناصر : ماشفت فهد ؟
    خالد : لا !
    ناصر : فين راح هذاا !
    خالد : ماكان معك ؟!
    ناصر : لاا ! .. عندك رقم جواله ؟
    خالد " يفكر " : لاا ماسجلته
    ناصر " بتوتر " : اففففففففف فين راح !
    خالد : طيب هو رجال مو بزر لجل تحاتيه كذا
    ناصر " ماتدري بشي انت ! تسكت احسن " : اسكت
    خالد : الحمدلله والشكر .. بيجي وش عليك انت
    ناصر " ناظره فتره ثم قال " : تعال دوره معي ..
    دارو بالمكان يمكن 3 مرات .. وماحصلو حد ..
    خالد : تعال نناديه بالمايكرفون ..
    ناصر : ايه صح فكره
    " وتوجهو للسكيورتي .. ونادو اسم فهد بالمايكرفون كم مره .. "
    " صارت ربع ساعه تقريباً وهم واقفين جنب السكيورتي "
    خالد : يمكن طلع .. ماقلتو بتهربو ؟!
    ناصر " تنهد " : طيب روح انت انا بنتظر هنا
    خالد : لا وشدعوه بنتظره معك
    ناصر : بكيفك
    " وانتظرو ربع ساعه ثانيه .. "
    ناصر " بتوتر " : فين راح يعني !!
    خالد : تعال نرجع اكيد رح يرجع ..
    ناصر " يفكر ": طيب
    " ركبو الباص .. ورجعو .. وتوجه خالد لغرفته .. وناصر دخل الغرفه .. "
    " دخل وسكر الباب بقوه "
    ناصر : اففف فين راحت هاذي !!! .. اكيد تبي تسوي شي من اجراماتها الخايسه .. هي تنبسط وانا احاتيها هنا
    " جلس على السرير .. ومرر إيده بشعره .. "
    ناصر : فين رحتي ي شهد ..
    " ظل ينتظر وظلم الوقت .. وصارت الساعه 12 بالليل .. وغفت عينه "
    " صحى على صوت الجوال .. "
    " بسرعه رد ع الرقم بدون مايشوف "
    ناصر : الو
    ساره : نااصر شهد بمصيبه ..
    ناصر " جلس .. يبي يستوعب الموضوع " : هاااه !!! .. اييشش من انتي !
    ساره : انا ساره !
    ناصر : وانتي وش عرفك بشهد !!
    ساره : هي رفيقتي .. ناصر هي اتصلت لي .. كانت تبي رقم جوالك .. وقالت انو هي بمصيبه ! وبعدها سكرت الجوال ! وحاولت اتصل لها .. وميصير !
    " ماعطاها اي رد .. سكر الجوال .. وطلع من الغرفه "

    ............................

    نرجع ..


    " ناصر .. احس بأحساس غريب مععك .. كل احساسيسي تتغير اول ماتكون معي .. ناصر انت اول انسان احس جنبه بهالشعور .. ما ادري وش هو .. [ بكيت اكثر ] .. احس جنبك بالامان .. واحسك معي بكل مكان .. قبل .. ما افكر قبل لا اسوي شي .. دايم اسوي الشي على كيفي .. وما افكر بحد .. بس دحين .. كل ما ابي ابتدي في شي .. انت اول من افكر فيه ي ناصر .. بس ليه .. الله اعلم .. [ وجعني راسي اكثثر ] .. يعني اخر مره شفتك فيها امس .. "
    ... : شهد
    [ مسكره عيني ] " لسه احسك معي .. وحتى صوتك مايفارقني .. تنهدت بحسره "
    " حسيت بحد يمسك كتفي .. "
    " فتحت عيني مستعده للي بجيني ... وانهرت بالبكي .. هذا حلم ولا حقيقه !!!! ... ناظرته .. كأني ماشفته من سنين .. كأنو نظراتي له آخر نظرات .. وكأنو هذي اخر مره اشوفو فيها .. "
    " زاح الـ تيب عن فمي بكل خفه .. وانا لسه اناظر فيه .. ودموعي تنزل كنها شلال ! .. "
    " وناظرته وهو يفك الحبل من إيديني .. ومرر إيد تحت رجلي .. والايد الثانيه تحت ظهري .. "
    ناصر : تمسكي فيني
    " تمسكت فيه .. وعيوني ماتحركت من عليه .. "
    " سكرت عيني بإرتياح .. وحطيت راسي على سدره .. واحس بالأمان .. وكل شي صار ماهمني .. "
    " قربه ينسيني كل شي .. "
    " صرت اسمع اصوات شرطه .. واسعاف .. بس طول هالوقت وانا مسكره عيني .. وما ابي اي شي يبعدني عن ناصر .. "
    ..................................................



    الســاعه 9 الصبح ..

    اسمع صوت اجهزة مستشفى .. ناصر !!
    فز قلبي لما ذكرته .. وفتحت عيني بسرعه .. ناظرت حولي ولاحظت اني بالمستشفى .. والاجهزه مركبه علي ..
    ناصر : شهد
    " لفيت وجهي له .. وفز قلبي "
    شهد " ابتسمت " ببحه : منقذي
    ناصر " ابتسم وعيونه تلمع " : ليه تسوي فيني كذا " آآه ي قلبببي ! "
    شهد " تجمعت الدموع بعيني " : وش سويت
    ناصر " تنهد .. ابتسم " .. مسح على شعري : الحمدلله على سلامتك
    شهد " ضحكت " : ايه
    ناصر : لاتبعدي عني مره ثانيه فاهمه
    شهد " احس قلبي بيوقف " : طيب
    ناصر " نزل راسه بسرعه ورفعه " : كل اللي سووه فيك صدقيني مارح اطوفه لهم .. رح يتعذبو كل يوم ع اللي سووه فيك .. اجل يلمسونك .. وانا حي .. لا مااطوفها .. لو على موتي
    شهد " ضحكت بتعب " : وش صار لهم
    ناصر : انسجنو
    شهد : كيف عرفت انو انـ
    ناصر "قاطعني" : بعدين نتكلم بذا الموضوع
    شهد " استغربت " : طيب
    ناصر : انسي كل شي دحين .. ما ابي اي شي ببالك شهد .. اهتمي بنفسك .. ولما تتحسن حالتك .. بعدين يصير خير لكل شي .. اجلي كل اللي تبين تقولينه لبعدين طيب ؟
    شهد : طيب
    ناصر : لبى المطيع انا
    شهد " صارت دقات قلبي تسرع اكثر واكثر " : ههههههههههه
    " انفتح باب الغرفه ودخل خالد بإيده باقة ورد .. ومبتسم ابتسامه عريضه "
    خالد : الففهههد " حط الباقه على الكرسي "
    فهد " ببحه .. بس حاولت اخشن صوتي " : هلا حبيب قلبي
    " قرب يبي يبوسني على راسي .. بس مسكه ناصر من ملابسه وابعده "
    خالد : وش فيك انت
    ناصر " ارتبك " : راسـ سـه يوجعو يالووح
    خالد : آآآآ كذاا طيب ماتشوف شر ي بعدهم
    فهد : هههههههههههه الله يخليك
    ناصر : وبعدين وش ذا الحكي استح على وجهك انت وياه
    " ناظرته "
    خالد : وش فيك انت ليوم ... ياماااااا دلعتك يا نوييصر بس نسيت نسيت
    فهد : ههههههههههههههههههه يمكن هو اللي انضرب على راسو مش انا
    خالد : ههههههههههههههههه باين كذا
    ناصر : كل تبن انت وياه .. يلعن وجيهكم
    خالد : يلا انا عندي تدريب .. بجيك بعدين فهوود
    فهد " ابتسمت " : طيب .."لفيت وجهي لناصر " .. وانت ؟
    ناصر : ايش !
    فهد : ماعندك تدريب ..
    خالد : لا الحبيب معتذر ع اساس انو خويك " طلع من الغرفه "
    شهد : روح وش بيصيدني انا
    ناصر " قرب مني " : تبين اموت ؟
    شهد " احس الجو صار حار " : هاذي سنة الحياة هههههههههه
    ناصر : تفووو على هالوجه .. غبيه " قام من مكانه .. وطلع "
    " ضحكت عليه .. واختفت ضحكتي لما شفت الباب ينفتح ويدخل محمد وراشد .. "
    محمد : ماتشوف شر فهد ..
    " جلسو "
    راشد : لااه انت وش كسرك كذاا
    " اتكلم معهم بصفتي ايش ! .. ايش بهم ! "
    شهد : ممكن يعني سؤال محيرني
    راشد : تفضل
    شهد : اتكلم معكم .. كـ شهد او فهد ؟
    راشد : الاثنين
    محمد : هههههههههههههههههههههه لالا تكلمي معنا ي شهد
    شهد : ايه كذا طيب
    محمد : اجل زوجتي المستقبليه يصير فيها كذا .. " حوم كبدي "
    شهد : راسي وجعني حسبي الله عليك
    محمد : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه وتنكتين كمان
    شهد : ممكن تطلع ؟
    محمد : تطرديني يعني ّ!!
    شهد : ايه !
    محمد : على فكره .. اللي شفتيه هذا اقل من جزاك ..
    شهد " مافهمت " : ايش تقصد !
    راشد : محمد بس كفايه اللي فيها
    محمد " ناظرني فتره ثم قام من مكانه وطلع "
    شهد : وجع جعلك ماترجع
    راشد " قام من مكان " : الحمدلله على سلامتك
    شهد " بأستغراب " : الله يسلمك
    راشد " ابتسم .. وطلع "
    " بعد دقايق .. دخل ناصر الغرفه "
    ناصر : يلا بنروح غرفة اكبر ..
    شهد : ليه !
    ناصر : لانك مطوله هنا ي حلوه
    شهد : احللف
    " دخلو الاطبه .. ونقلوني الغرفه الثانيه .. فيها سريرين .. ومرتبه كأنها لملوك ! "
    دخل ناصر معه شنطه واكياس "
    شهد : وش جاايب معك انت
    ناصر : مالك دخل
    شهد : يووووووووووووه بديينا بحركات البزرنه
    " ناظرني فتره .. ورجع يضبط بالاغراض .. "
    شهد : ههههههههههههههههه وش فيك ؟!
    ناصر : انكتمي
    شهد : وش عندك طيب
    ناصر : ملابسك وش عندي يعني ي شهد
    شهد : ليه معصب طيب
    ناصر " تنهد " : مانيب معصب
    شهد : يبين على فكره
    ناصر : شهد
    شهد : هاه
    ناصر : اسكتي
    " وصار يحط كل شي مكانه ويرتب الاغراض .. وانا عيوني تلاحق كل تحركاته .. بعد ماخلص .. جلس على الكرسي اللي جنب سريري .. "
    ناصر : شهد
    شهد : وش فيك ؟
    ناصر : محمد فيه شي معك ؟
    شهد " توترت " : لا ليه !
    ناصر " مرر إيدينه بشعره " : ما ادري احساس بايخ يجييني انو قايل لك شي
    شهد " بسم الله ! " : ليه يعني وش صار !
    ناصر : يناظر فيك نظرات غريبه ..!
    شهد : مالاحظت
    ناصر : شهد لاتخبين علي شي
    شهد " ارتبكت اكثر " : مـ مـين قال اني اخبي عليك!
    ناصر : شوفي انا مابغصبك تقولي .. بس اقولك .. انو مابينفعك اذا سكتي عن شي يضرك
    شهد " اغير الموضوع " : طيب اكلت ؟
    ناصر : ليه جوعانه
    شهد : ايه " ابتسمت ابتسامه عريضه "
    ناصر : ههههههههههه هبله
    " قام من مكانه .. وطلع من الغرفه "
    " اخذت نفس بأرتياح ! .. الحمدلله ماعرف ! .. "
    " بعد دقايق جا ناصر بإيده اكل .. "
    " رفعني .. وحط الاكل قدامي .. "
    " ناظرت الاكل "
    شهد : وووووووووووووووووع اكل مستشفى
    ناصر : وشو اللي وع .. بتاكلي وقصباً عليك
    شهد : ايش هذا ..
    ناصر : اكل
    شهد : ما ابي .. ابي اكل طبيعي
    ناصر : وهذا ايش !
    شهد : مايخصني ما ابيه
    ناصر : بتاكلي
    شهد " سويت نفسي زعلانه " : يعني انا اتكسر وذا .. وبعدين تجيبو لي اكل كذا .. والله حراك
    ناصر " يمثل معي " : والله ي بابا هذا اللي جابولك .. وش اسوي انا يعني
    شهد : طيب ما رح اكل
    ناصر : بتاكلي
    شهد : لا
    " اخذ الملعقه واخذ من الشوربه .. وقربها لفمي "
    شهد " مسكره فمي "
    ناصر : افتحي شهد
    شهد" اهز راسي بـ لا "
    ناصر : بززرر قسم بالله .. طيب اذا اكلتي بجيب اللي تبينه
    شهد : احلف
    ناصر : والله
    شهد " استانست ": طيب
    " وفتحت فمي .. وانقرفت من طعمها .. بس اكلت وتحملت "
    شهد : الله يقرفك
    ناصر : بزر خايسه
    شهد : انشالله تطيح ويأكلونك نفس ذا الاكل
    ناصر : الحمدلله منيب مثلك
    شهد : يلا جيب لي اللي ابيه
    ناصر : وش تبين
    شهد : حلويات .. وبيبسي .. وشبس .. وكل شي
    ناصر : انقلعي انتي وجهك
    شهد : لاااااااااا وش هالنفاااق
    ناصر : جب شهد
    شهد :اففففففففففففففففففف الله يلعنك
    ناصر " ابتسم وصار يناظر فيني " : عجيبه لما تعصبي
    شهد : لاه احلف بس
    ناصر : والله
    شهد : قسم لو إني بصحه وعافيه كان علمتك السنع
    ناصر : ههههههههههههههههههههه بأكلك تبن المره الجايه
    " رن جوال ناصر .. ناظر الشاشه ورد بسرعه .. "
    ناصر : هلاا حيااتي هلا ي بعد قلبي انتي " مين ذي !" .. والله فقدتك وفقدت سوالفك .. ههههههههههههه ايوه انشالله .. اللي تبينه .. على امرك .. أي اوامر ثانيه حبيبتي .. " حبيبتي ! " .. طيب .. انتبهي لنفسك .. مع السلامه .. "
    " حسيت راسي بدا يوجعني .. والالم يزيد .. سكرت عيني .. وصرت اتنفس بسرعه "
    ناصر " بخوف " : ايش فيك!!
    شهد " بألم .. " : رااسي يووجعني مررره نااصرر
    ناصر " مسك إيدي " : بنادي الممرضه دحين استحملي شهد ..


    نهاية البارت ..






  5. #55
    عضو فضي
    الصورة الرمزية الحنونة
    الحالة : الحنونة غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 80737
    تاريخ التسجيل : 08-06-11
    الدولة : دار بو خليفة
    الوظيفة : تفحيط بسيكل
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 331
    التقييم : 107
    Array
    MY SMS:

    اضحك ... الدنيا يومين

    افتراضي رد: رواية , كنت شهد وصرت فهد ’ جريئة


    ب انتظاااااااااااااار التكككككككككككككككملة






    س استمتع بحياتي مهما بدت لي صعبة و عندما تعطيني الحياة
    الف سبب لابكي , س اظهر للعالم مليون سبب ل ابتسم <3



  6. #56
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بدويه برستيج
    الحالة : بدويه برستيج غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 94248
    تاريخ التسجيل : 19-03-12
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 315
    التقييم : 16
    Array

    افتراضي رد: رواية , كنت شهد وصرت فهد ’ جريئة


    بنزله لعيووون الحنونه لانها تفاعلت وياي
    البــ[23]ـارت

    " حسيت راسي بدا يوجعني .. والالم يزيد .. سكرت عيني .. وصرت اتنفس بسرعه "
    ناصر " بخوف " : ايش فيك!!
    شهد " بألم .. " : رااسي يووجعني مررره نااصرر
    ناصر " مسك إيدي " : بنادي الممرضه دحين استحملي شهد ..
    " ضغط على الزر .. "
    ناصر : دحين بتجي الممرضه شهد
    شهد " مسكت إيده بقوه .. من شدة الالم " : نااااصرر يأألمممم
    ناصر : معليش ي قلبي استحملي انا جنبك
    " وفجأه صرت اسمع دوشه وناس كثير يتكلمون .. فتحت عيني شوي .. وشفت الممرضه بإيدها إبره .. وغزتني بها .. وغفييت "

    ......................

    فتحت عيني .. واحس راسي يوجعني .. ناظرت المكان .. وودورت ناصر .. محد !
    " حاولت احرك نفسي .. بس كل شي فيني صار يألمني .. ارخيت نفسي بألم .. وسكرت عيني .."

    " سمعت صوت الباب ينفتح .. فتحت عيني بسرعه .. وشفت ناصر جاي صوبي .. "
    ناصر " بأبتسامه ": صباح الخير
    شهد : الساعه كم !
    ناصر : 6
    شهد : وانا نايمه من امس !
    ناصر " جلس " : ايه ..
    شهد : ناصر
    ناصر " لسه مبتسم ويناظر فيني " : عيون ناصر
    شهد " خفق قلبي وارتبكت " : مـ مـو كأني انام كثير
    ناصر " اختفت ابتسامته .. وعدل جلسته " : انتي تعرضتي لأصابات كثيره براسك .. اول شي الدولاب .. وبعدها هالكلب .. وفقدتي دم كثير .. ورح تجيك نوبات الم كثيره
    شهد : لااا ما ابي
    ناصر : لاتخافي .. بيعطونك مسكن ..
    شهد " ببكي " : يعني انا مطوله هنا
    ناصر " قرب مني .. مسك إيدي " : لا انشالله تتحسن حالتك .. وتصيري احسن من قبل
    شهد " قلبي صار يخفق بقوه مره ثانيه " : طيب
    ناصر " ابتسم .. وبانت لمعه بعينه .. وقف .. وانحنى لي وباسني على راسي "
    " وهالحركه حركت اشيا بداخلي .. واحس اني احيا من جديد لما يقرب مني "
    " نزلت راسي .. ما ادري وش اسوي ! .. حسيت انو يبعد عني .. ناظرته .. وشفته ياخذ جواله "
    " تذكرت .. على طاري الجوال ! .. هو من كان يكلم امس !! "
    شهد : نااصر
    ناصر " رفع راسه " : هاه
    شهد : امس مين كنت تكلم
    ناصر : متى !
    شهد : قبل لايألمني راسي
    ناصر " ابتسم ابتسامه عريضه .. وبعدها ابتسم بغرور " : وانتي وش دخلك
    شهد " ارقع " : اصلاً انا عارفه مين تكلم ما ابيك تقول مو لازم .. مالت عليك وعليها
    ناصر " قرب مني " : ماتبي تعرفي مين ؟
    شهد " بغرور " : لا
    ناصر " وقف جنب السرير " : كنت اكلم اختي ياعله
    شهد " مسكين ظلمته .. وحسيت براحه ما ادري ليه " : ادري
    ناصر : وش دراك ياكذابه
    شهد : ادري وبس
    ناصر : وبعدين ليه اسلوبك كان كذا
    شهد : اي اسلوب !
    ناصر : لما سألتيني
    شهد " ارتبكت .. " : وش فيك انت
    ناصر : انتي وش فيك
    شهد : وش رايك تسكت احسن
    ناصر : ههههههههههههههه غبـ " شفت الباب ينفتح ويدخل خالد .. وعدل الكلمه ناصر بسرعه " غبي ! .. " بعد عني "
    خالد " بإيده باقة ورد " : فهووووودي
    فهد : ههههههههههههههههههههه جايب ثانيه كمان ليه !
    خالد : ههههههههههههههه لك ي حبيبي
    فهد : هههههههههههههههه الله يرجك .. ع الاقل تجيب شي حلو .. مو بعض الناس بس يحمو كبدي
    ناصر " ناظرني بنص عين " : اجل انا شسمو هاه
    فهد : ايوه انت
    ناصر : معليش
    خالد : والله نفسي احدق
    ناصر : ايه والله جبتها
    فهد : شووفووو اوم النذاااله اللي فيكم انتم .. يعني لما كنت صاحي .. ماحد فيكم جاب طاري الحداق .. ولما طحت هنا .. قلتو بتروحو .. وش هالخيااانه هذي
    ناصر : ههههههههههههههههههههه طيب وعد مني مانروح إلا اذا طبت
    " ابتسمت ابتسامه عريضه "
    خالد : اييش اييش.. بتحكرنا انت ووجهك
    فهد : انت تسكت وتاكل تبن
    خالد : تبن بخشتك
    فهد : اثول
    خالد : اقول انطم .. انا محترم الاجهزه ولا كان لعنت شكلك هنا
    فهد : ههههههههههههههههههههههههههههههههههه مالت اقول مالت
    ناصر : ههههههههههههه قم اطلع وش تبي جالس قم يلا تدريبك بدا
    خالد : وش عليك انت .. جالس على كبدك انا .. دلخ
    ناصر : يلا يلا ظف وجهك
    خالد : مين قايل لك اني جاي لك اصلاً
    ناصر : يلااااااااااا قممم
    فهد : هههههههههههه وانت وش حارك ياخي يبي يجلس هنا الرجال
    خالد : صدقت ي حبيب قلبي
    ناصر " ناظرني " : قم معه قم
    فهد , خالد : هههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    ناصر : ههههههههههه يلعن وجيهكم

    [ راح خالد .. ]
    " جا ناصر وجلس جنبي "
    ناصر : بروح مع خالد بطلع معه وبجيك
    شهد : طيب
    " ابتسم لي ابتسامه تاخذ الروح ومشى "
    "سرحت .. فجأه تذكرت .. فتح الباب "
    شهد : نااصر
    " رجع خطوه "
    ناصر : وش فيك
    شهد : انتو كيف تجوني ! .. خلصت الاجازه
    ناصر : دحين موقفتني ي حيوانه على شان تسألي هالسؤال الخايس
    شهد : ايه جاوبني ولعنه
    ناصر : لانو اللي كانو معك بذاك المكان .. سمحو لهم يجونك .. وانا لاني شريكك ف مسموح لي اني انام معك .. " وطلع "

    " رخيت نفسي .. وفكرت باللي قاله ... "
    " وش لون يعني ! .. انا اللي اعرفه انو بس ناصر كان هناك .. ومحمد وراشد زاروني بالمستشفى !! .. يعني هم كانو هناك كمان !! .. وش دخلهم .. يعني خالد ممكن اتقبل لانو قريب مننا وعادي لو يجي معا ناصر .. لكن محمد وراشد !! .. افففف تلخبط مخي .. "

    " فتحت التلفزيون .. ودورت قناة فيها افلام .. ولقيت .. وتميت اطالعه .. مرت ساعه ونص تقريباً .. وجتني الممرضه عطني كل الدوا اللي لازم اخذه وراحت "
    " رجعت للفلم .. واندمجت فيه .. سمعت الباب ينطق .. ودخل حد منه .. "
    " فركت عيني .. ابي اصدق هاللي اشوفه ! .. انا بحلم ؟! "
    " صار يقرب مني .. ووقف جنبي .. وانا عيوني عليه .. منصدمه "
    شهد " تجمعت الدموع بعيني " : صالح
    " فتحت له إيدي .. ودمعت عيني .. وضمني لحضنه .. وصرت ابكي .. مشتاقه له مررره .. "
    شهد : ااخ ااخخ ايدي بس صالح
    صالح : وش تبين اسوي لك انتي ؟ اضربك ؟ ولا إيش .. ليه تسوي كذا بدون ماتقولي لي .. هاه .. انا ادري انو ذا الحكي دحين مامنو فايده .. ولا شي رح يفيد دحين .. لانك سويتي اللي براسك خلاص .. شهد انا مقصر عليك بشي ؟ .. لو بخاطرك شي .. كان قلتي لي قسم اجيبه لك .. بس مو تخاطري بحياتك كذا .. وتغامري بهالطريقه .. انا عارف انو الحياة اللي عايشتها معنا ماتكفيك .. بس خبرني ع الاقل شهد ..
    شهد : صالح .. صالح
    صالح : وشتبين
    شهد : لاتهاوش .. انا كبيره واعرف اتصرف
    صالح : ايه مبين انو تعرفي تتصرفي .. انتي لو تعرفي تتصرفي .. كان مادخلتي المستشفى
    شهد : يووووووووه صالح خلاص وجعت راسي
    صالح " تنهد " .. " جلس جنبي : كيفك انتي دحين
    شهد "ضحكت": ايه كذا انت صووييلللح اللي اعرفه ي لبى خخخخشششتك ي شييييخ وحشتنني
    صالح " فيه ضحك " .. بس باين مايبي يخرب الهيبة ": قدك انا تكلميني كذا .. احترمي كم مره بقولك
    شهد : ههههههههههههههههههههههههه والله حتى هالحكي فقدته ي لبى ي لبى
    صالح " ابتسم .. " : هههههههههههههههههه والله فقدنا حسك يامجنونه
    شهد : شوففففت .. قلت لك انا بتفقدنيي
    صالح : هههههههههههههههه لاتصدقي نفسك
    شهد : إلا كيف جيت
    صالح : فيصل قال لي
    شهد " شهقت " : الخخااااااااااااييين
    صالح : والله لو هو ماقال لي كان ماعرفت البلوه اللي مسويتها
    شهد : يعني صالح ارحمني ياعمري
    صالح : والله لو منتيب متكسره .. كان هفيتك بطراق .. بعمرك ما شفتيه
    شهد : ههههههههههههههههه ما تقدر
    صالح : اقدر
    شهد : احلف
    صالح " ضحك " : هههههههه بلييس
    شهد : دلعني ياخي دلعني يعني انا من زمان مو شايفتك
    صالح : ليه انتي وجه دلع ؟ .. انتي مايبيلك إلا الطراق
    شهد : خلاص زعلت انا
    صالح : لاااا امزح يا شهد
    شهد : ما ابي
    صالح : خلاص كيفك
    شهد : هههههههههههههههههههه كلب
    صالح " فتح عينه ع الاخر " : استحي على وجهك اشوفك جيتي هنا انفليتي .. اكبر منك انا يا بنت .. عيب
    شهد " ناظرته بنص عين " : عيب هاه
    صالح " فيه ضحكه " : ليه تناظريني كذا
    شهد : كيفي
    صالح " ضحك " : ههههههههه مجرمه
    شهد : انت ليه جيت
    صالح : وش ذا السؤال الغبي .. اكيد جاي اخذك
    شهد " دق قلبي بقوه " : لاا مين قال بجي معك
    صالح : بتجين وقصباً عليك
    شهد : لا مارح اجي معك .. قلت لك انا اقدر اعتمد على نفسي
    صالح : وش فيك انتي انهبلتي .. تبين اتركك هنا بعد اللي صار لك .. لا شهد خلاص قلت لك رح تجي معي
    شهد : وانا قلت لك مانيب جايه
    صالح : متى بتتحسني !
    شهد : وش يدريني انا
    صالح : طيب
    شهد : صالح
    صالح : وش تبين
    شهد : مابتاخذني معك صح ؟
    صالح : فين
    شهد : اففففففففففففففف صالح لاتسوي هالحركه
    صالح : حركة ايش
    شهد : يوووووووووووووه الله يلعن شكلك يا صالح
    صالح : ردييينا على الدعاوي ..
    شهد : اي بدعي عليك لي ما اموت
    صالح : بسم الله عليك يا بنت ليه تفاولي على نفسك غبيه انتي ؟
    شهد : طيب صالح وش لون الحيين ؟
    صالح : اييييش
    شهد : ووججع
    صالح : طيب بخليك
    شهد : ي لللللللللللللببببببببببببى العسسسسل انا .. تعال ابوسك
    صالح : بس رح ابقى معك
    شهد " فزيت " : لاااااه صالح وش اللي يخليك هنا .. وتخلي امك لحالها وش فيك !
    صالح : ليه ماتبيني اجلس !
    شهد " ارتبكت " : بس يعني ... لانو امك لحالها
    صالح : آآآها كذا يعني
    شهد : ايوه كذا
    صالح : بس كذا ؟
    شهد : ايوه بس .. إلا كيف جبت فلوس التذكره !
    صالح : مالك دخل
    شهد : افففففففففف الله يلعنك
    صالح : مب زين ي شهد
    شهد : متى بترجع ؟
    صالح : شوفي انا قلت لك اذا تبين تبقي هنا .. ابقى معك .. تبين تجين من بكرا نروح
    شهد : صالح وش فيك انت
    صالح : مافيني الا الخير الحمدلله
    شهد : اجل ليه صاير عنيد
    صالح : لانو لسه ما ادري وش ف راسك
    شهد : انا جيت هنا احقق حللم .. اتركني لحالي
    صالح : لا مارح اتركك هنا لحالك .. كفايه كذبتي علي
    شهد : اففففففففففف صالح الله يخليك ..
    " فجأه سمعت الباب ينفتح "
    " صالح لف وجهو .. "
    ناصر " علامات الاستغراب بوجهو " : السلام عليكم !
    صالح : عليكم السلام
    ناصر " يأشر لي [مين ذا ] "
    شهد : صويلح .. ناصر
    ناصر " استغرب اكثر " .. مد له إيده وسلم عليه .. وجلس
    شهد : وش فيكم !!.. صالح .. اللي تربيت على ايده
    ناصر : آهاااا .. هلا صالح وش اخبارك
    صالح " لسه مستغرب " : الحمدلله بخير .. "لف علي " .. مين هذا شهد !
    شهد : هذا شريكي بالسكن
    صالح : خيير !
    شهد : ايه هو اللي جلست معه طول هالمده
    صالح : وعادي كذا تقوليها بفخر !!
    شهد : صالح وش فيك ! .. ترى كان يعرف اني ولد بس !
    صالح" رفع حاجبه ": ودحيين !!
    شهد : صـ
    ناصر " قاطعني " : صالح تعال معي بره بكلمك شوي وبفهمك كل شي
    صالح " ناظر ناصر شوي .. وبعدها قام معه " : يلا
    " وطلع ناصر مع صالح .. "

    " وش يبي يقوله دحين ! .. اففف يخليني على اعصابي "
    " انتظرت .. ومرت ربع ساعه وهم لسه ما دخلو .. "
    " شفت الباب ينفتح .. دخل ناصر ومعه صالح والابتسامه مرسومه على وجيهم "
    صالح " وقف جنب سريري " : خلاص رح تبقي هنا ..
    شهد : ييييييييييييييييييسسسسس
    صالح : مافيك عقل ابد " شفت ناصر .. مبتسم .. وش سالفتهم ! "
    شهد : بتروح ؟
    صالح : دحين بشوف لي فندق وبشوف اذا في حجز
    ناصر : لا لتحاتي خل كل شي علي
    صالح : لا ياخوي ما ابي اتعبك
    ناصر : لالا تعب ايش افا عليك
    صالح : تسلم والله " وش صاير !! "
    " طلع ناصر يتصل .. وصالح ابتسم لي وطلع "
    " لالا في شي غريب .. الحمدلله والشكر .. مجانين والتقو "
    " ضحكت بنفسي عليهم .. وسكرت عيني براحه .. "
    ... : حبيبتي نايمه ؟
    شهد " فتحت عيني بسرعه " : حبك جني قل آمين
    محمد " ضحك بخبث " : ههههههههههااااي .. مصيرك انا
    شهد : وهذي من قراده حظي
    محمد : لالا ماتوقعتها منك
    شهد " بقرف " : مقرف قسم بالله .. منيب قادره ابلعك .. ما ادري كيف بعيش معك بعدين
    محمد : موتك معي
    شهد : عارفه .. الجحيم معك اصلاً
    " قرب مني .. وصار وجهو قريب من وجهي .. وانا منيب قادره اسوي شي "
    محمد : بنت مثلك زباااله .. ومستواها قذر .. ماتتكلم معي بهالطريقه .. يا زبااله
    شهد " بعصبيه " : انـ
    " وفجأه شفت ناصر يمسك محمد من ملابسه .. والشر يتطاير بعينه .. رفع إيده .. وحسيت القوه كلها تجمعت بإيده وفر وجهو بـ بووككس بررد قلبي فيه .. ومسك محمد من ملابسه ودفه ع الجدار .. "
    ناصر "بحده" : إن شفتك مقرب منها مره ثانيه .. ماحتشوف الخير



    توقعاتكم






  7. #57
    مشرفة جغرافيا
    الصف 9
    الصورة الرمزية Vɪρ Gɪяι❥
    الحالة : Vɪρ Gɪяι❥ غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 60107
    تاريخ التسجيل : 15-08-10
    الدولة : United Arab Emirates
    الوظيفة : Student
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 1,686
    التقييم : 200
    Array
    MY SMS:

    لا اله الا الله سبحانك اني كنت من الظالمين.

    افتراضي رد: رواية , كنت شهد وصرت فهد ’ جريئة


    كملي الروايه حلوه









  8. #58
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بدويه برستيج
    الحالة : بدويه برستيج غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 94248
    تاريخ التسجيل : 19-03-12
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 315
    التقييم : 16
    Array

    افتراضي رد: رواية , كنت شهد وصرت فهد ’ جريئة


    [QUOTE=جلكسي والناس عكسي;1126463]كملي الروايه حلوه[
    مرورج الاحلى






  9. #59
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بدويه برستيج
    الحالة : بدويه برستيج غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 94248
    تاريخ التسجيل : 19-03-12
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 315
    التقييم : 16
    Array

    افتراضي رد: رواية , كنت شهد وصرت فهد ’ جريئة


    البــ[24]ـارت



    " وفجأه شفت ناصر يمسك محمد من ملابسه .. والشر يتطاير بعينه .. رفع إيده .. وحسيت القوه كلها تجمعت بإيده وفر وجهو بـ بووككس بررد قلبي فيه .. ومسك محمد من ملابسه ودفه ع الجدار .. "
    ناصر "بحده" : إن شفتك مقرب منها مره ثانيه .. ماحتشوف الخير
    محمد " يقاوم " : رح اقرب منها .. وبرضاها .. وساعتها مرح تقدر تسوي شي
    ناصر " تفل على وجهة " : تخسي إلا انت
    محمد " مسك إيد ناصر وفكها " : بتشوف .. " صر على اسنانه " .. برضاهاا " ناظرني .. ثم مشى "
    ناصر " مد إيده ومسكه من رقبته ودفه ع الجدار مره ثانيه " : قسم بالله إن عرفت انك مهددها بشي .. " مسكه من فكه بقوه .. ولف راسه علي " .. رح تكون مكانها .. وحالتك اصعب بكثيير
    محمد " بلع ريقه "
    ناصر " بقرف " : اذللف
    محمد " ناظر ناصر ثم ناظرني .. وطلع من الغرفه "
    ناصر " خذ نفس .. وناظرني " : وانتي
    شهد " فزيت " : ايش
    ناصر : قصتك معو رح اعرفها مهما خبيتي
    شهد " بلعت ريقي " : اجيب لك مويا ؟
    ناصر : موية ايش انتي الثانيه .. قادره تتحركي اصلاً
    شهد " ناظرت نفسي " : إيوه يمكن
    ناصر : ابعلي لسانك
    " ماحبيت اتهاوش معو لانو معصب .. رفعت راسي اكمل الفلم .. ناصر انسدح على السرير وصار يتابع الفلم معي بصمت .. "
    " سمعت صوت جواله يرن .. لفيت له .. شفته ماسك الجوال يناظر فيه مستغرب ! .. وحطه جنبه "



    [ خلص الاسبوع .. وحالتي كل يوم تتحسن .. وصرت اقدر امشي شوي لما يطلع ناصر لانو مايرضى .. وجواله صار مايسكت من الاتصالات اللي تجيه .. ولما يشوف الجوال مايرد .. ولما اجي اسأله يتضايق .. وصالح رجع السعوديه ]

    ...................

    الساعه 4 العصر ..
    " شفت الباب ينفتح .. واتسمت لما شفت ناصر داخل منه وجاي صوبي "
    ناصر " مبتسم " : كيفك
    شهد " زادت ابتسامتي " : بخير
    ناصر : هههههههههه وش فيك !
    شهد : انت شفيك الحمدلله والشكر
    ناصر : دحين ما انام عندك خلاص .. لحالك هنا
    شهد : اييوه افتكيت منك
    ناصر " اخذ المخده .. وحذفها علي " : اجل افتكيتي هاه
    شهد : ههههههههههههههههههه
    ناصر : اكلتي
    شهد : هذا المعفن تسميه اكل بالله عليك
    ناصر : هههههههههههههه المشكله مانيب معك كان اكلتك قصب .. من يقدر عليك هنا انتي
    شهد : هههههههههههههههه احلى شي
    ناصر " رن جواله " .. " ارتبك ! " : بروح شوي وبجي
    " طلع "
    شهد : وش فيه هذا !
    " مرت ربع ساعه وهو بره .. شفت الباب ينفتح .. ودخل ويبان عليه متضايق "
    " جلس على السرير "
    " حاولت اقوم من مكاني .. قاومت الالم .. وقمت رحت جلست جنبه "
    شهد : انت ليه مصّر انك ماتقول لي وش صاير معك
    ناصر " منزل راسه " : ليه تبين تعرفي !
    شهد : ما ادري .. يمكن اقدر اساعدك او شي
    ناصر : لا ما رح تقدري
    شهد : طيب قول ياخي يمكن اقدر
    ناصر " تنهد " : ساره
    شهد " يوووه ردينا على ساره ! " : آهااااا يعني هي اللي تتصل من كم يوم
    ناصر : ايوه
    شهد : وش تبي
    ناصر : تقول انو هي تبيني مهما سويت وانو اللي وصلها كان مهوب واضح .. ويمكن كذب وهي كانت معصبه ف قالت اللي قالته ودحين ندمانه !
    شهد " رفعت حاجبي " : وانت ؟
    ناصر " ناظرني .. تم فتره .. ثم قال " : احبها !
    شهد " حسيت بنار داخلي هاللحظه .. ناظرت ناصر بقرف .. وقلت بأندفاع " : اكررهك
    " قمت من مكاني .. ودخلت الحمام .. وجلست ع الارض "
    " يحبها !! .. طيب اللي كان يسويه معي ايش معناه ! .. [ تجمعت الدموع بعيني وحسيت اني مخنوقه ] .. يمكن فهمتو غلط ! .. احس بقهرر .. طيب انا ليه مقهوره كذا ! .. خليه يحبها .. حريقه تحرقهم .. "
    " فكرت باللي قلته .. ليه عصبت ! .. ليه قلت اكرهك ! .. وش اقوله دحين !! .. " تنهدت " .. "
    " قمت من مكاني .. مسحت دموعي .. غسلت وجهي "
    " فتحت باب الحمام وطلعت .. شفت ناصر على حاله .. جالس ع السرير ومنزل راسه "
    توجهت له بخطوات بطيئه .. وقفت عنده
    شهد : استغفر الله العظيم
    " ضربته على راسه "
    شهد : قم مع وجهك ابد ميطيح عليك دور الحزين " ضربته مره ثانيه " .. خلاص ياخي حومت كبدي " ضربته " خلااااص ي بابااا قمم يلعن وجهك " ضربته " انا ترى عندي القلب خلاااص انت وهي بتوقفونه لي .. خلااص ي نااصر لاتخليني اكرهك اكثر " ضربته كمان " خلااص ووجع
    " مشيت عنه وجلست ع السرير .. "
    شهد " ناظرته " : نووويييصر
    ناصر " رفع راسه " : هاه
    شهد : من جدك انت!
    ناصر : ايه
    شهد " بألم ! " : طيب اتصل لها
    ناصر : وش اقول
    شهد : اتصل وخلني اسمع بساعدك " تنهدت ! "
    ناصر " ابتسم " : والله انك عسسسل
    شهد " ابتسمت ابتسامه مزيفه ! " : يلا طيب
    " قام وجا جنبي .. اخذ جواله واتصل .. وحطه سبيكر .. "
    " صار يررن .. وبسرعه ردت "
    ساره : الو
    ناصر " ناظرني " : هلا ساره " اشر لي بإيده [ وش اقول ] ..
    شهد " بصوت خفيف مره " : قول انك تحبها
    ناصر " يناظرني" : احبك " وخفق قلبي .. بس هالمره غير ! .. هالمره بقهر!! .. لكن مجبوره !
    ساره : وانا كمان ي حياتي .. احبك .. انا مرره آآسفه وندمانه ع كل شي قلتو لك " اكرهك ساره "
    ناصر " مبتسم " : وانا اموت بهواك .. واحبك .. ي احللى بنت دخلت حياتي .. بدونك انا وشهي حياتي اصلاً ! .. " تجمعت الدموع بعيني ! .. رفعت رجلي .. وانسدحت .. سحبت الغطا .. ناصر جالس عليه .. على طرف السرير .. "
    شهد " بقهر مخفي " : ناصر قم
    " لف وجهو لي مبتسم .. واول ماشافني اختفت ابتسامته .. "
    شهد " حسيت انو لاحظ ! .. " : قمم عن الغطاا ابي انام ووجع
    ناصر " وقف " : ايه ي حياتي هاذي شهد ... هههههههه .. الله يسلمك ..
    " غطيت نفسي .. وعطيت ناصر ظهري .. سكرت عيني .. ونزلت دمعه من عيني وانا اسمعه كيف يتكلم معها ! .. "
    " تنهدت .. انا ليه مهتمه ! .. انا دموعي ماتنزل لهالأشيا ! .. وبعدين .. احسن لي ما اتعلق فيه اكثر .. وانا بتزوج محمد .. وش هالحل مع هالاحاسيس الجديده معو .. !! "
    " سمعت الباب يتسكر .. لفيت وشفت ناصر محد .. اكيد طلع يكلمها ! .. انا وش همني .. مسحت دموعي .. فتحت الدرج اللي جنبي .. اخذت جوالي المتكسر .. حاولت افتحه .. ما انفتح .. اخذت الشريحه "

    " انفتح الباب .. وشفت خالد جاي لي بإيده باقة ورد "
    فهد : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه خلاص فضيت المحل انت
    خالد : هههههههههههه تستاهل يالحبيب " حطها ع السرير حق ناصر .. " يكلم مين هذا اللوح
    فهد : ما ادري
    خالد : مبتسم ومزاجه حلو
    فهد " بقهر " : ايه
    خالد : يللاا ياخي متى تطلع .. طفشنا انا ونصور لحالنا مافي حركه
    فهد : هههههههههههه لجل تعرفو بس انكم ولا شي بدوني
    خالد : تخسي الا انت
    فهد : ههههههههههههههههههه
    خالد " دخل إيده بجيبه " : جبت لك اللي يحبو قلبك
    فهد : ايش
    خالد " طلع شوكولا من جيبه " : خذ
    فهد : ههههههههههههههه ي لببببببببى اللي فاااهمنيي انا .. تعال لي كل وقت ياخي احتاجك انا
    خالد : هههههههههههه بدييينا بالنفاااق فهييد
    فهد : هههههههههههههههه عسسسسسسسسسسسل .. " اخذت الشوكولا من إيده .. وفتحتها ودخلتها بفمي واكلت .. "
    خالد : ههههههههه مبين انو منت ماكل من زمان
    فهد " اكل " : اي والله .. فقدتها بعد عوومرري هاذي ما اعيش بدونها
    خالد : هههههههههههههههههههههه ي كذبك
    فهد : اححبك ياخي
    خالد : شوفت .. احسن من نويصر الكلب .. كل ما اقول له خلنا ناخذ لو شي حلو .. يقول لا مهوب زين لصحته " يمكن يعتبرني زي اخته ! "
    فهد : حيوان هذا ما يبي لي الخير
    خالد : ههههههههههههه
    فهد " لازم اسأله ! " : خالد ابي اسألك
    خالد : قول
    فهد : ابيك تعلمني ايش معنا هذا
    خالد : ايش
    فهد : مثلاً .. فيه شخص .. اول ما اشوفو .. احس انو قلبي تسرع دقاته .. واحب طبعه وكل شي فيه .. ولما يغيب لو شوي .. اشتاق له مرره .. واحتاجه كثير ! .. ولما اشوفو يكلم غيري .. بدون احساس تنزل دموعي .. ويسيطر علي .. وماحد يقدر علي إلا هو .. ويعرف اذا عضبت كيف يهديني .. وهو الوحيد اللي اضحك من قلبي معو .. واحس اني انسى كل شي وانا معو ..
    خالد : هيي هيي .. الحبييب .. فين رحت
    فهد " ارتبكت " : ايش !
    خالد : مين هاذي اللي هايم في هواها !
    فهد : طيب فسر لي كل هالمشاعر
    خالد : واضحه .. حُب [ دق قلبي بقوه .. لاا .. انا احب ناصر ! .. تمنيت مايطلع هذا جواب هالأسأله .. تمنيت الموت هاللحظه ! .. ما ابي احبه ! .. ]
    خالد : ياااهوووووه
    فهد : هاه
    خالد : مين الي تحبها !
    فهد : قم قم اطلع بره قمم .. وش دخلك انت
    خالد : ياا كللب جايب لك ورد .. وشسمو ذا .. وتطردني
    فهد : ههههههههههههه او صحيح .. اجلس الله يعينني
    خالد : مايبان ف عينك وجع انشالله
    فهد : هههههههههههههههههههههه
    " دخل ناصر .. "
    خالد : هلاااااااااااااااااا بالعاااااشق
    ناصر " مبتسم " : ههههههههههههه هلا حبيب ألبي
    خالد : انتوو فيكم شي اثنيناكم
    فهد : وش فينا ي كذاب
    خالد : انت ما ادري لـ مين هالمشاعر .. وانت ما أدري مين تكلم ومبتسم كذا
    ناصر " بانت علامات استغراب بوجهو " : أي مشاعر !
    فهد " ي غبي ياخالد " : وش عليك منو هالمجنون هذا
    خالد " ناظرني .. وحسيتو فهم " : هههههههههههههههههه اردها لك
    ناصر : وش صاير !
    خالد : ماصاير شي
    ناصر : طيب
    فهد : متى بطلع من هنا طفشت
    ناصر : قريب
    فهد " ناظرت التلفزيون ما ابي اشوفه " : متى بالظبط
    ناصر : وش يدريني انا .. لما تتحسن بتطلع
    فهد " ناظرته ": طيب ليه معصب وش قلت انا
    ناصر : مين قال اني معصب ! .. انت اللي ما ادري وش فيك
    فهد " عليت صوتي " : وش فيني يعني شوفني مافيني الا الخير
    ناصر " رفع حاجبه " : لاترفع صوتك علي فهد
    " اخذت نفس .. عجزت ارد عليه .. ما ادري ليه هو الوحيد اللي لما يصرخ علي احترمه ! "
    خالد : وش فيكم انتو دحين !
    " محد رد عليه "
    خالد : الحمدلله والشكر ! .. قسم منتو بصاحيين !
    ناصر : انطم انت بعد
    خالد : طمك الله قول امين .. انا اطلع احسن لي من وجيهكم
    " طلع خالد .. "
    " جا ناصر صوبي وجلس "
    ناصر : ممكن تقولي لي وش اللي سويتيه دحين
    شهد : شسويت !
    ناصر : لاتستهبلي ! .. ليه كان اسلوبك خايس كذا !
    شهد : ناصر .. قلت لك مافي شي وخلاص
    ناصر : طيب ي شهد ما اوصيك .. خبي اكثر
    " تنهدت .. "
    " وقف .. ومشى يبي يطلع .. اففف ما احب اشوفو متضايق مني ! "
    شهد : ناصر
    ناصر : خير
    شهد : تعال
    ناصر : وش تبين !
    شهد : بكلمك
    ناصر " رجع .. وجلس " : نعم !
    شهد : لاتزعل طيب
    ناصر : مين قال اني زعلان ! .. تعرفي انا ما ازعل منك !
    شهد : طيب وش فيك دحين !
    ناصر : مافيني شي ..! .. بس قهرني اسلوبك
    شهد : طيب آسفه
    ناصر " قرب مني وحط إيده على فمي " : اوشش .. شهد .. هالكلمه ما ابيها تطلع منك انتي بالذات .. انتي تعرفي ايش بالنسبه لي .. [ ايش انا بالنسبه لك ! ] .. آخر مره تنطقي هالكلمه طيب ؟
    شهد " ما اقدر عليه ! " : طيب
    " ابتسم .. وطلع من الغرفه .. "
    " اخخخ ي ذا الشعور .. رجع مرا ثانيه !! .. احس كل شي يروح عن بالي اول مايقرب مني ! ... اففففففف ليييه انت بالذااات ليه !!! .. ليه يقول لي هالكلام !! .. وليه لما ساره تأسفت له ماقال كذا !! "




    توقعاتكم






  10. #60
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بدويه برستيج
    الحالة : بدويه برستيج غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 94248
    تاريخ التسجيل : 19-03-12
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 315
    التقييم : 16
    Array

    افتراضي رد: رواية , كنت شهد وصرت فهد ’ جريئة


    البــ[25]ــارت



    " ابتسم .. وطلع من الغرفه .. "
    " اخخخ ي ذا الشعور .. رجع مرا ثانيه !! .. احس كل شي يروح عن بالي اول مايقرب مني ! ... اففففففف ليييه انت بالذااات ليه !!! .. ليه يقول لي هالكلام !! .. وليه لما ساره تأسفت له ماقال كذا !! "
    " اجل انا احب ناصر !! .. وهو مادرى عني .. " تنهدت .. " انا اللي ماعمري حبيت !.. ماحبيت إلا ناصر !! .. ومين ناصر .. حبيب ساره ! .. واخو الجوري ! .. وش هالحاله اللي انا فيها .. ليتني ماسألتك ي خالد .. ليتني ماعرفت وش هالشعوور .. "
    " هزيت راسي ابي اطرد هالأفكار .. شفت سرير ناصر .. ولفت نظري جواله .. نساه ! .. قمت من مكاني ببطئ .. ورحت لسريره واخذت الجوال .. "
    " احلى شي انو مافيه باسوورد .. دخلت ع الارقام .. دورت رقم خالد .. واتصلت "
    خالد : مين !
    فهد : فهد يا غبي .. اذا ناصر جنبك حاول ماتبين لو اني اتصلت من جواله
    خالد : طيب .. ايش في
    فهد : فينكم انتو
    خالد : حنا بالتمرين دحين .. بس بستراحه
    فهد : طيب اذا بتجي لي .. جيب لي معك جوال
    خالد : طيب حبيبي
    فهد : يلا اشوفك
    خالد : تعاال وش اخذلك !
    فهد : اي شي .. بلاك بيري
    خالد : طييب .. تبي شي ثاني ؟
    فهد : لا .. بس تعال .. لاتجيب معك ورد الله يخليك
    خالد : هههههههههههههههههههههههههههههههه طيب
    فهد : هههههههه يلا مع السلامه .. سلم ع الدلخ اللي جنبك .. وقل لو مجهول
    خالد : هههههههههههههه طيب يلا انقلع
    فهد : باي
    " سكرت من خالد .. ولفتني مسج جاي لناصر .. دخلت .. وشفت الاسم [ حبيبتي ] " وتحرك شي بداخلي " .. مافتحت المسج لجل مايلاحظ .. قريته من بره .. "
    { ارسل لي صورتك اشتقتلك مررره (فيس زعلان) }
    " سكرت الجوال وحطيته مكانه بقرف "
    " حسيت بقهرر .. حسيت بنااار .. حاولت اتجاهل هالمشاعر .. لكن مَ قويت .. ضميت رجلي وخبيت راسي بينها .. ونزلت دموعي .. "
    " الله ياخذك ي ناااصر ما ادري وش اللي خلاني احبك ! .. لا حرام ربي يحميه انشالله .. اففففف الله ياخذ هالمشاااعر اللي اذبحتني "
    " رفعت راسي .. ونزلت من سريره ببطئ لجل مايألمني شي .. وتوجهت للحمام اغسل وجهي .. "
    " دخلت .. وناظرت نفسي بالمرايا .. اجل انا احب ! .. دنيا غريبه .. تذكرت مواقفه معي .. لما يصير لي شي .. يكون هو اول واحد جنبي .. اول ما احتاجه .. القاه ! .. ولما يشوفني اتألم .. احس بلمعه بعيونه .. احسو يحس بالوجع اللي احس فيه ! .. دايم قريب مني .. بس دحين .. يمكن يعتبرني زي الجوري .. افففففف اطلع من بالي ناصر خلاص .. "
    " غسلت وجهي كم مره .. ونشفته بالمنشفه .. فتحت الباب وطلعت .. تفاجئت لما شفت ناصر جالس ع السرير ومنزل راسه .. "
    " مشيت بخطوات بطيئه .. وصلت لسريري .. وحسيتو يناظرني.. عطيتو ظهري وانسدحت ع السرير وغطيت نفسي بالكامل ولفيت الصوب الثاني .. تذكرت اني مامسحت المكالمه !! اففففففف .. دحين بيعرف .. "
    ناصر : شهد
    شهد " فز قلبي " تحت الغطا : هاه
    ناصر : اشوفك
    شهد " وش يبي ذا " : وش تبي !
    ناصر : ابي اشوفك
    شهد : ليه !
    ناصر : وش فيه صوتك كذا
    شهد " استغربت " : وش فيه !!
    " حسيت حد يزيح الغطا عني .. "
    " جت عيني بعينه .. ونفسي صار يسرع .. ودقات قلبي صارت توجعني .. واحس اني مخنوقه من نظراته لي .. "
    ناصر : وش فيك ؟
    شهد " بقصه " : مافيني شي
    ناصر : لا فيك
    شهد : وش فيني يعني !!
    ناصر " جلس على طرف سريري " : صحتي ؟
    شهد " تصنمت .. بسم الله ! .. وش دراه " : لا وشدخل !
    ناصر : على ايش ؟
    شهد " بلعت ريقي " : وش فيك ناصر !! .. مين قال اني بكيت ..!
    " انحنى وضغت على الزر اللي يرفع السرير .. "
    ناصر " قرب مني .. وضم وجهي بإيدينه " .. وتسارعت دقات قلبي وحسيت اني ببكي خلاص "
    ناصر : ليه كنتي تبكين شهد
    شهد " اخذت نفس " : ابعد
    ناصر " استغرب " : ليه
    شهد : لاتقرب مني
    ناصر : وش فيك
    شهد : ابعد إيدك ناصر " تسارعت انفاسي .. تجمعت الدموع بعيني .. حاولت احبسها بس ماقدرت سكرت عيني لجل مايشوف دموعي اللي تطيح على شانه ! .. "
    ناصر : لالالالالا إلا دموعك .. شهد .. خلاص ببعد .. زي ماتبين .. بس لاتبكي
    " نزلت دمعه .. ومسحها بإيده .. وكل ما تنزل دمعه يمسحها .. "
    شهد " بألم " : لاتسوي كذا
    ناصر : ايش
    شهد : ابعد
    ناصر : محمد جا لك ؟؟.. حد قالك شي ؟ مين زعلك بس .. قولي وانا امسح فيه الارض .. دموعك غاليه انتي .. لاتبكي على شي شهد .. مافي شي يستاهل دموعك [واذا كان انت السبب !! ] . لاتبكي خلاص قطعتي قلبي
    شهد : ما رح ابكي بس ابعد
    ناصر : طيب ..
    " حط جنبي منديل .. وبعد عني "
    " اخذت المنديل ومسحت دموعي .. ناظرته "
    شهد : قم رجع السرير زي ماكان قم
    ناصر " ابتسم " : حتى وانتي تبكي حيوانه
    شهد " ابتسمت " : يلا قمم وججع
    ناصر : ايه خلييك كذا
    [ جا ورجع السرير زي ماكان .. قرب مني .. وباسني على راسي "
    ناصر " ناظر فيني ": ما ابي اشوفك تبكي مره ثانيه فاهمه
    سكرت عيني .. افففففف ناااصر متى بتبطل هالحركااات .. إن كانت ماتعني لك ف هي تووججعني مررره
    " فتحت عيني شفته منسدح على سريره ويطقطق في جواله ومبتسم .. "
    شهد : ليه ماتذلف غرفتك هناك تنام
    ناصر " عينه على جواله " : كيفي
    شهد : يلا قم ارتاح اهناك لاتزعجني
    ناصر " لف وجهو علي " : راحتي عندك
    شهد " خفق قلبي بقووووه " ليه يسوي كذا !! : اقول كل تبن بلا هالحكي الماصخ
    " رجع يناظر جواله "
    ناصر : خليني بحالي واسكتي
    شهد : ايه وش تبي فيني دحين
    ناصر " لف وجهو لي" .. ناظرني فتره ثم قال : وش قصدك " ارتبكت "
    شهد " فتحت التلفزيون " : خلك في شغلك بس
    ناصر : غبيه
    [ شفت الباب ينفتح ودخلت منه الممرضه ]
    شهد : يوووووووه إبره
    ناصر : هلااا والله بالحلووين
    شهد : جعلك ماتحتلي قل آمين
    ناصر : هههههههههههههه
    [ جت الممرضه جنبي .. ولفت راسي بلف جديد .. وإيدي كمان .. واعطتني الادويه وغزتني بالأبره وراحت ]
    شهد : ابي احلق شعري
    ناصر : تحلمي
    شهد : وانت وش دخلك
    ناصر : ماتقصيه انا اقولك
    شهد : صار طويل .. وانا باقي لي شهرين يعني راح يطول اكثر ورح يبان اكثر اني بنت
    ناصر : فيين اللي طويل .. نص اصبعي مايجي اللي طول
    شهد : رح اقصو يعني رح اقصو .. انت مالك دخل فيني فاهم ..
    ناصر : دحين انا مالي دخل فيك هاه
    شهد : ايه
    ناصر : طيب
    شهد : قصبا ً عليك طيب مو بكيفك
    ناصر " ناظرني بنص عين " واخذ المخده حقته وحذفها علي : تأدبي انا اقولك
    شهد : ههههههههههههههه يلعن خشتك ي شيخ
    ناصر : هبله .. رجعي لي مخدتي
    شهد : تعال خذها
    ناصر : رجعيييها شهد
    شهد : انت حذفتها .. انت خذها
    ناصر : شهههددد ووجع خرفاان
    شهد " اخذت المخده وحذفتها " : خذ جعلك الماحي
    ناصر : عيب عليك
    شهد : وش هو اللي عيب
    ناصر : عيب
    شهد : ايش !
    ناصر : كولي تبن بس
    " وانسدح وناظر في جواله مره ثانيه "
    شهد " بصوت شبه مسموع " : مالت عليك انت وهي
    ناصر : ايش
    شهد : انطم
    ناصر : ههههههههههههههههههههههههههه والله فللله انتي
    " فتحت التلفزيون .. وظليت ادور شي اشوفه .. استقريت على قناة .. "
    ناصر : عششقني هو عششقنني .. وانا ي ناااس اعششق
    شهد " دق قلبي .. حسيت انو يقصدني انا !! " ناظرته بنص عين : الحمدلله والشكر
    ناصر : وش تبين انتي
    شهد : ابيك تصدق
    ناصر : ههههههههههههههههههههههه
    شهد : ظف وجهك
    ناصر : واذاا الاول ذبححني .. قتللني الثاني عششققه .. " صرخ " .. عاششت شهوود
    شهد : هههههههههههههههههههههه منت بصاحي ترى !
    ناصر : مججنون بك ي عمري
    شهد " ضحكت بسخريه " : اسكت حومت كبدي
    [ دخل خالد وبإيده اكياس ]
    خالد " وقف جنب الباب " : اووووووووووببب نويييصر وش تسوي هنا انت
    ناصر " رفع نفسه " : هلااا خليداان .. حبيب أألللببي .. وحشتني ياخي فاقدك انا
    خالد : ههههههههههههههه وش سالفتك انت اليوم .. المشاعر ثايره فيك
    فهد : هههههههههه تعال تعال حبيبي اشوف وش جايب لي
    خالد : لالا فيكم شي
    فهد : ههههههههههههههه تعااال ياخي وش عليك
    " جا جنبي .. وجلس .. فتح العلبه اللي بالكيس .. وطلع الجوال "
    خالد : وهذا جوالك وصلك
    فهد : عسسسسل " عطيته فلوسه "
    خالد : وش هذا ي شيخ اعتبرو هديه مني
    فهد : يللااا تسوي نفسك عزيز نفس
    خالد : طاح وجهك قل آمين .. جيب بس جيب يلعن خشتك ..
    ناصر : ليه ماقلت لي انا اجيب لك !
    فهد " ارتبكت ! " : بس اغيير شوي
    ناصر : طيب
    " اخذت الجوال وركبت شريحتي فيه .. "
    فهد : خويلد عطني رقم جوالك .. " سجلت رقمه " .. نااصر
    ناصر " مسكر عينه " : هاه
    فهد : عطني
    ناصر : خذه من خالد
    فهد " خذت الرقم من خالد .. وسجلته عندي "
    خالد : يلا برجع انا .. عندي تدريب بعد ساعه مع راشد .. " لف وجهو لناصر " .. وانت ترى دحين تدريبك يبتدي بعد نص ساعه .. ف قم احسن لك .. ماحتفيدك قعدتك مع هالخبل
    فهد : يلا يلا اذللف تخرب خويي
    ناصر : ههههههههههههههههههههه .. يلا طيب بجي معك
    " طلع ناصر مع فهد .. وانا سكرت عيني ابغى انام .. "
    " يكون مبسوط مره معها ! .. حتى خالد لاحظ ! .. اول مارجع لها وهو مرره رايق .. اففف بس كفايه تفكير فيه .. "
    ... : شهد
    فتحت عيني بسرعه
    شهد " اخذت نفس" : افففف شف اذا جاي تقول حكي ماصخ زي وجهك اطلع ..ترى كفايه اللي فيني
    راشد : لا انا بس جيت اتطمن عليك
    شهد " استغربت ! " : وش صاير !!
    راشد : ماصاير شي ! .. بس حبيت اشوفك واسلم عليك .. فيها شي هاذي يعني !
    شهد : لا مافيها شي !!
    راشد : ممكن اسألك سؤال
    شهد : اسأل
    راشد : انتي ليه قبلتي انك تتزوجي محمد !!
    شهد " بلعت ريقي " : لانو بيقتل ناصر يعني هاذي مهيب سهلة .. تنتهي حياة شخص بسبتي !!
    راشد : بس هو اخذ حبيبته منه !
    شهد " رفعت حاجبي " : طب انت تشوف انو هذا سبب يخلي الواحد يقتل !
    راشد " نزل راسه" : لا
    شهد : رفيقك غبي .. مايفكر إلا بنفسه ! .. يمكن يبي ينتقم مني .. بس انا ما اشوف انو لأنتقاماتو هاذي سبب كافي تخليه يسويها ..
    راشد : عارف
    شهد : اجل ليه ماتوقفه
    راشد : لاني ساعدته بكل شي
    شهد : كيف !
    راشد " وقف " : اخليك انا دحين .. انتبهي لنفسك
    " عطاني ظهره وطلع "
    " لاااه وش فيه كذا !! .. وش غييره الرجال ! .. سبحااان الله "

    " لفت نظري الفلم اللي بدا توه .. وتابعته .. صارت الساعه 9 .. وبدا النعاس يسيطر علي .. وصارت عيني تسكر لحالها .. ونمت .. "


    ...................................

    الساعه 7 الصبح ..
    فتحت عيني .. ناظرت حولي .. ماجا ناصر ! .. شفت الساعه .. قمت من مكاني وزحت اللف اللي على راسي وإيدي .. ودخلت اتروش ..
    " بعد ماخلصت نشفت شعري بشويش .. ولبست ملابس المستشفى ! .. وطلعت من الحمام .. "
    " ناظرت سرير ناصر .. وبعدها جلست على سريري .. ضغطت على الزر لجل تجي الممرضه .. دقايق وجت .. لفت لي اللف على راسي وإيدي واعطتني الادويه .. "
    " ثم ناظرت الساعه .. فينو هذا ليه ماجا !! .. يمكن عندو تمرين او شي ! .. "
    " جت الممرضه ومعها الفطور .. "
    " انسدت نفسي .. تذكرت ناصر .. لما كان يقصبني ع الاكل .. ويحط الملعقه جنب فمي واكل قصب عني .. ويقولي رح يجيب لي شي بعد ما آكل .. وكل مره ييكذب علي .. ضحكت بنفسي عليه .. "
    " طيب انا عندي رقم جواله .. ليه ما اتصل اشوف ليه ماجا ! .. لالا مالو داعي ! .. "
    " احس اني اشتقت له "
    " وش فيك ي شهد امس شايفته .. اففففففف تعودت عليه الحيوان "
    " سمعت صوت تلفوني .. فتحته .. وشفت ناصر مرسل لي شي .. فتحتها .. "
    [ مارح اقدر اجيك اليوم .. لانو امنعونا قال المدير انو خلاص انتهت المدة وما ادري ايش .. اذا صحيتي كلميني لاتنسي .. وأكلي قبل لاتكلميني .. اذا كلمتيني وانتي لسه ماكلتي بهرب من هنا وبجي افقع وجهك .. ويلا كلي بسرعه واتصلي فيني ]
    شهد : ههههههههههههههههههههههه ايش هالمجنون هذا .. والوم نفسي ليه احبك .. اخخخيه ي نااصر جننتني
    " وبدون شعور اتصلت "
    وعلى طول رد ..
    ناصر : الو [ صار قلبي يخفق بقوه .. وحسيت بتوتر ماحسيته وهو جنبي ! ]
    شهد : ايش فيك
    ناصر " بصوت مرره واطي يبان انو توه صاحي " : اول شي كلتي او لا
    شهد : ههههههههه ايه كلت
    ناصر : احلفي
    شهد : والله
    ناصر : ايه طيب
    شهد : ايه
    ناصر : كيفك
    شهد " ابتسمت " : بخير
    ناصر : طيب اسأليني كيفك ع الاقل
    شهد : هههههههههههههه ياخي اتركني خلها تطلع مني
    ناصر : والله لو بنتظرك مليون سنه قدام مارح تقوليها
    شهد : على كيفك .. اصلاً كنت بقول
    ناصر : مافيك خير انتي
    شهد : لاااااااه احلف بس
    ناصر : والله
    شهد : لا تحلف ي حيوان حرام عليك
    ناصر : هههههههه طيب
    شهد " دخت لما سمعت ضحكته " اخذت نفس طويل
    ناصر : آآآخخخ يا شهد
    شهد : ايش بك
    ناصر : مافيني شي
    شهد : ايه .. ليه مارح يخلونك تجي !
    ناصر : هذا المدير الخايس .. قال للحراس مايخلونا نطلع حالنا حال الباقي
    شهد : ليه طيب .. ع الاقل خلوك انت
    ناصر " سكت شوي " ثم قال : ليه انا
    شهد " تسارعت دقات قلبي " : كذا .. يعني لانو انت شريكي بالغرفه وش فيك
    ناصر : ايوه صح .. والله انا قلت للمدير هالخبل ذا .. وتهاوشت معو كمان .. طردني وقال لاترجع مره ثانيه
    شهد : هههههههههههههههههههههههه اححلف
    ناصر : والله
    شهد : ههههههههههههههههههههههههه
    ناصر " يبان من نبرته يبي يضحك " : ليه تضحكي ي حيوانه
    شهد : هههههههه كيفي
    ناصر " بنفس النبره " : لاتضحكي
    شهد : ليه
    ناصر : كيفي
    شهد " كتمت ضحكتي " : خلاص ما اضحك
    ناصر : عارف انو لسه بتضحكي
    شهد : هههههههههههههههههه حيوان
    ناصر : هههههههههههه حيوان اكلك انشالله
    شهد : انطم بس
    ناصر : تعرفي انو ماحد يقدر يضحكني بهالطريقه إلا انتي
    شهد " بلعت ريقي " : وش لون يعني !
    ناصر : يعني ما اضحك كذا إلا معك
    شهد " اغير الموضوع " : اكلت انت دحين !
    ناصر : لا
    شهد : قم كل اجل .. تقول لي اكلي وما ادري ايش .. وانت لسه ماكلت
    ناصر : عادي ..
    شهد : يلا يلا اذلف .. وبعدها اذا شسمو ذا .. شسمو
    ناصر : شسمو ؟
    شهد : ايوه
    ناصر : ههههههههههه مجنونه .. يلا يلا خليني اطلع اتنفس
    شهد : ههههههههه طيب يلا إلى اللقاء
    ناصر : انتبهي لنفسك
    شهد " هالشعور صار يزيد " : اذلف
    ناصر " ضحك " : باي
    " احبك ناصر "






معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. متوسطة : رواية كل شي يتغير في لحظة 2016 من تاليفي /رواية اماراتيه
    بواسطة like_the_moon في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 17-06-14, 11:12 AM
  2. قصة حب واقعية جريئة ..
    بواسطة عسل الامارات في المنتدى قصص الحب و الرومانسية و الغرام و العشاق
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 15-05-19, 12:20 AM
  3. قررت أموت بحبك (العنود و خالد) رواية رومنسية جريئة روعه
    بواسطة عسل الامارات في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 15-03-12, 04:48 PM
  4. أسئلة جريئة
    بواسطة ..همسة طموح.. في المنتدى المنتدى العام General Forum
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 13-04-13, 05:56 PM
  5. طويلة : عندما لا يعرف الألم الاستذان....رواية..جريئة..
    بواسطة فرعون في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 09-08-21, 04:16 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •