تنبيه :: عزيزي اذا واجهتك مشكلة في تصفح الموقع , فاننا ننصحك بترقيه متصفحك الى احدث اصدار أو استخدام متصفح فايرفوكس المجاني .. بالضغط هنا .. ثم اضغط على مستطيل الاخضر (تحميل مجاني) .
 
 
صفحة 2 من 9 الأولىالأولى 1234567 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 82
  1. #11
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بدويه برستيج
    الحالة : بدويه برستيج غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 94248
    تاريخ التسجيل : 19-03-12
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 315
    التقييم : 16
    Array

    افتراضي رد: رواية ياخاطفي وين القى عزتي في زمان المذله كاملة


    الــــبــــــآرت الـــ ع ـــآشـــــــر

    ؛؛؛
    ؛؛


    مرٍِحله ‘‘ ضمنُ المرٍِآإحل ‘‘
    صآبهآ بعض / الخٍ‘ َـَـَـلل !
    (( ڪنتُ أحآوٍِل . . ڪنتُ آحآوٍِل
    آڪتشف [ سرٍِ الجهل ]
    وٍِڪيف ميزٍِآن العدل *
    يقـدرٍِ يوٍِآزٍِن :
    ........... { بينُ تـأنيب الضميرٍِ
    ..................... { وٍِبينُ تحڪيمٍِ العقل !



    :::
    :::
    :::



    كانت على سريرها النوم مجافيها .. تتذكر كلامه لها ... وتودده لها
    سيف : ان شاء الله ماشيه بدراستك
    ريم: ايه الحمدلله
    سيف : سمعت انك متفوقه بدراستك .. صح ذا الكلام
    هزت راسها بالإيجاب ... ووجها مولع من الحياء خصوصا ان ابوها تركها وراح للمجلس
    سيف : لاتخافين ان شاء الله ما اهدم اللي بنتيه وتكملين دراستك
    ريم : ان شاء الله
    سيف مسك يدها : ليش مستحيه طالعيني خليني اشوفك واكحل عيوني فيك
    بدت ترجف من الحياء ... تمنت انها اصرت على رائيها ولا سمعت كلام ابوها وشافته
    حاولت تسحب يدها بشويش لكن هو ماسكها زين
    سيف : ترى حددت موعد الزواج مع ابوك ... رفعت راسها بسرعه وعلامة الصدمه على وجهها
    سيف بعد ما تنح بملامحها : هههههههههههههه امزح معك هذي حركه مني عشان ترفعين راسك ... بس ويش هالزين ياريمي ..
    ريم وقفت : عن اذنك .. جات بتهرب من الغرفه اول ماقربت من الباب فتح ابوها الباب
    ابوها : على وين
    ريم : بروح غرفتي .. وطنشت ابوها اللي يناديها ودخلت الغرفه

    ريم تغمض عيونها (( وووووي ... ويش صار بقلبي من سيف... كلامه ذووق مرره .. شكلي حبيته من البدايه .. مبين انه مثقف وراكز مو زي شباب اليومين هذي .. بس احس شكله مئلوف عندي وسبق شفته ))

    على سرير ثاني كانت دموعها على خدها .. كل ماتتذكركلامه تتمنى انها قتلته ذيك اللحظة كلامه كان قوي عليها
    هاني : كثر الله خيركم .. مضطر اني اورح بدري للبيت
    الكل : وين .. تونــــــا ..بـــــــــــدررررري
    هاني: بدري من عمركم .. بس انا واعد ابوي ما اتأخر على البيت
    رائد : بس ماجيت بسياره كيف بتروح
    هاني : بستأجر تاكسي
    ماجد : افا عليك ياهاني .. تستاجر وانا موجود .. انا اللي بوصلك
    هاني : مايحتاج تكلف على عمرك .. خلك مع الشباب انا رايح
    ماجد: والله محد بيوصلك غيري
    هاني (( ياربي ويش ذي النكبه .. كيف افتك منه مالي غير اوافق )) : اجل اللي تشوفه

    :::
    :::
    :::


    جلست على كرسيها .. بعد ماقفلت الآب توب .. أخذت سنارتها ولفت الخيوط فيها وجلست تشتغل تكمل الكآب اللي تسويه .. تحاول تشيل التوتر عنها والخوف .. قلبها يرجف ويرجف


    الآلآلآف الأفكار تغزوآ تفكيرها ... الآلآلآف الأحتمالات جات في بالها ... ندمت على قررها
    حست إنها تسرعت .. لكن بدآخلها كان عنصر الندم أبعد مايكون عنها في هذه اللحظة ..
    كانت تنتظر وتنتظر .. وتنتظر قلبها ناره كل يوم تزيد وما تنطفي .. حرقتها وآلمها مافارقوها
    بيوم ...كانوا الاصدقاء الصدوقين لها ... كل من حولها ابتعد وتخلى عنها ... حتى ابوها أخذه
    الموت منها .. استسلمت لخناجر وآلسنة الناس ... كل واحد يحكي وكأنه عالم باللي صار
    أذووهـــآ وأذوووهـــــآ ... مشت حياة الكل ..عاد هي ظلت واقفه في محطة الأنتظار تنتظر
    قطار الحيــاه .. يعود ويمحي جميع ماجرى ويسمح لها بأن تكمل ماتبقى لها من حيـــاه حتى ان كان ليست بالحياه نفسها ولكن شبيه بها .. كلمات نطقتها من قلبها

    أبَـعثـِرنـَي [ْح.ل.م ] ضَايَــ عْ
    وَ أرَتِــبْ سَلـَ ة ْأوْجَـاعِيْ..
    وَعَ ـلى ذِِكرىْ إنكـِسَاراَتيَ ..
    أَعَيد أرجع وَ أجمَعنَي..
    ويَخنقنـي سُـؤال كَآاان..
    وَشْ البــَاقِـي ..؟
    أيـــ ه وَش ْالبــاقـي ..؟
    سَواك..
    [إنت]
    وَ
    [هـ الـجرح]
    م ـستوطَِنْ دَاخِلْ أعمّـاقي ..!


    :::
    :::
    :::



    شهد : وـآآآآآآآآآآآـو .. تطورات رورو
    رغد : امممممم ... اعترف لك احبــــهـ
    شهد : يؤؤؤؤؤ .. من البدايه تحبينه .. اجل ويش خليتي لبعدين
    رغد : احــم احـــم ... بعدين يمكن يصير شي اكبر من الحب
    شهد : اكبر من الحب !! يعني شووو بالله عليك
    رغد تبتسم : ماني بقايله بخلي الايام تجاوبك على ذا السؤال
    شهد تضمه وسادتها الورديه : آآآآآه بـــس قلت لك الحب دنيا ثانيه
    رغد : والله صدق دنيا ثانيه ... بس تدرين مافيها امان
    شهد : اقولك شي ماتضحكين علي ؟؟
    رغد : قولي ويش بيضحكيني
    شهد : ودي اقول لفيصل يخطبني .. وربي مدري كيف بكون من بعده
    رغد : مجنونه انتي ... خليه هو يقول انا بخطبك
    شهد : ااااااااااحـــــــــــــــــــبـــــــــــــــــــ ــــــــه
    رغد ترمي الخداديه عليها : وووووع مو لايق عليك الحب
    شهد : لا عاد انتي اللي لايق عليك .. انتي وفقيرك اللي تحبينه
    رغد كشرت : الفقر مو عيب ويكفي انه انسان مكافح وهذا يكفي واصلا ماحبيته الا لهذا السبب
    شهد : انا بقولك شي .. ياماما الحب مع الايام يجي .. لكن الفلوس ماتجي بالساهل
    رغد : ادري ان الفلوس ماتجي بالساهل .. بس احب اذكرك تذكرين كيف كنا قبل 5 سنين
    تذكرين كنا وين ساكنين ... تذكرين ديون ابوي وابوك الله يرحمه ..
    شهد : اذكر .. مايحتاج تذكريني .. بس اللي يجرب الفقر ما يرجع له
    رغد : بالله فرحانه بفيصل هذا تلاقينه مخاوي مليون وحده غيرك ... وتلاقينه نصاب
    شهد : يعني محروسك هو الملاك الطاهر اللي مافي زيه ؟؟!!
    رغد : انا ماقلت كذا العيال مالهم امان حتى لو كان اصدق واحد بالكون هذا كله ..

    :::
    :::
    :::



    الــــيــــوم اللــــي بـــعـــده
    بــآلـــمــدرســــه


    عبير شوي وتبكي : لاتقولين
    هنادي : والله العظيم يعني بكذب عليك
    عبير : قــــــهـــــــرررر
    هنادي : وربي ببكي من القهر
    عبير : الحمدلله اني مارحت
    هنادي : نــــذلــــــــه ... وبتبقين نذله ..
    عبير: هههههههههههه .. طيب يالله خذي خمسه ريال عشان التفشيله
    هنادي تقلدها : خمسه ريال عشان التفشيله ... بالله تراني معصبه ومقهوره
    عبير تغني : روئ اعصابك .. اوعى انت تكون مهموم
    هنادي : تكفين يام كلثوم اسكتي .. انتي وصوت النشاز
    عبير : وووي كلهم يقولون صوتك يجنن
    هنادي : ماعندهم ذوووق هههههههههههههههههههه امشي بس


    بـــآلــــجـــــامــــعــــــــه
    ساره : رغد طفشت وانا لحالي وربي منقهره منك
    رغد : افا ياذا العلم ... اجلس معك .. لاتشلين هم
    ساره : انتي مرره متغيره يارغد .. ويش مغيرك ؟؟!!
    رغد : انا متغيره !!.. انتي مرره متوتره وهذا الشي مأثر عليك
    ساره : يمكن والله .. كله من ولد عمي والله يارغد طفشني وحنا مخطوبين كيف لا تزوجنا
    رغد : الله يعينك .. شكل بيطلع عيونك
    ساره : مو شكله الا طلعها وانتهى ... بخيل وشكاك وقروي ياررربي كل شي الصفات اللي
    كنت احلم فيها بزوجي جات عكس ..
    رغد شوي وتضحك : ياحبيبتي انتي غيريه .. حاولي تجيه باسلوب
    ساره : اي اسلوب الله يرحم والديك .. تفكيره كله بر نار غنم .. آآآآآه بس.. تدرين بيسكني بالديره عند امه وخواته يقول مو لازم تكملين دراسه
    رغد : يؤؤؤؤ يؤؤؤ اسمحيلي ابوك غلطان شلون يزوجك هذا
    ساره : قال ولد عمي قال ... الله ياخذه
    رغد : هونيها وتهون

    جات فاتن .. وجلست وهي تحاول تغطي خدها بشعرها المنسدل على وجهها
    رغد : فتووونه .. علامك مكشره
    فاتن : تعبانه شوي ... وين شهد
    رغد : راحت مع كوثر مدري وين ... الحين تجي
    فاتن : اهــــــآآآآآ ... وانتي ياسويره اخبارك
    ساره : زينه ماعلي .. وانتي اخبارك
    فاتن : كويسه الحمدلله ... وكيف تحضيرك للزواج
    ساره : ماشي حاله ...
    فاتن: الحمدلله .. اقول رغد ممكن تروحين تجيبين لي مويه وربي عطشانه ودايخه
    رغد : ابشري .. الحين اروح ... راحت رغد للكافتيريا الجامعه
    ساره : فاتن اليوم فيك شي مو على عادتك
    فاتن : قلت لك تعبانه مررره ... وخاطري امشي البيت بس باقي لي محاضره ...
    ساره : ويش يوجعك
    فاتن : بطني .. لها يومين بس اليوم بزياده
    ساره : سلامتك ماتشوفين شر
    فاتن : الله يسلمك
    جات شهد ومعاها كوثر يضحكون
    شهد: فتون علام وجهك ذبلان
    فاتن تصد على جنب : تعبانه ... وين كنتي
    شهد : رحت مع كوثر تبي تزبط جدولها ...
    جلست بجنبها .. وكوثر جلست جنب ساره انتبهت لخد فاتن رفعت شعرها وشافت مكان ضربه
    شهد بصوت خافت : مين ضربك ؟؟!!
    فاتن : اخوي قبل امس طاح فيني ضرب عشان كذا امس ماجيت الجامعه
    شهد : وليش ضرربك عسى يده للكسر
    فاتن ماسكه دمعتها لاتفضحها : كذا من راسه تدرين ان ماعندي اخ غيره وابوي مشلول ومحد يرده عن ضربي
    شهد : عسى يده للكسر ... ماعليك منه انسي كل شي تبين نروح مكان ثاني
    فاتن : لا بستنى رغد وبعدين بدق على السواق يوصلني
    شهد : انا اوصلك اسحبي على المحاضره مثلي
    فاتن : خلاص اجل .. بسحب عليها واترك الباقي لك
    شهد : اوك .. شوفي رغوده وصلت
    رغد : احلى مويه لاحلى فاتن
    فاتن : تسلمين تعبتك معي ..
    رغد : تعبك راحة ...
    مرت ريماس ومعها بنتين .. شافت فاتن والتعب بوجهها اعطتها نظرة احتقار ومشت ..
    فاتن بلعت ريقها وطنشتها
    كوثر : ويش فيها ريماس تطالع كذا
    رغد: الله اعلم .. وطلت بفاتن اللي مطنشه الموضوع وكانه لم يكن
    شهد : انا وفاتن مو حاضرين المحاضره بدق على جلالي يجي يلف فينا على بال تخلصين
    رغد: اوكي .. انا لازم احضر
    شهد : اوكي سوي اللي تبين انا بعزم فاتن على الفطور مين بتروح معنا
    كوثر : انا مقدر
    ساره : وانا طبعا مقدر
    شهد : اجل نشوفكم بعدين ... بدق على جلالي
    رغد : انا بروح القاعه مابقى الا عشر دقايق عن المحاضره
    كوثر : خوذيني معك ... مافيني اتفشل الدكتوره ذي دايم تفشلني
    رغد : يالله .. سيوووو بنات

    :::
    :::
    :::



    بمدرسه البنات ... الحصه ماقبل الاخيره
    سحر : انا انكتمت افتحوا الطاقه وربي كتمه
    ريم : ههههههههههههه نص بنات الفصل نازلين الحوش ويش كتمه
    لينا تفتح الطاقه لانه بجنبها اول مافتحتها سمعت صوت اغاني : يابختهم العيال تلاقينهم
    شاردين من مدارسهم .. وحنا نحزن من حصه لحصه
    ريم : صح والله ... دخلت هنادي وتهاني وعبير واميره
    اميره : يـــاحـــركــــــآآآآت .. مين اللي يغازل تحت
    لينا : لا بس مشغلين اغاني
    هنادي ترقص بخبال .. والكل يضحك عليها
    سحر : عليـــــــــــهــــــــــــم ... عــــــآآآآشـــــــــــــوووآآآآ
    هنادي : ويش رايكم فيفي عبده على غفله
    عبير : امحق فيفي ... بعدي لينا بشوف اللي تحت .. تطالع مع الطاقه وهي مكشوفه
    ريم : لا يشوفونك .. انتبهي
    عبير : اللي يقول ملكه جمال بيطيحون عندي .. بس بينخلعون ويشردون
    الكل : ههههههههههههههههههههههههههههه
    هنادي : اشوف خلي لي مجال .. ولينا حشرت نفسها بينهم
    لينا بشهقه : مــــــــــــــــــــــــعــــــــــــــــــــــــ ـــــــــاذ
    عبير : تعرفينه
    لينا : هذا اخوي ... وانا اقول كل صبح يختفي انا اوريه
    هنادي : سوي فيه مقلب
    لينا : اعطوني دفتر بسرعه
    سحر تمسك الدفتر : طيب ليش ؟؟
    لينا : برسل له ورقه
    اميره : لا ياخبله ... ناديه من هنا ..وسوي تغازلينه
    لينا تفكر : والله انك صادقه بس اعطوني طرحتي ... اخذت طرحتها .. وتلثمت فيها وهنادي بعد .. وصاروا يرمون على العيال كلام
    معاذ : شوفوا البنات يأشرون لنا
    ماجد : رقمها .. ياويل حالي
    معاذ : هات شي اكتب عليه الرقم
    ريم : حرام عليك يا لينا .. هذا اخوك ليش تسوين فيه كذا
    لينا : لا ياقلبي دايم يذلني عند النت مايشغله لي غير بطلوع الروح ... انا اوريه والله لا اذله
    جات سحر وقفت على جنب : اي واحد اخوك يا لينا
    لينا : هذاك ابو نظارات كبيره
    هنادي : امممم تصدقين شفته ..... الا صح تذكرت هو اللي كان يفحط وبغى يصدم سحر
    سحر : اشوووف ... امممم ... والله يشبه له يا هنادي
    لينا : ياحلاوه ... طلعت علومه ... اصبروا خلوني اخلص من الرقم وتقولون ويش سوى
    شوي رمى عليها ورقه ... فتحوها البنات
    (( 055........... خلينا نسمع صوتك ياقمر ... معاذ ))
    لينا : قمر بعين العدو ... وربي لا اعلم ابوي عليه
    الكل : هههههههههههههههههههـــــآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآي
    سحر : تصدقين انا اكرهه .. وربي كنت بموت بغى يصدمني
    لينا : ايه اشوف كل يوم السياره بالورشه من التفحيط ..
    ريم : هو اكبر منك يالينا
    لينا : ايه كبير برابع كليه ... بس الله لا يبلانا مدري كيف ينجح مايداوم
    هنادي : شكل اخوك تحفه
    لينا : لا بس طاح ومحد سمى عليه
    سحر : ههههههههههههه يستاهل لاترحمينه ...
    لينا : حاقده عليه
    سحر : مو حاقده بس الفجعه اللي فجعني هي تكفي وربي كنت بموت
    اميره : درينا انك كنتي بتموتين
    تهاني: الا بنات ماقلت لكم بسافر جده عند اخوي سلطان
    هنادي : الله الله بالهدايا لاتنسينا
    تهاني : هههههههههههه طيب ابشري
    ريم : توصلين بالسلامه
    عبير: بكره الاربعاء بتداومي
    تهاني : لا بسافر اليوم العصر او المغرب

    :::
    :::
    :::


    بـــعـــد الــــمـــغـــرب

    بعد مارفعت شعرها .. وحطت روجها الوردي اللي يضيف على جمالها جمال ساحر أخآآذ
    تـأملت ملامحها .. حست بنبض الحياه فيها .. شي غريب يسري بجسمها شعور ماعمرها حست فيه يدفعها للامام ...
    طلعت للصاله
    ريم : وآآآآآآآآآآآو .. ويش هالكشخه ياشووق .. مشاء الله تبارك الله
    سحر : وين بتروحين وانتي لابسه كذا
    شوق تبتسم : حبيت البس واكشخ .. فيها شي ذي
    سمر : لا مافيها ... بــــس شكلك جنـــآآآآآن .. اللون الاخضر لايق مع البنطلون

    كانت لابسه بنطلون جينز بني .. فيها تطريز بخيوط بني ضيق ومخصر على جسمها .. وتي شرت كت اخضر فيه كتابه بالابيض ... طالع شكلها كيوت وبارز ملامحها الحاده الساحره

    دخلت هنادي وشافت شوق بكشختها : على وين ياقمر
    شوق : المطبخ ههههههههه ...
    هنادي : حرام كل هالزين والكشخه وتروحين المطبخ
    شوق : بروح غرفتي .... اتجهت لغرفتها تشيك على شكلها لاخر مره .. دخلت هنادي
    هنادي : لايكون بتطلعين بذا الشكل
    شوق : ايــــه .. بروح كذا ..
    هنادي بصدمه : شوق .. بسم الله عليك صار لعقلك شي .. متوقعت بتسوي كذا
    شوق : ماعاد عندي شي اخسره يا هنادي .. ويش بتفرق معي الحين .. كلها واحد
    هنادي : بس ما يجوز تسوي كذا ..




    شوق : بليزز هنادي .. لاتتدخلي فيني اتركيني على راحتي اسوي اللي آبي اوكي
    هنادي : اجل بروح معك .. مستحيل اتركك لحالك
    شوق : لا ... ماراح تروحين معي ..

    :::
    :::
    :::



    عبدالله : ويش تسوين الحين ؟؟
    رغد : بروح المطبخ ..نفسي اطبخ اليوم
    عبدالله : ياسلام .. مبين عليك دلوعه وماتعرفين ذي الاشياء
    رغد : دلوعه يس بس مايمنع اني ادخل المطبخ
    عبدالله : ويش بتسوي ؟؟
    رغد : والله بسوي كفته . مع سلطة مع بطاطس مقليه ... وايش بسوي كمان والله مدري ويش يطري علي بالمطبخ ازيد عليه
    عبدالله : يم يم يم .. كل ذا بتسوينه ...
    رغد : ايه تبي اسويلك
    عبدالله : ههههههههههههههه تخيلي تسوين
    رغد : والله اسوي ويش فيها ... احطها لك عند السواق وتجي تاخذه
    عبدالله : مابي احرجك يمكن مايعجبني طبخك
    رغد : اجل احسن وفرت علي مجهود
    عبدالله : ههههههههههههههه شكلك زعلتي
    رغد : لازعلت ولاشي ... بس اقولك ... انت كيف عرفتني
    عبدالله : من طريقتي الخاصه
    رغد تقلده : طريقتي الخاصه ... لاتكون مباحث وانا خبر خير
    عبدالله : لو اني بالمباحث تلاقيني اشتغل بمطعم
    رغد : انا اسفه ماكنت اقصد
    عبدالله : لاعادي ...
    رغد : عبدالله ... انت عايش لحالك
    عبدالله : لا عايش مع خوياي ويوسف
    رغد: يوسف مين ؟؟
    عبدالله : هذا صديقي من زمان
    رغد : اها .. عشان كذا... طيب اهلك وينهم وين عايشين
    عبدالله : اهلي عايشين بقريه قريبه من ينبع ...
    رغد : اسفه سويت معك تحقيق
    عبدالله : من حقك .. اقول بغيت اسئلك امك وينها ؟؟
    رغد : امي متوفيه لها 3 سنين او 4 ..
    عبدالله : الله يرحمها .... قاطعهم
    شهد : رغد موقلتي بتسوين عشاء سكري الجوال ذا واشتغلي وانا بساعدك
    رغد : غريبه ويش الطاري ؟؟
    شهد : ماغريب الا الشيطان بس بسوي البطاطس وانتي الباقي يالله بسرعه
    رغد : طيب ثواني بس
    شهد : تكلمين بزرك هههههههههههه
    رغد تغيرت ملامحها وعصبت : اقول عبدالله انا اكلمك بعدين اوكي
    عبدالله : اوكي يالله مع السلامه ... وقفل بعد ماسمع كلام شهد
    رغد : انتي ماتحسين ماتعرفين تتكلمين كويس
    شهد : ليش ماقلت شي يزعل
    رغد : شهد .. عبود اتركيه بحاله بليززز .. مابيك تتكلمين عنه سامعتني كويس
    شهد : تيب لا تنفخين علي ... مالت عليك وعليه
    رغد : انتي ماتحبيني اتكلم عن فيصل وانا نفس الشي
    دخلت سحر : مين فيصل ؟؟
    شهد : اقول انا بروح الغرفه احسن .. والعشاء انتي سويه
    رغد : سحر ساعديني بالعشاء
    سحر : طيب بساعدك بس قبل قولي مين فيصل هذا ؟؟
    رغد : هذا اخو صاحبتي .. قالت لنا اليوم قصته وانا اسولف لشهد
    سحر بنظرة شك : اممممممم .. يالله ويش اسوي
    رغد : اسلقي البطاطس .. واللي بالصحن الثاني قطعيها
    سحر : اوووووووووووووووووووووووووك ..

    :::
    :::
    :::


    طلعت الدرج بهدوء عشان محد يحس فيها ... دخلت من باب السطوح وقفلته .. شافت باب
    الملحق قدامها .. تنهدت .. وبدت تقترب من الباب بهدوء وخطوات خفيفه لاتكاد ان تكون
    مسموعه .... فتحت الباب بهدوئها المعهود . ولفت خصل ضايقتها على وجهها الملائكي

    شوق (( آآآآآه ... الـــحـــين بشوف اللي انتـــــظــــره من زمــــــآآآآن ))

    اول مافتحت الباب ... ودخلت .. وسكرته وراها ... تلاقت عيونهم ... عيون تحكي حكاية الم
    وعيون تحكي حكاية الخوف من المجهول ... كانت نظراتها حاقده .. ناريه .. خبيثه ...
    كانت نظراته .. استفسار .. دهشه ... صدمه ... خوف امتلكه لاول مره ..
    شوق بابتسامه : نورت البيت بوجودك يا استاذ ...
    كان على كرسي .. والحبال مثبته جسمه ... ماله اي مجال يتحرك ... كل مكان فيه ملفوف عليه حبل
    شوق حطت يدها على كتفه : اممممممم .. اكيد مستغرب .. كيف وليش ومتى جيت هنا ؟؟
    طالعته بنظره حاده ... تبي تتكلم ياقلبي ... ما اعطاها جواب ...
    شوق : حلووو .. مرررره حلووو ... خلك كذا ..بس تدري انا بفتح اللزقه عن فمك ابي اسمع صوتك .. تدري عاد اشتقت له مووت ..
    علامات الصدمه .. والاستفهام ارتسمت على وجهه ..
    شوق تلمس خده : معقوله ما تذكرتني ...
    قربت وجهها من وجهه ونزلت لمستواه ... قربت منه اكثر واكثر
    شوق : ما تذكرت هالملامح ... مسكت وجهه وقربته بقووه من وجهــآآآ
    شوق : صدق من قال الصافع مو زي المصفوع ...
    فتحت اللزقه باقوى ماتملك عن فمه .. من قوه شدتها نزل دم من شفايفه ....
    شوق : اي سؤال تفضل معك دقيقه وحده
    ...: مين انتي ... !!!
    شوق : افا عليك ... ماتوقعتك تنساني بالمررره .. بس شكلك تنسى كثير
    ...: اي والله انا انسى .. ذكريني بالله ... خصوصا انك تعرفيني وانا مذكر اني اعرف وحده قمر مثلك من قبل ... يـــــآآآ... قــــــــمـــــــر ...
    باقوى قوة تملكها صفقته كف ... كف ما يساوي شي قدام كرهها وحقدها له
    شوق : هذا هديه مني لك ياحلووو ...
    ...(( بنظره ناريه هزت شوق )) : احلى هديه والله .. جابت كرسي وحطته قباله .. وجلست
    شوق تحط يدها على خدها : تصدق ماني مستوعبه انك بين يدي الحين ... شكلي احلم
    ...: لدرجه ذي مشتاقه لي .. لالالا .. ما اصدق .. يعني تحبيني
    شوق بخبث : مو احبك ... الا اعشقك ... بس تدري ليش ..؟؟
    ...: اكيد تحبيني ... جلست على حضنه ولفت يدها على رقبته وقربت وجهها منه
    شوق : ههههههه احبك ... مشكلتك واثق بزياده
    ...((بـحـده)) : مـــــــــــيــــــــــــن انـــــتـــــــي ؟؟!
    شوق : تبي تعرف مين انا ؟؟!! ... (( شقت بلوزته ورمتها على الارض .. )).. وقفت قباله
    رفعت بلوزتها وفتحت سحاب بنطلونها ... وهو مصدوم منها ومستغرب من اللي تسويه .. نزلتبنطلونها لتحت سرها بشوي .... انصعق ... كانت صدمته كفيله بآنــــه يلتزم الصمت
    شوق ودمعتها بعينها : الـــحـــيــن عـــررفــتـــنــــي ...
    ...: انــــ....ـتـــ.... ... انــتــــي ؟؟!!
    شوق جلست على الكرسي وحطت رجل على رجل : ماتوقعت اني اطلع بحياتك .. صح ؟؟
    كان ساكت ماقدر يرد عليها بكلمه واحده ...
    شوق : تدري اعطيتك اكثر من حقك ... اتجهت للطاوله اللي على جنب وسحبت اللزقه منها
    وجات ورى راسه ... همسة بأذنــــه
    شوق : هذي الليله .. راجع حساباتك ... وشوف ويش ارتبكت من اخطاء ... وبكره لنا كلام ثاني ... لزقة على فمه بقوه ..ثلاث مرات عشان ما يقدر يقطعه .. اتجهت للباب بتنزل
    شوق : مو قلت لك اعشقك .. وطلعت من الغرفه وقفلت الباب ... ونزلت لغرفتها


    \\
    \\








  2. #12
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بدويه برستيج
    الحالة : بدويه برستيج غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 94248
    تاريخ التسجيل : 19-03-12
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 315
    التقييم : 16
    Array

    افتراضي رد: رواية ياخاطفي وين القى عزتي في زمان المذله كاملة


    :::
    :::
    :::


    ليان : ماعليك صدقيني مايقدر يسوي لك شي ... انتي بس طنشيه
    ندى : كيف مايقدر .. يقول راح يوصل لابوي الصور .. وربي اني مظلومه انتي تعرفيني
    زين ما اسوي كذا ..
    دانا : شوفي دامه قال لك يبي فلوس .. يعني مايقدر ينشرها لانه يضغط عليك عشان تعطينه فلوس
    ندى : يعني اطنشه ولا اعطيه بال
    ليان : ايه طنشيه ...
    ندى : يارب يارب استر علي ولا تفضحني انت اعلم بالنوايا

    :::
    :::
    :::


    شهد : اوكي .. بحاول واشوف
    فاتن : لا تحاولين .. دبري نفسك البنات كلهم بيجتمعون عندي
    شهد : طيب بقول لرغد
    فاتن : قلت لها بالجامعه قالت يكون اليوم اللي بعده عندها اختبار ماتقدر تجي
    شهد : ايوه صح تذكرت ... طيب يصير خير
    فاتن : بليززز شهوده حاولي محد بينقص غيرك
    شهد : قلت لك بحاول .. بقول لعمي
    فاتن : يارب يوافق ...
    شهد : يارب ... اقولك فاتن معي انتظار اكلمك بعد شوي .. باي
    فاتن : بايوووو
    شهد : الـــــــوووو
    فيصل : هلا وغلا بهالصوت ...
    شهد : هلا فيك
    فيصل : اخبارك ياقلبي
    شهد : بخير الحمدلله .. وانت ويش مسوي
    فيصل : يوم سمعت صوتك صرت بخير .. مين كنتي تكلمين
    شهد : اكلم فاتن ..
    فيصل : اها .... اقول حياتي وربي اشتقت لشوفتك
    شهد : هههههههههههه .... بالله عليك
    فيصل : والله العظيم .. ودي اشوفك ..واشوف جمالك الفاتن اللي اسمع فيه
    شهد باستغراب : تسمع فيه ..
    فيصل : قصدي اللي احس فيه ... بس صوتك لخبطني

    :::
    :::
    :::


    الصباح ... كل راح مابقى غيرها .. شالت الصينيه وطلعت للملحق .. اول ما قربت منه ابتسمت بلئم ... فتحت باب الملحق ...
    شوق : صباح الخير ... اكيد جوعان ... قربت الطاوله منه وحطت الصينيه قباله .. حطت يدها
    على اللزقه عشان تنزلها من فمه ... ضحكت ضحكه شيطانيه
    شوق : ويش رايك اشدها بقوه والا ارفق عليك ... طالعها بنظرات قويه .. بعده فتحت اللزقه بشويش
    شوق : اكيد عطشان .. تبي مويه
    ...: مابي منك شي ... ولف على الجهه الثانيه
    شوق قربت وجهها منه : لالالا يافهودي .. . لازم تأكل اليوم وراك مشوار طويل معي
    فهد : وتعرفين اسمي بعد
    شوق : اكيد اعرفه انت 5 سنين مافارقت خيالي يوم واحد ... ولاتهنيت بنومي ليله وحده
    بسببك ... مسكت المويه وقربتها من فمه ... يالله اشرب مابيك تموت قبل ما اشفي غليلي منك
    شرب شويه مويه واكلته شوق بيدها وبداخلها تدعي عليه مع كل لقمه ياكلها
    فهد يطالعها بتفحص : تصدقين ... احلى فطور اليوم .. تصبحت بوجهك الحلووو ... واكلت من يدك الناعمه .. امي داعيتلي بليله القدر
    شوق ضغطها وصل لــ h : انت تقرفني بكل شي حتى بكلامك ...
    وراحت جري على حمام الملحق تستفرغ وانتم بكرامه ... جلست على الارض جسمها مايقدر
    يتحمل اكثر من كذا نزلت دموعها وكل شي يمر بخيالها ويزيد اوجاعها .. مجرد الذكرى تتعبها وتألمها .. رجعت تستفرغ مره ثانيه .. غسلت وجهها قبل تطلع مسحت المويه عن وجهها وطلعت له .. شافته سرحان اول ما انتبه لظلها لف عليها
    شوق : وكمـــآآآآن ســررحــــآآآآآن
    فهد : ايه سرحان فيك ياملاكي ... قربت منه وعيونها تطلق شرار ... حطت يدها على فمه
    شوق : لاتقوول ملاك انت خليتني نجسه ..شوهتني بيدك .. قتلت كل شي فيني .. وراح اخليك تندم على اللي سويته فيني ...
    فهد يبوس يدها اللي على فمه .. بعدت عنه كأنــهــــا مقروصه
    فهد يضحك بخبث: ههههههههههههههه ... ليش بعدتي مو تقولي تحبيني ..
    شوق تجلس على الكرسي : انــــا أحـــبـــك ... ليش شايله عقلي بيدي
    فهد : ليه ماني عاجبك مثلا ...
    شوق : ماني راده عليك ... انا بنزل لغرفتي انام .. وياليتك تنام بعد ... لان بالليل ورانا شغل
    فهد : ويش تنامين معي ؟؟!! ... كلمته كانت زي الزلزال بالنسبه لها بدون شعور اعطته كف
    انقهر منها .. تمنى لو انه مو مربط كان وراها كيف تمد يدها عليه ... هو اللي محد يتجرأ عليه
    هو اللي ينفي اي احد يوقف بوجهه تجي بنت تسوي فيه كذا
    فهد بابتسامه : صدقيني ... راح اخليك تعدين اصابعك ندم ..
    شوق : ههههههههههههه ندم .. باسته على مكان الكف
    شوق : سيووو ياقلبي ... اشوفك بالليل ...
    نزلت غرفتها رمت نفسها على سريرها وانهارت بالبكاء ... بدت تندم على الخطوه اللي سوتها
    تعرف انها ماهي قده .. بس شعور الانتقام يدفعها .. والحقد والكره له ..
    شوق (( مو انا اللي اضعف .. لازم انتقم واخلي انتقامي قاسي ... هو خرب علي حياتي
    الناس تتكلم فيني .. طلعوا علي اشاعات بمافيه الكفايه والسبب هو .. ابوي مات بسببه
    وبسببي بعد .. حتى جسمي ترك عليه بصمة ما تنمحي ... آآآآآآهــــــــا بــــس .. هين يافهد ))

    :::
    :::
    :::


    كانت سرحانه وبالها معاه .. كل ماتفكر فيه يكتسي خها اللون الاحمر
    سحر تمرر يدها : ريوووم .. وين وصلتي ؟؟
    ريم : معاك ... تبين شي
    سحر : لا .. بس شفتك سرحانه قلت غريبه.. لايكون تفكرين بسيف .. يالله اعترفي
    ريم تضحك : مصيبه انت تفهميني على طول
    سحر تدقها : ياشيخه صدقيني بتقابلين وجهه طول عمرك يعني لا تخافين بتشبعين منه
    ريم : وربي انك صادقه ... بس ويش اسوي براسي غصب افكر فيه
    سحر : حركتات هذا معناه مستولي على تفكيرك ههههههههههههههههههه
    ريم : مستولي وبس بس نفسي ارجع اشوفه مره ثانيه
    سحر : هههههههههههههآآآآآآآآآآآي ... لالالا صراحه صدمتيني تبين تشوفينه مره ثانيه
    ريم : سحووور ووجع لاتتريقين علي .. يارب اشوفك مثل حالتي واردى
    سحر : يرحم اهلك اردى لا مابي بكون متعذبه من حبه
    ريم : ان شاء الله اشوفك زيي يارررب
    سحر : يارب اذا اتزوج يس بس اني افكر فيه لا ... لا .... لا ...
    ريم : وين هنادي وسمر مختفين
    سحر : هنادي تاخذ شور سمر تذاكر عندها اختبار
    ريم : اقول سحر ماتحسين ان شوق متغيره
    سحر : ايه وبشكل كبير .. كل شي فيها صاير غير
    ريم : يمكن فكرت انها تتخطى اللي صار
    سحر تروح تقفل باب الغرفه :ريم اسكتي لاتجبين سيرة ذا الموضوع ترى محد يدري اننا نعرف .. كلهم مخبين الموضوع هذا
    ريم : ادري ... بـــس انــــا
    سحر : اووووش .. خلاص وربي لو تدري اننا عرفنا يمكن تموت
    سمعوا صوت بالصاله .. لقوا مها واصله
    هنادي : مهاااوووي ... هلا وغلا ... سلمت عليها وكمان ريم وسحر
    ريم : غريبه صايره كل اسبوعين تجين مو زي اول كل شهر
    مها : اشتقت لكم قلت اجي .. ابوي وينه .. وشوق .. والبنات
    دخلت شوق مع الباب اول ماشافت مها جريت لها وضمتها
    مها : شوي شوي علي .. ما اتحمل الاشتياق
    شوق نزلت دموعها بدون سبب : اشتقت لك مووت .. وحشتيني
    مها : وانا اكثر .. احس لي شهر وانا لسى ماكملت اسبوعين
    سحر : تعالي ارتاحي اكيد تعبانه من السفر والمشوار
    مها : اي والله ظهري يعورني بروح غرفتي اريح على السيرير تعالوا هناك
    ريم : بروح اسوي لك تاكلينه وجهك صاير اصفر
    مها : وربي صدقتي جوعانه مرره .. شوق تعالي معي الرفه طمنيني عن اخر الاخبار
    هنادي : لنا الله بس
    مها تبوس هنادي : ليش على بالك ماحبك يابنت
    هنادي : لا .. بس متاكده من هالشي يابطة
    مها : انا بطه ... ويش شايفتني
    هنادي : بالله ماشفتي شكلك بالمرايا انتي وكرشك ... كانها كوره
    البنات : ههههههههههههههههههههههههه
    مها : ياشين استقبالك ... يامسواك انتي << مسواك دليل على انها نحيفه.. خخخخ
    شوق : امشي ارتاحي ...
    اتجهوا للغرفه ... وهم يسولفون مع مها .. ويضحكون

    :::
    :::
    :::


    رغـد : ابي ارسل له رساله ..
    شهد : طيب ارسليله ويش رادك
    رغد : الشرهه علي اللي اشاورك .. قامت تفر بصندوق الوارد
    دخلت سمر بعد مادقت الباب
    سمر : رغد.. شهد .. ترى مها جات
    رغد : صدق ... يالله جايه اللحين ..
    سمر : لا يفوتكم شكلها وربي صايره دب قطبي
    شهد ورغد : هههههههههههههههههههههههههه
    شهد : دب قطبي مره وحده .. ما اصدق
    سمر : تعالوا شوفوها
    رغد : انا بروح .. يالله شهد

    بغرفه شوق
    رغد : هلا والله بالطش والرش والبيض المفقش
    مها : ياربي على تحطيمكم ... سلمت على رغد .. وشهد
    شهد : وليش محطمينك .. بالعكس صايره تهبلين . ماتوقعت السمنه بتخليك حلوه
    مها : جد محلوه ؟؟
    رغد : وربي متغيره اسبوعين تغيبين تتغيرين .. صراحه صايره خوقآآآآآآق
    مها : الله يرفع معنوياتكم زي مارفعتوا معناوياتي
    ريم تدخل بالصينيه : احلى عشاء لاحلى مهاووي
    مها : وربي كلكم اليوم غريبين ... اللي تسوي لي عشاء .. واللي تقولي ارتاحي .. سبحان مغير الاحوال ... ما اصدق انه انتم
    الكل : ههههههههههههههههههههههههههههههههه
    شوق : بس ويش رايك فينا ... خدمه 5 نجوم .. ماتتعبي نفسك
    مها : ياليتكم دايم كذا تدلعوني ... كان اترك التدريس واجلس هنا
    هنادي : لالالالالا .. بطلنا بنات ويش نبي فيك تغثينا
    مها تاكل : خليني اخلص اكل .. وبعدها يصير خير .. بمسكك اوريك كيف اغثك
    هنادي : اصلا الساعه 10 بروح انام بكره وراي مدرسه
    شهد : من متى تنامين بدري
    هنادي : من اليوم الين تذلف مهاوي ...

    رغد : عاد مهاوي نور البيت كله
    ريم : والله صدقتي ...
    سحر : بروح اشوف مين جاء كأنه عمي وصل ...

    :::
    :::
    :::


    كان بالسياره متجهه لشقته .. بعد ماخلص دوام .. وبعد ماخلص كل شي مكلف فيه اليوم
    فتح جواله على صوت نغمه الرسايل ..

    أن بغيـت,, [ تنــام ] ,,
    تكفـى تغطــى
    وَ .. خلّنـي في بـــآلكــ ليـن تغفــى ,,
    وَ أخليــكـ
    وإن طـــــار نومــكـ ..............
    وعيّت العيـــن تغفــى
    اطلبني وَ .. بقـول في الحـــال
    [ لبيــه ]


    عبدالله : والله اني احبك يارغد ...
    وصل للشقه .. وجلس مع الشباب يسولف ويضحك .. دنياه تغيرت من دخلت فيها رغد
    عوض الشي اللي ينقصه ... اول مره يحس بانه مهم لاحد ..من صغره دايم يهتم بغيره

    اخوانه امه نفسه لكن عمره ماجرب انه يكون هناك مين يهتم فيه... يشقى ويتعب ويدور راحة غيره .. لكن من عرفها تغيرت معالم حياته .. شعور ماقد جربه ... الحب يعطي الحياه طعم ولون .. الحب كالمطر يروي القلوب الظامئه ..

    :::
    :::
    :::


    خالد : ويــــنـــه ... لــه يومين واكثر مختفي ..
    وليد : الله اعلم .. بس اضن انه مسافر تعرفه سفراته دايم مفاجئه
    خالد : على الاقل يعطينا خبر .. او مايقفل الجوال .. ادق ومغلق
    ريان : اتوقع مسافر او مشغول بشي ... او يمكن ابوه كلمه وسافر له كالعاده
    خالد : مدري مدري ... بنسافر بكره وهو لاحس ولا خبر ..
    وليد : انت روق الحين .. وفكر ويش بتسوي اذا وصلت جده لا تنسى ان زواجك بعد خمس ايام
    خالد : اي زواج .. وفهد مدري وينه .. انا مستغرب منه ليش ما يتكلم .. ليش مايقول ؟؟
    رامي : ماندري عن ظروفه ياخالد ...
    وليد : كل واحد ينتبه لجواله .. اكيد راح يدق علينا
    رامي : ايه اكيد .. وانت ياخالد زي ماقال وليد وراك تجهيزات
    خالد : الله كريم بكره الصباح بدري نمشي لجده
    الكل : اووووكي

    :::
    :::
    :::


    ام هديل : ويش تقولين .. مها جات ؟؟!!!..
    هديل : يس .. كلمت ريم وقالت لي .. تكفين يمه خلينا نروح بكره
    ام هديل: افكر ..
    هديل: يمه ويش تفكرين ... مايبي لها تفكير .. وافقي
    امها : لا تناقشيني .. قلت افكر يعني افكر روحي نامي .. تاخر الوقت
    هديل : بروح انام ...
    امها (( آآآه بس .. ويش اسوي انا .. كيف اقول لاخوي .. الناس اكيد بتتكلم .. مانقصنا كلام .. كافي شوق واللي صار لها ..الله يصلحها ما فكرت فينا .. مافكرت بابوها المسكين .. ويش يسوي ليسوي .. كلهم بنات وينخاف عليهم .. يارب ياكريم انك ترزقهم باللي يستر عليهن .. يارب .. انا لازم ادور على حل او طريقه اوصل فيها الكلام لابو مها ))

    :::
    :::
    :::


    طلعت هنادي بشويش .. وبكل هدوء فتحت الباب الكل نايم حتى ابوها اللي جلس معهم وسولف ساعتين
    وبعدها الكل راح ينام ... طالعت مع الطاقه شافته يتلفت يمين ويسار يحاول يحرر نفسه من الحبال .. فتحت الباب
    هنادي : هــآآآآآآيــــووو..
    طالعها واستغرب مين هذي ..
    هنادي : شوف بفتح فمك وتسولف معي .. بس لاتطلع صوتك
    هز راسه بالايجاب .. فتحت اللزقه عن فمه ..
    هنادي : شو اسمك ..؟؟
    فهد : ماقالت لك اختك ..
    هنادي : اول شي شوق ماهي اختي ...
    فهد : اسمهــآآآ شووووووق ؟؟!!!!...
    هنادي بصدمه : ليش .. انت ماتعرف اسمها
    فهد : لا ما اعرفه ... ولا سألتها عن اسمها
    هنادي : اجل كيف خطفتها وانت ماتعرفها ولا تعرف اسمها
    فهد تكهرب : ويش خصك انتي .. وبعدين ليش جايه هنا هاه ..
    هنادي : بيتنا وبكيفي .. اروح المكان اللي ابي لايكون عندك اعتراض ياسعت البيه
    فهد : طيب اقلبي وجهك عني
    هنادي : على اي صفحه .. هههه هههه ههههآآآي
    فهد : ويش اسمك انتي
    هنادي : قولي اسمك بالاول انا سالتك وماجاوبت
    فهد : انا اسمي فهد .. وانتي
    هنادي : معاك هنادي ..
    فهد : الا بسئلك .. ويش تقرب لك شوق
    هنادي : تصير بنت عمي .. وهي عايشه عندنا بالبيت هي واخواتها لان عمي مات بسكته قلبيه .. وامها ماتت بعد ماولدت سمر اختها ... وابوي خاف انهم يعيشون لحالهم لانهم 4 بنات وخلاهم يعيشون عندنا ..
    فهد : وهي اكبر وحده ؟؟
    هنادي : ايه هي اكبر وحده من خواتها .. وكانت مخطوبه قبل من ولد جارنا كان يحبها .. بس تركها بعد ....وسكتت
    فهد انصدم : كملي ليش سكتي
    هنادي : اممم .. كنت بقول كلام بس خلاص هونت مابي اقوله
    فهد : وليش هونتي كملي ابي اسمع
    هنادي: وليش مهتم مو انت اللي حطمت شوق .. الكل طلع عليها كلام انها هربت معك
    وانها ... وانها .. عمي مات يوم جاء بالمستشفى وشاف شوق بالعنايه والدكتور قال انها مغتصبه .. و...
    دخلت عليها والشرار بعيونها .. صرخت عليها
    ..: هـــــنـــآآآآآآآآآآدي

    :::
    :::
    :::


    دق جوالها صحاها من النوم ..
    رغد بصوت كله نوم : نــــعــــــم
    عبدالله : اسف .. صحيتك من النوم ...
    رغد تجلس : لالا حبيبي ..
    عبدالله : ويش قلتي ... انحرجت رغد
    رغد : سوري بس طلعت عفويه مني ماكنت اقصد
    عبدالله : ياليتها دايم تطلع عفويه
    رغد حمر وجهها : انت ليش مانمت للحين << تغير الموضوع
    عبدالله : افكر فيك رغودتي
    رغد : وليش تفكر فيني .. ؟؟
    عبدالله : لانك مجرمه استوليتي على تفكيري ..
    رغد : يالطيف .. مجرمه مرره وحده ..
    عبدالله: هههههههههههههههه
    رغد : تضحك هـــاه ...!!!...
    شهد تقلب على الجنب الثاني : رغد .. تبي تكلمين هذا اللي اسمه عبدالله روحي مكان ثاني ..
    ابي انام بليززز .. لاتنكدي علي
    رغد : نامي طيب احد ماسكك
    شهد : ايه انتي .. ومحروسك الباشا .. بليزز شوفي لك حل ابي انام بكره وراي دوام اذا انتي
    ماعندك شي
    رغد : انا بتكلم .. آآآيــــــوووآآ عبـــودي
    عبدالله : رغد اذا احرجك قولي لا تجامليني
    رغد : هذي شهد تبي تنام وانا صوتي واطي
    عبدالله : وراك دوام بكره
    رغد : لا ماوراي .. ماعندي محاضرات ...
    عبدالله : كويس راحه ..
    رغد: الحمدلله .. وانت كل اللي عندك نايمين
    عبدالله : لا والله كلهم برآ سهرانين
    رغد : وانت ليش ماتروح معهم ؟؟!!..
    عبدالله : مابي اقضي وقتي بشي ماله فايده ..
    رغد : ويش تسوي طيب اذا خلصت شغل
    عبدالله : اقراء كتاب تعليم الانقلش .. واحفظ كلمات . منها استفيد
    رغد : انت لغتك تمام والا نص ونص
    عبدالله : والله نص ونص .. بس متحسن كثير مع الكتب .. يعني اتكلم بطلاقه اكثر من الاول ...
    وانتي كيف لغتك
    رغد : لا فري قووود بالانقلش .. عارف انا شاده حيلي ابي اجيب معدل ابي احول طب
    عبدالله : صدق تبين طب ؟؟
    رغد : اي والله من زمان ابي طب .. بس على حظي ماقبلوني لاني نقصت نسبه وحده بس .. والحين برفع معدلي وبأحول طب .. ان شاء الله يقبلوني
    عبدالله : ان شاء الله يارررررررب ... تفأجئت صراحه من تفكيرك
    رغد : ليش ماني قده يعني ؟؟
    عبدالله : لا والله ان شاء الله قدها وقدود

    :::
    :::
    :::


    دخلت ببجامتها الورديه ... وشعرها المنسدل على طوله .. وشكلها يدوخ من يشوفها .. كل شي
    فيها ينطق بسحر خاص فيها .. حتى اسوء شي فيها له طعم ثاني
    شوق وعيونها بتطلع من التعصيب : مين سمح لك تدخلي هنا ... هـــــآآآآآه ؟؟!!!..
    هنادي : كنت .. هو ... يعني ... قلت اشيك على الوضع
    شوق : اي وضع ... قومي انزلي يالله ولاعاد تفكري تدخلي هنا سامعتني .. والا بتشوفين شي
    ماعمرك شفتيه
    هنادي : طيب طيب .. لاتزعلين خلاص انا اسفه .. وبنزل الحين ..
    شوق تسحبها من يدها وتطلع برى الملحق : ياويلك ان حس فيك احد ... يالله انزلي وانا لاحقتك ..
    هنادي : طيب بس المره الثانيه تعالي بطرحه والا عبايه .. ترى مو زوجك تقابلينه كذا .. وراحت
    شوق رجعت للملحق .. وطالعته .. ودها تقتله .. تخنقه .. تعذبه .. قفلت باب الملحق عليه وعليها
    شوق : يعني الحين بتقنعني انك برئ ..
    فهد : ويش تقولين انتي يامجنونه ..
    شوق : انا مجنونه ؟؟!!... اجل انت ايش بالله عليك
    فهد بغرور : انا فهد الجابر ..
    شوق تمسكه مع دقنه بقوه : لاتحاول تلعب معي .. سكرت فمه باللزقه بقوووه .. واخذت حديده مجهزتها من قبل .. وجابت الولاعه .. وحطت الحديده عليها الى ان صار لونها احمر ..

    شوق : تذكر كيف عذبتني ... تذكرت كيف وشمت لي .. والا اذكرك ...

    عيونه شوي وتطلع من مكانه .. مايدري عن اللي يدور ببالها .. خاف انها تتهور وتشوهه ..
    ماحس الا وهي تلسعه فيه بصدره .. وبعدها سعلته فوق سره .. تألم من اللسعه .. كويته بالنار حاول يصبر ويتمالك نفسه لكنها ترجع لمكان اللسعه نفسها وتكويه مره ثانيه .. كانت تضحك ضحك شيطاني .. كانها تحولت من ملاك الى شيطان

    :::
    :::
    :::


    ...: يعني بشوفك
    ...: ايـــه بتشوفني
    ...: ما اصدق اخيرا بشوفك .. واكحل عيني فيك
    ...: ايه بس دقايق ما اطول ترى
    ...: مو مشكله اهم شي اشوفك .. لو ثانيه وحده بس ياروحي عليك انتي
    ...: تحبني ؟؟!!
    ...: احبك وامووت فيك ... انتي كل شي بحياتي
    ...: وانــــا بـــعد احبك ..

    ؛؛؛







  3. #13
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بدويه برستيج
    الحالة : بدويه برستيج غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 94248
    تاريخ التسجيل : 19-03-12
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 315
    التقييم : 16
    Array

    افتراضي رد: رواية ياخاطفي وين القى عزتي في زمان المذله كاملة


    الــــبــــآرت الـــ ح ـــادي عـــ ش ــــر

    ؛؛
    ؛

    |/ .. لآتنصدم .. \|
    .. لآقلت آنآ آليومـ مآبيگ .. ]
    .. آلقلب عآفگ وآنتهى آليوم دورگ .. ]



    :::
    :::
    :::



    يـــــوم الاربـــــعـــــــاء

    كانت سرحانه بكلامه .. ودها ترجع وتطلع كل الغل اللي فيها عليه

    لما دخلت السياره .. كانت هاديه والتوتر والخوف بعيد عنها ..

    ماجد : ليش ماجيت بسيارتك
    هاني : والله بالورشه .. بغير لها زيت وفيها خراب بصلحه
    ماجد : ايوه .. الا اقولك .. ليش ماتجينا دايم مانشوفك الا كل ثلاث ايام مره
    هاني : ظروف .. وانا دايم مشغول
    ماجد : اقول .. ويش اسمك .. يابنت ترى انا كاشفك من زمان لاتلفين وتدورين علي
    انصدمت منه .. بس حاولت ماتبين له شي
    هاني : ههههههههههه الله يصلحك اي بنت ...
    ماجد وقف السياره على جنب ... وطالعها بنظرات خافت منها
    ماجد : انتي ماتخافين ؟؟... ليش سويتي كذا .. لهدرجه جرائتك توصلك انك تطلعين متنكره
    هنادي : وانت ويش خصك فيني ... مشكور على المشوار .. انا نازله
    مسكها مع يدها بقووه
    ماجد: على وين ؟؟ انا اللي بوصلك لحد باب بيتكم .. الحين صرتي بامانتي
    هنادي : شكرا .. التكاسي ماليه البلد
    ماجد : مافي طلعه من السياره واللي تبين تسوينه سويه ..
    هنادي : اترك يدي .. عورتني
    ماجد ترك يدها : اسف ... تغيرت ملامحه ... اسمعي يابنت الناس حركاتك البايخه هذي اتركيها
    هنادي : قلت لك مالك خص
    ماجد عصب وصار يخوف : انتي ماتفهمين .. صدقيني لو تكررين حركاتك لا اوريك شي ماشفتيه
    هنادي : طيب طيب .. روقني ياعم ... وخلني اشوف طريقي
    ماجد : قلت لك انا اللي بوصلك .. واحمدي ربك ان محد يعرف بموضوعك غيري
    هنادي تلف على الجهه الثانيه : مايهمني لو الكل يدري .. مسكها ولفها على جهته .. واعطاها كف
    ماجد : اصلا انتي انسانه واطيه وتصرفاتك تدل على تدني اخلاقك ..
    هنادي عصبت : هيه من انت عشان تضربني ... والا شايف نفسك علي ترى ماتهمني لو عرفت اني بنت ..
    ماجد يرفع صوته : لا تنفخين علي .. سامعه ... والا وريتك من اكون
    هنادي تفتح باب السياره : انقلع يا حقير ... وقامت تمشي على الرصيف .. نزل من السياره
    ماجد : بنت .. قلت لك ارجعي .. والا ورب الكعبه .. لايصير شي مايرضيك
    هنادي : اعلى مابخيلك اركبه .. واللي ماتطوله يدك وصله برجلك ..
    واعطته ظهرها ومشت ولا هامها شي .. جاء بسرعه ولفها على جهته والشر بعيونه
    ماجد : هين يصير خير .. وسحبها .. ودخلها السياره وهي تصرخ عليه لكن هو مطنشها
    هنادي : والله لا اجمع عليك خلق الله
    ماجد: انتي اللي بتنفضحين احمدي ربك .. اني ساتر عليك وبوصلك بيتكم بدون مايصير لك
    شي ... تصرفات مراهقات .. والا انتي متهوره .. ومايهمك شي ..
    هنادي : اخص يالبالغ يالفاهم ...
    ماجد : انتي ما سالتي نفسك لو طحتي بيد واحد مايخاف الله .. اهلك مايستاهلون اللي تسوينه
    انا معتبرك اختي .. ومن زمان كاشفك .. بس استنى تحسين انك غلطانه ... وانتي ولا على بالك
    هنادي : بس مو تضربني ماني حيوان تمد يدك علي
    ماجد : محشومه .. بس انتي تنرفزين .. قسم بالله لو اشوفك مره ثانيه بثوب .. بتندمين
    ســــــــــــــــــــــــــــــــــــــــآآآآآآآمـ ــــــــــــــــعـــــــــــــــــــــــــــــــــ ه
    هنادي شوي وتبكي : لا تصرخ علي يا غبي .. ماني اختك تمشيني على كيفك
    ماجد وصل ضغطه مليون وبداخله نفسه يمسكها ويضرب فيها الى ان تفهم ... لك حاول يتمالك
    اعصابه .. ولا يتكلم عليها ..او يتامر لكن تصرفاته تخلي العاقل مجنون ..
    ماجد : بس لو اشوفك اخوك .. يكون لي معه كلام .. والا انتي منتي كفو اكلمك
    هنادي : وصــــــــــــــلـــــــــــــــنــــــي بــــيــــتـــــنـــــآآآآآآآآآآ

    :::
    :::
    :::




    بغرفه ثانيه من بيت ابو مها
    مها (( خلاص انا لازم اقولهم وهم بكيفهم . يرضون والا يرفضون .. بس اول شي اكلم عمتي )
    شوق : مهاوي وين وصلتي !!!
    مها : معاك ... انتي ليش ساكته
    شوق : شفتك مو معي .. قلت اسكت احسن لي ولك
    مها : والله ياشووقه في موضوع شاغل بالي .. مدري اذا بتتقبلونه او لا
    شوق : خير .. ويش الموضوع هذا ... انا من زمان احس عندك شي بتقوليه بس خايفه
    مها : صدقتي .. بس خلي لما ارتب كل شي واقولك
    شوق: طيب براحتك ..
    مها : بروح اكلم عمتي بالتلفون ... وطلعت من الغرفه . وتركت شوق تنفرد فيها الاوهام والالم والخوف
    شوق (( آآآآآه بس .. انا ليش فسرت الحلم .. ياليتني مافسرته كان احسن ولا تضايقت
    يالله مايصير الا اللي ربي كاتبه ... لكن قلبي مقبوض .. والمفسر قالها .. بتصير اشياء صعبه
    وتخرب حياتنا ... آآآآه .. رحمتك يارب استر علينا ))

    بــــجــــهه ثانيه من البيت
    ريم : ابوي قال انه طلب يكلمني بالجوال
    سحر : لاتوافقين قولي بعد الملكه يكلمك ترى يقولون المكالمات تطفش
    ريم : اكيد ياهبله بد الملكه اجل قبل .. وبعد يقول ابوي .. انه يبي يملك بدري علي
    سمر : ماعنده صبر الاخ ... يملك مع الزواج
    ريم : آآآآه ياقلبي ... لا ويش مع الزواج ... انا ابي اسوي شبكة
    هنادي : طيب خلونا نخطط من الحين ...
    ريم : اوكي ..

    :::
    :::
    :::


    شهد : خلاص على الساعه 9 اجي
    فاتن : طيب استناك ولا تتاخرين
    شهد : لا مو متاخره .. لاتخافي يالله سيوو
    فاتن : سيوووو
    رغد : بتروحين خلاص ؟؟!!
    شهد : ايــــــه
    رغد : سلمي على البنات نفسي اني اروح بس الاختبار قهرررررر
    شهد : خيرها بغيرها
    رغد : على قولتك ... بتروحين كذا
    شهد : لا ويش كذا ... الحين بألبس تنورتي التركواز القصيره
    رغد : ايه هذيك كشخه مررره .. مخليتك تجننين
    شهد : طول عمري اجنن ...
    رغد : اووف من غرورك .. على ويش شايفه نفسك ؟؟
    شهد : ياسلام ... طسي عني بس
    رغد : اروح عند مها ابرك ..

    :::
    :::
    :::


    لينا : شغله يعني شغله ... طفشانـــــــــــــه
    معاذ : مافي .. يعني مافي ... واقلبي وجهك عني لاتشوفين شي مايسرك
    لينا : ياحبيبي ... كلميني يا قمرر .. هين قسم بالله لا اعلم ابوي
    معاذ : اي قمر .. انتي قمر ؟؟ ووووووووووووووع ما اقول الا الله يكون بعون زوجك بتطحين بكبده
    لينا : لا يا براد بيت .. نسيت البنت اللي رميت عليها امس الرقم عند المدرسه
    معاذ عدل جلسته : اي رقم ؟؟
    لينا : مدري عنك ... والا التفحيط الفاضي .. وبغيت تصدم لك بنت بعمر الزهور
    معاذ : مين قالك ... ويش دراك انتي ؟؟!!!
    لينا : العصفوره قالت لي ... المهم بتشغله والا اروح اقول لابوي ... وهو يتصرف معك
    معاذ : اسمعي ليونه ... انتي اختي وحبيبتي .. خلي كل شي سر بيننا .. وانا اسويلك اللي تبين
    لينا : بس شوف .. اشغل النت متى ما ابي ... وتوقيتك الاهبل تحذفه .. وبرامج التجسس
    تحذفها من الجهاز ... والمودم 24 ساعه شغال ... هذي شروطي ... واذا ماوفقت بروح
    لابوي واعطيه كل اللي عندي .. وهو عاد مايحتاج اقول ويش بيسوي
    معاذ : خلاص تم ... انا موافق على شروطك ... بس هاه مثل ماقلت بيننا
    لينا : وعد محد يعرف شي .. اذا التزمت بشروطي
    معاذ : وانا عند كلمتي ...
    لينا : اوكي ... المؤمنين على شروطهم


    :::
    :::
    :::




    دخلت عليه .. وقفلت الباب وراها كالعاده ..
    شوق تطالع الجروح اللي بصدره : بشرر .. عسى الجروح تألمك ... اعطها نظرة كلها حقد
    شوق : ههههههههههههه ... الدنيا يوم لك ويوم عليك .. ((جلست قباله ))..
    مسكت مكان الجرح بنعومه .. وهو يحاول يبتعد عنها لكن مايقدر .. قربت اكثر منه ..
    شوق : لالالا ليش تبعد عني .. انا ماني وحش عشان اخوف ... صح والا انا غلطانه ..
    طنشها ولا اعطها بال ... فتحت له اللزقه
    فهد : ويش تبين بعد ... كملي انا كلي آذان صاغيه لك
    شوق : امممم ابي اعذبك اكثر واكثر ... اخذت شفره حاده ... وفتحت الولاعه عليها .. الى ان صارت حاره ... شك بنيها ... فهم اللي يدور براسها ..
    فهد : اي مكان ناويه عليه ؟؟!!
    شوق بابتسامة خبث : وجـــــهــــــك ... يالمزيون ..
    اول ماقربت من وجهه .. شافت الشلخ اللي بخده ... تجمدت بمكانها .. تذكرت يوم كانت بين يديه .. كانت تحاول تتحرر منه .. كانت تدافع عن نفسها ... والكاسه طايحه جنبها ومكسوره
    اخذت قطعه من زجاجها .. وضربته على خده ... طاحت الشفره من يدها ..
    تردد صدى صراخها بأذنها ... تذكر صوته وهو يحاول يمسكها .. وهي تصرخ وتبعده عنها

    ::
    ::


    شوق : اتــــــــــــــــررررركـــــــــــــنــــــــــــ ــــــــــــــــي ...
    فهد : انا تمدين يدك علي ... انا اوريك الحين ...
    شوق : بــــــــــــــــــــــعــــــــــــــــد عـــــــــــنـــــــــــي ياحيوااااااااااااااان
    فهد : انسي .. كان يبوسها على رقبتها .. وهي تبعده عنها لف يده على خصرها وهي تبكي
    وتترجاه لكن ماكان يسمع الا هواء نفسه .. وشيطانه .. جلس على الكنبه بعد ماقضى على حياتها ... ضمة رجولها لصدرها ودفنت وجهها بيديها .. كانت تبكي على حياتها اللي ضاعت
    بسببه ..
    بعدت عنه بسرررعه .. كانها مقروصه
    شوق تصرخ عليه وتبكي : اكرررررررهك ... اكررررررهك .. صارت تضربه على صدره وتكرشه باظافيرها ... وتبكي زي المجنونه
    فهد : يامجنونه .. بعدي عني ... بعدي .. بعدي .. بعدي
    شوق : ياحقير .. ياواطي .. ياسافل ... اكرررهك انت دمرتني .. دمرتني .. ضيعت عمري وحياتي ... وطلعت من الملحق وقفلته ونزلت جري على غرفتها .. منهاره

    :::
    :::
    :::



    رغد : الــــوووو .. جلالي وينك ؟؟
    جلالي : انا في وصل شهد عند صديق هيا .. وفي روح الحين محل شوق في قل جيب اغراض
    رغد : طيب بسرررعه تعال .. بسررررررررررعه
    جلالي : طيب مدام .. انا قريب من بيت .. في كلم انتي
    رغد : استناني بالسياره لا تنزل .. ودق لما تقرب باي
    جاتها مها ..
    مها : رغد .. وين شوق
    رغد : مدري بس توي سمعت باب الغرفه ..وين كنتي
    مها : كنت اكلم الجوال بالمجلس ..
    رغد : اكيد بغرفتها .. روحي لها ..
    مها : طيب .. بروح اشوفها
    راحت للغرفه ولقت على سريرها وميته من البكا
    مها بخوف : شوق حبيبتي .. ليش تبكين ؟؟
    شوق : تعبااااااااااااااااانـــــــــــه .. تعبانه يامها
    مها : ويش متعبك ؟؟ .. تكلمي لا تخلي بقلبك ..
    شوق : ويش اقول ... ويش اخلي ...
    مها : اذكري الله .. وتعالي معي يالله خلينا نسوي العشاء مع بعض
    شوق تمسح دموعها : طيب اغسل وجهي والحقك ..
    راحت مها للمطبخ ... وغسلت شوق وجهها .. وحاولت تنسى وتضغط على نفسها
    طلعت من الغرفه ...واتجهت للمطبخ .. وبطريقها قابلت رغد

    شوق : وين رايحه ؟؟
    رغد : بروح الصيدليه ... ابي اجيب لي دواء
    شوق : ليش ويش يعورك ؟؟
    رغد : بطني تألمني بصوره فظيعه .. وصديقتي قالت لي عن دواء صرفته الدكتوره لها عن الالم
    شوق : خلاص فهمت .. روحي بس لا تطولي
    رغد : ابوي وينه ؟؟
    شوق : عمي راح للمزرعه .. بكره يجي ..
    رغد : اها .. تيب يالله سيووو
    شوق : سيووو

    :::
    :::
    :::



    سحر على المسن : ولكموووووووو ليووونه
    لينا : يسلموووو
    سحر : من متى صرتي تدخلين بذا الوقت
    لينا : مسكت معاذووه من اليد اللي توجعه قلت ياتشغل لي المودم يا اعلم ابوي
    سحر : ههههههههههههه .. كفووو يامقووويه
    لينا : ترى نعجبك ياقمر ... الا وين ريم ؟؟
    سحر : شوفيها جنبي قاطها وجهها معي .
    لينا : يالبى قلبها .. اموووووواح عليك ريم
    ريم: قولي لها احرجتني
    سحر : هي يالنصب بس بكتب
    سحر : تقولك احرجتيها
    لينا : وي وي وي ... البنت ذي اكبر نصابه .. مني مستحيل تنحرج لكن لو سيوووف وي وي
    سحر : هههههههههههههههههههههههههه اووص وربي البنت وجهها ولع زي الفحمه
    لينا : ههههههههههههه ذكرتيني بنكته ... الله يقلع شيطانك ياشيخه
    سحر : واخر العلوم والاخبار ياحلوه
    لينا : على اي ساحه تبين ؟؟
    سحر : الساحه العربيه والاسلاميه والعالميه
    لينا : لا جديد .. غير معاناة الشعب الفلسطيني .. والشعب العراقي ..
    سحر : طيب انا طالعه الحين
    لينا : وين بدري
    سحر : ادخل بعدين ... مها تقول خلص العشاء
    لينا : مطرح مايسري يمري يا آلـــبـــي
    سحر : بايووو .. بيبي


    :::
    :::
    :::



    وقفت قدام الباب .. قبل لا تدق الجرس .. انفتح الباب .. وانطلقت معه ضحكه كلها خبث ولئم
    وحقد .. وملامح انسانه مشوهه ..
    فاتن شهقت بصدمه : رغــــــــــــــــــــــــــــــد !!!!
    رغد مسكتها مع عبايتها : ياكلبه ... وين شهد ؟؟.. ويش سويتي فيها !!!
    فاتن تبعدها : شهد خلاص ياقلبي ... دخلت في الوحل
    رغد اعطتها كف : انتي شغلك عندي .. قسم بالله لا اربيك .. ودخلت زي المجنونه تدور شهد
    فتحت باب غرفه كان شبه مسكر .. اول مادخلت كانت بتجن من المنظر
    رغد بصراخ : شــــــــــــــــــــــــــههههههههههههههـــــــــ ـــــــــــــــد !!!
    شهد لفت وراها بسرعه : رغـــــــد ؟؟!!
    رغد جت بكل قوه وسحبتها من حضن فيصل : قومي ... البسي
    شهد : رغد لاتفهميني غلط .. احنا
    رغد تصرخ عليها : لا تبرري ... انا شفت كل شي بعيوني .. هذا كذاب ... ياغبيه هذا متفق مع الواطيه فاتن .. انا لحقت عليك باخر لحظة
    شهد : كذب كل اللي تقوليه كذب .. !!!
    رغد اعطتها كف : افهمي ياشهد .. هذول عصابه ... تفهمي يعني ايش عصابه ؟؟
    شهد لفت على فيصل : فيصل صح الكلام اللي اسمعه .. ؟؟!!
    فيصل سكت ...دخول رغد خرب كل خطته ... خربت عليه فرصته اللي كان ينتظرها بفارغ الصبر
    رغد : رد عليها يا سافل .. رد ... والا ماعندك شي تقوله ..
    شهد تمسك يده : فيصل .. انت قلت بنتزوج قريب ..
    فيصل يسحب يده بقوه : ههههه اتزوجك .. انا اتزوج وحده مثلك صايعه وبايعه نفسها .. ... ولا بعد اختها قبلها كانت اصيع منها وسمعتها بالارض .. وبعد مغتصبه ..
    شهد شلتها صدمتها فيه كانت اقوى من اي شي : يـــــعـــــنــــي كنــــت تــــكذب عـــلــــي !!!
    فيصل بخبث : ايه اكذب عليك .. وماراح تطلعين من هنا الا وانتي منهانه ... جات فاتن تضحك
    فاتن : يالله يارغد انتي وشهد ... وروني ويش بتسوون ... ادخل يا وليد << ترى مو وليد صديق فهد ... هذا واحد ثاني
    رغد تبكي : ياواطيه .. ياحقيره .. احنا صديقاتك وتسوين فينا كذا
    فاتن : لا ياقلبي .. انتم احسن مني بأيش ... زي ما ضعت انا .. انتم لازم تضيعوني
    شهد تصرخ : يااااااااااااااااااااااخــــــــــــــآآآآيــــنــ ــــه
    رغد تاخذ عباية شهد بسرعه وتلبسها : احد بس يفكر يقرب قسم بالله يندم
    فاتن : لالا ... انسي انك تطلعين من هنا .. ترحمي على عمرك
    فيصل يسحب شهد : انتي اكلتي ياحلووووه
    شهد تصرخ : اترررررركــــنـــــي ... رغد تجر شهد منه
    رغد : ياحيوان .. ياكلب ... اترك اختي .. شدتها بقوه وقدرت تفلت منه
    وليد : هههههههههههههه لا تحاولون .. انتم دخلتم هنا ... وانتهت حياتكم
    رغد وشهد يبكون .. خافوا منهم ...
    شهد : اتركونا نروح بحالنا
    رغد : حيووووووانــــآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآت ...
    سمعوا صوت احد جاي واصوات كثيره وصراخ بنات ...







  4. #14
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بدويه برستيج
    الحالة : بدويه برستيج غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 94248
    تاريخ التسجيل : 19-03-12
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 315
    التقييم : 16
    Array

    افتراضي رد: رواية ياخاطفي وين القى عزتي في زمان المذله كاملة


    \\
    \\


    ::
    ::


    فهد : واااااااااااو ياشوق . كل يوم لك شكل احلى من اللي قبله
    شوق : ما اخذت رائيك فيني ... وبعدين ماتحس انك ماخذ معي وجه
    فهد : اممممم بصراحه لا .. ومبسوط اني هنا ...
    شوق : جد والله .. مبسوط هنا .. يعني الحمدلله مرتاح .. اخذت كاست مويه .. وكبتها على صدره ... وصرخ من الالم اللي حس فيه لان جروحه باقيه ماشفت ومتلوثه لان محد يهتم فيها
    شوق تسكر فمه : لا تصرخ ... انت قليل فيك الموت .. لو في شي اكبر من الموت كان سويته وعذبتك فيه
    فهد : اقتليني وارتاحي .. انا راضي
    شوق : اقتلك ؟؟!!... طبعا لا ابيك قدامي ... واعذبك ليل ونهار
    فهد (( آآآه بـــس لو افك نفسي ... قسم بالله لاسوي اللي ماتتوقعينه ))
    شوق تاخذ اكل من الصينيه : يالله كُـــل ..
    فهد : مابي اكل ... وبعدي عني ترى الشيطان شاطر
    شوق : جد .. يعني ويش بتسوي مثلا ؟؟ ... قرب منها وطبع بوسه على خدها ..
    شوق عصبت منه .. مسكته مع شعره بقوووه ... : انــــــــــا ماني سهلــ....
    قاطعها صوت صراخ شهد ورغد ... تركته ونزلت ركض للبيت ونست باب الملحق مفتوح
    شـهــد : اتركيني بحالي ...
    رغد تشدها مع يدها : انتي انانيه وماتقلين حقاره عنها ...
    شهد تبكي : رررررغــــــــــــد .. كافيني اللي فيني
    رغد : احمدي ربك ان ربي ستر عليك باخر لحظة
    دخلت شوق على صوت صراخهم عند باب الشقه وجات مها تركض وبقيه البنات
    شوق بخوف : ويش فيكم ؟؟.. ليش تصارخون على بعض ؟؟
    شهد اعطتها كف وانهارت بالبكاء والصراخ : انتي خربتي علي كل شي ... خربتي حتى حياتي
    شوق مصدومه من كلام شهد .. والبنات مصدومات اكثر ... الكل التزم الصمت

    شهد : اكرهك ياشوق اكرهك ... انتي سبب كل اللي احنا فيه .. انتي نقطة سوداء بحياتنا
    بصمه عار مستحيل يميحها الزمان ... الناس كلهم يعايرونا فيك ... ياليتك متي ذاك اليوم ولا رجعتي لنا ... حتى الانسان اللي حبيته تركني بسببك انتي ... ياليت اللي خطفك قتلت وريحنا .. ياليتك متي بين يديه .. ليش رجعتي لنا مغتصبه لــــــــيـــــــــــــــش ليش رجعتي وحنا اللي
    نبتلي فيك ... انتي شيطان عايش بيننا ... ايه شيطان شــــيــــطــــآآآآن .. لوثتي كل شي حولك
    سمعتنا .. شرفنا .. حياتنا ... حتى خوالي تبروا منا بسببك انتي ...


    مها صرخت عليها : شــــــــــهــــــــد ... ويش قاعده تقولين ؟؟
    شهد : اقول اللي لازم ينقال من زمان ... شوق لازم تموت ... ايه لازم تموت عشان يموت اللي سوته معاها ... نجستي حياتنا .. هدمتي كل شي .. موتي ابوي
    شوق تبكي من حرقتها : كل هذا داخل قلبك علي ... لو كنت عدوتك ماقلتي هذا الكلام لي
    شهد : اكررررررررررررررررررررررررررهــــــــــــــــك .. اكرهك
    شوق تصرخ : انا مالي ذنب .. افهمووووووووا .. مالي ذنب ... مظلووومـــــــه ياناس
    مظلووومه .. ليش يا شهد تلوميني .. حرام عليك والله حرام ...
    شهد : ليش رجعتي لنا ليش؟؟ ... لو متي كان احسن .. نفتك منك ومن شرك .. الله ياخذك
    سكتها كف قوي من مها ... اللي ماتحملت كلام شهد السام
    مها : شـــــــــــــــــهـــــــــــــــد ... روحي من وجهي
    رغد تسحب شهد للغرفه : امشي خلاص كافي اللي قلتيه
    شهد : ماراح اسامحك ياشوق ... ضيعتي حبي الوحيد .. الله يضيعك ... الله ينتقم منك
    شوق تبكي ومنهاره حيل : والله مالي ذنب افهموني مالي ذنب ... يارب خذني وريحني من عذابي يارب ...
    وركضت على غرفتها وقفلت الباب عليها وصوت بكاها وشهقاتها واصله للصاله

    الكل يبكي . ويتالم .. كلام شهد جدد جروحها والآمها .. وشوق تتعذب والكلام مارحمها حتى اقرب الناس لها .. مارحموا ضعفها .. عذابها يكبر مع الايام ... انفتحت ابواب مستحيل تتقفل
    الماضي يركض وراهم .. لو حتى هم رافضينه وناسينه
    سمر منهاره : مهاااوي .. صدق اللي قالته شهد .. جاوبيني
    مها تبكي : سمر حبيبتي .. شهد ماكانت تعرف ايش تقول هي مقهوره والكلام مو صحيح
    سمر : انا ماني صغيره افهم .. قولي لي .. شوق بنت او لا
    ريم صرخت عليها : سمرررررر ... قالت لك مها مو صحيح ليش ماتفهمين ؟؟
    سمر : كلكم تكذبون علي
    سحر : خلاص ياسمر .. اسكتي ماحنا بناقصينك انتي بعد

    سمر تبكي : ابي افهم كل شي ..كل شي

    :::
    :::
    :::




    يوسف : لالا عبود شكلك مشتاق لها موت .. كلمها
    عبدالله : لا مابي كل يوم غاثها ومتصل ... بغيب عنها كم يوم بشوف تدق والا لا
    يوسف: ياحركات بدينا من الحين ... تبي تشوف تحبك والا لا
    عبدالله : تبي الصدق ايه بشوف
    يوسف : ياليل الحب ... اقول عندها خوات بروح اخطب من عندهم
    عبدالله : ههههههههههههههه ... اقول ابعد عنهم ..هم حق خاص لي
    يوسف : الله يرفع عنك ... هذا اللي اقوله
    عبدالله : اقول اليوم تعبان حيل .. بروح انام
    يوسف : طيب نام احد ماسكك
    عبدالله : ايه انت ...هههههههههههه ..
    يوسف : اقول طس نام .. الحين بتابع فلم توه نازل
    عبدالله : يالله تصبح على خير


    :::
    :::
    :::



    طلعت تشوفه يبي شي .. وتقفل الباب ..
    هنادي : تبي شي ثاني
    فهد : ايه ... ابي شوق
    هنادي تطالعه بنص عين : ويش تبي فيها ؟؟!!
    فهد : ابي اكلمها بموضوع
    هنادي : شوق تعبانه ونايمه .. ولو تموت ماتطلع لك .. بس ريح راسك
    فهد : اقول ترى انا سمعت كل شي ... كل اللي قالته اختها سمعته
    هنادي عصبت : دامك سمعت ويش تبي فيها .. تبي تزيدها .. كافيها اللي فيها ..
    فهد : ههههههه لا بس كنت بتشمت فيها ..
    هنادي بدون شعور تفلت بوجهه : انت منت كفو الواحد يطالعك .. كل شي فيك يقرف .. الله يعين شوق .. مدري كيف متحملتك انت ووقاحتك
    فهد : طيب طسي عني .. ولا عاد اشوفك
    هنادي : وووع من زينك اشوفك .. وطلعت وقفلت الباب
    تركت فهد ... يفكر بدنيته اللي فرط فيها كثير .. وظلم فيها كثير .. وتجبر على كثيررر
    تردد صوت شوق بأذنه وهي تتكلم والعبره خانقتها ..
    ((اكيد اعرفه انت 5 سنين مافارقت خيالي يوم واحد ولاتهنيت بنومي ليله وحده بسببك))
    فهد
    (( معقوله تهوري يدمرها لذي الدرجه .. ويدمر عائلتها كلها .. انا خليت خطيبها يتركها
    وابوها مات بحسرته .. شتت كل شي فيها ... رد عليه صوت بداخله .. طول عمرك يافهد وحش
    وبتظل وحش ... ماترحم احد دمرت كل اللي حولك ... حتى امك ... ايه امك يافهد .. ))

    فهد : لا ... انا ماسويت شي .. كله بسببها ... كله بسببها .. ماني ندمان على شي .. شوق هي اللي جات بدربي .. واي احد يقرب مني يتحمل ..
    صدمه دخولها المفاجئ له .. ملامحها شاحبه .. ماحيها البكاء .. عيونها حمراء من شدت بكائها ..
    شوق بصوت مبحوح : واخر هالهم معاك ... انا تعبت ماعاد فيني حيل اتحمل ... تحملت غلطة غيري .. ودفعت ثمنها ... "صرخت ".. تعبت جراح .. تعبت .. اختي تكرهني والسبب فعلتك
    قسمتي ونصيبي رضيت فيها .. بس غيري مو راضي ويلومني .. تفهم ايش يعني تعبت ..
    ضربته على صدره .. وكلها فتور وتعب ..
    شوق : قولي ويش اسوي ... عطني حل اذا عندك ..
    فهد : ماعندي حل ..
    سندت نفسها على الجدار وراها .. وجلست ضمت رجولها لصدرها .. جلست تبكي بألــم

    لذعته الذكرى ... شكلها مانساه يوم كانت تترجاه وتتوسل له.. نفس الموقف يتكرر عليه لكن بشكل ثاني .. حس بطعن لرجولته .. طعن في شهامته .. دمر عائله كانت حياتها غير قبل تهوره

    شوق ترفع راسها ودموعها مثل السيول: الله لايسامحك .. الله لا يوفقك يافهد ... تشوفها بنفسك وحالك واولادك .. ان شاء الله تشوفها باختك ... عشان تعرف كيف اعاني !!.. اعاني من اهلي ومن الناس ومن كل شي
    فهد : لاتدعين ياشوق ... الا الدعاء لاتدعين علي
    شوق : دموعي جرحت خدي وعيوني تشهد ... 5 سنين وانا ليلي كله اناجي به رب العالمين
    ياما دعيت عليك .. ياما تمنيتك تنمحي من الوجود .. لكن ربي كاتب اني اشوفك ويتجدد كل شي
    مع شوفتك .. صح مانسيت لكني احاول اتناسى .. لكن كابوسك يلاحقني بكل مكان
    فهد حس بشعريره سرت بجسمه ... كلامها زي السكاكين تطعنه .. قلبه مايتحمل دعواتها ..
    فهد : خلاص يا شوق اسكتي .. مابي اسمع منك شي زياده أســـكــــتــــــــــــــــي !!!

    :::
    :::
    :::



    كانت على سريرها تفكر باللي صار اليوم... كان بالنسبه لها حلم .. حلم ما تخيلته واقع
    كلام شهد يتردد بأذنه .. صرخات شوق لها صدى بقلبها .. بداخلها الم على بنات عمها ..
    شهد ربي كان حاميها بفضله .. ولحقت عليها باخر اللحظات .. لفت شافتها نايمه بعد ما اهلكها البكاء .. صدمتها باعز صديقاتها .. وصدمتها بانسان حبته .. حب من طريق ممنوع لكن قلبها
    حبه .. وسلمه نفسه
    رغد (( الله يسامحك ياشهد .. كلامك كان قاسي على شوق .. طعنتيها وطنعتينا معاها ... الله يصلحك بس .. ليش سويتي كذا ... كنتي بتروحين لولا ستر رب العالمين ..))

    :::
    :::
    :::


    بعداسبوع .. الكل هادي عايش بعالمه واهتماماته .. بعد كلام شهد البيت كلها تكسيه الكآبه
    طلعت للملحق ومعاها هنادي ..اول مافتحت الباب .. انصدمت
    شوق صرخت : ويـــــــــــــنـــــــــــــــــه
    هنادي ركضت على الحمام تدوره : شوق ماهو في .. هررررب
    شوق جلست تبكي : كيف هرب .. انا ما انتقمت منه زي مابي
    هنادي : خلاص خليه يولي عنك ... ماجاء من وراه الا التعب ..
    شوق : انتي ماتحسين باللي فيني .. حرقتي ما انشفت منه
    هنادي تمسك يدها : خلاص ياشوق .. ماتدرين ربي ويش كاتب لك
    شوق ودموعها على خدها : آآآآآه ياررررب كون بعوني .. انا تعبت
    هنادي : امشي ننزل وهذا الزفت اللي اسمه فهد انسيه
    شوق : كيف انساه ياهنادي .. مقدر .. والله العظيم مقدر
    هنادي : ربنا كريم ياشوووقه .. تسندها وتنزلها للبيت ..
    جلسوا بغرفه التلفزيون كل البنات عدآ مها اللي كانت بالمطبخ
    دخل ابو مها .. وجلس يصارخ على البنات
    ابو مها : مــــــــــــــهـــــــــــآآ ... يابـــــنـــــت
    جوا البنات يركضون .. يشوفون ابوهم ويش يبي
    شوق : عمي .. ويش فيك ؟!!
    ابو مها : آبي مها ... وينها
    جات مها بسرعه
    مها : نعم يبه .. امر ويش بغيت ؟؟!!
    ابوها : ويش آبـــي .. سودتي وجهي الله يسود وجهك
    مها بخوف : ليش تقول لي كذا يبه ؟؟
    ابوها : ليش تزوجتي ؟؟ .. ليش ماقلتي لي
    مها بدت دموعها تنزل : انــــاا .. انـــ.... .. والبنات مصدومات مايدرون ابوهم يتكلم بويش
    ابوها يسحبها من يدها : اطلعي من بيتي .. انا متبري منك .. !!
    رغد تبكي : يبه اصبر .. خلنا نفهم الموضوع
    ابوها : لا افهم ولاشي .. ماعاد عندي بنت اسمها مها
    مها تبكي : يبه لحظة خلني اقول لك كل شي
    ابوها يطلعها برى : اطلعي .. مابي اشوف وجهك بعد اليوم .. برآآآآآ
    شوق : عمي استهدي بالله
    ريم : يــــــــــــبـــــــــــه تكفى .. تكفى .. مها ماسوت شي
    ابوها : قلت ماعندي بنت اسمها مها .. يالله برآآآ .. روحي للي تزوجتيه
    مها تمسك يد ابوها وتبوسها : يبه افهمني ارجوك .. يـــبــــه !!!
    ابوها دفها بقوه : قلت لك .. بـــــــرآآآآآآ ...

    كل البنات صرخوا بصوت واحد : مــــــــــــهههههههـــــآآآآآآ


    ؛؛
    ؛؛
    ؛؛






  5. #15
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بدويه برستيج
    الحالة : بدويه برستيج غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 94248
    تاريخ التسجيل : 19-03-12
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 315
    التقييم : 16
    Array

    افتراضي رد: رواية ياخاطفي وين القى عزتي في زمان المذله كاملة


    الــــبــــآرت الثـــانـــي عـــــ ش ـــــر

    ؛؛

    ؛؛

    عادي و يعني .. ليا من خآآآبت الهقوّه ؟
    من قبلها ضاع حلمي و أجمل ألوانـي !
    عِشت العمر ضيف .. ( لا خّوه .. ولا عّزوه )
    وحداني .. و ابقى إلين آموت وحداني


    :::
    :::
    :::
    رغد : ائــــههههههـــي .. يارب مايصير لها شي
    سحر تبكي : رغــــد .. اخاف تموت مثل امي ...
    هنادي تمسح دموعها وتتظاهر بالقووه : ادعو لها .. ان شاء الله تقوم بالسلامه
    سمر تبكي بحضن شهد : شـــهــــد .. كلمي شووق شوفي ويش صار
    شهد : صلوا عالنبي ... ان شاء الله مافيها الا الخير ..
    رغد كانت منهاره مرره وريم تهديها : لـــيـــش يصير فينا كذآآآ .. لــيــــش ؟؟
    ريم : يمكن ربي بيختبر صبرنا ..
    شهد : اي صبر .. خلصنا من فضيحة شوق .. جاتنا مها وزواجها ..
    سحر بنظرات حاده .. صرخت : انـــتــــي مـــا تــحــســيــن ؟؟!!

    اشك انك انسانه .. وين قلبك ؟؟.. بدل ما تدعين لها تتكلمين عن فضايح ومافضايح .. بكل حقدها وكرهها لاختها بهذي اللحظة تفلت عليها .. واعطتها نظرات ناريه

    ريم تبكي : يكفي ياسحر ..مانقصنا مشاكل وعوار راس ... كافينا اللي فينا ؟؟!!

    رغد بصمت وقفت واتجهت لباب الغرفه نزلت دمعتها بحرقه والم .. بدأ العالم يدور فيها وبداخلها تتألــم على اختها .. وتتـألــم على حالــهم مايخلصون من مشكله الا يدخلون بالثانيه .. حياتهم متوقفه على ماضي .. لايمكن لاحد ان ينساه
    ذكريات × ذكريات تجتاح تفكيرها ... كل شي راسخ بمخيلتها .. كانت طفله تلعب وتضحك
    تردد بداخلها صوت امها وكلماتها
    ريم وسحر وهنادي : رغـــــــــــد

    :::
    :::
    :::
    بـــمــســتــشــفى عـــآآم

    تصلب قلبه ..اصبح كتله من الصخر لا يمكن أن تلين .. ماعمره كان قاسي بحياته .. لكن الظروف تجبره على القسوه والصلابه في تحدي المواقف ..
    أمــا شووق .. قلبها الرقيق كان يرجف من الخوف على مها .. اللي ياما وقفت معها وساعدتها ... كان طلبها الوحيد من ربها انه يقومها بالسلامه

    طلعت من غرفه العمليات ..
    الدكتوره : مين زوج المريضه ؟.انصبغت وجيههم بالآف الالوااان
    شوق بخوف فظيع تتمنى انها ماتسمع خبر يقتلها : دكتوره طمنينا ؟
    الدكتوره : المدام فقدت جنينها وحالتها صعبه شوي ..
    ابوها : ياليتها تموت وتريحنا
    شوق صدمتها بعمها كانت اقوى من صدمتها بمها ألــجمها كلام عمها عن الكلام ..اكتفت بسيول ومن الدمووع ..
    الدكتوره : انت ابوها ؟
    ابو مها : لا انا ماني ابوها .. وبري منها لاخر يوم بحياتي
    شوق تبكي بحرقه : عـــمــــي !. ليه تقسى عليها .. هذي مها
    ابوها : قلت مالي بنت اسمها مها .. وخليها هنا امشي نرجع للبيت مابي شي منها .. كافي اللي سوته
    شوق بقوه : مستحيل اتركها لحالها .. اذا انت ياعمي قلبك يطاوعك تقسى على بنتك .. انا مايطاوعني قلبي اشوفها تموت وما اساعدها
    الدكتوره : انا اسفه على تدخلي .. بس لازم نسوي تحقيق لان ..
    شوق قاطعتها : يادكتوره .. هي متزوجه ..
    الدكتوره : طيب لازم يحضر زوجها ويوقع على بعض الاجراءت
    شوق : طيب يصير خير
    الدكتوره : باسرع وقت ياليت .. عشان حالتها ..وراحت
    ابو مها : انا راجع البيت .. اذا بتجلسين بكيفك .. لكن وصلي لها اني مابي حتى اسمع سيرتها مادمت عايش
    شوق تبكي : عمي لا تحكم عليها وتظلمها اسمعها بالاول
    ابو مها : لا اسمع ولاشي ... كلمتي ما اتراجع عنها ..واتجهه للبيت
    تركها لوحدها ..مافي احد يساعدها .. لازم تكون قويه وتسند نفسها بنفسها

    اتجهت لكرسي قريب منها .. بخطوات متثاقله كلها انكسار ودموع مسحت دمعاتها


    ڪــل من כـــولي أبتعد ...لآ عضيد ولآ سند ...
    ڪلهم رآכــوآ بعيد ...
    ومآبقى منهم أכــد !!
    فــي آلرخآ يآڪثرهم ...
    כــــولي ومــآ أعدهم
    بس لين أכــتجتهـــم ...
    ڪن مــآعندي يأכــد !!


    شوق (( لـــيـــش ياعمي ليش .. نزيد الالم .. ونتحمل الوجع ..آآآه يادنيا .. متى فيك برتاح .. اللهم لا اسئلك رد القضاء ولكن اسئلك اللطف فيه )) ..
    تذكرت شنظة مها شافتها جنبها .. وخطرت فكره براسها
    :::
    :::
    :::

    ريم تمسح على راس رغد اللي داخت عليهم لان لها يومين ما نامت كويس
    ريم : بشري كيف مرتاحه الحين ... نزلت دموع رغد ومسحتها باطراف اصابعها
    رغد : كيف ارتاح ومها ما اعرف عنها شي
    سحر : ان شاء الله بخير وعافيه لاتشيلي هم
    شهد : كلام سحر صح .. اللحين بيرجعون
    رغد رجعت للبكاء ولفت على الجهه الثانيه : كيف بيرجعون .. ماشفتي الدم على الدرج ؟. نسيتي كيف كانت تبكي وتصارخ من الالم ..
    رجعوا كلهم يبكووون .. قاطعهم صوت ابوهم .. وكلهم ركضوا له
    كانت هنادي واقفه بمكانها وسابقه الكل ... نظراتها لابوها كلها نظرات ترجي
    رغد تعلقت عيونها بعيون ابوها .. مسكت يد سحر بقووه كانها تطلب منها المسانده لاتضعف وتنهار
    ريم بهدوء : يبه ..ويش صار على مها
    ابوها بعصبيه ما قد شافوها : لاتسئلوني عنها .. وانسوا ان لكم اخت سامعين
    رغد انهارت بالبكاء : كيف ننسى يايبه هذي امنا كلنا .. ربتنا .. حرااام عليك يايبه
    ابوها : اللي تسوي شي من وراي ماهي بنتي .. ماعاد ابيها ..
    سحر تركض وتبوس يد عمها : تكفى ياعمي الا مها ... تكفى !! عشاننا مالنا احد غيرها
    هنادي تبوس يد ابوها : يبه .. هذي بنتك .. مهما سوت بتظل بنتك
    ابو مها يسحب يده من سحر وهنادي .. وما اهتم لترجيهم وبكاهم
    ابو مها : من هاليوم ماعاد في مها ... ولا ابي اشوفها لاخر يوم بعمري
    رغد جلست على ركبها من صدمتها بكلام ابوها : لالالالالا يبه ..
    شهد تبكي : عمي .. الله يخليك .. لا تقول هالكلام ..

    دخل غرفته وقفل الباب ..توضى واستقبل القبله .. يشكي لربه همه وغمه .. ويقراء القران يمكن يبعد الضيق عن صدره


    :::
    :::
    :::

    فتح عينه ويشوف كل شي كأنه سراب ... مايدري ويش صار فيه
    كان بالمحل منسجم بشغله .. قاطع انسجامه التام .. دخولها
    ..: لو سمحت
    فهد : نعم
    ..: انت فهد ؟؟!!
    فهد : ايه انا فهد .. امري بغيتي شي
    ...: والله ابيك بموضوع لكن ياليت يكون برى المول
    فهد باستغراب : برى المول ؟؟.. ليش !!!
    ...: اقولك الموضوع واحنا ماشين .. ممكن تجي معي !!
    فهد : طيب دقايق بس ..
    بعد خمس دقايق اتجهه معاها لخارج المول
    فهد : وهذا احنا صرنا برى الراشد .. قولي موضوعك
    ...: بصراحه مو انا صاحبه الموضوع ...
    فهد : ويش هو الموضوع .. ومين صاحبته ؟؟
    ...: صاحبة الموضوع تنتظرك عند السياره .. تبي تقابلك هناك .. واشرت على سيارتها
    فهد بدا الشك يسري فيه : طيب بروح معك واشوف ويش الموضوع
    ...: (( الحمدلله .. نص الخطة نجحت .. باقي شوي .. يارب تمشي عليه ))

    وصلوا عند السياره ...
    فهد : وينها صاحبه الموضوع ؟؟!!
    دقت قزاز السياره المظلل بالاسود .. ونزل بشوووويـــش
    ...: هذي هي .. هذا هو وصل قولي اللي تبين .. فتحت باب السياره .. وقرب فهد من الباب
    فهد : خير ويش تبين فيني.. اول ماقرب طلعت من شنطتها بخاخ مخدر .. ورشته على وجهه .. وداخ واغمى عليه .. وتساعدوا ودخلوه السياره

    بعد ما تذكر اللي صار له .. غمض عيونه وحس بالم بصدره فظيع كأنه نار تحرقه .. بعد الشرشف الابيض عنه .. وشاف صدره كله قطن وشاش وخيوط ...
    دخل عليه الدكتور ..
    د : الحمدلله على السلامه
    فهد : الله يسلمك يادكتور ..
    د : بشرني كيف الجروح اليوم
    فهد : الحمدلله .. احس بالم خفيف يجي ويروح
    د: هذا شي طبيعي انك تحس بالم .. وجروحك بالغه مرره .. وغير كذا متلوثه لانك ما اهتميت فيها
    فهد : طيب كيف الحين ؟؟
    د: الحمدلله بس لازم ترتاح وماتتعرض لهواء ملوث ولا نوع من انواع العطور لان الصديد لسى ماخف ولازم ننظف الجروح مرتين كل يوم
    فهد : يعني متى اطلع من هنا ؟؟
    د : بدري على الخروج .. اقول استاذ فهد .. انت متعرض لنوع من التعذيب
    فهد : لا ...
    د : بس الجروح هذي لها فتره والدليل تلوثها الله ستر عليك من تلوث الدم لو تاخرت كم يوم كان الله عالم بحالك
    فهد : دكتور انا مارحت مستشفى حكومي عشان الاجراءت والاسئله اللي مالها داعي
    د : بس هذا واجبي ومهنتي
    فهد : انا راضي ... وبعدين ترى كل السالفه حادث وتعورت منه
    د : اوكي استاذ فهد .. مجرد ما اشوف الجراح خفت اكتب لك خروج .. والتكاليف ..
    فهد قاطعه : مهما كلفت بتندفع لا تخاف ..

    :::
    :::
    :::


    كانت فارشه سجاده بعد ماخلصت صلاة جلست تقرأ قرآن .. وتدعي لاختها وبنت عمها

    سمعت دق خفيف على الباب .. وقفت وزبطت طرحتها ونقابها وحطت عبايتها على الراس

    شوق : تفضل ... دخل رجل ملامحه تدل على انه بأوائل الثلاثين
    ..: السلام عليكم
    شوق : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ... انت الدكتور
    ..: لا .. انـــا ..وسكت

    فتحت عيونها بهدوء وتعب بصوت مبحوح : آآبــــي بــنـــدرر ...
    قرب منها بلهفه وخوف عليها .. كانت تعابير وجهه تبوح باللهفه ..
    بندر : مهـــآآوي .. حبيبتي .. انا جنبك !!
    مها تغمض عيونها ودموعها على خدها : ابوووي .. ابوووي تبرى مني .. والطفل اللي استناه من زمان راح
    بندر يمسك يدها ويبوسها : ياقلبي لا تفكرين بشي الحين .. اهم شي صحتك عندي بالدنيا والطفل ان شاء الله بيجي غيره بس انتي مافي منك اثنين
    مها تبكي وتتمسك فيه : بندر لا تخليني .. انا صرت وحيده
    بندر : مستحيل آخليك آحد يقتل نفسه .. انتي هوآآي اللي آتنفسه بدونك ما آعيش ياحياتي
    مها : ابوي ماعاد يبيني .. تركني عشان سوآآآد وجهي .. وأنهارت بالبكاء
    شوق طلعت شهقتها : لاتقولي كذآآآ ... انتي ماسويتي شي بالحرام .. تزوجتي وهذآ من حقك
    بندر : الحين اهدوآآ .. وكل مشكله لها حـــل ..
    مها : الا ذي المشكله ... مالها حل
    بندر : مهاااوي .. اذا تحبيني لا تفكرين بذا الموضوع فكري بصحتك .. وكل شي بوقته حلوو
    طلعت شوق بهدوء وخلتهم لحالهم .. جلسه باستراحة النساء .. تفكر بحل .. تفكر باخواتها وبنات عمها .. تفكر بعمها وصدمته من اكبر واعقل بناته .. تفكر بالمستقبل والايام الجايه






  6. #16
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بدويه برستيج
    الحالة : بدويه برستيج غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 94248
    تاريخ التسجيل : 19-03-12
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 315
    التقييم : 16
    Array

    افتراضي رد: رواية ياخاطفي وين القى عزتي في زمان المذله كاملة


    :::
    :::

    :::

    ليان : طمنيني ندوو .. صار يدق عليك
    ندى : لا ما دق .. انا خايفه يكون يخطط لشي ثاني
    دانا : شفتي قلنا لك يبي فلوس يوم عطيتيهم كم آلف ذلف عنك واعطاك الصور
    ندى : ويش يضمني يمكن عنده نسخ غيرها
    ليان : يالله اهم شي هجد وماعاد دق ..
    دانا : ايه صادقه ليووون .. الا ويش اخر الاخبار
    ندى : على حطت يدك لا جديد ..
    ليان : ويش رايكم .. بعزم الشله بالبيت بسوي حفله
    ندى : ياليت نغير جوو
    دانا : اذا خالتي وافقت اوكي ... لامانع عندي
    ليان : اكيد اكيد بتوافق .. بكلم ابوي قبل
    ندى : هو ابوك له كلمه بعد امك ..
    دانا : هههههههههههههههههههههههههههههه
    لياان : مالت عليك .. عشان تعرفين ان ابوي انسان فري معطي كل شي لمامي
    ندى : وووووي .. اموووت على الفري .. اصلا ماهو داري عن هواء داركم ..
    ليان : لا ياللي جدي مقطعكم كل شي يعرفه تروحين وترجعين محد درى عنك
    دانا : اقول ترى كلنا نفس الحال .. لو نسافر محد بيدري عنا .. نروح ونرجع وهم خبر خير
    ليان ترفع شعرها السايح عن وجهها وبحركه دلع ونظرة خبث : عندي خطة ؟؟
    ندى ودانا : ويـــــش هــــــي ؟؟!!!!
    ليان : بس ما تخافون وتسوونها معي ..
    ندى زبطت جلستها ومسكت شعرها ذيل حصان : وراك خطة مدمره .. قوليها يالله ..

    :::
    :::
    :::
    الـــيــــوم اللـــي بعـــده

    رغد : انا بروح مع جلالي ازور مها
    ريم وسحر وهنادي : واحنا بنروح معك
    رغد : طيب بس اذا سالنا ابوي بنقول رايحين السوق
    دخل ابوها على كلمتها .. اول ماشافت ابوها سكتت وخافت منه ومن عيونه اللي شوي وتأكلها
    ابو مها بنظرات تهديد : والله العظيم .. اللي تروح لمها راح تشوف مني اللي ماعمرها شافته ... انا تركت لكم الحبل راخي .. لكن من اليوم ورايح مافي طلعنه ولا روحه او جيه الا بشوري ..." صراخ ".. ســـآآآآمـــعـــيـــن
    الكل : ايووووه .. وكل وحده ركضت على غرفتها من الخوف

    ريم جلست على سريرها .. خايفه على اختها وبنفس الوقت خايفه من تغير ابوها لانه تغير للسوء .. صدمته بمهــآآ .. خلته يبدأ يشد على البقيه .. وقفت قبال المرايه لفت على البنات كل وحده على سريرها وتفكيرها بمكان غير اللي تتواجد فيه .. اخذت دفتر تسطر فيها ذكرياتها .. من طفولتها .. فتحته على صفحاء بيضاء تأملتها كانت صافيه قبل ان
    تلطخها بقعات من الحبر الرمادي ..

    مخنوٍقة يمّـه، وٍ أحس الخنقة هدّتنـيْ . . !
    مگسوٍرٍ قلبيْ . . وٍ ع'ـَينيّ مدرٍي وٍش فيهآ !

    وٍ دموٍع'ـَيْ آلليْ غ'ـَصْب ع'ـَن ع'ـَينيْ بگتنيّ . .

    ملّيت أغ'ـَمّض جفوٍنيّ { . . لجل أدآرٍيهــآ ! !

    قفلت دفترها الفرو الوردي .. وسالت على خدها دمعه وحيده .ز لكن يدها كانت اسرع ومسحتها

    :::
    :::
    :::
    ببيت ابو سيف

    ساميه قفلت سماعه التلفون والعصبيه ممتلكتها طلعت بسرعه لغرفة سيف ... كل خطوه يزداد كرهها لريم .. وصلت للصاله قبل تدخل شافها ابوها ومن ملامحها عرف انها هايجه

    ابو سيف نزل الجريده من يده : ساميه .. ايش فيك معصبه ؟؟
    ساميه ودمها يفور داخل عروقها : يبه ماسمعت ويش سوت اخت ريم اللي خطبها سيف
    ابو سيف طالعها باهتمام : لا ماسمعت .. تعالي اجلسي وفهميني
    ساميه بقهر وحقد وقفت قبال ابوها : اختها الكبيره متزوجه بالسر .. وحامل والحين سقطت الجنين اللي ببطنها ... "رفعت صوتها" .. هذي العايله خربانه يبه .. شلون نزوج سيف منها
    ابوها تغير وجهه : ويش قلتي ؟؟
    ساميه وقفت وراحت غرفة سيف وفتحت الباب عليه بقووه ..

    سيف بخرعه : خيررر .. ماتعرفين تدقين الباب انتي ؟؟
    ساميه : ادق الباب .. هيه انت .. ماتدري اخت حرمك المصون ويش مسويه
    سيف : اخت ريم .. ؟؟!!
    ساميه : ايه اخت ريم ... في احد غيرها خاطب انت ..
    سيف تعلقت عيونه باخته واسلوبها وكلامها اللي كانه سم تجرعه اخوها : ويش فيها ؟؟
    ساميه تحط يدها على خصرها وتبعد شعرها على ورى وبنظرات حارقه : اختها الكبيره .. متزوجه بالسر وحامل ..
    سيف عيونه طلعت من مكانها ماصدق كلام اخته .. رجع طالعها .. ونظراته كلها استفسار
    ساميه : يعني ما يكفي اختها المخطوفه تجي ذي تكمل الناقص الله يستر من الجاي ..
    سيف : ساميه اطلعي واتركيني لحالي ..
    ساميه بعصبيه وكره : يعني عاجبك ان زوجتك عايلتها سيرتهم على كل لسان والناس كلهم
    يهرجون عليهم .. جاوبني عاجبك والا لا
    سيف اعطاها نظره سكتتها لف على التلفزيون : اطلعي برآآ .. مابي اشوف وجهك
    ساميه زادت النار داخلها : تطردني يا سيف ... عشان اقولك سواد عايله الله يكفينا شرهم
    تطردني ... هين يا سيف مصيرك بتعرف قيـــمــــتـــي

    وطلعت بسرعه وسكرت الباب باقوى ماعندها ... كأنها نار شابه تحرق اي شي حولها
    امها : يا لطيف .. ليش وجهك كذآ
    ساميه : من ولدك الغبي .. ناوي ينزل راس ابوي بين الناس
    امها : ابوك راح لبيت جدك ..وما كلمني .. ويش صاير ؟؟
    وبدت تحكي امها كل شي وبالتفصيل الممل


    :::
    :::
    :::

    وصلت البيت بعد ما طلعت مها من المستشفى .. حآآولت فيها ترجع البيت لكن زوجها رفض واخذها لبيته اللي كان يجهز فيه .. طالعت العماره من برآ .. كاسيها الهدوء والظلام .. مافي اثر للحياه فيها .. تشبه كثير لقلوب اصحابها ودواخلهم وحياتهم
    طلعت الدرج وخطواتها ثقيله خايفه من خواتها واسئلتهم .. خايفه من عمها وصدوده وقسوته .... خايفه تتقلب مواجعها وتزداد جروحها وآلــمــهـآآ

    فــتــحــت الــبــاب بــهــدوء
    اول مادخلت طلعت بوجــههـا سحر .. اول ماشافت شوق ركضت لحضنها وضمتها
    وانهارت بالبكاء ووانهمرت دموع شوق .. جوآ البنات على صوت بكاء شوق وسحر
    بعد نص ساعه من البكاء والدموع .. هدوآ شوي
    ريم تمسح دموعها اللي ماكف نزولها : مهــآ كيفها اليوم .. ووين راحت ؟؟!!
    شوق وخشمها وخدودها انصبغت باللون الاحمر من كثرت بكاها : االحمدلله اليوم طيبه ..
    وكتبت الدكتوره لها خروج
    رغد بصوت متقطع : ويــنـــهـــآآآ ؟؟!!
    شوق : رآآحـــت مع زوجــهـــآآآآ ..
    هنادي : يعني ماعاد بترجع لنا مره ثانيه ..
    شوق : الله كريم .. ادعولها واعوا ان عمي يرضى عليها ويحن قلبه
    سحر : كيف صحتها .. ويش صار لها ؟
    شوق : كــآآآنــت حــــآآآمـــــل
    رغد طلعت شهقتها غصب عنها : هي غلطت بس اهم شي انه حلال
    شوق : مها تقول بالقريه سووآ حفله زوآج .. وزوجها مايقدر يسوي عرس كبير مره
    لان شغله هناك بالقريه اللي تدرس فيهآ
    ريم : كيف تزوجها قولي لنا ؟؟!!
    شوق : ماقدرت اسئلها لانها مرره تعبانه وتصح دقايق وترجع تنام ..
    سمر : انــا خايفه اني ما اشوفها مرره ثانيه ..
    شوق نزلت دمعتها غصب عنها : لاتقولي هالــكلام .. ان شاء الله بنشوفها قريب
    سحر : عماتي اليوم كلموني .. وسألوني عن مها .. وقلت لهم القصه
    شوق : ويش قالوا ؟؟!!
    سحر : ولاشي .. بس عمتي ام سامر
    شهد متأثره مررره .. راحت بسرعه لغرفتها وانهارت بالبكاء تمنت انها ترجع وتعتذر منها على كل كلمه قالتها لها .. تبي الزمن يرجع بس يوم وتعتذر منها



    :::
    :::
    :::



    خالد : تزوجت وخلصت .. وفهد لادق ولاجاء .. اكيد صاير له مختفي له فتره
    وليد : والله بديت اخاف ... مو عادته يختفي كذا بيصير له 3 اسابيع واكثر ولا ندري عنه
    ريان : معقوله يكون صاير له حادث .. او مات وحنا ماندري
    خالد بنظره شك : لالالا ما اعتقد له طولة العمر
    رامي : خلونا ندور عليه ..

    خالد : خلاص طيب ندور عليه بكل مكان يخطر على بالنا انه يكون فيه
    وليد : اوكي ..


    :::
    :::
    :::



    بعد يومين ..

    طلع من باب المستشفى اخذ نفس طويل يجدد مع كل نفس قلبه وحياته .. شاف الطريق والسياره واقفه قبال باب المستشفى
    السواق : الحمدلله على سلامتك يا استاذ
    فهد : الله يسلمك .. وين سلطان ؟؟!!
    السواق : يستناك بالفندق
    فهد : طيب يالله بسرعه وصلني الفندق .. ابي ارتاح
    السواق : حاضر ..

    دخل الفندق .. وكان باستقباله عالباب سلطان سكرتيره الخاص
    سلطان : ماتشوف شر ياطويل العمر
    فهد : الشر مايجيك ... متى تجهز الطياره
    سلطان : ساعه وتكون جاهزه.. بس انا اشوف انك ترتاح اليوم وبكره نسافر
    فهد : لالا انا ابي اسافر وارتاح هناك ..
    سلطان : اللي تشوفه ياطويل العمر
    فهد : بشرني .. ويش صار بغيابي
    سلطان : اللي يسرك .. صارت كم صفقه وكسبناها .
    فهد : الحمدلله ..
    سلطان : يا استاذ فهد .. انت لازم ترتاح .. التعب باين عليك
    فهد : يصير خير .. انت بس كلم المطار .. ابي ارجع الحين
    سلطان : ابشر

    :::
    :::






  7. #17
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بدويه برستيج
    الحالة : بدويه برستيج غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 94248
    تاريخ التسجيل : 19-03-12
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 315
    التقييم : 16
    Array

    افتراضي رد: رواية ياخاطفي وين القى عزتي في زمان المذله كاملة


    :::
    :::

    :::
    رغد ماسكه الجوال وتبكي : انا ابي اجيك .. ابي اشوفك .. وحشتيني
    مها تمسح دموعها : رغد .. ابوي حلف عليكم .. لا تندمي بعدين
    رغد : ماراح اندم ... ابي اشوفك يعني اشوفك
    مها بعقل : احد جنبك ؟؟
    رغد : ايوه البنات كلهم ...
    مها : افتحي السبيكر ابي اكلمكم كلكم
    رغد تطالعهم تفتح السبيكر .. مسحت دموعها : فتحته
    ريم : مهـآآآآآآوي .. وحشتينا .. وربي البيت بدونك ماله داعي
    مها : وانتم اكثر والله ..
    شهد : بشرينا كيف صرتي الحين ..
    مها : بخير الحمدلله .. احسن من اول بكثير
    هنادي : وزوجك .. طيب معاك والا لا ؟؟
    مها ابتسمت على كلام هنادي : ايه طيب مررره .. لاتخافي علي
    هنادي : مها .. تعالي عندنا لما ابوي يطلع المزرعه تكفين
    مها : تيب تيب .. اوعدكم اننا نتقابل بس اصبروا اشوي الموضوع صعب ويبي له تفكير
    شهد : خلاص خلي زوجك يكلم ابوي ويقول له بيسوي حفله وتنحل المشكله
    مها : ياليت الموضوع كذا ... انا عارفه ان ابوي زعلان على اللي سويته
    سحر : لا تتعبين نفسك عمي ان شاء الله يرضى عليك بس خلي وقت يعدي على السالفه
    مها : اكيد بخلي وقت يعدي .. الا شوق وينها
    سمر : شوق بالمطبخ تسوي لنا غداء ..
    مها : ياسلام .. اكيد جالسات على التلفزيون وتاركينها المسكينه تكرف لكم
    رغد : خلاص بنروح نساعدها يمه منك
    مها : يالله ترى بدق اسئلها ساعدوتها والا لا
    سحر : خلاص لا تجين تريحينا من زنك يا نحووله
    مها : نحوله بعينك ...
    جاء زوجها شافها جالسه عالسرير وتكلم الجوال
    بندر جلس جنبها وباسها على خدها : كيفك حبيبتي اليوم ؟؟ ..ان شاء الله احسن
    البنات : ههههههههههههههههههآآآآآآآآآآي
    مها تأشر له بيدها : يالله باي
    هنادي : تتهني ياحبيبتي
    مها : ههههههههههه يقلع شيطانك ... مع السلامه
    بندر يسحب الجوال ويحطه عالكمودينه : هاه ياحبي .. كيفك اليوم ؟؟!!
    مها : بخير ... احسن بكثيررر
    بندر : الحمدلله على كل حال ... يالله ياقلبي جهزت الغداء بالصاله
    مها تمسك يده بهدوء وتطالع عيونه : الله لايحرمني منك يااحلى زوج بالدنيا
    بندر يبوس يدها : ولا منك يا حبي انتي .. يالله نروح نتغداء
    مها بابتسامه هاديه : يالله


    بـــآآلــمـــطــبــخ

    وقفت جنب شوق جلست تتأمل اختها عن كثب .... تراقب تصرفاتها وصمتها الدائم
    وابتسامتها اللي ماتفارق وجهها ... دققت اكثر بملامحها جذبتها عيونها حست بتعب اختها
    وكتمانها المؤلم .. تحاول ماتحسس اللي حولها بحزنها وآلمها
    رغد : شــهـــد يسعدك ربي سوي السلطه بروح الغرفه دقايق واجي
    شهد : اوكي .. بكمل عنك .. جلست على الطاوله تقطع الخيار والطماطم وتحط الليمون
    هنادي اول مادخل المطبخ وقفت وطلعت شهقتها : شــــــهــــــد
    شهد طالعتها بسرعه على بالها صاير شي : ويش فيك هنوده ؟؟
    هنادي : انتي بالمطبخ !!!... لالالا الدنيا تغيرت ما اصدق اللي اشوفه
    شهد : ههههههههه لذي الدرجه غاسله يدك مني
    هنادي : بس انتي دايم تقولين .."تقلد صوتها "... انا ادخل المطبخ اطبخ وانفخ واخرب اظافري وريحتي تصير بصل وثوم ... وملابسي تمتلي بقع .. الله لا يقول ادخل المطبخ
    شهد وشوق : هههههههههههههههههههههههه
    شوق : عندك موهبه التقليد ياهنوده
    هنادي : ماقلت شي من عندي ... هذا كلام اختك المصون
    شهد : رغد طلبتني اكمل السلطه ..
    هنادي : وانا اقول غريبه يعني مو من خاطرك تشتغلي
    شهد : اقول عن الفلسفه وروحي حطي السفره خلص الاكل
    هنادي : تيب بحط السفره بغرفة التلفزيون عشان بشوف اعادة المسلسل امس نمت عنه
    شوق : طيب بس اسرعي يالله بحطه

    :::
    :::
    :::

    شافت الرساله ودموعها بدت تنزل رمت الجوال عالسرير وضمت مخدتها .. الليله اللي
    انقذت فيها شهد مانستها كل شي راسخ في مخيلتها ... كان ارحم لها لو تطيح من عين الناس ولا تطيح من عيونه ... كيف بيطالعها بعد اليوم ما تجرأت بعدها حتى ترسل حرف واحد .. كيف تبرر له ؟؟... كيف تواجهه ؟؟ ... والاهم ويش بتقول له .. رجعت مسكت الجوال .. وقرت مسجه للمره الآف


    ماآإ أشره عليگ اشره على اللي يحاگيگ 00ويحطْ لگْ بين المحّبين قيمـةْ ~~

    منت گفو للي يحبگ و يغليگ 00

    الحب خلّه للقلوب الرحيمـةْ ~~


    شهد : رغـــد يـاللـــ......... شافتها تبكي على سريرها تبكي بصمت وجوالها بيدها مشت لها بسررعه .... مع كل خطوه قلبها ينبض معها خايفه على تؤام روحها
    خايفه على اختها اللي عاشت معها كل لحظة بحياتها ..(( حلووه ، مره ))
    جلست جنبها وحطت يدها على كتفها سكتت للحظة
    شهد : رغد .. ليش الدموع ؟؟ .. صاير معك شي ؟؟..
    رغد رفعت راسها وبان وجهها وكله دموع طالعتها بنظرات حزن وتعب : ليش الدموع ..
    مدت لها الجوال .. شوفي ليش ابكي ياشهد .. شوفي ليش ؟؟!!

    :::
    :::
    :::

    بعد اسبوع ..

    وليد : اخير شفناك .. حسبتك ميت ياولد
    فهد : ميت مره وحده ..
    خالد يطالعه بنظرات زعل : ليش ماحضرت زواجي ؟؟.. ليش اختفيت ؟؟
    فهد : صارت لي ظروف الله اعلم فيها
    ريان : وجوالك ليه كان مقفل ... كان خليته مفتوح على الاقل نتطمن عليك
    فهد : كنت برى السعوديه ... وما فتحت الجوال
    رامي : آآآهـــآ ... بس كأنك نحفان مرره
    فهد : اي تعبت مرره ...حراره وزكام
    الكل : سلامات ..
    فهد : الله يسلمكم ... الا ويش صار على الدرجات الناريه
    رامي : ههههههههه موجوده بالكراج .. تبي نروح ناخذ لفه
    فهد : اي والله بعد على الكورنيش يكون احسن
    خالد : طيب يالله خلونا نروح عشان ما اتاخر على البيت
    فهد : تتأخر !!!... هههههههه عشنا وشفنا انت تبي ترجع البيت بدري
    خالد يضحك على فهد : ان شاء الله تتزوج وتجرب اللهفه والشوق ..
    فهد تغيرت ملامحه (( اي زواج .. واي لهفه وشوق ... سكت وترددت الكلمه براسه
    شووق ... شوووق !!!... الى متى وهي تلاحقني شهر وماقدرت لحظة اشيلها من بالي
    ويش صار لي .. ليش كل شي بحياتي متعلق فيها .. كل الطرق تنتهي بطاريها ... لــيــه ؟؟ لـــيـــه تلاحقيني يــآآآآ شـــــوووق ..))

    رامي : فهد .. فـــهـــد ... فــــــــــــهــــــد
    فهد طالعه بسرعه : نـــعــم
    خالد : لالالا .. وين وصلت ؟؟ لنا ساعه نناديك
    فهد : معكم .. مو قلتوا بتطلعون يالله
    طالعوا بعض باستغراب وكلهم نظرات استفهام ..
    وليد :ك بس قررنا نروح الاستراحه .. الشباب مجتمعن هناك
    فهد : اوكي استراحه اي مكان المهم نروح ... وسبقهم على سيارته
    لحقه خالد الي ما تطمن لشكله ونظرات واللي اكد شكوكه سرحانه
    خالد مسك كتفه ... صرخ فهد بـــآلــــم
    فهد : آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه ...
    خالد بخوف : فهد ويش فيك ... في شي يوجعك ؟؟
    فهد يغمض عيونه ويتكي على السياره : لا مافيني شي .. اقولك بروح البيت انام انعس
    خالد : لا مابتروح قبل ماتقولي ويش فيك ؟؟!!
    فهد يمسك صدره اللي بدأ ينغزه صرخ عليه : قلت مافيني شي اتركني اروح لحالي
    فتح باب سيارته قبل لايدخلها وقفته يد خالد ....اللي لفه على جهته
    خالد : ويش غيرك يافهد ؟؟.. انت تغيرت ماصرت فهد اللي نعرفه .. ليش تحاول تتهرب مني .. ليش ماتبي تواجهني .. قولي ويش مخبي عني
    فهد نزل يده عن كتفه : خالد .. أجــل كل شي لوقته .. انا تعبان ومحتاج ارتاح ..
    خالد : محتاج ترتاح ... وين بتلاقي راحتك وانت بذا الشكل ويش تاعبك اذا ماقلت لي بتقول لمين ؟؟ ..
    لفت انتباهه بقعته الدم اللي بدت تظهر على بلوزته ببطئ ... مسك بلوزته ورفعها ..
    شلته صدمته عن الكلام من اللي يشوفه بصدر فهد صديق عمره واللي تربى معه
    فهد صرخ عليه : مجنون انت ... ويش سويت
    خالد بصدمه : ويش ... ويــش ذآآآ ... مين سوآآ فيــك كــذآآآ
    فهد يدفه : بعد عني ... خلني لحالي .. ودخل سيارته وباقوى سرعه مشى .. وصوت فرامله ماليه المكان
    وليد طلع يركض ومفجوع من صوت السياره : ويش فيه فهد

    خالد : مدري ويش فيه ... انا رايح البيت
    وليد : والاستراحه ؟؟ ..
    خالد يركب سيارته .: ماني رايح لها .. ولحق فهد بسرررعه

    :::
    :::
    :::

    شهد : تذكرين كلامك لي كل العيال كذابين
    رغد : ايه اذكر بس عبدالله غير عنهم يا شهد .. يكفي انه محافظ على صلاته وبار بوالديه
    شهد : مهم كان خلاص ياشيخه انسي مافي شي يستاهل تبكين عليه
    رغد: شهد اتركيني لحالي .. محتاجه اجلس مع نفسي
    شهد : حطي شي واحد براسك ... اللي ربي كاتبه بيصير انا تعلت درس من اللي صار لي
    رغد : كلنا تعلمنا درس .. بس
    شهد : لابس ولاحاجه .. اعقلي وفكري كويس واتركي عنك العواطف ماراح تفيدك
    رغد تمسح دموعها بيدها : تيب بغسل وجهي واروح اتغداء
    شهد : نستناك لا تتاخري
    رغد : اوكي ..

    بغرفه الاكل

    هنادي : انا جوعانه خلاص باكل .. شهد ورغد ناوين يموتونا جوع
    ريم تنادي : شــــــهـــــد ... رغــــد يالله تعالوا
    شهد وقفت عند الباب وحطت يدها على خصرها : جينا ليش مستعجلين
    سمر : انا بأكل وربي خلاص مقدر اتحمل .. مدت يدها للصحن ودخلت رغد
    شوق : يالله سمو بالله .. واتغدوا كويس ..
    سحر : وانتي ليش ما تتغدي ؟؟!!
    شوق : نفسي مسدوده مابي اكل .. بالعافيه عليكم
    هنادي : تعالي كولي .. شوفي كيف نحفانه مررره
    شوق : بطني توجعني ومابي أكل .. اذا جعت بسوي لي أكل .. انا بروح غرفتي اذا خلصتوا اكل نادوني اغسل الاواني
    سمر : انا اغسلها انتي تقولي تعبانه ..
    شوق وقفت وطلعتهم بتامل ومشت لغرفتها وتحس بالالم يقطع بطنها تقطيع .. رمت نفسها
    بتعب على سريرها ... غمضت عيونها وتحس دمعتها بتخونها
    شوق (( الــى متى وانا ابكي .. ليش اي شي ينزل دمعتي ... آآآآآآآآآآآآآآآه .. محتاجتك يمه محتاجتك ..ويش اسوي بنفسي انتحر وارتاح والا اصبر عشان خواتي وبنات عمي اليتامى ..يارب دلني على الطريق الصحيح ..))
    رد عليها صوت بداخلها (( اي طريق انتي كل طرقك مسارها واحد .. مسارها للموت
    نسيتي فهد .. نسيتي ويش سوا لك والا سامحتيه خلاص ... محد دفع الثمن ولازال يدفعه غيرك انتي .. خسرتي كل شي قلبك وحبك وشرفك ..)) فتحت دفترها وسطرت لها كلمات


    ذبحني الشوق من صديت ياكيف انساك خبرني
    وانا من وين ماصديت ترى طيفك يحاصرني
    انا لو هي على كيفي نسيتك مثل ما قلبك نساني
    ولاكن قلبي يوم اني هويتك اذا صديت عن حبك قلبي عصاني
    اناجي الليل واحزاني تكلمني بلا اي صوت
    تقول شلون تنساني تبيع اللي يحبك موت
    غريبه والله يالدنيا ياغالي ولا كانك هذاك اللي احبه
    بعد ماكنت ميت في وصالي يجي لك وتبيع المحبه
    يضيق الكون في صدري كثر فرقاك وغيابك
    وانا للحين ماادري ياظالمني وش اسبابك
    عموما روح انا ماراح الومك الوم قليبي في حبك وعيني
    عساك تعيش وتتهنى في يومك وانا لي ربي يعوض سنيني

    :::
    :::
    :::

    هديل : يمـــه خلاص ابي اروح عند بنات خالي طفشت
    امها : روحي ..
    هديل فتحت عينها على كبرها : من جدك يمه .. يعني خلاص اقول لابوي يوديني
    امها : ايه روحي .. وخذي حنين معك
    هديل وقفت وركض للغرفه تكلم ابوها وتخبر حنين
    حنين : لالالا ما اصدق ما ناقشتك ولا قالت لا
    هديل : ايه والله العظيم قالت على طول روحي
    حنين : يالله نتجهز وعلى بيت خالي قبل تغير رايها
    هديل : انا بدق على البنات اقولهم ..
    حنين : وكلمي خلود من زمان عنها .
    هديل : ايه عشان اخلي ابوي يمر عليها .. ونروح نسهر هناك
    حنين : اجل اقولك بروح اسوي حلى ناخذه معنا.. عشان تحلوو الجلسه
    هديل : اوكي ... يالله فزي الحين وسويه عشان يمدينا نروح
    حنين : طيب

    :::
    :::
    :::






  8. #18
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بدويه برستيج
    الحالة : بدويه برستيج غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 94248
    تاريخ التسجيل : 19-03-12
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 315
    التقييم : 16
    Array

    افتراضي رد: رواية ياخاطفي وين القى عزتي في زمان المذله كاملة


    سحر : اووف طفشت من الكيمياء قسم بالله جننتني
    ريم : بالعكس عاد احلى من الاحياء ووع الكتاب كل الصور تلوع الكبد
    سحر : ريم .. تصدقين اليوم لينا شنو تقول لي
    ريم : شنوو قالت اشوفكم اليوم جالسين لحالكم وعندكم سالفه حماس
    سحر : بس ترى هي موصيتني ما يطلع هالكلام لكن بقولك اعرفك ماتقولين لاحد
    ريم سكرت الدفتر وعدلت جلستها : ياسلاااام سالفه حماس تكلمي يالله
    سحر تحط رجل على رجل وتشرب كابتشينو تبي تحرق اعصاب ريم : اممممم والا اقولك انسي .. البنت محلفتني .
    ريم تطالعها بقهر حطت المخده بحضنها عشان تتحكم باعصابها : سحورتي ياقلبي .. قولي يالله
    سحر تطالعها بنص عين : سحورتك ..من متى الدلع
    ريم تترجى سحر وبعيون حزينه : سحر قولي يالله وربي تقهريني باسلوبك هذا
    سحر : هههههههههههههه هذا اللي ابيه .. يالله بقولها لك يادووبه
    ريم تعدل جلستها وترتسم ابتسامه على وجهها : ياللـــــــــــه

    سحر : تتذكري ولد ولد عم لينا اللي يرسل لها رسايل مع اخته وكذا
    ريم زاد حماسها : ايه ايه افتكرته ..هزاع صح
    سحر : ايوووه هووو ... امه كلمت امها وبيجون يخطبونها رسمي
    ريم فرحت : من جد ... ضمت سحر وهي مستغربه .. وـآآآآآآآآآآو .. مو مصدق الحمدلله يعني حبهم ما مات .. وربي فرحت من قلبي .. بروح اكلمها وابارك لها
    سحر تمسكها مع يدها : هي قالت لاتقولي شي الا لما يصير كل شي رسمي
    ريم : ولو هي صديقتي بروح اكلمها اكيد الاقيها بالمسن ... وركض على الجهاز قلت سمر عليه
    ريم : سمورتي ياغلاتي ممكن اجلس عالجهاز شوي
    سمر : ياسلام يعني ما تنكدون الا لما يكون دوري على الجهاز
    ريم : قلت لك بس شوووي ... ارجوك .. بليزززز ...
    سمر تلف وجهها للشاشه وبعناد : مافـــي اليوم دوري وبقراء روايه خطيره لو سمحتي ابعدي عني
    ريم ولعت من القهر وضربتها على راسها : هين يابخيله بيجيك يوم تطلبين واردها لك ..
    واتجهت لغرفه شوق ... دقت الباب بشوويش
    شوق : تفضلي ..
    فتحت الباب بشويش وشافت شوق على سجادتها وتصلي والمصحف جنبها
    ريم : لايكون قاطعتك شووقه
    شوق : لا ياقلبي .. بغيتي شي ؟؟!!
    ريم : ممكن اخذ الاب توب حقك .. اليوم دور سمر على الجهاز الثاني
    شوق ابتسمت لها : خوذيه ... وسوي اللي تبين فيه بعد
    ريم بوسها على خدها : الله يخليك لنا ياشوق ماراح نلاقي زيك
    شوق : هذا بس عشان الاب !!!
    ريم : لاوالله مو بس عشانه .. انتي اخذتي محل الام بهذا البيت
    شوق : يارب اقدر اعوضكم عن الام اللي فقدناها
    ريم : ان شاء الله بتقدرين ... يالله باخذ الاب واحسر بسمووور
    شوق : ايه خليها تنجلط ههههههههههههههههه
    ريم : والله لا افقع مرارتها ... تبين اجيب لك شي
    شوق : لالا مابي شي
    ريم : اجل بروح للغرفه

    :::
    :::
    :::


    دخل البيت واتجهه لغرفته لانه متاكد انه بيكون موجود فيها .. فتحت الباب وشافه منسدح
    على سريره ...
    فهد : خـــــالــــد
    خالد : جيت اتطمن عليك بعد البارحه ... عساك مرتاح الحين
    فهد : ايه اشوى من امس بكثيررر
    خالد : طيب افتح البلوزه بعقم لك الجرح ... يبي له تعقيم
    فهد : انا نظفته وحطيت عليه مسكن
    خالد : لالا افتح يالله انا بسويه لك
    فهد : تيب شوف الادويه بالدرج .. عبال انزل البلوزه ..
    نزل بلوزته وخالد مركز على الجروح ينظفها ... وفهد كاتم الالم بداخله .. مع شكل نغزة الم .. يتذكر فيه شوق وكلماتها ونظراتها له ...
    خالد : المفتريه حرااام اللي سوته ... مو بنت ذي مجرمه
    فهد : مجرمه !!!... واللي سويناه حنا مو اجرام
    خالد طالعه بصدمه طاحت القطنه من يده : انت تقول كذا
    فهد : خالد خلص التعقيم بسررعه ... قرفت من روحي
    خالد : طيب طيب .. الحين اخلصه ... بس انت حاس بالذنب
    فهد اعطاه نظره حاده : اي ذنب انا ماسويت شي ... هي مكتوب لها كذا من قبل ماتنخلق
    خالد : توك تقول مو حرام اللي سوينها
    فهد : انت تعرفني زين ما اندم على شي .. وحتى لو اني قلت ذا الكلام مايدل على اني
    ندمان او حاس بالذنب ...تستاهل اللي صار لها .. والله ما اتركها لاوريها مين فهد الجابر
    وكيف تتجراء وتسوي اللي سوته معي .. كل الآلم اللي حسيت فيها بتذوقها مني .. لكن كل شي بوقته حلووو
    خالد خاف من كلام فهد : خلاص اتركها تروح بحالها ... وانسى اللي صار ولاتفكر فيها
    فهد : انا افكر فيها ...ههههههههههههههههههه .. ليش شايل عقلي بيدي
    خالد : خلاص يافهد ... ويش صار لك انت متغير مرره زايد غموضك وبعدك عن الكل ..
    ويش الاسباب قولي ... ويش مخبي علي من بعد وفاة امك وانت شخص غريب عني
    فهد : ارجوك ياخالد لاتضغط علي لما بقولك اجيك واقول كل شي ... ارحمني ياخي كافيني
    اللي فيني
    خالد : اذا احتجت شي كلمني واكون جنبك ... مضطر اروح مبين انك تبي تجلس بروحك
    فهد : لاتزعل مني بس انا هاليومين ماني طايق احد
    خالد : الله يكون بالعون

    :::
    :::
    :::

    مسكت جوالها ... طالعته بحزن تطاوع قلبها او تطاوع عقلها .... تح وتكلمه او تصد عنه
    وتتركه ولا تسأل فيه ..
    رغد (( ويش السوات ... حسبي الله عليك يافاتن الله لايوفقك خربتي كل شي علينا .. كنتي بتودينا بداهيه .. والله ما اتركك الين انتقم منك ياحقيره .. اخذ حق ريماس وحق شهد منك
    صبرك علي بس ... آآآه ياربي ويش اسوي اطاوع قلبي والا عقلي انا مرتاحه له ومابي اخسره لقيت فيه كل اللي ابيه ... انا ماراح افرط فيه خلاص بتحدى كل شي واكلمه حتى لو صدني )) .. اخذت اصابعها طريقها ودقت رقمه .. قلبها يدق مع كل رنه تتلهف لصوته

    لينا : الله يبارك فيك ..
    ريم : وربي فرحت يوم قالت لي سحر ... خصوصا اني اعرفك انك تحبينه
    لينا : ياويلي ياريومه .. يوم قال لي ابوي قسم جلست ارتجف احس ان حرارتي وصلت مليون ... معاذ يضحك علي يقول شوفوا شكلها كيف كأننا نقول لها بكره بتموتين
    ريم : هههههههههههههههه ... لاتكونين بكيتي مثلي
    لينا : يووووه المخده تقول يمه ارحميني من دموعك .. دموع فرح × صدمه × خيال
    شي رهيب اقولك شعور لايوصف
    ريم : اي والله شعور لايوصف .. وابوك ويش قالك
    لينا : هههههههههه لو تدرين مسكني واعطاني محاضره طويله عريضه .. يابنتي ربي شرع لنا الزواج وله عدة حكم منها نصون انفسنا ومنها نسل ومنها حب والفه بين الزوجين
    والزوجه هي ستر وغطاء لزوجها ... والزواج شي حلوو وانا كمخه احسبه يعطينا نصايح
    كالعاده مادريت انه يمهد للموضوع
    ريم : هههههههههههههههههههههه كملي بعد ويش قال
    لينا : طيب نجي للطامه الكبيره هذا اللي وربي ياريم كنت بموت يوم قالها ابوي ... قال لي يابنتي انا عارف ان هزاع يحبك ويموت فيك .. واهله كلموني لانه يبي يخطبك فانتي فكري يابنتي واعطيني جواب بعد ماتستخيري وتاخذ وقتك بالتفكير وصدقيني ماراح اعارض اي قرار تتخذينه
    ريم ميته ضحك : هههههههههههههههههههآآآآي .. بالله وجهك ماصار طماطم
    لينا : طماطم فلفل خيار جزر... اقولك معاذ بعدها اخذني تريقه
    ريم : واستخرتي ؟؟
    لينا : اكيد على طول قمت توضيت وانا بطير من الفرح واستخرت .. بس مسويه ثقيله كل ما سالوني اقول خلوني اخذ وقتي بالتفكير .. وانا اكذب عليهم بس عشان مايقولون مشفوحه على هزاع هههههههههههههه
    ريم : يامصيبه ... قسم انك داهيه هيه خلي ابوك يرد لا يفكر بغيرك
    لينا : اعوذ بالله منك فاولينا خير
    ريم : وين كلمتك فالك بسروالك خخخخخخخخخخخخخ
    لينا : خلاص من اليوم بهجر العربجه وتلزق بالانوثه والنعومه والغنج
    ريم : ياهوووووووووو على التطورات ... منتي سهله يابنت
    لينا : اجل تبيني اروح لهزاع وازل عنده بكلمه يفقع علي ضحك لالا ياروحي لازم اخذ كورسات من اللحين .. وانتي معي بكره ورانا زواج ..
    ريم : الحمدلله ربي معطيني النعومه << تبي تقهرها
    لينا : اموووت على الغرور .. ياشيخه وربي تعدي من جنبك وماتسلم عليك هههههههه

    ريم : ههههههههههههههههه يقطع شيطانك .. يالله شحن الاب بيخلص توصين شي
    لينا : سلامتك .. ترى ما امانع تكلميني تليفوون
    ريم : افكر ... هههههههههه يالله سيووو
    لينا : سيوووو

    :::
    :::
    :::
    بعد المغرب .. وصلت هديل وحنين وخلود
    هنادي : حي الله من جانا .. نورتوا البيت
    حنين : بوجودك ياروحي .. اخبارك
    هنادي : تمام ... وين الغيبه .. ليش المقطعه
    ريم : انا ادري عنهم .. كالعاده بيقولون امي ماخلتنا
    حنين : اي والله امي شديده مرره علينا مايحتاج نقول لكم
    سحر : هههههههههههه حلال فيكم انتم ...خلوها تمشيكم على الصراط المستقيم
    هديل : وربي يابنت اني ابي اطلع ابي اشم هواء قسم بالله انكتمت
    شهد : خلاص عندي لك حل ..انا عازمتك اليوم على مطعم نتعششى فيه بس ماحد يقول
    عشان ابوي مايهاوشنا وامك تعرفينها بتحرم عليكم الجيه مره ثانيه هنا
    حنين تبوس شهد : ياقلبي انتي والله مايطلع
    خلود : الله يفرحك فرحتي قليبي المسكين
    سمر : والله انكم تحزنون ... بس شهد نبي مطعم فخم
    شهد : ابشري كم سموور عندي ... بوديكم لمطعم بجنب الحرم مررره هادي ورمنسي
    بعيشكم جوو رومنتك
    سحر : حركاااات .. رومنسي .. الحين البس عباتي
    رغد : ويش فيك مستعجل ياقرويه اجلسي .. بعد العشاء نمشي له كلنا
    شهد : بس هاه مو تكلفون علي ترى مامعي الا 400 ريال
    رغد : بفزع لك 200
    خلود : ليش هو غالي ؟؟
    شهد : شوي مو مرره بس احنا كثار
    شوق جات من المطبخ ومعاها دله القهوه والفناجين : ويش اللي غالي
    ريم : شهد عازمتنا على مطعم
    شوق تطالع بشهد وابتسمت : جد والله شهوووده
    شهد : ايه نغير جو ...
    شوق : كويس بس على شرط
    الكل : ويـــــــــــش
    شوق : تمشون بهدوء اعرفكم مزعجين مررره ... وبعدين ابي اروح هنا ابي اروح ههناك مافي سامعين
    الكل : طـــيـــب



    ××××
    ××
    ×






  9. #19
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بدويه برستيج
    الحالة : بدويه برستيج غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 94248
    تاريخ التسجيل : 19-03-12
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 315
    التقييم : 16
    Array

    افتراضي رد: رواية ياخاطفي وين القى عزتي في زمان المذله كاملة


    الــــ ب ـــآرت الــثـــالـــث عــــ ش ــر






    لا تفڪرفي { مصيري;.



    وڪيف بحيا في بعادڪ ;.}



    تبقى:



    أغلى شخص عندي



    مهما توهمني بسرابڪ..}!



    وببقى:



    أصدق قلب حبڪ ..



    وأدفى نبضة



    تموتـ فيڪ "



    تموتـ فيڪ "



    تموتـ فيڪ "







    :::
    :::
    :::

    الـــبـــنــــآآت

    نزلوا من السياره كلهم ... 10 بنات كل وحده لها شكل وهيئه خاصه فيها ... الا هي مميزه بينهم مميزه بكل شي حتى بهيئتها وشكلها عبايتها على الراس عكس كل اللي معاها كلهم عبايتهم على الكتف فيها شويه تخصير وتطريز واضح مثل شهد ورغد .. محتشمه بغطايتها وعبايتها ومشيتها ..
    ريم : اي واحد شهد ياكثر الفنادق هنا ..
    شهد : امشي وراي وانتي ساكته .. ولاتسالين بتشوفينه
    سمر : شوق ويش فيك ساكته ؟؟.. تكلمي
    شوق : ويش اقول بس الله يصلحكم .. امشوا يالله
    رغد : خلود وينها ؟؟
    خلود : هنا انا ... بس امشوواا يالله .... ترى طفشت مرره
    شهد : خلاص وصلنا ...

    دخلوا الفندق كلهم ومشوا لمكان المصاعد الزجاجيه
    رغد : يالله بنطلع الدور الثالث لان المطعم بالدور الثالث
    هديل شهقت : وووووووووووويــــــــــش ... بالمصعد هذا .. والله ما اركبه لو على جثتي
    شوق : اسكتي فضحتينا كل الناس يسمعونك ... امشي ولا يكثر هرجك
    هديل تمسك سحر مع يدها وبخوف : لا والله ما اطلع فيه بايعه عمري وبعدين ياليته حديد قزاز
    والله ما اركب خلاص انا برجع للسياره استناكوا لاخلصتوا تعالوا
    شهد عصبت من هديل: وبعدين معك يالله كلنا بنطلع
    هديل : لالالالالالالالالالالالالالالا .. مـــــــــــــااااابي اخاف من المرتفعات
    رغد تقرصها : مرتفعات بعينك ... شوفي امة لااله الا الله تطالعنا بسبب صوتك العالي .. بتركبين ورجلك فوق رقبتك سامعه يالله بدون اعتراض ...
    انفتح المصعد .. ودخلو كلهم وشهد ورغد يدفون هديل غصب عنها
    هديل ماسكه الجدار ماتبي تركب : اتركوووني ... مابي اركب راح يطيح من الاوزان الثقيله اتركوووني .. والله لو اموت ما اسامحكم
    شهد تفك يدها وتسكر فمها ورغد تدفها بقووه ويدخلون المصعد
    هديل تتمسك برغد وتضمها بعد ما انقفل باب المصعد : ائــهههههههههـــــئ والله انكم نذلات بتموتوني .. ماعاد بروح معكم مطعم لاابوك ولا ابو المطاعم اللي تخليني اتبهذل اخر عمري
    انطلقت ضحكات بالمصعد لفت هديل وشافت ثلاث عيال معهم بنفس المصعد انحرجت والبنات كل وحده كاتمه ضحكتها وهنادي يسمعون شهقات ضحكها ميته ضحك على شكل هديل ... غطت عيونها زين عشان مايشوفون دموعها ... انفتح الباب مره ثانيه .. واول وحده طلعت هديل من المصعد على بالها وصلوا الدور الثالث ..
    واحد من العيال : وين رايحه هذا الباركينج الله يصلحك.... ارجعي ..!!!
    انطلقت ضحكات الكل حتى شوق موقف لايحسد عليه ولع وجه هديل من الاحراج ماتدري ويش تسوي ترجع وتتحمل الضحك والتريقه والا تكمل طريقها وتطنشهم ... تمنت الارض تنشق وتبلعها ولا تنحرج بذي الطريقه قدام ناس اغراب ... رجعت دخلت والكل يضحك ... سكتوا لثواني وسمعوا صوت الكل طل بهديل اللي جلست تبكي
    حنين : هديل ويش فيك ؟؟
    هديل : مافيني شي بس بطني تعورني.. (( ياربي قسم انها فشله مابعدها فشله قرويه ورايحه مطعم ويش يتوقعون تسوي غير كذا واكثر .. ائههههههههههههئ ياليتني مارحت ))
    رغد كاتمه ضحكتها همست بأذن هديل : بطنك تعورك .. والا انحرجتي من الفشله
    هديل صرخت عليها : كلي تراب واسكتي ماني ناقصتك الحين ...
    الكل : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههه
    وصلوا الدور الثالث بعد معاناه بالنسبه لهديل وفرفشه وضحك لهنادي وريم وسحر والبقيه
    طلعوا كلهم وهديل وقفت بمكانها تبي تتاكد مو تتفشل كالعاده ..
    نفس الولد : لاتخافين اطلعي هذا المطعم ... ههههههههههههه
    هديل اعطته نظره احتقار : ســخـــيـــف وغــــبــــي
    سحبتها شوق من يدها واتجهوا للغرف ... بعد ما اختاروا لهم غرفه ودخلوها كلهم جلسوا على الكراسي
    هنادي : ههههههههههههه مقدر انسى شكل هديل ... ههههههههههههه
    ريم : وربي ضحكت من قلب اول مره اضحك كذا .. موقف ولا اخطر منه
    هديل : انا اخاف من المصاعد بالنزول والله بنزل مع درج عادي لو تموتون مانزلت بالمصعد
    شهد : ههههههههههههههههههههههه ياغبيه هم اخترعوه لنا عشان نريح ونرتاح
    هديل : تخيلي يصير حريق وينقفل فينا ويش نسوي
    خلود : ياربي على تفكيرك الارهابي ان شاء الله مايصير الا كل خير
    ريم : لازم تتعودين تركبي مصاعد الدنيا تطورت
    هديل : هالتطور ذا ما ابيه
    هنادي : هههههههههههههههه لالا صراحه اليوم شبعت ضحك تسلمين ياهدوله ضحكتيني
    وكملت ضحك كل شوي تتذكر شكل هديل يوم طلعت من المصعد وتموت ضحك
    سحر : بس خلاص .. ياساتر كل هذا ضحك
    هنادي : مقدر انسى شكل هديل قسم نكته ... المفروض تدخلي موسوعه قينيس للاغبياء
    هديل معصبه : مخليه الذكاء لك ياذكيه
    شهد : بس بس فضايح يالله كل وحده تطلب لها عشاء
    خلود : ياخوفي نستقر على همبرجر وببيسي
    رغد : شكل ذا اللي بيصير

    :::
    :::
    :::

    وقف قبال مرايته بعد الشور يتأمل شكله ... رفع شعره المبلول عن وجهه ولمس الشلخ اللي بخده قرب اكثر من المرايا حس الدم يفور بعروقه والقهر يملي قلبه وهو يطالع جروحه ... رمى العطر على الارض وانكسر كل يوم يزيد قهره وحقده عليها .. ضرب يده على تسريحته
    وكله كره وآلم .. اخذ بلوزته ولبسها ...وكمل كشخته وبدالخا براكين تفور وتفور .. وتنتظر لحظة الانفجار ... دق جواله
    فهد بهدوء تآم : الــــو
    وليد : وينك فهيدان تأخر مررره علينا .؟
    فهد : جايكم بالطريق .. تبون شي
    وليد : جيب معك بكت دخان لريان
    فهد : ابشرر .. يالله شوي واجيكم
    وليد : بااااي

    طلع من غرفته وهو يصارخ على الخدم
    فهد بعصبيه : لــــــــــــيـــــــــــــزآآآآآآآآ .... مـــــــــــــــــيري
    ليزا : يس سير ... وت هبنت ؟؟
    فهد : اطلعي لرومي ...وسوي كلين اوكي
    ليزا : اوكي اوكي سير ...

    طلع من البيت وركب سيارته قبل يتحرك فيها خطوه شغل اغنيته المفضله صدقيني ومطربها اللي يعشقه .. رابح صقر حرك السياره بسرررعه كعادته متهور بالسواقه ولايهتم لشي غير صوته عقله وعناده

    :::
    :::
    :::

    وصلوا البيت وكلهم مبسوطين وفرحانين
    حنين : صراحه اليوم مرره استانست ...
    شهد : ان شاء الله دايم ياررب
    هديل : بالنسبه لي اتعس طلعه طلعتها
    الكل : ههههههههههههههههههههههههه
    هنادي : بالله انك تخافين من المصاعد ... بس اليوم كله كوم وموقفك كوم ثاني
    حنين وخلود : هههههههههههههههههههههههههههههههه
    حنين : بقول لامي الموقف صراحه مايتفوت مررره .. اما ابوي لو يدري بيمسكها عليها
    هديل : ياويلك تفتحين فمك بكلمه .. بيمسكونها علي ويطفشوني
    شوق : خلاص خلاص اسكتوا ترى راسي مصدع من رجتكم
    رغد تجلس على الكنبه : بليزز وحده تنط تجيب لي مويه
    ريم : ليش مالك رجول تروحين ؟؟
    رغد : بطني مرره توجعني ومتحمله من العشاء عشان ما اخرب عليكم الطلعه
    شوق تقرب منها بخوف : رغوده ويش يوجعك ؟؟
    رغد تطالعها بحب وتبتسم : لاتخافين مجرد الم ويروح
    شوق : تبين اقول لجلالي يوديك المستشفى
    رغد : لا مايحتاج بروح اخذ مسكن وانام
    سحر : خلاص روحي غرفتك بدلي ملابسك وانا اجيب لك مويه
    شهد : يالله رغد روحي ارتاحي ... وجهك لونه اصفر
    رغد تبتسم بتعب : طيب بروح انام ... وراحت للغرفه
    سمر : ويش فيها تعبانه مرره كذا ؟؟
    حنين : الله يرحم ذكائك ماتدرين ان رغد كل شهر تموت تعب
    سمر حطت يدها على فمها وتضحك : هههههههههه ايه صح تذكرت

    شوق بنظره حاده : بنت انتي وهي .. ويش تقولون
    حنين ابتسمت وقامت ترقع : ولاشي بس في بيننا سر
    شوق تنزل عبايتها واتجهت للمطبخ تسوي لها قهوه تعدل فيها مزاجها
    اجتمعوا كلهم بالغرفه وجلسوا يسولفون ويضحكون ... ويحشون ويلعبون

    :::
    :::
    :::

    بالرياض وتحديدا ببيت ليان
    ليان : انا جهزت كل شي جوازي واغراضي كامله
    دانا وانا كمان سرقت جوازي من شنطه امي
    ندى بتردد : بنات والله انا خايفه .. هذي فيها علووم ماني برايحه
    ليان : هيه ياخبله ترى ماحنا بنروح برى المملكه .. ترى كلها جده ونرجع
    ندى : لالا مقدر قسم ابوي غير ينحرني
    دانا : يعني حنا اللي بيصفقون لنا ... بس نغامر ويش ورانا
    ندى ترمي نفسها على السرير : والله مدري.. بس كل اللي اعرفه انهم راح يقومون الدنيا علينا ولن يقعدوها
    ليان : تكفين لم يقعدوها بنقول لهم جت فجأه
    ندى : طيب طيب .. خلاص صجيتوني بروح وامري لله

    :::
    :::
    :::

    بعد يومين

    ريم : اوووف قربت الاختبارات النهائيه
    هنادي بزعل وتأفف : يرحم امك لاتذكريني .. بس اتذكر باقي اسبوعين احس اني بنجلط
    سمر : عادي ياختي اللي تذاكر مو زي اللي ماتذاكر
    هنادي تقلدها : يييي .. انطمي
    سحر : ويش رايكم نسوي جدول ونذاكر من الحين عشان نراجع بس ايام الاختبارات
    ريم : نو بروبلم بيبي ... ماعندي اي مانع
    هنادي تشد شعرها : ليش كلهم يهتمون بالدراسه اهم شي ننجح وبس قال نسوي جدول من الحين .. ياعمي طيري
    سحر : بفهم انتي كيف تنجحين وانتي ماتفتحين الكتاب
    هنادي : تف تف بسم الله علي .. خمسه وخميسه لاتطقيني عين اطيح عليكم الحين
    سحر : ياربي على عربجتك .. ايوه ريم ترى لينا عزمتنا عندها بالبيت اليوم قالت لي
    ريم : ما اتوقع ابوي يوافق صاير مررره علينا لاطلعه ولاجيه
    سمر : احنا من اول مانطلع كثير اللهم مشاوير المدراس والطلبات
    ريم : اقولك سحر اعتذري منها ماني ناقصه اخذ لي هوشه من ابوي
    سحر : انا بخلي شوق تطلبه لنا ماراح نتاخر نروح بعد المغرب ونرجع على 9
    ريم : امممممممممممم مدري والله
    هنادي : بروح معكم
    ريم وسحر بصوت واحد : لااااااااااااااااا

    هنادي بخرعه : يمه منكم .. مالت عليكم من زينكم اروح معكم ..
    ريم : اجلس لاتطلبين مره ثانيه .. وانثبري بالبيت
    سحر : بروح اقول لشوق عشان تكلم ابوي ... اخاف اروح لغرفته
    ريم : طيب روحي

    اتجهت لغرفة شوق .. دقت الباب بشويش
    شوق تمسح دموعها وتعدل جلستها : تفضل !!
    سحر : شوقه .. ممكن اطلبك طلب
    شوق : ويش تبين حبيبتي ؟
    سحر : لينا صديقتي عزمتني انا وريم عندها يوم الثلاثاء اطلببي ابوي نروح عندها
    شوق : وليش ما تطلبينه انتي ... انا ما اعرف خويتك ذي
    سحر : شووقه لينا اللي دايم نسولف عنها تكفين خلينا نروح قبل الاختبارات
    شوق تبي ترفع ضغطها وقفت وراحت للمكتب اللي دايم تكتب عليه وفتحت الاب توب
    شوق : امممم تيب بقول لعمي واشوف
    سحر : تكفين ياشوق حاولي معه الله يسعدك
    شوق تطالعها باستغراب : ليش مصره تروحين
    سحر : اول مره تعزمنا واول مره نروح لوحده من صديقاتنا ويش معنى رغد وشهد يروحون حتى احنا بنروح عند لينا
    شوق : طيب بطلب عمي يازنانه
    سحر : تكفين حاووولي باللي تقدرين
    شوق : من عيوني

    :::
    :::
    :::

    هنادي : خير ويش تبي ؟؟
    ماجد : افا مو انت هاني .. والا انا غلطان
    هنادي : ماجد عن الاستهبال .. خلاص انت كشفتني وانا ماعاد بسوي شي شين اوكي
    ماجد : ايه زين كذا ... تعدلي خليك سنعه مو بنت خرطي
    هنادي وعيونها بتطلع من مكانها : خرطي ؟!!.. اقول انا اعطيتك اكبر من حجمك يالله طس عني ولاعاد تدق سامع
    ماجد : ماني بداق مرة ثانيه بس حبيت اتطمن انك عقلتي
    هنادي : لايكون كنت مجنونه وانا خبر خير ؟؟
    ماجد : والله ياختي انتي ادرى مجنونه او عاقله ... المهم تتركين سوالف العربجه عنك وتصير زي كل البنات
    هنادي : طيب شكرا ..
    ماجد: العفو هذا واجبنا
    هنادي تطالع بجوالها نفها تطلع له مع السبيطر وتخنقه لانه ينرفزها : طيب مع السلامه
    ماجد ماسك نفسه : مع السلامه ياهاني لاتقطعنا عاد ..
    قفلت الجوال منه مقهوره ووجهها احمرر من العصبيه
    هنادي (( الله يلعن ابليسك ياماجد دواك عندي انا قسم لا اخليك تدور حول نفسك مليون مرره صبرك علي ماعرفتني زين انا هنادي ))

    اما عنده
    ماجد ميت ضحك : هههههههههههههه عصبت مني تستاهل اجل في بنت عاقله تسوي حركات المبزره حقتها هين ياهناديوه اذا ابوك مو داري عنك انا اللي بربيك وراك وراك لين ماتمشين على الصراط المستقيم .. مستحيل اسمح لحد يقرب منك دامني عرفت سرك انا اللي بحميك لانك بذمتي ..



    :::






  10. #20
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بدويه برستيج
    الحالة : بدويه برستيج غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 94248
    تاريخ التسجيل : 19-03-12
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 315
    التقييم : 16
    Array

    افتراضي رد: رواية ياخاطفي وين القى عزتي في زمان المذله كاملة


    سقى الله يوم اناطفله /

    انام ولاحدن قدي ..


    ولا احاتي هموماليوم ..!!


    ولا احاتي امل بكرا..!!


    تداعب { امي}بشعري
    وتمسح يدهاخدي..
    ونومي هادي و ساكن //
    ورعانا الرب في ستره ..
    تلاع بيدي الدمية
    وعندي هالزمن وردي..!
    همومي لعبتي ضاعت
    وعندي هم وش كبره ..
    "كبرت وعشته الدنيا"
    "كبرت ولاهو بودي"
    "كبرت بشكلي ورسمي"
    وعقلي باقي بصغره ..

    قفلت دفترها اللي هو ملجئها وومكان تبحر فيه لعالم ثاني تنسي فيه من تكون .. تسطر فيه احلامها الضائعه.. امالها المستقبليه .. امنياتها اللي تتمناها بحياتها البائسه .. كلمات تخرج من قلبها لتجد لها مكانا تستقر به الى حين ...
    شوق : آآآآه بس من الاحاسيس اللي تجيني .. ماني مرتاحه ابد في شي شاغل بالي ... فهد آآآه منك يافهد لخبطت كياني وحياتي ماعاد افكر غير فيك ... افكر بانتقامي منك .. يارب انت الجبار العظيم انتقم لي منه انتقام عزيز مقتدر آآمين ..

    وقفت وفتحت باب غرفتها ... واتجهت لغرفة عمها عشان تكلمه بموضوع سحر .. وقفت وترددت تدق الباب بس سمعت صوت حركه وتشجعت تدق عليه ..
    شوق : خلوني اطلبه الحين يمكن يكون هادي .. دقت الباب
    ابو مها : مين ؟؟
    شوق : انا شوق ياعمي
    ابو مها : ادخلي يبه ادخلي انا كنت جايك .. فتحت الباب ودخلت وقفلته
    شوق : امرني عمي بغيت شي مني
    ابو مها : اول شي ويش تبين جايه ؟؟!
    شوق : عمي سحر وريم عازمتهم صديقتهم بالبيت ويبون يروحون وهم طلبوني اطلبك لانهم خايفين منك
    ابو مها : ومن ذي البنت ؟؟
    شوق : صديقتهم لينا بنت الدكتور خالد اللي بالجامعه الاسلاميه
    ابو مها : اللي ساكن باخر الحاره
    شوق : ايوه هوو
    ابو مها : والله ابوها انسان مافي مثله .. خلاص قولي لهم يروحون بس مايتاخرون
    شوق : تسلم ياعمي هذا عشمي فيك
    ابو مها : الله يخليك يابنتي لنا ولايحرمنا من روحك .. الا انا كنت بحاكيك بموضوع مهم
    شوق : ويش هو الموضوع ياعمي
    ابو مها : في مشروع عقاري اذا ربي وفقني وكسبت فيه بتتغير حياتنا كلها بس انا ماودي اجازف باموالكم انتي وخواتك بغير رضاكم .. عشان كذا ابي اخذر رائيك بذا الموضوع
    شوق : انا ما افهم ياعمي بالمشاريع وكذا .. سوا اللي تشوفه زين انت
    ابو مها : بس هذا حلالكم يابنتي انا بدخلكم معي
    شوق : عمي انا من البدايه قايله لك حلالك حلالنا والعكس كلنا واحد
    ابو مها : طول عمرك عاقله يابنتي الله يوفقك ويرزقك باللي يستر عليك ويسعدك بدنياك
    ارتجفت من دعوة عمها لها تردد صوت عمها وصداه بأذنها

    ((ويرزقك باللي يستر عليك .... ويرزقك باللي يستر عليك. .. ويرزقك باللي يستر عليك...))

    راحت لعالم ثاني نزف جرحها من جديد وتجددت جروحها كلمتها عمها جت على جرحها

    شوق : تامر بشي ثاني عمي
    ابو مها : سلامتك يابنتي ..
    شوق : تصبح على خير ياعمي
    ابو مها : وانتي من اهله يبه

    :::
    :::
    :::

    شهد : ردي عليه وريحينا وربي ماني عارفه انام من كثر دقه عليك
    رغد : خليه يدق لين يشبع ... اجل انا رخيصه
    شهد عصبت وتغطي بالبطانيه بقوه : اوووووف لو يدق مره ثانيه راح ارد واسفل باهله
    رغد : هههههههه لا تعصبي خلاص نامي وفكينا
    شهد : شكلك مافيك نوم ومبسوطه انه يدق حطيه سايلنت لا اوريك انتي مو هو
    رغد بتفتك من رجتها : طيب بحطه سايلنت نامي نومة الظالم عباده
    شهد : الحين صرت ظالم ... مصيرك بتعرفين قدري

    رغد تحط يدها ورى راسها وتعدل جلستها وصارت تفكر بحلمها اللي شافته بمنامها وقلبها مو متطمن له .. قلقانه منه وخايفه على نفسها وعلى قلبها .. انتشر نور الجوال بالغرفه لفت له وشافت رقمه
    رغد (( ارد والا ما ارد ... خلوني ارد واشوف ويش يبي والا اقول اقفله احسن لي وانام بكره وراي جامعه .. قفلت جوالها وحطت راسها على مخدتها والنوم مجافيها طلع الفجر وهي ماغمض لها جفن ...

    خايفان اڷزمن يبعدڪ عنـۓ ..
    تمضيۓ ۈتزيد من نزف اڷڇړۈح..
    خايفان اڷغيړ يسړقڪ منيۓ ..
    عڷى صدى صۈتڪ تتړڪنيۓ أنۈح .
    يحفظڪ ړبيۓ..صاړحنيۓ ۈعڷمنيۓ ..
    عطنيۓ من اڷامڷ قصړ ۈصړۈح ..
    دخيڷ عيۈنڪ..طمنيۓ ۈړيحنيۓ ..
    هۈ أنا أستاهڷ قړبڪ ۈإڷا أړۈح

    قامت وصلت صلاة الفجر وبعدها صحت الكل عشان يصلون ويفطرون ويروحون لاشغالهم
    شوق : ريم قبل تروحين المدرسه ترى كلمت عمي ووافق تروحون بكره لصديقتكم
    ريم بصدمه : صدق .. اجل بقول لها اليوم بالمدرسه
    شوق : وقولي لسحر اوكي
    ريم : اكيد .. يالله بايووو
    شوق : باااي وانتبهوا لدروسكم
    هنادي لبست عباتها وطالعتها بنص عين : ننتبه ... طيب طيب بنتبه
    شوق ابتسمت : طيب يا فايق انت لاتنتبهي لدروسك
    هنادي تضحك : هذا الكلام اللي يفوق من جد .. يالله لاتنسى تفصلي التلفون عشان مايزعجك
    ونزلت مع الدرج .. وقفت شوق على الباب وهي تضحك
    شوق : عشان مايزعجني والا عشان مايدقون المدرسه
    هنادي ترسل بوسه سفري : يعجبني ذكائك ياحلووه
    شوق : انتبهي لاتطيحين مع الدرج خبري فيك رفله
    هنادي : لالا ياسنعه .. يالله بروح الحين يمسكوني هواش الدوافير تحت عشان تاخرت
    شوق : هههههههههههههه تيب يالله طسي

    :::
    :::
    :::

    صحى بدري عشان يبدأ مخططه اللي جهزه قبل ينام وفكر فيه بدل المره ألف .. ولازال تفكيره فيه جاري .. نزل وجلس على طاولة الاكل .. والدنيا قافله بوجهه
    فهد : لــــــــــــــيـــــــــــزآآ
    ليزا : يس سيررر
    فهد : شوفي ابيك تروحين ... قاطعه صوت الجرس لف للباب اللي انفتح
    ندى : اوووف ترى من جد تعبت اليوم مرره
    ليان : شوفينا وصلنا بالسلامه ..
    وقف وهو مو مصدق اللي يشوفه ... صدمه × دهشه × خيال
    فهد : نـــــــدى ... لــــيـــان ... دانـــا
    البنات يضحكون على شكله اللي برد من شافهم : ايـــــــــــه
    فهد : ليش جايين لحالكم ... احد صار له شي ..
    ندى : طيب سلم بالاول قول حي الله من جانا .. تو مانورت جده على طول ليش وليش ؟؟
    فهد توه صحى على نفسه : هلا هلا .. حياكم .. وسلم عليهم وجلسوا بصاله الاستقبال
    ليان : هههههههه اكيد مفاجئه لك
    فهد : والله من جد مفاجئه ماتوقعت انكم تجون
    دانا : اشتقنا لك وقلنا نجيك نزورك
    فهد : من راسكم جايين والا قايلين لاهلكم
    ندى بنظره خوف : تبي الصدق ماقلنا لاحد وجينا بطيارة ابوي
    فهد طلع من عيونه الشرار وقام يصارخ عليهم : كيف تجون ومحد يعرف شي لو صار لكم شي ويش بتستفيدون من تهوركم ...
    ليان مسكت يد ندى خايفه : قلنا نجي لك نسوي سوبرايز
    فهد : سوبرايز ويش تلاقين اهلكم ميت خوف عليكم انتم متبلدات ماتحسون
    دانا : قبلنا انت متبلد ولا تحس ومحد قال لك شي
    انصدم بكلام دانا اللي نزل عليه كانه صاعقه تغير وجهه واول مره يبان عليه الارتباك
    (( انا متبلد وما احس ... وليش ازعل كلامها كلها صدق ماقالت شي خطاء ))
    فهد : بس انا ولد مو زيكم
    ندى : ويش تفيركم المحدود ذا بنات بنات .. عادي ياخوي
    فهد صرخ عليها صرخه وقفت قلبها: ويش عادي لا العن جدفك الحين .. انتم شرفنا تبون توطون راسنا
    دانا وقفت : اذا ماتبي تستقبلنا قول من البدايه ومالها داعي محاضرتك يا شريف .. اصلا محد منزل راسنا غيرك وحط ذي الملعومه براسك ...
    بدون مايحس اعطها كف الجمها عن الكلام
    فهد : اتوقع انك ماتربيتي .. وتربيتك علي يدي يا دانا ... مو فهد اللي احد يرفع صوته عليه
    "صـــرخ " .. فـــاهـــمـــــه
    دانا بحقد طالعته : انا الغلطانه اللي جيت هنا .. لفت اخذت شنطتها وطرحتها ومشت خطوه
    وقفتها يد فهد اللي بكل قوته لفها عليه
    فهد : انتي دخلتي هنا بكيفك .. لكن ماراح تطلعين الا بكيفي انا
    ندى تحاول تهدي الوضع مسكت يده : فهد خلاص اهدى مافي شي يستاهل
    فهد لف عليها وابتسم بسخريه وجلس على الكنبه : تقولين ذا الكلام صدق ... مافي شي يستاهل ... اذا سافرتوا لحالكم اجل ماندري ويش تسوون من ورانا
    تغيرت وجيههم كلهم
    ليان (( ماتوقعتك كذا ياخالي .. معقوله انت المثقف والانسان الفري يكون تفكيرك رجعي بالصوره ذي ... لالالا بقووه طحت من عيني بس ايش يقصد ماندري ويش تسوون من ورانا لايكون يقصد اننا نطلع ونكلم عيال والله لو طلع هذا قصده بيكون اثبت ان له سوابق ))

    ندى (( فــــهــــد يقول هالكلام احسن اني بحلم مو بعلم ما اصدق عيوني متغير حيييل ))
    دانا (( آآه يالقهر انا يمد يده علي ... ماقلت شي غلط كل اللي قلته صح مليون بالميه ))
    فهد : يالله روحوا ارتاحوا ... مبين انكم تعبانين
    ليان : لا بنروح ... وقف واعطاهم ظهره وكلهم يرجفون منه لانه فارض شخصيته وهيبته على الكل مشى للدرج وبصوت مسموع
    فهد : صيروا بنات مطيعات .. وبشوفون اللي يسركم كل وحده تختار الغرفه اللي تبي البيت كله تحت امركم ... وطلع لغرفته بدون حتى مايلف عليهم

    :::
    :::
    :::


    بالجامعه

    كانوا جالسات لحالهم انعزلوا عن الشله بعد اللي صار كل وحده لاهيه بحياتها واهتماماتها ودراستها او امور ثانيه شاغله تفكيرها
    جات كوثر لهم وكلها اشتياق لسوالفهم وكلامهم
    كوثر : كيف الحلوين اليوم ؟
    رغد وشهد : الحمدلله بخيررااات
    كوثر : من زمان عنكم .. ماتقولون لنا صديقه اسمها كوثر ندور عليها
    شهد : اعذرينا حبيبتي والله مشغولات بحياتنا
    كوثر : صدقتي الدنيا تلاهي .. ويش اخر اخباركم ايش مسوين ؟؟
    رغد : الحمدلله ماشي الحال
    كوثر : سويره وينها مختفيه مرره وحتى فاتن شفتها قبل يومين ... شرقت شهد بالعصير اللي تشربه ..
    رغد تدقها على ظهرها : صحه صحه !!
    شهد بانت العصبيه على وجهها : كوثر بليزز بتجلسين معنا اللي اسمها فاتن لاتجيبين طاريها على لسانك اوكي
    كوثر : اوكي لاتزعلي .. ويش فيك عصبتي علي ؟
    شهد : ماعليش انا اسفه بس فاتن لاتجيبن طاريها عندي هالحقيره الواطيه
    كوثر : ويش مسويه لك ؟.. الظاهر بينكم سالفه كبيره
    رغد : لا سالفه ولاشي بينهم سوء تفاهم وافترقوا عن بعض ماعاد صاروا صاحبات
    كوثر : الله اعلم بس فاتن يوم شفتها فيها كدمات وضربات يوم سألتها قالت صار لها حادث بسيط
    شهد بحقد (ليتها ماتت وفكت الناس من شرها هذي شيطان على هيئه بنت تسحب الخلق وتورطهم حسبي الله عليها كنت الوم ريماس ووقفت معها والحقيره خانتني وخانت العهد اللي بيننا خساره تكون ادميه هذي مريضه ))
    رغد : سلامتها ..(( احسن ان شاء الله من هذا واردى يارب.. مايكفيني اني اشوفها تنكوي بالنار حلال اللي يصير فيها كانت بتدمر شهد والله العالم ويش سوت بغيرها وغيرها هالمجرمه ذي ))

    كوثر : ويش فيكم ساكتين !!
    شهد : مافي سوالف مرره طفش
    كوثر : على فكره ترى ريماس انخطبت وحفلة خطوبتها يوم الخميس
    رغد وشهد بصدمه : صــــــــــدق !!
    كوثر : ايوه صدق انا سلمت عليها وقالت لي
    شهد وقفت : انا بروح ادورها ..
    رغد : خوذيني معاك .. عن اذنك كوثر
    كوثر تطالعهم باستغراب : تفضلوا ... ايش فيهم كانهم مقروصات غريبه الايام هذي مرره اتغيروا يالله كل الناس تتغير مو بس هم






صفحة 2 من 9 الأولىالأولى 1234567 ... الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 7 (0 من الأعضاء و 7 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. طويلة : رواية جرحني و صار معشوقي كاملة
    بواسطة MOZA_FCB في المنتدى قصص الحب و الرومانسية و الغرام و العشاق
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 15-03-04, 09:16 PM
  2. رواية همس الموت , كاملة
    بواسطة دلع الامارات أنا في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 14-09-29, 08:07 PM
  3. رواية لمى في شقة شباب / كاملة
    بواسطة بنت الشيوخ 2003 في المنتدى قصص الحب و الرومانسية و الغرام و العشاق
    مشاركات: 23
    آخر مشاركة: 14-09-04, 11:44 AM
  4. رواية أجمل غرور كاملة
    بواسطة بنت العين 2 في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 31
    آخر مشاركة: 14-03-03, 10:03 AM
  5. رواية . الريم اللعوب كاملة
    بواسطة نظرة عناد في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 22
    آخر مشاركة: 12-08-22, 11:57 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •