تنبيه :: عزيزي اذا واجهتك مشكلة في تصفح الموقع , فاننا ننصحك بترقيه متصفحك الى احدث اصدار أو استخدام متصفح فايرفوكس المجاني .. بالضغط هنا .. ثم اضغط على مستطيل الاخضر (تنزيل مجاني) .
 
 
صفحة 9 من 11 الأولىالأولى ... 4567891011 الأخيرةالأخيرة
النتائج 81 إلى 90 من 107
Like Tree9Likes

الموضوع: رواية , كنت شهد وصرت فهد ’ جريئة

  1. #81
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بدويه برستيج
    الحالة : بدويه برستيج غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 94248
    تاريخ التسجيل : 19-03-12
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 315
    التقييم : 16
    Array

    افتراضي رد: رواية , كنت شهد وصرت فهد ’ جريئة


    الـبـ[33]ـارت
    .
    .
    .
    .
    .
    ناصر " يناظر فيني " : يعني لاتشوفيني كذا بارد .. والله انو اذا اشوفك .. ودي احضنك وما اخليك .. ودي احميك من هالدنيا .. ودي اسوي لك كل شي لجل ارضيك .. [ سكت شوي ] ... شهد
    شهد " لسه منزله راسي .." : همم
    ناصر : انتي تحبيني ؟
    " حسيت كأنو حد صب علي ماي باررد .. بلعت ريقي .. وكل افكاري توقفت هاللحظه !! .. وش اقوول !! ايوه احبك وامووت فيك ..!! .. وانا بتزوج محمد !! .. لالا مستحيل اعترف له .. " هزني صوته "
    ناصر : شهد
    شهد " ناظرت الارض " : ايش !
    ناصر : ناظريني
    شهد " لفيت له ورفعت راسي وحطيت عيني بعينه "
    ناصر " مسك إيدي وحطها على صدره " .. " ابتسم " دقات قلبه مرره سريعه " : حسي شهد .. ابيك تحسي .. هاذي هي نبضات قلبي .. لما تكوني بنجبي .. هذا هو شعوري إتجاهك .. تقدري تقولي لي ايش يعني ؟ .. مرات توجعني هالدقات من قوتها بقربك .. اقسم بالله شهد .. ان كنتي تشكي بكلامي .. فهذا دليل على اني صادق بكل شي اقوله لك .. انا ما ابي اقول لك تفسيري لهالشي ! .. انتي حسي .. وانتي فسري على كيفك .
    شهد " صار نفسي سريع .. ونبضاتي تسرع اكثر .. واحس بالحر ! .. م ادري وش اقول !! .. كلامه يخليني ما افكر بشي غير ! .. زحت إييدي عن صدره .. ونزلت راسي .. خفت عيوني تفضحني .. "
    ناصر : قومي نشوف السياره فين
    شهد " الحمممدلله غير الموضوع ! " : طيب
    " قام وقمت معه .. صرنا ندور بالغابه نحاول نتذكر السياره فين ! .. مشيينا كثيير .. هلكت .. حسيت اني جوعاانه مرره .. "
    شهد " بهلاك " : نوووييصر
    ناصر : هاه
    شهد : ياااخي جوووع
    ناصر " وقف وناظر فيني " : لازم نشوف لنا حل دحين .. خلينا ندور شي تفاح كذا
    شهد : هههههههههه يلا .. هذا وجهي اذ حصللت ي سنوايت مدري سندريلا .. المهم وحده منهم
    ناصر " مشى " : اذا حصلت ماتاكلي شي
    شهد : لااا بتحصل افا عليك ي نوييصر انت الشجااع وش فيك امززح
    ناصر : ايه على بالي
    شهد : افااا عليك بس ..
    ناصر : ههههههههههههه الحمدلله والشكر
    " مشينا بالغابه .. تقريبا ربع ساعه .. "
    شهد : اففف مليييت
    ناصر : ريس ؟
    شهد " فتحت عيني وابتسمت بذهول " : اييييووووووووووا جبتهااا
    ناصر : هههههههههههههه يلا
    شهد " انحنيت ورفعت البانطلون وجهزت نفسي "
    ناصر : يلا .. اعد وننطلق
    شهد : لالالالا انا اللي بـعد ..
    ناصر : طيب كيفك ي بزر
    شهد : واااحد .. اثنييين .. يلاااا .. ادععععععععععس " ركضت اسررع ماعندي ..
    ناصر " يركض وبعد عني مسافه قصيره " : كان فيييك خير اغلبيني
    شهد " تحدييت نفس وصررت اركض أسرررع واحاول قد ما اقدر اني اغلبه .. رفعت راسي وشفته بعد كثييير .. ركضت وركضت .. حسييت بأن قلبي يوجعني شوي .. خففت سرعتي .. ودورت ناصر .. ماشفته .. وقفت بتعب .. اخذت نفس طوييل .. وجلست ع الارض بتعت "
    " فيين راااح هالخبل .. م يصدق خبر حد يتتحدااه .. افففففف .. "
    شهد " صرخت " : نااااااااااااااااااااااااصرررررر
    " مافي جوااب !! .. "
    شهد " صرخت اقوى " : نووووووييييصررررر فيييينك
    " ماسمعت ولااا حس .. بس صوت الرياح البارررده .. "
    شهد : فيين رااح ذا .. " وقفت .. "
    " مشيت ادور ناصر .. واحس كل ما ابعد اكثر .. يظلم المكان من كثافة الاشجار اللي فيه .. رفعت راسي اشوف الاشجار كيف صايره .. مغطيه المكان كلو .. وصاير كأنو بالليل !! .. بلعت ريقي بخوف .. ومشيت .. وصار المكاان اظلللمم .. فجأه سمعت صووت .. فزييت بخووف .. ومشيت وصرت اسرع بالمشي .. لفيت راسي اشوف خلفي .. مافيه شي "
    " صار المكاان مررررره ظلااام ! .. ومايبان شي قداام ولا تبان الارض .. وقفت مكاني وقررت ارجع .. "
    شهد : فينك ي ناصر ! .. " رجعت لورى بخطوات بطيئة .. وجيت بلف إلا اصدم بشي صلب .. "
    " تنفست بسرعه ورجعت لوررى "
    ... : شهد
    شهد " رجعت بخطوات اسررع .. "
    .. : وقفيي ي هبله انا ناصر
    شهد " وقفت بإرتيااح .. وقربت له .. " : خوووفتني حسبي الله عليك
    ناصر : ههههههههه خفتي هاه .. قلت لك تضييعي بدوني
    شهد " مديت إيدي ابي احس انو معي .. حسيت به قدامي .. ومسكت تي شيرته .. " : يلا نرجع للمكان المنور .. هنا ظلمه
    ناصر : طيب ليه ماسكتني كذا
    شهد " ماحبيت اخليه يحس اني خايفه " .. زحت إيدي عنو : لا بس ابي اتأكد
    " فجأه حسيت بحد يمسك إيدي .. خفق قلبي بققووه .. "
    ناصر " ماسك إيدي " : يلا مشينا
    " سحبني معه بهدوء ! .. "
    " ما انكر انو اخذ قلبي بهالحركه .. اخذني كلي .. مشيت معو ومانطقت بكلمه .. حسيت إني رجعت 10 سنين ورى .. آآخ ي قلبي "
    " وقف ناصر .. ووقفت معو "
    ناصر : اضن او رح نبقى بالظلمه كذا
    شهد : ليه !!
    ناصر : نسيت الطريق
    شهد : لاااااااااااااه كفااايه ضعناا .. دحين نضيع اكثثر
    ناصر : انتي اسكتي وحنا بخير
    شهد : ماالت عليك .. انت راعي الفكره الخايسه ذي .. شوف وين جبتنا
    ناصر : كلي تبن شهد لا اصفقك
    شهد : تخسي
    ناصر : تبين يعني ؟
    شهد : ههههههههههههه لا انت الشييخ
    ناصر : إيه على بالي
    شهد " افف ما اشوف ملامح وجهو ! " : طيب رح نظل واقفين كذا ؟
    ناصر : مابإيدنا حيله!
    شهد " جلست وانسحب هو معي لانو لسه ماسك إيدي .. جلس جنبي "
    ناصر : وجع
    شهد : فك إيدي ياخي انت اللي معذب نفسك
    " فك إيدي "
    ناصر : طيب ! .. اانا غلطان ماسك إيدك القذره ذي
    شهد " ابتسمت " : تحصل لك اصلاً انا إيدي من يلمسها يتوفق بحياتو
    ناصر : والله اللي اشوفو اني مسكت إيدك وضيعت الطريق
    شهد : ههههههههههههههههههههه حيووان
    ناصر : ههههههههههههه
    شهد : لا جد وش الدبره دحين
    ناصر : والله ي شهد ما ادري .. رح نظل هنا إلين ما الله يفرجها
    شهد : افف .. طيب خلينا نطلع من ذا المكان
    ناصر : لالا خلينا نرتاح شوي
    شهد : ياخي ماشووف شي حتى وجهك ما اشوفه
    ناصر : وش تبين بوجهي
    شهد " ارتبكت " : ابي اتعلم كيف ارسم القرد
    ناصر : ههههههههههههههههه طيب قومي .. وبعدين يمكن دحين المغرب !! .. يعني لو ندور ما رح نشوف النور
    شهد : اففف ليه نقوم طيب .. خلنا جالسين إلين ماتشرق الشمس بس والله يعيننا
    ناصر : طيب .. " حسيتو قام من مكانه "
    شهد " فزيت " : هيي تعااال فين رحت
    ناصر : بجيب حطب او شي لجل اسوي نفس الافلام واشعل نار
    شهد : هههههههههههههههههههههههههههه خف علينااا
    ناصر : انكتمي
    شهد " وقفت " : بجي معك
    ناصر : ليه
    شهد : كيفي
    ناصر : تمسكي إيدي كمان ؟
    شهد " ارتبكت " : لا وش ابي بإيدك
    ناصر : طيب يلا تعالي
    " مشيت معو واسمع خطواته بدقه لجل ما اضيع .. اففف .. لو بإيدي كان مسكتك ي نااصر .. "
    " اختفا صوت الخطوات .. بلعت ريقي "
    شهد " بخوف " : ناصر
    ناصر : هاه انا هنا
    شهد : فينك
    " مسك إيدي وخلاها على ظهره .. "
    " قصب عني مسكت تي شيرته .. "
    ناصر " حسيته يضحك .. انحنى اخذ خشب من الارض .. "
    شهد : يلا وش تسوي
    " وقف "
    ناصر : يلا تعالي .. " لحقته "
    " وقفنا وبعدها زحت إيدي عنه وجلست .. "
    " وهو جلس جنبي بس بعيد شوي .. وصار يفرك الخشب ببعض لجل تطلع النار "
    شهد : هههههههههههههههه لاتحاااول
    ناصر : شجعيني ي حيوااانه ايش ذا الاحباط اللي انتي فيه
    شهد : هههههههههههههه يلا ي بطل
    ناصر : ايوه كذا
    " وصار يحاول يحاول "
    شهد : قلت لك ماتعرف " فجأه ولعت نار صغييره "
    ناصر : اييييييوووووا شووفتي .. هاااه مين اللي مايقدر " بانت ملامحه شوي "
    شهد " ابتسمت " : قلللت انك بطل انا مايخيب ظني فيك
    ناصر : هههههههههههههههه كذابه " صار يحط اكثر لجل تكبر النار ..
    " وصارت متوسطه وشفت وجه ناصر كامل .. وقربت جنبها اتدفى "
    شهد : اعتقد انو دحين صار بالليل مرره .. لانو برررد ثلووج
    ناصر : يعني انتي مرره بردانه ؟؟
    شهد : ايوه
    ناصر " جا قرب جنبي اكثر .. " وتسارعت دقات قلبي " : مرره مرره ؟
    شهد " ناظرته " : ايووه مرره وش فيك
    ناصر " فصخ الجكيت حقه .. ولبسني " : دحين ؟
    شهد " ناظرته بدهشه ! " : ايوه
    ناصر " ابتسم وناظر النار .. وحط إيده يتدفى "
    شهد " كسر خاطري " : طيب ايش هالذرابه .. خذو ما ابي علي جكيت انا وكل شي تمام
    ناصر : لا اصلاً انا دافي وحاس بالحر
    شهد : تكذب علي يعني
    ناصر : احمدي ربك بس اني اعطيتك ولا كان مين بيعطك انتي مع وجهك
    شهد " رفعت حاجبي " : بالطقاق .. ما ابي الجاكيت حقك " فصخته وحذفته عليه "
    " ناظرت النار "
    ناصر " حسيته يناظر فيني " بصوت منخفض : تبيني انا ؟
    شهد " ناظرته " : اييش !
    ناصر " ابتسم ابتسامته اللي تعذب " : تبيني انا ؟
    شهد " بلعت ريقي " : وش ابي بك
    ناصر " ضحك " : اوكي خلاص
    شهد : يلعن ذا الوجه
    ناصر : منتيب جوعانه ؟
    شهد : إلاااا جوعااانه ونص
    ناصر : اكليني
    شهد : انت وش قصتك
    ناصر : ههههههههههههههههههههههه
    [ سكتنا شوي .. ]
    ناصر : شهد
    شهد : هاه ..
    ناصر : توثقي فيني ؟
    شهد " ناظرت فيه " : وش هالسؤال ذا ! .. اكيد اوثق فيك .. يعني لو مانيب واثقه فيك سمحت لنفسي اجي معك هنا ...!! مكان مابه إلا انا وانت .. وبعض الحيوانات
    ناصر " ابتسم " : ليه هالثقه !
    شهد " ارتبكت " : امم عشانك رفيقي يعني
    ناصر : بس !
    شهد : ايوه بس
    ناصر : طيب
    شهد : عليك بأسئله .. غريبه
    ناصر : هههههههههه ليه
    شهد : وش دراني
    ناصر " ناظر فيني ثم رجع ناظر النار " : آآآآخ ي قلبي
    " ما ابي اسأله واتوهق بالاجابه ! .. "
    [ سكتنا فتره .. وحسيت بالنعاس .. وناصر صار يقرب مني اكثر .. الين صار مابيننا شي .. وصار مرررره قررييب .. وإيدي تلامس إيده .. ]
    " بلعت ريقي .. "
    شهد : ابعد ياخي ارض الله واسعه
    ناصر : .............................. [ صمت ]
    شهد " لفيت وجهي عليه " : ناااصر ابعد وش فيك
    " فجأه سند راسه على كتفي وسكر عينه "
    شهد " صار وجهي مره قررريب من وجهو .. " بهمس " : ناصر !!
    " مايجاوب .. ناظرت وجهو كيف صاير .. مملوووح هالأنساان يخقق .. هو من بعيد يطلع قلبي من مكانه .. كيف وهو بهالقرب ! .. احس بموووت من دقات قلبي "
    " سندت نفسي على الشجره اللي خلفي ومسكت ناصر وخليت راسه بحظني بشويش .. "
    " اخذت الجاكيت حقه .. وغطيته فيه .. "
    " بلعت ريقي مدري فين احط إيدي ! .. قربت إيدي من راسه .. وصرت امسح على شعره والعب فيه .. "
    " فجأه فتح عينه .. وبسرعه زحت إيدي عنه .. "
    ناصر " بهمس " : لو تسأليني تحبني ؟ .. بقولك ميت بهواك ! .. لو تسأليني ليه تحبني ؟ .. بقول لك كيف ما احبك وانتي كل يوم تكبرين بعيني اكثر واكثر .. وتخليني احبك اكثر .. واتعلق فيك اكثر .. مرات افكر .. كيف لو خلصت هالثلاث شهور ! .. وتبعدي عني .. " تنهدت بألم " .. كيف بتكون حياتي من بعدك ! .. صعب .. وربي صعب .. " لمحت لمعه بعيونه ! " ابي اقولك كل شي احس فيه شهد .. " هزيت راسي بالموافقه " .. يجيني احساس .. انو بفقدك بيوم من الأيام .. ومارح ترجعيلي .. " تجمعت الدموع بعيوني .. "
    اقسم بالله شهد .. اموووت من داخل .. بس لما يجيني هالأحساس .. احاول احافظ عليك قد ما اقدر .. انتي ملكتي قلبي .. وانا قلت لصالح اني باخذك على سنة الله ورسوله .. " انصدمت " .. بس ماحبيت اخبرك .. قال ابعد عنها وانتو بالغربه .. واول ماترجع تعال .. قلت طيب .. على بالي الشي سهل ! .. لكن لما بعدتي عني .. كيف بتحمل بعدين بس " تنهد تنهيده طووييله حط ذراعه على عينه " .. " حطيت إيدي على راسه بتردد .. وصرت امسح على شعره بخفه " .. شفته يفرك عينه بذراعه ويبلع ريقه .. "
    شهد : ناصر
    ناصر " زاح ذراعه من وجهو وناظر فيني " " بنبره تعور القلب " : والله احبك
    شهد " تجمعت الدموع بعيني " : لاتحبني
    ناصر : لاتحرميني منك .. انتي اصدق حب بحياتي .. وربي الشاهد .. " وانا رح احرمك مني وقصب عني !!! "
    شهد " سالت دموعي " : لاتعور قلبي اكثر ناصر تكفى
    ناصر " قام بسرعه وجلس قبالي " : ليييه هالدمووع لييه " مسك وجهي بإيدينه ومسح دموعي "
    شهد : لاتحبني
    ناصر : لييه طيب
    شهد " صار نفسي اسرع " : بس ناصر .. اعتبرني زي اختك .. انا مقدر اكون لك .. في اشيا تمنعني .. لصالحك .. ولصالحي
    ناصر : اموت انا
    شهد " سالت دموعي مره ثانيه " : اسكت ناصر .. ما احب ذا الحكي .. خلاص
    ناصر " ناظر فيني .. ثم خذني لحضنه .. وضمني بحنيه " : طيب بسكر الموضوع .. بس لاتبكي .. " صار يمسح على شعري .. واحس بأماان ماحسيت به من قبل " ..
    " بهاللحظه تمنيت شي واحد بس ! .. انو ابقى معو بهالغابه ومانلقى السياره .. لا محمد ولا غيره يقدرو يعكرو مزاجنا .. تنهدت .. وسكرت عييني .. "
    ناصر " تنهد تنهيده طوييله .. وسند نفسه على الشجره وماتركني .. "
    " صرت اسمع دقات قلبه .. مرره سريعه .. آآخ ي ناصر احبك اكثر من اول .. تنهدت براحه .. وتمسكت فيه وماحسيت بروحي ونمت "

    صحيت على صوت العصافير .. فتحت عيني .. وضوء الشمس ازعجني .. واستوعبت اني نمت على صدر ناصر .. وهو ساند نفسه على الشجره ونايم .. والابتسامه على وجهو .. ابتسمت وانا اشوفه ..
    وقفت .. واحس بطني يقرصني من الجووع .. من امس مانحط في بطني شي .. ناظرت المكان .. وتفاجئت لما شفت سيارة ناصر .. بعد السوور قبالنا !! .. فركت عيني مرتين .. استوعب ! .. يعني السياره قدامنا امس وحنا ماشفناها !! ..
    رحت لناصر وهزيته من كتفه ..
    شهد : نااصرررر
    ناصر " يحرك راسه ببطئ منزعج "
    شهد : قمممم لقييينا السيااره
    ناصر " فتح عيونه بسرعه والتفت يمين يسار " : فيين !
    شهد " اشرت له " : كااهي
    ناصر " سند نفسه بإرتيااح " : اجل هي قدامنا وماشفناها !!
    شهد : ايوه لأنك غببي
    ناصر " ناظرني بنص عين " : يعني كان بهرتينا بذكائك ي فهيمه
    شهد : هههههههههههههههههه .. قم بس قم ..
    ناصر " وقفت ومديت له إيدي .. مسكني ووقف " : يلا مشينا
    " مشيت معه .. ورفعني لجل اطوف هالسور .. رحت وقفت جنب السياره .. قفز ناصر .. وجا فتحها لي .. دخلت .. ودخل ناصر .. "
    شهد : افففف مابغيينا
    ناصر : يلا بس نرجع دحين .. حالتنا حاله ! .. انا ملابسي كلها سوده وانتي كمان ماقصر فيك الرمل ..
    شهد : سندت نفسي .. " شغل ناصر السياره .. وجا في بالي كل اللي صار امس .. ماتوقعت كل هالحب من نااصر !! .. يابعد هالكون ي نااصر .. والله اضحي بحيااتي لجل تبقى بخير .. "




    ناصر : ترجعي معي ؟
    شهد : لا خذني لجنا .. " شهقت " .. جواالي " اخذت جوالي وشفت جنا متصله 32 مره .. "
    ناصر : وش فيك
    شهد : وجججججججججع جناا متصله 32
    ناصر : ههههههههههههه تحاتيك يمكن .. كلميها
    شهد : ايه طيب
    " اتصلت .. ررن شوي ثم ردت "
    جنا : فيييييينك انتي اتصل لك من امس وماترردي ووووجججع ششششهد خليتيني اسهررر احاتي على بالي صادك شي
    شهد : اهديي اهدي .. فين بروح اانا !! .. مع ناصر يعني فين !! .. وبعدين شايفتني بعيوونك وكنتي معنا .. وتعرفي اني معو ! .. وشدعوه !! .. يعني لو ماشفتيني رجعت اكيد نمت بالسكن !
    جنا : الله ياااخذك اجل مالت عليك .. هاذي جزاتي اني احاتيك مع وجهك
    شهد : يلا ظفي وجهك جاايه انا
    جنا : طيب .. بقول لك
    شهد : إيش ..
    جنا : ترى راشد هنا من فتره ومعو رجال غريب !! .. خليتهم ينتظروك تحت !!
    شهد " بلعت ريقي ! .. اكيد محمد معه " : طيب
    " سكرت منها .. واحاول اكون طبيعيه ما ابين لناصر توتري .. "
    ناصر : وش فييها كذا تصاارخ كنو حد مييت
    شهد : هههههههههههه تقول تحاتي
    ناصر : مسكيينه .. والله جيده هالرفيقه
    شهد : جيده ؟ " ضحكت"
    ناصر : ههههههههههههههههه ايوه
    شهد : مالت عليك
    ناصر : ماتبين تاكلي شي !
    شهد : إلا ابي مرره جوووعااانه ..
    ناصر : طيب
    " وصلنا لمطعم يطل على الشارع .. والناس رايحه وجايه .. المنظر يفرح القلب .. "
    " نزلنا من السياره .. وجلسنا على طاوله برى المطعم .. جا الجرسون واخذ الطلب .. "
    ناصر : ماكلمتي صالح !
    شهد : برجع وبكلمه .. مرره فقدتته هوو وامه ي لببببى قلوووبهم والله
    ناصر : انتي ليه ماتناديهم يمه ويبه ! .. يعني اعتقد ربووك وهم اللي قايمين فيك !!
    شهد : انطم .. ما احب .. صحيح يعني هم ربوني بس ما احب اقول يمه ويبه إلا للي جابوني
    ناصر " ابتسم " : طيبه معك ام صالح ؟
    شهد : هههههههه ايووووه طبعاً .. والله هي ماتدري بالدنيا ..
    ناصر " ضحك " : كيف يعني
    شهد : هي كبيره بالسن وشوي خرفت !! .. بس فلله والله تعجبني .. مره رحنا لمطعم راقي وكذا .. ع اساس صالح ماخذ الراتب ومستانس يبي يطلعنا .. جلسنا بالمطعم كل واحد بمكانه .. طلبنا انا وصالح واخذنا لها رز ودجاج .. المهم .. جا الجرسون وحط الاكل على الطاوله .. ماشووف إلا ام صالح ماخذه صحنها .. وقامت من الطاوله وجلست على الارض ههههههههههههههههههه
    ناصر : هههههههههههههههههههههههههه
    شهد : وتصفق وتصرخ تقوول .. جييبووو لي الإيييدااام .. هههههههههههههههههه
    ناصر : ههههههههههههههههههههههههههه ياااحليييلها
    شهد : اخخ ي بطني
    ناصر : هههههههههههه عجييبه .. اذا رجعنا السعوديه ابي اشوفها
    شهد : طيب ي شييخ
    " جا الجرسون حط الاكل على الطاوله .. واكلنا انا وناصر كأننا اول مره نشوف اكل .. "
    ناصر : شوي شوي " ياكل "
    شهد " اكل " : والله شوف نفسك بعدين كلمني .. شف ملابسك كلها السوس حق ذا
    ناصر : ههههههههههههه مالك دخل فيني
    شهد : اجل انت مالك دخل فيني كمان
    طلعت جوالي من جيبي .. وفتحت الكاميرا ..
    شهد : ناصر سو بييس
    " سويينا بييس وبتسمنا ابتسامه عريضضه .. وصورت .. صارت الصووره مرره عفوويه "
    " ضحكت على اشكاالنا .. اخذ ناصر الجوال يشوف "
    ناصر : كننا طالعين من معركه
    شهد : ههههههههههههههه كمل اكلك بس
    " خلصنا اكل .. وقمنا نغسل إيدنا ..دفع ناصر الفاتوره بعد مطاقق .. وطلعنا من المطعم .. "
    " لفت نظري المحلات اللي بالشارع "
    شهد : استنى بالسياره وانا بروح شوي وبجي
    ناصر : فين !!
    شهد : شوي وبجييك .. اجلس بالسيااره
    ناصر : طيب
    " دخل ناصر السياره .. وانا توجهت لمحل من المحلات .. "
    " دخلت .. وشفت ساعات مرره حللوه للرجال .. شفت كثيير .. وجا في بالي اخذ لناصر .. اشتريت وحده لناصر .. وطلعت .. وتوجهت لمحل ثاني .. يبيع ملابس .. ماعجبني شي وطلعت .. لفتني محل يطبع صور .. دخلت .. وطبعت صورتي انا وناصر بالمطعم سويت كوبي ثنتين .. وحده لي ووحده لناصر .. ابتسمت .. واخذت الصور وطلعت من المحل .. "
    " توجهت للسياره .. وشغل ناصر السياره قبل ما اركب .. دخلت .. وعلى طول حرك .. "
    ناصر : وش سويتي انتي !! ..
    شهد : مالك دخل
    ناصر : يلعن هالوجه
    " وصلني للفندق .. "
    ناصر : يلا انزلي
    شهد " ابتسمت ابتسامه عريضه " : طيب
    ناصر : وش فيك
    شهد " اعطيته الكيس .. داخلها الساعه والصوره " : لك
    ناصر : ايش ذا " نزلت من السياره "
    " سكرت الباب وهو يناديني .. عطيته طاف .. ودخلت الفندق .. "
    " دخلت وانا مبتسمه .. فجأه شفت محمد وراشد .. اختفت ابتسامتي !! .. جا ممحمد وقف قبالي .. مبتسم !! "
    محمد " وهو مبتسم " : ناصر نزل من السياره وجاي الحين .. اول ما امسك إيدك تقولي [ بس انا احبك .. ومستعده اضحي بالكل لجلك ] .. طيب ؟؟
    شهد : ايييييييييييييش !!!
    محمد : ترى حيموت وقدامك .. " رفع التيشيرت وبان المسدس !! " .. "بلعت ريقي بخوف "
    " مسك إيدي .. "
    شهد " سكرت عيني " : بس انا احبك .. ومستعده اضحي بالكل لجلك ... " سكرت عيني بقهر " ..
    محمد " ضغط على ايدي " : وانا امووت فيك .. واحبك واتمنى اعيش طول عمري معك ..
    " فتحت عيني وشفت محمد يناظر خلفي بإنتصار !! "
    " فجأه حسيت بحد يجي جنبي .. "
    " لفيت وجهي .. وشفت ناصر الشرار يتطاير من عينه .. "
    ناصر : هذا هو اللي ترفضيني عشانه !! .. هذا اللي تبكي عشانه !! .. وانا احضنك !! .. واواسيك .. على بالي تحبيني !! .. " سكت .. وناظر محمد بقهرر .. وانا واقفه مقدر اسوي شي .. ودموعي بعيني " ..
    شهد : نـ " ضغط محمد على ايدي بقوه "
    ناصر : لاتمثلي علي اكثر !! .. اتووقع كل النااس تكذب .. إلا انتي !! .. بس اهنيك .. قدرتي تاخذي قلبي وتلعبي فيه !!

    نهاية البارت ..








  2. #82
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بدويه برستيج
    الحالة : بدويه برستيج غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 94248
    تاريخ التسجيل : 19-03-12
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 315
    التقييم : 16
    Array

    افتراضي رد: رواية , كنت شهد وصرت فهد ’ جريئة


    الـبـ[34]ـارت
    .
    .
    .
    .
    " فتحت عيني وشفت محمد يناظر خلفي بإنتصار !! "
    " فجأه حسيت بحد يجي جنبي .. "
    " لفيت وجهي .. وشفت ناصر الشرار يتطاير من عينه .. "
    ناصر : هذا هو اللي ترفضيني عشانه !! .. هذا اللي تبكي عشانه !! .. وانا احضنك !! .. واواسيك .. على بالي تحبيني !! .. " سكت .. وناظر محمد بقهرر .. وانا واقفه مقدر اسوي شي .. ودموعي بعيني " ..
    شهد : نـ " ضغط محمد على ايدي بقوه "
    ناصر : لاتمثلي علي اكثر !! .. اتووقع كل النااس تكذب .. إلا انتي !! .. بس اهنيك .. قدرتي تاخذي قلبي وتلعبي فيه
    شهد " تجمعت الدموع بعيني .. وحاولت قد ما اقدر احبسها "
    محمد " شبك إيدي بأيده " : ورح نتزوج اذا رجعنا السعوديه " صارت انفاسي تسرع وانا اشوف وجه ناصر كيف معصب "
    " رفع ناصر إيده وبحركه سريييعه لففف وجه محمد ببووكس .. رجع محمد كم خطوه ورى .. وحط إيده على خده ويناظر ناصر بعصبيه "
    ناصر : الله لايهنيك فيها .. " نزلت دمعه من عيني .. " وناظرني ناصر بإنكسار " .. "لمعت عيونه .. ونزلت دمعه .. ابتسم بألم .. " .. احساسي ماخاب .. " فصخ الجاكيت .. وحذفه بوجهي " .. ما ابيه دامه يذكرني فيك .. "تنهد تنهيده طويييله .. وعطاني ظهره ومشى !"
    " تصنمت بمكااني .. ودموعي تنزل من عيني ومقدر اتحكم فيها .. دمعه من عيون رجال !! تنزل عشاني .. دمعتك هاذي غاليه ي ناصر .. " سكرت عيني بقهرر "
    " تذكرت انو محمد معي .. فتحت عيني بعصبيه والدموع تنزل منها "
    شهد "صرخت ": كللللبببب نذذذذل حيوووووان .. " حذفت جاكيت ناصر على الارض .. ومن القهر عطييتو بوكس على نفس المكاان .. " .. تفففووو عليك ..
    " ابتسم .. وناظرني بخبث .. "
    " عطيته ظهري واخذت الجاكيت من ع الارض .. ومشيت طالعه من الفندق .. "
    " مشيت ما ادري فين رايحه .. ابي مكان اطلع كل اللي داخلي فيه .. مشييت وانا دموعي بعيني .. والناس تمر جنبي وتشوفني بإستغراب .. مشييت ومشييت .. الين ماوصلت لمكان ضييق .. جلست وسندت نفسي على الجدار .. ناظرت جاكيت ناصر .. وتذكرت لما جا وحطه على كتفي لجل ما ابرد .. " تنهدت " .. آآه يا ناصر كيف بعيش بدون حسك !! "
    " قربت الجاكيت حق ناصر لخشمي واستنشقته .. غطيت وجهي فيه وصررت ابكي بحررقه .. ابي اطلع اللي بداخلي بأي طريقه .. خلاص دحين تنتهي حياتي مع محمد الزففت .. الله يلعنك ويحرقك بننار جهنم ي محمد .. "
    " مررت تقريباً اكثر من ربع ساعه وانا ابكي .. إلين ما حسيت بالنعاس .. طلعت جوالي من جيبي .. اتصلت لـ جنا "
    جنا : فيينك انتي
    شهد : ما رح ارجع اليوم اذا تبين اتصلي لأخوك ياخذك معو
    جنا : شهووود
    شهد " وقفت " ببرود : هاه
    جنا : ليه صوتك كذا !
    شهد " امشي بخطوات بطيئه " : لا برد وكذا ف شححط صوتي
    جنا : طيب يلا ظفي خشتك
    شهد " مالي نفس لها " ببرود اكثر : باي
    " سكرت الجوال .. وحطتو بجيبي .. ومشيت ما ادري فين اروح .. بس ظليت امشي بخططوات بطييئه .. وراسي صار يفتر .. نفسي صار يسررع .. وواصلت مشي .. وقفت وأشرت لتاكسي .. وقف لي ودخلت .. "
    شهد " ببروود " : Take me to the sea please " خذني للبحر "
    " ناظرني التاكسي بأستغراب وحرك السياره .. "
    " سندت راسي وسكرت عيني .. على طول جا ناصر ف بالي .. وش يسوي دحين .. " تنهدت بضيق " .. اببييك ناصر والله ابييك .. ونزلت دموعي مره ثانيه بس بسكات .. "
    التاكسي : sir " فزييت "
    " فتحت عيني واخذت جاكيت ناصر .. عطيت التاكسي فلوسه وطلعت من السياره "
    " ناظرت البحر كيف صافي .. مشيت بخطوات بطيئه على الرمل .. إلين ماوصلت لطرف البحر .. زي مكان جلستي انا وناصر ذيك المره .. ابتسمت بألم .. "
    " التفت اشوف الناس .. ولفت نظري شخص جالس بنفس المستوى بس بعييد .. تنهدت وتذكرت ناصر .. ناظرت البحر .. وحسيت بالنعاس اكثر والبحر يداعب رجلي .. انسدحت ع الرمل .. وضميت جاكيت ناصر لصدري .. وطاحت دمعه قههرر من عيوني .. وماحسيت بنفسي ونمت .. "
    ..............

    " حسيت جسمي متكسرر .. واصوات ناس تتكلم .. فتحت عيوني بأستغراب .. الدنيا ليل .. وتلفت حوولي .. "
    " استوعبت اني نمت على الرمل .. جلست وبأيدي جاكيت ناصر .. حسيت بحب اتجاه ناصر اكثر من قبل .. وحنييت له اكثثر من قببل .. مررت إيدي بين شعري .. وحركته لجل يتنظف من الرمل .. قمت من مكاني ونفضت نفسي .. ناظرت الناس .. اللي يلعب واللي ياكل واللي مع اهلو .. "
    " مشيت .. وطلعت جوالي من جيبي .. شفت 4 رسايل .. "
    " فتحتهم "
    خالد : فهوود تعرف إيش بو ناصر
    خالد :- ياخي تعال الوووضع مايطممن ! " بدا قلبي ينبض بسررعه "
    خاللد :- فهوووود اذا شوفت المسج اتصل بي
    خالد : يلاااا فييينك
    " بسرعه بدون تفكير اتصلت لـ خالد .. "
    " صوتي مايحتاج اخشنه هو شححط من البكي .. "
    " ررن شوي ثم رد "
    خالد : فيييينك انت انا صار لي 4 ساعات اتصل بك ..
    فهد : وش صااير !!
    خالد : جا معصب ووجهو يكسر الخاطر ياخي محتااجك بهالظروف .. " وقفت بمكاني .. وفتحت عيني بصدمه .. كل ذا بسبتي انا !! "
    خالد : فههد
    فهد " فزيت " : طيب انا جاي
    خالد : يلا ياخي مهوب راضي يرد علي طقيت الباب كم مره .. ولاهوب راضي يفتحه ..
    " سكرته بسرعه وتوجهت للشارع .. وقفت تاكسي .. وانا احس انو رااسي بدا يفترر وقلبي يألمني .. ما اتخيل شكل ناصر .. وقف لي تاكسي وركبت بسرعه وقلت لو اسم السكن .. "
    " جلست بتوتر .. وكل دقيقه اناظر الجوال .. احس التاكسي يمشي بطييييئ .. تصبرت .. "
    " واخييرااً ووصلنا .. اعطيت التاكسي فلوسه وبسرعه نزلت .. وتوجهت للقسم .. وقربت للغرفه وكل ما اقرب تزيد دقات قلبي ويزيد فيني التوتر .. شوفت خالد واقف جنب الغرفه ويطق الباب .. "
    " ركضت له .. ووقفت جنبه "
    فهد : هاه وش صاار
    خالد " ناظرني مو فوق لـ تحت " : وش صاير فيك انت !! ..
    فهد : يااخي وش عليك مني دحين انت
    خالد : طيب .. يلا حاول معو
    فهد " فكرت " : شف .. قول له .. افتح الباب ترى اختك جت هنا ..
    خالد : طيب .. " يطق الباب " .. يااا نووويصر اوختك هنا
    " طق الباب اقوى .. وصرت اطق معو "
    " انفتح الباب وبسرعه وقفت جنب الباب لجل مايشوفني .. ناظرني خالد .. وأشرت لو يدخل .. "
    " دخل خالد وناصر ماله حس .. طليت .. وشفت ناصر يركب السرير وينسدح ويغطي نفسه بالغطا .. "
    دخلت بهدوء .. وأشرت لخالد يجلس جنب ناصر ..
    فهد " بهمس " : كلمه
    خالد : ناصر
    ناصر : ............... [ صمت ]
    خالد : طيب قوم ياخي ميصير اللي تسويه بنفسك
    ناصر " بصوت منخفض مرره " : تراك ازعجتني .. اتركني ابي انام " آآخ يا ذا الصووت "
    خالد : طيب انادي لك فهد ؟
    ناصر : ................................. [ صمت ]
    خالد : ناصر
    ناصر " تنهد " : على طاري فهد " فزيت " .. شف بالدرج علبه .. خذها لفهد ..
    " فتح خالد الدرج .. وطلع العلبه واعطاني .. "
    ناصر : واسكت خلني لحالي تراني منيب ناقص هم " فديييت قللبك ي نااصر "
    " انسحب خالد بهدوء .. ناظرت ناصر للمره الأخيره .. احبك .. نزلت دمعه ومسحتها على طول .. ناظرت العلبه .. وطلعت بهدوء .. سكرت الباب .. وجا ف وجهي خالد "
    خالد : شوفت !! .. هاذي حاله يعني .. وانت فين رايح كمان
    فهد : الفندق
    خالد : دحين خوييك بهالحال وتتركه !! .. وش هالقلب اللي عندك انت !
    فهد " ضحكت بإستهزاء " : ومحمد خلى فيني قلب .. ما اوصيك خالد .. اجلس معو .. لاتخليه لحاله امانه خالد .. " ناظرني بإستغراب "
    " عطيته ظهري ومشيت .. "
    " توجهت للبوابه .. وركبت تاكسي متوجهة للفندق .. "
    " ناظرت العلبه مره ثانيه .. قررت افتحها اذا وصلت .. "
    " وصلت للفندق .. واعطيت التاكسي فلوسه ونزلت .. دخلت .. توجهت للغرفه .. "
    " وقفت عند الباب .. واتصلت لجنا "
    جنا : اييش
    شهد : افتحي
    جنا : ماقلتي ماتبين تجين
    شهد : جنا
    جنا : طيب طيب
    " سكرت الجوال وفتحت لي جنا الباب .. "
    جنا : إيييييييييييييوو إيش القرف اللي انتي فيه
    شهد " ماناظرتها .. "
    " دخلت وحطيت العلبه وجاكيت ناصر بالدولاب وحذفت جوالي على السرير .. على طول اخذت ملابس وتوجهت للحمام .. تروشت بسرعه ولبست ملابسي وطلعت "
    جنا : شهوود فيك شي؟
    شهد " بدون ما اناظرها " : لا
    " وقفت جنب السرير ورميت نفسي بتعب .. سكرت عيني افكر بناصر .. "
    " انشالله تلقى من يعوضك ي حبيبي .. "
    " فزيت لما سمعت رنة جوالي .. فتحت عيني وفي بالي ناصر .. اخذت الجوال ورديت بسرعه "
    شهد : ناصر ؟
    .. : لا منيب ناصر
    شهد " راشد ! " : وانت ايش تبي تتصل بي كمان
    راشد : فاهمتني غلط شهد وربي
    شهد : ي حياااتي .. وتبيني دحيين اصدق شي تقولو صح ؟
    " وقفت جنا تناظرني "
    راشد : ممكن اشوفك طيب ؟
    شهد : لا
    راشد : شهد لاتعاندي والله ابي افهمك الموضوع بس
    شهد : قلت لك لا راشد خلاص ياخي عاد افهم " سكرت الجوال بعصبيه "

    جنا : لييييييييييييه تكللمييينو كذاااا
    شهد : انتي مالك دخل فيني
    جنا : مالت عليك وعلى وجهك .. كلبه
    " ماعطيتها وجه ونمت .. "

    [ مرت ثلاث ايام وانا على هالحال .. لا اكل .. ولا شرب .. ولاااشي .. خالد كم مره يتصل .. وما ارد عليه لانو ما ابي اسمع خبر يوجع قلبي اكثر عن ناصر .. وجنا صارت تطلع من نبيل كل يوم .. تجي تتحلطم علي وتترجاني آكل وما ارد عليها وانام .. تطلع جنا .. ابتدي ابكي .. ترجع جنا .. انام .. هذا هو روتيني هالثلاث ايام ... حياتي من بعد ناصر كئييبه .. ]
    [ الساعه 7 بالليل ]
    " فتحت عيني بتعب .. واحس نفسي ثقيييله .. جلست وسندت نفسي .. شفت جنا تاكل وتشوف فلم .. "

    جنا " لفت علي " : ماتبين تاكلي ؟
    شهد : لا منيب مشتهية
    جنا : ي شهد انتي ماكليتي شي من ثلاث ايام .. بس نوووم نووم .. شهوود عجزت اقولك قولي وش فييك منتيب راضيه
    شهد " تنهدت " : جنا بس تكفين هالموال لاتعيدينه مره ثانيه .. اسكتي الله يرحم والديك ..
    " سمعت الباب ينطق .. وقامت جنا تركض .. فتحت الباب .. "
    جنا : مين ! " صوت رجال " .. طيب لحظه
    " ناظرتني "
    جنا : شهوود .. رااااشد
    شهد " استغربت " : وش جابو ذا !
    " قمت من مكاني بتعب .. وتوجهت للباب .. وأشرت لـ جنا تدخل .. "
    " اخذت جاكيت ولبسته .. فتحت الباب وشفت راشد واقف .. طلعت وسكرت الباب .. "
    شهد : انت حومت كبدي ترى ! .. ماصارت ياخي .. خلاص .. حرام عليكم عاد .. ماتم شي ماسويتووه فيني ... ارحموووني ترى انا بششر زيي زييكم ..
    راشد : والله عاارف .. قبل لاتحكي اي شي .. ممكن اخذك لمكان نتكلم فيه ؟
    شهد " ببرود " : طيب يلا
    " مشيت معه .. وطلعنا من الفندق .. ركبنا السياره "
    راشد : مطعم ؟
    شهد : لا ما ابي اكل .. أي مكان راشد بسرعه راسي يوجعني
    راشد : طيب
    " توجهنا لحديقه مرره حلوه .. فيها اشكال وانواع من الزهور .. نزلنا وتوجهنا لطاوله بنص الحديقه .. "
    " جلس راشد وجلست قباله "
    شهد : قول اللي عندك بسرعه
    راشد : شهد ترى انا كنت تحت تهديد محمد
    شهد : بس عااد .. خلاص ماتشبع .. مين قال اني محتااجه لأعذاارك ! ..
    بسس تكفى وخخر عن طرييقي .. مو كفايه اللي سويتو فيني ..
    مو كفايه انكم ذوقتوني العذااب صحح ..
    " تجمعت الدموع بعيني وتغيرت نبرتي " ..
    مو كافي انكم حرمتوني من ناصر ..
    انت تعرف ايش هو نااصر بالنسبه لي ..
    " نزلت دموعي " ..
    هو لي الام اللي فقدتها .. هو لي الاب اللي فقدته .. هو اللي احتوااني بحب .. واعطاني حنان .. واعطااني كل شي فقدته ..
    "عليت صوتي " .. قوول مين بيعوض كل اللي سواه لي دحين ؟؟ محمد !! رفييقك ؟ يلا جااوب ...
    خلاص عاد كاافيي كذذب .. والله كرهتووني بالدنياا ومافيها ..
    انا اللي كننت اعيش هالحياة بأكثر من البساطه .. خليتووني اتعذذذب فيها الللف عذااب ..
    مو كافي ؟؟ وش تبي تسوي اكثر ..! جاي تبي تعطيني اعذار !
    مشكوور ما ابي اعذاارك ..
    وعدتني تخلصني من محمد .. خليتني اصدق انك طيب .. واصدق انو لك قلب يححس .. وانك غير عن محمد ..
    لكن فين الوعد دحين ؟؟ .. صار عكس .. تبي تزوجني محمد ! ..
    يعني انا حياتي انتهت خلاص .. ف ابداً لاتجي تتعذر .. بس تعرف ...
    انت علمتني شي مستحيل انساه ..
    " أشرت عليه بقرف " إني ما اصدق امثالك ..
    راشد : والله ما الوومك .. شهد .. انا وعدتك تتخلصي من محمد .. وانا لسه عند وعدي .. بس يبي لي وقت
    شهد " ابتسمت بسخريه " : خلاص راشد .. ماضن في شي تسويه .. وبعدين انا اعتبرت حياتي انتهت من ثلاث ايام .. وماعاد يهمني من بعدها ..
    راشد : لا شهد .. خلي عندك امل .. تفائلي .. صدقي بقدر اخلصك منو .. انا وعدتك شهد .. ومو انا اللي يخلف بوعدو
    شهد " تنهدت " : سو اللي تبيه .. ماعاد يهمني
    راشد : اهتمي بنفسك .. شوفي تحت عينك اسود .. ووجهك اصفرر شهد .. انتي مانتهت حياتك .. لسه في امل .. صدقيني ..
    شهد : وانا اقول مالك دخل فيني .. لاتسوي نفسك مهتم ترى ابد مايليق بك .. وبعدين قم قم يلا رجعني
    راشد " وقف بعدم رضا " : يلا
    " قمت معه ورجعني الفندق .. "
    " دخلت الغرفه .. وماشفت جنا .. طلعت اكيد ... جلست على السرير ومسكت راسي من الوجع .. "
    " قررت اسأل عن ناصر واعرف احواله .. فقدتته مرره .. وفقدت حسه وضحكته وكل شي .. "
    " اخذت جوالي واتصلت لـ خالد "
    " ررن وبسرعه رد "
    خالد : هلااااااااااااااا الففففهد اخخخبااارك يالقااطع
    فهد : الحمدلله بخير انت كيفك
    خالد : والله انا زي ما انا
    فهد : خالد كيفو ناصر ؟
    خالد " سكت شوي " : وش اقولك ياخوي
    فهد " بلعت ريقي بخوف " : ليه فيه شي !!
    خالد " تنهد " : ما ادري والله .. صار يطلع من الغرفه .. لكن وش اقول ! .. " دمعت عيني " .. يمشي معي بدون مايتكلم .. يحضر التدريب والدروس وكل شي .. بس بصمت !
    فهد " مسحت دموعي " : ياكل ؟
    خالد : ما ادري
    فهد : خاالد قلت لك انتبه لو وش فيك انت اثوول ؟
    خالد : لييه معصب طيب ..
    فهد : وش يدريني فيك .. اجل اقول لك انتبه لو وهو وامانه عندك تخليه كذا من غير ماتدري اذا اكل او لا
    خالد : يااخي اذاا انت كذاا مهتم تعااال .. والله احس انو محتااج لك اكثر مني .. على اني من سنين معو إلى اني اشوف انو يغليك ويعزك اكثر مني ..
    فهد " صرت ابكي بصمت " : طـ يب ..
    خالد : ليه صوتك تغير !!
    فهد : مع السلامه
    خالد : فهـ " سكرته "
    " حذفت الجواال ودفنت وجهي بالمخده وصررت ابكي بحرررقه وبألم .. "
    " غببيييه ليه اتصللتييي ليييه .. "
    " وظليت اتذكر مواقفي معو وابكي .. "
    " اسندحت على ظهري وناظرت فوق "
    وجا في بالي لما ..
    [[ ناصر " مد إيده لـ عند وجهي .. " : بوسيني
    شهد " رفعت حاجبي " : اييش
    ناصر " لسه نفس الوضع " : يلااا
    شهد : ما ابي
    ناصر " رجع إيده لعنده " : طيب بكيفك القرار راجع لك بالنهايه
    شهد : اففففففففففففففف الله ياخذك .. جيب إيدك
    " ابتسم ابتسامة انتصار .. ومد إيده جنب فمي مره ثانيه "
    " بسته بسرعه "
    شهد : شيلها جعلها الكسر انشالله
    ناصر " ضحك ضحكه عاليه " : ههههههههههههههههههههه ي حياااااات حياااتي والله
    " ناظر إيده .. وباسها ف نفس المكان .. "
    شهد " احس مالي وجه اشوفو خلاص .. لفيت وجهي اشوف الطريق .. وسمعت ضحكاته .. ومعطيته وجه "
    ناصر : هاك بوسي مره ثانيه
    شهد : تخخخسي ثم تخسسييي .. حشا علي ما ابوسك
    ناصر : هههههههههههههههههههههههههههههههههههه .. " تنهد تنهيده طوييله " .. آآآآخخخ ي شهووود فقدتك وربي ]]
    " نزلت دموعي وانا اتذكر .. وابتسمت بألم .. "
    " مين رح يضحكني دحين ! .. مين رح يحس فيني بعدك ي نااصر .. "
    " مسكت رااسي بققوه .. وضغطت عليه بأأألم .. "
    " وتذكرت انو ناصر معطييني علبه .. "
    " يوووووووووووووه كيف نسييت انا .. "
    " قمت من مكاني بسرعه .. ورحت فتحت الدوولاب .. ولفت نظري الجاكيت حقه .. اخذته .. وضمميته بققوه .. وناظرته بحزن .. حطيته مكانه واخذت العلبه .. سكرت الدولاب وجلست على طرف السرير .. "
    " فتحت العلبه .. شفت التي شيرت اللي خذاها مني .. وصورتي انا معو لما كنا بالمطعم .. " صار نفسي يسرع .. " شفت ورقة .. اخذتها .. "
    :-
    لحظه قبل لاتطلب البعد وتغيب
    وتنهي معايا مرحله من حياتك
    اخذ الهدايا .. والصور والمكاتيب
    دامي خسرتك .. ما ابي ذكرياتك
    يمكن يكون فراقنا .. رايٍ مصيب
    خيره كتبها الله جتني وجاتك
    مع اني ادري انت ماعنك تجنيب
    كنك موصيني وقاضب وصاتك
    واترك بقلبي لك اربع معازيب
    معزتك .. طاريك .. حبك .. غلاتك
    إن شفتي اجمع شتاتي .. مهو عيب
    بكره مع الايام تجمع شتاتك
    ان شفتني شايل جروحٍ معا طيب
    باكر يصير الجرح ابرز صفاتك
    الطيب لو انك تجازيه بالطيب
    ماكان تالي الوقت هاذي سواتك
    اكبر مصيبه في زمان العذاريب
    اني احبك وانت حبك لذاتك
    رح للفراق اللي تركنا مصاويب
    شمّت اعداتي قبل تشمّت اعداتك
    الله معك .. رح وين ماودك تغيب
    هاذي حياتك .. وانت حر بـ حياتك

    نهاية البارت ..






  3. #83
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بدويه برستيج
    الحالة : بدويه برستيج غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 94248
    تاريخ التسجيل : 19-03-12
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 315
    التقييم : 16
    Array

    افتراضي رد: رواية , كنت شهد وصرت فهد ’ جريئة


    شهد :-

    ادري بان جمع ( الصعوبه والبساطه ) شي محال !!
    لكنها صارت كذا ! واللي (( اهم )) اني دريت

    ان الحياه فبعد احبابك اذا جف الوصال
    اتعيشها لو تقتنع انك خلااص اصبحت ميت !!

    يا صاحبي لو كل شي يمر بالخاطر يقال
    ما كانت العبره تــــولجني اليامنك طريت ؟!

    شفني قدرت احبس دموعي بس ( دمع القاف ) سال
    ويا كبرها ساكت ولكن داخل اوراقي بكيت !!

    عمر الحكي ما كان دافي لاابتدى بقولة تعال
    .. لجل اتجاهل رجفة حروفي اليامني حكيت ..

    الحال في بعدك قسم بالله ما اسميه حال
    انوي على الضحكه واحس كلي خطا لاني نويت

    اتصور انك من رحلت اشوفك لجسمي ظلال
    لا شفته امشي ببتعد واثره معي مهما مشيت !!

    ناصر :
    مدام يعني في بحرك لفرحتي مليون جال
    وش فيه موجك ما ركد ؟ قربت اموووت وما رسيت ..

    يرضيك ما عادت معي تفرق اذا جالك مجال
    لاني اقتنعت انك نهايه واني ببطي ما بديت !!

    صرت ( اعقد حجاجي ) اذا جابوك باطراف الجدال
    وانا قبل لاقالوا اسمك كني : ميت ثم حييت ..

    تعبت اعيش الدور وافتح للمعاذير الخيال
    واتخيل اني جيت في بالك وبانك استحيت ..

    وتردلي كلك (( وله )) وتقول : كن البعد طال ؟
    ومن الفرح ما عاتبك واقول : ياخي مابغيت !

    حتى وانا تخيل حشمتك ! لن قلبي لا يزال
    يكرر اسمك داخل اعماقي بنبضه لا سهيت ..

    قلي شسوي فيك ؟ وانت بداخلي اصدق مثال
    للحب واحساس القصيد ان عانق الليل وسريت ..

    ربي يصبرني على الفرقا مدام الحظ مال
    وانت بيجيلك يوم تعرف ليه في بعدك شكيت ..

    واذا بلاك الله وعذبك اشتياقك بس تعال
    واقرى القصايد في غيابك كلبوها بيـــت ... بيـــت ..

    بتدرى ان ( اصعب سؤال ) اللي يجي رده سؤال
    لا قلتلي ( وش ذكرك ؟ ) ثم قلتلك متى نسيت ؟

    .................

    البــ[35]ـارت
    .
    .
    .
    .


    " قريت ودموعي مثل النهر على خدي .. رجعت اقرى مره ثانيه .. وثالثه .. وكل مره انصدم واتألم اكثر .. واحس كل كلمه قاصدها ناصر وبققوه .. وكل كلمه كتبها احس لما اقراها كأنو تنغرس سكيين بقلبي .. رجعت الورقه مكانها .. وسكرت العلبه .. وغطيت وجهي بالغطا وصرت ابككي بحررقه .. وبأللم .. "
    " جرحتتك ي نااصر وانا قصدي انقذك .. "
    " ماحسيت بنفسي إلا نايمه "

    [[ خلال شهر وشوي ... ]]

    [ نقلنا من الفندق إلى شقه على قدنا .. صارت الحياة مالها معنى بنظري .. ونغزات بقلبي صارت تزيد .. ولما سائت حالتي اكثر .. غبت عن الدنيا .. اخذتني جنا للمستشفى .. وحطو لي مغذي .. لاني صرت ما آكل وبس اكل بندول عن الصداع ومعه شوية مويا .. حاولت ما اسأل عن ناصر بس خالد يتصل لي .. ويخليني اكلم المدير لأنو بنخلص وانا لسه مارجعت .. ف بين فتره وفتره خالد يتصل ويعطيني المدير .. وانا اتعذر لو بكم عذر ويصدق .. ويجيب لي خالد طاري ناصر .. بس اسكر الجوال بوجهو .. ولما يسألني اقول انو انقطع الخط او جتني ممرضه .. مرات راشد يزورني .. ويطمني انو قرب الوقت ويخلصني من محمد .. بس انا خايبه آمالي فيه .. وجنا بعد مايطلع من الغرفه تجيني خااققه ببقووه وتخربط على راسي لين ما انام واخليها .. بعدها بأسبوع طلعت من المستشفى .. ]

    [[ باقي اسبوع على المسابقه .. ]]

    شهد " ناظرت جنا بصدمه " : بترووحي !!!
    جنا " بإحباط " : اييووه نبييلوو يبي يرجع .. يقول انو امي تحن عليه وذا .. ف حجز واليوم بالليل برجع
    شهد " وقفت " : ليييه وش هالنحااسه .. باقي اسبووع بس واخلص ونرجع سوا .. ليه وش الفايده اذا رجعتي يعني
    جنا : خلاص عاد الحين حجز وذا ميصير .. وانا تميت هنا يمكن شهر
    شهد : افففف يعني بتخليني لحالي ي حيوانه
    جنا : والله مو بإيدي
    شهد : اذلفي مالت علليييك وعلى اخووك فوقك
    جنا " رفعت حاجبها " : قولي امك كمان قولي
    شهد : ههههههههههه لا الوالده مالها دخل
    جنا : غبييه انتي هي اساس البلا
    شهد : مالك دخل " جلست " .. يلا يلا ظفي اغراضك وروحي .. اخييراً بفتتك
    جنا " حذفت علبة المناديل علي " : انا غلطاانه جاية اوسع صدرك ي كئيبه
    شهد : والله لو ما الظروف كان شفتي اشسويت
    جنا : عيين ماصلت ع النبي
    شهد : قوولي حقد
    جنا : يلا طيب تعالي ساعديني
    شهد : اذذللفي خداامتك انا
    جنا : يلااا ششششششهههد
    شهد : اقلبي وجهك يلا
    جنا : افففف " جلست ع الارض ترتب اغراضها " قمت من مكاني وجلست جنبها اساعدها "
    جنا : تووك ماتببيين
    شهد : احمدي ربك اساعدك
    " ساعدتها بكل شي .. وخلصنا "
    " انسدحت ع الارض بتعب "
    شهد : وجججع ليه هالكثر اغررراض جاايبه معك
    جنا : انكتمي اقول ..
    شهد : اجل بترجعي هاه
    جنا " بحزن " : اييواا .. انا حزنانه مو لك ترى .. بس لانو م رح اشوف راشد مره ثانيه
    شهد : هههههههههههههههههه مالت حتى مالت .. لا تخافي راشد ذا مثل الجن بكل مكان
    جنا : انكتمي ي كللبببه
    شهد : يلا خذي اغراضك وحطيهم جنب الباب
    جنا : تبيي الفككه بس
    شهد " حطيت إيدي تحت راسي " : ايي والله
    جنا : ههههههههههههه حيوانه .. طيب بطلب بيتزا تبين ؟
    شهد " بتفكير " : ايوه اطلبي لي معك
    جنا " اندهشت " : احححححححححلللفي
    شهد : والله وش فيك
    جنا : لا بس يعني نسيت انك تاكلي والله .. مر شهر تقريباً وانتي ماطب بفمك شي غير البندول .. هذا لولا المغذي كان انتي دحين مدفونه تحت التراب
    شهد : جبب ووجع انشالله .. تفاولي علي وانا جالسه قداامك " صرخت " .. يلاا روووحي اطلبي .. يلااا
    جنا " فزت " : ههههههه طيب
    شهد : كلبه
    " طلبت جنا اكل لي ولها .. وكم دقيقه وجا طق الباب .. فتحته ودخل الاكل لداخل .. جلست وجلست جنا قبالي .. "
    " فتحت فمي باكل .. "
    جنا : اخبار ناصر
    شهد " فزز قلبي .. تركت الاكل .. وحسيت بلوعه .. " : انا بتروش .. اذا خلصتي حطيه بالثلاجه باكل بعدين
    " وقفت ورحت للدولاب "
    جنا : هييي تعااالي اكلي معي ..
    شهد " طلعت لي ملابس " : مالي نفس
    جنا : تعاااااااااااااااالي لايفوووتك والله حلو
    " ماعطيتها وجه ودخلت الحمام .. طاحت دمعه بدون شعور اول ماتذكرت ناصر .. اكثر من شهر ماشفته ولا سمعت صوته .. فقدت حسه .. فقدت ضحكه .. فقدته لما يعاتبني .. فقدته لما كان يضربني على راسي .. فقدته لما فجأه يصير رومانسي وفجأه يقلب جد .. "
    " تنهدت تنهيييده طوييييله ... وفتحت المويا وتروشت ودموعي تتساقط مع قطرات الماي .. "
    " خلصت بسرعه .. وبدلت وطلعت شفت جنا تلعب بقيتاري .. "
    " قفت قبال المرايا اعدل شعرري .. نزلته على وجهي .. وحركته وصار عشوائي على وجهي .. "
    شهد " انزعجت " : جنووو ووجع .. ماتعرفي لاتمسكي القيتار
    جنا " تركته " : تعاالي انتي .. باقي اسبوع بس ع المسابقه .. وانتي صار لك اكثر من شهر ماتتدربي ولا شي !
    شهد : اي والله .. قومي اعطيني بس ..
    " صرت اعزف .. وحطيت في بالي المسابقه وصالح وام صالح بس .. وبديت اتعلم مره ثانيه .. "
    " صار لي ساعتين وانا اتدرب .. "
    شهد : اقول جنو بسمعك كم اعزوفه .. وقولي وش اعزف بالمسابقه .. اختاري الاحلى
    جنا : طيب
    " وعزفت لها اكثر من 4 اربع مرات .. "
    جنا : الله شهووود ابي اتعللللم قسسم رووووعه
    شهد : يلا خلصيني اي وحده اعجبتك؟
    جنا : اممم .. الثانيه
    شهد : اوكي ..
    جنا : تدربي عليها كثثييير لجل تربححي
    شهد : لاتوصي حريص
    " رجعت اعزف مره ثانيه .. "
    جنا : شهوود وش رايك نطلع ؟
    شهد " وقفت عزف " : فين
    جنا : ما ادرري اي مكان قبل ما ارووح
    شهد : طيب فكري واذا حصلتي مكان زين قولي لي
    جنا " بتفكير " : امم اتصلي لخالد
    شهد " بلعت ريقي " : لالا ما ابي اوجع راسو معي
    جنا : افففف شهد إلا اسم مكان
    شهد : اذلفي
    جنا : يلاااا شهوود .. انا من جيت يمكن طلعت معك طلعتين بس .. والباقي كلو مع نبيل .. بعدها ما ادري وش صادك وماطلعتي بعدها
    شهد " كسرت خاطري " : طيب جيبي جوالي
    جنا : يييس " قامت وجابت لي الجوال "
    " فتححته واتصلت لـ خالد "
    " ررن شوي ثم رد"
    خالد : هلااااااااا الففففهههدددديي .. مبيين مكااااانك اقسم بالله .. نسييتنناا
    فهد : ههههههههههههههه لا ياخوك بس تعرف ابي ارتاح شوي
    خالد : وش هالراحه كل هالمده ..
    فهد :ههههههههههههه ياخي انطم مالك دخل
    خالد : ايييوووا ما ادري مين ماخذ عقلك انت ي بليييس
    فهد : هههههههههههههههههههه
    خالد : إلا تعال خلاص مابقى إلا اسبووع .. ليه لساتك بالفندق ..
    فهد : لا نقلت شقه
    خالد : آآآهااا يعني ماخذ جوك ع الاخر
    فهد : ههههههههههههههه لايروح فكرك بعييد
    خالد : ههههههههه طيب جد تعال ماباقي الا اسبوع .. تدرب شوي .. اسأل عن خويك ناصر اللي ماتدري عنه
    فهد " نغزني قلبي " : ما ادري بشوف .. إلا اقولك .. انت فلله عاد ماعندي إلا انت
    خالد : آآمر الشييخ
    فهد : ابي تعطيني اسم مكان زين يعني للوناسه وكذا ..
    خالد : طييب افا عليك .. بس استنى شوي
    فهد : اوكيه
    " انتظرت شوي "
    خالد : هاك .. BELMONT PARK
    هذا المكان مرره حلوو .. فيه العاب عجججييبه فهييد انصحك .. انت تحب اللي الاكشن وذا .. فيه ذاك القطار السررريييع
    فهد " تحمست " : ااااييييباااااا والله ففلله
    خالد : ايييه اقوولك .. وفيه برك سباحه عامه .. وكل اللي يحبه قلبك
    فهد : طييب حبيبي ماقصرت
    خالد : افا عليك ..
    فهد : يلا في امان الله
    خالد : تعال ها
    فهد : هههههه يصير خير
    خالد " ضحك " : اشوفك
    " سكرت الجوال .. "
    شهد " حطيت القيتار على صوب " : يلا قوومي بنروح مكان عجججيييب
    جنا " بحمااس " : فيييين
    شهد : انتي بدلي اول
    جنا " قامت وتوجهت للدولاب بسرعه " : طططططططييب
    " انا جاهزه .. لابسه تي شيرت ععادي .. فوقه جاكيت مسكر لونه ازرق .. وجينز .. "
    " لبست ساعه .. وجوتي اسود .. مع نظاره ... ووقفت عند الباب استنى جنا "
    " جت جنا ووقفت قدامي "
    جنا " مفهيه " : ي لبيييييييييييييييه وش قد تخققييين
    شهد " بثقه " : احححم اقول يلا نمشي
    جنا : من زماان ماشفت هالنشاط
    شهد " ضحكت " : ههههههه يلا طيب
    جنا " أشرت لي على ملابسها " : شوفي اوكي او لا ؟
    " لابسه جاكيت من الجاكيتات حقتي .. اصفر وفيه كتابه بالاسود .. وجينز اسود واخذ طاقيه نفس نوع اللي لبستها من قبل بس سوده وخبت شعرها داخل "
    شهد : اكككشششخ ي وللد .. مرره طيب ي طيب
    جنا : هههههههههههههههههههههههههه وش عندك
    شهد : لايكثرر يلا امشي مشى عليك تيس قولي امين
    جنا : يللااا يلعن خشتك
    " فتحت الباب وطلعنا من البنايه .. مشينا شوي ندور تاكسي .. واخيراً لقينا ووقفناه .. "
    " ركبنا التاكسي وقالت له جنا اسم المكان .. وانطلقناا "
    " بعد ربع ساعه تقريباً وصلنا .. اعطيت التاكسي فلوسه ونزلنا من السياره .. "
    " وقفت اتأمل بالمكان "
    جنا : الله عججججججيييييب .. احلى شي انو ع البحر كمااان
    شهد : ايي والله فللله
    جنا : يلا طيب
    شهد : مشينا
    " مشينا انا وجنا وتوجهنا للألعاب .. العابهم مرره حلوووه وخطره من اللي احبهم انا .. "
    " دخلنا اول لعبه .. عباره عن قطار سريييع مرره .. جلست جنب جنا .. "
    جنا : بسسم الله شكلها تخوووف
    شهد : هااا بديينا بحركات الدجاج
    جنا : ههههههههههههههههههههه لالا خلاص
    شهد : ايوا اذا سويتي اي شي صدقيني برمييك من فوق
    جنا : هههههههههههههههه تخسين إلا انتي
    " وفجأه بدت اللعبه .. وبدا الكل يصصررخ .. وجناا فججرت أذني من الصرااخ "
    شهد " اصرخ " : اسسسسكككتييي يااالبزززرر
    جنا " مسكره عيونها " : يخخخوووووف متى نوووصل
    شهد : مااالت عللييييك وع اللي يجيبك معوو ..
    " ظلت تصرررخ بأعلى صووتها إلين ما وقفت اللعبه "
    شهد : وجججع ياخذك ي جنننوو
    جنا : هههههههههههههههههههههههههههههه ونااااسه
    شهد : اييي وناااسه عندك .. انا اللي انفجرت اذني
    جنا : ههههههههههههههههههههههه
    شهد : هههههههههههه تييسه
    " نزلنا من اللعبه وافترينا .. وجذبتني لعبه حسيتها حلوه "
    شهد : تعااالي نروح ذييك .. بس لاتصرخخي
    جنا : ههههههههههههه طيب ..
    " توجهنا للعبه .. هي كأنها صحن مدور .. وع الطرف مقاعد .. والواحد فيه لثنين .. "
    " ركبنا انا وجنا جنب بعض .. "
    " وابتدت اللعبه .. وصارت تفففر فيينا وتدوور .. وتفاجئناا وترجعنا لوررى وتشقلب فيينا وجنا نفس الحاله بس تصررخ "
    " خلصت اللعبه "
    شهد : اخخرررر مره اركب معععك
    جنا : هههههههههههههههههههههههههههه والله الطاقيه زين ماطاحت
    شهد : بللعنننه تلعنك
    " وافترينا على المكان .. ودخلنا تقريباً كل الالعاب الموجوده .. "
    جنا : آآآخ ي بطني .. تطييح القلب هاللعبه
    شهد : لاااا ورربيي فللله
    جنا : يلا يلا خلينا ناكل انا جعت
    شهد : يلا
    " توجهنا للمطاعم .. وكل وحده طلبت لها ... جنا طلبت وجبة كامل .. وانا طلبت شبس وبيبسي .. "
    جنا " تاكل " : انتي اكلك مرره صاير خفيف
    شهد : خليني ارجع السعووديه لكببسة ام صوووييلح والله ما اعرررف مين قدااامي وانا اكل
    جنا : ههههههههههههههههه لا جد صرتي عظم يمشي
    شهد : عادي
    جنا : وشو عادي .. انتي تهلكي نفسك على فكره .. وبعدين ترى عرفت انو عندك القلب
    شهد " ناظرتها بصدمه " : كيف !
    جنا : لاتنسي اني معك على طول بالمستشفى .. الدكتور قالي .. يعني انتي اكنتي ناويه تقولي لحد !!
    شهد : اسكتي الله يعافيك
    جنا : شهد لي مته بتظلي تخبي تخبي تخبي .. يااخي فلييها واحكي اللي بداخلك .. ترى عادي مارح يصيدك شي اذا ماتكلمتي وقلتي اللي بدااخلك .. والله ترتاحين .. وينزاح الهم من قلبك .. لازم تثقي في حد وتفضفضي لو
    شهد " اللي اثق فيه خذوه مني ! " : مالك دخل .. انا هالوضع عاجبني .. ومن توفوا امي وابوي وانا اعتمد على نفسي .. خلاص تعودت لاتحاتي
    جنا : طيب خبي اللي تبين .. لكن لاتخبي انو فيك مرض !! .. يعني لو انا ماعرفت كان ماقلتي لي ابد !!؟
    شهد : اففففففففففف جنننا لاتسدي نفسي .. كل ماجيت ابي اكل وتنفتح نفسي للأكل جيتي قثييتيني بكلامك .. ترى طفففشت من هالكلاام ..عارفه انك خايفه علي وعارفه انك صاحبتي .. بس خلاص عاد ارحمييني .. اذا انتي ماتعرفين ايش فيني .. وتعرفي اني مستحيل اقولك اللي بداخلي .. خلاص اجل ليه تحاولي معي .. " سندت ظهري بعصبيه "
    جنا " بلعت ريقها " : طيب طيب شهود آسفه .. اكلي .. وربي ماحعيدها مره ثانيه .. اكلي ياخي مابغيتي انتي تاكلي .. يلا انسي اللي قلتو لك
    شهد " ناظرتها شوي " : هههههههههههههه من جدك انتي امززح معك " ما ابيها تزعل وهي اليوم بتروح "
    جنا : ههههههههههههههههه اييه حسبتك تتكلمي جد .. والله تمثلي صح
    شهد : وش عبالك انتي ترى منيب سهله
    جنا : اقول انطمي واكلي بس
    شهد : طيب
    " كل واحد خلص اكله .. وصارت الساعه 7 بالليل .. "
    جنا : كم الساعه
    شهد : 7
    جنا " شهقت " : نبييلوو بيجيني 7 ونص
    شهد : احححلفي
    جنا : والله
    شهد : طيب قومي معي يلا
    " قمنا انا وهي ع السريع .. وركضنا الين ماطلعنا من المكان .. وقفنا تاكسي ..وتوجهنا للشقه .. "
    " نزلنا ودخلنا الشقه .. "
    جنا " جلست بتعت " : آآآخ قلبي .. اشوه ماجا
    شهد : هههههههههههه احمدي ربك بس
    جنا " رفعت إيدي بشكل يضحك " : اشكككرك يا ربي
    شهد : هههههههههههههههههههههههههه
    جنا : انكتمي انتي " وفزت تغيير ملابسها "
    " كم دقيقه إلا سمعت الجرس .. "
    شهد : يلا جنو
    جنا : اوكي
    " لبست جنا عبايتها وكل شي .. وفتحت الباب لنبيل .. "
    جنا : تعالي بودعك
    شهد : ههههههههههههه اسبوع ترى
    جنا " تضحك " : طيب واذا اسبوع
    " رحت لها وضميتها بققوه .. وحز بنفسي اني بظل لحالي بهالشقه ! .. "
    " طلعت جنا وسكرت الباب .. "
    " تنهدت .. وتوجهت لغرفة النوم .. وانسدحت على السرير .. وحطيت إيدي تحت راسي "
    " جا في بالي كلام خالد .. صح ليه ما ارجع هناك هالأسبوع احسن لي من الوحده ! .. وانا ابي اشوف ناصر .. خلاص ما اقدر .. احس بتطلع روحي اذا ماشفته .. "
    " لالا ما ابي .. بعدين اتعلق فيه اكثثثر .. وانا بتزووج محمد .. ما ابيه يشوفني وازيده الم .. كفايه اللي فيه "
    " تنهدت .. بس انا ابغى اشوووفو .. "
    " يلا بتوكل على الله وبرجع هناك .. بس ببدل وبروح غرفة خالد .. اييه والله فكره "
    " اخذت جوالي بحماس "
    " اتصلت لخالد "
    خالد : هلا حبيبي
    فهد : الحححب طلبتك
    خالد : عطييتك قوول
    فهد : شوف شريكك اذا يرضى يبدل معي بالغرفه
    خالد : كيف يعني !
    فهد : يعني هو يروح مع ناصر وانا اجي معك
    خالد : ججججببببتتتتتهااااا والله تسوي لي جو ششوي من هالسااكت
    فهد : ههههههههههههههههههههه اسأله ورد لي خبر
    خالد : طيب
    فهد : يلا اذلف
    خالد : ههههههه اوكي
    " سكرت الجوال .. وجاني توتر ولوعه بنفس الوقت لاني بشووف ناصر .. "
    " مرت ربع ساعه وانا افكر وش لون بشوف ناصر ..
    فزييت على صوت الجوال
    على طول رديت
    فهد : هاا ببشر
    خالد : رررضضى وقصباً عليه كماان
    فهد : طططططططييب كذاا تمام
    خالد : ههههههههههههه متى حتيجي ؟
    فهد : بكره الصبح
    خالد : استناك ااجل
    فهد : يلا اشوف بكره
    خالد : مع السلامه
    " سكرت الجوال .. واحس بفرحه وألم وحماس واحباط وتوتر كل ذا بنفس الوقت .. ! "
    " اشتتتتقتلك ي ناااصر .. م اقدر اتحمل .. لو تضرربني كماان انا قابله .. لو تتفل بوجهي انا قابله .. بس اهم شي اشوفك .. "
    " احس بتووتر فضيييع .. "
    " غطيت نفسي .. وصرت احاول انام .. لكن مايجيني النوم .. اتخيل كيف بشوووفه .. احس قلبي بيطلع من مكانه .. "
    " ظليت افكر افككرر .. إلين نممت "

    .................................................. .........

    الساعه 8 الصبح ..
    " فتحت عيني ببطئ .. جلست وسندت نفسي على السرير .. "
    " وفزييت لما تذكرت انو دحين المفروض اروح .. واجهز اغراضي وكل شي .. "
    " قمت من مكاني متردده .. اروح او ما اروح .. "
    " صفيت على اخر قرار .. إني اروح واتوكل على الله .. واللي يصير يصير .. "
    " فتحت الدولاب وجمعت كل اغرااضي .. مسكت العلبه اللي اعطاني ااياها ناصر .. ناظرت فيها .. وحطيتها بالشنطه .. "
    " اخذ لي ساعه وانا اجمع اغراضي .. "
    " وقفت .. واخذت ننفس طووويل "
    " خلصت كل شي .. وكل شي جاهز .. حملت القيتار على ظهري .. وسحبت الشنطه .. وطلعت من الشقه .. "
    " مشيت وانا قلبي شوي ويطلع من مكانه .. بشووف حبيبي .. بشوفه .. هو الوحيد اللي شوفته ترد روووحي .. "
    " ركبت التاكسي وقلت له فين يروح "
    " ناظرت الشارع وانا فكري مع ناصر "
    " آآآآخ ي قلبي .. الحمدلله اني اغمى علي وصرت اغيب عن الوعي كم يوم .. الحمدلله .. ولا كان دحين انا مييته ابي اشوف ناصر .. الحمدلله انو مرت ذيك الايام وانا غايبه عن الدنيا .. تنهدت "
    " وش لون اشوفك !! .. ارجع ؟! .. لالا ي شهد قوي قلبك شوي "
    " وقف التاكسي .. ووقف قلبي معه "
    " ناظرت المكان .. هذا المكان اللي جمعنا انا وياك ي بعد حيي .. اعطيت التاكسي فلوسه .. ونزلت اغراضي .. "
    " مشيت ببطئ وانا اسحب الشنطه .. "
    " خطوات رجلي بدون شعور اخذتني لقسمنا .. "
    " شفت المكان .. واستوعبت انو ذا مهوب قسم خالد .. رجعت .. ودخلت القسم اللي فيه غرفة خالد .. توجهت لغرفته .. وطقيت الباب .. "
    " طقيته اكثر من مرره .. واخييراً فتح الباب .. "
    خالد " ابتسم ": هلاااااااااا والله نوورت نووورت ..
    فهد : ههههههههههههههههه اككييد بنور وش تحسب انت
    خالد : هههههههههههههه ادخل ادخل
    " ابتسمت .. ودخلت لداخل .. كل شي مجهز لي .. والسرير مرتب .. "
    خالد : يلا هذا هو سريرك .. " واشر ع السرير الثاني " .. وذا لي انا
    فهد : هههههههههههه طيب .. " حطيت اغراضي جنب السرير .. "
    خالد : حط ملابسك بالدولاب
    فهد : لاا مايحتااج ياخووك باقي 6 ايام .. خلاص
    خالد : ايوا تفكككير سلييم ماشالله عليك
    فهد : ههههههههههههههههه اعلمك انا " تاصر " .. إلا وش اخبار ناصر
    خالد : طيب الحمدلله .. احسن من اول " تنهدت براحه " .. بس بعض الاحيان يسرح .. وينقلب مزاجه ويرجع الغرفه ينام .. " ضحك " لاا وكمان محتل سريرك
    فهد " ناظرته بصدمه .. وقلبي يدق بقققوه " : اححلف
    خالد : والله ! .. ليه انقلب وجهك .. كذا خاايف على سريرك
    فهد " ارتبكت وحاولت ما ابين لو " : ههههههههه لالا وشدعوه ..
    خالد : طيب يلا انا عندي تدريب دحين
    فهد : اوكي
    " طلع خالد وتركني بتفكيري "
    " حبي كل دقيقه يككببر لك ي ناااصر .. حسيت بشووووق له اككثر واكثثر ... خلاص احس اني بموووت من الوله .. قمت من مكاني .. ورحت للشنطه حقتي .. دورت بسرعه مفتاح الغرفه ... اخذته .. وطلعت "
    " سحبتني رجلي بدون احساس لغرفه حقتنا "
    " ماشفت نفسي إلا وانا جنب الغرفه .. "
    " دقق قلبي ببقققققوه .. "
    " دخلت المفتاح .. واحس اني ارجف .. ما ادري ليه ! .. فتحته .. ومسكت المقبض وفتحت الباب ببطئ .. ناظرت داخل ..وماشفت حد .. "
    " فججأه حسيت حد خلفي .. "
    " فززيت ... وسكرت الباب ولفيت اشوف مين "
    " طلع واحد معنا بالرحله .. "
    فهد " براحه " : هلا اخوي بغيت شي
    ........ : لا بس بغيت اقولك اذا انت تبع القيتار تراهم ابتدو تدريب
    فهد : اوو طييب مشكور
    ..... : العفو
    " حطيت إيدي على قلبي .. وتوجهت لقاعة التدريب .. دخلت من الباب الكبيير .. ودورت ناصر بالمكان ومالمحته ! .. جلست على كرسي بالخلف .. "
    " وصرت اناظر اللي يتكلم بدون ما افهم شي .. "
    " اخذتني الذكررى لووورى .. "
    " لما كنا هنا بنفس المكان .. وناصر يفهمني كل شي يقولو .. "
    " تنهدت "
    " مر الوقت ببطئ .. وانا بس اشوف اللي يتكلم . واحاول القط معلومه .. "
    " بعد ساعه .. شفتهم كلهم متوجهين لبره .. "
    " قمت من مكاني .. وططلعت .. رحت لغرفة خالد .. "
    " جلست على السرير .. "
    " احس مافي امل اشوفو !! .. اذا هو كذا مختتفي !! .. "

    [[ مر الاسبوع بسررعه .. وانا كل يوم اروح لغرفتنا انا وناصر وما اشوفه موجود .!! .. ولا حتى بالتدريب .. ولما سألت خالد .. قال لي ما ادري !! ..]]

    [[ اليوم اللي رح يتحدد مصيري فيه ]]

    " فتحت عيني على نور الشمس .. "
    خالد : يلااااا قوم البس الكل قام يروح قاعة الاحتفال
    فهد " بتعب " : طيب قمت
    " قمت وفتحت شنطتي .. طلعت لي قميص اسود .. وجينز .. وحزام بني .. لبست ساعه .. وسويت شعري سبايكي .. وتعطرت .. "
    خالد : لالا ما اقدر ع الاناااقه ي شيخ
    فهد : هههههههههههههه تحسب اني هيين
    خالد : مرره واثق من حالك انت هالأيام
    فهد : هههههههههههههههههه ..
    " طلعنا من الغرفه .. والكل يتوجه للقاعه .. "
    فهد : إلا اقول خالد .. ناصر بيقدم عرضه او لا !
    خالد : إلااا اكيد بيقدم !! لعبه هي !
    فهد : طيب انا بس بعزف
    خالد : ايوه بس اعزف
    فهد : وناصر
    خالد : يغني ويعزف
    فهد : طييب
    " وصلنا للقاعه .. دخلنا .. مررررره كبيييره .. مسرررح كبيييير واضوااء وشغل سننع يعني .. يبانن انو امريكاني "
    خالد : عجييب المسرح
    فهد : مررررره
    " دخلنا .. وقال المدرب كل واحد على رقمه .. حنا دفعتنا الوحيده المنافسه من الخليج .. والباقي دول اجنبيه .. دورت ناصر .. ماشفته بين هالزحمه ! .. "
    " جلست بمكاني .. وخالد راح جلس بمكانه .. "
    .. وشفت محمد اقرفت ! .. دورت ناصر مالقييته كمان .. افففف فين يروح ذا !!
    " فجأه سمعت المقدم ينادي اسمه .. وفزز قلللبي واحسه بيطلع من مكااانه خلاص .. "
    " ركززت على الشخص اللي دخل المسرح .. كله جمااال وهييبه وشموووخ .. آآآآآخ ي قلبي على هالأنسسسانن "
    " ودي اطييير لك واحضضضنك ي ناااصر .. "
    " تقدم كم خطوه .. وقرب فمه للمايكرفون وبدا يعزف .. "
    **تخيلو معي انو ذا ناصر**
    http://www.4shared.com/mp3/aG_lwvLp/__-___-_.htm
    " نظراته كلها لي .. واحس السككااكين تغررس بقلبي .. "
    " واللي بدفعتنا كلهم استغربوو !! .. ليه يغني بلغتنا !! .. كذا مستحيل يفووز !! .. "
    " وقف ناصر .. ونزل من المسرح .. وانا نظراتي تلحقه .."


    نهاية البارت .
    الرابط فيه اغنيه صيام نحن لاتسمعون






  4. #84
    مشرفة الصف العاشر
    الصورة الرمزية Ms.Dior 98
    الحالة : Ms.Dior 98 غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 97077
    تاريخ التسجيل : 26-05-12
    الدولة : ❤... الإمآرآت العربية المتحــــدة ...❤
    الوظيفة : ❤... طآلبــــــ šтudēит ــــــة ...❤
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 10,167
    التقييم : 302
    Array

    افتراضي رد: رواية , كنت شهد وصرت فهد ’ جريئة


    Very nice

    Yeslamo0o







  5. #85
    عضو جديد
    الصورة الرمزية حبر من دم
    الحالة : حبر من دم غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 107531
    تاريخ التسجيل : 27-11-12
    الدولة : الامارات العربية المتحدة
    الجنـس : ذكـر
    المشاركات : 1
    التقييم : 10
    Array
    MY SMS:

    اللي يعزّك تشهد لك أفعآله .. ولآ الكلآم لآ يودّي ولآ يجيب

    افتراضي رد: رواية , كنت شهد وصرت فهد ’ جريئة


    كملي الرواية ابي اعرف شو بيستوي






  6. #86
    عضو نشيط
    الصورة الرمزية شهد الحلوة
    الحالة : شهد الحلوة غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 104483
    تاريخ التسجيل : 24-10-12
    الدولة : بلاد زايد
    الوظيفة : اكيد طالبة
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 33
    التقييم : 10
    Array

    افتراضي رد: رواية , كنت شهد وصرت فهد ’ جريئة


    يلا كملي القصة 😞😞






  7. #87
    عضو جديد
    الحالة : مجنونه ب الحب غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 114173
    تاريخ التسجيل : 08-04-13
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 4
    التقييم : 10
    Array

    افتراضي رد: رواية , كنت شهد وصرت فهد ’ جريئة


    أقول متى بتكملي القصه تراني ميييته حيل أبي أكمل القصه����






  8. #88
    عضو مجتهد
    الصورة الرمزية The.Alz3abia
    الحالة : The.Alz3abia غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 109301
    تاريخ التسجيل : 05-01-13
    الدولة : ❤الإمارات❤UAE
    الوظيفة : طالبة
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 160
    التقييم : 37
    Array
    MY SMS:

    قلت انساك وأكابر ......لقيتك تشغل الخاطر....ولو بعتك انا خاسر....لانك من بشر نادر

    افتراضي رد: رواية , كنت شهد وصرت فهد ’ جريئة


    وانا متشوقة ابا اعرف التكملة شو بتكون بليز لا تتأخرين






  9. #89
    عضو مجتهد
    الصورة الرمزية The.Alz3abia
    الحالة : The.Alz3abia غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 109301
    تاريخ التسجيل : 05-01-13
    الدولة : ❤الإمارات❤UAE
    الوظيفة : طالبة
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 160
    التقييم : 37
    Array
    MY SMS:

    قلت انساك وأكابر ......لقيتك تشغل الخاطر....ولو بعتك انا خاسر....لانك من بشر نادر

    افتراضي رد: رواية , كنت شهد وصرت فهد ’ جريئة


    اووووووووووووف حراااااااام عليكي خلااااص ما اقدر اصبر اكثر عن جي
    يلا يلا يلاااااااااااااا يلا عاد كملي بليز ما اقدر أتحمل فضولي يذبح يلا بلييييز






  10. #90
    عضو جديد
    الحالة : مجنونه ب الحب غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 114173
    تاريخ التسجيل : 08-04-13
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 4
    التقييم : 10
    Array

    افتراضي رد: رواية , كنت شهد وصرت فهد ’ جريئة


    يلا يلا عاد البسرعه أبي اعرف شو بيصير��������يلا يلا عاد






صفحة 9 من 11 الأولىالأولى ... 4567891011 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 41 (0 من الأعضاء و 41 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. أسئلة جريئة
    بواسطة ..همسة طموح.. في المنتدى المنتدى العام General Forum
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 13-04-13, 05:56 PM
  2. اسئلة جريئة و صريحة ... لمن يجروء
    بواسطة عيون الالماس في المنتدى منتدى الوناسة و إستراحـة الاعضاء + الترحيب و الاهدائات
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 13-04-12, 04:24 AM
  3. اول رواية لي ابغيكم تشجعوني.."رواية :..غرامك غير وانت غير.."
    بواسطة بنــ ابوها ــت @__@ في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 12-01-24, 08:47 AM
  4. أسئلة جريئة الى كل طالب !
    بواسطة MISS.PINK في المنتدى منتدى الوناسة و إستراحـة الاعضاء + الترحيب و الاهدائات
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 10-10-14, 05:37 PM
  5. طويلة : عندما لا يعرف الألم الاستذان....رواية..جريئة..
    بواسطة فرعون في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 09-08-21, 04:16 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •