تنبيه :: عزيزي اذا واجهتك مشكلة في تصفح الموقع , فاننا ننصحك بترقيه متصفحك الى احدث اصدار أو استخدام متصفح فايرفوكس المجاني .. بالضغط هنا .. ثم اضغط على مستطيل الاخضر (تحميل مجاني) .
 
 
صفحة 3 من 9 الأولىالأولى 12345678 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 30 من 82
  1. #21
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بدويه برستيج
    الحالة : بدويه برستيج غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 94248
    تاريخ التسجيل : 19-03-12
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 315
    التقييم : 16
    Array

    افتراضي رد: رواية ياخاطفي وين القى عزتي في زمان المذله كاملة


    دوروا عليها لفوا الساحه لف ... لكن مالقوها
    رغد : اووف تعبت مرره وانا سهرانه مانمت والحر يمرض بزياده
    شهد : شكلها طلعت مو مشكله بكره ان شاء الله نكلمها خلينا نروح الحين البيت
    رغد تطالع الساعه : يالله عشان يمديني امر الصيدليه
    شهد : كم الساعه الحين
    رغد : 10 ونص .. يالله امشي
    شهد : طيب يالله لفوا بيرجعون مع طريقهم ... قابلتهم فاتن وهي تمشي لحالها كانت نظراتها لهم غريبه وتخوف بنفس الوقت
    رغد : طنشيها لاتطالعيها الحيوانه
    شهد : نفسي امسكها واطلع حرتي فيها .. تحسبني ريماس بسكت لها وربي ما اسكت لها
    رغد : شوفي كيف تطالعك
    تقابلت نظراتهم مع بعض كل وحده تطالع الثانيه بنظرات غير مفهومه لكن بداخلهم فاهمينها زين ماشالت شهد عيونها وكانت نظراتها ناريه .. وفاتن نظراتها نظرات اشمئزاز وانتصار وخبث ..
    فاتن (( ربي حماك مني ياشهد مرره لكن صدقيني بوريك الويل صبرك علي صبرك ))
    رغد : يالله مشينا
    شهد تلف عنها باحتقار وغرور : يالله ... وطلعوا للسياره وركبوا
    رغد : جلالي
    جلالي : نعم
    رغد : روح للصيدليه بعطيك اسم دواء تجيبه لي
    شهد : ويش سالفتك مع الادويه انتي
    رغد : ياشيخه خلص المسكن حق آلم بطني وانا حافظه اسمه ابيه يجيب لي لاني والله تعبت مره
    شهد ترجع راسها على ورى : آآآآه تعب وتعب وتعب .. نفسي ارتاح
    رغد : خليها على ربك ..
    شهد : الله كريم ... اقولك جلالي وقف بسوبر ماركت ابي شي بارد يبرد علي مع الجو الحارق هذا
    رغد : اي والله تسوي فينا خير البيت مرره بعيد
    جلالي : تيب تيب .. انا بجيب لكم اللي تبونه
    رغد وشهد : هههههههههههههه نبيه ..
    شهد : والله حركات ياجلالي متاثر بابوي مرره
    وصلوا للصيدليه
    رغد : هذي الورقه فيها الاسم جيبه لاتتاخر ترى حدي تعبانه .. سندت راسها على الخداديه اللي موجوده بسياره وغمضت عيونها وتذكرت موقفها معاه والصدفه اللي جمعتها فيه
    عبدالله : سلامات .. تعورتي
    رغد تبكي : لالا ما تعورت
    عبدالله : اذا تعورك اوديك المستشفى ..
    رغد : لا مايحتاج .. ابتسمت من تحت لثمتها وهي تذكر لمسات يده ليدها
    رغد (( شكلي هسترت بجد صايره اهوجس فيه لانوم انام .. وحتى بيقظتي يلاحقني )) فتحت عينها ولفت لجهة القزاز تناظر الرايح والجاي .. لفت انتباهه سياره والاهم من السياره الموجودين داخل السياره ... فتحت القزاز لانه مظلل تبي تقطع الشك باليقين
    تلاقت عيونهم عيون ماليها اللهفه والشوق وعيون تتأمل من تحب بصدق واخلاص ..حست ان دمعتها بتخونها لكن منعت نفسها حاولت قد ماتقدر تشبع عينها من شوفته ..

    أعرف انك ماتصدق بس والله



    فوق والله..



    والله أنه راح مني نصف عمري



    >>في غيابك..



    وأعرف أني شلت همي تاركن



    حبي على الله..



    كني أبعد من نجوم الليل وأقرب



    من ثيابك..



    ياعساك وياعساني وياعسانا



    وياعسى الله!



    ياعسى الدنيا تموت وما يعيش



    إلاترابك..



    يا أحبك واعشقك واهواك.. وإلا



    يفتح الله..



    ماتعودت افتخر باحساسي إلا



    (تحت بابك)



    ايه أحبك والقضيه واضحه



    والشاهد الله..



    يطرد المظلوم خصمه وأنت



    خصمي ياهلابك..



    ياهلا بك يوم تجرح خافقي



    ويسامح الله..



    ياهلا بك يوم تلحق غيمتي!



    والحق سرابك..!



    جابك الله في حياتي ياحياتي



    جابك الله..



    ليش؟مدري! .. وين؟ مدري.. كيف؟ مدري بس جابك..



    كل ماقلت ابتدينا في المحبه



    قلت ياالله..



    مادريت إن النهايه بين بعدك واقترابك..



    إنظلمت ولا شكيت..



    وقدتركت الأمر لله..



    كان همي أنتظر باقي عذابك في عذابك..



    الله الله إنتبه.. واحذر.. وفكر



    والله الله..



    مثل ما أحسب حسابي في هواك أحسب حسابك..



    ماطلبت المستحيل ولا رجيتك



    شي لله!



    ماطلبتك أرتفع من حجرتي



    واسكن سحابك..



    يصرخ القلب المعذب ياالمعذب



    (وكل الله)..



    شاب حبك في عيوني وانت توك



    في شبابك..



    رحت شي.. وجيت شي "مختلف" ياحسبك الله..



    تصدق إني مابغيت اجلس مع



    حضرةجنابك..



    غير (ذاك الزمان) ويازماني



    منك لله..



    ليش ماغيرت فيني شي يوم



    إني أهابك..



    ليش مايعطف حنانك علي



    وتوحد الله..



    يعرفون انك سؤال ويعرفون



    اني جوابك..



    ويعرفون اني حلفت ولا اعرف



    أغلى من الله..



    والله انه راح مني نصف عمري



    في غيابك



    كان سرحان بالعيون الساحره الي سحرته من اول نظره .. العيون اللي علقته بحبها من اول لقاء .. عيون ازدانت حياته بوجودها فيها ... سرح بخياله لبعيد واستقر على شاطئ مدينتها
    ماقدر يمنع نفسه انه يذوب في حبها ماقدر يمنع قلبه انه يدق لغيرها .. ملكته من اول مره بعلمها وبدون علمها
    يوسف : الله يلطف بحالتك ياشيخ وين سرحت ؟
    عبدالله : آآآه يايوسف .. كل ماشفت عيونهآ يزيد الآمل فيني آحس أتمسك بالحياه حتى لو كنت بقمة اليآس عيونها فيها سحر غير عن كل انواع السحر سحر ماذوب غيري
    يوسف منسجم بكلام عبدالله : آول مره آحس انك صادق بشي تقوله من قلبك
    عبدالله : انا مقدر آتحمل آكثر من كذا
    يوسف : ويش بتسوي ؟؟!!


    اما عندها هي كانت بعالمه المجنون عالم صارت اسيره له
    شهد : وين وصلتي ياحلووه ؟
    رغد : معاك .. بس نعسانه مووت
    شهد : مانمتي بالليل
    رغد : لاماجاني نوم فيني قلق معرف ايش سببه
    شهد ابتسمت وكاتمه ضحكتها : انا عرفت سببها ..
    واشرت وراها .. لفت رغد بسرعه كلها فضول تعرف ويش تقصد شهد .. شافته واقف جنب الباب ويأشر لها تنزل القزاز ... ماهي مصدقه اللي تشوفه قلبها بدت تزيد دقاته .. يدها بدت ترجف مجرد شوفتها له بجنبها يتكهرب كيآنها اللي استولى عليه بكل مهاره وسرعه ارتبكت بشوفته تلخبطت امورها .. وين جرئتها وقوتها كلها اتبخرت ومابقى منها شي
    فتحت القزاز بعد ما اشر لها مرره ثانيه ..
    عبدالله وعيونه شوي وتاكلها : سلام
    رغد ماقدرت تحط عينها بعينه نزلت رساها بسرعه : وعليكم السلام
    عبدالله : رغد ..
    رغد : هــــــلآ ..




    عبدالله : ليش ماتردين علي امس خفت انه يكون صادك شي
    رغد رفعت عينها له بسرعه مستغربه منه : صادني ؟؟
    عبدالله : اقصد صابك شي ..؟؟
    رغد : الحمدلله انا بخير بس كنت برى الغرفه والجوال بالغرفه
    عبدالله يحط عينه بعينها لانه عارف انها تكذب : كنت برى والا ماتبين تردين
    رغد طالعته بقوه : ايه مابي ارد فيها شي ذي
    عبدالله : مافيها شي ابد ...
    رغد : وبعدين انت تلآحقني هــــآه ؟؟
    عبدالله : اليوم ايه جيت للجامعه قلت اكيد فيك شي والا كان رديتي
    رغد : وايش السبب
    عبدالله : الكلام اللي قلتيه لي باخر مكالمه
    رغد : انت اللي خليتني اقوله
    عبدالله : انا اسف وحقك علي ... بس حطي نفسك مكاني
    رغد طالعته بعيون شر : عبوود وقلت لك انا ... لو كنت رايحه برضاي يحق لك تتكلم لكن انا رحت مجبره
    عبدالله : عارف
    رغد : وبعدين انا لسى ماحاسبتك على كذبك علي
    عبدالله : اي كذبه ؟؟
    رغد عصبت وبدت تفقد اعصابها : واي كذبه بعد يعني في كذب على طول الطريق

    عبدالله : رغودتي .. ويش تقولين انتي فهميني ؟
    رغد : طيب بين كلام بس بالحر هذا مقدر اتكلم وانت تحت الشمس
    عبدالله : اوكي انا بروح البيت اول ماتوصلي كلميني
    رغد : طيب يصير خير
    عبدالله يطالعه بنظرات غريبه : رغد سامحيني ترى وربي مقصد شي
    رغد : افكر .. وارد لك خبر اذا سامحتك او لا
    عبدالله انقهر .. تركها ومشى
    شهد تقلدها : افكر .. اصلا انتي غبيه افهمي وربي شكله يحبك ويجري وراك يامجنونه
    رغد : ويش اسوي يعني اذا يراكض وراي ..بعدين انا صح احبه لكن م معناته اهين نفسي عشان حبه كرامتي قبل كل شي ..
    شهد : اي كذبه تقدصن انتي بكلامك
    رغد بعصبيه : ياهبله انتي مو فاهمه شي ذيك الليله انتي وين وانا وين
    شهد شوي وتبكي : آآآآخ من ذيك الليله ناشبه بحلقي قسم بالله احسها غصه
    رغد : وعبدالله قهرني قهرني
    شهد : ليش ويش سوى بعد
    رغد : تدرين اكتشفت انه مايشتغل بالمطعم
    شهد انصدمت : كيــف ؟؟ ايش تقصدين ؟؟
    رغد : عبدالله بالمباحث ... عشان كذا ذيك الليله كان في بلاغ عندهم عن الشقه اللي رحنا لنا ومن نحاسة حظي انه كان بذيك العمليه
    شهد : يعني هو مايشتغل بالمطعم
    رغد : لا هو ضابط بالمباحث ..
    شهد تحس انها تحلم : من جدك تتكلمي ... ضابط !! ما اصدق
    رغد : والله العظيم ضابط . بسهو ماقال لي انا لما كنا بالقسم يحققون معنا سالت الشرطي قالي انه ضابط
    شهد : مو مصدق الى الان يارغد
    رغد : انا صدمتي كانت اكبر لكن سكت وتحملت كان يكذب علي بس عذرته قلت شغله وصعب يتكلم عنه عندي ..
    شهد : والله طلع مصيبه ذا العبدالله



    :::
    :::
    :::


    ريم : اووف طفشت تاخر جلالي مرره
    سحر : روقي الحين يجي ويش مطيرك اصبري
    ريم : صرت دجاج مشوي بالحر ذا
    سحر : مشوي مرره وحده ... خلاص شوي ونوصل البيت
    هنادي : هايوووو
    سحر : هايات
    هنادي : وين سمر
    ريم : دخلت البقاله تجيب مويه
    سحر : انا تعبت بتكي على السياره ... راحت لسياره كامري ابيض مظله بالكامل وتكت عليها بتعب
    هنادي : حلوو شكل السياره .. وجلست على السياره من قدام
    ريم معصبه : هذا جلالي بس يتاخر علينا بس شهد ورغد يركض لهم ركض
    هنادي : حرام عليك تعرفين ان رغد تتعب على طول .. كافي انها تدوخ من الحر وماتتحمل
    سحر: بس مو يلطعنا كذا تعرفين الجو نااررر مرره
    هنادي : اوووف منكم سولفوا مع لينا طيب على بال مايجي
    سحر: لينا راحت من بدري مشت على رجولها ابوها مو جاي لها عنده محاضره
    ريم : والله اننا غبيات لو قلنا لها نوصلها معنا
    سحر : صدق والله راحت من باللي يالله الايام جايه
    هنادي : سمر وينها .. تاخرت .. جت سمر ومعها مويه
    ريم : ثانكس ..
    سحر تعدل طرحتها اللي بدت تطيح :ك اووف مرره مو وقتها ذي
    هنادي : روحي ورى السياره محد بيشوفك وتظليلها مرره غامق
    سحر : ايه بروح .. انتبهوا لاحد يلقطني وربي بيدوخ لو يشوفني ويشوف جمالي الباهر
    ريم : لالا امووت بصراحه... اقول قسم انه غير يشرد ومانشوف غير غباره
    سحر : ياربي على الغيره ....وتلف بغرور عنهم وهي فاطسه ضحك على كلامهم
    هنادي : اللهم استر لاتصير حوادث ياعتاب هههههههههه
    ريم وسحر : هههههههههههههآآآآآي
    نزلت طرحتها وصورتها معكوسه على قزاز السياره رعت شعرها ولفت الطرحه وزبطت النقاب على عيونها وهي تزبطه بدأ القزاز ينزل بشويش ... خافت وماتحركت من مكانها
    ...: وي وي وي ماتوقعت في بنت بالجمال هذا ... ماقدرت ترد عليه لانها ماتوقعت ان السياره فيها احد
    ...: اخق على هالزين اللي تملكينه ... مشت بسرعه وهي ترتجف
    سحر شوي وتبكي من الخرعه : رررررريم .. هنادي
    ريم انتبهت ليدها وهي ترجف : علامك ترجفين كذا
    سحر : السياره فيها عيال ... نزلت دمعتها .. خوفني بعد ماعدلت طرحتي فتح القزاز يغازل
    هنادي : من جدك تتكلمين
    سحر : والله العظيم .. وانفتح القزاز اللي جهت هنادي
    ...: ليش تحطمينها يابنت ...
    هنادي : اقول تلايس بس واسكت
    ...: اقول ويش هالمزيونه
    سحر تمسك ريم وتاشر لهنادي اللي مبين انها ناويه على هوشه : يالله نمشي ندخل جوا
    هنادي : مشينا .. عيال متخلفين بالمرره
    شافوا سيارتهم من بعيد واتجهوا لها


    :::
    :::








  2. #22
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بدويه برستيج
    الحالة : بدويه برستيج غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 94248
    تاريخ التسجيل : 19-03-12
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 315
    التقييم : 16
    Array

    افتراضي رد: رواية ياخاطفي وين القى عزتي في زمان المذله كاملة


    :::


    رغد : طيب وبعدين
    عبدالله : بعدين ولا شي .. انا لو ما احبك كان من ذاك اليوم تركتك
    رغد : مو بس انت اللي تحبني وانا كمان احبك
    عبدالله مو مصدق اللي تقوله يحس انه يحلم : رغد .. ويش قلتي .. ماسمعت
    رغد ابتسمت بدت حرارة خدودها ترتفع وتميل للون الوردي : اللي سمعته
    عبدالله : عيديها من زمان انتظرك تقوليها
    رغد : صح اللي نسويه غلط ويمكن مايستمر .. لكن صدق صدق احبك ياعبدالله ولو انك كذبت علي بس حبيتك من قلبي ومحد قدر يكسر قوانين قلبي وحياتي غيرك انت
    عبدالله : اول شي انا ماكذبت انا انسان فقير ومسؤل عن عايله كامله بس شغلي مقدر اقول لاحد عنه
    رغد : انا عذرتك والحين كل شي اتصلح وفهمت انت كل شي
    عبدالله : ايه فاهم من زمان .. بليزز سامحيني
    رغد : سامحتك بس لو تكررها مره ثانيه صدقني بمحيك من حياتي وقلبي
    عبدالله : قلبك !! تدرين اول مره احد يقولي انه يحبني واني بقلبه
    رغد حست انه حزين ومكسور كل يوم تكتشف فيه شي جديد : اول مرره ؟؟!!
    عبدالله : ايه اول مره انتي حبتيني لذاتي مو لمالي او شكلي
    رغد ماحست الا والكلام يطلع منها بدون اي شعور : ايه حبيتك لشخصك مو لاشياء تافهه .. شفت فيك اللي ماشفته باي احد ثاني .. شفت فيك انسان متواضع ومحبوب يكفيني قلبك انت ياعبوود
    عبدالله كانه طفل وفرحان بهديه انهدت له الو مره يسمع كلام كذا ومن مين من وحده حبها بصدق وماكذب عليها رغم انه يدري بالغلط اللي يرتكبه ويجبرها على ارتكابه : صدقيني يارغد ماراح اخذ غيرك انتي لو بعد خمس سنين بسوي كل اللي اقدر اسويه عشان اتزوجك انتي وبس لاني مستحيل اتزوج غيرك الموت اهون من اني اتركك تروحين من يدي
    رغد ولع وجهها ماقدرت تنطق بحرف واحد وقفلت الجوال وتحس الدنيا تدور فيها من فرحتها بكلامه ... خبت وجهها بالمخده وماحست بنفسها الا وهي تسافر لعالم الاحلام بعد يوم شاق ومتعب لها


    :::
    :::
    :::

    بـــجـــده
    ندى ترمي نفسها على السرير : ماتوقعت فهد بالشكل هذا

    دانا : قال فري والله ماعنده سالفه السعودي سعودي لو يصير اللي يصير بيظل طريقه تفكيره قديمه
    ليان : انصدمت بكلامه مرره .. الله يعين اللي بيتزوجها
    ندى وقفت منخرعه : تهقون دق على ابوي .. ياويلي قسم غير ينحرني ابوي
    دانا : الله يستر ندمت اني جيت .. كلها من فاكارك ليان
    ليان : محد ضربكم على يدكم وقال تعالوا معي
    ندى : انتي الخوف منزوع من قلبك بالمرره
    ليان : بنام تعبانه حيل .. خوف وارهاق وتعب سفر .. يالله ناموا لاتشيلون هم
    دانا : صدقت ندى يوم قالت الخوف منزوع من قلبك .. الحين شايلين هم اهلنا اللي لو يدورن بيسوون لنا سالفه وهذي ناموا
    ندى : بتجنني المتبلده ذي .. قومي فكري بطريقه تنقذنا من توهقيتك الغبيه ذي
    ليان : اذا صحيت قلت لكم على طريقه خلوني انام
    دانا : اقولك ندوو تعالي نفرفر بالبيت شكله حلوو خصوصا انه على البحر .. بروح اتفرج على البحر
    ندى : امشي نروح للبحر يمكن تطلع لنا فكره .. اخذوا بعض بعد ماغيروا ملابسهم وطلعوا للحديقه اللي بدايه لشاطي البحر
    دانا : تصدقين فلته احلى مليون مرره من فلتكم
    ندى : بيتنا اللي مافي زيه تقارنينه بهذا .. ماعندك ذوق
    دانا : شوفي بالله تفتحين الستاره والجدار كله قزاز ويطل على االحديقه اللي كلها ورد وخضره وجلسات خشب والبحر قدامك ..بالله تقارنين ببيتكم
    ندى : صح حلوو ما اقول لا بس بيتنا افخم ولايقارن فيه
    دانا : والله حتى بيت فهد فيه فخامه وابداع شوفي الديكورات ومدخل الفيلا والبوابه معقوله هذا ورثه من امه
    ندى : لا هذا غير .. قصر جده افتكره يوم وفاة امه كبير كانه فندق ونظامه كمان جونان احلى من هذا
    دانا : غريبه اجل ليش مو ساكن فيه
    ندى : هو وحداني مو متزوج ولا شي كيف يسكن فيه لحاله هو والخدم
    دانا : مدري .. بس اخوك ذا سره كبير ليش ما يجي ويسكن عند جدي بقصره بدل جلسته وحيد .. نفسي اعرف مايطفش مايمل من حالته وحياته الكئيبه هذي
    ندى : تتوقعين ليش مايبي يتزوج وهو مليون بنت تتمنى واحد مثله جمال وعقل وثقافه وعز وفلوس ماناقصه شي والحمدلله وابوي مو مقصر معه
    دانا : السؤال هذا بتلاقين اجابته عنده .. لان محد بيجاوبك عليه غيره
    ندى : بقوله بدور بنت حلوه ونزوجه .. ماصارت بيدخل الـ30 قريب وماتزوج
    دانا : يمكن يكون بباله وحده معينه
    ندى : عاد بنجرب ونشوف ويش يقول لنا
    دانا : اقول امشي للمراجيح بروح العب بسترجع ايام الطفوله
    ندى تركض قبلها : اي والله اشتقت للطفوله ..
    دانا : يانذله استني خليني اجي معك
    ندى تمد لها لسانها : ياحرام ابي اسبقك ...

    :::
    :::
    :::

    المغرب
    دخل بيتهم وهو متخذ قراره ومنتهي ولاراح يسمح لاحد يتدخل بقراره حتى لو عارضوه

    سيف : يبه بغيت اتكلم معك
    ابوه : قول ويش عندك
    سيف: ابي املك على ريم
    امه : ليه مستعجل .. بدرري على الملكه
    سيف : يمه لابدري ولا شي .. انا احتمال اتزوج بالاجازة فلوسي وجاهزة والبنت بتخلص ثالث
    مافي شي يمنعني أأجل الزواج
    ابوه : طيب بكلم ابوها واشوف ويش رده
    ساميه بقهر تطالع اخوها : يعني مصر عليها
    سيف : ايه مصر عليها واذا بتقولين اختها اختها تزوجت وكل شي حلال الزواج لا عيب ولا حرام
    ساميه : احسن الكلام بيأذيك انت مو احنا
    سيف : وانا راضي ويش دخلك انتي
    ساميه : ابي مصلحتك ...
    سيف : تكفين لاتتدخلين باللي مالك فيه
    ابوه : خلاص انت وهي ... احنا تكلمنا عند الرجال ومانبي نتراجع عن كلمتنا حنا مانلعب
    وكله قسمه ونصيب
    ساميه : انت موافق يبه
    ابوها : ايه موافق يوم فكرت بالموضوع ليش نظلم البنت بذنب هي مالها دخل فيه حرام تنهدم حياتها بسبب شي ربي كاتبه عليهم
    امه : وانتي ياساميه حطي نفسك مكانهم تخيلي اللي بيصير فيك ... اللي ماترضيه لنفسك لاترضيه لغيرك
    ساميه : انا ماقلت شي .. واللي تبون تسوونه سووه
    سيف : ايه بنسويه واخر وحده ناخذ رائيها انتي
    ابوها : بكلم ابو مها واشوف رده ..

    :::
    :::
    :::
    ريم : بكلم لينا واقولها ان بكره بنجيها
    سحر : طيب كلميها ..
    هنادي : يعني ابوي موافق .. ياسلام
    سحر بتقهرها : ايه وافق وبعدين لاتحشرين نفسك بيننا
    هنادي : مابي احشر نفسي ... وقفت .. بروح اكلم عبير ابرك لي ولكم
    ريم بتنرفزها : كويس تهويننا لان في مووع بقوله لسحر وانتي كاتمه علينا
    هنادي تقلب عيونها : طيب يالمهمات انتم .. عفوا قصدي الخوافات بخليكم وقولوا اللي تبونه
    سحر : يالله برى لو سمحتي
    هنادي : هه ههه هه باايخه ..
    سحر : ماسالتك بايخه والا لا
    هنادي : بس انا لازم ابدئ رائيي بكل شي
    ريم : هذا دليل على حبك للقافه ..
    هنادي : روحي كلمي لينا ابرك لك

    ؛؛؛
    ؛؛
    ؛






  3. #23
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بدويه برستيج
    الحالة : بدويه برستيج غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 94248
    تاريخ التسجيل : 19-03-12
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 315
    التقييم : 16
    Array

    افتراضي رد: رواية ياخاطفي وين القى عزتي في زمان المذله كاملة


    البـــآرت الــرآبـــع عــــشــــر



    تبسمواترگ جروحڪ علىجنب الزمنوارتاح

    حرام تطيح من عينگ على شان الزمن دمعــ؎


    انا بـ/ رجوگلاتزعل ولاتزيد الجـراح جـراح
    تبسمواترگ جروحگعلى شانـيےبلارجعــ؎


    :::
    :::
    :::

    يــوم الـــثـــلاثـــاء

    بجده .. وتحديدا بفيلة فهد

    ليان : اخوك ذا اشك انه معبرنا .. مبين انه ماهو سآل فينا ابد
    ندى : والله ياليوونه فهد ماعرف طبايعه بس اتوقع كلم ابوي لان ابوي يوم كلمني قال لي حصل خير اعتقد انه مقنعه
    دانا : انا مستغربه امي مادقت ولا ابوي تهقون مافقدوني للحين ..
    فاجئها رده من وراها
    فهد : كلمتهم وقلت انكم جيتوني زياره ومثل ماقالت ندوو اقنعتهم واختلقت لكم اسباب بايخه زيكم
    ليان : اهم شي كلمتهم وريحتنا من المشاكل
    فهد : لا ياحبيبة خالك هم يستنوني ارجعكم بس انا قلت لهم بخليكم كم يوم عشان نفسيتكم تهدأ
    ندى : زين انك تحس فينا
    فهد : ههههههههههه احس فيكم .. قصدك ارقع لكم
    دانا : طيب ممكن نغير الموضوع لانه ينرفزني بصراحه
    فهد : اعطينا موضوع نسولف فيه
    ندى : فهد ابي اسئلك سؤال وجاوبني عليه بصراحه
    فهد يرجع على ورى ويلف يده على راسه ويحط رجل على رجل : قولي ويش سؤالك
    ندى : ليش ماتتزوج بدل جلستك لحالك عزوبي .. منها تكون اسرة وتشغل نفسك وتلاقي اللي تونسك
    فهد : ومين قالك اني ما ابي اتزوج .. بالعكس انا ابي اتزوج واستقر واصير مسؤل عن عائله
    دانا : اجل ويش اللي يمنعك ؟؟ .. انت عطنا المواصفات واحلى بنت نخطب لك
    فهد : اممممممممم .. افكر
    ليان لمعته عيونها وكأنها تفكر بشي : اقول بنات ويش رايكم بداليا صديقتنا ؟؟
    ندى : من اي ناحيه تقصدين ؟؟
    ليان : البنت جميله وابوها له منصب .. وعاقله وماهي مخطوبه .. طلت بفهد .. ويش رايك نخطبها لك ياخالي
    فهد ابتسم : لاتتعبين حالك .. انا اذا قررت اتزوج بقول لكم تدورون لي
    ندى : هماك تقول ودك تتزوج وتكون عايله
    فهد اعطاها نظره حاده : ماكأنكم دخلتوا بموضوع يمس شخصي الكريم ..
    دانا : حنا نبي نزوج ياخي تراك بتعنس عندنا
    ندى : بسم الله على اخوي ... لو يأشر باصابعه يتسدحون البنات عنده
    ليان بضحكه فيها خبث ولئم : اولهم ميعاد بنت عمتي حصه هههههههههه
    دانا بحده : ليان !! انكتمي ..
    فهد يضحك : ميعاد بنت عمتي ... علامها
    ليان بتقهر دانا لان ميعاد صديقة دانا : والله ياخالي العزيز البنت ميته عليك تتمنى تكون خدامه لرجليك
    دانا وقفت والقهر مولع فيها : ليان ووجع عيب عليك تقولين مثل هالكلام اللي ماله داعي ويش خص ميعاد بالموضوع .. اصلا ميعاد مليون واحد يتمنها وانتي عارفه ويش اقصد
    ندى تهدي الوضع : اووص خلاص روقوا اعصابكم .. بتسوون مشكله من لا شي
    فهد والابتسامه شاقه وجهه : اصلا لا ميعاد ولا غيرها انا اختار اللي ابيها مو اللي تبيني
    ندى : هههههههه ياحركااااااااات ..
    فهد : اقول لكم .. البسوا عباياتكم خلونا نطلع نتمشى على البحر بدل الخنقه ذي
    ليان : اي احسن بقوووه
    دانا بزعل : يكون احسن لنا ..
    فهد يطالعها باستغراب لان مزاجها انقلب بسرعه من كلام ليان : يالله اطلعوا البسوا

    :::
    :::
    :::

    رغد شوي وتبكي : شوق .. انا طفشت مرره احس بخنقه وكتمه مو قادره اتحمل البيت احس صدري ضايق
    شوق : بسم الله عليك .. في شي مضايقك طيب
    رغد تهز راسها بمعنى لا ..
    شوق : اجل اكيد هذا من ذنوبك ومعاصيك .. توضي واقري قراءن وبعد كل صلاه قولي الاذكار وماعاد بتحسين بالضيقه
    رغد : صدقتي !!.. الله يرحمنا برحمته
    ريم : شهد وينها ..مالها حس
    رغد : نايمه .. لان الظهر مانامت
    سمر : البنت هذي ماتشبع نوم ... تصك اكثر من 12 ساعه نوم
    هنادي : اعوذ بالله اذكري الله بكره يصير فيها قلق .. ههههههههههههههه
    سمر : لا اله الا الله ماقلنا شي .. اووف .. وطنشتهم وجلست تقراء مجله
    شوق تضحك : خلاص لا تزعلين لان اخلاقك انتي زفت مره
    سمر : امووت على اخلاقكم الحلوه .. وراحت لغرفتها
    الكل : هههههههههههههههههههههههه
    رغد : اخلاقها مرره زفت ماتتحمل اي شي
    سحر : طنشوها ماعليكم اللي يزعل من حاله يرضى من حاله
    شوق : على قولتك
    رغد : انا بروح غرفتي
    شوق : اجلسي اشربي قهوه معي
    رغد تبتسم : دقايق بس اكلم صديقتي وارجع لكم
    سحر رفعت حاجبها ماعجبها كلام رغد : روحي .. بس لاتتاخري
    رغد خافت من نظرات سحر اللي تخوف : متى بتروحون للينا
    ريم : قلنا بكره الاربعاء احسن عشان سنهر هناك ونستانس
    شوق : كويس انكم اجلتوها .. يالله رغد روحي .. وتعالي بسرعه
    رغد : تيب ..
    سحر (( والله غريبه شهد فجأه تغيرت ورغد تغيرت من بعدها كمان وصايره تتخلبط من اي سؤال نفاجئها فيه .. اشك ان فيهم شي مو طبيعي عيون رغد تدل على انها تفكر بشي .. وسرحانها الدايم يأكد لي انها تفكر بشي كل ماشفتها وهي سرحانه ماهي رغد الاولى وراك وراك الى اكشف ويش بداخلك ))

    وراحت للغرفتها وقفلت الباب كويس بالمفتاح لانها خافت احد يدخل فجاءه عليها وتتوهق
    شهد : ليش قفلتي الباب
    رغد : اووص انتي بكلم عبود
    شهد : ياحركات من متى تستخبين ؟؟!!
    رغد : اقولك احس سحر شكت بعدين عيونها تفجع مرره
    شهد : ماعليك هذي خبله .. بس كلميه بسرعه يالله
    رغد تدق رقمه بسرعه .. انتظرت ثواني قليله قبل يقاطع انتظارها صوتها

    عبدالله : هلا وغلا برغودتي
    رغد : هلا فيك .. كيفك اليوم ؟
    عبدالله : الحمدلله بخير وعافيه .. وينك مادقيتي شغلتي بالي عليك
    رغد : كان عندي اختبار وانشغلت فيه
    عبدالله : الله يكون بعونك ياحبيبتي ... تغير لون خدودها الى الوردي وارتسمت ابتسامه على شفاتها ..
    عبدالله : علامك ساكته لايكون داقه عشان تسكتين
    رغد : لالا مو لدرجه ذي .. وينك الحين انت
    عبدالله : والله بالعمل اليوم كله مداوم
    رغد : الله يكون بعونك يالغالي ..
    عبدالله حس بصوتها مو طبيعي : رغد صوتك ماريحني ويش شاغل بالك
    رغد : ولاشي بس مجرد تعب ويروح
    عبدالله خاف عليها واقلقه اكثر صوتها : لا قولي ويش بك ؟؟ ترى اتهور واجي عند البيت
    رغد تلقائيا : لالالا انا بخير بس متضايقه شوي واحس اني مخنوقه
    عبدالله : ويش السبب ؟؟. احد مزعلك او قايل لك شي
    رغد : لا .. لا تشيل هم انا مافيني الا العافيه .. اهم شي سمعت صوتك واتطمنت انك بخير صرت الحين بخير
    عبدالله ابتسم على كلامها : اموت على كلامك الحلو ذا ماتدرين ويش يسوي فيني يلخبطني ويلخبط كياني كله ..
    رغد حطت يدها على فمها تكتم ضحكتها : ماقلت شي هذا كلام عادي جدا
    عبدالله : عادي عند الناس كلها لكن عندي انا لا ماهو عادي ابدا .. كل يوم حبك بقلبي يكبر ويكبر بكل شي فيك يارغد احبك واموت فيك
    رغد تسمع كلامه وهي خجلانه مره وقفت قبال المرايا تشوف وجهها اللي انصبغ بكل الالوان

    رغد : عبودي .. احبك بجنون
    حركت كلمتها البسيطه بداخله مشاعره واحاسيسه المكبوته تجاهها يحاول قد مايقدر يداريها ..
    لكنه بعشقها مفضوح يحبها بكل حالتها بوضوحها وبغموضها بجنونها بجرائتها بخجلها .. يحبها ويحبها وصعب انه يوصف لها حبها نطق لها بحروف كانت بالنسبه له بسيطه جدا ماتعبر عن حبه له وانه متيم في هوآها
    عبدالله : ما تمنيت امسك [ ايدين السحااب ] !
    كان كل الحلم :
    [ تمسكني يدينك ]
    قلت [ احبك ]
    كثر حبات الترابحتى اني صرت مني [ احسدك ] ..
    عمر عمري .. ما احس الفرح / تااب !
    لين ينصفني نصيبي واحصدك ..
    لو يصير الحب غالبني { .. عذااب
    [ مرحبا به ].. بس تكفىلا افقدك !!


    رغد بصدمه ماتوقعتها : عبدالله .. هذا لي ؟؟

    عبدالله : ايه لك ياغناتي .. كم رغد عندي عشان اقول لها هالكلام
    رغد تجلس على الكرسي : وربي وربي وربي ياعبودي اني امووت فيك
    عبدالله : ماهو اكثر من حبي لك ..

    :::
    :::
    :::

    دخل ابو مها البيت .. واتجهه للبنات بالغرفه اللي مجتمعين فيها
    ابو مها : السلام عليكم
    الكل : وعليكم السلام
    شوق : كيفك اليوم ياعمي ..
    ابو مها : الحمدلله بخير .. ريم يابوك ابي كاسة ماء
    ريم : ابشر يبه الحين اجيب لك .. واتجهت للمطبخ بسرعه حتى تجيب لابوها ماء
    سحر : عمي تبي قهوه
    ابومها : اي والله صبي لي
    سحر : من عيوني كم محمد عندنا بالبيت .. هو واحد ونحطه على راسنا من فوق
    ابومها : مشاء الله من متى تقولين مثل هالكلام
    سحر : هو اللي يشوف وجهك ياعمي المفروض يجي اللهام الرباني .. زين ورجوله وتهبل عصب نقول كذا
    هنادي : ههههههههههههه .. ايه ابوي براد بيت ..وتغمز للبنات

    ابو مها : مين ذا براده البيت ..
    الكل : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    شوق : براده الله يصلحك ياعمي تهقوى ياعمي تقهوى
    ابومها يشرب فنجانه : وين ريم ابي اكلمها بموضوع
    ريم : شوفني وصلت يبه
    ابو مها : اجلسي يابوك ابي اتكلم معك بموضوع سيف
    ريم ارتجفت ونزلت راسها وكلها حياء : خير يبه ؟؟
    ابو مها : اليوم كلمني ابو سيف وقال انهم يبون يسوون الملكه بين الفصل الاول والثاني
    ريم طلت بابوها مصدومه : ويش يبه ؟؟ ملكه !! ..وليه
    ابو مها يضحك : بسم الله عليك يبه كل الناس يملكون بعدين يتزوجون ويش صار لك
    ريم : بس ماكأنه بدري يبه ؟؟.. احسهم مستعجلين شوي
    ابو مها : انتي اخر سنه لك بالثانوي والولد وظيفه ومتوظف وماسك املاك ابوه كلها .. وكبير بعمره والحمدلله يعني مافي شي يخلينا نأجل الزواج
    ريم تشبك يديها ببعض وباين عليها التوتر وملامحها تغيرت : اللي تشوفه يبه
    ابوها : انا بكلم ابو سيف واقوله اننا موافقين .. وهذا كله يابنتي لمصلحتكم انا ابي اشوفكم ببيت ازواجكم مبسوطات وسعيدات بحياتكم مابقى بالعمر كثر ماراح اذا عشت لكم اليوم ما اضمن اعيش لكم بكرا او بعده ...
    ضمت ابوها وصارت تشاهق ببكها ..بين احضانه حست بالامان والراحه ونزلت دموعها غصب عنها لانها كتمتها وقت طويل
    ريم : لك طولة العمر يبه .. حنا بدونك ولا شي
    شوق : الله يخليك لنا ياعمي ولايحرمنا منك
    سحر وهنادي : امين ..هديت ريم وسكتت بعد دوامه بكاها اللي استمرت دقايق بس
    ابو مها : الله يخليكم لي واشوف عيالكم وعيال عيالكم
    هنادي : يبه لاتصير طماع قول بس عيالنا اووما احفادنا .. انت ماعندك حل وسط ياتموت ياتعمر ..
    الكل :هههههههههههههههههههههههههههههههه
    سحر تدقها : وجع يوجعك بدل ماتقولين واحفاد احفادنا تقولين بس عيالنا
    هنادي ترجع على ورى وترتكي على التكايه : خلينا نتزوج بالاولى بعدها يصير خير
    ابوها :هههههههههههههههههههههههههههههه .. خلاص اجل من بكره بدورلك عريس
    هنادي فزت من مكانه وكشرت : لا تقول ابو الخير حق المزرعه ترى جننتي فيه يبه
    ريم : كفوك ذا .. ويخب عليك بعد
    شوق : ههههههههههههه والله صادقه ريم
    هنادي : لاتحتقروني يمكن انا اجيب راس ملياردير
    سحر تمسك بطنها من الضحك : هههههههههه ملياردير .. يازين احلامك اهجدي بس لو تنفلقين فلقتين ماهو جايك
    ابوها : الله كريم ماندري يمكن هي اللي تتزوج ويكون نصيبها زين بينكم
    شوق: يمكن كل شي بقدرة رب العالمين


    :::






  4. #24
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بدويه برستيج
    الحالة : بدويه برستيج غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 94248
    تاريخ التسجيل : 19-03-12
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 315
    التقييم : 16
    Array

    افتراضي رد: رواية ياخاطفي وين القى عزتي في زمان المذله كاملة


    على الكورنيش

    فهد : حلو البحر صح

    ليان : مرره حلو تدري اول مره ادري ان في مكان كذا بجده .. ماقد شفته
    فهد : اهم شي عجبكم
    ندى : خطير صراحه .. اقولك نبي نركب قارب
    فهد : بس .. ابشروا على خشمي الحين اكلمهم يجهزونه لنا
    دانا : ونآآآآآآســـه ...ايه ياربي هذي الفله
    دق جوال ندى وفتحت شنطتها .. وشافت الرقم ارتبكت ماتدري ويش تسوي حاولت تتمالك نفسها بس الخوف سرى بعروق جسمها .. كانت نظرات فهد لها نظرات ناريه حس بخوفها وارتباكها ..
    فهد بسياسه : ردي على الجوال اتكسر من الدق
    ندى : هذي صديقتي نشبه مابي ارد عليها ...
    فهد سحب الجوال وشاف الشاشه رقم بدون اسم .. مده لها ونزل عيونه للارض
    فهد بصرامه : ردي بسرعه ...
    ندى : بــــس...
    فهد بنبره قاسيه : قلت ردي ماتفهمين .. وحطي سبيكر يالله .. ليان ودانا كانوا يدعون ربهم انهم يطلعون من الموقف ومايصير لندى شي .. انقطع الخط
    ندى : فصل الخط كنت برد ..
    فهد : يصير خــ... قاطعه نغمة جوالها مره ثانيه ونفس الرقم
    ندى (( يارب ياكريم انقذني يارب فكني من فهد ومن شره يارررب )) فتحت الجوال وحطت سبيكر زي ماقال لها
    ندى : الــــــوووو ..
    ...: تطنشين ياحقيره ... نسيتي ان حياتك وموتك بيدي
    فهد طالعها بصدمه نظراته كلها دهشه ومتفاجئ من الكلام اللي يسمعه لكن تمالك اعصابه والتزم السكوت وهو يأشر لليان ودانا مايطلعون صوت
    ندى : ليش تقول كذا .. ماسمعت الجوال الا توي
    ...: لا تستهبلين .. ترى قسم بالله تندمين لاتلفين وتدورين معي
    ندى عيونها متعلقه بفهد اللي يطالع بالارض وهي عارفه انه ماراح يسكت لها ابد : انا واضحه معك .. ويش تبي مني الحين ..
    ...: ابي عشر الآلآف الفلوس اللي اول مره اعطيتني ماكفتني
    ندى : ماعندي !!
    ...: ماعندك !!!.. انتي بنت اكبر تاجر بالرياض ماتملكين مبلغ بسيط زي هذا
    ندى : قلت ماعندي ماتفهم !
    ...: اجل احب اقولك ان الصور باقيه عندي والمقاطع مزبطه ومركب عليها يعني اذا ما دبرتي لي 50 الف ريال صدقيني بتنفضحين وبتفضحين اهلك معاك
    ندى : حرام عليك انت ويش تبي مني لا اعرفك ولا تعرفيني ..
    ...: اسئلي ليان بنت اختك ... هي تعرفني زين انا اذا قلت كلمه ما اتردد فيها ابد
    فهد طالع ليان اللي ارتبكت وتحاول تتهرب من عيونه اللي تحرقها ..
    ندى : وليان ويش عرفك فيها .؟؟!
    ...: ههههههههه ليان ويش عرفني فيها ... ياقلبي بنت اختك اكبر صايعه بالرياض ومليون واحد يعرفها غيري اسئليها مع كم واحد طلعت ومع كم واحد جلسوا بلحالهم وكم واحد سافرت معه للشرقيه بعد .. وياليت تسئلينها مين فيصل العايد وراشد وغيرهم طبعا
    الكل طالعوا ليان .. مصدومين مدهوشين مصعوقين من الكلام اللي يسمعونه .. كلام ماتخيلوا بيوم انهم يسمعونه نزل مثل الصواعق عليهم ..
    ندى قامت تسايره وتتدارك الموقف : طيب وبعدين .. اللي تبي توصله
    ...: شوفي ليان مالي خص فيها موضوعها مع فيصل ..اما انتي اللي تهميني تبين صورك والمقاطع جهزي 50 الف وكلها ترجع لك وما أبقي نسخه وحده عندي
    ندى : ويش يضمني هماك قلتي لي اخر مره ماعندك صور وكذبت علي
    ...: انتي صدقتي اني برضى بالفين ريال .. ويش تسوي لي الالفين بذا الزمن
    ندى : خلاص طيب .. ارد لك خبر بعدين
    ...: شوفي ابيها بكره سامعه
    ندى : بس انا مسافره الحين
    ...: وين تدشرين به ؟؟
    ندى عصبت منه ومن كلامه الاستفزازي غير انه كشف لفهد اشياء كثيره محد يعرفها قبل : هيه لو سمحت ويش خصك فيني انت ..؟
    ...: اقول معك اسبوع يالله نعطيك مهله .. تجهزين فيها الفلوس واسمعي ياويلك تلعبين معي تراني مو هين وبنت اختك تخبر شلتنا ويش تسوي او اقصد فيصل ويش سوى فيها بالتحديد
    ندى : طيب مع السلامه .. وقفلت الخط بوجهه
    فهد مسك ندى مع شعرها وجرها للسياره : ياحقيره ويش مسويه انتي
    ندى تبكي : والله يافهد ماني مسويه شي هذا يتبلى علي .. اقسم بالله
    فهد وعيونه كلها شر : صور .. ومقاطع .. هذي اخر الهمله والدجه ... دفها للسياره بقوه .. وطالع بليان ودانا اللي متمسكين ببعض خايفين منه ومن شره
    فهد صرخ عليهم : امشووا .. حسابكم مو الحين ..بالبيت وخير .. امشوووووووآآ

    جو ركض وركبوا السياره .. ركب بعدهم .. وباقصى سرعه مشى بالسياره وهو مايشوف الطريق والزحمه ... مايهمه شي مسرع سرعه جنونيه والطريق مزحوم مرره ..
    دانا : خـــــــــــــــآآلـــــي انتبه ..
    فهد يصرخ : اسكتي .. مابي اسمع صوت وحده فيكم ... اسكتي
    ندى تبكي وبنفس الوقت خايفه : بس انت بتموتنا بسرعتك ..
    فهد بعصبيه وصراخ : احسن عشان افك العائله من الفضيحه .. فضيحتك انتي واللي وراي اللي راح اقتلها بيدي زي ماقلت غيرها ...
    ليان : انا برجع الرياض مابي اجلس عندك ثانيه زياده
    فهد : ترجعين الرياض هاه ؟.. تبين ترجعين للدشره وقلة الحياء .. تبين ترجعين لخويانك؟! اكيد اشتقتي لهم ماتقدرين على بعادهم
    ليان تبكي بحضن دانا : مالك خص فيني انا اسوي كل شي ابيه .. محد مسؤل عني لا تدخل فيني سامع ..
    جن جنونه وهو يسمعها تقول هالكلام ... نفسه يقطعها تقطيع ..
    دانا تبكي : اسكتي خلاص كافي اللي صار
    فهد : خلوني اوصل للبيت اقسم لكم اني راح اعذبكم ياحقيرات ياسافلات ياواطيات .. انتم محد رباكم لكن انا بربيكم .. الشرهه على اهلكم اللي تاركين لكم الحبل على كيفكم .. لكن انا بوريكم
    وصل للبيت ونزلهم بسرعه قفل باب الفله .. لف عليهم شافهم يركضون باتجاهه الدرج
    فهد يصارخ : تــــعــــآآآلــــو .. لاتهربون
    ندى وقفت مكانها ودموعها على خدها : صدقني يافهد ما اعرفه هو يتبلى علي
    فهد صرخ صرخه هزت اركان البيت : لـــيـــان
    ليان ببطئ لفت عليه وهي تتمنى انها تموت ولا تواجهه او تعترف على نفسها وتطيح من
    عينه وعين الكل ..
    ليان بخوف : نــ... نــعــم..
    فهد : مين فيصل العايد ؟؟.. لا تنكرين
    ليان نزلت من الدرج وجلست على الكنب ومنزله راسها ماتدري كيف تتكلم او تجاوب على سؤاله : هـــذآ .. هـــو .. كـــآآن ..
    فهد ارعبها بصرخته : ليان لا تلفين وتدورين .. قولي مين هذا وصدق اللي قاله الولد
    ليان تخبي وجهها بيديها صارت تبكي بحراره : ايــــه صــ......ــد....ق
    صدمته فيها اكبر من انه يضربها او يقتلها او يتكلم .. كانت بالنسبه له دوامه جديده من المشاكل .. التزم الصمت لمده طويله وهو جالس يفكر يفكر باخته وبنت اخته اللي طاحوا بالوحل .. كل اللي يسمعه صوت بكاهم وشهقاتهم
    فهد قاطع صمته بكلمه : اعترفي ويش سويتي ؟؟
    ليان تبكي : ائههههي .. ويش اقول .. انا اللي اعطيت صور ندى لفيصل لانه طلبني صور بنات ومالقيت بوجهي الا ندى
    فهد زادت صدمته صدمه : انـــتـــي ترميــنـــها بالنار
    ليان : كنت احاول فيها تكلم صاحبه لكنها ترفض لاننها ماتحب هذي الاشياء واضطريت عشان نضغط عليها
    ندى تحس انها بحلم .. كل اللي تسمعه مجرد وهم ماتصدق انا ليان تعترف على نفسها وتتكلم عن اللي سوته

    :::
    :::
    :::

    مها : بندر .. والحل طيب انا مقدر استغنى عن اهلي
    بندر : انا عارف اني حطيتك بموقف صعب .. انا بروح لابوك وافهمه كل شي
    مها : فهمه ان زواجنا مو بالسر لكنه كان بسرعه واهل القريه كلهم يعرفون
    بندر : صدقيني بقوله كل شي وانا بروح له بنفسي واذا مارضى بجيب اخوي سلطان معي
    مها حابسه دمعتها : حاول باللي تقدر عليه .. اشتقت لخواتي وبنات عمي
    بندر يضمها على صدره ويحاول يحسسها بالامان اللي فاقدته : لا تخافين بسوي كل اللي اقدر عليه
    مها : يارب يارب ابوي يرضى ..
    بندر : امين يارب

    :::
    :::
    :::

    سحر : انا مدري ويش البس بكره اذا رحت للينا
    شهد : اممم عندي التنوره اللي لونها احمر ويش رايك فيها
    سحر تفكر : ايه حلوه بس مرررره قصيره
    شهد : انتي بتروحين لصديقتك عادي يعني صح هي قصيره لنص الفخذ بس حلووه
    سحر : اقولك امشي معي الغرفه بقيسها واشوف كيف تطلع علي
    شهد : طيب يالله .. واتجهوا للغرفه
    اتجهت لغرفة شوق وهي متردده توكلت على ربها ودخلت
    شوق : هلا ريم .. بغيتي شي
    ريم : قفلي الاب شوي ودي اتكلم معك
    شوق : ابشري كم ريومه عندنا .. قفلت الاب .. ولفت الكرسي على جهة ريم
    شوق : خير .. عيونك تقول عندك كلام كثير بتقولينه
    ريم : بصراحه ايه
    شوق بأهتمام : قولي حبيبتي ويش شاغل بالك
    ريم : شوقه انا مرره خايفه احس ان الملكه ماراح تعدي على خير قلبي قارصني
    شوق : لالا ماتوقعتك تقولين كذا .. هذي وساوس شياطين لاتخليها تأثر عليك .. يمكن انتي مو متقبله فكره الزواج لكن اعرفي ان هذي سنه من سنن الحياه ربي احلها لنا عشان نحمي نفسنا عن الحرام
    ريم : عارفه كل اللي قلتيه .. بس ياشوق سيف غريب عنا ما اعرف عنه شي عمري ماشفت وجهه الا يوم الشوفه الشرعيه .. مدري عن طبايعه او اخلاقه ..
    شوق : ياروحي عليك .. شي طبيعي اللي تحسي فيه لانك بترتبطي بواحد ماتعرفيه وبيكون زوجك بس مع العشره راح تعرفي طبايعه واخلاقه بس الاهم من هذا كله تكوني له زوجه واخت وام ماترفضي له طلب وتسعي انه يكون راضي عليك لانه زوجك جنتك ونارك

    ريم : شلون يعني اهين نفسي عشانه
    شوق ابتسمت علي كلامها : لا مو هذا قصدي انا اقصد انه زوجك وانتي عارفه ان الرسول صلى الله عليه وسلم قال ((لو كنت آمراً أحداً أن يسجد لأحد، لأمرت المرأة أن تسجد لزوجها)) .. يعني لازم تسمعي كلامه وماتعصيه .. وبعدين الشعور اللي تحسيه زي ماقلت لك طبيعي جدا بس انا متاكده باذن الله انه بيسعدك لان عمي يقول كل الناس يمدحونه وولد مافي زيه .. وبيصونك ويحافظ عليك
    ريم ترفع يدها : الله يسمع منك يا شووقه .. يارب طمن قلبي وريحني ودلني على الطريق الصحيح ..
    شوق تضمها لحضنها : امين ياررب .. ماتصدقي قد ايش انا فرحانه اني بشوفك عروسه .. وبتكوني عروس مافي زيها بالدنيا كلها
    ريم تبوسها على خدها وترجع تحط راسها على حضن شوق اللي تعتبره حضن الام والاخت : انتي اللي راح تسوي لي كل شي وتختاري لي الفستان
    شوق : ياقلبي انتي ابشري من عيوني

    بغرفه شهد ورغد
    رغد وبيدها كاسة كابتشينو : اشووف لفي
    سحر متحطمه : بالله كيف شكلي احس جسمي خربان
    شهد : وربي ياسحووره يجنن عليك ..هو صح قصير مرره بس شياكه
    رغد : بعدين الالوان تمام عليك بما انك بيضاء لابقه لك مرره
    سحر : احمر وسماوي .. وع ظلمتي الالوان
    شهد : ليش محطمه نفسك شوفي كيف شكلك خطير وفيه فخامه
    سحر تطالع بشكلها بالمرايا الطويله : امممم .. والله مدري بس يالله بلبسه واللي فيها فيها
    رغد تفتح درجها وتطلع صندوق الاكسسورات حقها : شوفي جربي السلسال هذا الطويل بيضيف عليها كشخه ..
    سحر : لالا كبير .. تعرفيني ماحب الخشونه خلاص كذا بيكون شكلي كيوت
    شهد : اي معك حق خلاص خليك كذا
    سحر : بس عاري مرره مالو جاكيت
    شهد عصبت : ياربي منك واذا عاري اهم شي حلوو
    سحر : تبين اروح متفصخه عند البنت ويش بتقول امها عني
    رغد : سحر ويش بلاك انتي .. اللي يقول بتروح للشارع ترى بتروحين للينا مو لاحد غريب
    سحر : بروح اشوف شوق هي اللي تعطيني رائي كويس مو زيكم
    رغد وشهد : طسي .. هذا جزانا
    سحر تطنشهم وتتجه لغرفة شوق شافت الباب مفتوح شوي .. دفته برجلها وهي طفشانه مره
    شوق وريم طلوا فيها : ويش فيك
    سحر تاخذ لفه : ويش رايكم باللبس
    شوق : هذا حق شهد صح
    سحر : ايه بلبسه بكره ويش رايك
    ريم : مررره لايق عليك
    سحر : بس قصير وعاري مرره
    شوق : اممم شوي بس يالله يأدي غرض
    سحر : يعني اروح فيه
    رغد دخلت على كلمتها : وربي ماصارت ياسحوور خلاص البسيه وريحينا
    شوق : اذا عاجبك البسيه
    سحر : يالله شوركم وهداية الله

    :::
    :::
    :::






  5. #25
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بدويه برستيج
    الحالة : بدويه برستيج غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 94248
    تاريخ التسجيل : 19-03-12
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 315
    التقييم : 16
    Array

    افتراضي رد: رواية ياخاطفي وين القى عزتي في زمان المذله كاملة


    دخل غرفته بعد ماسمع كلام كان سهم قاتل اخترق قلبه .. حقد وكره وعذاب يعانيها بهذي اللحظات .. الآلآف الافكار تقتحم تفكيره ... اهتماماته قراراته كلها اتوقفت فجأه .. همه الوحيد اخته وبنت اخته .. نسى كل شي فكر وفكر وفكر .. حلول نهايتها دمار بالنسبه له
    اصوات من حوله يستنجدون به .. حيره قاتله تغزوا عقله وانتقام وشر لابد ان يحدث

    صوتها يتردد بداخله

    ليان ودموعها على خدها ماسكه يده وتترجاه : سامحني ياخالي انا اعترفت بكل شي بس خلصني منهم انت ماتعرفهم هم عصابه وخلوني ادمنه ارجوك ياخالي لا تتركني اضيع واضيع اهلي معاي انا اعترف اني سويت كل شي برضاي لكني ندمانه اقسم بالله ندمانه ..
    ابوس يدك ابوي راح يقتلني لو يدري .. وندى مالها ذنب تنفضح .. سوا اللي تبي فيني ..
    بس اهم شي سمعتنا وسمعة العايله

    حط يده على راسه وهو يحاول يبعد صوت بكها ورجائها عن اذنه .. تذكرها بذا الوقت .. تذكر دعواتها ودموعها الي كلها آلم وعذاب .. تذكر حروفها اللي تطلع منها بأحكام كأنه دارسه كل حرف قبل تنطق فيه ..
    شوق : ههههههههههههه ... الدنيا يوم لك ويوم عليك ..
    ؛؛
    شوق: الله لايسامحك .. الله لا يوفقك يافهد ... تشوفها بنفسك وحالك واولادك .. ان شاء الله تشوفها باختك ... عشان تعرف كيف اعاني !!.. اعاني من اهلي ومن الناس ومن كل شي
    ؛؛
    فهد يسند راسه على السرير : دعوتها .. ربي استجاب دعوتها ..آآآآه منك ياشووق طلعتي بحياتي فجأءه .. بس خليني اخلص من المشاكل اللي جت على راسي صدقيني برد لك الصاع صاعين .." رفع بلوزته وشاف اثار الجروح بعد ماشفت ".. انتي حطيتي راسك براس فهد الجابر واللي يحط راسه براسي خسران يعني خسران وانتي ويش بقى بعد تبين تخسرينه
    "غمض عيونه وصورتها بباله ببجامتها الورديه شعرها المنسدل على كتوفها ملامحها الحاده والملائكيه " ..ضحك ضحكه شيطانيه : ههههههههآآآآي .. بتندمين والله بتندمين بس كل شي بوقته حلوو ..اخلص من ليان وندى واسوي اللي براسي ههههههههههههههه
    رغم كل اللي يصير له لكن وحشه مستحيل يموت .. وحشه معاه بكل مكان وبكل ظروفه بحلوها وبمرها مهما تضاربت معه الظروف يبقى مثل ماهو ولا يتغير

    :::
    :::
    :::

    دانا دخلت تجري للغرفه : الحقوووآآ .. فهد انجن صوت ضحكه واصل للصاله
    ليان تمسح دموعها : الله يرحم والديك ماني طايقه نفسي وراسي يعورني وبطني .. كل شي فيني يألمني لا تزيدين علي
    ندى وقلبها مليان حقد عليها صرخت عليها : ليش تسوين فيني كذا ياليان ويش ضريتك فيه عشان تضريني .. ماراح اسامحك

    ليان : مابي اشرح لك لاني تعبانه ولافيني اتكلم
    ندى : لا تتكلمين لكن ربي بينتقم منك
    ليان نزلت دموعها : لا تدعين علي اللي فيني كافيني
    ندى : انتي مافيك الا الخبث والحقد .. قولي ويش فيك غيرها
    ليان ميته من البكاء : انتي ماتدرين عن شي كلكم ما تدرون عن شي لا تظلموني
    دانا : انتي ظالمه ... كيف نظلمك
    ليان تصارخ علهم : حرام عليكم ارحمووووووووني

    :::
    :::
    :::


    ببيت مها ..
    تهاني : ماتوقعت اخوي متزوج وحده سنعه زيك
    مها : تسلمي ياروحي انتي
    ام بندر : الله يوفقكم ويرزقكم من اوسع ابوابه .. واشوف عيالكم ياررب
    مها تبوس راسها : امين ياخالتي ..
    تهاني : بندر .. بندر .. بــنـــدر
    بندر صحى من سرحانه : ويش تبين ياهادمة اللذات
    تهاني ميته ضحك : ههههههههه عيونك شوي وتطلع .. ترى بتمل من شوفتها
    بندر يضربها على يدها : انطمي ابرك لك
    امها : تهانيووه .. اسكتي عن الكلام الماصخ
    مها تبتسم وخدودها حمرت من كلام تهاني وتلميحاتها : ماقالت شي ياخالتي ويش فيكم عليها
    تهاني : قولي لهم .. اكلوني اكل بسم الله علي
    امها : هذي اذا عطيناها وجه تمادت
    تهاني : يــــمــــه ويش ذا الكلام ويش اسوي اذا طالعه عليك كلامي واجد
    امها رمت عليها الكاسة البلاسيتك : انا هرجي واجد ياللي ماتستحين
    بندر ومها : هههههههههههههههههههههههههه

    تهاني : مو قصدي بس ابوي كان اطرم ما يتكلم يعني اذا ماطلعت عليه بطلع على مين
    مها : خلاص ياتوتو ترى خالتي بتزعل عليك
    تهاني : عاد الا زعل ام بندر .. اخق عليها انا مقوى على زعلها
    امها : هين ياللي ماتقوين
    بندر يبوس راس امه : الله لايحرمنا منك يالغاليه
    الكل : امين
    مها : والله ياخالتي انك بمقام امي الله يرحمها
    ام بندر : الله يرحمها يايمه .. واني معزتك من معزة هناء بنتي

    :::
    :::
    :::

    كانت ماسكه ملف المحاضره تقراءه وتراجع معلوماتها .. دخلت شوق بالاب توب حقها ..
    شوق : شهد تعالي شوفي هذا الفستان عاجبني
    شهد : اشوف .. حلوو بس اللون مرره بايخ .. بس ليش تبينه
    شوق : افكر نفصله لريم عشان ملكتها بين الفصلين
    رغد : لفي الاب توب بشوفه ... فلت لها شوق الاب
    رغد : حلوو الموديل بس لازم اللون يتغير
    شوق : اكيد اللون بنغيره .. ورجعت لملفها
    شهد : اقولك شوق وريني ويش عندك بالاب بنزل على جوالي
    شوق : طيب خذي فرفري فيه بروح اشوف العشاء بالمطبخ
    شهد : طيب .. زبطت جلستها وفتحت بلوتوثها وصارت تنزل على جوالها كل شي يعجبها
    شغلت ملف Real Player لفتها اسمه .. وتفاجئت وهي تسمع الانشوده



    تــوّج صغيــرة وابتديتي تحــبين !!
    من علمــك ليل السهــر يا صغيرهـ ؟!
    بدري عليك العشــق يا بنت هالحين .!
    حرآآم هذأأأ القلب وشهـــو مصيـــرهـ !!




    إنتي بريــئهـ في آلهـــوى ليه تشقــين ؟
    دروووبه طوآآآل عـــليك وعـــسيــرهـ !!
    رحتي بدرب مآآآآآ له اصل عنأأأأوين ..
    وانتي مشــآآآويييرك من أول قصيييرهـ




    خليـــتي درووسـك ! وصرتي تحــــآآآآتييين !
    الدرررس بديييرهـ وانتييي بديـــررررهـ ؟!
    وصرررتي بعــد هذأأأ تغـــآآآآرييين ..!
    والمشكلللة يا بنــــــــت منتي خــبيرهـ




    نصييحتي لكـ كآآآن وددك ترررديــــن !
    يم السعاااادة والحيآآآة المثييـــــرهـ
    خلك جوآآآ آلعــايلة لااااا تعديــــن ..
    ماما و بابا والعجـــــوووز الظـــريــرهـ


    رغد انسجمت مع الانشوده تحس انها تحكي عنها وعن حبها ... تذكرت عبدالله وبدون شعور تركت كل اللي بيدها
    ح لوه نعيش{ الحب}
    .. بقلـ♥ـوب .. الأطفال .!
    وأحلى لو أن " العمر كله { طفوله }..
    "مغروره أنا"
    من يوم حببتني فيك..
    أشوف كل"الناس"بطرف عيني..
    {دلعتني} .. {دللتني}
    كيف أجازيك.؟!
    ماعندي إلآالحبليته يكفي..!!

    عجزت أفكر..!!
    ودي أعطيك..
    وأعطيك" ودي"
    ..أحبـ؛ـك..
    فوق حبي ووصفي..

    شهد : وـآآآآآآآو الانشوده تهبل
    رغد تغمض عيونها : اي والله تهبل تخليك تعيشين جو ثاني
    شهد : ماتوقعت ان الاناشيد احلى من الاغاني
    رغد : تصدقي ولا انا ..
    شهد : والله شووقه ماهي سهله عندها مجلد كامل كله اناشيد
    رغد : نفسي اكون زيها يعني مو ملتزمه مرره او مفرطه مرره
    شهد : يابختها والله اغبطها حاولت اصير زيها بس مافي فايده
    رغد : الله كريم ماتدرين يمكن نتغير بين يوم وليله
    شهد : بس لازم نأخذ بالاسباب

    :::
    :::






  6. #26
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بدويه برستيج
    الحالة : بدويه برستيج غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 94248
    تاريخ التسجيل : 19-03-12
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 315
    التقييم : 16
    Array

    افتراضي رد: رواية ياخاطفي وين القى عزتي في زمان المذله كاملة


    يـــوم الاربعاء بعد المغرب

    ببيت لينا ..

    ريم : والله ما اكذب عليك
    لينا بفرح : يعني بالاجازة الاسبوع عندنا عزومه

    سحر تبي تزعلها : ياويلي على قطه الوجه يمكن مانعزمك
    لينا تلف عنها : انتي اسكتي اصلا بجي حتى لو ماعزمتوني
    سحر : قلت حشريه تحبين تحشرين نفسك
    ريم تعرف حركات سحر : ههههههههه لا عاد الا ليونتي اول وحده تنعزم
    لينا تقلب عيونها وتطالع بسحر : تعلمي ياحظي وانتي .." تقلدها " .. تحشرين نفسك
    سحر ماتت ضحك على شكل لينا : هههههههه انكت معك يادووبه
    لينا تضحك : ادري بس انا بحشر نفسي يعني بحشر نفسي
    ريم :طيب ويش رايك ايش اشتري فستان
    لينا تفكر : مدري .. بس اتوقع الوردي حلوو
    سحر : وع كل البنات بالملكه وردي خلاص صار قديم وبايخ
    ريم : اجل ويش اختار
    سحر : اسود ههههههه
    لينا : ايه اسود لانك بتودعين العنوسه
    ريم تضربها على يدها : عنوسه بعينك .. اصلا انا بعدي بعمر الزهور
    سحر تصفق : ياهووووه قال عمر الزهور
    لينا : اقولكم تعالوا بوريكم فستاني بزواج خخالتي يمكن يعجبك
    ريم : يالله وريني
    سحر : انا بشرب قهوه ومتكسره مافيني اقوم معك
    لينا تمد لسانه : احسن توفرين علينا خخخخ
    سحر : ابوك يالبخل .. رحوا بس لاتتاخرون ابي اسولف معكم
    ريم : طيب بس ضفي رجولك ذي .. تحسبين نفسك هيفاء والا نانسي
    سحر : لا سحر هه هه هه يالله بس قولي غيرانه من بياضي
    لينا : اقول لوعتي كبدي برجولك استريها بس هههههه
    ريم كانت لابسه بنطلون برمودا جينز وبدي ليموني حفر ورافعه شعرها ذيل حصان
    اما سحر لابسه تنوره قصيره ساتره نص الفخذ كلها ورود احمر وسماوي وبدي حبل احمر فيه ورده لونها سماوي على جنب ومجعده شعرها
    سحر تاخذ صحن المكسرات وتطنشهم : اقول ابي هواء لو سمحتم بروق
    لينا : عشنا وشفنا امشي ريومه خلينا نروح الغرفه نخطط
    ريم : يالله مشينا ...
    تركوا سحر لحالها بالمجلس تتقهوى .. اخذت الجوال حق رغد معاها عشان اذا خلصوا يكلمون جلالي .. جلست تقلب فيه وتشوف الرسايل .. ومصدومه رفعت رجلها على الطاوله عشان تركز بالكلام اللي تقراه وتشوف رسايل حب وغرام ..
    سحر ( مين عبودي ؟!. لالا لايروح فكرك بعيد ياسحر اكيد وحده من البنات ومسميتها كذا ..بس الرسايل تدل على انهم يحبون بعض .. ياربي ويش ذا مالي الا اواجهها ايه اواجها عشان تعترف .. بس رغد عاقله ماتسوي ذي الحركات .. والله احترت اووف انــا مالي الا اكلمها واشوف )..
    رفعت راسها من الجوال بتأخذ فنجان القهوه وانصدمت وهي تشوف ولد واقف قدامها تعلقت نظراتها فيه تجمدت مكانها نست نفسها من الصدمه ماتدري كم مر من الوقت وهي تطالعه تحس قلبها بيوقف من الاحراج واخيرا رجع لها تفكيرها تذكرت لبسها وسحبت اقرب خداديه وغطت فيها وجهها ..

    آمــا عنده اول ماحس على نفسه من حركتها لما غطت وجهها تحرك ورجع غرفته وهو مرتبك مرره خايف من لينا وبنفس الوقت مو مستوعب انه دخل بالغلط .. وقلبها بداخله ينبض بسرعه
    معاذ ( وي وي وي ويش اللي شفته هذي بنت والا ملاك .. امووت على ذيك النعومه والبراءه والا الشعر ...آآآه بس ودي اعرف اسمها .. توه يحس بنفسه ويفكر ...بس ويش جابها ببيتنا يمكن صديقة لينا ..لالا ماتوقع الكمخه ذيك تعرف وحده بالجمال هذا .. ياويل حالي بس اروح ملح انا لازم استفسر من لينا واحاول اجيب خبرها )

    بالمجلس
    كانت مرتبكه وملامحها متغيره .
    ريم : سحر ويش فيك ؟
    سحر : هاه لا ولا شي
    لينا تطالعها بتفحص : يابنت شوفي وجهك كيف متغير تركناك مافيك شي رجعنا وحالك مقلوب
    سحر : والله مافيني شي .. ويش فيكم انتم بس بطني توجعني شوي
    لينا : بلا دلع وتحملي .. تقولين عندك سوالف سولفي
    سحر : وين اسولف وانا... وتداركت نفسها وسكتت
    ريم : لالا في شي صاير تكلمي يالله
    لينا : والله ماتطلعين من هنا الا وانتي قايله اللي عندك
    سحر تفكر يدها ببعض : الحقيقه هي ان في واحد دخل المجلس علي فجأه .. تعلقت عيونها بلينا .. مدري مين ياليوونه خوفني مرره قلبي كان بيوقف من الفجعه
    لينا : متذكره شكله ؟.
    سحر : نص ونص بس احسه زي السراب لانه جاء فجأه
    لينا : لابس ثوب والا بنطلون
    سحر : لا بنطلون جينز وبلوزه كت لونها بني او زيتي مو متذكره
    لينا جلست تضحك بشكل هستيري : حصل خير .. هذا معاذووه الغبي ترى مايدري انكم بتجون لانه كان نايم ببيت عمي
    سحر ودمعتها بعينها : بس شكلي كان يفشل رجل شرق ورجل غرب
    ريم تضحك : ههههههه يالله عادي يمكن اغريتيه بشكلك .. لينا روحي شوفي اخوك اخاف خق بآرضه
    لينا : بروح اشوفه دقيقه واجي .. طلعت بسرعه وراحت لغرفته وفتحتها بقووه
    معاذ يلبس بلوزته : خير خير داخله مثل دراغولا
    لينا تحط يدها على خصرها : الحين ماتعرف تدخل تتنحنح كنت بتجلط البنت
    معاذ ابتسم وترك بلوزته : تعرفينها
    لينا : ويش خصك انت
    معاذ : والله يالينا لا اعطيك الاب توب لك بدل هذا الخربان حق امي .. وكل اللي تطلبينه اعطيك هو .. ويش اسمها تكفين
    لينا : هي صديقتي وبس غير كذا ماراح اقولك شي
    معاذ بسخريه : انتي تعرفين اشكال زي كذا ..ههههههههه تطورات
    لينا حمر وجهها من العصبيه : اقول طس عني .. وراحت للمجلس معصبه مرره

    ريم : ياساتر ويش فيك بعد ..
    سحر تضحك على شكل لينا : امووت على المعصبه
    لينا : السخيف انا اوريه
    ريم : ليش ويش قال لك
    لينا : يقول ليش داخله مثل دراغولا
    ريم وسحر : هههههههههههههههـــآآآآآآآي
    لينا : لا تبون تضحكون زين اسمعوا ويش يقول ...

    :::
    :::
    :::




    محتآج اسولف معاك ..

    والله..
    .......... والله ..
    ..................... والله ..
    محتاج اسمعك . . !
    ..................محتآج اضمك حبيبي{



    واجمع احلامي{ معك ..




    محتآج ..
    محتآج ..
    محتآج ..
    محتآج ..




    لو سمحت .. !
    بكلمتين} -- عن عذابي والسنين
    انا بغيابك اتوه ~
    والله ذوبني الحنين ~




    انت يالحب الكبير

    عن جميع الناس غير . . !
    {~ انت يانبضْ..الفؤاد ..
    والله مشغلنيْ كثيـرْ . .
    والله مشغلنيْ كثيـرْ . .
    والله مشغلنيْكثيـرْ . .
    والله مشغلنيْ كثيـرْ . .
    والله مشغلنيْ كثيـرْ






    . .

    قفلت دفترها وخانتها دمعتها اللي ذرفتها على ذكرى سنين مرت .. ذكرى كانت تعيشها بفرح وتنتظرها من كانت طفله كانت تعد الايام والسنين حتى تكبر ويتحقق حلمها الوردي .. قبل ان يحكم عليها بالاعدام الحياتي .. تركها وخان حبه لها تركها لجل شي كان مقدر ومكتوب عليها جرحه لها كان تاثيره عليها اكثر من اي شي ثاني.. طعنته لها كان آلمه غير عن كل الآلم اللي ذاقت مرارتها طوال سنينها التي عدت
    دفنت وجهها بمخدتها جلست تبكي بحرقه وعذاب صارت تهذي بكلماتها .. بكت الى ان جف دمعها ..بكت الى ان تجرح خدها ..بكت الى ان تصدعت الجمادات حولها .. بكت ولازالت تبكي على حالها
    شوق : ليش يا احمد تركتني ليش ... ليش خنت حبنا وطعنته .. آآآآآه ياقلبي ماجرحه كثر جرحك انت .. ماني قادره اطاوع عقلي وانساك .. كيف انسى حب 10 سنوات كيف انسى ايامك ولياليك .. ذبحتني اكثر من فهد .. كل واحد ذبحني من جهه عايشه طول عمري بحسرتي .. آآآه ياقلــه حيلتي ..آآآه ياحزني الابدي ...آآآه وبعدها آآآه وآآآه وآآآه
    اشتكت وسادتها من الدموع اشتكت غرفتها من تحمل الهموم .. دفترها امتلى من احزانها وكلماتها العذابيه اصبحت بلا هويه.. تعيش على هوامش الحياه لاتكاد ان تكون كغيرها
    ولكن ايمانها يكفي بان يجعل الامل يسري بداخلها مسرى الدم .. ايمانها وثقتها بربها
    تجعلها واثقه برحمته ورزقه لها .. وايضا باذن يسعدها بدنياتها وان يساعدها على تربية خواتها وبنات عمها اللي اصبحوا امانه برقبتها ..

    :::
    :::

    ببيت فهد

    فهد : يالله بنرجع الرياض ..
    ليان والصداع ذابحها : بنرجع الحين
    فهد يصد عنها : ايه الحين جهزوا اغراضكم يالله
    ندى : بس ماحجزنا
    فهد : بنروح بطيارتي الخاصه
    دانا : انت عندك طياره خاصه
    فهد : ايه وبلا كلام كثير يالله اخلصوا علي عشان نوصل بدري
    ليان تطلع الدرج بسرعه وترح الغرفه ركض.. تدور بشنطتها دواها لكن مالقته .. عصبت .. صارت تدور بكل مكان وتبكي ..
    ليان : وين راح وين ... لايكون خلص آآآه ياربي ويش اسوي بمووت من الصداع .. لازم ادور لازم
    ندى كانت وراها وتسمع كلامها : ويش تدورين ؟؟
    ليان : بندول .. ابي بندول الصداع ذابحني ..
    ندى : آهـــا .. بروح ادور لك .. جهزي اغراضك
    ليان : اغراضي جاهزه بس ابي الصداع يخف شوي
    دانا دخلت ترتب شنطتها وتطالع ليان اللي رمت نفسها على السرير وماسكه راسها من الالم
    دانا : ليان راسك يوجعك بالحيل ؟؟
    ليان بتعب وعصبيه : ايه ايه .. روحي عني اتركيني لحالي
    دانا : طيب طيب لا تنافخين ... لفت عنها وهي كارهتها مره
    نزلت للصاله وهي تفكر بليان .. جلست قبال فهد
    فهد : ليش قالبه خلقتك ..
    دانا : ليان تعبانه وراسها يوجعها مــ..... قاطعها صريخ ليان الهستيري

    بالغرفه ..
    ندى بخوف : مالقيت والله العظيم مالقيت
    ليان شبه منهاره : وشلون مالقيتي ... دبري لي بنادول بمووت من راسي بموووت
    ندى : ويش اسوي لك طيب تحملي الوجع
    ليان ماسكه راسها : آآآآآآآآآآآآآه الالم بيذبحني ماتفهمين روحي دوري لي شي يسكنه لي
    دخل فهد ودانا بسرعه .. وهو يشوف حالتها
    فهد مسكها بقوه واعطاها كف صدم ندى ودانا فيه .....


    ؛؛






  7. #27
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بدويه برستيج
    الحالة : بدويه برستيج غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 94248
    تاريخ التسجيل : 19-03-12
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 315
    التقييم : 16
    Array

    افتراضي رد: رواية ياخاطفي وين القى عزتي في زمان المذله كاملة


    الـــبــآرت الخــآمــس عشر

    رحلت بغربة دياري
    أدوربالحياة إنسان
    أدور من يفهمني ..
    وبجرحي يواسيني
    لقيت إني على طبعي ...
    وعلى صدقي كثيرأنهان....
    تعبت ومالقيت إللي على همي يقاسمني.


    :::
    :::
    :::

    بــعد اســبوع ..

    بــآلمــديــنــه

    سحر : ويش رايكم نروح المزرعه نغير جو واليوم الجو غيوم وامطار
    شوق : طيب بكلم عمي بقوله بنجيه بالمزرعه
    رغد : دقي وقولي لنا بسرعه عشان نجهز
    شوق : اوكي حتى عماتي راح اكلمهم يروحون معنا
    قبل تفتح جوالها .. دقت ام سامر
    شوق : هلا عمتي توي بدق عليك
    ام سامر : اخباركم .. ويش مسوين
    شوق : بخير الحمدلله ..كيفك انتي والعيال
    ام سامر : الحمدلله بخير .. شوقه انا داقه اقولكم اننا بالطريق للمزرعه تعالوا
    شوق : ههههههه توي بكلم عمي
    ام سامر : خلاص يالله الحقونا قبل يأذن الظهر
    شوق : اوكي الحين بقول للبنات يستعجلون ... قفلت من عمتها وبسرعه تجهزوا لان كلهم متحمسين والجو حلو

    بالسياره
    ريم : بنات شوفوا في مطر عالقزاز
    رغد : افتحي الشباك ريحة المطر تجنن
    شهد وفيها النوم : تكفوووووون كوايـــت نعسانه مووت
    هنادي كانت وراها اخذت علبه المويه ورشتها على شهد ... انطلقت صرخات شهد بالسياره ..
    شهد : غــــــــبببيييـــــــــــــه انتي ...
    هنادي تضحك : صحصحي معنا بدل الكسل والخمول حقك
    شهد تنزل طرحتها اللي مبلوله مويه .. وتلف على المقاعد الخلفيه ..: هين ياهنادي ماراح انسها لك وبردها
    هنادي : طيب طيب الله يوفقك .. "اخذت الكيس اللي جابته من السوبر ماركت "..مين تبي سنكرس
    سحر لفت عليها : طبعا انا .. اعطيني سفن وسنكرس ..<<بسكوتي ومشروبي المفضل بالكشتات خخ
    ريم : جبتي كيندر ؟!
    هنادي تدسه عن ريم : لا ماجبته غالي صاير بــ3 ريال
    ريم : والله لو بعشره بتجبينه بس اعطيني شفتك حطيتيه بالشنطه
    هنادي : شوفي بعطيك واحد بس غيره لاتحلمين فيه
    ريم عصبت : هيه انتي .. انا اعطيتك عشره وقلت لك ويش تجيبين لي ولسحر ... يالله هاتي طلباتنا
    هنادي رمت العشره بوجهها : خذيها اصلا انا مشتريه كل شي من بنكي الخاص
    سمر : قصدك من بنك السرقات اللي تسرقين من فلوسنا طول الشهر
    هنادي تفتح بسكوت تويكس وتاكله بلامبالاه : والله مهما تعددوا الاشخاص فالمال واحد .. مال ابوي يعني حلالي ..
    سحر فتحت عيونها على كبرها : الحين عرفت كل مافتحت درجي القى فلوسي ناقصه .. اثاريك تسرقين
    رغد صرخت عليهم : الله يرجكم الله اللي يقول انكم سيدات اعمال ترى كلها ريال وريالين ومسوين لها قضيه ريم تحط يدها على خصرها : مهما كان اسمها سرقه وهالخبله ذي ماتعرف الحلال والحرام
    هنادي : وابشرك بعد بسحب منك لما تاخذين مهرك .. بصفيك على الحديده
    شوق : هههههههههههههههههههههههه الله يرجك ياهنادي ماتتركين سوالفك .. ترى تكذب عليكم انا اعطيتها الفلوس
    هنادي : انا وانتي واحد صح شوووقتي ؟؟!
    شوق : صح ياقلبي .. يالله عاد عن الهوشات شوفوا الجو كيف يجنن
    سحر تحط على الشباك وتتنهد : آآآآآآآآآآه ... كلهم لفوا عليها مستغربين من حركتها
    شهد : سلامتك من الآه ..
    هنادي تطالع بالطريق وعايشه الموقف : آآخ بس لو معي حبيبي .. ونتمشى بذا الجو .. ويمسك يدي ويقول لي احبك ياهنودتي .. وانا خدودي تصير حمراء واضربه على يده اقوله ترى استحي ...
    خيم السكوت على البنات .. وبعدها انطلقت ضحكاتهم ..حتى السواق يضحك
    الكل : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههـــــآآآآآآآآ آآآآي
    رغد ميته ضحك : ههههههه لالالا .. فيك شي اليوم ياهنادي
    جلالي : هنادي انت لا يحلم انت مايعرف رومنسيه زوج في قول اهبك انت في شوته بعيد
    الكل : هههههههههههههههههههههههههههه
    شهد تتكلم : اشـــ...ــووف .. وجــ...ـهــ...ك ههههههههههه
    هنادي تلف عنهم : بلاكم مستهينين فيني ..
    سمر : اشك انك تعرفين الرومنسيه ..
    هنادي : اقول اسكتووا بس ويش عرفكم فيني
    شوق : ههههههه لاتزعلين بس لو شفتي شكلك وانتي تحلمين .. يضحكـــــك
    هنادي : عادي اهم شي واثقه بنفسي
    شهد صحت زين : امووت على الواثقين . اقولك لقطي خشتك
    رغد تضحك : شوفي خشمها يرقص
    هنادي : يرقص .. ليش هو خشم والا خصر
    ريم وسحر وسمر : ههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    شوق : والله عليك كلمات ياهنادي مدي من وين مطلعتها ..
    هنادي: ماتشوفين لخبله ذي تقولي خشمك يرقص
    شهد : محش يالدلخه
    هنادي ترمي عليها شيبس ليز : اقول اكلي وانتي ساكته
    شهد : يم يم .. الحين بفرمه من الجوع
    ريم : شوق بس عمتي ام سامر اللي راحوا
    سمر : ياليت تجي هديل وحنين
    هنادي : ايه ياليت تفلها هدووله معي .. مو انتم الله لا يبلنا بس جالسات
    شوق : خلاص قربنا اهجدوا

    :::
    :::
    :::

    بالرياض ...
    فهد : انا مضطر ارجع جده يبه
    ابو رياض : ليش ماتستقر هنا وانا ابوك ..
    فهد : يبه كم مره تفتح معي هالموضوع قلت لك ماقدر اجي هنا والحياه متعود عليها هناك
    ابو رياض : هناك مثل هنا .. لازم ترجع وتكون مع اهلك وجماعتك هنا
    فهد : يرد الله خير ... ان شاء الله مايصير الا اللي يرضيك
    رياض : متى طيارتك
    فهد : المغرب
    ام رياض : الحمدلله يعني بتتغدى معنا
    فهد ابتسم : ايه ياخالتي بتغدا معكم
    ندى وقفت بتطلع غرفتها ..
    ابو رياض : على وين ياندوو ؟؟
    ندى : بروح غرفتي يبه .. وعيونها على فهد اللي نظراته له حرقتها من اول الجلسه
    امها : اجلسي معنا يايمه .. ليش تحبسين روحك بغرفتك انتي صاير لك كم يوم متغيره
    ندى : لا متغيره ولاشي يمه .. بس افكر بالاختبارات ناسيه اني ثالث ثانوي ولازم اشد حيلي
    الكل : الله يوفقك ياررب
    ندى : امين .. الحين بروح غرفتي .. وراحت بسرعه عالغرفه
    اول مادخلت كانت عارفه انه بيلحقها قفلت باب غرفتها .. وجلست على مكتبها .. فتحت لاب توبها الفوشي دخلت على المسن ماشافت ليان ولا دانا اللي كانوا 24 ساعه على المسن
    ندى : يارربي وين اختفوا من رجعنا مالهم حس حتى جوالاتهم مقفله ... ويش سوى معهم فهد ... آآآآه حتى الطلعه محاسبني عليها .. تذكرت صورها والمقاطع ..مسكت راسها تحس بدوخه وصداع ..
    ندى ويدها على راسها : متى اخلص من المشكله ذي .. فهد احس ولاهامه اللي صار معنا لو يدري ابوي والله غير يذبحني والا هزاع آآآآه بـــــس راح اموت من التفكير حتى نوم ماتهنى فيه ... مشت باتجاه سريرها قبل تجلس اندق باب غرفتها ..
    ندى : ميـــن ؟!
    امها : افتحي ياندى .
    ندى : ياربي اكيد بتسالني كالعاده وتزن فوق راسي لين تعرف لكن مستحيل اقول ..

    :::
    :::
    :::

    بالمزرعه ..
    هنادي : خلونا نلعب غميمه ..
    خلود : موافقه ..
    ريم : بس بدون غش خص نص هنووده
    هنادي تكشر : ياربي ليش دايم يركزون علي بالغش بالمدرسه وبالبيت وبكل مكان .. اووف
    سحر تدقها بقوه : هيه لاتكوني ماتدرين ليش
    هنادي : لا ماعرف ليش علميني ؟
    سحر : لانك اكبر نصابه على سطح الارض
    هنادي : طيب طيب خلونا نبدأ بسررعه ..
    خلوود : ريم عليك العد .. يالله ابدي

    بجــهـه قريبه ماهي بعيده كثير كانت شهد ورغد مع بعض
    شهد : احس مستواي رجع حسن من اول
    رغد : ايه ملاحظة .. بعد اللي صار تغيرت فيك اشياء كثيره
    شهد ترجع شعرها عن وجهها لان الهواء يلعب فيه : اممم زي ويش تغير فيني
    رغد : اخلاقك مرره متحسنه حتى مع شوق وانتي تكرهينها
    شهد تغير وجهها : لاتقولي تكرهينها يمكن ماحسيت فيها بس مهما صار هي اختي وبتظل اختي
    رغد : مشاء الله والله في تحسن ملحوظ بقناعاتك ..
    شهد : رغد بلا تطنز ..
    رغد : انا ماتطنز على قولتك .. بس تعالي كوثر علامها علينا
    شهد باستغراب : علمي علمك .. ماتطيف مني كلمه على طول تشب فيني
    رغد : يالله بالمهفي ويش نبي فيها اللي يبينا نبيه غير كذا الله يسهل عليه
    شهد : صدقتي ... الا شخبار عبودك يحلووه
    رغد : اخـــبـــ...... قاطعهتها نغمه الرسايل
    شهد تشوف الساعه ومستغربه : مين اللي يرسل الحين
    رغد كمان باستغراب : مدري بشوف الحين .. اول مافتحتها ارتسمت بسمه عذبه على شفاتها وقرات احرف رسالتها اللي اخذتها لدنيا ثانيه



    صبآح آلخير" يـ/ آحلى صبأح بدنَيتيَ ،،



    صبآح آلنور" يـ/ نور طلَعوآلقلبً حيأ به .."



    هلآ بآلحبً يومَ أنهً تغنى وطلتهً "طله) ،،



    هلآ بـ\ آلشوقًَ لأ غردَ منَ محيأك وعذآبه ..]



    حضؤركَ بهجَة آلجوريً وزهرًألكآديَ:



    وفلة حضّوركً بهآ ! رومأنسيهً "



    وموسيقى× حيلَ جذآبه×


    شهد : ههههههههههه اكيد عبوود
    رغد بانت غمازاتها من ابتسامتها : يس افكورس ماي بيبي
    شهد تقلدها : ماي بيبي .. هاتي خلينا نشوف حبيبك ويش كاتب لك .. قرأت الرساله
    شهد : وـآآآآـو صراحه مرره حلو المسج
    رغد تسحب الجوال وتضمه لصدرها : وه بس فديته .. تكفين ياشهد تقولين الصدق بالله مافيه ملح يذوب الواحد ط
    شهد : ملح !!.. الله يخلف على عقلك بس
    رغد تغمض عيونها وتتذكر شكله : وي وي فديته والله يجنني بكل مافيه بسماره بغترته بسكسوكته بشعره .. آآآآه اروح ملح معه
    شهد : هو ماهوشين بس تبين الحق انتي تخبين عليه هو بس من عيونك راح فيها كيف لو شاف وجهك .. وتمقل بك زين والله غير يستخف
    رغد : بس بعيوني احلى من العالم كلها
    شهد : وووع والله اللي دايم معه خويه بالشكل احلى منه ولا في وجه مقارنه بينهم
    رغد تفكر : قصدك يوسف خويه ؟؟!!
    شهد : والله مدري ويش اسمه بس اللي مره تهاوشت معه
    رغد : ايه ذاك يقول عبود البنات يغازلونه صح احلى بالشكل بس سامج مايعجبني مرره الولد اذا جاء مزييوون مره وابيض وناعم مايدخل مزاجي احسن شي لما تحسين فيه رجوله بشكله وتعامله زي عبودي فديته
    شهد : اقول ويش رايك نروح عند عمتي وشوق ابرك لنا من سوالفك لوعتي كبدي بعبودك ووع عليك وعليه
    رغد تمشي قبلها : اقول مناك تحصلين واحد مثله روحي زين ... واتجهت للبيت .. وشهد تضحك وتلحقها

    كانت تدور لها لها مكان تخبئ نفسها فيه عن خلود عشان ماتكشفها .. لفت بالمزرعه شافت المستودع قررت انها تتخبئ وراه .. مشت بأتجـــاهه بسررعه .. لما قربت سمعت صوت جاي من داخل المستودع .. شافت الطاقه وراحت لها عشان تشوف مين اللي داخل ..
    ...: خلاص طيب اعرف انك تحبني كل ماشفتني بتعيد لي نفس الكلام
    ...: ويش اسوي بقلبي يحبك من كنا صغار .. بس انتي ماتقدرين حبي لك
    ...: ويش تقول انت !!.. انا احبك زي ماتحبني نسيت رسايلي لك والا تتناسى
    ...: مانسيتها ومستحيل انساها .. ولسى محتفظ فيها وراح احتفظ فيها لاخر يوم بعمري حتى لو كنتي لغيري
    ... مسكت يده بحب : ان شاء الله ما اكون لغيرك .. كل يوم ادعي ان ربي يجمعنا مع بعض ومايفرقنا ونخسر حبنا لبعض
    ...: لو تروحين مني اموووت .. مدري ويش يصير فيني .. انا احب كل مكان يجمعني فيك .. يكفي اني اتنفس نفس الهواء اللي تتنفسيه
    ...: احـــــبــــكـ .... قرب وطبـــع على خدها بوسه تعبر لها عن حبه وعشقه الابدي لها

    لفت بسررعه والدموع مغرقه عيونها .... مشت خطوه وخطوه وخطوه حست الارض تلف
    فيها اللي شافته شل جسمها وعقلها وكل حواسه ... كانت بتطيح لكن استندت على الجدار .. خانها قوتها واندثرت دموعها على خدها الناعم .. تلاشت كل احلامها واصبحت مجرد سراب
    كانت تلاحقها .. تلاحقه من سنين وماكانت تعرف الخافي ... سر انكشف لها كانت جاهله عنه او بالاصح كان من المستحيلات انه يصير .. جلست على الارض وتبي تصرخ وتنادي اي احد
    .. لكن صوتها بذيك اللحظة اختفى .. تحس باحد يخنقها وبدت الدنيا تسود بعينه الى ان غابت
    عن الوعي ..
    بالبيت اللي بالمزرعه ..
    رغد وقفت : انا طالعه اتمشى لحالي ..
    شهد ابتسمت لانها فاهمتها زين : انتبهي لطريقك ..
    رغد تغمز لها : لا تخافين علي ان شاء الله بدير بالي ..
    شوق : مري على الاسطبل شوفي الجموح ..
    رغد : اوكي .. من عيوني .. يالله سيوو
    طلعت وبعدت عن الكل .. اتصلت على رقمه اللي حافظته عن ظهر قلب
    جاء صوت كل وله وشوق لها : يــــآآهــــــــــــــلآ وغــــــــلآ
    رغد : هلا فيك .. كيف حالك مع الجو اللي يجنن ؟!
    عبدالله : الحمدلله مبسوط
    رغد : ماطلعت تتمشى ؟
    عبدالله : لا استنى يوسف والشباب يجون بنطلع على طريق القصيم للاخر الليل ونرجع
    رغد بفرح : صدق !!.. انا بمزرعتنا الحين وعلى طريق القصيم
    عبدالله بصدمه : ياشيخه !!.. شفتي كيف الصدف دايم تجمعنا
    رغد : ايه شايفه .. مدري ويش يسمونه ذا
    عبدالله : اكيد له علاقه بالحب والقلوب
    رغد : واثق بالمره انت ..
    عبدالله : ههههههههههه ايه واثق .. بشريني عنك ويش مسويه
    رغد : والله الحمدلله مستانسه مع الجو الحلووو
    عبدالله : تخيلي لو اننا الحين مع بعض ... اتذكرت كلام هنادي بالسياره ..
    رغد : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    عبدالله : دوم الضحك يارب بس على ويش
    رغد : ذكرتني بكلام اختي اليوم بالسياره ههههههه
    عبدالله : ليه ويش قالت
    رغد تلف بجهة المستودع .: تـــ...ـــقــــ...ــوووول ... شافت سحر على الارض صرخت
    ســــــــحـــــــــــــر .. رمت الجوال وركضت لها
    رغد ترفع راس سحر : سحر سحر .. ويش فيك .. " تهزهــآ" ..سحررررر ارتبكت ماتدري ويش تسوي .. مسكت يدها تشوف نبضها كان بطئ مره ...
    رغد تصارخ : يــــــــــــبــــــــــــه .. الحقوووني .. ســــــحر سحر .. ضربتها على خدها بشويش ..قامت تهذي بكلام
    رغد مصدومه ارتسمت لها الصوره ... وقفت ودخلت المستودع وماشافت احد .. طلعت وجلست تصارخ شافت هنادي جايه تركض ومعها ريم
    ريم من بعيد : ويش فيك رغد
    رغد ودمعتها على خدها : الحقوووني سحر مغمى عليه .. واتجهوا لها

    ::
    ::






  8. #28
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بدويه برستيج
    الحالة : بدويه برستيج غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 94248
    تاريخ التسجيل : 19-03-12
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 315
    التقييم : 16
    Array

    افتراضي رد: رواية ياخاطفي وين القى عزتي في زمان المذله كاملة


    :::
    :::

    يوسف : اهدى يا عبدالله ان شاء الله مافي شي
    عبدالله : وشلون مافي شي وانا اسمعها تصارخ وكأنه تبكي ..
    يوسف : يمكن شافت شي وانفجعت .. والا يمكن احد عندهم صار ه شي خلاص استهدي بالله
    عبدالله : كسرت جوالها ما ترد عليا .. اكيد في شي هي ماترد الا اذا كان في شي
    يوسف يحاول يهديه : خلاص ياشيخ نكدت علي .. قلت لك بأذن الله مافي شي ..
    عبدالله : ياررررب

    ::
    ::

    شوق تمسح على شعرها : سحر ويش تحسين فيه ؟
    سحر تشرب مويه : الحمدلله احسن الحين .
    شهد : ويش صار لك تكلمي ..
    سحر تذكرت اللي شافته وسمعته .. حاولت تتمالك نفسها : كنا نلعب ورحت اتخبئ عن خلود جيت ورى الشجره وحسيت بدوخه وماحسيت بنفسي الا وانا بحضن رغد وبعدها ماحسيت بشي الا لما صحيت قبل شوي ..
    شوق : يمكن قرصك شي
    رغد : لا شيكت عليها اسئلي ريم وهنادي مافي مكان اصابه او شي كذا
    سمر تمسح دموعها : خلي السواق يوديك المستشفى
    سحر : لا مايحتاج الحين بخيرر واقدر امشي
    شوق : لالا خليك مرتاحه
    عمتها : بسويلك شي دافي تشربيه اكيد اخذتي برد مع الهواء البارد والمطر
    رغد تذكرت جوالها : يؤؤ نسيت جوالي بروح اجيبه .. وطلعت تدوره ..
    سمر : وانا بروح مع خلود بالصاله
    هنادي : سحر تبين اجيب لك شي
    سحر : لا مابي شي
    ريم : ممكن تخلونا لحالنا .. ابي اتكلم معها
    شوق وشهد وهنادي : طيب .. وطلعوا برى وقفلوا الباب ..
    ريم : سحر ويش صار ماكان فيك شي
    سحر : سمعتي ويش قلت لهم .. غيره ماصار شي
    ريم : حطي عينك بعيني .. انا اعرفك اكثر من نفسي .. فيك شي
    سحر : ريم بليززز انا تعبانه حيييل .. خليني ارتاح ولاتشغلي بالك مافيني الا كل خير
    ريم بشك : ماني مرتاحه لكلامك احس فيك شي بس راح اخليك على راحتك
    طلعت وخلت سحر لحالها .. نزلت دمعه وحيده .




    ونْ قلْبي مِن مصًآبـہْ ونّـہْ القلبْ الجَـريحْ




    .............. وَنْ مِن فَرقىً حبيبٍ گآنْ لـہْ أغلَى روُحْ




    گآنْ بسْمَـہْ،، گآنْ فَرحَـہْ گآنْ لَـہْ الگوُن الفسِيحْ




    .............. وِيلْ قَلبيْ صَآر يشْگـي عَلّ مَن ضِيمْـہْ يزُوح




    ودّيْ أنسًى ،، ودّيْ أقْسًى ودّيْ أرحَلْ واسْتِريحْ




    .............. ودّيْ أرحَـلْ مِنْ حَيـآتِكْ مَـآ بُقى بالجسِمْ روُحْ




    گنتْ أحِبّگ ،، گنتْ أودّگ ،، گل مَآ جَآلگ صَحِيحْ




    .............. يُومْ گـآنْ الحُبْ شَـآمِخ بينَنآ مِثلْ الصُروحْ




    للأسًفْ إنّي عَرفتْ مَعنًى الحُبْ عِندگ شِحيـحْ




    ..............لإـآ وفِيتْ ولإـآ دَريتْ بإنـہْ [ قِلبيْ بگ ] ينُوحْ




    مـَآتْ حبّگ مَـآتْ نَبضگ قَلبْي أصْبحْ بالضَريحْ




    .............. وَحْدگ قَتلْتْ نَبضْـي لإـآ تِجيْ تَطلبْ السُموحْ




    لإـآ تِحـآوِلْ لْيَّ تِرجعْ،،، لإـآ تَألـفْ أو تَبيحْ




    .............. لإـآ تَعتذِرْ مآلگ أمَلْ مَآني بالقَلبْ الصّفُوحْ




    رآحْ ذآگ الوَقتْ َلوّل رآح مِنگ يالفَصيـْح




    .............. گنتْ طَيّبْ يُومْ أسَـآمِحْ مآ عِدتْ أنْآ ذآگ المزُوحْ




    مِنْ حَيـآتِي يلآ أرحَــلْ مَآ بُقى شيٍ مَليحْ




    .............. گل گذبكْ ،، گلْ گلامگ اگِتشفْتہْ وبوُضوحْ




    صِرتْ اضْحَگ لّبِعآدگ صِرتْ مِنْ قَلبيْ طِريحْ





    ............ مَآتْ ذآگ الشَخصْ الليْ گآنْ مِنْ أجْلگ يِصيْحْ



    دخلت عليها رغد .. مسحت دموعها بسرعه ..
    رغد : اذا تعبانه نأجل كلامنا بعدين
    سحر : ويش عندك ؟!. قولي
    رغد : كنتي تحبينه ياسحر ؟!
    سحر طالعتها بصدمه : ويش تقصدين
    رغد : انتي تدرين بالزبط ويش اقصد .. يوم شفتك طايحه واخذتك بحضني قمتي تهذين بأسمه .. من متى تحبينه ياسحر ؟!
    نزلت دمعتها وجرحت خدها بهدوء .. كيف بتبدأ الكلام كيف بتشرح صدمتها بأغلى انسان بحياتها .. أنسان بنت احلامها الورديه معاه انسان كل عرق فيها يشهد على حبها لها .. كيف بتشرح سهر وتفكيرها فيه سنين طوال .. تلعثمت بكلامها من وين تبدأ ووين تنتهي !!..
    سحر تخبي وجهها بيديها وصوت نحيبها يملئ الغرفه .. اخذتها رغد لحضنها تحالو تهديها وتحسسها بالآمــان وانها بتكون ملجأ وقت ماتحتاجها ..
    رغد تهديها : ياقلبي اهدي البكاء ماراح يفيدك .. بيزيد تعذيبك ..
    سحر تدفن وجهها على صد رغد وتبكي بقووه : صــ..ــدمــنـي !!.. يحـــب اخــ...ــتـ...ــي ..
    يـــحــــب أخــــتــــي ..ائـــــهههههـــئ .. ليش ليش يارغد الحب عذاب ؟!
    رغد تمسح على ظهرها وشعرها بنعومه وهدوء : هو الـــحـــب كذا ياسحر .. ياما أتعب ناس وياما عذب ناس ..ويـــامـــا قـــتــل قــــلــــوب حبت بأخــــلآص
    سحر تبعد عن حضن رغد وتمسك يدها وجهها غرقان بدموعها وصارت تتكلم كلمه وتشهق بعدها الف شهقه : تعرفين ايش معنى يحب اختي .. يحب اللي من دمي ولحمي .. اخر شي توقعته هالشي "غطت وجهها بيدها وقالتها بحرقه ". يارغد قلبي ماات .. والله مات من الكلام اللي سمعته ... سكتت شوي ورجعت بعد ما أخذت نفس طويل وتجددت دموع عينها .
    طول السنين ذي يحبها وانا احلم فيه ...كل يوم وكل ساعه مايفارق خيالي .. بنيت كل شي معه هو .. هو بس ..
    تأثرت بكلامها ..صدمتها في الانسان اللي تحبه وصدمتها اكبر لما اكتشفت إن أختها هي اللي فازت بقلبه وهي كانت عايشه في وهم وحلم انتهى على واقعها المرير .. مسحت بيدها دموعها .. ورفعت الشعر عن وجهها
    رغد ضمت يد سحر بيديها حسستها بالدفئ والحنان : سحر القلب مايختار .. الحب مايترك لك خيار ابدا .. انتي قلبك اختاره وهو قلبه اختار غيرك ... لاتخلي اللي صار لك يأثر عليك وعلى حبك لاختك او يأثر على مستقبلك .. انسي قد ماتقدري او بالآصح تناسي اللي صار لاتوقفي عند العتبه ذي وخليها حافز يحزفك لشي آكبر وآحسن
    سحر آرتاحت شوي بعد ماطلعت اللي بقلبها لكنها لا زآلت تتألم وتحس بضياع وشتات ماحسته من قبل .. مسحت دموعها بمنديل ورمته عاللارض
    رغد باستها على خدها : اتمنى انك تفكرين كويس .. وتتأخذين القرار الصحيح وماتغلطي مره ثانيه .. اخليك الحين مع نفسك ..
    طلعت رغد وسكرت الباب على سحر وتركتها تحاسب نفسها وتفكر باللي صار معها وتتاخذ القرار اللي يناسبها وتكون قادره على إنها تنفذه .. سندت نفسها على الجدار وهي تفكر بكلام سحر لها .. قلبها يألمها على بنت عمها
    رغد ( اللي صار لك ياسحر صعب صعب مرره .. راح يترك فيك أثر مستحيل ينمحى بسهوله
    .. آآه من الحب وسوايآه محد مرتاح .. الله يكون بعونك ياحبي الله يكوون بعونك )

    :::
    :::


    فتحت جوالهــآ تفــآجأت بالمسج الموجود .. اضطربت نبضات قلبها .. استولى عليها الخوف والرعب .. هوى قلبها من بين اضلاعهــآ .. تغيرت ملآمح وجـــهـهـآ وارتبكت .. راحت للمطبخ بسرعه حتى محد يلاحظها.. ارتفعت درجة حرارة جسمها تحس العرق كساها من آولــهــا الى اخرها .. ... اخذت كاس مــاء بارد يمكن يبرد عليهــآ ..
    ستي : مــامــا انتي تعبان ؟؟!!
    شوق : لا .. بس عطشانه شوي .. جلست على الكرسي رجولها ماعاد تحملها تفكر بكلام المسج .. خفق قلبها بسرعه .. وقف الوقت في هذي اللحظة بس تمنت انها ماتت وماكملت حياتها الى هذا الحد
    شوق ( وابــــــــتــــــدت قــصـــــة عــــــذابــــــي بجــــزئــــهـــآ الـــثــــآنــــــي )
    نزلت دمعه يتيمه من عينها .. رفعت اصابعهــآ ومــــســـحــتــــهــآ .. وبــداخــلــهـــآ تتنــمـنــى
    يـــحس فــيـــهـــآ .. يمـــســـح دمــعاتــهــآ ... يشيل من همومها وألآمـــهـــآ التي لاتــعــرف الـــنـــهـــآيـــه ..


    تمنيت ارحل لعالم عليه الفاتحه تقرا
    و رفض موتي يواجهني بوجه القادم المخفي‘
    يا ترى شفتوا جسد ميت ورفض يستقبله قبره !
    انا هذي معاناتي واظن اللي مضى يكفي ..!

    دخلت هديل وشافتها سرحانه ..ملامح وجهها الساحر كلها حزن وسواد الكون مكتسيه .. قربت منها وحطت يدها على كتفها
    هديل وكأنه عرفت اللي شاغل بالها : شووقه ليش جالسه لحالك ؟؟
    شوق : كنت جايه اشرب مويه .. وبرجع بس سبقتيني
    هديل : بس شكلك مرره حزينه وعيونك تلمع ..
    شوق : ههههه يتهيئ لك انا بخير مافيني شي لا تشغلي بالك علي
    هديل : طيب قومي حطي معي الحلى ونروح بعدها للبيت الشعر الجو جونان
    شوق : اوكي يالله طيب

    :::
    :::
    :::

    بعد الغداء
    الكل : الحمدلله ..
    ام رياض : بالعافيه عليكم
    الكل : الله يعافيك
    فهد : انا طالع توصون شي
    ابوه : وين يبه بدري ؟؟.. تونا ماصار موعد طيارتك
    فهد يوقف : بروح اسلم على جدتي من زمان عنه ..
    ام رياض : دايم تسأل عنك
    فهد : والله مقصر معها
    ابوه : سلم عليها يبه ..
    فهد يمشي بخطى واثقه : اشوفكم على خير
    الكل : مع السلامه
    ندى (( اووف اخيرا افتكيت منه كاتم على انفاسي .... افراااااااج ))

    أمــــا بالمدينه بهذا الوقت .. وتحديدا ببيت ابو سيف
    كان ابو سيف عازم اخوانه والعايله كلها على الغداء كالعاده كل اسبوع عند فرد من افراد العايله ..
    كوثر تهمس بأذن ساميه : صح قررتوا الملكه تكون بعد الاختبارات
    ساميه اتعكر مزاجها : ايه صح .. سيف افندي يبغى كذا
    كوثر : انتي شفتيها .. كيف حلووه والا عاديه
    ساميه : ووع قرويه وشكلها مرره بآآآد .. صدقيني انك احلى منها مليوون الف مره بس ويش نقول حظ الله لا يبلانا
    كوثر تلف على الجهه الثانيه والقهر مالي قلبها : اخوك اعمى انا عيال خوالي متهاوشين عندي ورافضتهم وهالسيف ماني عاجبته .. والله حاله
    ساميه ترقع : الله يرزقك اللي احسن منه .. اخوي مافيه خير
    كوثر : بس القلب ومايهوى ياسوسو
    ساميه : يالله هذي قسمه ونصيب
    كوثر (( آآآه يالقهر احس اني بموت من القهر يروح يخطب وحده مانعرفها ويتركني انا ..
    أنــــــــــــا يتركني ... ))
    ساميه تمسك يدها : كوثر وين وصلتي ؟؟!!
    كوثر : معك معك ..
    ساميه : لا منــــتــــ.... سمعت صوت سيف ينادي عند الباب
    سيف : ســـــــــــــآآآمــــــــيـــــــه !
    وقفت بسرعه واتجهت لــه .. وقفت قدامه
    ساميه : نعم ويش تبي
    سيف : في احد من البنات
    ساميه : ايه في كوثر وضحى و جود
    سيف : قولي لهم يروحون الصاله الثانيه بسلم على جدتي واجلس اسولف معاها شوي
    ساميه : لا فشله اقولهم سيف بيدخل اطلعوا ... دفها مع كتفها ورفع صوته
    سيف : لو سمحتم يابنات ابي الم على جدتي مابطول ..
    الجده : يالله يابنات روحوا الغرفه الثانيه الولد بيدخل
    كوثر تاخذ العبايه بيدها : قايمين ياستو مايحتاج تقولي سمعنا الباش مهندس ايش يبغى
    جود تسحب كوثر من يدها لانها عارفه جدتها راح تخاصم كوثر وتهمس لها : ياويلك منها امشي يالله والله بتوريك بعدين عالكلام اللي قلتيه
    كوثر تسحب يدها من جود : امشي امشي بس ..
    ساميه تلف على اخوها : روح ادخل على جدتك يامطيع ذابحك البر ياعيوني
    سيف يصر على اسنانهم ويخفض صوته : بعرف ايش سويت لك حتى تعامليني كذا .. كل هذا عشان خطبت ريم ورفضت اخطب كوثر
    ساميه تعطيه ظهرها وتمشي : انت ادرى .. ياخوي ياولد أمي وأبويا
    سيف ولع من حركتها وكلامها ويحلف ويتوعد فيها بداخله لكن تمالك نفسه عند اللحظة الاخيره .. ومشى بأتجاه صالة الضيوف .. ودخل عليهم
    سيف : الـــــــســـــــلآم عـــــلـــــيـــــكـــــم ...

    :::
    :::
    :::

    بــــعــــد يـــومـــيـــن

    قربت الاختبارات وبدأ العد التنازلي للطلاب والطالبات ..
    كانت تذاكر كيمياء فاتحه الكتاب على سريرها وماسكه القلم والدفتر تسطر اي شي مهم
    بالها ماهو يم الدراسه ولا يم المذآكره .. من بعد اللي صار معها وهي تغيرت صارت انسانه ثانيه .. ازداد هدوئها وقل كلامها .. واغلب وقتها بغرفتها لحالها عذرها الوحيد المذآكره
    لكن بالواقع هي بوادي والمذاكره بوادي ..
    سحر (( مابقى شي كلها ثلاث ايام وتبدأ الاختبارات وانا بالي لسى معاه .. خلاص ياسحر هو مادرى عن حبك ولا سأل فيني ..هو يحب سمر .. ايه يحب اختك .." تكلم صوت ثاني".. بس هي سرقته منك .. سرقت من حبيته طول عمرك ومن ملك قلبك ... " رجع عقلها يتكلم " .. معقوله ياسحر بتحقدي على اختك .. معقوله بتخربي عليها حياتها زي ماخربت حياتك ؟؟.. وهدمت كل الآحلامك وآمالك ؟.. )) حطت يدها على راسها افكار × افكار تدور بتفكيرها
    سحر بأصرار : لازم انسى ... لازززززززززززززززززززززم ..
    دخلت ريم وهي تشوفها شارده البال ..
    ريم : سحووره .. اللي ماخذ عقلك يتهنى فيه
    سحر ابتسمت : الله يسلمك افكر بالاختبارات .. قلقانه مرره اخاف ماجيب نسبه
    ريم تخبطها على يدها : لا ان شاء الله تفائلي بالخير تجديه .. بعدين انا حاسه اننا بننجح وبتفوق كمان الله مايخيبنا .. احنا تعبنا وذاكرنا .. وان شاء الله نحصل اللي نبغاه
    سحر تتنهد تنهيده طويل تطلع كل شي كاتمته بصدرها : يـــــــآآآررررب كون معنا
    ريم ترفع يدها : آمـــــــــيــــــــن يـــــآآآرب

    دخلت برجتها المعتاده ... انقلب جو الغرفه من هدوء وسكون الى ازعاج وصراخ
    ريم وسحر بلآمبالاه لانهم اتعودوا على حالة الهيجان الشبه يوميه لها ..
    هنادي : الله يالاخضر يافن طرب ... علم خصومك ويش معنى اللعب ... وقامت تناقز فوق سريرها
    ريم تصارخ عليها : بـــــــــــــس صجيتينا ... كل ذا فرح
    هنادي : الله يخلف عليك .. ماعندك وطنيه انتي .. السعوديه فازت
    سحر : وخير ياطير اذا فازت الله يقويهم بعد
    هنادي تحط يدها على خصرها : فازت على إيران ... الله تقولين انتي وياها لاتتعبين نفسك وتتابعين المباراه خسرانين مافيها كلام .. وتمد لسانها لهم
    ريم : مبررررررررووووووووك .. بس طسي عنا نبي نذاكر
    هنادي : الله يلطف فيكم .. خذوا اجازة اووف منكم .. خلونا نفرح ونشجع ياختي
    سحر تمسط الدب الابيض اللي اهدتها لينا وترميه علي هنادي : اقووولــــك آآآآووووووت ..اابي اذاكر حسبي الله على بليسك
    هنادي تمشي عنهم وتغني وترقص وتدف اي شي بطريقها مثل المجنونه ..
    ريم : بعرف متى تعقل هنادي وتترك سوالف المبارايات والكوره والخرابيط
    سحر : افلقيني اذا عقلت ابو طبيع مايجوز عن طبعه
    ريم : الله كريم وقادر على انه يغيرها






  9. #29
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بدويه برستيج
    الحالة : بدويه برستيج غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 94248
    تاريخ التسجيل : 19-03-12
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 315
    التقييم : 16
    Array

    افتراضي رد: رواية ياخاطفي وين القى عزتي في زمان المذله كاملة


    بغرفه ثانيه من غرف البيت
    رغد : هههههههههههههههههههه من جدك عبودي
    عبدالله : ايه من جدي اتكلم .. ويش بلاك تضحكين
    رغد : ماتوقعتك تطلبني هذا الطلب
    عبدالله : تحبيني ؟؟
    رغد مدت بوزها : ويش السؤال هذا ياعبودي ؟؟
    عبدالله : جاوبيني بالاول تحبيني والا لا
    رغد : انا ما احبك انا أتــنـــفـــس هـــوآآآك
    عبدالله : مقدر على هذا الكلام يارغودتي
    رغد حمر وجهها : انت اللي تجبرني اقولك هالكلام عليك اسئله الله يسامحك بس ...
    عبدالله : ويش قلتي بطلبي ؟؟
    رغد بتفكير : امممممم خلني افكر حبيبي .. وانا ارد لك خبر
    عبدالله : اذا ماتبي خلاص ماله داعي اهم شي رضاك ياعمري
    رغد : لا مو مسأله ما ابي بس بشوف اوضاعي ناسي اني اختبر
    عبدالله تذكر : يووووه نسيت والله ...
    رغد : ما الومك لا تدرس ولا شي
    عبدالله : نسيتي اني انتساب ياحلوووه بالجامعه
    رغد : انتساب مو انتظام وغبي اذا ماتنجح
    عبدالله : افا عليك انا دايم انجح بمتياز ..
    رغد : يووووه لاتقول يمكن كلها مقبوووول هههههههه
    عبدالله يتغلى عليها : مقبووول هين يالمغروره
    رغد بدلع : يحق لي مغروره ... لأنك انت السبب
    عبدالله : يابنت بتهبلين فيني انتي .. والله العظيم مقدر اتخيل حياتي بدووونك
    رغد ويدها على خدها : وتهقى ان حالي احسن منك ... بالعكس انت حستني حوس بحبك


    دخلت شهد تصارخ :عـــــــــشـــــــــــاء عشاء عشاء ... "وتصرخ بصوت اعلى عشان تسمعه ".. تعالي تعشى برد العشاء وانتي تكلمين الجوال



    رغد تغمز لها وتأشر لكن لاحياة لمن تنادي


    عبدالله : والله يارغودتي صدق يوسف يوم سماها متوحشه ..
    رغد تردد صوت ضحكها بالغرفه من كلمة عبدالله
    عبدالله : روحي تعشي لا تطلع لي مع السماعه وتفرمني
    رغد : هههههههههه اوكـــ....ــــي
    عبدالله : مع السلامه
    رغد بحب وغنج : مع السلامه تؤبر آلبــــي .. قفلت الجوال .. ومسكت شهد يدها وتجرها للصاله جر .
    رغد : بشويش علي بشويش انا ناعمه ما اتحمل خشونتك ..


    لفت عليها شهد وطالعتها بنظرات استحقار وهي متقصده ..نفسها تعمل بوجهاا خرايط
    شهد : لالا امووت على انوثتك ... سوري مادريت انك مثل القطن لازم نداريك
    رغد تضحك على شكل شهد اللي عصبت : امززح ياروحي .. تلف يدها على رقبتها .. لاتصيري بايخه وتزعلي مني .. تدرين اني ما استغنى عن خدماتك
    شهد : انتي اللي ماتقدريني .. يالله روحي تعشي ... لفت عليها رغد وهي تضحك


    رغد : هههههه عجبتيني ..وانتي تقولي عشاء عشاء عشاء ...ههههههه
    شهد تروح للغرفه بغرور : احسن رفع ضغطي الباشا بتاعك


    رغد : امشي بس نتعشى قسم ميته جوووع .. بمووت
    شهد : يالله طيب


    جلسوا الكل على السفره وبدوآ يأكلون وكل وحده تهرج من راسها
    لفت ريم على شوق : شووقه ليش ماتأكلين معنا ..
    شوق : بالعافيه عليكم ياقلبي ... مالي نفس أكل
    ريم : ليش طيب ؟؟.. لك كم يوم ماتأكلين كويس
    شوق : ماعليش كلوآ انتم بالعافيه .. انا رايحه غرفتي بنام ..
    هنادي : بدري الساعه 11
    شوق : احس بتعب وخمول .. اذا مانمتم ذاكرووا اوكي
    ريم وسحر وسمر : اوكي
    هنادي تسايرها : طيب طيب بذاكر
    شوق : ايه ذاكري والا قسم بالله بعلم عمي عليك
    هنادي تمثل : لا تكفين الا ابوي ... قولي له انا ادبي يعني جالسه بالبيت جالسه
    شوق عارفه هنادي وعنادها : طيب سوي اللي تبين انا ليش حارقه نفسي عشانك طز فيك
    هنادي تكمل اكلها : اوكي اوكي بذاكر امممم مكتبه عشانك بس
    رغد وشهد ماتوا ضحك عليها وعلى تفكيرها بتسكت شوق بأسهل ماده وتذاكرها
    شهد : قولي نحو بلاغه .. جغرافيا .. مو مكتبه الله يلطف فيك
    هنادي : والله نفسي اذاكر مكتبه يعني بتصفحها تصفح كمان
    ريم : اللهم لك الحمد انها ادبي .. هذي لو علمي تدج
    هنادي : شفتي اختك كيف تعرف ويش يناسبها ريحت راسها ودخلت ادبي .. الحياه بنعيشها مره وحده خلينا نعيشها زي مانبي


    مشت شوق لغرفتها وتركتهم يتكلمون كلمه هنادي كانت بصفاء نيه وتحمل معنى البراءه والطهر لكن عند شوق كان لها معنى ثاني مختلف جدا ..



    شوق (( الحياه بنعيشها مره وحده .. صح عليك ياهنوو ... بس ويش تقولين بأنسان عاش حياته مدفون بقبره فيها قبل ما يجيه الموت .. ) اخذت دفترها وكتبت فيها كلماتها



    لِعَبتْ بِي " الدنّيا " وِ حَسبّي عليهَا


    ما قَصِرِتْ فِي [ِ طعنتِّي ]ِ


    . . | لِعنبُوِوِوِها ~


    . . | لِعنبُوِوِوِها ~


    . . | لِعنبُوِوِوِها ~


    في هـ الزِمِنْ حتىا بِقايا عِ‘ـَزِوِتِيّ


    خَطوِّا طِعُوِنْ فِي الظَهرِْ وِ نِحتُوِهـا


    يا ليتهُمْ قبلْ إنڪِشَافْ الأقِنعَہ دارِوِ محازِنْ {ِ دنيتّي }ِ وِ عِذرُِوِها


    لعَبوِّا بـ حِ‘ـَسبة ( دمعِتّي ) وِ ألمآسِي


    حتىا مَلامِحْ بـ سْمِتّي ضيعُوِهّا


    وِالله لوِلا رِهبتِڪْ يا إلهّي ~


    لـَ أنهِيّ معَالِمْ عِ‘ـَيشتِّي ڪِلْ أبوُِهـا . . !




    :::



    :::



    :::




    في اسابيع الامتحانات


    بعد مرور اسبوع من احداثنا


    بـــآلـــجـــامعـــــه
    رغد تترجاها : شهووده بليزز .. بس هالمره
    شهد : رغد ماودي تجربين اللي جربته تذكرين ويش كنتي تقولين لي ... الحين انقلبت الآيه


    رغد تمسك شنطتها وتضمها لحظنها : احبه ياشهد والله احبه لدرجه الجنون .. اموت لو يبعد عني لحظة عبدالله لقيت فيه الأم اللي فقدتها .. والاب اللي يغيب عنا بالايام ... الاخت اللي تركتنا وراحت لحياتها .. فيه اشياء واشياء تخليني ابوس الأرض اللي يمشي عليها
    شهد مسكت يدها : عارفه كل اللي تقولينه .. وحاسه فيك بس ياخوفي مايكون حب يارغد الاعجاب بهذا الزمن يشبه الحب كثير .. لكن في فارق بسيط
    رغد بأستغراب : اللي هو ؟؟
    شهد : لما تعجب بشخص وتظن انك تحبه لكن تفضل نفسك عليه بالاول .. لكن لما تحب تفضل اللي تحبه على نفسك واهلك ومالك



    ؛؛




    ومـــضـــــه بــســــيــــطـــه :


    من فلسفتي الخاصه ..اذا حبينا شخص فأننا نكون في اتجاهين ..الاتجــاه الآول نخلص له ونكون اوفياء مهما دارت الايام وان كُــتِــبَ علينا الفراق فأن الحب لــذة مرارتـــه الفراق .. ويكون للشخص حيز ومكان واثر في القلب لا يُــنــتســى .. ونتذكر ماقال ومافعل .. آمـــــــآ اذا كان الاتجاه الــثــاني .. فيكون عنده الانانيه في حب ذاته ويقــدم نفسه على اغلى الناس عنده حتى لو كان يحبه ..فليتيقن انه ليس حبــاً وانما محض اعجاب ليس اكثر ..




    ؛؛
    رغد : حب ياشهد وربي حب ... مستعده اموت لجل يحيا هو ..
    شهد : طيب امشي خلينا نطلع خلصنا اختبار وكل شي
    رغد تشيل شنطتها وعبايتها : يالله بس اول ترى اليوم كشختي غير
    شهد : كنت مستغربه من البيت بس مشيتها بمزاجي
    رغد : طيب ويش رايك قلت
    شهد : تجننين وربي بيخق يوم يشوفك


    مشوا خطوتين والا في صوت وراهم يناديهم ..: بنات بنات
    رغد : هلا كوثر
    كوثر وين رايحين بدري.. اجلسوا نسولف مع بعض
    شهد : والله طالعين مشوار مهم
    كوثر بتفحص وعيونها شوي وتطلع : اي مشوار بكشختك انتي ورغد


    رغد : رايحين لبيت عمتي اليوم
    كوثر : تصدقون لو خواني ماتزوجوا كان خطبتكم لهم .. وربي حرام هالجمال محد يشوفه
    شهد ورغد حمرت وجيههم وتلخبطوا
    شهد : تسلمين كوثر من ذوقك
    رغد بخجل : ماعليش كوثر مضطرين نمشي تأخرنا
    كوثر : طيب بكره ذكروني اقولكم سالفه صارت
    شهد ورغد يأشرون لها : اوكي باي




    بــمــدرســــه البنـــات


    عبير : هههههههههه صدق
    هنادي : لو شفتي شكله وربي تموتين ضحك عليه لسى ماشاف شي تنسيم كفر سيارته ولاشي عند اللي بسوي


    عبير : ياويله وحطيتيه بدماغك ..
    هنادي : خليه يولي وربي لاردها له
    عبير : اووص لاحد يسمعك توهقينا .. امشي يالله
    هنادي : تعالي لينا جايبه صورهم بماليزيا .. خلينا نروح نتفرج الفرجه ببلاش
    عبير : امشي ويش ورانا
    جلسوا عند شلة ريم وسحر
    ريم : خير ليش قطت الوجه
    عبير : بنتفرج !!
    لينا تفتح الالبوم : لحقتوا توي بوريهم .. بسم الله
    سحر تسحبه منها : هاتي بتفرج انا اول


    لينا تغمز لها : يؤؤؤؤؤؤؤؤؤ نسيت انتي عليك توصيه ملكيه في صور خاصه بوريك هي
    ريم فهمت لينا وانفجرت ضحك مع لينا وسحر كأنها ماسمعت شي اخذت الالبوم تتفرج فيه
    هنادي : مين موصي عليها ليوونه
    لينا : امزح انتي الثانيه على طول صدقتي ...
    سحر : ليوونه مين اللي لابس احمر هنا .. وتأشر على الصوره
    لينا فز قلبها : وه وه وه هذا هزوزي فديته
    ريم : هزوزي لايكون هزاع ومدلعته


    لينا : ايه هذا هزاع ويش رايك فيه سحووره
    سحر تتمقل بصورته : مشاء الله يابنت ماتوقعته يحطم القلب .. وربي صاروخ .. سحبت هنادي الصوره .. وهي وعبير يطالعونها
    عبير وهنادي : هذا هزاع يابنت


    لينا : والله العظيم ... بالله مو لايق علي
    ريم : اكيد وين بيلاقي احلى واجمل منك


    لينا : يابعدي ياريومه .. ترفعين معنوياتي
    سحر : بس مرره ماتوقعته كذا ليوونه بس يالله طحتي باللي تتمني
    لينا : وهذا اهم شي .. غمزت لها... عقبالك مع اللي يبيك وميت عليك


    هنادي ترفع يدها للسماء وبرجاء وصوت مترع : امين وانفك من ثنتين بالبيت


    الكل : ههههههههههههههه


    عبير : ياويلي منك هنادي تبين تفتكين منهم
    لينا تهمس لسحر : ترى معي صور لمعاذ ترجاني اوريك هي خخخخخخخخ
    سحر : ووع من زينه يخرع
    لينا : حرام عليك والله انه حلووو
    سحر : طيب حلوو بس مايعجبني
    لينا : ههههههههههههه مالومك وربي يقهر ويفقع المراره


    :::



    :::
    :::


    رغد : ما راح اتأخر .. بس شوي وجايه
    شهد : طيب يالله اخلصي بسرعه
    كانوا موقفين جنب محطه مالها حركه كثيره وهالمكان حددته رغد لعبدالله عشان تقابله


    عبدالله : يالله طس استنى برا
    يوسف : جزاتي تطردني
    عبدالله : اذلف يالله خل رغودتي تدخل هنا يالله
    يوسف يفتح باب السياره ويطلع : الله يازمن ...والله رحنا وطي .. يصير خير ياعبوود


    نزل وراح خلف السياره وركب فوقها وحط رجل على رجل


    شهد : هذا خويه نزل يالله اسرعي
    رغد : بالله كيف شكلي اهم شي الروج


    شهد تدفها : يالله بس لايكثر .. وطلعت رغد واتجهت للسياره ..


    قبل تفتح الباب كان قلبها ينبض بسرعه فظيعه .. ترددت لكنها فتحت الباب اول مافتحته جاا هواء المكيف البارد يبرد عليها حرارة الموقف .. دخلت وبهدوء قاتل سكرت الباب ...
    رغد بنعومه : السلام عليكم
    ارتبك حس انه تهور لما طلبها تمنى انه ماطلبها ولا يرتبك قدامها بذا الشكل وهو الرجال المفروض يكون جريئ
    عبدالله والتوتر بصوته : وعليكم السلام ... هلا رغد ..
    رغد تحس بتوتر فظيع وزاد توترها من توتر عبدالله : كــ..ـــيـــفــــك


    عبدالله : الحمدلله .. كيفك انتي ويش مسويه << بدأ يصير طبيعي الولد خخخخ


    رغد : بشوفتك صرت بخير ..
    تردد يقدمها لها الحين والا يأجلها شوي .. كيف يتكلم وهو متوتر ومضطرب
    رغد هدأت شوي : ايش فيك عبدالله ماتوقعتك بترتبك كثير زي كذا


    عبدالله : شوفتك تربكني ماني مصدق انك بجنبي .
    رغد تحمد ربها انا عليها الثلمه والا بانت ملامحها الخجلانه اللي صارت بلون الدم من الحياء


    (( طيب دامك تستحين من الاول ليش تجين .. بنات اخر زمن .. <<~ كأني دخلت عرض .. شوتـــه لبــــــرآآآ>> ))


    مسك يدها وهو يهمس لها :


    صباحك صبح ما تصبح به آحدقبلك
    صباحك صبح يحفظك ربي الواحد الأحد.
    صباحك وردة زرعها من يحبك للأبد.
    صباحك شهد من ذاقه ماشبع منه أحد


    رغد تضغط على يده : وربـــــي احبــــــكـ ياعبوود


    عبدالله : ماهو اكثر مني صدقيني ... لو بيدي اخذت غصب عن الكل واروح بك لابعد مكان مافيه الا انا وانتي ..


    نزلت راسها كلامه يفجر بداخلها الاحساس .. وقربها منها يزيد خدودها حمره .. ولمست يده تحسسها بأمان فقدته ... نفسها تخلي الوقت يوقف وتعيش معه لحظه ماتنسها عمرها كله ..
    حط يده تحت دقنها ورفع وجهها : لــــيــش خجلانه ؟!!
    رغد ماتدري ويش تقول له لكنها اكتفت بالصمت ... نزل اللثمه عن خدها ... وتوقف الوقت عنده وهو يتـــأمل اللي اســـرت قلبه


    ::
    ::


    شهد : خلوني انزل اروح البقاله اشتري لي شي اكله بدل الجوع ويسليني في انتظار رغد



    نزلت واتجهت للبقاله .. وهي تشوف مجموعة شباب شوي ويأكلونها بعيونهم وتهامسون عليها طنشتهم ودخلت وهي عارفه انها لافته للنظر بعبايتها المخصره اللي مبينه معالم جسمها الرشيق اللي كأنه مجسم منحوت ... وكمان غطايتها ونص خدها برآ .. طبعا الناس لهم الظاهر حتى لو كان الباطن سليم والنيه لايشوبها أي شائــب


    ::







  10. #30
    عضو فضي
    الصورة الرمزية بدويه برستيج
    الحالة : بدويه برستيج غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 94248
    تاريخ التسجيل : 19-03-12
    الجنـس : انثـى
    المشاركات : 315
    التقييم : 16
    Array

    افتراضي رد: رواية ياخاطفي وين القى عزتي في زمان المذله كاملة


    اول مادخلت راحت قسم البردات عشان تشتري ايس كريم وببيسي ومويه .. اول ماخلصت حطت اغراضها بالسله معها مشت بتلف عشان تشتري شكولاته وعلك .. اول مالفت صدمت فيه كانت بتطيح لكن يده كانت اسرع وضمها لصدره بحركه لا إيراديه .. دفته عنها بسرعه
    شهد صرخت عليه : ماتشوف اعمى
    يوسف : ما انتبهت لك انتي اللي طلعتي بوجهي .. على العموم اسف
    شهد : باي بنك اصرفها
    يوسف : بنك الاعتذار .. ويك ويك ويك
    شهد جلست تلم اغراضها ونفسها تموته بين يديها ,, وقفت ودفته ومشت تكمل اغراضها الباقيه

    يوسف :ووجــــع حقيرررره ... راح للثلاجه واخذ له بيبسي ومشى ..
    عند المحاسب انتظر اللي قبلها يحاسب بكت دخانه وهو متقصد يـتأخر عشانها .. خلص وجات بعده تحاسب ..

    شهد : كم الحساب لو سمحت
    الهندي : 35 ريال ... فتحت شنطتها البيج وطلع محفظتها اللي طقم الشنطه واعطته الفلوس
    يوسف (( يؤؤؤؤؤ مشاء الله ويش ذي البنت جسم وبياض ... اروح ملح عند هاليد اللي كأنها مرايآ ... اخ بس يوم لمستها بغيت اخق معها .. حسبي الله عليك يابنت الاجواد ... بتموت على هالجسم ... ))
    اخذت الكيس ولفت شافته وراها اعطته نظره احتقار ومشت للسياره .. وهي تسمع كلام من الشباب اللي يعاكسونها لكنها معطيتهم أشـــــــكـــــل بالعريض
    دخلت السياره ونزلت غطايتها وجلست تأكل وتغني على بال ماتجي رغد ..

    بـــآلـــســـيـــاره ..
    رغد متفاجئه : ليش عذبتك نفسك حبيبي .. وربي شوفتك عندي اكبر هديه
    عبدالله : انتي اكبر من هالهديه لو بيدي اجيب الدنيا كلها تحت رجولك ..


    رغد مسكت يده وضغطت عليها بحب وركزت عينها في عينه : تأكد ياعبدالله لو تطلب روحي ماتغلى عليك ابــد ابيع كل الدنيا واشتريك ...


    عبدالله رفع يدها وباسها : ان شاء الله بوفي لك بوعدي بأقرب وقت يارغــد


    رغد : ان شاء الله ياقلبي .. والحين اعذرني تأخرت لازم اطلع .. مسكت اللثمه بتلبسه
    عبدالله مسك يدها ونزل اللثمه ... وقرب منها حتى حس ان انفاسها هي انفاسه .. وصارت له اقرب من الحلم البعيد .. لما قرب منها حرارته انفاسه تلفحها وحرارتها بتدت تعلى ..

    عبدالله : رغوودتي لو في اكثر واكبر واروع من احـــــبــــك كان قلتها لك ...
    انصبغ وجهها باللون الاحمر كلامه يربكها وقربها منها يربكها اكثر واكثر .. حست ان الدم بعروقها اتجمد من حركته وقلبها هوى من بين اضلاعها.. بحركه سريعه منها بعدت عنه

    ::
    ::

    فتحت الشباك ورمت علبه البيبسي .. كان جالس على السياره قبالها لان سياتها وسيارته قريبه من بعض مرره .. طالعها بنظرات بارده وبعد الدخان ونفث الهواء من فمه
    شهد تطالعه من فوق لتحت بنظرات استحقار : الحمدلله والشكر
    يوسف كأنه سمعها تقول شي : ويش قلتي يا بنت
    شهد ترفع حاجبها : واذا خاطبك الجاهلون فقولوا سلامــا
    يوسف يحرك يده والدخان فيها : تدرين يامتوحشه انك سخيفه وغبيه
    شهد : انت السخيف يا سخيف
    يوسف : مابرد عليك لان اللي يكلم بنت ناقص عقل ودين زيها ...
    ارتفع ضغطها منه نفسها تخنقه وتؤاده بأرضه .. اسلوبه السخيف وكلامه الأسخف بنظرها .
    ماتدرين ليش تكرهه وماتطيقه كل ماتوشفه تعصب من لاشي .. مجرد انها تشوفه قدامها تتجنن .. ماتدري هو كره والا شي ثاني .. قاطعها دخول رغد
    شهد ترفع الشباك : اووف اخيرا رحمتيني وجيتي ..
    رغد ترتجف : جلالي امش يالله احس انه بيغمى علي
    شهد : يؤؤؤؤ من ويش يابنت
    رغد تحط الكيس الاحمر جنبها : اسكتي بس اقولك كل شي لاوصلنا البيت وربي ماني مصدقه اللي صار

    :::
    :::
    :::
    يُبَه شِفْنِيْ .. عَلَىْ كَفّ الغِيُوْم أَنْقِشْ تَفَاصِيْلِيْ

    ـــ حِكَايَات الكِبَرْ .. بِيْت العُمُرْ .. مَعْزُوفَة أَحْلامِيْ



    أَغَانِيْ شُوْق .. تَنْهِيْدَة شِقَايْ .. وفَلْسَفَةْ لِيْلِيْ

    طَرِيْق التِّيْه .. نَبْضَات القِصِيْد .. وُمُعْجَمْ أَوْهَامِيْ




    تِسَلَّلْت الأَمَلْ ظَمْيَا .. أَبَرْوِى مِنْ تَعَالِيْلِيْ

    ـــوَأَثَارِيْهـَ الظَمَا أَفْضَلْ .. مِنْ إِنِّيْ أَشْرَبْ أَيَّامِيْ




    بَنِيْتْ الحِلْمْ مِنْ تُربَةْ خُفُوْقِيْ .. وَاِنْهَدَمْ حِيْلِيْ

    سَرَقْتْ الخُوْف مِنْ مِحْجَرْ عُيُوْنِيْ .. ضَاقْ هِنْدَامِيْ




    أَرَتِّبْ مَكْتَبَةْ عمْرِيْ .. وتِنْفِضْهَا مَنَادِيْلِيْ

    ـــيِطِيْرغبَار يِخْنِقْنِيْ .. وِيْنْخَرْ [ حِزْنَهْ ] عظَامِيْ




    شَحَبْ .. وَجْهْ الصّبحْ وَأَصْبَحْ بِدُوْن ألوَانْ يِشْكِيْلِيْ

    ـــبِعَادِيْ .. وَاِنْكِسَارَاتِيْ .. وِبَعْضِيْ صَارْ مِتْرَامِيْ




    عَلَىْ أَطْرَافِ الشِّفَاة اليُوم .. غَنَّتْنِيْ ..مَوَاوِيْلِيْ

    تَعَبْ .. نَظْرَةْ عَتَبْ .. آهَاتْ .. زَادَتْ مَعْهَا آلامِيْ




    وكَفِّيْت البَصَرْ عَنْهُمْ .. سَقَطْ تِمْثَالْ يِحْكِيْ لِيْ

    عَنْ أَشْوَاكِ القَهَرْ وشْلُوْنْ تنَامَتْ .. تَحْت أَقْدَامِيْ




    تِهِبّ الرِّيْح .. وِيِتْرَامَىْحَنِيْنْ .. وَاَلْتَحِفْ وِيْلِيْ

    وَأَخَبِّيْنِيْ .. وَرَىْ ذَاكْ الجِدَارْبِسَلَّة .. أَعْوَامِيْ





    يُبَهْ قَبْل الشَّهَرْزِرْتَهْ .. طَرِيْقٍ كَانْ يِضْوِيْ لِيْ

    قَهَرْ ذَابَتْ لِيْ شُمُوْعَه .. وَسَاحَتْ ضِيْم قِدَّامِيْ




    عَدَدهَا كَانْعِشْرِيْنٍتِهَذْرِيْمُوْت .. تِبْكِيْ لِيْ

    هِنَا طِحْتِيْ .. هِنَا صِحْتِيْ .. هِنَا كَانْ الجُرُحْ دَامِيْ




    هِنَا خَانْ الصِّدقْ كِلِّكْ .. هِنَا كِنْتِي تِنَادِيْلِيْ

    هِنَا طَاحْ الوَرَقْ .. " مِحْتَارْ " .. نَادَىْ حِبْر أَقْلامِيْ





    حَكَىْ لِيْ كَمْ سَنَة مَرَّتْ .. وَأَنَا أَطْلِقْ بِالدُّجَىْ خِيْلِيْ

    أَدَوِّرْ مِنْهُوْ يِسْمَعْنِيْ .. وَأَرِدّ بْسَرْجأَثَامِيْ




    بَذَرْتْ الحُبّ بِدْرُوبِيْ .. وِقَفْتْ أَنْطِرْ .. مَحَاصِيْلِيْ

    نِبَتْ قَمْحِيْ .. سَنَابِلْ طَعْنْ .. وَأَعْلَنْ حَزَّةْ إِعْدَامِيْ





    خَشَعْ .. قَلْبْ الحِزِنْ .. فِيْنِيْ بَعْدْ هَمْسَاتْ تَرْتِيْلِيْ

    ـــوِكَثَّفْآهَتِيْ عَبْرَة .. وِبَلَّلْ شِيْلَة لِثَامِيْ




    يُبَهْ .. شُوْفْ الغِيُوْم الّلِيْعَلَىْ كَفْهَا .. تَفَاصِيْلِيْ

    تلاشت .. بَعْدِمَا سِمْعِتْ .. خَبَايَا مُوْجَزْأَحْلامِيْ





    تنتظر الخبر هل هو اكيد او مجرد كذبه حتى تعيش بقلق نفسي طول الايام اللي فاتت ... كانت مجهزه ردها من قبل مالها الا هالحل الوحيد ... الخوف ساكن قلبها من اسبوع او اكثر .. وكل يوم تنتظر على شرفة انتظارها أن ينزف لها خبر وفاتها .. ملت الانتظار ... وملت من كثر ماتصبر نفسها .. تتمنى إن كل شي ينتهي لكنها متيقنه انه لابد من تجرع كأس المرار ... وان عاصفه هوجاء بنتظارها .. قد تعصف بجروحها وآلمهـــآ



    :::




    :::




    :::





    ريم : اووف تاخرتوا علينا اليوم ناسين ان بكره عندي احياء لازم انام واصحى اذاكر




    هنادي : اقول انطمي بس .. الحين انتي ملكتك بعد الاختبارات ولا سويتي شي .. وكل همك الدراسه




    ريم : الدراسه اهم من الملكه ..




    شهد : اووص خلاص ترى راسي بينفجر من الصداع




    سحر : انا اشوف كل شخص اثنين... ابي انآآآآآآم




    رغد : وهذا حنا وصلنا .. يالله انزلوا




    هنادي زلت وقفت عند باب العماره : اشتقت لك ياسريري .. وركضت اولهم للبيت




    سمر : الله يرفع عنها بس




    رغد : امشوا ادخلوا يالله





    :::




    :::




    :::





    بهذا الوقت كان عن جدته اللي ساعدته بكل شي ووقفت معه




    سيف : ويش رايك جدتي




    الجده : توكل على الله وطنش كلام امك واخواتك ..




    سيف ينزل راسه ويتذكر اخته اللي تغيرت معاملتها معه : بس ساميه بالمرره ياجدتي كارهتني




    الجده : اختك ذي حقوده من صغرها .. لايهمك كلامها ... انت تبي البنيه وانا ساعدتك ياوليدي بكل شي ... لاتخلي تعبنا يروح يايمه




    سيف : انا غير ريم ما اتزوج ياجدتي ... بس مابي اجيبها عند اهلي وتكون غريبه بينهم واحس ان خواتي ماراح يخلونها بحالها




    الجده تمسك عصاها : ذاك الوقت ياولدي انا اللي بوقف بوجههن كل وحد عايشه حياته ومالهن يتدخل بحياتك وزوجتك




    سيف يبوس يد جدته اللي ربته : الله لايحرمني منك يايمه ويخلي لي ياررب




    الجده : ويخليك بعد لي انت الغالي محد وصل غلاتك بقلبي ..





    :::




    :::




    :::





    كان على مكتبه .. لف الكرسي بعد ماخلص مكالمته




    فهد والشر بعيونه .. ووحشه آسره : ههههههههههههههههههههههههه اخيرا بيصير اللي ابيه ... طحت ومحد سمى عليك .. تلعب بمين يافيصل .. تلعبون على بنات الجابر .. ههههههه.. " تكلم صوته المجنون " ... ضربت عصفورين بحجر واحد ...





    طلعت من صدره آه طويله : آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه ... بنشوف يا أنـــا يـــاقـــلـــبـــي المــيـــت




    وقف ولملم اوراق .. وبقايا شتاته... قانونه الحياتي نظامه دكتاتوري لا يسمح لأستئناف الاحكام بأن تشوبه .. هو قاضي محكمته الظالمه ومُــصــدر قــوانين وضعيه .. محكمه لايوجد بها اي شخص سوآه هــو والذي يقــــاضيـــــه ...





    سُحًقٍاً لَكَْ آيـٌــًهـٍـَـْا
    [ الّـــَــفَــــهُـــدِ ]




    أُي قــلـــبـــاً تـمـتلـكـه [ بــداخلــك ]







صفحة 3 من 9 الأولىالأولى 12345678 ... الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 4 (0 من الأعضاء و 4 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. طويلة : رواية جرحني و صار معشوقي كاملة
    بواسطة MOZA_FCB في المنتدى قصص الحب و الرومانسية و الغرام و العشاق
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 15-03-04, 09:16 PM
  2. رواية همس الموت , كاملة
    بواسطة دلع الامارات أنا في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 14-09-29, 08:07 PM
  3. رواية لمى في شقة شباب / كاملة
    بواسطة بنت الشيوخ 2003 في المنتدى قصص الحب و الرومانسية و الغرام و العشاق
    مشاركات: 23
    آخر مشاركة: 14-09-04, 11:44 AM
  4. رواية أجمل غرور كاملة
    بواسطة بنت العين 2 في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 31
    آخر مشاركة: 14-03-03, 10:03 AM
  5. رواية . الريم اللعوب كاملة
    بواسطة نظرة عناد في المنتدى قصص الطويلة , الروايات
    مشاركات: 22
    آخر مشاركة: 12-08-22, 11:57 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •